الرئيسية  اتصل بنا  خارطة الموقع   
 
 
  إرسل لنا كتاب | أخبرنا عن خطأ  
أ ب ت  ...




الذريعة - آقا بزرگ الطهراني ج 21

الذريعة

آقا بزرگ الطهراني ج 21


[ 1 ]

الذريعة إلى تصانيف الشيعة العلامة الشيخ آقا بزرگ الطهراني الجزء الحادي والعشرون المستبين المقالة الطبعة الثانية دار الاضواء بيروت ص ب 40 / 25

[ 2 ]

بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين الحمدلله رب العالمين. والصلاة والسلام على خير خلقه محمد وآله الطاهرين الطيبين. وبعد فهذا الجزء الحادي والعشرون من الذريعة إلى تصانيف الشيعة، نقدمة إلى القراء الكرام راجين من الله توفيق طبع بقية اجزائه.

[ 1 ]

(م س ت) (3659: كتاب المستبين) في أوصاف المجبتين، لمؤلف كتاب (الفوز العظيم في معرفة أهل النعيم) أحال فيه إلى هذا الكتاب وقال: ان فيه تفاصيل ما ورد في تفسير آية النجوى من كتب أهل السنة مثل (مدارك التنزيل) لعبدالله بن أحمد النسفي المتوفى 701 أو 710، والسيوطي وغيرهما وملخص ما في (مدارك التنزيل) أنه كان لعلي (ع) دينار فلما نزلت آية النجوى صرفه بعشرة دراهم فتصدق بدرهم وناجى النبي (ص) ثم تصدق بآخر وناجى حتى نفدت الدراهم وفي كل نجوى سأل النبي مسألة فأجابه النبي، منها ما ساله عن الحق فقال (ص) الاسلام والقرآن والولاية إذا انتهت إليك. (3660: مستثنيات الاحكام) ذكر فيه جميع المستثنيات من الاحكام الشرعية للسيد أحمد الزنجاني نزيل قم وشرحه المستنبطات (3661: مستثنيات الغيبة) للسيد إبراهيم بن محمد باقر الموسوي القزويني الحائري صاحب (الضوابط) المتوفي 1262 ذكرها سيدنا في (التكملة). (3662: مستثنيات الغيبة) للشيخ زين الدين الشهيد 966، ذكرها بعض الفضلاء. أقول: قد مر آنفا ان للمحقق الكركي رسالة في الغيبة بسط فيها القول المستثنيات وعد منها سبعة موضع. ومر في الكاف (كشف الريبة) عن أحكام الغيبة للشهيد الثاني فلعل هذه الرسالة استدراك من الشهيد لما فاته في (كشف الريبة) (3663: المستثبت) في نقض كتاب (المسترشد) في الامامة، للشيخ أبي جعفر

[ 2 ]

محمد بن عبد الرحمان بن قبة الشيخ المتكلم الرازي المعاصر للمفيد وتلميذ أبي القاسم الكعبي و (المسترشد) لابي القاسم البلخى المتوفي 319 وهو نقض لكتاب (الانصاف) في الامامة تصنيف الشيخ ابن قبة المذكور، فلما بلغ البلخي كتاب (الانصاف) نقضه ب‍ (المسترشد) فلما وصل المسترشد إلى ابن قبة نقضه ب‍ (المستثبت) ثم ان البلخي نقض المستثبت أيضا ولكن حال الاجل بين ابن قبة ونقض هذا الكتاب ولو امهله لكان ينقضه، ذكر تفاصيله النجاشي في ابن قبة. (3664: مستجمع الاجوبة) لعباس قلي خان سپهر المورخ، فارسي في جوابات ما سئل عنه في عشرة آلاف بيت. ذكره في آخر كتاب (أحوال السجاد). (3665: مستجاب الحج) في مناسكه بلغة اردو، لخواجه فياض الايوبي الهندي المعاصر، طبع بالهند. (3666: مستجاب الدعوات فيما يتعلق بجميع الاوقات من الادعية التى لا وقت لها معينا، للسيد أحمد بن حبيب بن أحمد الزوين النجفي وفيه الدعاء لطاعون العراق في سنة 1267. موجود في النجف وهو أكبر من عدة الداعي بكثير وله الرحلة إلى مشهد طوس قبل سنة 1234، كما مر. (3667: المستجاد) من فعلات الامجاد، للقاضي التنوخي أبي علي المحسن ابن أبي القاسم علي بن محمد بن أبي الفهم صاحب (الفرج بعد الشدة) المتوفى سنة 384 ينقل عنه المير محمد أشرف في (فضائل السادات) واحتمل بعض أنه (المسجاد) بتشديد الجيم بدون تاء فلاحظه وفي (تذكرة النوادر) أنه موجود في المكتبة الحبيبية ومكتبة شيخ الاسلام وخزانة أياصوفية رقم 4263 ونقل عنه حديث ايثار على بنفسه في ليلة المبيت وعدم ايثار الملكين المواخيين جبرئيل وميكائيل الحياة للاخر. (3668: المستجاد) في شرح كتاب الاعتماد للايات المعتبرة في الاجتهاد هو السفر السادس من التسعة أسفار، المرتب عليها كتاب (غايات الافكار) تصنيف الامام المهدي أحمد بن يحيى بن مرتضى الحسيني اليمني المتوفي سنة 840. (3669: المستجاد من الارشاد) مختصر من (ارشاد) المفيد رأيته في النجف

[ 3 ]

عند السيد محمد سبط أخي الحاج سيد حسين الكوهكمري دامت بركاته راجعه، فان على ظهر النسخة بخط كاتبها أنه تصنيف آية الله العلامة الحلي لكن ليس في الكتاب اسمه. أوله: [ الحمدلله العظيم الشأن القوي السلطان ذي النعم والاحسان الكرم والامتنان - إلى قوله: فهذا كتاب مشتمل على أسماء أئمة الهدى وتاريخ أعمارهم - إلى قوله: موسوم بالمستجاد من كتاب الارشاد. باب ذكر الخبر عن أمير المؤمنين (ع) وانتهى جزئه الاول إلى آخر أحوال الامير (ع)، وآخره: تم الجزء الاول من كتاب الارشاد إلى معرفة حجج الله على العباد. وأول الجزء الثاني باب في ذكر الامام بعد أمير المؤمنين إلى أحوال الحجة المنتظر (ع) وفي آخره وافق الفراغ من تعليقه آخر نهار الاثنين رابع عشري ربيع الاول لسنة اثنين وثمانين وستمائة، ثم ذكر الكاتب ما لفظه وحرر ذلك في حادي عشر صفر ختم بالخير والظفر لسنة اثنين وثمانين وتسعمائة نمقه أقل خدام أهل البيت أبو الخير محمود بن عيسى بن رفيع الامامي سعدار كذا وصك خاتمه (أبو الخير بن عيسى بن رفيع) وكتب قريب الخاتم بلغ مقابلة وتصحيحا وعلى هوامش النسخة فوائد كثيرة ورسائل يظهر منها ان الكاتب لهذه الفوائد في هذه النسخة كان من الافاضل الاعلام. (3670: مستحسن القراأت والشواذ) للشيخ الاديب أبي عبد الله الحسين ابن خالويه النحوي ساكن حلب، المتوفى بها سنة سبعين وثلاثمائة، ذكره النجاشي وعبر عنه السيوطي في (البغية) بكتاب (القراأت). (3671: المستحسن) في اللغة، لابي عمرو محمد بن عبد الواحد الزاهد الطبري وله (فائت المستحسن) أيضا ذكرهما في (معجم الادباء) وله (اسماء الشعراء) كما مر. (3672: المستخلص) لحافظ الدين محمد بن محمد بن نصر البخاري، الذي كان حيا في 711. وهو في ترجمة اللغات القرآنية على ترتيب السور من الفاتحة ثم البقرة إلى سورة الناس، وفيها القواعد الصرفية والنحوية حسب المناسبة للغة. يوجد منه نسخة في (أياصوفيا 4664 مكرر) كتابته 757 عليها اجازة يذكر فيها اسم المؤلف

[ 4 ]

ونسخة بقم عند السيد شهاب الدين التبريزي، كتابتها 926 ونسخا اخرى في ايران فصلها ابني في (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي). (3673: مستخلص المعاني) فارسي في اللغة، في كتب السيد محمد مهدي راجه فيض آبادي الماري 6 وهو مطبوع. (3674: المستدرك لما لا يدرك) عده ابن شهر آشوب من كتبنا المجهول المؤلف في آخر (معالم العلماء). (3675: مستدرك بحار الانوار) لمولانا العلامة الميرزا محمد بن رجب علي الطهراني العسكري نزيل سامراء، ولد بطهران سنة 1281 كتب أولا (مصابيح الانوار) في فهرس أبواب البحار ثم اشتغل باستدراك كل باب واستدرك في كثير من أبوابه واستدراك مجلده الاخير في الاجازات ثمينة جدا بلغ ست مجلدات كبار وهو مشغول به توفى 28 / ج 1 / 1371. (3676: مستدرك خلاصة الاقوال) لصدر الافاضل الميرزا لطفعلي بن محمد كاظم التبريزي الشيرازي الطهراني، المتوفى 1350 الحقها بآخر نسخة (الخلاصة) التي ملكها وهي بخط شاه مرتضى بن شاه محمود والد المحدث الفيض. (3677: مستدرك الدرة الغروية والتحفة الحسينية) في أحوال سيد الشهداء لمؤلف ((الدرة)) الشيخ المعاصر الحاج شيخ محمد باقر بن الحاج محمد جعفر بن الكافي البهاري الهمداني المجاز من شيخنا النوري بالاجازة الموجودة صورتها عندي تاريخها سنة 1302، وقد توفى في أواخر شعبان سنة ثلاث وثلاثين وثلائمائة وألف نسخة خطه وقفها ابنه محمد حسن لمكتبة الكاظمية بالنجف في صفر 1369 في أوله فهرس أبوابه وفهرس مأخذه وفرغ من تأليفه في العشر الاخير من ذي القعدة 1304. (3678: مستدرك كشف الظنون) تأليف الكاتب چلبي، لمؤلف هذا الكتاب فاني عند الفحص عن الكتب كلما كان مؤلفه شيعيا كنت ادرجته في مسودات الذريعة وكلما كان مؤلفه من أهل السنة كنت اكتبه في هوامش نسختي من كشف الظنون، وهي موجودة بقلمي، وقد راويته لنعمان الاعظمي الكتبي فقال أنا عازم على تجديد طبع

[ 5 ]

كشف الظنون لقلة نسخه واطبع هذا المستدرك في آخر صفحاته لكنه لم يوفق لطبع الاصل. وقد طبع أخيرا بطهران في آخر ست المجلدات من: كشف الظنون، إيضاح المكنون، هدية العارفين ضمن منشورات المكتبة الاسلامية. (3679: مستدرك صحيح البخاري) للحاكم أبي عبد لله محمد النيسابوري، المتوفي سنة خمس وأربعمائة، اخرج فيه أحاديث كثيرة في مناقب أهل البيت (ع) منها حديث الطير المشوي وحديث من كنت مولاه، والنسخة في مكتبة عاطف باسلامبول. (3680: مستدرك عين الخليل) لابي تراب، قال ابن النديم: أنه استدرك على الخليل في كتاب (العين) وقد نقض ما استدركه جماعة ثم عد من كتبه كتاب الاستدراك على الخليل في المهمل والمستعمل، ومر الاستدراك على الخليل في الالف. (3681: مستدرك مجمع البحرين) للشيخ صفي الدين بن الشيخ فخر الدين الطريحي النجفي، المتوفى بعد سنة 1100 هو تعليقات وحواشي على (المجمع) طبع في هامشه. (3682: المستدرك المختار) في مناقب وصى المختار، للشيخ أبي الحسين يحيى ابن الحسن بن الحسين بن علي بن محمد بن البطريق الحلي الاسدي المتوفي سنة 606 أو 600 كما في (كشف الحجب) جمع فيه الفضائل والمناقب التى لم يذكرها في (العمدة) اخرج فيه قريبا من ستمائة حديث من كتب العامة: (الحليه) لابي نعيم و (المغازي) لابن إسحاق و (الفردوس) لابن شيرويه و (مناقب الصحابة) للسهائي وهذه الكتب غير ما اخرج عنها (العمدة) وفي (الرياض) في غير موضع كتب المستطرف أيضا بدلا عن المستدرك مرموزا عليه بعلامة الخاء واللام يعني انه بدله في نسخة، وقال في (البحار) عندنا منه نسخة قديمة نظن انها بخط مؤلفها وهو مع (العمدة) كلاهما موجودان في مكتبة راجة فيض آباد مخطوطا، كما في فهرسها وعند السماوي نسخة عتيقة بعنوان كتاب (مستدرك المختار) وليس مرتبا على الفصول بخلاف العمدة فانه مرتب على 36 فصلا (3683: مستدرك مزار البحار) لشيخنا العلامة النوري: الحاج ميرزا حسين ابن محمد تقي بن الميرزا علي محمد النوري الطبرسي المتوفى ليلة الاربعاء لثلاث بقين من

[ 6 ]

جمادي الثانيه سنة العشرين بعد الالف وثلاثمائة إلا أنه لم يتم ولم يطبع من بين تصانيفه (3684: مستدرك مقاتل الطالبين) للشيخ عبد الواحد بن الشيخ أحمد آل مظفر النجفي، المولود بها 1310. (3685: مستدرك نهج البلاغة) للشيخ هادي بن الشيخ عباس بن الشيخ علي بن جعفر كاشف الغطاء، المولود سنة 1289 أو 1287 صاحب كتاب (أوجز الانباء) وغيرها، في ثلاثة اجزاء: الخطب والاوامر الكتب والوصايا الحكم والاداب، طبع أولها في سنة 1354. أوله: [ الحمدلله الذي لا تدركه المشاعر ] توفي سنة 1361 (3686: مستدرك الوافي) الفيضية لابن ابن أخيه في النسب وتاليه في الفضل والادب، المولى محمد المدعو بهادي بن الشاه مرتضى بن محمد مؤمن. جده المولى محمد مؤمن أخو المحدث الفيض صاحب (الوافي) جمع فيه ما فاته من الاخبار مقصورا على خصوص ما في (البحار) رتبه على ترتيب أبواب الوافي ووزعه على الابواب المناسبة له ذكر شيخنا العلامة النوري أنه راى بعض مجلداته بخط مؤلفه. أقول: رأيت عدة من مجلداته منها في كتب مولينا الحاج شيخ عباس القمي بعضها بخط المصنف فمجلده الاول في كتاب (العقل والعلم والتوحيد). أوله: [ الحمدلله الذي هدانا للدين القويم ] وذكر فيه ان مولانا محمد باقر المجلسي أيد الله فيضه على مفارق الاصاغر والاعالي ألف البحار بما لم يسمع الدهر بمثله لكن فيه تكرار ممل وتطويل مخل فلخصته بحذف المكرر وجردته عما هو خارج عن الفن من المستطرفات، ورتبته على ترتيب كتب الوافي الفيضية في أربعة عشر كتابا، وذكر فهرس هذه الكتب أولها العقل والعلم والتوحيد - إلى أن قال: وسميته بمستدرك الوافي في ذكر ما شذ فيه من الحكم الرباني. أقول: الوافي مقصور على جمع ما في الكتب الاربعة التي عليها المدار، والبحار مقصور على جمع ما سوى الكتب الاربعة من الاخبار فملخص ما في البحار يعبر مستدرك الوافي بعد ترتيبه على ترتيب الوافي، كما سماه ويصح أن يسمى بملخص البحار سيما بعد أنه صدر الكتاب بمقدمة في فصلين: أولهما في ذكر الكتب المأخوذ عنه الاصل يعني البحار، والثاني في اعتبار تلك الكتب على ما ذكره العلامة

[ 7 ]

المجلسي في أول البحار بعين عباراته، لكن المصنف سماه (مستدرك الوافي) لانه رتبه على ترتيب الوافي وكتب كتابا آخرا سماه (منتخب البحار) ورتبه على ترتيب البحار لكنه في اثنى عشر كتابا، كما يأتي بعنوان المنتخب بدأ فيه بذكر أسماء الكتب ثم بيان اعتبارها والكتاب الاول في ما يتعلق بالمبدء والمعاد، والكتاب الثاني عشر في الاجازات وهو غير (درر البحار) لاخيه محمد بن مرتضى المعروف بنور الدين وبالجملة رأيت من المستدرك مجلدات. أولها هذا المجلد الذي بخط السيد علي أكبر بن خليل الله الحسيني فرغ من كتابته ضحى السبت 23 محرم سنة 1109، والمجلد الثاني كتاب النبوة من آدم إلى السنة التى توفي فيها رسول الله (ص)، والمجلد الثالث في الفتن بعد وفات النبي (ص)، والمجلد الرابع في الامامة وهو بخط المؤلف نفسه، كما ان بخطه أيضا مجلد في الذكر ومجلد آخر في الدعاء، وهذين المجلدين بحسب الترتيب في الوافي يعد مجلد والطهارة والصلاة الذي هو بخط ولد المصنف التلميذ عنده اعني محمد بن محمد هادي بن مرتضى كتبه عن نسخة والده في سنة 1111 ثم قرئه على والده المصنف فكتب الوالد الانهاء عنده بخطه وعلى هذه المجلدات فهرس أبوابها وكتب الفهرس عاليجناب مالك الكتاب الحاج محمد أمين في سنة 1183، كما شهد عليه بعض أحفاد محمد أمين في آخر المجلد الثاني قائلا أن هذه المجلدات بحار باسقاط المكررات والبيانات. (3687: مستدرك الوسائل) ومستنبط المسائل، لشيخنا العلامة النوري الحاج ميرزا حسين بن العلامة الميرزا محمد تقي بن الميرزا علي محمد الطبرسي المتوفي ليلة الاربعاء لثلاث بقين من جمادي الآخرة سنة عشرين وثلاثمائة وألف قدس الله تربته الزكية، وهو رابع المجاميع الثلاثة الاخيرة المعتمدة المعول عليها في هذه الاعصار أعني (الوافي) و (الوسائل) و (البحار) شكر الله مساعي جامعيها ورفع درجاتهم بعدد كل حرف فيها وهم المحقق الفيض والمحدث الحر والعلامة المجلسي قدس الله أنفاسهم القدوسي، وهو في ثلاث مجلدات ضخام كبار مشتمل على زهاء ثلاثة وعشرون ألف حديث عن الائمة الاطهار، وقد رتبة على ترتيب أبواب الوسائل وجعل له فهرستا

[ 8 ]

مبسوطا كفهرسته وذيله بخاتمة هي من أنفس الكتب بالاستقلال مغن عن ساير ما كتب في علم دراية الحديث والرجال فيها ما تشتهيه الانفس وتقربه الاعين فلله در جامعه ثقة الاسلام الصدوق وعلم الهدى العلامة وشيخ الطائفة الحقة الحقيق بأن يدعي في حقه انه وإن كان تالي العلامة المجلسي زمانا وعصرا لكنه ملحق به علما وتبحرا وفضلا بل هما كفرسي رهان ورضيعي لبان ليس بينهما أول وثان والوجدان شاهد لمن له عينان حيث يرى التفاوت بين من انقاد له السلطان وجمع له الادوات والاعوان من الفضلاء الاعيان وبين من هو فرد وحيد يكب عليه الزمان ولم يهناء له في آن، وقد فرغ منه في يوم ولادة الامام الهمام أبي محمد العسكري عاشر ربيع الثاني سنة تسعة عشر وثلاثمائة وألف، وله فهرست تام والفوائد المذكورة في خاتمته: أولها في أسامي الكتب التي ينقل عنها فيه ثانيها في بيان اعتبار تلك الكتب وثالثها في ذكر طرقه إلى الكتب وفيها أحوال المشايخ إلى عصر الغيبة الصغرى ورابعها فيما يتعلق بكتاب الكافي وبيان أصحاب العدة وشرح ان الاخبار ليست قطعية وخامسها في تصحيح مشيخة الفقيه وسادسها في شرح مشيخة التهذيبين وسابعها في أصحاب الاجماع وثامنها في توثيق أربعة آلاف رجل من أصحاب الصادق (ع) وتاسعها في التوثيق العمومي لاكثر الرجال وعاشرها في استدراك الرجال الذين ترك ذكرهم في خاتمة الوسائل وحادي عشرها في بيان مراد الاخباريين من عدم حجية القطع وثاني عشرها في فضل العلم وشطر من ترجمة نفسه قدس الله نفسه الزكية، وقدتم طبعه في سنة احدى وعشرين وثلاثمائة ولكن نقص في الطبع من فهرسته حيث ان مباشر الطبع عمل جدولا وادخل الابواب في الجداول فكتب في كل جدول ما يسعه من الكلام واسقط الباقي وقد احصى عدد أبواب المجلد الاول 2011 وعدد أحاديثه 8865 وأبواب المجلد الثاني 2052 وأحاديثه 9819، وأبواب الثالث 1363 وأحاديثه 4830 وقرضه السيد حسن الصدر في نهاية الدراية ص 251 مفصلا. (3688 المسترشد) لناصر الحق أبي محمد الاطروش، الحسن بن علي بن الحسن ابن علي بن عمر الاشرف بن السجاد (ع) المتوفي بآمل طبرستان سنة 304، نقل عنه

[ 9 ]

الشيخ البهائي في رسالته في إثبات وجود صاحب الزمان (ع) (3689: المسترشد) في نقض الانصاف لابن قبة، نقضه أبو القاسم البلخى نصر بن الصباح. كما مر في (المستثبت 21: 1) (3690: المسترشد) في الامامة لمحمد بن جرير بن رستم بن جرير، وفي بعض النسخ ابن يزيد الطبري، ولعله من جهة الاشتباه بالعامي المؤرخ فان في اجداده يزيد، الاملي الطبري الكبير يكنى أبا جعفر، كما وصفه الفهرست تحرزا عن الصغير الذي هو صاحب دلائل الائمة، وله غير المسترشد في الامامة الايضاح في الامامة أيضا، كما مر. ذكره النجاشي والفهرست في معالم العلماء، ويظهر من أول البحار انه جزم العلامة المجلسي باتحاد (المسترشد) مع (دلائل الامامة) والظاهر أنه رأى في نسخة النجاشي له كتاب (المسترشد) في دلائل الامامة، كما نقله كذلك في أول البحار مع أن ما رأيت من نسخ النجاشي له كتاب (المسترشد) في الامامة وهذا هو الصحيح وصاحب (دلائل الائمة) أو (الامامة) هو ابن جرير الامامي الصغير المتأخر عن صاحب المسترشد الموصوف بالكبير بمائة سنة تقريبا، والكبير معاصر للكليني يروى النجاشي المسترشد عنه بواسطتين، ثانيهما الشريف أبي محمد الحسن بن حمزة الطبري المتوفي سنة 358 وهو يروى عن مؤلفه فيكون المؤلف معاصر للكليني المتوفى 329 كما يروى النجاشي عن الكليني أيضا بواسطتين، وأما صاحب دلائل الامامة فهو معاصر للنجاشي ويروى عن جماعة من مشايخه: منها ما نقله عن خط الحسين بن عبيدالله الغضائري المتوفى 411 فيكون تأليفه بعد هذا التاريخ. نسخة من المسترشد الموقوفة من نماء الحمام في أراضي الشاه جهان باصفهان في عصر الشاه سليمان، والوقفية بخط العلامة المجلسي في 1095، وصك خاتمه محمد باقر العلوم، موجودة عند السيد آقا التستري لكنها ناقصة الاخر، ونسخة اخرى من موقوفة السيد محمد رضا ابن أبي القاسم بن فتح الله ابن نجم الدين الحسيني الكالى الاسترآبادي الطبيب بالحلة المتوفى 1346 في مكتبة الشوشترية بالنجف، وهى تامة الاخر، واستنسخ الفاضل الشيخ شير محمد الهمداني نسخة تامة عن هاتين النسختين ثم استنسخ عن نسخته نسخ اخرى موجودات بحمدالله

[ 10 ]

تعالى. أوله بعد الحمد مختصرا: [ قال أبو جعفر محمد بن جرير بن رستم بن يزيد الطبري رحمه الله احتج قول من أهل الزيغ والعداوة لله جل ذكره ولرسوله صلوات الله عليه وآله ان الخلافة لا تصلح بعد الرسول صلى الله عليه إلا في أبي بكر بن أبي قحافة بدعويهم أنه كان أفضل الناس بعد رسول الله (ص) - إلى قوله: باب تثبت الفضل لمن له الفضل - إلى قوله: باب نفي الامامة عمن لم يصلح بعد لها وإثباتها لمن صلح لها، باب الرد على من قال لم قعد علي بن أبي طالب (ع) عن طلب حقه. باب قصة النار، باب شرح أنت مني بمنزلة هارون من موسى، باب الرد على من قال اسلام على اسلام الصبيان، باب تثبت الامامة وانها مفترضة وتثبت الوصاية ] وهكذا إلى آخر الابواب. (مستزاد چنته) لعنقا، مر في (19: 295). (3691: المستطاب أو (كتاب سيبويه)) الملقب بالكتاب (المستطاب في علم النحو) مبسوطا، للسيد علي بن باليل الحسيني الجزائري الدورقي المتوفى حدود نيف ومائة وألف، وفرغ منه قبل سنة 1095، وله القلادة في الحكم المشروح بالاجادة الذي شرحه معاصره الشيخ فتح الله الكعبي المتوفى 1130، والنسخة موجودة في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين بخط عبد الرضا بن أحمد الجزائري، فرغ منه في الخميس الرابع والعشرين من ذي القعدة سنة 1095. أوله: [ يسئل من بل الصدا بقطر الندا ورفع الاسم العلم في النداء رفع المبتدى على لسان يقرب بالابتداء ]. مرتب على مقدمة فيها سموط، سمط الكلمة سمط الكلام سمط الجملة، وهكذا وثلاثة انحاء النحو الاول في الاسم فيه مقدمة وخمسة كنوز وخاتمة، والثاني الفعل فيه سبعة سموط والثالث الحرف. (3692: المستطرف) في الحمقاء والنوادر ثلاثمائة ورقة، للشيخ العلامة الاخباري أبي عبد الله المرزباني محمد بن عمران موسى الخراساني صاحب أخبار أبي تمام وغيره المتوفي سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة، ذكره ابن النديم. (3693: المستطابة) في نسب سادات طابة، للسيد بدر الدين حسن بن السيد علي النقيب الشدقمي مؤلف الجواهر النظامشاهية، كما ذكر في (5: 275) ترجمه

[ 11 ]

حفيده ضامن بن شدقم في (تحفة الازهار) وقال: أنه ولد 932، وفرغ من تأليف الجواهر 992 وتوفي بالهند في 998، ولما قام بعض أهل عصره بانتقاده على مطالب هذا الكتاب ألف ولد المؤلف السيد زين الدين علي بن الحسن كتابا سماه (زهرة المقول في نسب ثاني فرعي الرسول) وجعله تتميما للمستطابة ورد فيه على من انتقد عليه وفرغ منه 1013 وألحق به أيضا كتابا سماه (نخبة الزهرة الثمينة في نسب أشراف المدينة) وفرغ منه 1014، وهذان الكتابان موجودان عند حسين علي محفوظ ببغداد. (4694: مستطرف الحكم) أو (لطائف الحب) هو ديوان الشيخ محمد الجواد ابن طاهر الحچامي النجفي المعاصر. (المستطرف المختار) في مناقب وصي المختار، قد مر في (21: 5) أنه بدل من المستدرك ولعل هذا هو الاصح. (3695: المستطرفات من الفوائد المتفرقات) فارسي في عشرة أبواب، للميرزا محمد حسين بن الميرزا حيدر علي الاسفهي الاصفهاني، المتخلص بقانع، المولود 1319، طبع له رها ورد في ترجمة الزيارة الجامعة. أوله: [ سبحانك لا احصي ثنائك أنت كما أثنيت على نفسك ]. ألفه 1366 رأيته بخطه وهو ابن اخت السيد حسن المدرس المتوفى 1356. (3696: المستطرفات) في الكنى والالقاب، للسيد حسين بن السيد رضا الحسينى البروجردي، المتوفى سنة 1277 طبع مع كتابه (نخبة المقال) المنظوم 1313 (3697: المستطرفات) من الفروع الفقهية التى لم يتعرض لها أحد، للسيد الاجل صدر الدين محمد بن السيد صالح بن السيد محمد بن السيد زين العابدين الموسوي العاملي الاصفهاني، المتوفي بالنجف سنة ثلاث وستين ومائتين وألف (3698: مستطرفات السرائر) للشيخ الفقيه أبي جعفر محمد بن منصور بن أحمد بن إدريس العجلي الحلي، المتوفى سنة ثمان وتسعين وخمسمائة صاحب (السرائر) و (المستطرفات) من اجزائه، قال ابن إدريس في آخر (السرائر) باب الزيارات وهو آخر أبواب هذا الكتاب مما استنزعته واستطرفته من كتب المشيخة المصنفين

[ 12 ]

والروات المخلصين وستقف على أسمائهم - إلى قوله: ومما استطرفته من كتاب فلان وهكذا إلى آخره والسرائر قد طبع في سنة 1270. (3699: مستطرفات نهج البلاغة) للشيخ فخر الدين بن محمد علي بن أحمد ابن طريح النجفي، المتوفى سنة خمس وثمانين وألف، كما في (الروضات) وفي بعض التراجم (المستطرفات في شرح نهج الهداة) فراجعه. (3700: المستغلق من الكلام) في قاطيفورياس، للمعلم الثاني أبى نصر محمد بن أحمد بن طرخان الفارابي، المتوفى 339. (3701: كتاب المستغيثين بالله عند المهمات والحاجات) الظاهر أنه للشيخ رشيد الدين أبي عبد الله محمد بن القاسم الذي كان هو من مشايخ الشيخ بهاء الدين أبي الحسن علي الاربلي المتوفى 692 مؤلف (كشف الغمة في معرفة الائمة 18: 47) فقد ذكر أنه قرأ هذا الكتاب على رشيد الدين المذكور قال وكانت قرائتي عليه في شعبان سنة 686 بداري المطلة على دجلة بغداد. أقول: ليس في كلامه التصريح بأن الشيخ رشيد الدين هو المؤلف له وقد كنت ظانا من هذه التسمية الطويلة والمضمون الدعائي أنه كان تأليف السيد رضى الدين علي ابن طاووس المتوفي 664 مؤلف كتب الادعية والاخلاق التى بأيدينا، وقد رواه الشيخ رشيد الدين عن مؤلفه وقرئه الاربلي عليه في داره المطل على دجلة بغداد فسكنها إلى أن توفى ودفن فيها وكانت تلك الدار التى دفن فيها الاربلي باقية إلى عصرنا فقد زرت قبره في بقعة في وسط الدار أنا والعلامة الميرزا محمد الطهراني العسكري في 1345 وكانت تسكنها سفير الايراني ببغداد ولكنها هدمت فلا أثر لها في اليوم 1389، والحمد لله ظفرت على مؤلف هذا الكتاب الذي كان موجود عند الشيخ إبراهيم الكفعمي ينقل عنه في الجنة الواقية وعده من مأخذ البلد الامين، وكان موجودا عند السيد بن طاووس نقل عنه في المجتنى بعض الادعية، وذكر أنه تأليف خلف ابن عبد الملك بن مسعود. (3702: كتاب المستغيثين) لخلف بن عبد الملك بن مسعود، ينقل عنه

[ 13 ]

السيد رضى الدين علي بن طاووس في المجتنى بعض الادعية، وكذا ينقل عنه الكفعمي في (الجنة الواقية) وعده من مأخذ (البلد الامين) أيضا كما مر آنفا. (3703: المستقصى) في الهيئة للمولى محمد مهدي النراقي، حكاه (لباب الالباب) عن خط ولده المولى أحمد مر آنفا. (3703 المستقصى) في شرح الذريعة في الاصول، للشيخ الامام قطب الدين أبي الحسين سعيد بن هبة الله الراوندي، المتوفى سنة ثلاث وسبعين وخمسمائة وهو في ثلاث مجلدات، كما في فهرس تصانيفه، ورأيت النقل عنه في بعض المجاميع المتأخرة ان الامة افترقت بعد نصب الحكمين على أربع فرق. (3704: مستقصى الاجتهاد) في شرح (ذخيرة العباد) في شرح (الارشاد) الذي ألفه السبزواري، والمستقصى للسيد الاجل الامير السيد حسين بن الامير إبراهيم بن الامير معصوم القزويني، المتوفى سنة 1208 وهو من مشايخ آية الله بحر العلوم وصاحب (معارج الاحكام) أيضا، كما يأتي وصرح في اجازته لبحر العلوم ان مستقصى الاجتهاد شرح تام أيضا مثل (المعارج) لكن ما ذكر عدة مجلداته فلعله تشبيه بالمعارج في التمامية لا في البسط لان المعارج في اثنى عشر مجلد، كما فاني رأيت في كتب السيد محسن القزويني الحلي مجلده الاول وهو مجلد ضخم كبير من أول الطهارة إلى أواخر التيمم. أوله: [ الحمدلله ذي الجود والانعام الهادي عباده إلى سرائر الفرائض والاحكام ] بدء بمقدمة فيها ثلاثة مطالب: 1 - في سبب تأليف الشرح 2 - في رموز الكتاب 3 - في طرق روايته. (3705: مستقصى القواعد) في تفاصيل القواعد الفقهية، للمولى حبيب الله ابن علي مدد الساوجي الكاشاني، المتوفى بها سنة 1340، أحال إليه في كتابه (تسهيل المسالك) الذي انتخبه منه وطبع 1374. (3706: مستقصى المرام) في شرح تحرير الاحكام، للشيخ محمد حسن الشريعتمدار بن الشيخ الحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي الشريعتمدار، المتولد في الحائر سنة تسع وأربعين ومائتين وألف، والمتوفي بطهران سنة ثمانية عشر بعد ثلاثمائة

[ 14 ]

وألف، خرج منه مجلدات: أولها في العبادات وهو مع أنه كبير ختم بأوائل المياه لانه ذكر فيه فضائل الفقه والعلم مقدمة وبسط القول فيه وخرج في أبواب المعاملات من أول المتاجر إلى مبحث كراهة البيع في المواضع المظلمة. أول هذا المجلد: [ الحمدلله الذي جعل العقود عهودا لازمة ]. وخرج من الاطعمة والاشربة إلى البحث في الحيوانات المحرمة مثل الكلب في نصف مجلد وخرج من المواريث إلى مسألة الحبوة أيضا في نصف مجلد والمجموع تزيد على ثلاثين ألف بيت. (3707: مستمسك العروة الوثقى) شرح مبسوط له في عدة مجلدات، طبع منه حتى الان خمس مجلدات ألفه السيد الفقيه السيد محسن بن السيد مهدي الحكيم الطباطبائي النجفي، المولود 1306 والمتوفى في هذه العام 1390. (المستمسك بحبل آل الرسول) مر - في الكاف بعنوان كتاب (المستمسك) فراجع. (3708: المستمسكات القطعية اليقينية) في الكلام، للشيخ عبد القاهر بن الحاج عبد بن رجب بن مخلص العبادي الحويزي، معاصر الشيخ الحر، كما في (الامل). (3709: مستنبطات الاحكام) في شرح مستثنيات الاحكام، للحاج السيد أحمد ابن عناية الله المعاصر المولود سنة 1308 الحسيني الزنجاني نزيل قم، مشغول باتمامه والاصل له أيضا كما مر، ترجمه في (آيينه ء دانشوران: 70) وله كتاب (أفواه الرجال وخير الامور) في الاخلاق و (الكلام يجر الكلام) وله (شرائط الاحكام). (3710: مستند السالكين) المنسوب إلى المولى محمد تقي المجلسي، وأنه اختصره وسمي المختصر ب‍ (تشويق السالكين) المطبوع في سنة 1311. (3711: مستند الشيعة) في أحكام الشريعة فقه كبير تام مبسوط إلى آخر الفرائض طبع بايران مرتين أخيرهما سنة 1325 في مجلدين ضخيمين، للمولى المحقق المولى أحمد بن محمد مهدي بن أبي ذر النراقي الكاشاني، المتوفى سنة أربع وأربعين ومائتين وألف، المجلد الاول منه في الطهارة والصلاة تماما إلى آخر صلاة المسافر. أوله [ الحمدلله

[ 15 ]

على كثير نواله ]. وفرغ منه ببلدة كاشان في يوم الجمعة عاشر شعبان من سنة أربع وثلاثين ومائتين وألف، نسخة خط المؤلف عند السيد محمد المحيط الطباطبائى بطهران. (3712: المستنير) لمحمد بن جرير بن رستم الطبري من رجال الشيعة، نقل عنه بهذا الوصف والعنوان عز الدين بن أبي الحديد في شرحه، والظاهر أنه (المسترشد) كما مر. (3713: مستوجب المحامد) عده الكفعمي من مآخذ (البلد الامين) الذي الفه سنة 868، ونقل عنه في (الجنة الواقية) المختصرة من مصباحه الكبير. (3714: مستوعب النسب) للمولى الشيخ محمد حسن الشريعتمدار ابن الحاج مولى محمد جعفر الشريعتمدار الاستر آبادي، وصاحب (مستقصى المرام) المتوفى 1318 وهو انساب العرب وطبقاتهم وجملة من وقايعهم لكنه لم يتم، وانتهى إلى ذكر أولاد أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين (ع). (3715: المستوفي) في الفقه لناصر خسرو، قال في سوانحه ان معاصريه حسدوا عليه وحكموا بزندقته واحرقوا كتابه هذا. (3716: كتاب المستوفي) أشعار مختارة، جمعها الشيخ أبو علي الخازن الرازي أحمد بن محمد بن مسكويه المتوفي 421 ذكره في (معجم الادباء 5: 10). (3717: المسجاد) من فعلات الامجاد، للقاضي التنوخي أبي علي المحسن ابن أبي القاسم علي بن محمد بن أبي الفهم صاحب (الفرج بعد الشدة) المتوفي سنة 384 ينقل عنه المير محمد أشرف تلميذ العلامة المجلسي في (فضائل السادات) والظاهر أن اسمه (المستجاد). (3718: كتاب المسجد) للسيد الشريف علي بن أحمد العقيقي العلوي صاحب (كتاب الرجال) ذكره الشيخ في (الفهرست). (3719: كتاب المسجد) للسيد الشريف الصدوق، أبي الحسين يحيى بن الحسن بن جعفر بن عبيدالله بن الحسين الاصغر بن علي السجاد (ع) الراوي عن الرضا (ع)، ذكره النجاشي.

[ 16 ]

(3720: مسجد كعبة واقصى) لقطب الاقطاب محمد الچشتي. يوجد مع أربعين رسالة عرفانية له في (بنگال: 38 / 13 - 1:) 9011 - bo تقسيم الاوراد 2 - چهار برادران 3 - مجالس حسنية 4 - آداب الطالبين 5 - رفيق الطلاب 6 - سرايت امهات 7 - هدايات المشيخة 8 - توحيد ثلاثة 9 - رسالة عرفانية 10 - الفرق بين القولين (بالعربية) 11 - لذات المنتهين 14 - المفلس في أمان الله 15 - الجمع بين الدنيا والاخرة 16 - مراجين العشاق في بحر الاشواق 17 - تحفة الملوك 18 - الحيرة في ذات الله (بالعربية) 19 - الناس باللباس 20 - السفر والاقامة 21 - نكات الاخوان 22 - نيت 23 - ايمان 24 - اذكار ومراقبات (بالعربية) 25 - بيان روح 26 - جواهر العلوم (بالعربية) 27 - جهاد أصغر 28 - فوائد الاصول (بالعربية) 29 - قصه ء زن گل فروش 30 - جهاد أكبر 31 - افسانه ء ديوانه 32 - درياى شهادت 33 - فضل كسب 34 - طلب حلال 35 - مساهله در معامله 36 - اعجوبة العشق 37 - خلوت وجلوت 38 - مسجد كعبه واقصى 39 - قرآن شريف 40 - علم 41 - شرح النهاية. (3721: مسح العشاق) من مثنويات الميرزا إبراهيم الكازروني المتخلص بنادري، المتوفى حدود 1270 ذكره في (مجمع الفصحاء 2: 498). (3722: المسح على الخفين) لابي محمد الفضل بن شاذان بن الخليل الازدي النيسابوري، ذكره النجاشي. (3723: المسح على الخفين) لابي الحسن علي بن بلال بن أبي معاوية المهلبي الازدي، ذكره النجاشي، وله كتاب (المسح على الرجلين) أيضا كما يأتي. (3724: المسح على الخفين) للشيخ أبي علي محمد بن أحمد بن الجنيد الاسكافي المتوفي كما في (كشف الحجب) سنة احدى وثمانين وثلاثمائة، وله كتاب (فرض المسح على الرجلين) كما مر. (3725: مس الاطفال لخط القرآن) للميرزا محمد بن سليمان التنكابني ذكرها في قصصه، فيمن يجوز غيبته. (3726: المسح على الرجلين وعدم غسلهما واثباته من طرق العامة وأخبارهم) للشيخ المعاصر صدر الاسلام محمد أمين ابن إمام الجمعة الميرزا يحيى

[ 17 ]

الخوئي، أخرج من كتبهم كثيرا من الاخبار مع الشرح والبيان، وفرغ منها في الاربعاء 12 رجب 1336. (3727: المسح على الرجلين) للشيخ محمد علي الشهير بالشيخ علي الحزين المتوفى ببنارس الهند 1181، ذكرت في فهرس تصانيفه. (3728: مسح الرجلين) للشيخ السعيد أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان المفيد المتوفى 413، ومر (القول المبين في المسح على الرجلين) وبعنوان (مسألة في مسح الرجلين). (3729: مسح الرجلين) للسيد السعيد القاضي نور الله بن شريف المرعشي التستري الشهيد 1019، رأيتها في الرضوية. أولها: [ الحمد لله الذي رفع أيدي حججنا على الخصام ]، وآخرها: [ ودنو كعبهم عن الوصول إلى ساق المرام ]. (3730: مسح مقدم الرأس) للمحقق المير الداماد. أولها: [ الحمد لمن مسح جباه الحقائق بأيدي رحمته السابغة ]. بخط الشيخ علي بن أحمد النباطي العاملي مع جملة من رسائل البهائي، رأيتها في (مدرسة فاضلخان) بالمشهد المقدس الرضوي. (3731: مسح الرجلين) أو (وجوب المسح وتعيينه وعدم جواز غسل الرجلين) للشيخ عز الدين الحسين بن عبد الصمد الحارثي العاملي المتوفى 984. أولها: [ الحمد لله على نعمه وإرفاده ]. وفيها الرد على العامة في اصولهم وفروعهم وتعييرهم والتشنيع عليهم بترك قول الائمة (ع)، والنسخة بخط الحاج بابا ابن الميرزا جان القزويني، كتبها في 985، رأيتها في كتب الشيخ علي القمي، والكاتب من تلاميذ الشيخ البهائي. (3732: المسح على الرجلين) لابي الحسن علي بن بلال، وفي بعض نسخ (الفهرست) هلال بن أبي معاوية المهلبي الازدي، كما ذكره النجاشي، ومر له (المسح على الخفين) آنفا. (3733: المسح على الرجلين) للشريف أبي محمد أبي الحسين بن الحسين العلوي النيسابوري السيد المتكلم الفقيه صاحب (ابطال القياس) و (التوحيد) كما مر.

[ 18 ]

(3734: المسح على القدمين) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي، ذكره النجاشي. (3735: مسدس جوهر) منظومات بلغة اردو، للسيد مجاهد حسين الامروهوي الهندي، الملقب بجوهر، طبع بالهند. (3736: كتاب المسرة) لابي الفرج المعروف بابن أبي قرة وهو محمد بن علي بن محمد بن محمد بن أبي قرة العناني، ينقل عنه السيد بن طاووس في (الاقبال) ومر له كتاب (المزار) وكتاب (عمل شهر رمضان) الذي ينقل عنهما السيد أيضا في (الاقبال) ويحتمل انهما من أجزاء كتاب (المسرة) فقد يقول السيد من كتاب المسرة من كتاب ابن أبي قرة. (3737: مسرة الحياة) في قصص الانبياء والائمة (ع) وبعض الزهاد والسلاطين في عشرين بابا، لمحمد شفيع علي خان بن خليل الرحمان خان ساكن لكنهو من ولد إبراهيم الادهم، كما صرح به في اوله ألفه سنة 1252. أوله: [ لئالي متلئلا محبت نثار بارگاه مرسله ]. رأيته عند المولوي ذاكر حسن ساكن لكنهو، والظاهر أن أواخر النسخة بخط المؤلف. (3738: مسرح الفؤاد) في ترجمة المحقق الداماد، وذكر مبانيه الفلسفية وعقائده الحكمية، لميرزا محمود الشهابي المعاصر مدرس مدرسة سپهسالار الجديدة بطهران ذكره ابن يوسف في فهرسه (2: 69) طبع فهرس تصانيفه في ظهر رهبر خرد 1353. (3739: مسرة الناظرين) في أخبار الائمة الطاهرين الواردة في الاداب والسنن والاخلاق والحكم، للشيخ مهدي صحين بن علي الساعدي المعاصر، المولود سنة 1296، رتبه على مقدمة وخمسة وأربعين فصلا وخاتمة أوله: [ الحمد لله رب ] وفرغ منه سنة 1321، رأيته بخطه. (3740: المسطور في رق المنشور) لپيرجمال الاردستاني، جمال الدين محمد جمالي، العارف السياح المتوفى 879. المذكور في (9: 161). أوله: [ أي فرزند يك لحظه بنده وار بنشين وخاموش باش تابزرگى ]. رأيت منه نسختان في (المجلس 4276)

[ 19 ]

و (الملك 4 / 5935 كلاهما ضمن (كلياته) من القرن التاسع. (3741: المسعار في الاسعار) رسالة فارسية، للمولى محمد زمان بن كلبعلي التبريزي، وصف نفسه بقوله مقيم ديار بي تميزي وله فرائد الفوائد كما مر، كتبه في سنة المجاعة. اوله: زهى بر خطت نرخ غبرا شكسته * قدت سرورا دست بر چوب بسته حبذا خالقي بي همتا كه بدهقاني كرم بي منتهايش تخم وجود اين بنا را در صحراى دين كه مزرعه ء آخرت است افشانده ]. فرغ منه في الخميس سلخ ذي القعدة 1127 في مدرسة الشيخ لطف الله، والنسخة بقلم محمد قاسم چولدوزي عند العلامة السيد مصطفى الصفاتي بقم. (3742: مسعود نامة) للشيباني ناظم (جواهر مخزون 5: 280). (3743: المسعوديات) هو الاخبار المسعوديات نسبة إلى المسعودي صاحب (مروج الذهب) احال إليه في (التنبيه والاشراف). (3744: مسكت المخالف) في رد العامة، للسيد سجاد حسين البارهوي الهندي المعاصر، بلسان الاردو، طبع كما في الفهرس الاثنى عشرية اللاهورية. (3745: مسكن الشجون) في حكم الفرار من الوباء والطاعون، للسيد المحدث نعمة الله بن عبد الله بن محمد الموسوي الجزائري التستري، المتوفى سنة اثنتى عشرة ومائة وألف، رتبه على خمسة أبواب وخاتمة. أوله: [ الحمدلله الذي جعل الموت سعادة للمؤمن ]. فرغ منه في تستر يوم الجمعة سابع عشر رجب سنة ثلاث ومائة وألف، موجود في خزانة الخوانساري بالنجف وعليه خطوط المؤلف، ورأيته في خزانة سيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين ولما يذكر في الباب الخامس وظيفة الولاة والعلماء عند عروض هذه العوارض يذيله بفصل في ساير وظائف الملوك والامراء مع الرعايا يعقد خاتمة مبسوطة في نوادر متفرقة من المواعظ والحكم وغيرها، وأما بقية أبوابه فالاول في الموت وحقيقته، والثاني في مبادي الطاعون، والثالث في حكم الفرار عنه والرابع في بيان الاجل.

[ 20 ]

(3746: مسكن الفؤاد) من خوف سراية الطاعون بالاشتداد، فارسي في علاج الطاعون، للميرزا محمد تقي المدعو بحاج بابا الشيرازي، الملقب بملك الاطباء طبع في حياته مع بعض رسائل اخرى له في 1283 وتوفي بعده بقليل. (3747: مسكن الفؤاد) عند فقد الاحبة والاولاد، للشيخ السعيد زين الدين بن علي بن أحمد العاملي الشهيد، كتبه بعد فوت ولده محمد في رجب سنة أربع وخمسين وتسعمائة، مرتبا على مقدمة وأبواب وخاتمة، أول الابواب في الاعواض عن فوت الولد، وثانيها في الصبر، وثالثها في الرضا، ورابعها في البكاء. أوله: [ الحمدلله الذي قضى بالفناء والزوال على جميع عباده ]. طبع بايران ونسخة خط تلميذ المصنف المقروة عليه مع خط المصنف بالاجازة للكاتب، موجود في كتب مولينا الاخوند المولى محمد حسين القمشهي النجفي الكبير، وفي آخر التعزية المنقولة عن التتمات والمهمات للسيد بن طاووس، ومر في حرف التاء (تسلية الاحزان) و (تسلية الفؤاد) و (تسلية الحزين) و (تسيلة القلوب الحزينة). (3748: مسكن الفؤاد) في روايات المبدء والمعاد، للسيد الاجل عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الحلي الكاظمي، المتوفي سنة اثنين وأربعين ومائتين وألف، وهو في ثمانية آلاف بيت. (3749: مسكن القلوب) عند فقد المحبوب، فارسي ذكر بعض احفاده انه عربي فراجع، لاية الله دلدار علي بن السيد محمد معين النصير آبادي، المتوفي سنة خمس وثلاثين ومائتين وألف، كتبه بعد فوت ولده السيد محمد مهدي سنة احدى وثلاثين ومائتين وألف. أوله: [ الحمدلله الذي تفرد بالقدم ووسم كل شيئ ما عداه بالفناء والعدم ]. (مسگر نامه) لتائب التبريزي، مر في (19: 295). (3750: المسلسل بالاباء) مختصر في شرح خمسة أحاديث مسلسلة بالاباء التي يرويها السيد علي خان المدني عن آبائه عن النبي (ص)، للسيد صدر الدين علي خان بن نظام الدين أحمد الحسيني المدني الشيرازي المتوفى سنة 1120، قال فيه

[ 21 ]

هذه الاخبار الخمسة من مسلسل الحديث بالاباء بسبعة وعشرين أبا، وقلما اتفق ذلك في أخبار الخاصة حتى قال شيخنا الشهيد زين الدين في (شرح الدارية) بعد إيراد الحديث المسلسل المروي عن أبي محمد الحسين بن علي بن أبي طالب البلخي بأربعة عشر أبا، هذا أكثر ما اتفق لنا روايته من الاحاديث المسلسلة بالاباء، انتهى. (3751: المسلسلات) للشيخ المتقدم أبي محمد جعفر بن أحمد علي القمي نزيل الري صاحب المائتين وعشرين تصنيفا، كالعروس، الغايات، وجامع الاحاديث كما مر وهو معاصر الصدوق ويروي عنه تفسير العسكري (ع) كما ان الصدوق أيضا يروي عنه على ما في أسانيد بعض كتبه ك‍ (معاني الاخبار) ويظهر من أسانيده في المسلسلات أنه يروي عن الصاحب الوزير كافي الكفاة إسماعيل بن عباد الذي كتب له الصدوق عيون الاخبار والمسلسلات موجود، وينقل عنه العلامة المجلسي في البحار، كذا شيخنا العلامة النوري في مستدرك الوسائل ونسخته الان عند حفيده الميرزا علي آقا بهزادي بن الميرزا محمد بن الحاج النوري، وعليها اجازة الشيخ مهدي القمي المجاز من الحاج النوري للحفيد المذكور، ويوجد أيضا عند مولينا الميرزا محمد الطهراني بسامراء. أوله: [ المسلسل باشهد بالله واشهد لله... قال في أوله: سئلت رحمك الله ان أجمع لك من الاخبار المعروفة بالمسلسلات فاجبتك ]. ونسخة منه عليها تملك العلامة المجلسي بخطه عند السيد محمد رضا الطباطبائي التبريزي في النجف. (المسلسلات) أو (المجازات إلى مشايخ الاجازات) مر بعنوان الثاني. (3752: مسلك الادب في مدارك العرب) لصدر الافاضل لطفعلي دانش التبريزي الاصل الشيرازي، المذكور في (9: 316). كما في مقدمة طبع (الكلم والحكم) له. (3753: المسلك في اصول الدين) للشيخ الاجل أبي القاسم نجم الدين جعفر ابن يحيى بن سعيد المحقق الحلي، المتوفى سنة ست وسبعين وستمائة. أوله: [ الحمد لله على ما أباح من النعم واتاح من القسم ]. مرتب على ثلاثة مطالب، نسخة منه عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. آخر الموجود: [ قال صلى الله عليه وآله يا علي

[ 22 ]

أنت والائمة من بعدك ]. إلى آخر الحديث. (3754: مسلك احبة العباد) في شرح قصيدة الحبيب عبد الله الحداد، للسيد أبي بكر بن علي مصلح اليماني الذي فرغ من كتابه (انس النفوس) سنة 1281 ذكر في بعض تقريظاته. (مسلك الافهام) في علم الكلام، للشيخ الاجل محمد بن علي بن إبراهيم بن أبي جمهور الاحسائي صاحب (عوالي اللئالي) والحاشية عليه تسمى ب‍ (النور المنجي) كما يأتي صرح به في اجازته الكبيرة للشيخ محمد صالح الغروي في سنة 896، وألفه قبل عوده من مكة إلى العراق في 894، وقد مر بعنوان (مسالك الافهام) للتعبير به أيضا، وهو موجود في مكتبة راجه فيض آبادي مارى 3، ولما جمع بينه وبين حاشيته وبين فوائد اخرى سمى الجميع بالمجلى المطبوع. (3755: مسلك الامامية) في الاصول الاعتقادية فارسي، للسيد المعاصر الميرزا محمود الشهير بالمعلم ابن الميرزا سلطان علي خان بن عبد الوهاب بن الميرزا حسين خان حاكم تستر المتوفى سنة 1225 ابن الميرزا عبد الله بن الميرزا محمد شاهمير بن الميرزا عبد الله ابن المير سيد علي الثاني المرعشي التستري. ولد في سنة 1286 بسط فيه القول في معجزات الائمة وفي مباحث المعاد وذكر خصوصيات المحشر، وفرغ منه 1320. (3756: المسلك الجامعة) في شرح (الفية) الشهيد، للشيخ محمد بن عبد الحسين ابن معن البغدادي أصلا والخوارزمي مولدا ومسكنا، سلك فيه مسلك الاستدلال. أوله: [ الحمدلله الذي جعل التكليف وسيلة للمكلف إلى تحصيل الثواب وذريعة له إلى نيل اعلى ما ينتهي إليه الاخوان من اولى الالباب ]. (3757: مسلك الذهاب إلى رب الارباب) رسالة في آداب السلوك، للسيد الجليل الحاج سيد محمد علي بن الحاج ميرزا محمد الحسيني الشاه عبد العظيمي، طبعت في سنة 1330، وتوفي في شهر رمضان سنة 1334. (3758: مسلك الذهاب إلى رب الارباب) فارسي في الاخلاق والمواعظ مرتب على اثني عشر مقاما، أيضا للحاج سيد محمد علي المذكور، طبع جزئه الاول سنة 1327.

[ 23 ]

(مسلك الراشدين) كما في بعض المنقولات، ومر بعنوان (مسالك الراشدين) أيضا وهما تعبيران عن (مسلك السداد) الاتي ذكره. (3759: مسلك الراشدين) في الفقه، للمولى محمد صالح بن محمد البرغاني المتوفى 1271. قال في (مسلك النجاة) الرسالة العملية المختصر الفارسية: من اراد البسط فليراجع كتاب (مسلك الراشدين) ومن اراد أبسط منه يراجع (غنيمة المعاد في شرح الارشاد). (3760: مسالك السالكين) فارسي في ذكر طريق فرق من العرفاء والدراويش، وذكر جملة من أحوالهم وتواريخهم عمرا ومدفنا وسلوكا وغيرها، للميرزا محمد تقي خان المتخلص بحكيم، ذكره في (گنج دانش) الذي ألفه 1305. (مسلك السداد) في شرح الارشاد، للحاج مولى محمد صالح بن الاغا محمد البرغاني القزويني الحائري المدفن، المتوفى فجأة في الحضرة الحسينية، وهو مجلدان، كما في تكملة سيدنا الحسن صدر الدين، مر بعنوان (مسلك الراشدين) أيضا رأيت مجلده الاول المنتهى إلى آخر كتاب الجهاد عند حفيد المؤلف عبود بن الشيخ حسن الصالحي بكربلا، وهو شرح مزج يعلم بالخط الاحمر فوق المتن. أوله: [ الحمدلله الذي جعل اقدام العلماء واضعة على اجنحة الملائكة الكرام ]. فرغ منه في 1247. (3761: مسلك العارفين) أو (مسالك العارفين) لمحمد بن اسعد البخاري النقشبندي، فارسي في مناقب وطرق النقشبندية. ذكر في (كشف الظنوى 2: 1678) ويوجد منه نسخة في (المتحف البريطاني) من القرن الثامن. راجعه. (3762: مسلك الفطن النبية) في أحوال أسانيد من لا يحضره الفقيه، للسيد محمد بن هاشم الهندي النجفي المتوفى سنة 1323، رأيت قليلا من أوله بخطه عند ابنه السيد رضا وكانه لم يتم. (3763: مسلك المحتاج) إلى مناسك الحاج، للسيد الاجل جمال السالكين رضى الملة والدين أبي القاسم علي بن موسى بن طاووس الحسيني الحلي المولود قبل ظهر يوم الخميس نصف محرم سنة 589 كما صرح بذلك في أول كتاب (كشف المحجة لثمرة المهجة)

[ 24 ]

والمتوفى سنة أربع وستين وستمائة، وهو السابع من المجلدات العشر للمهمات والتتمات وعبر عنه بمسالك المحتاج في أول فلاح السائل وغيره. 3764: مسلك المرشدين) في رد الصوفية المبتدعين، ذكره الشيخ علي بن الشيخ محمد السبط في كتابه (السهام المارقة) ونقل عنه السيد محمد علي البهبهاني في كتابه (الرد على الصوفية والفلاسفة) المذكور، في (10: 208). (3765: مسلك النجاة) إلى معرفة أحكام الزكاة للشيخ العلامة الفقيه الشيخ حسن بن العلامة الشيخ اسد الله بن الحاج شيخ إسماعيل الدزفولي الكاظمي المتوفى بها ليلة السبت في شوال سنة 1298 مجلد كبير مبسوط. أوله: [ الحمدلله المتعال في عز جلاله عن مطارح الافهام ]. فرغ منه في سادس ربيع الاول سنة 1264 وعليه خط المصنف وعلى ظهره تقريظ لطيف مشتمل على تصديق اجتهاد المصنف بخط العلامة الانصاري وخاتمه الشريف. (3766: مسلك النجاة) رسالة فارسية مختصرة من الطهارة إلى الاعتكاف، للمولى محمد صالح بن محمد البرغاني، المذكور في (مسلك الراشدين 21: 23) وهو أبسط منه. (3767: مسلك النجاة) للسيد عبد الحسيب بن أحمد بن زين العابدين العلوي العاملي سبط المير الدماد أحال إليه في كتابه (صراط الزاهدين). (3768: مسلك الهداية) في مسائل فرعية بطريق السؤال والجواب عن السيد محمد كاظم اليزدي، جمعها تلميذه الحاج علي اكبر الخوانساري بخطه ضمن مجموعة من تملكاته. (3768: مسلم بن عقيل) فارسي في سوانحه إلى آخر حياته، للحاج ميرزا خليل الكمره ئى المعاصر. طبع بطهران 1367 في 712 ص. (3769: مسلية الاحزان) للشيخ الحميد إسحاق بن أحمد أبي يعقوب السجستاني الاسماعيلي، وهو في الصبر على المحنة والمصاب وما في ذلك للصابرين من الثواب. وان المحنة التي تخلق الابدان خير من المحنة النفسانية التي تخلق الاديان

[ 25 ]

وان فيها حكمة من الله وان مجيئها وذهابها بحركات فلكية لا يحترز منها العاقل بعقله وانها لا يغني فيها إلا الصبر. وللمؤلف رسالة اخرى موسومة ب‍ (الواعظ) وغيرها كما في (فهرسة مجدوع: 55 و 359). (3770: مسلى المصابين) في تسلية الحزين، للحاج ميرزا محمود بن السيد علينقي بن السيد جواد أخي السيد بحر العلوم الطباطبائي البروجردي، صاحب (المواهب) والمتوفي سنة 1300 وكانه مأخوذ من (مسكن الفؤاد) الشهيدية وغيره وقد طبع بايران سنة 1280. أوله: [ نحمده على ما منحنا من المصائب والبلايا ]. فارسي كتبه باسم الشاهزاده بهمن ميرزا ابن السلطان فتحعليشاه في 1257 مرتبا على فاتحة ثم ثلث فوائح، أولها ذات عوائد اثني عشر، ثم خاتمة، ونسخة عليها خط المؤلف وخاتمه عند المشكاة بطهران انتقلت إلى (دانشگاه 620)، واخرى بقلم مهجور الاصفهاني في 1291 عند السيد حسين الشهشهاني. (3771: كتاب المسموعات) للسيد الامام ناصح الدين أبي البركات محمد بن إسماعيل الحسيني المشهدي الراوندي الراوي عن تلاميذ الشيخ الطوسي نقل عنه رضي الدين الحسن بن أبي علي الطبرسي في مكارم الاخلاق، كما حكى عن الرياض. (3772: المسموعة) للمولى شمس الدين محمد المشهور بمتقال باف، ترجمة للمسائل الفرعية التي سمعها عن الشيخ نور الدين علي بن عبد العالي الكركي، في مكتبة مدرسة السيد اليزدي ضمن مجموعة من رسائله. (3773: مسند ابن عباس) عن الصحابة لابي أحمد عبد العزير بن يحيى الجلودي، شيخ جعفر بن قولويه، ذكره النجاشي وهو غير كتاب ما رواه ابن عباس من رآى الصحابة كما مر، على ما يظهر من النجاشي. (3774: مسند أبي نواس) وححى واشعب وبهلول وجعيفران ومارووا لابي شجاع فارس بن سليمان الارجاني المكاتب مع أبي العباس بن نوح شيخ النجاشي. (3775: مسند الامام أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (ع)) في عشر مجلدات أو أكثر كل منها أكثر من أربعمائة صفحة. رأيت عدة منها، ألفه السيد محمد

[ 26 ]

كاظم الكفائي المولود 1345 - 1924 م مؤلف كتاب (الزهراء) أورد فيه كلما روى عنه (ع) في الكتب الاربعة الكافي والفقيه والتهذيبين، وقد خرج من الطبع الجزء الاول منه من الاصول في 112 ص في 1374. (3776: مسند الامام الباقر أبي جعفر محمد بن علي (ع)) أيضا للسيد محمد كاظم الكفائي المذكور، خرج منه مجلدين ومشغول بسائر مجلداته في 1374. (3777: مسند أمير المؤمنين (ع) لابي أحمد عبد العزيز بن يحيى بن أحمد الجلودي شيخ جعفر بن قولوية. (3778: (مسند أمير المؤمنين (ع)) ليعقوب بن شيبة، قال النجاشي: أنه صاحب حديث من العامة غير أنه صنف مسند أمير المؤمنين، ورواه مع مسانيد جماعة من الصحابة. (3779: مسند الامين) اجازة مبسوطة كتبتها حدود 1350 للعلامة الاميني التبريزي قبل تأليفه (شهداء الفضيلة) الذي كان سماه قبل طبعه بصرع الحقائق، وقد قرظته 1353 وطبعه 1355. وتوفي الاميني في هذا العالم 1390 بطهران ونقل إلى النجف. (3780: مسند خلفاء بني العباس) لابي طالب عبيد الله بن أبي زيد أحمد ابن يعقوب بن نصر الانباري المتوفي بواسطة سنة ست وخمسين وثلاثمائة. (3781: مسند الرضا (ع)) كما عبر به في مجمع البيان وهو المعروف ب‍ (صحيفة الرضا) كما مر طبع مستقلا في بمبئي وفي آخر (مسند زيد) أيضا 1340. (3782: مسند زيد ابن علي بن الحسين) امام الزيدية الشهيد 122، مجموعة أحاديث رواه عن آبائه جمعها عبد العزيز بن إسحاق البقال المتوفى سنة 313، رواه عن زيد أبو خالد عمر بن خالد الواسطي، يظهر من جامع التصانيف انه طبع في ايطاليا وهو غير منسكه الاتي الموسوم بمنهاج الحاج، ومن شروح هذا المسند المنهاج الحلي وآخر الشروح شرح العلامة القاضي حسين السياغي وعليه حاشية السيد صارم الدين والسيد عماد الدين، وطبع المسند أيضا في مطبعة المعارف العلمية بمصر في 1340

[ 27 ]

وله مقدمة ذات فصول ثلاثة في ترجمة زيد وفي خصوصيات مسنده الموسوم بالمجموع الفقهي والمجموع الحديثي لاقتصاره على الحديث وفي ذكر بعض كتب أهل البيت، والمقدمة بقلم الشيخ عبد الواسعي وذكر اسناده إلى المسند وهو الذي رتبه على عشرة أبواب أولها باب الذكر. (3783: مسند عبد الله بن بكر بن أعين) لابي العباس أحمد بن محمد بن سعيد السبيعي الهمداني المعروف بابن عقدة الزيدي الجارودي المتوفي سنة ثلاث وثلاثين وثلاثمائة. (3784: مسند الامام علي بن موسى الرضا (ع)) طبع في آخر (مسند زيد) في مطبعة المعارف العلمية بمصر سنة 1340. (3785: مسند عمر بن على بن أبيطالب) للحافظ القاضي أبي بكر الجعابى السياري محمد بن عمر بن محمد بن سالم التميمي من حفاظ الحديث واجلاء أهل العلم شيخ شيخنا أبي عبد الله المفيد ولد في صفر سنة 284 وتوفي ببغداد في رجب سنة خمس وخمسين وثلاثمائة. (3786: المسند) للحافظ عبد الرزاق بن همام بن نافع أبي بكر الصنعاني المتوفى سنة 211، يوجد جزئه الثاني في مائتين وست وعشرين ورقة في مكتبة جامع على كر العامة، وكذا مجلده الثالث في مائتين وثلاث وستين ورقة رآها الاميني هناك ترجمه في مطلع البدور في علماء الزيدية. (3787: المسند) لقيس بن الربيع أبو محمد الاسدي الكوفي، نقل عنه في (الاصابة 3: 347) في ترجمة محدوج بن زيد الهذلي رقم 7742. (3788: مسند عمار بن ياسر) ليعقوب بن شعيب، ذكره النجاشي. (3789: مسند فاطمة) يروى فيه كثيرا عن أبي الحسين محمد بن هارون بن موسى بن أحمد بن إبراهيم بن سعد التلعكبري، وعن أحمد بن الفرج بن منصور عن علي بن بابويه باسناده، وعن أبي الحسن علي بن هبة الله، عن الشيخ أبي جعفر الصدوق باسناده، وعن أبي المفضل الشيباني محمد بن عبد الله باسناده، وعن الشريف

[ 28 ]

أبي محمد الحسن العلوي المحمدي النقيب الراوي عن أبي سهل محمود بن عمر بن جعفر بن إسحاق بن محمود العسكري، وعن موسى بن عبد الله الحسني يروى عنه في (مدينة المعاجز) ولعله الاتي. (3790: مسند فاطمة) الذي عده المحدث محمد بن شهرآشوب في (المعالم) من الكتب المجهولة المؤلف. استظهر سيدنا أبي محمد صدر الدين أنه كتاب (الدلائل) لابن جرير الامامي. (3791: مسند فاطمة بنت الحسين (ع)) للسيد المير ناصر حسين بن المير حامد حسين النيسابوري الكهنوي، كما في (التجليات). (3792: مسند الفردوس) للحافظ شهردار بن شيرويه بن فنا خسرو الهمداني الديلمي، المتوفى 558، وليس هو من احفاد عضد الدولة فنا خسرو بن الحسن بن بويه الديلمي الذي كان تلميذ الشيخ المفيد (م 413) وعمر قبة النجف. و (الفردوس) في الاخبار لوالده شيرويه ولما حذف فيه الاسانيد، جمعها ولده في أربع مجلدات، كما في (كشف الظنون). (3793: مسند النحويين) للامام المرزباني أبي عبد الله (عبيدالله) محمد بن عمران بن موسى بن سعيد بن عبد الله المرزباني الخراساني، المتوفى 378 أو 384. قال الياقوت في (معجم الادباء): أن أول من ألف في أخبار النحويين أبو بكر محمد بن عبد الملك التاريخي، ألف كتابا صغير الحجم قليل التراجم في ثلاث وعشرة ترجمة، وذكر في أوله: أنه اجتهد أبو العباس محمد بن المؤيد الازدي وأبو العباس أحمد بن يحيى الشيباني - ومراده ثعلب النحوي الذي ادرك أحد عشر خليفة، ولد 200 ومات 291 في خلافة المكتفي بن المعتمد - في ذكر أخبار النحويين فما وقعا وما طارا. قال ياقوت: وبعد التاريخي صنف فيه أبو عبد الله محمد بن عمران المرزباني صنف كتابا حفيلا كبيرا، حشاه بماروه، فينبغي أن يسمى (مسند النحويين) وقفت عليه وهو تسعة عشر مجلدا، ونقلت فوائده إلى هذا الكتاب - يعني معجم الادباء - ثم ذكر من ألف بعد هولاء مرتبا. أقول: ليس التسمية بذلك عن المؤلف بل التسمية لياقوت، كما صرح به.

[ 29 ]

(3794: كتاب المسوخ) للشيخ الاجل أبي جعفر أحمد بن محمد بن عيسى الاشعري القمي، ذكره النجاشي. (3795: المسوخ من بني اسرائيل) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، المتوفى 205، ذكره النجاشي. (3796: مسود الخدود) في مسائل الحدود فارسي، للسيد الحاج ميرزا يوسف ابن عبد الفتاح بن ميرزا عطاء الله الطباطبائي التبريزي، المولود 1167 والمتوفي 1242، يوجد عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم، ذكر أنه من اجدادي من طرف الامهات، وذكر حفيده في تاريخ اولاد. الاطهار ص 90) أنه ألفه بأمر عباس ميرزا نايب السلطنة.: أوله: [ الحمدلله الذي شرع القصاص والديات والحدود ]. مرتبة على مقدمة وأبواب. (3797: المسؤلات) جوابات مسائل من المولى محمد تقي المجلسي، سألها عنه المولى كلبعلي البروجردي وغيره، ودونها البروجردي في 1057، رأيتها عند الشيخ علي اكبر النهاوندي في مشهد خراسان. (3798: مسهل كردن) لعماد الدين محمود الشيرازي ابن سراج الدين مسعود ابن عماد الدين محمود، طبيب الشاه إسماعيل والشاه طهماسب الصفوي، الذي ألف (چوب چيني 5: 310) في 954، وهور سالة فارسية يوجد ضمن كجكول (كشكول) المؤرخة 949 في (كابل، وزارة الاطلاعات 70 / 217). أوله: [ هرچند فكر كردم كه معنى كه معلوم آن مخدوم نباشد نيافتم ]. (3799: مسيب نامه) أو (غلبه ء حيدري) مقتل بلسان اردو، للسيد سجاد علي الهندي، طبع منه سبع مجلدات كل مجلد حصة في لكهنو، ورابع حصصه طبع 1302. (3800: المسيحية) للمعز، من كتب الاسماعيلية، ذكر في (ايوانف: 62) وملحق (فهرسة مجدوع: 343). (3801: المسيحية) دروزي، إسماعيلي، ذكر أيضا في (ايوانف: 600) و (ملحق فهرسة مجدوع: 343).

[ 30 ]

(3802: مسيح موعود) في اثبات حياة المسيح والرد على غلام أحمد القادياني بلسان الاردو، للسيد علي بن السيد أبي القاسم الرضوي العمى الحائري اللاهوري المعاصر. مطبوع. (3803: المسيح والاناجيل) للشيخ جواد البلاغي، طبع بتماما في مجلة الهدى العمارية في عدة من أعداده سنة 1348. (3804: المسيلمة الكذاب) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، المتوفى 205، ذكره ابن النديم. (مسيو نامه لتائب، مر (19: 295). (3805: كتاب المشاتمات بين الاشراف) لابي منذر هشام الكلبي، ذكره ابن النديم وابن خلكان. (3806: كتاب المشاجرات) لابي منذر هشام الكلبى، المتوفى 205، ذكره ابن النديم وابن خلكان. (3807: كتاب المشارب) لابي عبد الله ماجيلويه، محمد بن أبي القاسم عبيدالله ابن عمران الجنابي البرقي، ذكره النجاشي. (3808: مشارب الاذواق) لمير السيد علي العارف الهمداني (713 - 786) المذكور في (9: 759 و 765)، وهو شرح القصيدة العرفانية الخمرية الميمية لابن فارض المصري، ينقل عنه في (مجالس المؤمنين). أوله: [ حمد اعم وثناي اتم حضرت ودوديرا كه صفاى مودت... اما بعد، يقول العبد... چون طايفه أي از اعيان اوليا ]. نسخه شايعة. اقدم ما اطلعت عليها في (الرضوية:: 982 - 6334) من القرن التاسع و (الملك: 5 / 4056) رأيتها ضمن مجموعة المؤرخة 905 و (المجلس 5 / 3871) كتابتها و (الحقوق) 975 (3809: مشارب التجارب وغوارب الغرائب) في التاريخ، لابي الحسن علي بن أبي القاسم زيد البيهقي، فريد خراسان، ترجم فيه نفسه ونقل عباراته في (معجم الادباء) عن نسخة خط يده، ولد 493 والاصح 490 ومات 565 وفيه انت - قلاته

[ 31 ]

إلى 549 وسائر تصانيفه. قال: مشارب التجارب أربع مجلدات. وذكر القزويني في مقدمة (تاريخ بيهق) له، ص يد: هو ذيل لتاريخ اليميني من سنة 410 - إلى حدود 560 يعني تمام عصر الغزنوية والسلجوقية ونصف اول الخوارزمشاهية، أكثر النقل عنه في (كامل) ابن اثير و (طبقات الاطباء) لابن أبي اصيبعة و (تاريخ جهان گشا) للجويني و (تاريخ گزيده) لحمد الله المستوفي المتوفي 750، وصرح في (تاريخ بيهق ص 20) أنه من آخر (تاريخ اليميني) إلى عصره وصرح في ص 71 أنه عربي. (3810: المشارع) الصغير في شرح (معالم الاصول). اصغر من الاول في قرب خمسة عشر ألف بيت، أيضا للحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي. ذكرها ولده الشيخ حسن في (مظاهر الاثار). (3811: المشارع) متن في الفقه إلى كتاب الضمان، للحاج ميرزا محمد حسين ابن المير محمد علي الشهرستاني الحائري الحسيني، المتوفى 1315، رأيته في خزانة كتبه. (3812: المشارع) أو (مشارع الاحكام) في شرح (الشرايع)، للشيخ المعاصر محمد طاهر بن محسن أخي الشيخ اسد الله الدزفولي، موجود في خزانة كتبه، ولد 1230 وتوفي في خمسة عشر وثلاثمائة وألف. وكان تلميذ الحاج الكلباسي و. صاحب الجواهر، كما في (التكملة). (3813: مشارع الاحكام) في شرح (شرايع الاسلام) لبعض تلاميذ صاحب الجواهر، كما صرح في بعض تقريرات له في الطهارة، وصرح بتلمذته لصاحب الجواهر في مسألة التيمم الواجد للماء، رأيت التقريرات عند السيد عبد الحسين الحجة بكربلاء، ولعل هذه التقريرات أيضا للشيخ محمد طاهر المذكور آنفا فيتحد مع سابقه. وعلى كل فليس هذا (مشارع الافهام في تحقيق مدارك الاحكام) الذي نسب إلى نفسه المولى محمد علي الزنجاني البابي المقتول 1265 في كتابه (ريحانة الصدور) الذي ألفه قبل ظهور بابيته في 1259 واهداه إلى محمد شاه القاجار، واثبت فيه رأيه بأن شهر رمضان لا يدخله نقص ابدا، في طي أربعة فصول وخاتمة.

[ 32 ]

(3814: مشارع السماع) في التصوف، للشيخ العارف المتكلم المفسر الفقيه عبد الوحيد بن نعمة الله الجيلاني الاسترآبادي من القرن الحادي عشر. ذكره في الرياض، وله (سر العالمين) و (سلوك الملوك) و (معيارات). (مشارع القاصدين) في السلوك إلى معالم الدين، للحاج المولى محمد جعفر الاسترآبادي، مر آنفا بعنوان (المشارع) (3815: المشارق) في اثبات الواجب، لاستاد البشر الامير غياث الدين منصور بن الامير صدر الدين الدشتكي الشيرازي، المتوفى ثمان وأربعين وتسعمائة. قال القاضي في (المجالس): اني رأيته. أقول: ويظهر من الفهرست الخديوي أنه موجود في مكتبة محمد پاشا باسلامبول ومكتبة السلطان محمد الفاتح ومكتبة سراي. همايون والحميدية المعظمة وغيرها، ورأيت منه نسخة عتيقة من زمان المؤلف تقريبا. (3816: مشارق الاحكام) للحاج مولى محمد النراقي الملقب بعبد الصاحب ابن الحاج مولى أحمد بن المولى مهدي بن أبي ذر الكاشاني (1215 - كاشان 1297)، نقح فيه الضوابط الكلية الشرعية وامهات المسائل الفرعية. أوله: [ الحمدلله فياض عوارف المعارف ]. رتبه على ثمان وعشرين مشرقا. وطبع في 1294 (3817: مشارق الاصول) حاشية المجلد الاول من (القوانين) وبعض الفصول، للشيخ محمود بن محمد الخوئي التبريزي، المعروف بالاصولي، وفرغ من (المقالات التوحيدية) 1306. وقد طبع (المشارق) بتبريز 1312 وكان فراغه منه في 1294. وله (التأمليات) ورسالة في (مقدمة الواجب) (3818: مشارق الاصول) للمولى محمد مهدي بن الحاج محمد إبراهيم الكلباسي الاصفهاني، المتوفى 4 ج 2 / 1278، كتبه قبل (عيون الاصول) الذي فرغ منه في 1256 كما صرح به في أول (العيون). (3819: مشارق الالهام) في شرح (تجريد الكلام) للحكيم المتشرع المولى عبد الرزاق بن علي بن الحسين اللاهيجي القمي، المتوفى سنة احدى وخمسين وألف. وهو لم يتم بل انما خرج منه بحث الامور العامة ثم بعد ذلك ذكر صاحب الرياض كتابه

[ 33 ]

(شوارق الالهام) في الحكمة بما يدل على تعددهما. (3820: مشارق الامان) ولباب حقايق الايمان، للشيخ الحافظ رضي الدين رجب بن محمد بن رجب البرسي الحلي، صاحب (مشارق الانوار) وهو اخصر من كتابه المذكور كما يأتي، وكتبه بعد (المشارق) لانه فرغ من هذا سنة احدى عشر وثمانمائة كما ذكره صاحب (الرياض) وقال رأيته بمازندران وعندنا منه نسخة. اقول: رأيته عند المولوي حسن يوسف الاخباري بكربلا. أوله: [ الحمدلله المتفرد بالازل ولابد، والصلاة على اول العدد وخاتم الامد، الواحد الصادر عن حضرة الاحد ]. وأورد في آخره قول الشافعي ان كان رفضا حب آل محمد (ص). (3821: مشارق الانوار) في الخيارات، للسيد محمد الساروي المجاور للغري، الملقب بثقة الاسلام، من المعاصرين وتوفي 1342. ذكره في آخر (أنوار الهدى) ويوجد منه نسخة في (المجلس) كتابتها 1286. (3822: مشارق الانوار) في شرح مشكلات الاخبار، للسيد مهدي القزويني الحلي. كما ذكره شيخنا في (خاتمة المستدرك). والظاهر انه (مطلع الانوار). (3823: مشارق الانوار) في قواعد الجفر، للسيد هاشم بن السيد مرتضى الطباطبائي الاصفهاني المشهور بالدكني، المولود في اكره. ومنتخبه الموسوم ب‍ (ذخيرة القلوب) مر أنه موجود. (3824: مشارق الانوار) في احكام الله الواحد القهار المستنبطة من اخبار الائمة الاطهار، هو شرح (المختصر النافع) بعنوان قوله، قوله ويسمى ب‍ (جمع الجوامع) أيضا. تأليف اورنگ زيب ميرزا بن محمد تقي ميرزا بن فتحلي شاه القاجار. أوله: [ الحمدلله الذي جعل الحقايق في عالم اللاهوت مطلع أنوار الدقايق في عالم الجبروت ]. يوجد عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم لعلها نسخة خط الشارح، وفي آخرها عدة احاديث بخط الشارح في 1269، يعبر عن حجة الاسلام الشفتي بالفاضل الرشتي وعن صاحب الجواهر بالشيخ النجفي، وعن الحاج مولى اسد الله البروجردي باستادنا الفاضل، وعن السيد جعفر الدارابي بالاستاد الكاشفي، ومن اساتيده الاخوند

[ 34 ]

ملا حسين رمزه استادنا المعاصر ولعله الجابلقي المتوفى 1278. ومنهم الحاج مولى علي اخ المولى اسد الله ورمزه شيخنا البروجردي، والفاضل النوري رمزه للميرزا محمد تقي والد شيخنا الحاج ميرزا حسين النوري، والفاضل التبريزي للحاج ميرزا احمد، وسيدنا الشارح لصاحب (الرياض). (3825: مشارق الانوار الخمسة) اراجيز في نيف والف بيت في العقايد ونظم سلسلة نسب الناظم المنتهية إلى الشهيد الاول، ونظم حديث الكساء وحديث الغدير، واحوال الفاطمة والحسن والحسين وساير الائمة (ع)، للاستاد محمد صالح شمسة بن مهدي. مرتب على فصول ثلاثة: ثالثها سلسلة نسبه، رابعها حديث الكساء. (3826: مشارق انوار اليقين) في حقايق (كشف) اسرار أمير المؤمنين، للشيخ الاجل الحافظ البرسي الحلي، رجب بن محمد بن رجب. طبع مكررا، منها في بمبئى 1318 بعد ما طبع قبله في 1303. هو ابسط من (مشارق الامان) واقدم عليه، لانه قال فيه ان بين ولادة المهدي وبين تأليفه خمسمائة وثمانية عشر سنة فتكون تأليفه ل‍ (مشارق الانوار) سنة 773 لان ولادة المهدي (ع) كانت 255، وقد مر ان تأليف (مشارق الامان) سنة احدى عشر وثمانمائة. اوله: [ الحمدلله المتفرد بالازل والابد والصلاة على اول العدد خاتم الامد محمد وآله الذين لا يقاس من الحق بهم احد ]. قال العلامة المجلسي: لا اعتماد على ما تفرد به لاشتماله على ما يوهم الخبط والخلط والارتفاع. وقال الشيخ الحر: ان فيه افراط وربما نسب إلى الغلو. وقد مر في الشروح شرحه. ويأتي منتخبه. ورأيت نسخة منه بخط جلال الدين بن محمد كتبها في كاشان في محاق ذي القعدة 1008 ولكن بينها وبين المطبوع اختلافات كثير وزيادات كثيرة واختلافات في العبارة بحيث يعد كتابين. وقد اشترى تلك النسخة الشيخ محمد السماوي بالنجف. (3827: مشارق حق اليقين) للسيد محمد تقي بن السيد مؤمن الحسيني، ساكن قزوين والمتوفى 1270. في مقدمة وثلاثة أبواب، في جواب رسالة أحد المبلغين الافرنج، باسم الفتحعلي شاه القاجار. فرغ منه بعد عودته من سفر العتبات في اوائل 1231 فارسي، يوجد في

[ 35 ]

(المجلس 2083) كتابتها سنة التأليف 1231، ناقصة من أولها. (3828: مشارق الدراري) الزهر في كشف حقايق نظم الدرر. لسعد الدين سعيد الفرغاني ابن محمد بن احمد، المتوفى 691 تلميذ صدر الدين أبو المعالي محمد اسحاق القونوي والمتوفى 691. وهو شرح قصيدة التائية لابن فارض المصري العرفانية. بالفارسية، الفه باسم نظام المك پروانه بيگى أبو المعالي معين الدين سليمان بن علي المقتول 676. اوله: [ ربنا عليك توكلنا وإليك... حمد وسپاس بيحد سزاى ذات خداييست كه سلطان عزت ووحدتش ]. يوجد بطهران (اصغر المهدوي 426) كتابتها رجب 703 وصورتها الفتوغرافية في (دانشگاه 5. 26) واخرى في (ابو ايوب خالد 177) كتب عن خط المؤلف في 27 ذي القعدة 714 واخرى في (دانشگاه 3664) من القرن التاسع أو العاشر، كما في الفهارس. (3829: مشارق الشمسين) ارجوزة في الطبيعي والالهي، للشيخ المعاصر محمد بن طاهر بن حبيب الفضلي السماوي من قرب النجف في خمسمائة بيت. (3830: مشارق الشموس الطالعة) في شرح الزيارة السابعة لامير المؤمنين (ع) التي أولها: السلام عليك يا أبا الائمة ومعدن النبوة، للميرزا محمد ابراهيم بن الحاج عبد المجيد الشيرازي المولد الحائري المسكن والمدفن والمتوفى بها عن عمر طويل في 1306 كما في (طرائق الحقايق 3: 156). وكان تلميذ السيد كاظم الرشتي. وهو كتاب كبير في ست مجلدات، رأيت النسخة بخط يده في غاية الجودة عند مولينا الميرزا هادي الخراساني النجفي، مجلده الاول في المقدمات، مرتب على مقدمة واشارات. اوله: [ الحمدلله الذي انخسرت دون سرادقات عز جلاله العقول والاوهام ]: وفيه بيان الدعا، والزيارة وما يتعلق بهما من الاداب والاسرار وغير ذلك من الفوائد. وأول المجلد الثاني: [ احمد حمد الاحمد فوقه لمن اقام بمشيته الملك والمكوت واشكره شكر الاشكر ] ابتدأ فيه باشارات في سند هذه الزيارة واعتبارها وما يتعلق به. ثم شرع في شرح فقرات الزيارة إلى (يعسوب الدين) واول المجلد الثالث: [ احمد حمدالاحمد فوقه ولا كلام لمن جل من ان يدرك بما جلاله ] فيه شرح (يعسوب) إلى (وارث) واول المجلد الرابع

[ 36 ]

[ الحمدلله الملك العلام ومصور صور الارحام ]. في شرح (وارث علم النبيين) فقط، وفيه التعرض للبابية ورد اقوالهم ورد الحاج كريم خان القاجار ودعويته الركنية الرابعة. وأول المجلد الخامس وهي خطبة بلا حرف منقوط [ احمد حمدا عدد الاملاك وهطل الركام والركاك وامدحه ]. وهو من تمام المجلد الرابع في غصب الفدك والميراث، وشرح خطبة صديقة الطاهرة، وذكر ما جرى في الصدر الاول، والرد على أقوال العامة في ذلك، وفي آخره شرح (الحاكم يوم الدين). وأول السادس [ حمدت من كل كل بشر وحير من نظر في مهمة ] وفيه شرح (شجرة التقوى) إلى آخر (النجم اللائح) وإليه جف القلم وله (رجوم الشياطين) مر في محله. (3831: مشارق الشموس) في شرح (الدروس) للمحقق الخوانساري الاقا حسين بن جمال الدين محمد بن الحسين، المولود كما في (جامع الروات) في ذي القعدة 1016 والمتوفى في غرة رجب 1098. وهو مطبوع بايران. قال في (جامع الروات) أنه في غاية البسط وكمال الدقة، مشتمل على جميع أخبار الائمة (ع) وأقوال الامامية. أقول: وعليه حواشي لولده الاقا جمال، وحاشية الميرزا عبد الله افندي صاحب (الرياض) وغيرها، وهو لم يتم ولو تم لتم به الفقه والحديث، لم يخرج منه الاكتاب الطهارة بغير أحكام الاموات والدماء الثلاثة. وكتب ولده الاقا رضي الدين محمد الخوانساري شرح كتاب الصوم من (الدروس) وطبع في آخر (المشارق). (3832: مشارق الشموس) للشيخ آقا محمد الكبير بن آقا حسين القمي، المولود 1288 والمتوفى ربيع الاول 1369، ترجم في (آينه ء دانشوران: 52). طبع جزء منه في الاستصحاب والتعادل والتراجيح. (3833: مشارق اللامعة) أو (الشوارق اللامعة) في الكلام كما في بعض المواضع، للشيخ فخر الدين محمد بن طي من علماء القرن التاسع. راجعه. (3834: مشارق المهتدين في الاحكام المأثورة عن الهداة المهديين) في الفقه. للميرزا محمد باقر الشريف الحسيني ابن الميرزا محمد تقي الشريف الرضوي القمي. صاحب (نور العيون). والكتاب في شرح (بداية الهداية) للشيخ الحر. نسخة الاصل

[ 37 ]

بخط الشارح، تشمل المجلد الاول في 12 مشرقا في المطالب الكلية من المباحث الاصولية والطرق الروائية للشارح وغيره، وتشمل لشرح مقدمة البداية، والمجلد الثاني في شرح كتاب الطهارة والصلاة والزكاة والصوم والاعتكاف واوائل الحج. فرغ من تأليف المجلد الاول (غرة ربيع الاول 1181) عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان. (3835: مشارق النور للكتاب المشهور) تفسير مختصر لطيف، للشيخ الاجل فخر الدين بن محمد علي بن طريح النجفي، المتوفى خمس وثمانين والف أوله: [ الحمدلله ] وقد جمع فيه بين المعاني اللغوية والقواعد العربية والاخبار، كما صرح به في خطبته، لكنه ما ذكر اسمه في أول الكتاب. قال [ وبعد، لما كان القرآن العظيم والكتاب الكريم من اجل النعم على العباد ] نسخة خط المصنف في خزانة بيت الطريحي بالنجف، عليها خط ولده صفي الدين وخاتمه، والجزء الاول ينتهي إلى مقدار من سورة آل عمران، عليه تملك الشيخ كمال الدين عبد علي بن عبد الحميد شمسا النجفي في 1121 وكتب عليه مصرحا بأنه للشيخ فخر الدين، والشيخ صفي الدين كان حيا في 1100، وفيها كتب الاجازة للشيخ أبي الحسن الشريف العاملي. (3836: المشاط) للشيخ معين الدين أبي المكارم سعيد بن أبي طالب بن عيسى المتكلم الرازي المعروف بالنجيب، ذكره الشيخ منتجب الدين. (3837: المشاعبات) أو (المشاغبات) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، المتوفى 205 ذكره ابن النديم وفي بعض النسخ بالغين المعجمة. (3838: المشاعر) في الحكمة المتعالية، لصدر المتألهين، صدر الدين محمد بن إبراهيم الشيرازي المتوفى بالبصرة مريد الحج سنة خمسين والف. أوله: [ نحمد الله ونستعين بقوته التي قام بها ملكوت السماوات والارض ]. ومر حواشيه وشرحه. رتبه على فاتحة وقد حقق فيها مفهوم الوجود وكيفية اتصال المهية به، هو في موقفين وفي كل منها مشاعر ولذا سمي به، قال فيه ولما كان مسألة الوجود اس القواعد الحكمية ومبنى مسائل الحكمة الالهية - إلى قوله: فرأينا أن نبدأ بها الكلام في هذه الرسالة المعمولة في اصول حقايق الايمان وحقايق الحكمة والعرفان، فنورد فيها اولا مباحث الوجود واثبات انه الاصل

[ 38 ]

الثابت في كل موجود. طبع بايران وعليه حواشي وشروح، مثل شرح الميرزا أحمد الاردكاني وحاشية المولى علي النوري والمولى إسماعيل واحد العين والميرزا أبو الحسن جلوه. (3839: مشاعل الانوار) لبعض المتأخرين عن السيد كاظم الرشتي، عناوينه سراج، سراج. حكي عنه ولد المؤلف في كتابه الذي عناوينه: هداية، هداية. (3840: مشاعل النفوس) فارسي في المناقب والمصائب لاربعة عشر المعصومين (ع)، للمولى محمد سميع بن محمد جعفر الميثمي العراقي الواعظ رسما وتخلصا، المتوفى نيف وثلاثمائة بعد الالف، وهو نظير (جلاء العيون) لكنه اكبر منه. موجود بخط المصنف عند ولده الحاج ميرزا محمد شفيع بن محمد سميع. (3841: مشافهة الاشراف) للشيخ أبي سعيد عبيد بن كثير العامري، ذكره ابن شهر آشوب في (المعالم). (مشاهد) لشاه داعي، مر في (19: 295). (3842: مشاهدة) رسالة فارسية عرفانية، لابي الفتح علاء القرشي. يوجد في (بنگال: الاسيائية 178) 4131 - E كما في فهرسها. راجعه. (3843: مشاهد البلاد) ومعارف العباد، هو تأليف السيد محمد باقر الحسيني الخلخالي الملقب بفخر الواعظين، المتوفى 1337. نقل عنه في (دانشمندان آذربايجان) وذكر في ص 294 ان نسخة منه عند السيد أبي الفتوح العلوي الخلخالي. (3844: مشاهد الشهداء) ومعاهد السعداء، مقتل فارسي مرتب على ثلاثة مشاهد وخاتمة. أوله بعد رباعية فارسية: [ آلاف حمد وستايش واصناف نياز ونيايش پادشاهى را سزد كه از عبوديت ] نسخة كتابتها 968 كتبت في كراچي. (3845: المشاهد العلية) للشيخ محمد علي بن أبي طالب الحزين الزاهدي الجيلاني، المتوفى ببنارس الهند 1181. حكاه في (نجوم السماء) عن فهرس كتبه. (3846: المشاهد المشرفة والوهابيون) رسالة في رد الوهابيين، للشيخ محمد علي بن محمد جعفر المعاصر، المتوفى 1354. طبع في النجف.

[ 39 ]

(3847: المشاهد المقدسة) في العراق، للشيخ كاظم الدجيلي المعاصر. ذكره صاحب (الادب العصري). (3848: مشاهدات تاريخي) نقلا عن كتب نادرة في مجلد كبير، فارسي، للشيخ مهدي شرف الدين التستري المعاصر، وسماها أيضا (المشاهدات والمطالعات). (مشاهده) لشاه داعي، مر في (19: 295). (3849: مشاهدية) لعبدالله تابع الحسيني الاوحدي، كتابخان صاحب الهندي ابن ميرزا مهدي، سلك العرفان والرياضة وسكن ايران ثم اعتكف النجف، وهو رسالة عرفانية بنظم ونثر فارسية، ألفها في 1261 ويذكر فيها استاده المير علينقي الاوحدي ابن المير حيدر الحسيني. أوله: [ استعانت جويم از رب كريم... نامه ء موسوم را زان شد بدر ]. يوجد في (دانشگاه 1 / 358) ضمن مجموعة. (3850: مشاهير علماء الهند) للسيد علينقي بن أبي الحسن النقوي اللكهنوي وهو ثلاث وخمسون ترجمة فرغ منه 1347. (المشايخ) يأتي بعنوان (المشيخة). (3851: المشايخ والاساتذة) للسيد أحمد الروضاتي الاصفهاني، حفيد صاحب الروضات، المولود 1347. ذكر فيه تراجم مشايخه واساتيده. رأيته عنده في سفره 1377. (3852: مشبار العقيدة) في اصول الدين، للشيخ عبد الله بن المعمار. قال في (الرياض) لعله ابن المعمار المشهور لا اعلم عصره، لكن عندي النسخة العتيقة منه وهي ناقصة الاخر، ألفها للشيخ نظام الدين إسحاق على طراز انيق رشيق حسنة النهج والفوائد. (3853: المشتاقية) لمظفر عليشاه الكرماني، المذكور في (9: 1061). ومر له (مجمع البحار). (3854: رسالة في المشترك) للسيد مهدي بن الامير السيد علي صاحب (الرياض) الطباطبائي الحائري المتوفى 1260، رأيته في مجموعة فوائد الوحيد

[ 40 ]

وغيرها في (مكتبة الميرزا علي الشهرستاني) بكربلا. (3855: المشتركات) في الاسماء مرتبا، ثم الكنى والالقاب هكذا، وآخره: [ انتهى ما تيسر على العجال مما يسخ في هذه المنوال والحمد لله المتعال في المبدأ والمال وفي جميع الاحوال والحمد لله أولا وآخر وظاهرا وباطنا ]. والظاهر أنه بخط أبي القاسم الحائري كتبه بعد استنساخه لرجال الشيخ عبد اللطيف الجامعي الذي فرغ منه 1284 وبين رجال الجامعي و (المشتركات) فوائد كثيرة كلها بخط أبي القاسم المذكور، قد أكثر فيه النقل عن (جامع الرواة) للاردبيلي و (مشتركات) الطريحي والكاظمي، وينقل بعض ما استظهره والده العلامة، ويكثر النقل عن الميرزا الرجالي الاسترآبادي والسيد التفريشي. (3856: مشتركات جامع المقال) أو (مشتركات الطريحي) وهو باب الثاني عشر من كتاب (جامع المقال) للشيخ فخر الدين الطريحي، والذي شرحه تلميذ الطريحي في حياته في 1079 ثم ألف بعد الشرح كتابه الموسوم ب‍ (هداية المحدثين) في 25 ع 1 / 1085 ويقال للهداية (مشتركات الكاظمي) أيضا. (3857: المشتركات) في الرجال، للمولى محمد علي بن أحمد بن كمال الدين حسين الاسترآبادي، المولود 1010 والمتوفى 1094، وهو صهر التقي المجلسي وتلميذه يعني الراوي عنه، ويروي عنه المولى محمد التنكابني المعروف بسراب. ذكره سيدنا في (التكملة) وفي (الروضات) في ترجمة المولى عناية الله القهپائي، وينقل فيه جملة من تحقيقات استاده الميرزا سراج الدين محمد قاسم الطباطبائي القهپائي. (3858: مشتركات الكاظمي) أو (هداية المحدثين) المشهور ب‍ (مشتركات الكاظمي)، للمولى المحقق محمد امين بن محمد علي الكاظمي، معاصر المحدث الحر، كتبه بعد ما كتب في حياة استاده شرحا على الباب الثاني عشر من (جامع المقال) الطريحية، مر ذكره في (مشتركات جامع المقال) فرغ منه في الخامس والعشرين من ربيع الاول سنة خمس وثمانين والف. (3859: رسالة في المشتق) للميرزا أبي القاسم بن الميرزا محمد علي النوري

[ 41 ]

الطهراني الكلنتري المتوفى 1292 وهي بمضمونها مندرجة في (مطارح الانظار) وترجمناه في (طبقات اعلام الشيعة، كرام: 58). (3860: رسالة في المشتق) للشيخ محمد باقر النجم آبادي ابن العلامة الفقيه المولى مهدي بن المولى باقر النجم آبادي وهو أخ الشيخ هادي وابن عم الاقا محمد النجم آبادي فرغ منها 1318 وطبعت في 1324 وتوفي 1343، ترجمناه في (النقباء: 227). (3861: رسالة في المشتق) وهي تقرير بحث السيد المجدد الميرزا محمد حسن الشيرازي المتوفى 1312. مطبوعة 1305 والمقرر هو الشيخ فضل الله بن المولى عباس النوري نزيل طهران ابن اخت شيخنا العلامة النوري وصهره على بنته صلب في الشهر الحرام رجب 1327 وحمل إلى مقبرته في الصحن الجديد بقم. (3862: المشتقات) لحسن رشدية، فارسي طبع برشت 1337 ق في 59 ص. (1863: رسالة في المشتق) للشيخ محمد حسين ابن الحاج محمد حسن المعروف بالكمپاني الاصفهاني النجفي المتوفى 1361 ترجمناه في (النقباء ص 560). (3864: رسالة في المشتق) للميرزا محمد صادق التبريزي مطبوعة 1319 وهو صاحب المقالات الغرية المطبوع أيضا في 1317 وهو ابن المولى الميرزا محمد المعروف ببالا مجتهد ابن محمد علي التبريزي وتوفي بقم 1351. (3865: رسالة في المشتق) لشيخنا المولى محمد كاظم الخراساني المتوفي يوم الثلاثاء 20 ذي الحجة 1329 قبل الاستدلال قدم امورا ستة وبعد اتمام المرام ختمه بامور ثلاثة. أولها: [ فائدة في المشتق ]. وهي بخطه الشريف اهداها إلى سيدنا الميرزا علي آقا ابن السيد المجدد الشيرازي المتوفى 1355. (3866: رسالة في المشتق) للميرزا محمود بن الميرزا علي اصغر شيخ الاسلام الطباطبائي التبريزي المتوافى بمكة المكرمة 1310 نسخة خط يده عند السيد محمد باقر القاضي التبريزي ولم تذكر في فهرس تصانيفه على ظهر (ابداء البداء) المطبوع في 1302.

[ 42 ]

(3867: رسالة في علم المشتق) فارسية للسيد عناية الله، كانت موجودة في (مكتبة الخوانساري). (3868: المشتقات) للحاج ميرزا محمود بن شيخ الاسلام الطباطبائي التبريزي المتوفى 1310. موجود بخط المؤلف عند الحاج ميرزا باقر القاضي في تبريز كما ذكر ابنه الميرزا محمد علي. (3869: المشتقات) للحاج آقا نور الدين محمد بن السيد حسين بن أبي الحسن الحسيني التفريشي الوزوائي القمي، المولود حدود 1279 والمتوفي بها 9 شوال 1342 يوجد عند ولده السيد ناصر الدين في قم، كما حكاه الميرزا محمد علي القاضي. (3870: رسالة في المشتق) للعلامة الانصاري، الشيخ مرتضى بن المولى محمد امين التستري المتوفى 1281 مطبوعة 1305 ذكرها بعض الفضلاء وليست هي المطبوعة في تلك السنة من تقرير بحث المجدد الشيرازي كما مر. (3871: المشتقات) للشيخ هادي الطهراني، اكبر من مشتقات تلميذه الميرزا صادق، عند السيد هادي الاشكوري ولعله بخطه. (3872: المشتهر) في نقض (المعتبر) الذي صنفه الحكيم أبو البركات، مجلد لابي الحسن علي بن زيد البيهقي فريد خراسان، كما في (معجم الادباء). (3873: المشتهر المأثور) من العمل في الشهور، للشيخ المتقدم علي بن عبد الواحد بن علي بن جعفر النهدي الحميري، معاصر الشيخ الصدوق، أو قبله، ينقل عنه السيد بن طاووس في (الاقبال). واحتمل في (الرياض) أن يكون له كتاب آخر أيضا في خصوص عمل شهر رمضان كما يظهر من (الاقبال) المذكور. (3874: المشجر) للسيد الاجل النقيب تاج الملة والدين علي بن محمد بن رمضان المشهور بابن الطقطقي، نقل القاضي نور الله في (مجالس المؤمنين: 207) من طبع حاج إبراهيم في تبريز والمنقول عنه، انما هو ترجمة الامامزاد عبد الله بن الحسن بن الحسين الاصغر بن السجاد (ع) صاحب البقعة والمزار الشريف في تستر الذي بناها المستنصر الخليفة العباسي الذي شيد بناء القبة المطهرة الكاظمية ثم بعد النقل

[ 43 ]

عن المشجر المذكور قال ان السيد الفاضل النقيب محمد بن علي الحسيني النسابة ذكر نسب السيد عبد الله الامامزاده المذكور في كتابه المسمى ب‍ (الاصيلي) بعين ما ذكر في المشجر. فالصريح من كلام القاضي ان المشجر والاصيلي كتابان لمؤلفين. (3875: مشجر آل مريخ) في ذرية السيد محمد المعروف بمريخ، للسيد عبد الله بن الحسن بن علي بن محفوظ الحسيني العلوي، صاحب ذيل العمدة الذي فرغ منه سنة 973، المعروف بابن محفوظ النسابة. (3876: المشجرات) أو (مشجرات آل الرسول) في انساب العلويين في مجلدات للسيد شهاب الدين بن محمود بن علي الحسيني المرعشي التبريزي المعاصر بقم، ينقل عنه في ساير تأليفاته، وذكر أنه أخرج فيه لكل حمولة فصيل شجرة خاصة، وقال أن فيه انساب بني الحسن وبني الحسين باليمن ومصر وبلاد الشام والحجاز والعراق وايران والهند، وذكر أنه بلغ بيوتات العلويين في ايران حتى اليوم إلى ما يقرب من أربعمائة بيت. صرح بجميع ذلك وذكره في فهرس تصانيفه إلينا. (3877: مشجر الاصيلي) للسيد فخر الدين محمد بن علي الطباطبائي المعروف بابن الطقطقي مؤلف تاريخ الفخري في 701، وتوفي 709 أو 702، مشجر كبير في ثلاثمائة صفحة تقريبا. توجد نسخة منه في بعلبك وصورتها الفتوغرافية عند الدكتور حسين علي محفوظ ببغداد ووالد المصنف السيد تاج الدين علي بن محمد رمضان كان نقيب النقباء وله ثروة عظيمة قتله صاحب الديوان للسلطان ابقا بن هلاكو. وهو مقدم على السيد تاج الدين الاوى الشهيد 711 المذكور في (عمدة الطالب: 334) طبع الهند وسمى بالاصيل لانه ألفه بأمر الجواجه أصيل الدين حسن بن الخواجه نصير الدين الطوسي. (3878: مشجر كتاب أبي الغنائم) الدمشقي، للمروزي الاتي ذكره. (3879: مشجر كتاب الطبقات) تصنيف الفقيه زكريا بن أحمد البزاز النيسابوري، للمروزي الاتي ذكره.

[ 44 ]

(3880: مشجر كتاب المعارف) تصنيف السيد أبي طالب الزنجاني الموسوي للمروزي الاتي ذكره. (3881: مشجر كتاب من اتصل عقبه) تصنيف أبي الحسن محمد بن أبي القاسم التميمي الاصفهاني، للمروزي الاتي ذكره. (3882: مشجر كتاب نسب الشافعي) خاصة للمروزي. الاتي ذكره. (3883: مشجر كتاب وفق الاعداد) في النسب. كل هذه المشجرات، للسيد الاجل النسابة إسماعيل بن الحسين بن محمد بن الحسين بن أحمد بن محمد بن عزيز المروزي الحسيني المولود 572. ذكرها الياقوت في (معجم الادباء) وقال له مشجر عدة كتب منها مشجر كتاب أبي الغنائم إلى آخر ما ذكرناه. وقال الياقوت، قد اجتمعت به في مرو سنة 614. (3884: المشجر الكشاف) لاصول السادة الاشراف، للسيد محمد بن أحمد بن عميد الدين علي الحسيني النجفي النسابة، فيه انساب آل عبد مناف ونبذة من نسب الخلفاء العباسيين والامويين ويسير من اصول الامم المتقدمين، ولم يرتبه على ابواب فرتبه أحد العلماء على خمسة عشر بابا من دون تبديل ولا تغيير لكلام المؤلف عن صورته الاصلية. ونسخته في (الخديوية) كما يظهر من فهرسها في مائة وثلاثة وأربعين ورقة وعلى مواضع منها خط السيد محمد بن مرتضى الحسيني، شارح (القاموس) الموسوم ب‍ (تاج العروس) الحنفي الزبيدي، وينقل عنه في شرح قاموسه أيضا في مادة زهر وغيرها. ورآى السيد حسين بن محمد القطب الرفاعي المولود 1913 م تلك النسخة والحق بها ما اراد الحاقه من الانساب والمشجرات وسماه (بحر الانساب المحيطة) وطبعه في 1355 ق ومما ادخله فيه نسب الشيخ عبد القادر مع أنه لم يكن ثابتا. وذكرنا تفصيل هذا الكتاب في (احياء الداثر). (3885: المشجر المبين) فيمن ذكر في (منتقلة الطالبيين) الذي ألفه السيد إبراهيم بن ناصر بن إبراهيم طباطبا النسابة الاصفهاني، و (المشجر) هذا ألفه السيد محمد مهدي بن حسن خرسان المعاصر، فرغ منه في 1385.

[ 45 ]

(3886: مشجر ملوك المرعشية) السادة الذين ملكوا على بلاد طبرستان في عصر أمير تيمور وأولاده، من أولهم المير قوام الدين الشهير بميرزا بزرگ دفين آمل طبرستان أيضا للسيد ابن محفوظ مؤلف (مشجر آل مريخ)، كلاهما عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. انتهت دولت هؤلاء إلى أوائل الصفوية وينتهي إلى ميرزا بزرگ هذا السيد الداماد وسلطان العلماء والمير محمد حسين المعروف بالشهرستاني الحائري. (3887: مشجر النسب) أو (مشجرة الانساب) المنقول عنه في (عمدة الطالب) للسيد النسابة أحمد بن محمد بن المهنا بن علي بن المهنا الحسيني العبيدلي، من تلاميذ السيد جلال الدين أبي القاسم علي بن عبد الحميد بن فخار النسابة الذي هو استاد السيد تاج الدين محمد بن القاسم بن معية، فالعبيدلي هذا معاصر للسيد تاج الدين ابن معية ومشارك معه في تلمذة على ابن الفخار، والسيد تاج الدين بن معية كان استاد شيخنا الشهيد محمد بن مكي واستاد السيد جمال الدين أحمد بن علي بن الحسين بن علي ابن مهنا بن عتبة الاصغر الحسني صاحب (عمدة الطالب). فصاحب هذا (المشجر) في طبقة مشايخ صاحب (عمدة الطالب) ونسخة هذا (المشجر) عند سيدنا الحسن صدر الدين لكنه مع بعض التصرفات والزيادات والالحاقات والتذييلات، والمذيل هو السيد النسابة الحسني الحسيني الشيرازي عز الدين إسحاق بن إبراهيم بن إسحاق وذكرت بقية نسبه في عنوان (مذيل مشجر النسب 20: 259). (3888: مشجر النسب) للسيد جعفر بن محمد الاعرجي، المتوفى 1332، رأيته بخطه عند ولده السيد هادي، ولعله هو (الدر المنتظم) أو (الاساس) أو (الرياض). (3889: مشجر النسب) للسيد أبي العز عبد العظيم بن الحسن بن علي بن طاهر ابن علي بن محمد رود وادري ابن الحبيب بن القاسم بن محمد البطحائي بن القاسم بن الحسن أمير المدينة ابن زيد بن الحسن المجتبى (ع)، ينقل عنه السيد أحمد بن محمد بن المهنا العبيدلي المعاصر للعلامة الحلي في كتابه (تذكرة النسب) وجعل رمزه (سلم). (3890: مشجر النسب) للسيد المعاصر عبد الله بن أبي القاسم بن علم الهدى البلادي البهبهاني البوشهري. طبع.

[ 46 ]

(3891: مشجر النسب) لابن الصوفي علي بن محمد العلوي صاحب (المبسوط) و (المجدي). (مشجر النسب) مر في حرف التاء بعنوان (التشجير) متعددا وفي الالف بعنوان (الانساب) ومر (التذكرة في الانساب). (3892: مشجر النسب) من آدم إلى الخاتم، نسختان منه تاريخ كتابة احديهما 1280، كلاهما في (سپهسالار). (3893: مشجر النسب) لبعض المتقدمين على مؤلف (عمدة الطالب). كانت نسخة 1164 في بيت السادة آل طعمة، نقل عنه الشيخ كاظم الشريف النجفي بخطه في التاريخ في هامش نسخة (عمدة الطالب) التي تملكها تلك السنة في مكتبة الشيخ رضا آل شيخ راضي. (مشجر النسب) مر بعنوان (الغصون) في بني ياسين أو آل ياسين. (3894: مشجر نسب أبي طالب) للامام أبي علي القطان المروزي الحسن بن علي بن محمد بن إبراهيم بن أحمد القطان الشهيد بيد الغز بعد قبضهم إياه فكان يشتمهم وهم يحثون التراب في فمه حتى مات 548، ترجمه في (البغية، 224) وذكر ترويجه لعلوم الاوائل وتستره في قرائة الحديث ويظهر من تصنيفه وتستره حسن حاله. وعبر عنه في مقدمة تاريخ بيهق (ص يد) بكتاب (الدوحة). (3895: المشذر) للشيخ المحدث أبي الحسن علي بن إبراهيم بن هاشم القمي ذكره النجاشي. (مشرب عشاق الهى) لازاد، مر في (19: 295). (3896: مشرع الاجماع) لبعض الاصحاب القريب عصره من العلامة الانصاري. موجود عند السيد محمد علي هبة الدين، ويظهر منه انه له (تفسير آيات الاحكام) وكتاب في دراية الحديث. (3897: المشرف) في حكم النبي (ص) وآدابه ومواعظه ووصاياه وساير الوصايا والحكم من حكماء العرب والايرانيين. في ثلاثة آلاف ورقة. لابي عبد الله المرزباني

[ 47 ]

محمد بن عمران بن موسى الخراساني البغدادي، المصنف الاخباري، المتوفى 378. ذكره ابن النديم، ومر له (اخبار أبي تمام) وغيره. (3898: المشرقة) في المعارف، سليماني، إسماعيلي، ذكر في (ايوانف: 524) وملحق (فهرسة مجدوع: 343). (مشرق الاشراق) للكازروني، مر في (19: 295). (3899: مشرق الاكوان) يذكر فيه البشارات للحجة (ع)، وهو لصاحب (ينابيع المودة) كما صرح به في ينابيعه. (مشرق الانوار) للمير الداماد، مر في (19: 296). (مشرق الانوار) لذهبي الدزفولي، مر في (19: 296). (مشرق الانوار) لتمنا، مر في (19: 296). (3900: مشرق الانوار) للحاج شيخ عبد الرحيم بن عبد الحسين الحائري الطهراني ابن محمد حسين صاحب الفصول (1294 - 1367)، منظومة فارسية في ذكر الاسرار القرآنية والاتحاد، طبع بطهران 1332 ش، وترجمنا المؤلف في (طبقات اعلام الشيعة، النقباء: 1104). (3901: مشرق الانوار الملكوتية) في اصول الدين على ما هو المأثور، مقتصرا على أحاديث الائمة (ع)، والرد على أهل الحكمة، للشيخ محمد المقابي بن علي بن عبد النبي بن محمد بن سليمان البحراني المقابي، رأيت النقل عنه في بعض مجاميع الاصحاب ويوجد في طهران عند السيد محمد المشكاة، ولعله بخط المصنف، ومر له شرحه الكبير على (الوسائل) في عدة مجلدات الذي ذكره في (أنوار البدرين)، وقال بعد ذكره: أن الظاهر ان له مصنفات اخرى، ويأتي له (نخبة الاصول) في اصول الفقه، وهو تلميذ الشيخ حسين الماحوزي صاحب (الحدائق)، ونسخة من (مشرق الانوار) عند السيد آقا التستري بالنجف، أحال فيه كثيرا إلى كتابه (الامامة) وهو أيضا موجود عند السيد آقا، مرتب على ستة أبواب: الاول في التوحيد، الثاني في الصفات الثبوتية والسلبية والفعلية، الثالث في العدل وفي هذا الباب عند ذكر الحديث الخامس عشر قال:

[ 48 ]

قد بينا ضعفه في كتاب الرجال، الباب الرابع في النبوة وما يتعلق بها، الخامس في الامامة وقد بسط القول في هذا الباب بمقدار ثلثي الكتاب وعقد فيه سبعة مباحث، الباب السادس في المعاد، وفي بعض هوامش النسخة حواشي يحتمل انها بخطه، منها ما ينقل عن استاده ومراده السيد عبد الله الجزائري مؤلف (أنوار الجلية). (3902: مشرق الانوار) في حالات الائمة (ع)، فارسي في ثلاث مجلدات للشيخ نظر بن الحاج إسماعيل الشريف الكرماني الحائري الواعظ المعاصر. (3903: مشرق الانوار) مثنوي فارسي في ثلاثة آلاف بيت، عناوينه: شرقة، شرقة. لشاه نظر الگيلاني المتخلص ب‍ (نظر)، كتابة النسخة سنة نظمه 955 ولعله بخط ناظمه في كرمانشاه عند السيد مرتضى بن السيد جواد النجومي الحسيني الكرمانشاهي فقدت خطبته وبقيت بعض مقدمته المنثورة، ذكر فيها أنه اهدى المثنوي هذا إلى السلطان أحمد ومدحه بقوله: نام أو نقش دل اهل يقين * زو پر از امن وامان روى زمين ذاتي از تاج ورى ديده صفات * تاج سلطان بود آن احمد ذات وذكر في فهرس المثنوي في اوله وأنه في أربعين شرقة، الاولى منها في بدو الايجاد على سبيل الرشاد والاربعون منها في المناجات، ويبحث في الشرقات الاولى في عوالم السير والسلوك والمكاشفات، وفي الشرقات الاواخر في تأثيرات الكواكب والبروج والطوالع. نظمه على سبك (الحديقة) و (سير العباد) (للحكيم السنائي. وذكر في تاريخه: [ تمت هذه الرسالة المباركة الموسومة ب‍ (مشرق الانوار على غاية السرعة والاستعجال) على يد ناظمها الجاني شاه نظر بن حسن الجيلاني الشكوري المعروف الملقب بالنقيب ببلدة الميمونة الآدرنة.. في 955 ه‍ ]. (مشرق الانوار) مر متعددا في (19: 196). (3904: مشرق التوحيد) لادهم الواعظ الخلخالي المتخلص بعزلتي. المذكور في (9: 717)، رسالة عرفانية فارسية. أوله: [ وبعد حمدالله سبحانه وتعالى على تجليات ذات الاعلى... چنين گويد... چون غرض اصلى از ايجاد عالم

[ 49 ]

وآدم ]. رأيتها بطهران عند الدكتور مفتاح ضمن مجموعة، تاريخ كتابتها 1229 و (سپهسالار 10 / 5838). (3905: مشرق التوحيد) في اصول الدين، مرتب على مقدمة وثمانية أبواب بعدد أبواب الجنة، للسيد محمد حسين بن محمد صادق الحسيني الواعظ الاصفهاني، ألفه باسم فتحعلي شاه. أوله: [ حمد وسپاس بي قياس وستايش بندگى اساس ]، فرغ منه يوم الاثنين العشرين من شهر رمضان 1237 عند الحاج شيخ محمد سلطان المتكلمين بطهران. (3906: مشكاة الحقيقة) لمحمد تقي صمد عليشاه التبريزي ابن عبد الكريم المولود في جمعة 28 رجب 1268. كان يسكن طهران إلى 1318، وهو رسالة عرفانية في السير والسلوك، ألفه بطلب محمد أمين خان بن لطفعلي القزويني، في مقدمة واثني عشر فصلا وخاتمة. أوله: [ الحمدلله الذي نور قلوب العارفين بنور جماله ]. يوجد في (الرضوية 268 - 6947) ضمن مجموعة كتابتها 2 شعبان 1326 كما في فهرسها. (3907: مشرق السعدين) في تأويل آيات مشكلة وحل أحاديث معضلة، مشتمل على تهذيب الاخلاق وتكميل النفس، للحاج مولى محمد مؤمن بن الحاج محمد قاسم الجزائري الشيرازي، صاحب (خزانة الخيال) وغيره، وتلميذ المولى شاه محمد الشيرازي نقل في (نجوم السماء) فهرس تصانيفه عن كتابه (طيف الخيال). وله (مجمع البحرين) أيضا نظير (مشرق السعدين) و (مشارق الشمسين) اسم ثاني ل‍ (مشرق السعدين) المذكور آنفا و (مشرق السعدين) موجود في خزانة السيد هبة الدين محمد علي الشهرستاني، وعبر عنه ب‍ (مطلع السعدين) أيضا. أوله: [ أحمد كلمة يبتدى بها الكلام ] ذكر فيه أنه بعد ما ألف كتابه البسيط المسمى ب‍ (مجانس الاخبار ومحالس الاخيار) في سبع مجلدات وعرض بعضها على بعض الافاضل الامراء - ذكر في الحاشية أنه النواب مخلص خان - ورآى فيه أمره أن ينتخب منه، فعمد إلى تأليف هذا الكتاب وسماه ب‍ (مشرق السعدين) ليتبين اسمه عن مسماه ووزعه على مائة مشارق، يتضمن كل منها تأويل آية أو توجيه رواية. المشرق الاول في تأويل آية سورة الاسرى: وما منعنا أن نرسل الا أن كذب بها

[ 50 ]

والمشرق المائة في بيان رواية: من مات وترك ورقة يكون عليها شيئ من علم الدين تكون تلك الورقة سترا فيما بينه وبين النار واعطاه الله بكل حرف مدينة أوسع من الدنيا سبع مرات. فرغ منه في أول محرم 1105. ومر أنه فرغ من (لطائف الظرايف) الذي هو آخر المجلدات السبعة 1109 وكان مدة اشتغاله بتأليفها سبع سنين، فيظهر أن تأليف (مشرق السعدين) كان في اثناء اشتغاله بالكتاب (البسيط) الكبير وهو يقرب من خمسة آلاف بيت، يوجد بخط الشيخ أحمد بن الحسن بن علي القطان النجفي فرغ منه 29 ج 1 / 1283، عند الشيخ محمد السماوي عن نسخة كتابتها 1131 صورة خط المؤلف في أصله وفيه شهادة المقابلة والتصحيح له في 1111. (3908: مشرق الشمسين) واكسير السعادتين أو (مجمع النورين ومطلع النيرين) لاجتماع الكتاب والسنة فيه، للشيخ البهائي، محمد بن الحسين المتوفي 1030 ذكر فيه آيات الاحكام وتفسيرها وما يناسبها من الاحاديث الصحاح والحسان مع التوضيح والبيان، خرج منه كتاب الطهارة فقط إلى أواخر غسل الاموات، كتبه بعد (حبل المتين) ورتبه كترتيبه على أربعة مناهج بعد مقدمات، ما ذكر فيه من الاخبار إلا ما هو الصحيح باصطلاح المتأخرين وقليل من الحسان، وفيه نحو أربعمائة حديث. أوله: [ الحمدلله الذي هدانا بأنوار كتابه المبين ووفقنا لاقتفاء سنة نبينا ص ]. وفرغ منه بقم في 17 ذي الحجة 1015، وطبع مع (حبل المتين) بطهران 1321، ونسخة منه بخط المولى محمد طاهر بن حسن علي الكوسازي، فرغ من الكتابة 17 محرم 1102 عند السيد علي شبر. واخرى بخط تلميذ المؤلف في 1017 وهو السيد بهاء الدين علي الحسيني الطوسي، ثم كتب الوقفية عليها البهائي بخطه للرضوية 1021. وعليه تقريظ السيد محمد المدني المعروف ب‍ ابن جويبر المدني السائل عن صاحب المعالم، وتقريظ صدر الدين محمد بن محبعلي التبريزي، وهما تلميذا الشيخ البهائي. ونسخة السيد محمد التهجدي بقلم إبراهيم بن عبد الجليل الشيرواني، كتبه في اردبيل، وفرغ منه في رجب 1031 ووصف المصنف فيه بقوله: العلامة الواصل إلى أعلى فراديس الجنان... فهو صريح في أن البهائي توفي قبل التاريخ.

[ 51 ]

أقول: كتب البهائي اجازة بخطه لاحد تلامذه في رجب 1030، وهي موجودة في الخزانة الرضوية وتوفي بعد تاريخ الاجازة بما يقرب ثلاثة أشهر، وصرح تلميذه الشيخ هاشم بأنه توفي في العشر الوسط من شهر شوال 1030. (3909: المشرع الروي) في مناقب السادة الكرام آل أبي علوي، للسيد محمد بن أبي بكر الشلي العلوي الحسيني التريمي الحضرمي، ينقل عنه السيد علوي بن طاهر الحضرمي المعاصر مؤلف (القول الفصل) في مكاتيبه إلى السيد عبد الرزاق كمونة (3910، المشعشعة) في العروض، مرتبا على مقدمة وثلاثة مسالك وخاتمة، للشيخ عبد علي بن ناصر الحويزي تلميذ البهائي، والمتوفى بعد 1063. اهداه إلى السيد خلف بن عبد المطلب المشعشعي المتوفى 1074. أوله: [ الحمدلله مسبب الاسباب ومثبت الارض بالاوتاد عن الاضطراب... وبعد فيقول غبار نعال أهل الفقر عبد علي بن ناصر المعروف بابن رحمة ]. والنسخة ضمن مجموعة من الرسائل الست له كلها بخط ابن أخ المصنف الشيخ ناصر بن سعيد بن ناصر، فرغ من بعضها 16 ج 1 / 1063 عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان. (3911: مشعل هدايت) بلغة اردو، طبع بالهند. (3912: مشقص المصيب) في العول والتعصيب، للفاضل المعاصر محمد صالح ابن الميرزا فضل الله المازندراني الحائري نزيل بارفروش. (3913: المشكاة) المقتبس من أنوار الائمة، متن في امهات الاحكام الشرعية ومهمات المطالب الفرعية بعبارات جامعة، خرج منه الطهارة والصلاة، لاية الله بحر العلوم ويأتي بعنوانه الاخر (مشكاة الهداية) أيضا وعنوانه الاخر (المصابيح). أوله: [ الحمدلله الذي هدانا إلى شرايع الاسلام وأوضح لنا مهمات مدارك الافهام ]. ثم أنه غير الخطبة بدون أن يضرب عليها، بل كتب بخطه في الحاشية هكذا: [ نحمدك يا من نور معالم الدين بمشكاة الهداية واليقين واظهر مدارك الشرع المبين بتهذيب مسالك المهتدين ]. وبالقرينة سموه (مشكاة الهداية) كما يأتي. ألفه بالتماس جماعة من من المؤمنين وطايفة من طلبة علوم الدين، مرتبا على أربعة أركان، أولها في العبادات

[ 52 ]

والموجود منه الطهارة والصلاة، ولذا يقال له (منثور الدرة) أيضا عند الشيخ هادي كاشف الغطاء، ويأتي شرحه الموسوم ب‍ (مشكاة المصابيح). (3914: المشكاة) في مسائل الخمس والزكاة، للمولى الفاضل الميرزا محمد بن عبد الوهاب الهمداني الكاظمي الملقب بامام الحرمين، المتوفى سنة نيف وثلاثمائة وألف، في مجلدين، أولهما في الزكاة فرغ منه 1279 ومادة تاريخه على ما انشاه الشيخ جابر بن عبد الحسين الربعي الكاظمي في قطعة قوله: كتاب تزكى النفس والمال فحواه. وثانيهما في الخمس، وفرغ منه في 1280 ومادة تاريخه (فرغ) أيضا للشيخ جابر: ان ابن داود غدارقيا - معارج الفضل دراه بلغ - وأوضح الفقه بمشكاته - ومن كتاب الخمس ارخ فرغ أول هذه الجزء: [ أحسن ما يغتنمه المرء بيده ويكنزه في يومه لغده ويغوص عليه في بحر عمره ]، عند الشيخ محمد السماوي بنجف، وفي آخره اجازتي المولى حسين علي التويسركاني واجازة صاحب الروضات بخطيهما له في 1283. (3915: المشكاة) في شرح الاحاديث المشكلة وبعض الايات، مرتب على نيرين اولهما في شرح نبذ من الايات ابتدأ بآية الخلق في ستة أيام في سورة الاعراب، والنير الثاني في شرح الاحاديث، وحكى في شرح الحديث الرابع وهو حديث الفرجة في اثبات الصانع والرد على الزنديق المروي في (الكافي) عن أبي عبد الله الصادق (ع) جملة من التحقيقات عن صاحب كتاب (خزائن جواهر القرآن) وينقل فيه عن العلامة المجلسي والسيد المحدث الجزائري، وانتهى فيه إلى شرح الحديث الثامن والخمسين. رأيته عند سيدنا الحسن صدر الدين. (3916: مشكاة ادب ناصرى) لميرزا عباسقلي خان سپهر الثاني بن ميرزا محمد تقي خان سپهر الكاشاني، ترجم نفسه وذكر مؤلفاته في آخر المجلد الثاني من الربع الثاني من (المشكاة) المطبوع 1322، وكان شروعه في تأليفه بأمر ناصر الدين شاه (1264 - 1313) حيث أمره أن يترجم ويشرح مفصلا كتاب (وفيات الاعيان) لابن خلكان، فشرع من حرف الالف بترجمة أبي عمران إبراهيم بن يزيد النخعي إلى أن وصل في حرف الميم إلى ترجمة مقاتل بن عطية البكري في سبعمائة ترجمة، وفي ذيول

[ 53 ]

التراجم تراجم كثيرة تزيد على الفين فخرجت في عدة مجلدات في أزيد من مائتي ألف بيت واهداه إلى خزانة السلطان المذكور، وبدأ في الربع الثاني في ترجمة علي بن الحسين زين العابدين، فترجم ما ذكره ابن خلكان ثم شرح جميع ما يتعلق بأحواله في مجلدين ضخيمين، أولهما في 884 ص طبع في 1321 والثاني في سنة 1322 وعليها تقريظات: أولها فرمان ناصر الدين شاه، ثم تقريظ السيد علي اكبر التفريشي، ثم تقريظ الشيخ عبد الرحيم بن محمد علي التستري المتوفي 1313 تاريخه 1309، ثم الحاج فيض الله الدربندي الذي زار العتبات حدود 1312 وتوفي بعده برهة، تاريخة 1303 مع الاجازة له ويروي فيها عن شيخه الحاج المولى علي الخليلي، ثم تقريظ الحاج السيد مصطفى الكاشاني تاريخه 1304، ثم الشيخ محمود المعرب امام مسجد الحاج أبي الحسن المعمار في 1305، ثم الحاج ميرزا أبي الفضل المتوفى أوائل 1316 عن ثلاث وأربعين سنة تاريخه 1314، ومجلد في أحوال الباقر (ع)، وذكر هناك أن (المشكاة) يتم بتواريخ جميع الائمة (ع). (3917: مشكاة الادعية) مجموعة من الادعية مصدر ببعض السور من ياسين وغيرها، بخط السيد أحمد بن محمد التبريزي، طبع في 1328 وفيه نسخة دعاء الصباح المنقولة عن خط أمير المؤمنين (ع)، نقلها السيد قطب الدين محمد الحسيني الشيرازي عن نسخة الامير إبراهيم القزويني في 1130، ثم نسخة اخرى 1159. (3918: مشكاة الانوار) في تواريخ الاطهار، للمولى محمد إبراهيم بن علي، رأيت مجلده الاول مرتبا على مشكاتات سبع، مشكاة السابع منه في أحوال سيد الشهداء (ع) مرتبا على عدة مصابيح، عند الشيخ محمد علي بن المولى حسن علي الهمداني الحائري نزيل سقز، تاريخ كتابته 1292. وله (مصباح المصائب) الاتي ذكره. (مشكاة الانوار) في تفسير القرآن، بما ورد في متون الاخبار، للمولى أبي الحسن الشريف العاملي، مرت بعنوان (مرآة الانوار). (3919: مشكاة الانوار) في الادعية، للشيخ تقي الدين إبراهيم بن علي بن الحسن بن محمد صالح الكفعمي، صاحب (المصباح) الذي فرغ منه 895، ذكره

[ 54 ]

في (الرياض) وتوفي كما في (كشف الظنون) في مادة (نور حدقه) في 905. (3920 مشكاة الانوار) في فضائل القرآن والدعاء، فارسي للعلامة المجلسي محمد باقر بن محمد تقي المتوفى 1110، ألفه باسم الشاه سليمان الصفوي، مرتب على ثلاث تنويرات: أولها في فضيلة القرآن وفيه كواكب، تاسعها في فضائل سور القرآن من الفاتحة إلى الناس، والتنوير الثاني في فضل الدعاء وهو على ثلاثة أنجم، ثالثها في سبب عدم استجابة الدعاء، والتنوير الثالث في ذكر بعض الدعوات والاذكار في فصول: أولها في فضل التسبيحات الاربعة. طبع مكررا منها على الحجر في ايران 1311 مع (لمعات الانوار) عندي نسخة كتابتها 1230 بخط السيد محمد رفيع بن أبي القاسم الحسيني المشهدي. (3921: مشكاة الانوار) فارسي مختصر (عين الحياة) المجلسية، في ثلاثة آلاف بيت أيضا للعلامة المجلسي، كما صرح به في (الفيض القدسي). طبع بتبريز 1308 وطهران 1311، وبمبئى. (3922: مشكاة الانوار) و (مرآة الجمال) كلاهما من نظم عباسقلي الباكوئي المولود 1208 بالفارسية. من (دانشمندان آذربايجان: 306) يظهر تعددهما. (3923: مشكاة الانوار) للشيخ محمد بن عبد الجبار البحراني، حكى عنه كذلك في (الدمعة الساكبة) حديث قيام الرضا (ع) عند سماع لفظ القائم. أقول: الشيخ محمد بن عبد الجبار الكبير كان في عصر الشيخ كاشف الغطاء، وأما الصغير وهو ابن اخت الكبير وتلميذه فهو محمد بن عبد علي بن عبد الجبار المعاصر للسيد كاظم الرشتي الذي توفي 1259، وصاحب التصانيف الكثيرة هو الصغير وأما حديث القيام فهو مذكور في (موجج الاحزان) للشيخ عبد الرضا بن محمد الاوالى البحراني أيضا. (مشكاة الانوار) قيل أنه يطلق على (كفاية الاثر) لعلي بن محمد بن علي الخزاز القمي، كما مر. (3924: مشكاة الانوار) في غرر الاخبار، للشيخ أبي الفضل علي بن الشيخ رضي الدين أبي نصر الحسن بن أبي علي المفسر الطبرسي الملقب ب‍ أمين الاسلام الفضل بن الحسن

[ 55 ]

ابن الفضل الطبرسي، وهو مما ينقل عنه في (البحار) قال: وهو كتاب ظريف مشتمل على أخبار غريبة. أقول: يوجد عند الميرزا محمد علي الاردوبادي بالنجف، ويظهر من خطبته أنه ألفه تتميما لكتاب والده (مكارم الاخلاق) حيث قال: لما جمع أبي مكارم الاخلاق استحسنه أهل الافاق فابتدأ بتصنيف كتاب آخر جامع لسائر الاحوال ولمحاسن الاحوال، واختار في ذلك المعنى كثيرا من الاخبار المروية - إلى قوله: ولم يتيسر له اتمامه وادركه الاجل... ثم سألني جماعة من المؤمنين أن اؤلف هذا الكتاب، فكتبت ما حضرني من ذلك ورتبته وبوبته... وسميته بمشكاة الانوار في غرر الاخبار. وذكر في أوله فهرس الابواب العشرة والفصول على التفصيل، تاريخ كتابة النسخة 1115. أوله: [ الحمدلله أهل الحمد ووليه ومنتهى الحمد وغايته، نحمده على ما هدانا ]. الباب 1 - الايمان والاسلام في خمسة عشر فصلا 2 - في صفات الشيعة، تسعة فصول 3 - محاسن الافعال، ستة وعشرين فصلا 4 - آداب المعاشرة مع الناس، اثنى عشر فصلا 5 - مكارم الاخلاق، سبعة فصول 6 - عيوب النفس ومجاهدتها، ثمانية فصول، 7 - المصائب والبلايا وثوابها وذكر الموت، عشرة فصول 8 - الخصال المنهي عنها، عشرة فصول 9 - المواعظ 10 - المتفرقات، وفي أكثر فصوله ينقل عن كتاب (المحاسن) للبرقي، فيه كثيرا من الاخبار الغير موجودة فيما بايدينا من نسخ (المحاسن) وهذا دليل على أن (المحاسن) الموجودة اليوم ناقصة وكان عنده نسخة اكمل منه، وقد ينقل فيه عن (روضة الواعظين) و (عيون الاخبار) و (مجمع البيان) لجده الطبرسي وغير ذلك. وطبع بمطبعة الحيدرية في النجف هذه السنة 1370. (3925: مشكاة الانوار) فارسي، للمولى علي اصغر بن علي اكبر البروجردي المولود 1231 والمتوفى بعد الثلاثمائة بقليل كما يظهر من ترجمته في (المآثر والاثار: 217) ينقل عنه في كتابه (عقايد الشيعة) المطبوع 1322 مكررا ما يتعلق بالفرق المختلفة من المسلمين. وهو مقامات الائمة (ع) في خمسة عشر ألف بيت، وذكره أيضا في آخر (خزانة الانوار).

[ 56 ]

(مشكاة الانوار) في الاخبار، لامين الاسلام الشيخ أبي علي الفضل بن الحسن ابن الفضل الطبرسي، نسب إليه في كتاب (رفع المناوات) كذلك، لكنه عين ما مر لحفيده الامام أمين الاسلام الطبرسي المفسر أبو الفضل علي بن الحسن وهو غلط الناسخ في تقديم علي على الفضل. ورأيت بخط الشيخ زين الدين علي بن الشواء عن خط استاده الفاضل المقداد ما لفظه في كتاب مشكاة الانوار عن أبي عبد الله (ع): إذا كان يوم القيامة يجمع الله الناس في صعيد واحد ووضعت الموازين فيوزن مداد العلماء مع دماء الشهداء فيرجح مداد العلماء على دماء الشهداء. وهذا الحديث بعينه موجود في النسخة الموجودة من (مشكاة الانوار) لحفيد الطبرسي. (3926: مشكاة الانوار) للمولى محسن صاحب تفسير (مجمع المطالب) الذي شرع فيه وهو ابن أربعين سنة في 1270، أحال في تفسيره إلى (المشكاة) عند تعرضه لرد من قال بطهارة دم الامام وسائر ما يخرج من جوفه وعدم جنابته. (3927: مشكاة الانوار) ديوان عربي في المدايح والمراثي، للسيد محمد بن فضل الله بن خداداد الموسوي الپهنه كلاهى الساروى الغروي المعاصر، الملقب ب‍ ثقة الاسلام، يزيد ديوانه الفارسي، رأيت جملة من قصايده عند الشيخ زين العابدين السرابي المتوفى بالنجف حدود 1356، طبع، وتوفى المؤلف 1342. (3928: مشكاة الانوار) في توحيد القادر المختار وسائر الاصول الخمسة، في خمسة أجزاء، للسيد هادي بن السيد حسين البحراني الموسوي الحسيني، المولود 1302 في النجف ونزيل المسيب أخيرا. نسخة بخطه في مكتبته، فرغ منها 1359 وهو والد السيد حسين الصائغ، وكان ابن اخت السيد علي الصائغ والد السيد مهدي والسيد رضا النسابة. (3929: مشكاة البهية) في الفرائد القرآنية، للمولى محمد بن محمد مقيم، رأيته عند الميرزا محمد علي الاردوبادي بنجف، ويحتمل أن يكون المؤلف الشيخ محمد بن محمد مقيم ابن الشيخ درويش محمد الاصفهاني الغروي نزيل الحويزة واحد العلماء المجازون من السيد عبد الله التستري في 1168.

[ 57 ]

(3930: مشكاة الحياة) في تفسير الايات، لنجفعلي دانش بن حسن علي التبريزي طبع باستانبول 1289 في 102 ص. ومر ترجمة المؤلف في (9: 315). (3931: مشكاة الزائرين) من كتب المزار، فارسي، مرتب على مقدمة وسبعة أبواب وخاتمة، وهو للسيد إبراهيم بن أبي الحسن الحسني. (3932: مشكاة الزاهرة) في أحوال الخمسة الطاهرة، للسيد المعاصر أبي القاسم بن العلامة السيد أحمد الحسيني الكاشاني النجفي، المتوفى بها حدود 1318 مرتب على خمسة أبواب بعدد الخمسة الطاهرة، كل منها ذات فصول كثيرة، في أوله فهرستها مفصلا. أوله: [ الحمدلله الحميد المحمود المتفرد بوجوب الوجود المتوحد بالازلية والابود ]. فرغ منه في 13 رجب 1305، ثم الحق به بالتماس بعض الاخوان جملة من تواريخ ثامن الائمة (ع) بخراسان والنسخة عند الشيخ علي القمي في النجف (3933: مشكاة الرزية) ديوان في المراثي للائمة (ع) وفي آخره عدة تواريخ ومراثي سائر العلماء المعاصرين، فارسي طبع بطهران في سنة نظمها 1324 وناظمه الميرزا محمد حسين بن علي مراد الانصاري المعاصر. (3934: مشكاة السالك) في ظلم المسالك، للميرزا عبد الرحيم بن نصرالله الانصاري القرچه داغى التبريزي الكلينبزى من قراى قره داغ، المولود حدود 1272 والمتوفى 9 صفر 1334، مرتب على مقدمات عشرة في آداب الدعاء وما يتعلق به وعشرين فصلا وخاتمة في ادعية بعض الاعمال وجملة من التعقيبات والاداب والتوسلات وصلوات الحاجات، كتبه 1328 وطبع وفيه قصايد مديح في 1332، وهو مختصر كتابه (فرحة - الداعي) كما في أوله، لكنه فارسي والفرحة عربي كما مر. (3935: مشكاة الصلاة) فارسي طبع بالهند. (3936: مشكاة الصواب في شرح خلاصة الحساب) البهائية، للسيد علي بن محمد باقر الموسوي بن علي بن أبي القاسم القودجاني (محلة في خوانسار)، وفرغ منه بقم في 10 / ع 1 / 1221. أوله: [ الحمدلله والصلاة على نبيه وآله... وبعد فيقول... ابن محمد باقر الموسوي السيد علي الخوانساري ]، يوجد بطهران (إلهيات: 1 / 806 د)

[ 58 ]

كتابته 13 صفر 1239، وفي نسخة رأيتها بالنجف عند السيد أبي القاسم الموسوي الرياضي، تاريخ فراغ المصنف منه في 1221 في مدرسة الجا نيخانية بقم، وله عليها حواشي كثيرة منه. (3937: مشكاة الضياء) في البداء، للسيد المعمر الفقيه الحكيم الحاج ميرزا حسين بن الحاج ميرزا محسن العلوي السبزواري المتوفي 23 شوال 1352. قراء المعقول على الحاج مولى هادي السبزواري المتوفي 1289. عند تلميذه السيد عبد الله البرهان السبزواري. (3938: مشكاة الطالبين) لمحمد قاسم القندهاري، فارسي في علم القافية، في (شرارة) واحدة وسبع (شمعدان). وله (السرقة). أوله: [ شكر وسپاس ومنت ونعت خدايرا، پروردگار خلق وخداوند كبريا... أما بعد، چنين گويد... محمد قاسم قندهارى كه اين رساله ايست مسمى ]. يوجد بطهران (إلهيات 3 / 756 د) ضمن مجموعة كتابتها 1273 كما في فهرسها. (3939: مشكاة الظلام) في شرح قواعد الاحكام، مجلده الاول في الطهارة تأليف السيد أبي القاسم بن عباس بن معصوم الموسوي اللاهيجي، ألفه 21 رمضان 1231 وعليه بخطه بعض الحواشي وفي بعضها صرح بأنه تلميذ صاحب (الرياض). رأيته بخطه عند العلامة القائني بالنجف. (3940: مشكاة العابدين) فارسي، للسيد موسى بن عزيز الله الموسوي الحسيني الجزايري الاصل الخرم آبادي المولد والمسكن، صاحب (الفرايد الغروية) الذي صنفه في 1251. أوله: [ حمد ودرود بيحد ]. (3941: مشكاة العارفين) في معرفة اصول الدين، للمولى محمد علي بن محمد البرغاني (البريماني. خ) ذكره في أول كتابه (لسان العارفين) المطبوع 1306 وأيضا في مقدمة كتابه (رياض الكونين) وهو في مجلدات أوله في التوحيد، شرع في تأليفه قبل 1229، نسخة منه كتابتها 1234.

[ 59 ]

(3942: مشكاة العارفين) للمولى محمد علي الكرمانشاهي. في مقدمة وخمسة (شعلة) وكل (شعلة) في خمسة (أشعة). الفه باسم ناصر الدين شاه القاجار (1264 - 1313) يوجد بطهران عند الدكتور علي أصغر المهدوي رقم 148 بخط المؤلف كتابتها 12 ج 2 / 1283 كما في فهرسها. (3943: مشكاة العباد) لمهديقلي بن الميرزا مرتضى قلي، فارسي في الكلام يوجد بهمدان في مدرسة الدامغاني كما في (نسخه هاي خطي فارسي: 988). (3944: مشكاة العباد في سفينة النجاة ليوم المعاد) للسيد صبغة الله بن جعفر الموسوي. طبع بالهند. (3945: مشكاة العقول) في شرح لغز زبدة الاصول، للحاج مولى محمد مؤمن ابن الحاج محمد قاسم الجزائري الشيرازي تلميذ المولى شاه محمد الشيرازي، نقله في (نجوم السماء) عن فهرسته المذكور في كتابه طيف الخيال (3946: مشكاة العلوم) للسيد موسى بن عزيز الله الموسوي الحسيني الجزائري الخرم آبادي. مرتب على مصابيح كل علم في مصباح. رأيت المصباح الثاني منه في علم الصرف، وهو مرتب على مقدمة وبابين وخاتمة، عند الشيخ مهدي الكتبي الترك بكربلاء، مجدول لطيف تام. أوله: [ الحمد لله الذي وفقنا لصرف الهمة نحو المعاني والبيان ]. (3947: مشكاة الغروية) في شرح (اللمعة الدمشقية) انتهى الجزء الثالث منه إلى امامة الابرص والاحزم. وفرغ مؤلفه غرة جمادي الاولى 1241، عند السيد عبد الحسين الحجة بكربلاء. أقول المؤلف هو الشيخ جواد بن تقي ملا كتاب البياني النجفي، وشرحه إلى آخر النكاح في عشر مجلدات، يظهر من بعضها أنه سماه ب‍ (الانوار الغروية) ونسخة اخرى من هذا الجزء المنتهى إلى امامة الابرص في كتب السيد محمد باقر الحجة، بخط الكاتب أنه (المشكاة الغروية) لكن في بعض اجزائه الاخر سمي ب‍ (الشريعة النبوية) والمجلد الاول من أول الطهارة إلى وسط الوضوء بعنوان (المشكاة الغروية). أوله [ الحمد لله

[ 60 ]

الذي أبدع الاشياء بلا مثال واتقن صنعها بغير تكلف ]. يوجد عند الشيخ محمد السماوي وكذا عنده مجلد الصلاة من أول أعداد الفرايض إلى آخر صلاة الجماعة في مجلد كبير فرغ منه 1241 وكذا عنده مجلد الحج والزكاة والخمس ومجلد آخر من أول المتاجر إلى آخر الخيارات، ثم الدين والرهن والحجه والصلح والمضاربة والوديعة والعارية والمزارعة والمساقات والاجارة والوكالة والشفعة والوصية. (3948: مشكاة القول السديد) في معنى الاجتهاد والتقليد، لصاحب (المعالم) الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن زين الدين الشهيد الثاني، المتوفي 1011. قال حفيده الشيخ علي بن محمد بن الحسن بن زين الدين في (الدرة المنثور) أنه كان عندي وذهب فيما ذهب من كتبي. أقول: هو غير رسالته في تقليد الميت التي ضيق فيها على المكلفين المسالك وأوقعهم في المهالك ولما وقف عليها تلميذه الشيخ عبد اللطيف الجامعي العاملي كتب رسالة في تقليد الميت وتعرض فيها للبحث مع استاده في المسألة. (3949: مشكاة المبتدي) لصدر الافاضل لطفعلي دانش التبريزي الاصل الشيرازي المذكور في (9: 316). ذكر في مقدمة طبع كتابه (الكلم والحكم) ص يج. (3950: مشكاة المحبين) لپير جمال الاصفهاني، جمال الدين محمد (أحمد) العارف السياح، المتوفي 879، المذكور في (9: 161). رسالة فارسية بنظم ونثر عرفاني. أوله: أي گزيده جهان وهر چه دروست * جان عالم توئى وعالم پوست يوجد في (المجلس 1132) ضمن كلياته المؤرخة 1235 كما في فهرسها. (3951 مشكاة محمديه) فارسي، لبعض علماء القرن الثالث عشر، في سياسة المدن، في مقدمة واثني عشر فصلا. الفصل الاول سبب الاجتماع ومنافعها 2 - اسباب البقاء من الطبيعي والصناعى 3 - المدينة الفاضلة والعدالة 4 - التمدن هي من اهم اسباب البقاء 5 - اسباب البقاء ورفع الموانع 6 - آداب الحرب 7 - رفع المشكلات الداخلية... أوله: [ لك الحمد ياذي الجود والمجد والعلى تعطي من تشاء وتمنع من ]. يوجد

[ 61 ]

بطهران (الملية 701 ف) كما في فهرسها. (3952: مشكاة المسافرين) لمشكاة سلطان المتخلص ب‍ هما، علي اكبر بن داود وقايع نگار. وهو في سوانح رحلته إلى العتبات في 1317. يذكر فيه مشاهداته وحاوي المطالب الجغرافية والتاريخية. أوله: بنام خداوند جان وخرد * كه بى نام أو خامه برنگذرد چنين گويد ذره ء خاكسار علي اكبر مشكاه ]. يوجد في (دانشگاه: 3073) بخط علي أصغر الشريف بنان دفتر بن داود، كتابته 1318، كما في فهرسها. (3953: مشكاة المسلمين) كما سمي في أوله: في رد القادري النصراني، للمولى إسماعيل بن محمد جواد القره باغي النجفي والمتوفي بها، ألفه في 1295 وطبع في 138 ص بالنجف 1318 بسعي سيد المحققين عبد علي بن نظام العلماء التبريزي مع (ارشاد الكافرين) وعليها تقاريظ المامقاني والشربياني والايرواني والخراساني والمازندراني، والمؤلف مقدم على المولى إسماعيل القراباغي المتوفي بالنجف 1323 لانه هاجر إلى النجف في 1300. (3954: مشكاة المصابيح) في شرح منثور الدرة الموسوم ب‍ (مشكاة الهداية) كما يأتي، تأليف آية الله بحر العلوم كمنظومتها، للشيخ الاكبر جعفر بن خضر الجناحي المتوفي سبع وعشرين ومائتين وألف. موجود في خزانة الشخ علي بن محمد رضا كاشف الغطاء، وفي كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني، وهو شرح مزج، مرتب على أركان أربعة وعناويه: هداية، هداية. أوله: [ الحمدلله الذي سن شرايع الاسلام ]. (3955: مشكاة المصابيح) في اصول الفقه من التعادل والتراجيح للعلامة الحاج سيد محمد بن علي بن أبي الحسن الحسيني الخسروشاهي التبريزي، المتوفي حدود 1312. مر تفصيله بعنوان (التعادل والتراجيح)، فرغ منه 1269 وطبع 1310، كتبه لابنه السيد أحمد وعليه تقريظات. (3956: مشكاة المصابيح) في تفسير آية النور، لمحمد مؤمن بن أبي محمد الميامي البسطامي. أوله: [ أحمدك يا نور النور، احتجبت دون خلقك فلا يدرك نورك

[ 62 ]

نور يا نور النور، قد استنار بنورك ]. رتبه على مقدمة وعشرة مصابيح، أودع فيها مباحث حكمية وكلامية، ألفه باسم الحاج ميرزا جواد آقا المجتهد التبريزي المتوفي 1313 وفرغ منه 1299. نسخة خط المؤلف في تبريز عند الميرزا محمد حسين بن محمد جعفر پيشنماز الخياباني، نقش خاتمه: المؤمن في الدارين. وأحال فيه إلى كتابه (كفاية المؤمنين) و (نتايج الحكمة). (3957: المشكاة المضيئة) في المنطق، للشيخ أحمد بن محمد بن يوسف البحراني المتوفي 1102. ذكره (كشف الحجب) والشيخ سليمان الماحوزي في رسالته في أحوال علماء البحرين، وله رسالة اخرى في المنطق موسومة ب‍ (الرموز الخفية). (3958: مشكاة ملوك الاسلام) للشيخ الفقيه الثقة الجليل محمد المدعو ب‍ هيكل بن عبد علي بن إسماعيل، ذكر نسبه كذلك بخطه في تملكه 1094 معبرا عن نفسه بهيكل الدين محمد، الحلي الجزائري كما وصفه كذلك عند النقل عنه في رسالة المؤلفة في ترجمة السيد شبربن محمد بن ثنوان الحويزي. الفه في عصر ولاية الوالي المولى فرج الله بن السيد علي خان بن خلف. مدح ولاة المشعشعيين على الخصوص السيد المولى فرج الله خان وهو الذي ولى بعد أخيه السيد حيدر المتوفي 1092 إلى أن وفى سنة 1098، فيظهر أن التأليف كان بين التاريخين. (3959: مشكاة النبوة) لغلام علي شاه الموسوي، فارسي، في شرح أحوال المشايخ من الصوفية، في مقدمة وثلاثة وثلاثين مشكاة وخاتمة، في مجلدين. أوله: [ الحمدلله رب العالمين ورب المشارق والمغارب وصل الله على خير... قال الله تعالى قل ان كنتم تحبون الله فأتبعوني ] يوجد منه (الاصفية: 41 و 42 تذكرة) كتابته 2 ذيقعدة 1219 واخرى (الاصفية 194 تذكره) غير مؤرخة، كما في فهرسها. (3960: مشكاة النجاة) لملا سليم علي بن محمد المازندراني الاملي الهندوكلايى نصايح ومواعظ، في ثلاثين (مشكاة) بعدد أيام رمضان، فرغ منه في سبعين من عمره في 13 شعبان 1284. أوله: [ حمد بلا انتها خداى را سزاست كه محمود است به آلاء خويش ]. يوجد في (سپهسالار: 5554) كتابتها 1287، كما في فهرسها.

[ 63 ]

(3961: مشكاة النحو) للسيد محمد الزيدي العلوي اليماني المكي المجاور لبيت الله، ثم جاور الحائر سنتين وأدركه المنية هناك بغتة في 28 من ربيع الاول 1280 وكان حافظا للقرآن عالما بعلومه وقراآته وحافظا (نهج البلاغة) أيضا. ونسخة من (المشكاة) بخط تلميذه الشيخ موسى بن محمد علي الحائري المسكن، فرغ من كتابته 1300، رأيته عند السيد محمد أمين بن السيد علي بن السيد صافي بنجف، ونسخة اخرى قرئتها الشيخ موسى بن محمد علي بن الشيخ مراد الحائري يعني التلميذ المذكور وقد قرئتها على مصنفه، موجود عند السيد هبة الدين الشهرستاني، وقد طبعت بتبريز على اثني عشر مشكاة وخاتمة وكل مشكاة ذات مصابيح. (3962: مشكاة النيرين) في المناقب والمصائب، للشيخ محمود بن جعفر بن باقر الميثمي النجفي المدفن المتوفي حدود 1310 صاحب (الجوامع) و (القوامع) و (اللوامع) وهو يقرب من عشرين ألف بيت في بابين كل منهما في فصول. أوله: [ الحمدلله الذي جعل محمدا مدينة العلوم وعليا بابها ] فرغ منه 1280، وفيه أحوال جميع المعصومين وتواريخهم رأيته بخط المصنف عند حفيده الحاج شيخ جمال بن محمد تقي بن المصنف. (3963: مشكاة الورى) في شرح (الفية) الشهيد، كثير الفروع، للشيخ العلامة الحاج محمد جعفر الاسترآبادي الشريعتمدار المتوفي 1263. ذكره ولده الشيخ علي في كتابه (مبدا الامال) وقال ولده الاخر الشيخ محمد حسن في (مظاهر الاثار): أنه فرغ منه في استرآباد 1231 بعد أربعة عشر شهرأ من شروعه في قرب خمسة عشر ألف بيت. أ قول: رأيته في كتب الشيخ هادي كاشف الغطاء. أوله: [ الحمدلله رب العالمين ]. وهو شرح مزج بخط محمد إسماعيل بن أبي الحسن الخراساني القائني، كتبه لنفسه وفرغ منه بطهران عصر يوم الاثنين من شعبان 1243، صرح في أوله: أنه كتبه بعد شرحه المبسوط على (قواعد) العلامة الموسوم ب‍ (شوارع الاعلام). (3964: مشكاة الورع) لمحمد مقيم اللاريجاني، كما في فهرس (المتحف

[ 64 ]

البريطاني رقم 8504 or كتابته 1236. (3965: مشكاة الوصول) إلى علم الاصول في ثلاث مجلدات، للشيخ محمد حسن ابن الحاج مولى علي العلياري التبريزي، ذكره فيما كتبه إلى من فهرس تصانيفه. (3966: مشكاة الوصول) إلى علم الاصول في خمس مجلدات، للعلامة الحاج مولى علي بن عبد الله بن محمد بن محب الله بن محمد جعفر العلياري التبريزي المتوفي 1327 عن أربع وتسعين سنة، موجود عند ولده الشيخ محمد حسن صاحب (المشكاة) السابق ذكره. (3967: مشكاة الولاية ء مظفري) في اثبات الولاية ونظم بعض معجزات الائمة (ع) وبعض تواريخهم، وتفصيل المعراج وغير ذلك. طبع في 1321، وهو من نظم الفاضل المتخلص ب‍ أديب المولى حسن علي بن حسين علي الهمداني الحائري المسكن المتوفي بها 1327 ومادة تاريخ النظم: على مشكاة ولاية. (مشكاة الهداية) في الطهارة والصلاة، لاية الله بحر العلوم، السيد محمد مهدي ابن المرتضى الطباطبائي البروجردي النجفي، المتوفي 1212. موجود في خزانة الشيخ علي بن محمد رضا كاشف الغطاء مع شرحه للشيخ الاكبر جعفر كاشف الغطاء. وهو الذي كتب عليه الشيخ عبد النبي القزويني تقريظه اللطيف في 1197 وذكر فيه مشايخه ليروي عنه آية الله بحر العلوم عنهم، وهم: المير محمد إبراهيم القزويني وابنه المير محمد مهدي والمير محمد صالح الحسيني القزويني والشيخ علي اصغر المشهدي الرضوي كلهم عن العلامة المجلسي والمحقق الخوانساري والمحقق السبزوراي. قال السيد علي بحر العلوم في حاشية كتابه (البرهان ص 243) ما ملخصه: سمي بالمشكاة لما يظهر من أول الكتاب من براعة الاستهلال ولما كان عناوينه مصباح يعبر عنه ولده السيد رضا في كتبه ب‍ (المصابيح) ومر ذكره بعنوان (المشكاة المقتبس من أنوار أئمة الهداة 21: 51). (3968: مشكاة الهداية) في الفقه، للمير السيد محمد بن عبد الصمد الحسيني الشهشهاني المتوفي 1287. ودفن بتخت فولاد باصفهان، أحال إليه في تصانيفه الاخر منها في أول رسالته العملية الموسومة ب‍ (جامع السعادة).

[ 65 ]

(3969: مشكاة الهدى) منظومة كلامية وفي العقايد، للاخوند المولى علي القزويني الحائري المتوفي قرب 1320، رأيته بخطه عند صهر الناظم وتلميذه السيد حسين بن محمد علي بن نور نوازش علي الموسوي الهندي الحائري آل خير الدين. أوله: حمد من خص بذاته القدم * وابدع العالم من كتم العدم... فها على يا خيار النائية * يقول هاوم اقروا كتابية... وليس علم فوق علم المعرفة * موضوعه الاعلى فأعلى مشرفة عناوينه: مشكاة، مشكاة وفرغ من نظمه 1303 كما في مادة تاريخه: وبعد ما قدتم مشكاة الهدى * ارخ انار نور مشكاة هدى ونسخة مخرومة عند السيد آقا التستري مع منظومة (الدرر الفرائد). (3970: مشكاة اليقين) في اصول الدين، للشيخ جمال الدين علي بن الشيخ سديد الدين محمود بن علي بن الحسين الحمصى الرازي، وقيل أنه تصنيف والده الشيخ سديد الدين المذكور على ما حكاه في (الرياض). (3971: كتاب المشكل) لابي زكريا الفراء، يحيى بن زياد بن عبد الله الديلمي المتوفى 207 قال ابن خلكان: هو كتابان أحدهما اكبر من الاخر. (3972: مشكل اعراب القرآن) لمكي بن أبي طالب ينقل عنه المير محمد أشرف في (فضائل السادات) الذي ألفه 1103. (3973: مشكل حل) أو (مراتب معرفت) أو (معرفت خداوند)، للسيد المير علي الهمداني (713 - 786) المذكور في (9: 759 و 765). رسالة عرفانية فارسية مع عناوين: أي عزيز، أي عزيز. أوله [ أي مشكل حل وحل مشكل، أي عزيز بدانكه غرض جميع حكما وعلما از تصانيف واوضاع انواع علوم معرفت ]. رأيتها في (الملك 21 / 4250) ضمن مجموعة 28 رسالة له أو منسوبة إليه، بخط أبي ذربن عبد الله السبزواري، كتبها بمشهد خراسان 907 واخرى أيضا في الملك: 3 / 4274) ضمن مجموعة من رسائله من القرن الحادي عشر. ويوجد منه نسخا اخرى بطهران وقاهرة كما في الفهارس. (3974: مشكل الرجال) في (منتهى المقال) للحاج الشيخ جواد بن

[ 66 ]

محرمعلي الطارمي الزنجاني، المتوفى 1325، عده من تصانيفه محمد حسن بن قنبر في (انيس الطلاب). (3975: مشكل گشا) لخليل بن إبراهيم، معاصر السلطان محمد بن مراد الذي توفي 855، مؤلف (مفتاح كنوز ارباب قلم ومصباح رموز اصحاب رقم). وهو رسالة رياضية فارسية، ولم يسم باسم خاص بل كتب هذا الاسم في عنوان نسخة (اياصوفية: 2731). (3976: مشكلات البلغة) يوجد بطهران في (الملك 5839) ناقصة كتابتها 722، واحتمل ابني في (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي: 5) أنه في حل مشكلات (البلغة المترجم في اللغة) الذي هو من اقدم كتب اللغة العربية إلى الفارسية، والمذكور في (كشف الظنون). (3977: مشكلات شاه) فارسي، في دستور اللغة الفارسية، يوجد قسم منها في (الملك: 2 / 433) من القرن الحادي عشر، كما في فهرسها. (3978: مشكلات المسائل) للسيد المحدث الجزائري. قال في كتابه (مفتاح اللبيب) في شرح (التهذيب) في النحو. اني جمعت في كتابي الموسوم بمشكلات المسائل المناظرات التي وقعت بين البصريين والكوفيين في بعض الالفاظ النحوية. (3979: مشكلات المواريث) للشيخ الاقدم أبي علي محمد بن أحمد بن الجنيد الاسكافي، ذكره النجاشي. (3980: مشكلات النهاية) للشيخ الامام قطب الدين أبي الحسين سعيد بن هبة الله بن الحسن الراوندي، المتوفى 573. (3981: مشكلات العلوم) للمولى أحمد بن مهدي ابن أبي ذر النراقي، المتوفى 1244، ذكره في (الروضات) بعنوان كتاب في مشكلات العلوم، وهو غير (مشكلات العلوم) الذي لوالده وغير (الخزائن) الذي هو في تتميم (مشكلات) والده. (3982: مشكلات العلوم) يشبه الكشكول البهائية، للمولى المحقق الحاج مهدي بن أبي ذر النراقي، المتوفى 1209، فارسي ملمع مطبوع، ومر (الخزائن) الفارسي لولده وانه بمنزلة تتميم (مشكلات العلوم) هذا ومر (كنز الالغاز)

[ 67 ]

في مشكلات العلوم. (3983: مشكلات العلوم) للميرزا محمد بن سلميان التنكابني، قال في قصصه أنه خرج منه إلى الان أربع مجلدات في حل مشكلات الايات والاخبار ومسائل النحو والمنطق والصرف والمعاني والبيان والاصول والمعقول والالغاز والاشعار. (مشكلات القرآن) للحاج المولى محمد جعفر الاسترآبادي. اسمه (سلك البيان) كما مر. (3984: المشكلات القرآنية) فيه الايات الناسخة والمنسوخة وتأويلاتها أوله: [ الحمدلله العدل ذي العظمة والجبروت والعز والملكوت ] استكتبه علم الهدى محمد بن محمد بن مرتضى، وكتب بخطه عليه في أوله وآخره 1071 وفي اواسطه كلام مبسوط في عالم الذر. ومؤلفه من الاصحاب جزما لكن لم اعرف اسمه وعصره، يوجد في تبريز عند الحاج محمد النخجواني. (3985: المشكول) نظير الكشكول البهائية، كان ملمعا فترجم عربياته بالفارسية وطبع فارسيه بايران، أصله للمولى الحاج بابا بن محمد صالح القزويني، الفه في حياة البهائي. قال في (أمل الامل): أنه عالم فاضل متكلم. وقال سيدنا في (تكملة الامل): أنه من تلاميذ الشيخ البهائي وخواصه المصاحب له سفرا وحضرا، ولاشتماله على أحاديث وحكايات لطيفة ومواعظ شافية ونصايح كافية استحسنه الشاه سلطان حسين الصفوي، وأمر السيد العلامة محمد باقر بن إسماعيل الخاتون آبادي وجماعة من العلماء بترجمته فترفجموه بالفارسية، وطبعت الترجمة في طهران 1300 بمباشرة الفاضل الشيخ مبدي بن الحاج مولا آقا بزرك الطهراني المتوفى بمشهد خراسان 1302 وهو ابن المولى محمد علي الناظر لمدرسة الخان المروي بطهران، وانتقلت النظارة إلى الشيخ مهدي هذا بعد وفاة والده وعميه الشيخ حسن والشيخ حسين. (3986: المشموم والمشروب) لابي الحسن السري، المذكور في (9: 375) يوجد في ليدن وفينا، كما مر في (محب ومحبوب 20: 142) له (3987: المشواق) رسالة فارسية في تهييج الشوق والمحبة لله والانس به

[ 68 ]

للمحقق الفيض الكاشاني، محمد محسن بن مرتضى المتوفى 1091، في فهرس تصانيفة أنه ثلاثمائة وستين بيتا، وفيه الرد على بعض المتقشرين المنكرين لاهل الذوق. وهو مرتب على فصول أولها: دربيان سبب انشاء اشعار واشاره بمعاني حقايق واسرار. أوله: [ نحمدك اللهم يا منتهى قلوب المشتاقين ونشكرك يا غاية آمال المحبين ]. رأيته عند السيد عبد الحسين الحجة بكربلاء، ونسخه شايعة اقدم ما اطلعت عليه عند المدرس الرضوي بطهران كتابته 1091، وهو رسالة فارسية في رد معاندين للصوفية وشرح اصطلاحاتهم من: زلف، خال، خط، شراب... وأكثرها شرح الاصطلاحات المستعملة في (گلش راز) للشبستري. طبع بمباشرة حسن بهمنيار بطهران في 1325 ش في ثلاثة فصول: 1 - سبب انشاء الاشعار والاشارة إلى المعاني والحقائق 2 - درجات ومراتب الالفاظ 3 - سبب التعبير المعاني بالالفاظ الرايجة. (3988: منظومة مشوق الصبيان) لمضطر الزنوزي، المير يحيى المذكور في (9: 1057) وهو نصاب اللغة الفارسية بالتركية نظير (نصاب الصبيان) في العربي بالفارسية، في تسع قطعات في بحور مختلفة، طبع بتبريز في، 1308. (مشهد الانوار) للغزالي، مر في (19: 296). (مشهد الشهداء) لندائي، مر بعنوان (سيف النبوة 19: 214). (3989: مشهد الوجود) نسب إلى فريد الدين عطار النيشابوري في فهرس بنگاله، واظهر وجود نسختان منه. (3990: المشية) للشيخ أحمد الاحسائي بن زين الدين بن إبراهيم (1166 - 1241) فارسية من اماليه المؤرخة يوم الاثنين 29 ذي حجة، املاها في بيت آقا زين العابدين في جواب سؤالات الميرزا يوسف والشيخ مهدي. ترجمناه في (طبقات اعلام الشيعة، كرام: 88) (3991: المشيخة) وهو المعجم الخاص لمن أخذ عنهم من الشيوخ، وقد اوصل عددهم إلى خمسمائة، وهو لابن الفوطى مؤلف (الحوادث الجامعة) المتوفى 723، كذا يظهر من الجزء الرابع من معجمه الموجود، منهم السيد غياث الدين

[ 69 ]

عبد الكريم بن طاووس، والسيد عميد الدين عبد المطلب من آل مختار، والامير فلك الدين محمد المستعصمي المتوفى 710 مؤلف (الجوهر الفريد). (3992: المشيخة) أو (كرسي نامه) لميرزا أبو القاسم راز، بابا ذهبي الشيرازي المتوفى 1286 المذكور في (9: 346). وهي سلسلة مشايخه حتى تصل إلى الشيخ الكرخي وعلي بن موسى الرضا (ع) ومنه إلى النبي (ص). أوله: [ بدان أي صديق صديق وسرمست باده ء تحقيق كه سلاك ومجذوبين راه در سلوك في سبيل الله ]. يوجد منه في (دانشگاه 11 / 3576) ضمن مجموعة المؤرخة 1304 و (المجلس 8 / 3260) كتابته 1307 و (الملك 3 / 5196) كتابته 1340. كما في (فهرست نسخه هاي خطى: 1315). (3993: المشيخة) فيه ذكر طرق المشايخ الذي يروي عنهم، للشيخ أحمد بن إسماعيل الجزائري، صاحب (آيات الاحكام) المتوفى 1150. ذكره سيدنا الحسن صدر الدين بعنوان (الرسالة). و (المشيخة) بفتح الميم وكسر الشين، اسم مكان يعني موضع المشايخ، والمشيخة بفتح الميم والياء وسكون الشين اما جمع كالمشايخ أو اسم جمع. (3994: المشيخة) مثل كتاب الحسن بن محبوب الا أنه اصغر منه لابي محمد الوشاء، جعفر بن بشير البجلي صاحب المسجد في بجيلة بالكوفة، المتوفى بالايواء سنة ثمان ومائتين. (3995: المشيخة) لابي علي الحسن بن محبوب السراد البجلي الكوفي، من أصحاب الاجماع واحد الاركان الاربعة في عصره والراوي عن الرضا (ع) وعن ستين رجلا من أصحاب الصادق (ع)، والمتوفى سنة أربع وعشرين ومائتين عن خمس وستين سنة، وقد مر مبوب كتاب مشيخة الحسن بن محبوب متعددا في (19: 57) ويأتي منتخبه الذي انتخبه الشهيد الثاني عنه بخطه في قرب ألف حديث. وذكر الشيخ في الفهرست طريقا خاصا إلى (المشيخة). (3996: المشيخة) أو (سلسلة مشايخ نقشبنديان) رسالتان، لضياء الدين خالد بن حسين الكردي الشهرزوري، المتوفى 1242، المذكور في (9: 183) يوجد

[ 70 ]

في (دانشگاه 3 و 10 / 4243) أول أولهما: [ إلهي بحرمت آن شفيع المذنبين سرچشمه ء صدق وصفا سيد أولاد آدم مصطفى ]. وأول الثاني منهما: [ خداوندا بحق اسم اعظم * بنور سيد أولاد آدم ] (3997: المشيخة) للشيخ الاقدم عباد بن يعقوب الرواجيني، المتوفي 250 قال في الفهرست بعد ذكر كتبه وطريق روايته إلى قوله: حدثنا عباد بن الحسين بن يعقوب عن مشيخته، فيظهر منه أن له (مشيخة) كانوا يروون عنه عن تلك المشيخة. (3998: المشيخة) أو (سلسلة مشايخ النقشبندية والقادرية) فارسي، لفضل أحمد بن نياز أحمد. أوله: [ الحمدلله الذي نور قلوب المؤمنين بنور الايمان ]. يوجد في (القاهرة، دار الكتب 910 زكية فارسي) ضمن مجموعة، كما في فهرسها. (3999: المشيخة) أو (سلسله نامه ء خواجگان نقشبند) لمحمد بن حسين ابن عبد الله بن پير حسين القزويني، فرغ منه في الخميس آخر ربيع الاول 978. أوله: [ الحمدلله الذي رفع الاولياء والاصفياء في الدارين مقاما... أما بعد، بر خاطر أرباب درايت ]. يوجد منه نسختان في (القاهرة، دار الكتب 48 تصوف فارسي طلعت) بخط الشيخ سعدي من أولاد روح الله العجدواني كتبها في دمشق رجب 1010 والاخر (دار الكتب 47 تصوف فارسي طلعت) غير مؤرخة كما في فهرس ن. طرازي. (4000: المشيخة) أو (سلسله ء مشايخ صوفيان)، للسيد محمد بن المير محمد علي بن المير مظفر علي بن پير محمد تقي الشاهي المشهدي، يذكر فيه عدة سلاسل من الصوفية. أوله: [ ذكر سلسله ء سدريه ء سبزواريه ونور بخشيه ء همدانيه كه شعب سلسله ء عليه ذهبيه اند ]. يوجد في (دانشگاه 2 / 4689) ضمن مجموعة من القرن الثالث أو الرابع عشر، كما في فهرسها. (4001: المشيخة) أو (سلسله ء مشايخ) لشاه نعمة الله الولي الكرماني بن مير عبد الله (حلب 730 - كرمان 834) المذكور في (9: 1215). وهو رسالة فارسية في سلسلة مشايخه من شيخه عبد الله اليافعي إلى الامير (ع) والرسول (ص). يوجد ضمن أكثر كلياته اقدمها ما رأيتها في (الملك 20 / 5298) بخط شيخ الاسلام بن حسين الكاتب كتابتها 860

[ 71 ]

ويوجد في (دانشگاه 3 / 2920) بخط محمود بن محمد كتابته 871 و (القاهرة، دار الكتب 18 مجاميع فارسي) كتابتها 966 وغيرها. أوله: [ الحمد على نواله والصلاة... چون بمقتضاى: الارواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف ]. (المشيخة) مر بعنوان (كنز السالكين 18: 158 و 8: 187). (المشيخة) لصفي عليشاه ومظفر عليشاه، مرا بعنوان (كرسى نامه) في (17: 291 - 292). (المشيخة) منظومة فارسية حروفية، توجد في (البتحف البريطاني 6379) or كتابته 1025. (4002: مشيخة الاستبصار) و (التهذيب) و (من لا يحضره الفقيه)، للمولى الشريف علي بن الحسن ساكن الروضة الرضوية. أوله: [ حامدا مصليا على الرسول وآله الذين كل واحد منهم بالمؤمنين رؤف... لما اجلت النظر في الاحاديث الامامية ورجالها المرضية، استخرجت أحوال عدة طرق للشيخين أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي ومحمد بن بابويه القمي في هذا الكتاب. مثبتا فيه الاسماء على ترتيب الحروف مكتفيا بكتابة ص، ح، ث، م، ف، ض عن قولي صحيح، حسن، موثق، مجهول، ضعيف - إلى أن قال: أما طريق الشيخ الطوسي ] وآخره: [ وما كان فيه من وصية أمير المؤمنين لابنه محمد بن الحنفية... ] والنسخة في النجف عند السيد آقا نجفي التبريزي والنسخة على ظهر (من لا يحضره الفقيه) بخط المولى سليم بن قربانعلي المشهدي الذي كتب بعض خطوطه في 1110، وأصل نسخة (الفقيه) التي في آخرها هذه المشيخة كانت بخط المولى هداية الله ابن المولى عبد الوحيد الجيلاني، قرئها على استاده شمس الدين محمد الكشميري تلميذ الشيخ البهائي في 1040 وهو شرح مختصر للمشيخة مع الترتيب فلذا ذكرته أيضا بعنوان (شرح المشيخة). (4003: مشيخة التلعكبري) للسيد كمال الدين بن حيدر الحسيني الموسوي العاملي، استخرجه من (الرجال الكبير) للاسترآبادي، فانها هم إلى مائة وأربعة رجال وامرئة واحدة، وعين من يروي عن التلعكبري بالمشافهة والسماع أو بالاجازة أو بهما

[ 72 ]

وفرغ منه نهار الاربعاء رابع عشر جمادي الاولى 1099. (4004: مشيخة التهذيب والاستبصار) للشيخ الطائفة أبي جعفر محمد بن الحسن ابن علي الطوسي، المتوفى 460، جعله في آخر الكتابين وهو فيهما واحدا ووجه الحاجه إليه أنه (ره) في الكتابين قد يذكر جميع السند مثل الكافي كذلك قد يقتصر على بعضه بحذف الاول كما في (الفقيه) فذكر في (المشيخة) جملة من الطرق إلى أصحاب الاصول والكتب الذين صدر الحديث باسمهم، لكنه لم يستوف الطرق أحالة إلى كتاب فهرسته وساير فهارس الاصحاب. (4005: مشيخة الشهيد) محمد بن مكي العاملي، لبعض تلاميذه. عد مشايخه وطرقه من السيدين الجليلين عميد الدين وضياء الدين إلى الائمة (ع) في حاشية (المستجاد من الارشاد)، نسخته عند السيد محمد الكوه كمري. (4006: مشيخة الصدوق) في ذكر من لقيه من أصحاب الحديث وعن كل واحد منهم حديث، كما ذكره النجاشي. (4007: مشيخة الفقيه) للشيخ الصدوق، أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين ابن موسى بن بابويه القمي، المتوفى 381 ولما بنى في (الفقيه) على اختصار الاسانيد وحذف أوائلها ذكر في (المشيخة) طريقه إلى من روى عنه، وهؤلاء المذكورين في (المشيخة) صاروا مخصوصين بالتنقيد عند العلماء وامتازوا بمزيد البحث والفحص عن حالهم وذيله صاحب المعالم وغيره. (مشيخة كنز السالكين) لسالك الدين محمد، مر ذكره في (8: 187 و 18: 158). (4008: مشى الانصاف) في كشف الاعتساف، رد على البابية، للميرزا إبراهيم بن أبي الفتح الزنجاني، المتوفى 1351، حكاه بعض تلاميذه. (4009: مشيد الاركان) في النص على صاحب الزمان (ع)، للشيخ عبد الواحد ابن محمد الشهير بابن عبد الواحد العاملي. فرغ منه يوم الاحد السابع عشر من شهر رمضان 1133، رتبه على ثلاثة أبواب: 1 - في دلالة الامامة والاضطرار إليها 2 - في النص عليه من آبائه 3 - في ولادته وتسميته ومن رآه (ع). أوله: [ الحمدلله المحمود

[ 73 ]

لنعمه المطاع بقدرته ]. والنسخة عند الشيخ محمد حسن بن محسن بن شريف آل جواهر بالنجف. (4010: مشيدة الاركان) لسليماني، إسماعيلي. ذكر في (ايوانف: 477) وعنه في (ملحق فهرسة مجدوع: 343). (4011: مشين كن) بلسان اردو، في جواب الاعتراض على مبحث المتعة، للسيد حسن علي وقار بن السيد گدا حسين الحسني الحسيني الجنفوري المعاصر. ذكره في فهرس مؤلفاته إلينا. (مصاب) لافشار، مر في (19: 296). (4012: مصائب الائمة) للمولى عبد الخالق اليزدي، تلميذ شريف العلماء والشيخ أحمد الاحسائي، الواعظ والمدرس في توحيد خانه الرضوية، والمتوفى سنة ثمان وستين ومائتين وألف (1268). ذكره في (مطلع الشمس). وفرغ منه في 1241 وطبع في 1303، ويعرف ب‍ (مصائب المعصومين) وله (مناقب المعصومين) و (بيت الاحزان) في مصائب الخمسة (ع) كلها مطبوعات. (4013: مصائب الابرار) وثواب الاخيار. مقتل فارسي، لالله قلي بن شاهميرزا السلماسي. أوله: [ الحمدلله الذي نور صدورنا بنور المعرفة ]. ألفه باسم نايب السلطنة عباس ميرزا بن فتحعلي شاه القاجار، رأيت منه نسخة عند السيد مير عباس بن علي أكبر الكاشاني الحائري بكربلا، بخط نظر علي بن قاسم الخوئي، كتابتها 13 ذي الحجة 1252 وفي آخرها كتب ابن المؤلف أنه قبل تهذيب النسخة الاصلية توفي والده المؤلف في يوم الجمعة 2 ع 1 / 1231 فتمم النسخة ابن المصنف وهذبها وزاد عليها بعض الزيادات في تاريخ كتابة النسخة، فكل من نسخ عن الاصل قبل التاريخ المذكور لابد أن يقابل نسخته مع هذا المهذب التام. (4014: مصائب الابرار) ترجمة عاشر (البحار) الاردوية، وهو الجزء الثالث المتعلق بأحوال الحسين (ع) ومر الاول منه الموسوم ب‍ (مجالس الابرار) والثاني الموسوم ب‍ (محاسن الابرار) والثلاثة مطبوعات، وهم تأليف المعاصر السيد حامد حسين

[ 74 ]

ابن السيد حسين الفيض آبادي الجنفوري. (4015: مصائب الابرار) في ترجمة عاشر (البحار) بالاردوية، للحكيم السيد حسين المتخلص بگريان الزيدي نسبا اللكهنوي بن السيد محمد صاحب، ذكره السيد ذاكر حسين في تقريظه على آخر (مجالس الحسينية) للمؤلف، صريح بانه مطبوع. (4016: مصائب الابرار) الفارسي، ينقل عنه في (عدة الذاكرين) الذي ألفه الميرزا باقر بن زين العابدين اليزدي في حدود 1280، وينقل عنه أيضا في كتابه (المآتم الحسينية في الروضات العلوية) الذي عبر عنه في آخره ب‍ (الروضات في ماتم الحسينية) لان عناوينه: روضة، روضة. فما نقل عنه في هذا الكتاب بعين عبارات الفارسية لمصائب الابرار هو ما ذكره المؤلف له نقلا عن كتاب (رياض الجنة) للميرزا محمد حسن الزنوزي أولا ثم قال. وخود اين حقير نيز مكرر از زبان مبارك آن جناب شنيده، فيظهر أن مؤلف (مصائب الابرار) هذا من العلماء المعاصرين والمشافهين للزنوزي. (4017: مصائب الاطهار) في المراثي، وهو ثالث اجزاء (خزائن الاشعار) المطبوع ثانيا في 1350. (4018: مصائب الاولياء) للشيخ عبد الله بن محمد علي الرائني الكرماني النجفي المتوفى بالنجف 1327، فارسي منظوم. أولها: بعد حمد كردگار لا يزال * ميكنم بر عقل كل فتح مقال إلى قرب خمسة عشرة الف بيت. رأيته عند ابنه الشيخ محمد رضا. (4019: مصائب أهل البيت) بالاردوية، للمولوي اعجاز حسين البداپوري، المتوفى 1350، مؤلف (تجويد القرآن) وغيره مما ذكر في ترجمته. (4020: مصائب پنج تن) للحاج غلام علي بن الحاج إسماعيل البهاونگري المعاصر، ذكره في فهرس كتبه الاردوية. (4021: مصائب السبطين) لاقا نجفي الاصفهاني محمد تقي المتوفى 1332، ذكر في آخر (جامع الانوار) له المطبوع في 1297 والمذكور في (5: 43).

[ 75 ]

(4022: مصائب الشهداء) للشيخ علي اكبر مروج الاسلام بن الحاج غلام علي الكرماني نزيل مشهد خراسان، مرتبا علي مجالس. (4023: مصائب الشهداء) للشيخ عبد الله بن صالح بن جمعة السماهيجي البحراني المتوفى 1135، مؤلف (تحفة الرجال 3: 433)، وهو في خمس مجلدات. وله (الصحيفة العلوية). (4024: مصائب الشهداء) ترجمة بلسان الاردو لكتاب (ماتمكده) وقد طبع بالهند، وهو للحاج آقا آخوند الميرزا قاسمعلي رضا صاحب. (4025: مصائب العارفين) فارسي كبير في المقتل، مستخرج من أصله الموسوم ب‍ (هم وغم) ألفه المولى حسين بن علي حسين بن عبد العلي في يزد، ثم لخصه في كتابه الذي سماه (ليالي عشر) الموجود نسخته الموقوفة 1253 كما مر في (18: 390). (4026: مصائب الغرباء) في المراثي، طبعه الميرزا محمد بن محمد رفيع ملك الكتاب بمبئي 1322. (مصائب المعصومين (ع)) موجود في الخزانة الرضوية ويكثر النقل عنه المولى نجفعلي الزنوزي التبريزي في كتابه (جواهر الاخبار). مر بعنوان (مصائب الائمة 21: 73). (4027: مصائب النواصب) ترجمته بالفارسية، لمحمد أشرف بن عبد الحسيب تلميذ المجلسي ومؤلف (فضائل السادات) المتوفى 1145، حسب طلب أحمد بيگ يوزباشى في سنة 1070 باسم الشاه عباس الاول (996 - 1038). أوله: [ بهترين گلى كه زيب چمن صفحه وخيابان منظر تواند بود ستايش كريمي است ]. يوجد في (الرضوية 260 حكمت) كتابته 1243 في 417 ورق، كما في فهرسها، حكى في (نجوم السماء) عن تذكرة الشيخ علي الحزين: ان ديباجة هذه الترجمة للمولى مسيحا الفسوي المجاز من العلامة المجلسي. (4028: مصائب النواصب) أو (ناصب النواصب) ترجمته بالفارسية، لمحمد تقي الحسيني، عبر عن نفسه في آخره بنور الدين الشريف الحسيني، باسم الشاه عباس

[ 76 ]

الاول (996 - 1037) فرغ منه في رجب 995 (كذا). أوله: [ بعد از حمد نامتناهى ذات كامل الصفات ]. يوجد في (المجلس 2063) كتابته رجب 1076 وسماه الكاتب في آخره ب‍ (ناصب النواصب) في 349 ص، كما في فهرسها. (أقول) ونعلم أن المتن اهدي إلى الشاه المذكور في التاريخ المذكور. راجع النسخة. (4029: مصائب النواصب) للقاضي نور الله الشهيد بن شريف الحسيني المرعشي التستري المستشهد 1019 بسبب تأليفه (احقاق الحق). وقد نقض في كتابه هذا (نواقض الروافض) لميرزا مخدوم الشريفي، مرتبا على مقدمات ثمانية جياد ثم جنود شداد ستة كتبه في سبعة عشر يوما بلياليها في شهر رجب سنة خمس وتسعين وتسعمائة (995) وهي سنة موت الميرزا مخدوم بن المير عبد الباقي من ذرية المير سيد شريف، كما في (كشف الظنون 2: 617) لكنه غلط لان ولده المير أبو الفتح، توفي 976 فبعيد أن يكون وفات مير مخدوم حدود 995، واهداه إلى الشاه عباس الصفوي (996 - 1037) فوقفه الشاه على الخزانة الرضوية، وهو موجود في الخزانة مع ترجمة الفارسي، الذي يسمى باسمه أيضا، والذي مر ذكره بعنوان الترجمة، وترجمة اخرى لولده. أوله: [ نحمدك يامن جعلنا من الفرقة الناجية الامامية الاثني عشرية ووفقنا لرفض سنن سنها بغاة الاموية... وبعد فهذه مواهب فاخرة لشيعة العترة الطاهرة ومصائب ناجرة للنواصب الفاجرة اودعت فيه لحب الحق وذويه وبغض الباطل ومنتحليه... سيما مؤلف (نواقض الروافض) حيث احدث في هذه... المقدمة الاولى في أحوال مؤلف (النواقض) وان جده الشريف كان شيعيا غير أنه محبا للجاه والمال ولذا أوصى بصلاة المؤمن عليه والدفن بالكاظمية وغير ذلك. الثانية في معنى الايمان والاسلام، الثالثة في تعيين الفرقة الناجية. الرابعة في أن بمجرد الصحابة لا يحكم بالايمان والعدالة. الخامسة في القدح الاجمالي على أحاديثهم. السادسة في وجه استدلالنا باحاديثهم. السابعة في أن مذهب الامامية مذهب أهل البيت. الثامنة في جواز اللعن على مستحقه. الجند الاول: في الايات الخمس التي استدل بها صاحب (النواقض) في فصله الاول. الجند الثاني في الاحاديث التسعة التي استدل بها على فضل الصحابة. الجند الثالث في رد خمسة عشر صنفا من استدلاله على حقية خلافتهم. الجند الرابع في تهافت ما نسبه صاحب (النواقض) إلى أصحابنا

[ 77 ]

في عدة طوايف. الموجود منه إلى آخر الطائفة السادسة عشر في خزانة الحاج علي محمد بالشوشترية بالنجف، والنسخة التامة موجود في خزانة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف وخزانة آل كاشف الغطاء، والمجلس بطهران وغيرها، وفي خزانة الرضوية. وينقل عنه في (الدمعة الساكبة)، وكتب بعض علماء العامة في رد (المصائب) كتابا فارسيا بأمر الامير أشرف الافغاني المعروف باعماله حين غلبته على ايران في عهد الشاه سلطان حسين، واتصل كتابه الفارسي إلى الشيخ عبد النبي الطسوجي (1117 - 1203) فكتب ردا عليه بالفارسية على هامش الكتاب، وهذا الرد المعلق في الحواشي موجود بخط مؤلفه يعني الشيخ عبد النبي، وذكر الميرزا محمد علي القاضي أنه عازم على تدريجه في كتاب مستقل. وكتب الشيخ أبو علي الحائري مؤلف (الرجال) كتابا في الرد على (نواقض الروافض) للمير مخدوم وسماه ب‍ (العذاب الواصب) أو (معائب النواصب). وترجم شيخنا الميرزا محمد علي المدرس الچهاردهي المتوفى في 1334 كتاب (مصائب النواصب) وطبع الترجمة في 1369. (مصائب النواصب) ترجمته لابن المؤلف، مر ذكره في (4: 135). (4030: مصائب النواصب) ترجمته إلى الفارسية، لبعض أصحابنا. يوجد في (دانشگاه 1 / 2479) ساقط الاول. [... وشاهين خيال كه مسافت بال تابالش از ملكوت معنى تا ناسوت لفظ است ]. ضمن مجموعة ثانيها (اثني عشرية)، لمحمد طاهر بن محمد حسين الشيرازي القمي الذي ألفه باسم الشاه سليمان الصفوي (1077 - 1105) وثالثها (ترجمة وشرح الخطبة الشقشقية) ورابعها (الفوائد الدينية) في ابطال التصوف والفلسفة، أيضا لمحمد طاهر المذكور ورسائل اخرى احتمل صاحب الفهرس ان كلها من تأليفاته ومن ضمنها (ترجمة المصائب) غير أنه نرى الرسالة الثامنة من المجموعة (مال الناصبي، المذكور 19: 27) والتاسعة منها (الكفارات، المذكور 18: 86) من الرسائل المنسوبة إلى العلامة المجلسي. (4031: مصائب الهداة) الاربعة عشر، فارسي للحاج السيد أسد الله بن

[ 78 ]

السيد صدر الدين بن محمد هاشم بن المير محمد حسين بن المير محمد رضا بن المير محمد علي، التنكابني القزويني المتوفى بكرمانشاه 1339، ترجمناه في (طبقات اعلام الشيعة، النقباء 136) تقرب (المصائب) من ثمانية عشر ألف بيت وطبع في 1334. (4032: المصائد والمطارد) لكشاجم الرملي، وهو أبو الفتح (أبو الفتوح) محمود أو محمد بن الحسن أو الحسين بن السندي الشاعر الكاتب المنشي المعروف بكشاجم. وحروفه اشارة إلى أوصافه: فالكاف إلى أنه كاتب، والشين إلى أنه شاعر، والالف إلى أنه أديب، والجيم إلى أنه منجم، والميم إلى أنه متكلم، وهو من ولد السندي من باب يخرج الحي من الميت، وله مدايح في أهل البيت (ع) ومراثي للحسين (ع)، وقد عده ابن شهر آشوب في (المعالم) من الشعراء المادحين لاهل البيت. (4033: المصابيح) فيما نزل من القرآن في أهل البيت (ع)، لابي العباس أحمد بن الحسن الاسفرايني المفسر الضرير من طبقة سعد بن عبد الله الذي توفى سنة احدى ومائتين. قال النجاشي: وهو كتاب حسن كثير الفوائد. (4034: المصابيح) فيمن روى عن الائمة (ع) لكل امام امام، للشيخ أبي العباس أحمد بن علي بن العباس بن نوح الصيرافي، نزيل البصرة، شيخ النجاشي. (4035: المصابيح) في اثبات الامامة، لحميد الدين أحمد بن عبد الله الكرماني الاسماعيلي مؤلف (معاصم الهدى) وغيره. في مقالتين: أحدهما اثبات المقدمات التي يحتاج إليها في الامامة، وثانيهما في الامامة. المقالة الاولى في سبعة مصابيح: المصباح الاول في صدر الكتاب والبيان عن علة الداعية إلى تقديم المقدمات الثاني في اثبات الصانع، الثالث في النفس وانها جوهر حي، الرابع في اثبات الجزاء وان داره غير دار الدنيا، الخامس في اثبات وجوب الشرايع والرسوم، السادس في اثبات وجوب التأويل السابع في اثبات الرسالة ووجوبها، المقالة الثانية أيضا في سبع مصابيح، أولها... ثانيها في اثبات وجوب عصمة الامام، ثالثها في بطلان اختيار الامة في الامام، رابعها في اثبات النص بالامامة من الله واختيار الرسول، خامسها... سادسها في ان الامامة

[ 79 ]

بعد مجئ النص بها إلى جعفر بن محمد لاسماعيل دون اخوته، السابع في اثبات وجوب صاحب الزمان الحاكم بأمرالله، كما في (فهرسة مجدوع: 121) وذكر في ملحق مجدوع، في وجوده في المكتبة المحمدية الهمدانية. (4036: المصابيح) لاحمد بن إبراهيم الحسيني، (4037: المصابيح) في شرح (المفاتيح) الفيضية، لاقا محمد جعفر بن الاقا محمد علي بن الاقا محمد باقر البهبهاني، شرح مزج مجلد منه في شرح مفاتيح العطايا والمروات، فرغ منه في شوال أربعة عشرو مائتين وألف (1214)، رأيته عند السيد عبد الحسين الحجة بكربلا، وشرح مفاتيح القضاء إلى آخر الشهادات في مجلد فرغ منه سادس محرم الحرام 1215، رأيته في كتب الحاج ميرزا علي الشهرستاني، اهدى المؤلف تلك النسخة إلى ولده الاقا محمد كاظم. (4038: المصابيح) في ابطال مذهب غلام أحمد القادياني اللاهوري والرد عليه وعلى اتباعه، للشيخ محمد جواد بن حسن البلاغي النجفي المعاصر. طبع. (4039: المصابيح) في تفسير القرآن، للوزير المغربي أبي القاسم الحسين ابن علي بن الحسين وسبط النعماني (370 - 418 أو 428). ذكره ابن شهر آشوب في باب الكنى من (المعالم) وينقل الشيخ الطوسي في (التبيان) عنه مكررا. (4040: المصابيح) في شرح (المفاتيح) الفيضية، للمولى محمد رضا بن عبد المطلب التبريزي صاحب كتاب (الشفاء في أخبار آل المصطفى) الذي فرغ منه 1178. ذكره الشيخ عبد النبي القزويني في (تتميم الامل). أقول: قد خرج منه شرح كتاب المطاعم والمشارب في مجلد. أوله: [ الحمدلله على ما اعطانا مفاتيح أبواب شرايع الاحكام وأوضح لنا مسالك الافهام إلى معرفة الحلال والحرام ]. ذكر في أوله أن أكثر الفقهاء كتبوا أحكام العبادات مفصلا ولكن لم يكتبوا المعاملات فابتدأ هو بمفاتيح المعاملات من كتاب المطاعم وشرحه شرح مزج وسماه ب‍ (المصابيح في شرح المفاتيح) في متن النسخة لكنه كتب على ظهرها ما لفظه: فقد وفقني الله لاتمام تسويد هذا المجلد من كتاب (مصابيح الظلام في شرح مفاتيح الاحكام)...

[ 80 ]

محمد بن عبد المطلب المدعو بالرضا مؤلف الكتاب... يوم الاحد 16 ع 1 / 1177.. وذلك في أيام مجاورتي للغرى... وحك خاتمه الكبير: محمد بن عبد المطلب المدعو بالرضا. والنسخة هي المسودة الاصلية مشتملة على تغييرات كثيرة خط يد المؤلف عند الشيخ قاسم محيى الدين الجامعي وعلى ظهر الورقة الاولى تقريظ الشيخ عبد النبي بن محمد تقي القزويني نزيل يزد، كتبه على النسخة أوان مراجعة المؤلف الشارح المذكور من زيارة المشهد الرضوي إلى العراق من طريق يزد في 22 محرم 1182. أول التقريظ: [ الحمدلله خالق الانوار وكاشف الاسرار ] يقرب من خمسين بيتا. وصف المؤلف بقوله: العالم المكرم والفاضل المعظم المحقق المدقق المتبحر المعتمد، مولانا محمد رضا بن من كان لنا صديقا وفي حصول مرضينا رفيقا، الكامل... (لم يقراء - م) والعالم المتدرب مولانا عبد المطلب رضوان الله عليه، فانه دام ظله في أوايل السن وفي ازمنة غضاضة الغصن قد سعى فيه بكل همية. وعلى ظهر الورقة كتب المؤلف بخطه وقفية النسخة على طلبة النجف في 1201. (4041: المصابيح) في اثبات الصانع والمعاد الجسماني، لنظام العلماء الميرزا رفيع الطباطبائي التبريزي المعاصر، المطبوع. (4042: المصابيح) في اصول الدين للشيخ محمد بن الحسين المدعو ب‍ أبو حسين الاحسائي، المتوفى بعد 1316، ذكره السيد ناصر بن هاشم الاحسائي. (المصابيح) في الفقه، للسيد المجاهد سبط الوحيد البهبهاني وصهر آية الله بحر العلوم، السيد محمد بن الامير السيد علي الطباطبائي البهبهاني الحائري، وهو الذي غير عنوانه، وعنونه ب‍ (المناهل) حين كان عنوانه الاول (المصابيح) كما عبر به في اجازته للمولى مصطفى التي كتبها السيد المصنف بخطه على ظهر (اصلاح العمل)، ويأتي أن (المناهل) طبع بايران، (4043: المصابيح) في من روى عن النبي والائمة (ع)، للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه القمي، المتوفى 381، وهو خمسة عشر مصباحا وكل مصباح كتاب عليحدة، كما يظهر من النجاشي: فالمصباح الاول ذكر من روى

[ 81 ]

عن النبي (ص) من الرجال. المصباح الثاني ذكر من روى عن النبي (ص) من النساء. الثالث ذكر من روى عن أمير المؤمنين (ع). الرابع ذكر من روى عن فاطمة الزهراء. الخامس ذكر من روى عن أبي محمد الحسن بن علي (ع) وهكذا لكل امام مصباح إلى المصباح الخامس عشر ذكر الرجال الذين خرجت إليهم التوقيعات. (4044: المصابيح) في الفقه بجميع أبوابه، للحاج السيد محمد بن الامير معصوم الرضوي المشهدي المعروف بالقصير، المتوفى 1255، يروى عن آية الله بحر العلوم والسيد صاحب (الرياض) والشيخ الاكبر، وقد ذكره في (مطلع الشمس) و (فردوس التواريخ). (4045: المصابيح) في الفقه، للسيد الميرزا محمد مهدي بن الامير أبي القاسم الموسوي الشهرستاني الاصفهاني الحائري المتوفى 1216. أوله: [ الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين محمد وعترته الطاهرين ]. كذا ذكره في (كشف الحجب) ولكن ذكر التاريخ غير ما مر اشتباها. (4046: المصابيح) في الفقه المستنبط على الوجه الصحيح، أو (مصابيح الاحكام) كما يأتي، وهو غير (المصابيح) المطلق الاتي أيضا، لسيدنا آية الله بحر العلوم السيد محمد مهدي بن مرتضى بن محمد الطباطبائي البروجردي النجفي المتوفى اثني عشر ومأتين وألف 1212. مجلد الطهارة موجود في خزانة الحاج آقا بن السيد أسد الله بن حجة الاسلام الاصفهاني، وخزانة السيد مهدي بن أحمد آل حيدر الكاظمي، وهو مع مجلد الصلاة ومجلد البيع والنكاح عند السيد محمد علي بحر العلوم، وفي أول الطهارة قدم تمهيدا في حقيقة الفقه وأقسامه وعظم شأنه ومباديه وكيفية استنباطه والاجتهاد فيه، إلى غير ذلك ومجلداته الثلاثة في خزانة الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا آل كاشف الغطاء، وقد ينسب تدوينه وتبويبه إلى بعض تلاميذه لما يظهر فيه من تشويش ترتيبه، بل جزم به في (المواهب السنية) قائلا أنه منتظم من الملتقطات بين يديه بعد وفاته. وقال سيدنا الحسن أنه جمعه ولده السيد محمد رضا. قال صاحب (الجواهر) في اثناء الكلام على الشرط الرابع من الطلاق، ما لفظه: ولكن ظني أن (المصابيح) قد جمعت بعد وفاته - ره -

[ 82 ]

من أوراق وحواش ونحو ذلك، وفيها المنسوخ وغيره، فاشتبه على الجامع وجعلها مصباحا. وفي (منتخب التواريخ) الفارسي ص 464 ترجمة السيد محمد معصوم وأنه تلميذ البهبهاني وكاشف الغطاء والسيد بحر العلوم وأنه صاحب كتاب (مصابيح در فقه). (4047: المصابيح) في الطهارة والصلاة، لاية الله بحر العلوم، السيد مهدي المذكور. وهو منثور (الدرة) واسمه (مشكاة الهداية) أو (المشكاة المقتبس من أنوار الائمة الهداة) كما مر. لكن عبر عنه ب‍ (المصابيح) ولده السيد رضا وتلميذه السيد جواد في (مفتاح الكرامة). (المصابيح) في شرح (المفاتيح) للوحيد البهبهاني، أكثر التعبير عنه كذلك في (مفتاح الكرامة) ويأتي باسمه (مصابيح الظلام) ومر بعنوان (شرح المفاتيح). (4048: مصابيح الاحكام) أو (المصابيح في الفقه المستنبط على الوجه الصحيح) كما مر بهذا العنوان أيضا. هو لاية الله بحر العلوم السيد محمد مهدي بن مرتضى ابن محمد الطباطبائي البروجردي. رأيت منه مجلدا عند السيد حسن بن جعفر بن الحاج ميرزا علينقي الطباطبائي الحائري، وهو من كتاب التجارة إلى الشهادات مقتصرا فيه على المسايل المهمة، وعناوينه: مصباح، مصباح، مصباح. ورأيت المجلد الاول منه في الطهارة ومهمات المياه وأحكام الخلوة والمحدث وما يشرع له الوضوء والغسل من الغايات وما يتعلق بأفعال الوضوء والغسل المندوب والواجب، استكتبه لنفسه الشيخ قاسم بن الشيخ محمد الدليزي في 18 ع 2 / 1231، ثم اشتراه السيد خليفة الاحسائي في 1239. وكتب الشيخ قاسم بن محمد بن حمزة الملقب بالدليزي المنصوري أصلا النجفي مسكنا، وفرغ من الكتابة 5 ج 2 / 1231، بالجملة ما رأيته من (المصابيح) ثلاث مجلدات: الطهارة، الصلاة، التجارة، الطهارة والصلاة بخط الشيخ محمد قاسم الدليزي في كتب السيد خليفة، ومجلد التجارة لم اذكر كاتبه والمجلد الرابع من (المصابيح) في النكاح عنوانه كتاب المناكح والمواليد، وهذا المجلد استكتبه الشيخ أحمد بن صالح بن سالم بن طوق البحراني وكتب بخطه تملكه على ظهره 23 صفر 1242 وهو ناقص الاخر وعناوينه: مصباح، مصباح، وعليه حواشي امضاؤها أحمد لكنها بخط كاتب النسخة،

[ 83 ]

واسم الكاتب مذكور في آخر ما الحقه بهذا المجلد من كتاب الفراق والطلاق من (كشف اللثام) كتب الشيخ أحمد تملكه عليه أيضا بخطه، وعليه بعض الحواشي بامضاء أحمد لا بخطه، واسم الكاتب السيد مكي بن علي بن هاشم الموسوي الخطي، فرغ منه 3 محرم 1242. وقابله مع الشيخ أحمد بن طوق في 16 ع 2 / 1242. (4049: مصابيح الارواح) أو (مصباح الارواح) لعامي الشروي (اليزدي) رسالة عرفانية فارسية في خمسة وعشرين بابا، وفي الباب الثالث والعشرين: [ أي درويش دراين ايام كه ماه مبارك رمضان 821 است ]. اوله: [ بسم الله خير الاسماء بسم الله رب الارض والسماء... اما بعد چون اين فقير عامي شروى مأمور بود كه هر چه وارد شود در بيان آورد ]. يوجد في (المجلس 1 / 2413 الغير مفهرسة) في 157 ص كتابتها 1026 واخرى في (سپهسالار 1 / 1088) في 184 ص كتابته 1077 ذكر في الفهرست بعنوان (مصباح الارواح). (4050: مصابيح الاسرار) لمحمد حسين البسطامي بن محمد إسماعيل، الذي كان حيا في 1217، والذي ترجمناه في (طبقات أعلام الشيعة، كرام: 379) وهو شرح (مشكاة الورى) لشريعتمدار الاسترآبادي المذكور في (21: 63) في مقدمة وثمانية أبواب وخاتمة. أوله: [ حمد له. والعاقبة للمتقين. اما بعد بس ميگويد مراتب اقدام طالبين وخادم علماء ]. يوجد في (المجلس 1 / 3319) في 98 ص، كما في فهرسها. (4051: مصابيح الاصول) للمولى أحمد بن عبد الله الخوانساري، ساكن دولت آباد ملاير، من المحققين والفحول، تلميذ شريف العلماء والشيخ محمد تقي محشى (المعالم) والنسخة في النجف في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري، وهو في عشرين الف بيت تقريبا، مرتب على مقدمة ومقالات وخاتمة. أوله: [ الحمدلله الذي زين سماء معالم الفروع بمصباح مشكاة الاصول ]. فرغ من مجلده الاول المنتهى إلى مباحث النهي سنة 1267 بخط المولى عبد الحسين البرسي الخراساني تلميذ المصنف كتبه عن خطه سنة 1274 وكتب بخطه عليه حواشي صرح في بعضها أنه سمعه

[ 84 ]

من المصنف الاستاد دام ظله في 1273 وفي مدرسة سپهسالار نسخه اخرى من هذا المجلد الاول شرع الكاتب عليه 1274 وفرغ من تصحيحه بنسخة ابن المصنف في 1279. (4052: مصابيح الاصول) للمولى الحاج محمد جعفر الاسترآبادي الشريعتمدار المتوفى سنة ثلاث وستين ومائتين وألف (1263). وهو كبير في حدود أربعين الف بيت فرغ منه 1233، ذكره ولده الشيخ علي في كتابه (مبدء الامال) وولده الشيخ محمد حسن في (المظاهر) ذكر أنه في قرب سبعين الف بيت. رأيت المجلد الثاني منه في مجلد ضخم من أول الفن الثاني في الادلة الشرعية النقلية اللفظية، مرتب على أربعة أبواب: الاول في الاجماع، ثم الكتاب، ثم السنة، ثم الظنون الخاصة، والفن الثالث في الادلة العقلية في أربعة أبواب. أولها البرائة والاحتياط والتخيير والاستصحاب، ثم مباحث الاجتهاد ثم التراجيح. والنسخة عند السيد محمد الموسوي الجزائري ساكن الاهواز حاليا. (4053: مصابيح الاصول) لاقا محمد مهدي بن الحاج محمد إبراهيم الكلباسي الاصفهاني، المتوفى 1278. ذكره سيدنا الحسن في (التكملة) ورأيته بخطه الجيد في عدة مجلدات عند ابن أخيه الميرزا أبي الهدى الكلباسي في النجف ويسمى (جامع العبائر) أيضا كتبه قبل (عيون الوصول) الذي فرغ منه 1256 كما يظهر منه، ينقل فيه كثيرا عن (الاشارات) لوالده. وصرح في (عيون الوصول) أنه في ست مجلدات. (مصابيح الانظار) في شرح (نتايج الافكار) يأتي بعنوان (مصابيح الانوار). (4054: مصابيح الانوار) في معرفة النبي والائمة الاطهار (ع). ألفه المولى محمد أمين بن عيسى، باسم الشاه طهماسب الصفوي (930 - 984) ورتبه على أربعة عشر فصلا، لكل واحد من المعصومين فصل. أوله: [ الحمدلله الموضح لعباده بارسال الرسل سبيل الرشاد ]. فرغ منه صبيحة يوم الخميس عاشر ذي القعدة 979، رأيته بطهران كتابته 1065 ونسخة عند السيد محسن العاملي كتابتها 1152، وعند الشيخ عبد الله بن عبد السلام الحر العاملي في جبع. (4055: مصابيح الانوار) في شرح (نتايج الافكار) للمولى محمد باقر بن زين العابدين بن الحسين بن علي اليزدي الحائري تلميذ صاحب (الضوابط)

[ 85 ]

و (النتايج) المذكور. ثم تلمذ على الحاج ميرزا علينقي بن السيد حسن بن السيد المجاهد الذي توفي 1289. ومن تقريره كتب (مقاليد الافهام في شرايع الاسلام) كما يأتي أو (مخازن الاحكام 20: 164) كما مر، وصرح شيخه الشيخ أبو تراب الشهير بميرزا آقا القزويني فيما كتب له من الاجازة في 1279 أن اسم الشرح هذا (مصابيح الانظار) وترجمنا المؤلف في (طبقات أعلام الشيعة، الكرام: 181) (4056: مصابيح الانوار) في جمع جميع الاخبار بترتيب الفنون وذكر كل حديث في الفن المتعلق به، وكل فن مرتب على أبواب بحسب الصدور، فالاول باب ما روى عن النبي (ص) ثم عن أمير المؤمنين (ع) وهكذا إلى آخر الائمة (ع)، للعلامة الحلي، جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف بن علي بن مطهر الحلي المتوفى سنة 726. (4057: مصابيح الانوار) ومفاتيح الاسرار، لنظام العلماء التبريزي، الميرزا محمد رفيع بن علي اصغر بن محمد رفيع الطباطبائي المعاصر. فارسي في الاخلاق والعقايد وعجايب الخلقة، ألفه في 1302 وطبع بتبريز في 1304. (4058: مصابيح الانوار) في تفسير القرآن، للشيخ عبد الغفور بن محمد بن الحاج محمد طاهر، حفيد الحاج علينقي التاجر الاصفهاني اليزدي، المتوفى 1316 ش حكاه في (تاريخ يزد). (4059: مصابيح الانوار) في حل مشكلات الاخبار، للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الكاظمي، المتوفى سنة اثنين وأربعين ومائتين والف (1242) وهو في سبعة وعشرين ألف بيت في مجلدين موجودين في خزانة كتب سبطه السيد محمد بن علي بن الحسين بن عبد الله الشبر، وفي خزانة سيدنا الحسن صدر الدين. شرح فيه مائتين وثلاث وستين (263) حديثا بالحل الشافي والتحقيق الكافي. أول لمجلد الاول: [ الحمدلله الذي عجزت عن ادراك ذاته العقول والاوهام ]: وفيه حل مائة وستين (160) حديثا، ونسخة من المجلد الاول في كتب الحاج ميرزا علي الشهرستاني، تاريخ كتابتها 1254 ونسخة خط السيد الشبر كانت عند الحاج باقر التستري. وأول المجلد الثاني:

[ 86 ]

[ الحمدلله رب العالمين ]. فيه حل مائة وثلاثة (103) حديثا طبع في مجلدين. (4060: مصابيح الانوار) في فهرس أبواب جميع مجلدات (بحار الانوار) للمولى الميرزا محمد بن رجب علي الطهراني المقيم بسامراء والمربى في حجر تربية الحاج ميرزا محمد حسن الشيرازي. كتبه تسهيلا للامر على نفسه فيما اراده من تصنيف استدراك البحار وهو الان مشغول به من جميع مجلداته ولذا اقتصر فيه على مجرد عناوين الابواب. وبعد ما كتبه ظفر بفهرست (البحار) الذي كتبه العلامة المجلسي قبل تأليف (البحار) ولذا وقع بينه وبين (البحار) بعض التغيرات، ولكن هذا الفهرست منطبق على أبواب (البحار) على ما هو المطبوع الموجود في الحال، ومر فهرست المجلسي بعنوان (فهرست بحار الانوار 16: 377). (4061: مصابيح الانوار) وأنوار الابصار في معاجز النبي المختار (ص) للسيد هاشم بن سليمان بن إسماعيل التوبلي الكتكتاني البحراني، المتوفى سنة السابعة بعد المائة والالف (1107)، عدة في (الرياض) من تصانيفه التي رآها عند ولده باصفهان، وله (مدينة المعاجز) في معجزات الائمة (ع) كما مر في (20: 253). (4062: مصابيح أنوار سبعة) رسالة فارسية في الكيميا، أصلها لتنكلوشاه البابلي، يحتمل أن يكون المؤلف تنكلوش أو تينكلوش أو طينقروش تحريف توكروس Teucros نسب إليه رسائل متعددة فارسية، و (المصابيح) هذا موجود في (المجلس 5 / 4 نجم) من القرن الثاني عشر لم يذكر مترجمه، واما في نسخة اخرى في (دانشگاه 4 / 4096) كتابته 1269، ذكر أنه ترجمة إبراهيم بن محمد حسن قراگزلو. (4063: مصابيح الحقايق الهادية إلى أوضح الطرايق) من كتب الاسماعيلية. ذكره (ايوانف: 218) ونقل عنه في ملحق (فهرسة مجدوع: 343). (4064: مصابيح الدجى) وسفن النجاة في المواعظ والاخلاق، للحاج ميرزا أبي عبد الله بن الحاج ميرزا أبي القاسم الزنجاني (1262 - 1313)، ترجمناه في (طبقات أعلام الشيعة، النقباء: 50) يوجد عند ولده الحاج ميرزا مهدي.

[ 87 ]

(مصابيح الدجى) في الاصول للحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي، مر بعنوان (مصابيح الاصول 20: 84). (4065: مصابيح الدجى) في شرح دعاء كميل ناقص بعض فقراته، للسيد محمد بن جعفر الحسيني القزويني، في مجموعة كلها بخطه عند المولى حسن يوسف بكربلا. (4066: مصابيح الدرية) في أحكام الشريعة، شرح (الدرة) البحر العلومية للشيخ علي بن الحسن بن الشيخ علي الخاقاني النجفي، فرغ من مجلده الاول إلى آخر التيمم بخطه. (4067: المصابيح الزاهرة) من كتب الاسماعيلية. ذكر في (فهرسة مجدوع: 279) و (ايوانف: 397) نقلا عن المجلد الاول من (الازهار). (4068: مصابيح السنة) من كتب الاسماعيلية، ذكره ايوانف، ونقل عنه في ملحق (فهرسة مجدوع: 343). (4069: مصابيح الصائمين) في أسرار الصوم وآدابه، للمولى حبيب الله ابن علي مدد الكاشاني، المتوفي 1340. طبع بايران قبل 1374. (4070: مصابيح الطريق) للشيخ عبد الوهاب بن محمد حسين الكاشاني، ألفه باسم عباس ميرزا بن فتحعلي شاه، في 1235. فارسي، أوله: [ سبحانك اللهم يا من دل على ذاته بذاته ]. يوجد في (الرضوية 262 حكمت) بخط المؤلف بالتاريخ المذكور، في 195 ورق 20 س، كما في فهرسها. (4071: مصابيح الظلام) في عصر غيبة الامام (ع) في تواريخ النبي (ص والائمة المعصومين (ع) ومعجزاتهم وحكايات أصحابهم، للميرزا إبراهيم بن الحاج محمد حسن المشهدي الخراساني، فرغ منه في 1250. فارسي، ومؤلفه قليل الفضل ذكر في أوله فهرس مقالاته الثلاثين، وذكر أن في المقالة الثالثة والعشرين اذكر (الرسالة الصلاتية) للميرزا مهدي الشهيد الخراساني وفي المقالة الرابعة والعشرين اذكر (الصومية) له لكنه ما ذكرهما فيه، نعم فيه قطعة من السؤلات والاجوبة نقلها عن (مقامع) الاقا محمد علي، وكتابة النسخة التي رأيتها بمدرسة الصدر في 1259.

[ 88 ]

(4072: مصابيح الظلام) في اثبات الامام، للسيد أبي القاسم بن محمد بن حسين الشريفي الذهبي، فارسي مرتب على مصابيح، أنشأ في آخره قصيدة يستخرج التاريخ من كل واحد من مصاريعه مطابق 1094 أو 1095. يوجد منه في (دانشگاه: 43) ناقص الاول، يشرع في ورقة 45 في المصباح الثالث في آيات العصمة الدالة على الخلافة والامامة والمصباح الرابع في أفضلية الامام، والمصباح الخامس في علم الامام، والمصباح السادس في وجوب اطاعته، والمصباح السابع في شجاعة الامام، والمصباح الثامن في زهد الامام، التاسع الايات الدالة على جوده، العاشر في عدالة الامام، الحادي عشر في أحوال المتقدمين على أمير المؤمنين، الثاني عشر في الايات الدالة على امامة الامام الثاني عشر،، ينقل فيه الاشعار الفارسية ويذكر أشعار نفسه أيضا بالفارسية مثل قصيدته التي كل مصراع منها تاريخ للتأليف كما ذكر، ويعبر فيه بدلا عن الفصل أو الباب بعناوين خاصة: عبارة قدسية، نور إلهية، مثال على تحقيق حال، وهكذا، وكتب نسخة دانشگاه في 1098 بخط مراد بن ساقي. (4073: مصابيح الظلام) في شرح (مفاتيح شرايع الاسلام) مع نقل الاقوال وجمع الاخبار من (الوافي) و (الوسائل) و (البحار)، للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الكاظمي، المتوفي سنة اثنين وأربعين ومأتين وألف (1242). قال تلميذه الشيخ عبد النبي الكاظمي في (تكملة نقد الرجال) أنه في مجلدات: الاول: في شرح الديباجة اثنان وعشرون ألف بيت. الثاني: في الطهارة والصلاة، ستون ألف بيت. الثالث: في الزكاة والخمس والصوم، عشرون ألف بيت. الرابع: في الحج، أربعة عشر ألف بيت. الخامس في النذر و... الحدود والجنايز، ثلاثون ألف بيت. السادس: في النكاح، خمسة وثلاثون ألف بيت. السابع: في المعاملات، سبعة وثلاثون ألف بيت. الثامن: في القضاء والشهادات إلى آخر الكتاب، خمسة عشر ألف بيت. ثم اختصره وسمي المختصر ب‍ (المصباح الساطع) كما يأتي. يوجد خمس مجلدات من شرح (المفاتيح) المذكور، منها الحج والمزار والحدود والديات والجنايز والاطعمة والاشربة في خزانة السيد محمد علي بن الحسين بن عبد الله الشبر المؤلف، فرغ من الاخير الشرح عصر الثلاثاء تاسع جمادي الثانية 1226.

[ 89 ]

ويوجد مجلد كبير في الصلاة والزكاة والخمس والصوم إلى آخر الاعتكاف من (مصابيح الظلام) هذا في مكتبة التسترية بالنجف، وعلى ظهرها تقريظ الشيخ الاكبر جعفر كاشف الغطاء المتوفي 1228 بخطه الشريف. اول الكتاب: [ الحمدلله الذي جعل السنة العلماء مفاتيح اقفال ابواب خزائن جواهر مدينة العلم والحكم ]. وهو غير (مصابيح الكلام) الاتي له. (4074: مصابيح الظلام) في ارائة الكلام، فارسي، للشيخ محمد علي بن أبي طالب الزاهدي الحزين الجيلاني، المتوفي ببنارس الهند 1181، ذكره في فهرس كتبه. (4075: مصابيح الظلام) في شرح (شرايع الاسلام) عند الشيخ قاسم محيى الدين النجفي، ذكر أنه الف حدود 1100 واسم المؤلف السيد محمد بن... مر باسمه (تحرير مسائل مصابيح الظلام 3: 391). (4076: مصابيح الظلام) في شرح (شرايع الاسلام) ظاهرا للسيد محمد بن علي بن أبي الحسن الحسيني الخسروشاهي التبريزي، المتوفي 1312، ذكره الميرزا محمد علي الاردوبادي، وطبع له في حياته (مشكاة المصابيح). (4077: مصابيح الظلام) في شرح (مفاتيح شرايع الاسلام) مر بعنوان شرح (المفاتيح) للاستاد الاكبر الوحيد البهبهاني، رأيت نسخة منها كتبت 1195. ونسخة عليها اجازة المصنف بخطه للمولى سعيد بن محمد يوسف عند الشيخ هادي كاشف الغطاء ونسخة عند السيد محمد باقر الحجة بكربلاء من أوله إلى صلاة يوم الغدير، ويقال له: (المصابيح) كما في (مفتاح الكرامة) وهو غير حاشيته المتفرقة على (المفاتيح) وغير حاشيته على خصوص ديباجته الذي قال في آخره بعد الاحالة إلى بعض حواشيه الفقهية ما لفظه: اسئل الله أن يوفقني لجمع الجميع وجعله شرحا لهذا الكتاب، يعني (مفاتيح الشرايع) فاستجاب الله دعائه ووفقه لهذا الشرح الذي ذكرناه خصوصياته بعنوان الشرح. (4078: مصابيح الظلم) في انساب العرب والعجم، للسيد جعفر بن محمد بن جعفر

[ 90 ]

الاعرجي الكاظمي، المتوفي بپشت كوه 1332، ذكره في أول كتابه (مناهل الضرب في انساب العرب) وقال في كتابه (نفحة بغداد) ان (مصابيح الظلم) في جزئين وهو مختصر من كتابنا (الدر المنتظم) وقد ذكرت فيه مجرد الانساب ولم اتعرض فيه لاحوال أحد من المعارف عدا خاتم الانبياء (ص) فذكرت اسماء جميع ما يتعلق به من نسائه وامرائه وعماله وكتابه وشرطه وحملة راياته حتى اسماء خاصفي فعله. (4079: مصابيح العقول) للشيخ أسد الله بن محمود الگلپايگاني، المولود 1303 قال في (شمس التواريخ) أنه ألفه سنة 1326. (4080: مصابيح الفقيه) في المواريث، للشيخ يوسف بن علي المعروف بالفقيه العاملي، نزيل بيروت، طبع بصيدا 1353. وله (حقايق الايمان) مطبوع في 1343. (مصابيح القدس) وقناديل الانس، مر بعنوان اسمه التاريخي (رياض القدس). (4081: مصابيح القلوب) الفارسي، ترجمة وشرح لثلاث وخمسين رواية نبوية في المواعظ ونوادر الحكم مع ذكر ما يناسب في ذلك الحديث في ثلاث وخمسين فصلا. للواعظ العارف الخواجة أبي سعيد الحسن بن الحسين المعروف بالشيعي السبزواري، صاحب (بهجة المباهج). أوله: [ شكر وثنا وحمد بي منتهى خدايرا كه منزه است از ادراك اوهام ]. نسخه شايعة: منها في مكتبة أمير المؤمنين بالنجف من القرن التاسع و (دانشگاه 4012) من القرن التاسع أو العاشر و (الرضوية 1 / 7161) كتابته 21 صفر 989 والمولى محمد علي الخوانساري بالنجف كتابته 1089 وغيرها. (4082: مصابيح القلوب) الفارسي، للمولى محمد حسين بن محمد قلي القرچه داغي الدزماري، في المواعظ، مرتب على فصول. أوله: [ الحمدلله الذي شمس شموس شرقية شعلة الشر من شطر الشجر ]. فرغ منه في 12 ذي الحجة 1266، ذكر في أوله أنه لما رأى (مصابيح القلوب) للمولى حسن الشيعي السبزواري مختصرا جدا، اضاف إليه أشياء كثيرة ومطالب جيدة حتى صار كتابا كبيرا وسماه باسمه، والنسخة حصلت عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. 4083: مصابيح الكلام) في شرح (مفاتيح شرايع الاسلام) للسيد عبد الله الشبر، المذكور في (مصابيح الظلام 20: 88)، وهو مجلد كبير بخط المصنف

[ 91 ]

الا أجزاء من أوله. ذكر في أوله أن اسمه (المصباح الساطع) لكن ذكر في آخر النسخة ان (المصباح الساطع) غير هذا بل اسم هذا (مصابيح الكلام) وما خرج منه الا هذا المجلد، وهو في شرح الخطبة فقط. راجع (المصباح الساطع). (4084: مصابيح اللوامع) في شرح (مفاتيح الشرايع) للشيخ حسين بن محمد ابن أحمد بن إبراهيم العصفوري البحراني، ابن أخي المحدث البحراني والمجاز منه في (اللؤلؤة) والمتوفي ليلة الاحد 21 شوال 1216، موجود عند الشيخ محمد صالح البحراني. وكذا مختصره الموسوم ب‍ (أنوار المصابيح) كما مر، ومر أيضا بعنوان (أنوار اللوامع) وأنه كبير في مجلدات كثيرة ومختصره في مجلدين، وقال في (أنوار البدرين) ان (المصابيح) في أربعة عشر مجلدا. أوله: [ الحمدلله الذي فتح لنا مغلقات أبواب الاحكام بمفاتيح أخبارهم ] وعندنا منه مجلدان بخط تلميذ المصنف الشيخ مرزوق بن محمد بن عبد الله البحراني الاصبعي الشويكي، وقد كتب (المصابيح) بالتماس تلميذه المذكور، وكتب التلميذ جميع المجلدات بخطه. أقول: صرح التلميذ في أول كتابه (الدرة البهية) وفي آخره أيضا باسمه مرزوق وكذا استاده وصفه في آخر اجازته للشيخ أحمد الاحسائي بالمرزوق من الله... الشيخ مرزوق. (4085: مصابيح المتهجد) في الفقه، جزئه الاول في دار الكتب بقاهرة كما في فهرسها ج 1، في النحل الاسلامية رقم 90. (4086: مصابيح محمدية) في أصول الدين، للوزير عباس بن مسلم الايرواني، المدعو بحاج آقاسي، وزير محمد شاه قاجار، كتبه باسمه، وتوفي مجاورا للعتبات في 1265. أوله: [ ستايش سزاوار إله است وحق شناسى حق دلهاى آگاه ]. يوجد في مكتبة مدرسة نور بخش ببروجرد. (4087: المصابيح المنيفة) في شرح (مفاتيح الشريعة) لاقا محمد بن جعفر بن آقا محمد علي الكرمانشاهي، المتوفي بها 1254. شرح مزج لديباجة (المفاتيح) الفيضية. أوله: [ الحمدلله الذي شرح صدور العلماء بلمعة دروس قواعد الاحكام ]

[ 92 ]

بدأ فيه بمقدمة طويلة تقرب (اصول المعالم) أودع فيها فوائد جليلة اصولية وأدبية ورجالية وكلامية، كان شروعه أول المحرم 1224. أحال فيه إلى شرح والده (فتاح المجامع) كما مر 16: 101. يوجد عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. (4088: مصابيح موازين العدل) لابي الحسن علي بن أبي سهل حاتم بن أبي حاتم القزويني، شيخ بعض مشايخ النجاشي. ويأتي له (مصابيح النور). (4089: المصابيح النحوية) في شرح (الالفية)، للشيخ قاسم بن حسن محيي الدين الجامعي المولود 1314. أوله: [ الحمدلله الذي جعل لنا علم العربية عنوانا لمعرفة كلامه ]. تعرض فيه على ابن الناظم كثيرا، وكانه شرح لشرح ابن الناظم، خرج إلى آخر بحث الاخبار بالذي وقليل بعده، وفرغ من الموجود 1328. (4090: مصابيح النور) لابي الحسن علي بن أبي سهل حاتم بن أبي حاتم القزويني، شيخ بعض مشايخ النجاشي، ومر له آنفا: (مصابيح موازين العدل). (4091: مصابيح النور) في علامات أوائل الشهور، للشيخ السعيد أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان، المفيد، المتوفي 413، أحال إليه في موارد من (الرسالة العددية) الموجودة، قائلا فيها: ان كتابي (مصابيح النور) مغن عن غيره في اثبات دخول النقص في شهر رمضان. أقول: وهذا بعد تبدل رأيه وقبله كان على عدم النقصان، وكتب فيه كتاب (لمح البرهان) كما مر. (4092: المصابيح والمفاتيح) في الكيميا، لمؤيد الدين الطغرائي، أبي إسماعيل الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد الاصفهاني الشهيد 515، صاحب (لامية العجم) نسبه إليه ايدمر بن علي الجلدكي في كتابه (المصباح في علم المفتاح) بعد عده من أئمة علم الكيمياء بعد جابر بن حيان الصوفي الطرطوسي. (4093: مصابيح الهداية) في (شرح بداية الهداية) للحر العاملي في الواجبات والمحرمات المنصوصة، للفقيه الواعظ الحاج المولى محمد حسن بن الحاج محمد معصوم القزويني الحائري الشيرازي، صاحب (رياض الشهادة) وتلميذ الوحيد البهبهاني والمجاز من بحر العلوم، توفي حدود سنة خمس وثلاثين ومائتين والف (1235)، وذكر حفيده

[ 93 ]

في (طرايق الحقايق) أنه توفي أربعين ومائتين والف (1240)، وحمل إلى الحائر بجنب قبر استاده الوحيد المذكور، ولم يتم شرحه بل خرج منه الطهارة فقط، فرغ منه 1230. أوله: [ الحمدلله الذي كرم بني آدم بأن جعل نفوسهم مستعدة لمعرفته ]. (4094: مصابيح الهدى) لابن همام الشيرازي، الذي فرغ من نظم تفسيره الموسوم ب‍ (روضة القلوب) في 904، وهو في شرح وترجمة أربعين حديثا نبويا بالنظم الفارسي. يوجد في طهران (دانشگاه 9 / 2654) ضمن (كلياته) المؤرخة 903 (ص 286 - 336) كما في فهرسها. (4095: مصابيح الهدى) للشيخ الحجة المجاهد الشيخ محمد جواد البلاغي النجفي المتوفي 1352، في رد القاديانية، خرج بعضه من الطبع. (4096: مصابيح الهدى) في الحكمة، لصاحب (زواهر الحكم) على ما يظهر منه في آخر المقصد الثاني من المقاصد الثلاثة المرتبة عليها في مقدمة الكتاب المذكور. أقول: ثم رأيت في (الرياض) ترجمة الميرزا حسن بن عبد الرزاق بن علي بن الحسين اللاهيجي القمي المتوفي 1121، وعد من تصانيفه كتاب (مصابيح الهدى ومفاتيح المنى) في الحكمة، وقال: هو مشتمل على مقدمة وأربعة أبواب، لكنه ما ذكر من كتبه (زواهر الحكم) الذي مر أنه أحال فيه إلى (المصابيح) هذا، كما أنه ما ذكر بعض كتبه الاخر مثل (شمع يقين) و (آينه ء حكمت) الفارسيتان الموجودتان وبعض رسائلة الاخرى التي هي له قطعا. ثم اني رأيت (مصابيح الهدى ومفاتيح المنى) في الحكمة في كتب الحاج الشيخ عبد الحسين الطهراني، لم يذكر في المتن اسم المؤلف، مرتبا على مقدمة وأربعة أبواب كما ذكره في (الرياض)، في المقدمة مطلبان أولهما في حقيقة علم الحكمة في مصابيح والمطلب الثاني في موضوعه وفنونه، أيضا في مصابيح، والباب الاول في تقاسيم الوجود في خمسة مفاتيح كل مفتاح ذات مصابيح، المفتاح الاول في العلة والمعلول، وهكذا والباب الثاني في الطبيعيات وفيه أربعة مفاتيح وكل مفتاح ذات مصابيح، والمفتاح الثالث منه في الكون والفساد وبه ينتهي النسخة الموجودة. أوله: [ يا من دل على

[ 94 ]

ذاته بذاته وتنزه عن مشابهة مخلوقاته ]. وقال في الديباجة ما محصله: أن علم الحكمة في الاوائل كانت تصان عن غير أهله ولذا لم يكن في مسائله خلاف إلا نادرا، ثم لما انقضى زمان الاوائل ووقعت مرموزاته بأيدي التلامذة، ونقلت من اليونانية إلى العربية على حسب تفسير المفسرين وتعبيرهم، اختلطت الحكمة بالكلام والتصوف، وتهاجم عليها الاوهام بالتصرف والتكلف فمن ذلك وقع فيه الخلاف بعد الوفاق. وقال في آخر الباب الاول عند تعرضه لكلام المير الداماد في اثباته الحدوث الدهري في قبال الزماني والذاتي، وجمعه بذلك بين قولي افلاطون وارسطو. قال: أن الدليل على أن الحادث مسبوق بمدة ومادة بيناه في (مصباح الدراية) فليطلب منه. لم يذكر في متن النسخة اسم المؤلف وعلى ظهر النسخة بخط الكاتب انه للقاضي سعيد القمي، ومر (روايع الحكم 11: 259) الذي صرح فيه بانه ألف قبله كتاب (مصابيح الهدى ومفاتيح المنى)، وعلى ما ذكره في (الرياض) يكون (الروايع) و (المصابيح) و (الزواهر) و (مصباح الدراية) كلها لميرزا حسن اللاهيجي، ولعل (المصابيح) الذي أحال إليه في (زواهر الحكم) غير هذا، فيكون هذا (المصابيح) و (الروايع) و (مصباح الدراية) لمؤلف آخر، ولعله القاضي سعيد القمي كما وجد بخط هذا الكاتب. ثم إني رأيت في (تتميم الامل) للشيخ عبد النبي القزويني الذي ألفه 1191 صرح فيه عند ترجمة الميرزا حسن اللاهيجي القمي بأن (الروايع) و (الزواهر) و (شمع يقين) و (آينه ء حكمت) و (جمال الصالحين) كلها للميرزا حسن المذكور فيظهر أن نسبة كاتب (المصابيح) إلى القاضي سعيد غلط، وان الميرزا حسن كتب أولا مصباح الدراية وثم كتب (مصباح الهدى) ثم بعده (روايع الحكم) ثم بعده (زواهر الحكم). (4097: مصابيح الهدى) سورى، إسماعيلي، ذكر في (ايوانف: 794) ونقل عنها في ملحق (فهرسة مجدوع: 343). (4098: مصابيح الهدى) لبعض الاصحاب، في اصول الفقه، مرتبة على

[ 95 ]

فوائد. أوله: [ الحمدلله الذي أوضح مسالك الافهام بمصابيح البيان، وفتح أبواب مدارك الاحكام بمفاتيح التبيان ]. تزيد على ألف بيت، بخط السيد نصرالله بن أبي القاسم الحسيني، فرغ من كتابته 1240، مع رسالة (التجزي) للمولى عبد الصمد الهمداني المذكور في (3: 457) في خزانة الشيرازي بسامراء، ونسخة بخط محمد رضا بن زين العابدين ابن بهاء الدين محمد بن أحمد محسن العاملي، كتابتها 1230 كتب في ظهرها أنه تأليف السيد محمد مهدي بحر العلوم عند السيد آقا التستري. (4099: مصاحبة الخلوات) في الاخلاق، للفاضل فريدون بن محمد قاسم حلال خور، ألفه باسم فتحعلى شاه القاجار. أوله: [ بهترين رفيقي كه جذبه ء التفاتش گم گشتگان وادى ضلالت را بسر منزل هدايت كشاند ]. ناقص من آخره قليلا عند الشيخ مهدي بن محمد شرف الدين التستري. (4100: المصادر) لابي عبد الله حسين بن علي بن أحمد الزوزني القاضي، المتوفي 486. ذكر المصادر مرتبا على الحروف وشرح كل واحد منها بالفارسية، مرتبا على قسمين: الاول الثلاثي المجرد، في ستة أبواب. والثاني الثلاثي المزيد، وفي كل باب ذكر أولا مصادر الصحيح والسالم ثم المضاعف والمعلول، كل على ترتيب التهجي. أوله: [ الحمدلله على سوابغ آلائه المتسابقة أفواجا، وسوابغ نعمه المتلائمة أزواجا هذه مصادر ترجمتها ]. نسخة شايعة أقدم ما اطلعت في (ترخان والده: 313) بخط محمد بن الحاجي شاهرخ الاشنهي ع 2 / 625 و (حسين چلبى: 1151) بخط محمد بن عمر الكاتب الارزنجاني 12 صفر 632 كتبه في بورسه. وطهران (الملك 1 / 312) بخط علي بن حسن بن الحافظ، ذيقعدة 649. راجع (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي: 9 - 16) (4101: المصادر) في اصول الفقه، للشيخ سديد الدين محمود بن علي بن الحسن الحمصي الرازي، شيخ منتجب الدين. (4102: كتاب المصادر) في القرآن، لامام العربية الملقب بالفراء، يحيى بن زياد الاقطع بفخ، زمن موسى الهادي العباسي، وهو ابن عبد الله بن مروان الديلمي الكوفي، الامامي بنص (الرياض) وظهور كلام السيوطي من رميه إلى الاعتزال

[ 96 ]

توفي بطريق مكة سنة سبع ومائتين (207) وكتابه كبير ذكره ابن خلكان. (4103: مصادر الاصول) للشيخ محمد حرز النجفي ابن علي بن عبد الله بن حمدالله محمود حرز الدين، المولود في النجف 1273 والمتوفى 1365، في اصول الفقه، في مجلدين كبيرين بخطه، يبتدأ في الثاني باصالة البرائة على اسلوب جديد في العبارات والمطالب. ذكر فيه أنه شرع فيه حدود 1300 لكن عاقته العوائق وبعد مدة تممه، وتاريخ فراغه 2 ع 2 / 1315. وفرغ من أصل البرائة وبعض فروع التقليد في 1324. رأيته عند حفيده محمد حسين بن علي بن محمد حرز. (4104: مصادر السنه ء اربعة) لمحيى الدين الگلشنى، محمد بن فتح الله بن أبي طالب الادرنوي، المصري، المتوفى 1014. في مصادر اللغات الفارسية والتركية والعربية وبايبلن. أوله: [ الحمدلله الذي صدر مصدر الاشياء بلا اشتقاق ]. يوجد في (القاهرة، دار الكتب 24 م مجاميع تركي) في خمسة أوراق، كما في فهرسها. (4105: مصادر الخلاف) وهو المصادر السماعية، جمعها أبو علي الطبري في تسعة أبيات، وشرحها الفارسية توجد في (سپهسالار 3 / 313 صدر) ضمن مجموعة كتابتها 738. (4106: مصادر الانوار) في الاجتهاد والاخبار، للميرزا محمد بن عبد النبي ابن عبد الصائغ النيسابوري الاكبر آبادي الاخباري، المقتول بكاظمين في احدى الربيعين 1232، أحال إليه في أول كتابه (قبس العجول) وكتابه (معاول العقول) الذي صنفه قبل وفاته بخمس سنين، مرتب على مصادر وخاتمة، وعده تلميذ في (الفوائد الشيرازية) من السبعة عشر تصنيفا التي كتبها ردا على الاصوليين، و (المصادر طبع بالنجف أخيرا سنة 1342 مع (البرهانية) له في مجلد قرب من ستة آلاف بيت، وفيه خمسة مصادر فيها أربعمائة وسبعون حديثا. أوله: [ الحمدلله الذي ندبنا إلى صراط الرشاد ] وفيه تمام منظومة الشيخ حسين بن محمد آل عيثان البحراني الاخباري في رد الاجتهاد. وفي مدرسة سپهسالار نسخة كتابتها 1231 في حياة المؤلف.

[ 97 ]

(4107: مصادر نهج البلاغة) للسيد عبد الزاهربن السيد حسين بن السيد جبير بن السيد خفى بن نوح بن ناصر بن... وينتهى نسبه إلى محيى الثاني بن محيى بن الحسين ذي الدمعة. المولود 1338، الخطيب الباهر. طبع 1386. (مصادر نهج البلاغة) مر بعنوان (مدارك نهج البلاغة). (4108: مصادقة الاخوان) للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي القمي المتوفي 381، نسبه إليه بهذا العنوان النجاشي في ترجمته، والكتاب الموجود والمعروف بهذا العنوان أول أبوابه باب أصناف الاخوان من اخوان الثقة وأخوان المكاثرة، وأول أحاديثه ما اسند إلى أبي جعفر (ع)، قال: قام إلى أمير المؤمنين (ع) رجل بالبصرة فقال: يا أمير المؤمنين أخبرنا عن الاخوان... وآخر أحاديثه: يأتي زمان ليس فيه شيئ أعز من أخ أنيس أو كسب درهم من حلال... والظاهر أن الموجود ليس (مصادقة الاخوان) بل هو كتاب (الاخوان) لوالد الصدوق يعني الشيخ أبو الحسن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه، المتوفي 329. وقد نسب كتاب (الاخوان) إليه النجاشي والفهرست، كلاهما كما مر، وأول رواياته عن محمد بن يحيى العطار الذي هو من مشايخ الكليني وعلي بن بابويه، وفيه الرواية عن علي بن إبراهيم القمي مكررا وبعضها بلفظ حدثني مع أنه أيضا من مشايخ الكليني وعلي بن بابويه. وفيه أيضا الرواية عن سعد بن عبد الله الاشعري الذي يروي عنه الصدوق بواسطة شيخه محمد بن الحسن بن الوليد، وبالجملة لا يروي الصدوق عن هؤلاء بلا واسطة، فهذا الموجود هو كتاب (الاخوان) لوالد الصدوق ينقل عنه في (الدمعة الساكبة). وكان عند شيخنا النوري، وينقل عنه في (البحار) وموجود في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين وغيرها، مثل الحاج ميرزا علي الشهرستاني بكربلا والسيد علي الايرواني في تبريز. (4109: مصارع الافهام) لقلع الاوهام في رد الباب الحادي عشر من (التحفة الاثني عشرية). للسيد محمد قلي بن محمد حسين الكنتوري النيشابوري، المتوفي سنة ستين ومائتين والف، دفن في مقبرة استاده السيد دلدار علي النصير آبادي. ذكره ابنه السيد اعجاز حسين في (كشف الحجب). أوله: [ الحمدلله المتعالي عن ادراك الاوهام المقدس

[ 98 ]

أن يناله الافهام ]. (4110: مصارع الحسين ع) من كتب الذي ينقل عنه الشيخ أحمد بن الحسن الحر أخ صاحب (الوسائل) في كتابه (الدر المسلوك). (4111: مصارع الشهداء) ومقاتل السعداء في وفيات الائمة (ع) في قرب عشرة آلاف بيت، للشيخ سليمان بن عبد الله بن الشيخ حسين آل عصفور البحراني، المتوفي بعد 1261 في بلدة شيراز. (4112: مصارع العشاق) لجعفر بن قدامة، طبع بمصر. (4113: مصارع المصارع) للخواجه نصير الدين الطوسي، في رد (المصارعات) لمحمد بن عبد الكريم الشهرستاني، الذي فيه ردوده على الشيخ أبي علي بن سينا، فانتصر الخواجه عن ابن سينا في هذا الكتاب، ورد جميع ردود الشهرستاني. أوله: [ الحمدلله حمد الشاكرين ] يوجد في (الرضوية) نسخة كتابتها في 1021 عن نسخة كتابتها 707 ونسخة بمكتبة عارف حكمة بالمدينة. (4114: مصارع الملحدين) في رد الصوفية والمتفلسفين، للفاضل القندهاري الحاج مولى عبد الله بن نجم الدين القندهاري المشهدي. المتوفي 1311. (4115: المصارف إلى بدايع الازمان في وقايع كرمان) لافضل الدين (حميد الدين) أحمد بن أبي حامد الكرماني. فارسي طبع بطهران بمباشرة عباس اقبال الاشتياني. (4116: المصالت) ينقل عنه الكفعمي في مواضع من كتبه، وكذا المقدس الاردبيلي في (زبدة البيان). وقال في (الرياض) أن مؤلفه امامي. (مصالت القواصب) للمازندراني، يعني رشيد الدين محمد بن علي بن شهر آشوب، ينقل عنه البياضى في (الصراط المستقيم) واظن أنه محرف (مثالب النواصب) الذي عده رشيد الدين في (المعالم) من تصانيفه، وحرف تقية، كما أنه عبر عنه في (بشارات الشيعة) بالصوالب والقواصب. وحكى عنه بعض الاسماء التى يكنى بها عن المخالفين

[ 99 ]

: العجل والسامري وغير ذلك. (4117: مصالح المسلمين) أو (انصاف نامه) فارسي، لمحمد جلال الدين مسكين. يوجد في (الاصفية 425 مواعظ). كما في فهرسها. (4118: مصالح المؤمنين) للسيد أبي الحسن بن السيد هادي الحسيني التنكابني، المتوفي بعد 1255. أوله: [ الحمدلله على حلمه ] فارسي مرتب على ثلاثين بابا في بيان الاشياء النافعة للمؤمنين. يوجد بنجف في مدرسة السيد البروجردي، (4119: المصالحة والموافقة) للنواب أحمد حسين مذاق الهندي، ساكن پريانوان، ومؤلف (تاريخ أحمدي) المطبوع 1339. طبع بالهند. (المصباح) لابن باقي في الادعية، الذي يكثر النقل عنه السيد ابن طاووس. موجود في خزانة الشيخ الحاج عبد الحسين البروجردي بمشهد خراسان. اسمه (الاختيار من المصباح). مر في (1: 364). (4120: المصباح في التصوف) لابي السعادات سعد الدين محمد بن مؤيد الحموي المتوفي 650، المذكور في (9: 447). رسالة فارسية. أولها: [ بسم الله تيمنا بذكره... بدان أي عاقل فاضل واى قابل مقبل كه نقطه سيه است: يكى اسوديه ويكى بياضيه ويكى احمريه ]. يوجد في (اياصوفيا 2 / 3832) ضمن مجموعة كتابتها 866 (249 ب - 322 الف). (المصباح) للاسفراييني، مر (19: 296). (4121: المصباح) للسيد الاجل أبي القاسم جعفر بن الحسين بن قاسم بن محب الله بن قاسم بن المهدي الموسوي الخوانساري من اجداد صاحب (الروضات). وهو في الادعية النادرة المجربة عند المصنف، جمعها بالتماس بعض بخوانسار، وقال فيه انه ولد سنة تسعين والف (1090). وتوفي سنة ثمان وخمسين ومائة والف (1158) وقيل في رثائه بالفارسية قصيدة مطلعها: مير أبو القاسم اعلم زجهان رحلت كرد. مادة تاريخه قوله: گفت داناى أدب عالم ربانى رفت. (4122: المصباح) للمولى حيدر علي بن المدقق الشيرواني المولى محمد بن

[ 100 ]

الحسن صهر المولى المجلسي، وهو مختصر (مصباح المتهجد). في الادعية والاعمال. (المصباح) للكفعمي، يأتي بعنوان (شهرته) (مصباح الكفعمي). (4123: المصباح) لطريق الفلاح، للشيخ الفقيه الحاج ميرزا مسيح بن محمد سعيد الرازي الطهراني، المتوفي سنة ثلاث وستين ومائتين والف (1263). رسالة فارسية عملية كبيرة، رتبه على مقدمة فيما يتعلق بالتقليد وخمسة كتب في الطهارة والصلاة والصوم والزكاة والخمس. شرع فيه سنة 1257 كما صرح به في اواسط المقدمة وفرغ منه سنة 1262 كما صرح به في البحث في مستحق الخمس، وطبع بطهران في تلك السنة المذكورة. (4124: المصباح) في مسائل النكاح، منظوم. أوله: أحمد ربا حلل النكاحا * وحرم الزنا والسفاحا وقال في آخره: لقد زهى (المصباح) في النكاح * نظما بعون فالق الاصباح لم يذكر فيه اسم الناظم وقال في أواخره: حيث نظمت ضمن شهرا شطره * فاشتبهت شهب الدراري درره رأيت النسخة الممزقة من أواسطها عند السيد محمد الجزايري الساكن بأهواز أخيرا والناظم متأخر من صاحب (الرياض) و (المناهل) لانه اشار فيه إلى الكتابين بقوله: يروي (رياض) من (مناهله) * يروي حديث الفضل عن وسائله (4125: مصباح الائمة) في تاريخ أم الائمة، للحاج ميرزا أحمد المتخلص ب‍ منظور، المذكور في (9: 1111) ذكر في تصانيفه في (شعراى خوانسار) ويأتي له (مفتاح الغمة في تاريخ أب الائمة). (4126: مصباح الاخلاق) لعبرت العظيم آبادي، من القرن الثالث عشر. فارسي، يوجد في (بنگال، ايشياتك 507) كما في فهرسها. (4127: مصباح الادب الزاهر) لذوي البصائر، للسيد الاديب مهدي بن داود الحسيني الحلي، المولود في 1222 والمتوفي 4 محرم 1287. وهو عم السيد

[ 101 ]

حيدر بن سليمان بن داود الحلي الشاعر المعروف صاحب الديوان المطبوع، والمتوفي 1304. وهذا الكتاب جليل في الادب ذات فوائد تاريخية وأحوال بعض العلماء المعاصرين له، كالشيخ مشكور وغيره، وهو كبير يزيد على عشرين ألف بيت، جمع فيه ما أنشائه هو وابن أخيه السيد حيدر المذكور من النظم والنثر والقصائد والرسائل في مديح العالم الحاج محمد صالح بن الحاج مصطفى بن درويشعلى البغدادي كبة. وهو والد مولينا الحاج الشيخ محمد حسن كبة وذكر لي تاريخ ولادة والده وهو سنة 1201 وتوفي سنة سبع وثمانين ومائتين والف (1287). رتب كتابه هذا على مقدمة في فضل الشعراء واستحسان الشعر، وأربعة أبواب: أولها في أن مديح شعراء العصر لا يليق بشأن الحاج الممدوح، ثم عمد على قصيدة واحدة لاشعرهم السيد صالح بن السيد مهدي القزويني الحلي وتقريظ الشيخ إبراهيم العاملي عليها وكذا تشطيره لها وبين معائبها ومساويها وتعرض لكثير من أنواع البديع والمحسنات الشعرية، وثانيها فيما انشائه هو وابن أخيه فيه من المديح، وثالثها فيما انشأ له من التهنيات، ورابعها فيما انشأه من الرثاء فيمن انتقل من ذرارية ومتعلقيه إلى دار البقاء، وخاتمة الابواب فيما انشأته للمدوح من العتاب، وصدر الكتاب باسم الممدوح براعة للاستهلال بقوله: [ الحمدلله الذي جعل محمدا صالحا للثناء واصطفاه من جميع بني حواء ] والنسخة بخط السيد حيدر المذكور فرغ من كتابتها في رابع عشر جمادي الثانية سنة 1279 موجود في خزانة نجله الحاج محمد حسن كبة. (مصباح الارواح) لاوحد الدين الكرماني، مر في (19: 297). (4128: مصباح الاستخراج) لمحمد منعم بن الشيخ معين (منور) الاكبر آبادي، فارسي في علم الجفر، في مقدمة وخمسة أبواب، وكل باب في خمسة فصول وخاتمة. ألفه في حياة محمد شاه الهندي، وذكر في المقدمة أن اورنگ زيب (1069 - 1118) كان يتعلم الجفر عند أبي. أوله: [ حمدله... أما بعد چنين گويد احقر العباد محمد منعم... كه در زمان حيات ميمنت آيات پادشاه غفران پناه ] يوجد منه في (دانشگاه 7 / 866) ضمن مجموعة المؤرخة 1277، و (دار الكتب المصرية 1 معارف

[ 102 ]

اسرار فارسي طلعت) كتابته 1314 وفي الثانية ذكر اسم والد المؤلف شيخ منور. (4129: مصباح الاعلام) في الاستصحاب، أيضا للسيد محمد مولانا الاتى ذكره أيضا في فهرس تصانيفه. (4130: مصباح الاعلام) في مدارك الاحكام، في الطهارة والصلاة، للحاج السيد محمد مولانا ابن السيد عبد الكريم مؤتمن الشريعة ابن محمد بن محمد تقي الموسوي السرابي التبريزي المعاصر، المولود ع 1 / 1294. ذكره في فهرس تصانيفه. (4131: مصباح الافهام) في علم الكلام، للمولى شمس الدين محمد بن السعيد الحاج علي بن محمد بن شجاع الانصاري، ذكره سيدنا في (التكملة). (4132: مصباح الانام) في شرح (شرايع الاسلام) تسع مجلدات في تمام الفقه، للشيخ جعفر بن أحمد بن سيف البديري عشيرة النجفي مسكنا، ولد حدود 1283 كما ذكره شفاها، وتوفي في 23 شعبان 1369. وانتزع منه رسالته العملية الموسومة ب‍ (التذكرة) وفرغ من أصله التسع مجلدات في 1307. (4133: مصباح الانام) في علم الكلام، للشيخ علي بن الشريعتمدار الحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي، المتوفي 1315. ذكره في كتابه (غاية الامال). (4134: مصباح الانس) طبع سنة 1323. راجعه. (مصباح الانظار) في شرح نتايج الافكار، مر بعنوان (مصابيح الانوار 21: 84) (كذا). (4135: مصباح الانظار) ومن عمل بما فيه أمن من عذاب النار، في الاخلاق ويعرف بالعالم الوافد. موجود في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف، وفي الخزانة الرضوية، وعنها استنسخ الحاج شيخ عبد الرحيم بن محمد علي التستري في المشهد في 1304 في مجموعة كلها بخطه عند الميرزا هادي الخراساني في النجف، وطبع مع (حقايق الفيض) سنة 1299. (مصباح الانوار) للشيخ أبي الحسن البكري، استاد الشهيد، كما ينقل عنه السيد محمد القطب في تصانيفه، منها في (فصل الخطاب) نقل عنه حديث أول ما خلق الله

[ 103 ]

نور حبيبه وقال له لولاك لما خلقت الافلاك، وحديث خلقني وخلق عليا وفاطمة والحسن والحسين قبل أن يخلق آدم، وخلق من نور كل واحد منهم ساير الاشياء والموجودات وغير ذلك مما يشهد موالائه. وله مقتل الامير ووفات فاطمة (ع) كلها من مآخذ (البحار) كما في أوله واعتمد هو على الجميع مع النسبة إلى استاد الشهيد. ويأتي (مولد النبي) لابي الحسن البكري، ومر أيضا بعنوان (الانوار 2: 409) وقلنا أنه مقدم على استاد الشهيد بكثير. (4136: مصباح الانوار) في فضائل امام الابرار، للشيخ هاشم بن محمد، رأيته في النجف في مجلدين. أوله: [ الحمدلله الذي أنشأ جميع المخلوقات بكنه حكمته ورفع السماوات العاليات بنظم قدرته... لما من الله على لما سبقت عنايته إلى أن هداني للايمان... طالبني عقلي وخاطبني لبي أن أجمع كتابا يحتوي بعض فضايل أمير المؤمنين (ع)... وسميته بمصباح الانوار في فضائل امام الابرار ]. وذكر في أوله فهرس أبوابه الستة والثلاثين بابا، وأما الموجود منها في المجلد الاول إلى أواخر الباب الحادي والعشرون، والمجلد الثاني يشرع من الباب الرابع والعشرين إلى آخر الابواب. وفي مواضع من مجلده الاول يذكر اسمه فيه بقوله: قال المؤلف هاشم بن محمد. وعلى ظهر النسخة كتب أنه للشيخ الطوسي، ولعل هذا منشأ اشتباه من انتسابه إلى الشيخ الطوسي، كما في (مدينة المعاجز) وفي (كشكول) الشيخ أحمد شكر. وانتسخ من هذه النسخة الشيخ شير محمد الهمداني، والشيخ محمد السماوي. ونسخة الاصل عتيقة والمجلدان بخط واحد ثانيهما من وقف بيت السادة آل خرسان بالنجف، يروي فيه كثيرا عن سيد الحفاظ أبي منصور شهردار بن شيرويه بن شهردار الديلمي المتوفي 558، وذكر أنه كتب إليه اجازة من همدان، وفيه اخبرنا وجيه الدين أبو الحسن علي بن محمد بن أحمد العلوي الهروي باصفهان في سابع عشر ذي الحجة 552، وفيه: انبأنا الشيخ سديد الدين شاذان ابن جبرئيل عن عماد الدين بن محمد بن أبي القاسم الطبري، وفيه: روايته عن القاضي أبي طاهر إبراهيم بن الحسن بن محمد بن يحيى الغراى بقرائة الحافظ أبي سعيد أحمد بن محمد بن أبي سعيد

[ 104 ]

البغدادي بزوارة في ربيع الاول 514. وفيه: أخبرني أبو الفتح عبد الملك بن أبي القاسم ابن أبي سهل الكروحي الهروي في ذي حجة 548. وفيه: أخبرني القاضي أبو طاهر بقراة الحافظ أبي سعيد أحمد بن محمد بن أبي سعيد البغدادي في ع 1 / 514. ينقل عنه في (البحار) وقال في أوله أنه كثيرا ما يروي فيه عن شاذان بن جبرئيل القمي صاحب (ازاحة العلة) في القبلة الذي ألفه 558. فنسبته إلى الشيخ الطوسي سهو وخطاء كما في (مدينة المعاجز). وينقل عنه في أحكام الاموات من (البحار) مكررا منها في كيفية صلاة علي وفاطمة (ع)، وقال هنا أنه لبعض الاصحاب، ولكن صرح في (الامل) بأنه للشيخ هاشم بن محمد. ولعل مستند وجه النسبة إلى الطوسي ما وجد من كتاب (تأويل الايات) لتلميذ الكركي المتوفي 940 حيث نقل فيه عن (المصباح) المذكور ناسبا له إلى الطوسي. وينقل عن (مصباح الانوار) كثيرا السيد ولي الله بن نعمة الله في كتابه (كنز المطالب) الذي ألفه في 981 من دون ذكر اسم المؤلف. (4137: مصباح الانيس) في تعريب (انيس التجار) الفارسي النراقية مع ادراج فتاوي السيد إسماعيل بن السيد صدر الدين العاملي الاصفهاني (1258 - 1338) المذكور في (طبقات أعلام الشيعة، النقباء: 159). عربه الحاج الشيخ علي بن إبراهيم القمي المتوفي 1371 بأمر استاده السيد الصدر كما صرح في آخره. وفرغ من التعريب في يوم الجمعة 7 رمضان 1325 في بلدة الكاظمية. رأيته بخطه عند مؤلفه. (4138: مصباح الباهر) في نبوة نبينا الطاهر. ردا على الپادري، للسيد المجاهد السيد محمد بن المير السيد علي الطباطبائي، المتوفي 1242. شرح معنى النبوة وبين الكرامة والمعجزة وفرقهما مع السحر. ورد شبه النصراني وبشارة الانبياء بمحمد (ص) وكيفية اعجاز القرآن وغير ذلك. يوجد عند السيد حسن بن جعفر بن علينقي بن حسن بن المصنف في كربلا. (4139: مصباح البلاغة) في مشكاة الصياغة، للسيد الميرزا جهاني، مؤلف (روائح النسمات في شرح دعاء السمات) المذكور في (11: 355). (4140: مصباح البيان) فارسي، لشمس الدين بن إبراهيم المتطبب.

[ 105 ]

أوله: [ سپاس بيقياس خدايى را ]. يوجد في (دار الكتب المصرية 2 / 4655 ص) ضمن مجموعة (ورق 152 - 328) غير مؤرخة كما في فهرسها. (4141: مصباح الجنان) ومفتاح الجنان، ترجمة (جنة الامان الواقية) الكفعمية إلى الفارسية مع تهذيب وتلخيص وزيادة مقدمة والصاق خاتمة، للمولى شرف الدين بن شاه حسين البيرمي اللاري، اهداه إلى الميرزا محمد مستوفي دار المؤمنين رشت مع الاطراء، وذكر في أوله فهرس فصوله المنتهية إلى الاربعين، واستهل في خطبته بأسماء بعض كتب الدعاء، منها (مفتاح الفلاح) البهائية. أوله: [ جبه ء آرايش حمدنا معدود - يكه مجاهدان معارك عبوديت وعبادت را در مدافعه ء خطرات جسماني جبه ايست واقيه ] وصورة تاريخ فراغها: ربيع المولود 114، والظاهر أنه (1140) والنسخة في مكتبة مدرسة المولى محمد باقر السبزواري في مشهد خراسان. (4142: مصباح الجنان) لايضاح أسرار القرآن، للمولى محمد صالح ابن الاقا محمد البرغانى القزويني المتوفى 1283. أوله: [ الحمدلله رب... أما بعد فيقول الفقير إلى الله محمد صالح بن محمد هذا ما اصطنعته من تفسيري 1 - (بحر العرفان ومعدن الايمان) 2 - (مفتاح الجنان في حل رموز القرآن) ] إلى آخر كلامه. ومر (بحر العرفان) في سبعة عشر مجلد، ويأتي (مفتاح الجنان) في ثمان مجلدات و (المصباح) هذا في ثلاث مجلدات وهو نظير (الصافي) ممزوج بالقرآن ومعلم بالخطوط الاحمر على القرآن، رأيت المجلد الاول منه المنتهي إلى سورة الحج، فرغ منه 1270، وشرع في المجلد الثاني من سورة قد أفلح المؤمنون، وفرغ منه في ذي الحجة 1270 كلاهما عند عبود الشيخ حسن الصالحي بكربلا. (4143: مصباح الحجيج) للشيخ خضر بن شلال مؤلف (مصباح الرشاد) الاتي ذكره. ذكره أيضا في اجازته لتلميذه الشيخ عبد الكريم الكرماني في 1247. (4144: مصباح الحساب) فارسي، ذكر بهذا العنوان في فهرس (الاصفية 1: 820) أنه موجودة بتلك المكتبة برقم 134. راجعه.

[ 106 ]

(مصباح حسيني) لمشتري، مر (19: 297). (4145: مصباح الحقيقة) لابي المعالي حسن، ألفه في 1331. رأيته بكربلاء. (4146: مصباح الحرمين) للمولى عبد الجبار بن زين العابدين الشكوئي. أوله: [ الحمدلله الذي عظم شعائر الاسلام ]. فرغ منه 1321 وفيه تمام أعمال المدينة والمكة المعظمة. طبع في 1327. (4147: مصباح الخزائن) لمحمد جعفر اللاهيجي، تفسير عرفاني تأويلي. أوله: [ نحمدك اللهم يا عزيز يا وهاب ]. يوجد في (المجلس: 5480) كتابته 27 محرم 1255. (4148: مصباح الداعي) في الادعية فارسي، للمولى علي بن فضلعلي بن عبد الكريم بن أبي القاسم بن محمد الايرواني، طبع بقطع صغير. ووالد المؤلف فضلعلي هو مؤلف (حدائق العارفين) وغيره. (4149: مصباح الدراية) في الحكمة، لصاحب (مصابيح الهدى 21: 93) في الحكمة أيضا. أحال إليه في (المصابيح) المذكور كما مر. وظهر بحمدالله أن (المصابيح) للمولى حسن بن عبد الرزاق للاهيجي القمي 1121، فيكون تأليف (المصباح) هذا قبل كتابه (مصابيح الهدى) وكتب بعد المصابيح (الروايع) ثم (زواهر الحكم). (4150: مصباح الدلالة) في المنطق، للشيخ المعاصر الشيخ علي بن الشريعتمدار الحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي الطهراني، المتوفي 1315. ذكره في كتابه (غاية الامال). (4151: مصباح الدين) في التوحيد، للسيد محمد رضا بن إسماعيل الموسوي الشيرازي الطهراني، المتوفى نيف وثلاثمائة. ذكره في أول كتابه (شرح الرضوي) وغيره. (4152: مصباح الذاكرين) في آداب الذكر والرياضة، للسيد صدر الدين ابن محمد باقر بن مهدي الموسوي الدزفولي المرتاض المعروف. فارسي في ثلاثة فصول

[ 107 ]

وصرح في اوائله أنه من تلاميذ الحكيم العارف الجليل آقا محمد البيدآبادي. أوله: [ الحمدلله الذي جعل الذكر وسيلة لنيل قربه وكماله ووعد للمجاهدين المرتاضين هداية ] والنسخة عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. (4153: مصباح الرسائل ومفتاح الفضائل) لموفق بن محمد المجدي، ألفه باسم استاده قاسم بن منصور المستوفي، في دستور تعليم انشاء المكاتبات والرسائل على اختلاف أنواعها في بابين وكل باب في خمسة فصول. الباب الاول: در شرايط اين صنعت چون صدر نامه ها وعنوانات ومانند آن. الثاني: در نبشه ها بمعاني پراكنده چون اخوانيات وقصه ها وتباشير وامثله ء ديواني وشرعي ومحاضر وعهدنامه ومفاخرت. أوله: [ رب عوني. شكر وسپاس مر خداوندى را كه آفتاب در طشت فلك حكمت ]. يوجد منه نسخة بطهران (سنا 328) بخط سليمان بن يوسف بن سنان بن ياقوت المولوي. السليماني، كتابته 1 ج 1 / 742 كما في فهرسها. (4154: مصباح الرشاد) للشيخ خصر بن شلال آل خدام العفكاوي النجفي، المتوفي 1255، قرئه تلميذه الشيخ عبد الكريم الكرماني كما ذكره في اجازته له في 1247. (مصباح رشيدي) لرشيد الدين الاسفرايني، مر في (19: 296). (4155: مصباح الزائر) وجناح المسافر، للسيد رضى الدين أبي القاسم علي بن موسى بن طاووس الحسيني الحلي، المتوفي سنة أربع وستين وستمائة (664). وهو أول تصانيفه كما يظهر من كتابه (كشف المحجة) ونسخة شايعة، منها في مكتبة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف. أوله: [ الحمدلله المتفرد بدوامه وجلاله ] في عشرين فصلا، أوله في مقدمات السفر وآدابه، والاخير في زيارة أولاد الائمة والمؤمنين، وفي خزانة سيدنا الحسن نسخة مزار مرتبة على أبواب وليس فيها باب مقدمات السفر، لكنها مثل (المصباح) المذكور باختلاف يسير. (4156: مصباح الزائر) في جملة من الزيارات المطلقة والمخصوصة والجامعة وآدابهم، الاخير في زيارة أولاد الائمة (ع)، وأعمال مسجد الكوفة، وهو من جمع

[ 108 ]

الحاج السيد مهدي اليزدي الحائري النجفي، طبع بمبئي 1302، (4157: مصباح الزائرين) في فضائل زيارة خامس آل العبا مطلقا وفي أوقات معينة وبعض آدابها في الاحاديث المروية المستخرجة طايفة منها عن (كامل الزيارة) لابن قولويه وترجمتها إلى الفارسية، للسيد ولي بن نعمة الله الرضوي الحائري. ألفه باسم الشاه طهماسب الصفوي (930 - 984) ورتبه على خمسة وعشرين بابا وخاتمة، والباب الرابع والعشرين في فضل زيارته ليلة الجمعة وذكر فيه المرسلة عن سليمان الاعمش وقصته مع جاره المنكر للزيارة والخاتمة في فضائل التربة، ونسخة منه ناقص الاول والاخر بخط جيد عند السيد آقا التستري بالنجف. (4158: مصباح الزاهر) نظير (المجالس السنية) المحسنية، للشيخ مهدي بن الحسن بن إسماعيل آل خضر النجفي المتوفي 1347 كما في أول كتابه (الروضة الخضرية) المطبوع 1349. (4159: مصباح الساطع) في شرح (مفاتيح الشرايع)، للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الكاظمي، المتوفي سنة اثنين وأربعين ومائتين والف (1242) وهو مختصر شرحه الكبير (مصابيح الظلام 21: 88) كما مر، وهذا في ست مجلدات تبلغ مائة ألف بيت، كما ذكره تلميذه الشيخ عبد النبي في (تكملة النقد) ونفسه أيضا في اجازته للسيد محمد تقي في 1240. ويوجد بعض مجلداته من شرحه في خزانة الحاج المولى علي محمد النجف آبادي بالتسترية بالنجف. أوله: [ الحمدلله الذي هدانا للتفقه في الدين وفقنا لمتابعة خاتم النبيين ]. لكن المذكور في آخر هذه النسخة أن اسمه (مصابيح الكلام) الذي خرج منه هذا المجلد الكبير في شرح الديباجة فقط والتكلم في المباحث الاصولية وأن (المصباح الساطع) شرح آخر غير هذا، وهذا المجلد كلها بخط المصنف الا أجزاء من أوله، ونسخة اخرى من هذا المجلد عند السيد علي بن محمد بن علي الشبر، كما يوجد عنده أيضا مجلد من (المصباح الساطع) الذي هو اخصر من (مصباح الظلام) وهو من أول الطهارة إلى مبحث التنفل لمن عليه فريضة، فرغ منه 22 ج 2 / 1228، ومر أنه فرغ من (مصباح الظلام) في 9 ج 2 / 1226، فيظهر أنه بعد اتمام

[ 109 ]

(مصباح الظلام) شرع في اختصار ب‍ (مصباح الساطع) وهما غير (مصابيح الكلام) المقصور على الاصول وشرح الديباجة الذي ذكرت أوله آنفا. ويوجد ثلاث مجلدات من شرح (المفاتيح) للسيد عبد الله الشبر في مكتبة راجه فيض آباد، كما في فهرسها ولا أدري أيها. (4160: مصباح السالكين) في الاخلاق، مرتبا على أربعة عشر فصلا. لشهاب الدانيالي، كتبه في جهرم. أوله: [ الحمدلله الذي رفع غشاوة الغمة عن بصائر ] والنسخة في مجموعة بخط الحاج الشيخ عبد الرحيم التستري، كتبها في سفر مشهد خراسان 1304: يوجد عند الميرزا هادي الخراساني بالنجف. (4161: مصباح السالكين) للمولى علي بن محمد باقر التنكابني، في الادعية والاحراز والاعواذ التي سمعها واستجازها من العلماء المجيزين له والمشايخ أو أخذ من كتبهم. أوله: [ الحمدلله سميع الدعاء جزيل العطاء سابغ النعماء ورافع البلاء ]. وآخر دعاه صنمي قريش ثم مناجات الخمسة عشرة في مجموعة تاريخ كتابة بعض أجزائه 1223 في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي بالنجف. (4162: مصباح السالكين) وزاد المسافرين في معرفة القبلة، للحاج السيد محمد مولانا بن السيد عبد الكريم الموسوي السرابي التبريزي، المعاصر المولود 1294 طبع بايران 1349. ومر له (مصباح الاعلام: 102) (4163: مصباح السالكين ومرقاة المتقين) للمولى محمد علي بن محمد البرغاني، مؤلف (رياض الكونين في أحوال المعاد ومصائب الحسين) وغيرها. كلاهما فارسيان، و (المصباح) في الاخلاق العرفاني الشيخي. في مقدمة وأربعة فصول وخاتمة المقدمة في الاخلاص في العمل، الفصل الاول مجاهدة النفس على ما روى من آل طاها وياسين. أوله: [ تكرار تحميد ومكررات تمهيد خاصه ء ذات بلا شبهه ء واحدى ] رأيته بطهران عند الدكتور قاسم زاده كتابته ثلاثاء 2 ع 2 / 1238. (4164: مصباح السالكين) للحاج محمد بن كريم خان الكرماني الشيخي القاجار (1263 - 1324). فارسي في السلوك في مقدمة وثلاث مطالب وخاتمة:

[ 110 ]

المقدمة في الكليات. المطلب الاول في الشريعة وما يلزم العمل به، الثاني في الطريقة وآداب السلوك، الثالث الحقيقة بالاشارة والايماء. الخاتمة في نتايج العمل وذكر بعض حالات السالكين. طبع في 1292. رأيت منه نسخة في مكتبة الشيخ الخلاني ببغداد عبر عن نفسه في أوله ب‍ (الاثيم محمد بن كريم). (4165: مصباح السالكين) وزاد المسافرين في معرفة القبلة، للحاج السيد محمد مولانا بن السيد عبد الكريم الموسوي السرابي التبريزي، المعاصر المولود 1294 فارسي عين فيه قبلة أكثر البلدان المجاورة، طبع بايران 1349. (4166: مصباح السالكين) لنهج البلاغة من كلام أمير المؤمنين (ع)، هو اسم للشرح الكبير لابن ميثم (م 679) على (النهج) سماه بذلك الشارح لكن لا في نفس الكتاب بل على ما يظهر من آخر شرحه الثاني الصغير الذي لخصه واختصره من الكبير في آخر شوال 681، حيث قال بعد تمامه: وهذا اختيار (مصباح السالكين لنهج البلاغة من كلام أمير المؤمنين (ع) فيظهر أن اسم الاصل (المصباح) وهذا مختار ومختصر منه ونسخة بهذا العنوان في مكتبة حالت افندي كما في فهرسها. أوله: [ سبحان من حسرت أبصار البصاير من كنه معرفته ]. (4167: مصباح الشريعة) ومفتاح الحقيقة، في مائة باب في الاخلاق كلها مروية عن الصادق (ع). أوله: [ الحمدلله الذي نور قلوب العارفين ] عده السيد في (كشف المحجة) وكذا (أمان الاخطار) من كتب الذي ينبغي حمله في الاسفار ناسبا له إلى الصادق (ع) وينقل عنه الشيخ إبراهيم الكفعمي والشهيد الثاني بهذه النسبة أيضا. وقد بسط القول في اعتباره شيخنا النوري في (خاتمة المستدرك) على خلاف العلامة المجلسي والمحدث الحر في عدم اعتمادهما عليه، والله الاعلم. طبع (المصباح) مع (جامع الاخبار) مكررا بايران، وترجم إلى الفارسية متعددا. منها (آداب العارفين) كما مر و (ضياء المصباح) لاسماعيل بن محمد علي الرضوي، الموجودة نسخته في (المجلس 1 / 2795) كتابتها ذي الحجة 1117. وعليها شروح منه للملا عبد الرزاق بن الملا مير القاري الگيلاني الرانگوي من القرن الحادي عشر، الموجودة نسخته في

[ 111 ]

(يزد جامع الكبير 8059) كتابتها ج 1 / 1087. يوجد نسخة من (المصباح) في (سپهسالار) بخط المولى محمد علي المشهدي كتبه بنجف 1082 بثلاث وسائط عن نسخة خط الشهيد الثاني ونسخه منه بخط المولى عبد الرزاق بن محمد بن سعيد المقابي كتابتها 1115، ورأيت نسخة كتب في حاشيتها نقلا عن خط الشيخ سليمان الماحوزى، ما سمعه الشيخ سليمان عن العلامة المجلسي، أنه كان يقول المجلسي أن مؤلف (مصباح الشريعة) هو شقيق البلخي. (4168: مصباح الشريعة) ومفتاح الحقيقة، للسيد عبد الرزاق بن محمد هاشم ابن محمد قاسم الموسوي الگيلاني الشيرازي، نزيل دهلى في عصر السلطان جلال الدين محمد اكبر پادشاه (963 - 1014). نسبة إليه حفيده المعروف ب‍ اكبر شاه في كتابه (سبيكة الذهب) المؤلف 1305، وقال أنه بخطه عندي. (مصباح الشريعة) لنظام عليشاه، مر (19: 297). (4169: مصباح الشيعة) في الاحاديث المروية عن الائمة (ع)، مرتبة على مقدمة في بعض اصطلاحات علم الدراية، وثلاثة وأربعين مجلسا: أوله في الايمان والكفر، الثانية في عالم الذر، الثالثة في خلقة الانسان... والثاني والاربعون في بعض آداب الدعاء، والثالث والاربعون في أوقات الاستجابة وبه يتم الكتاب. ألفه الشيخ علي بن الحسين بن علي القراچه داغى نزيل كربلا، فرغ منه هناك 1234، وعليه بعض الحواشي بخطه 1247 فيعلم حياته في التاريخ، رأيت النسخة عند بعض الطلبة في النجف. (4170: مصباح الصالحين) في اصول الدين، للسيد أبي تراب بن أبي القاسم الموسوي الخوانساري، المتوفي بالنجف 1346، ترجمه في الجزء الرابع من مجلة (المرشد) البغدادية ص 217. (4171: مصباح الصدور) لم يعرف مؤلفه، ألفه باسم جلال الدين شاه سلطان، في مقالتين: المقالة الاولى في خمسين بابا في مطالب متنوعة منظومة، والمقالة الثانية في حل عشرين مسألة رياضية. أوله: [ سپاس بيقياس وحمد بيحد خالقي را

[ 112 ]

كه چهره ء جميل سخن ]. يوجد بطهران (ادبيات 3 / 107 د) ضمن مجموعة بخط زين حسيني كتابتها 1 ج 2 / 818، ناقصة من آخرها، كما في فهرسها. (4172: مصباح الطالب) فارسي في بعض مطالب نجومية، للشيخ علي بن الحاج مولى محمد جعفر الشريعتمدار الاسترآبادي الطهراني، المتوفى 1315، ذكره في (غاية الامال). (4173: مصباح طريق) مختصر من ترجمة (اصلاح العمل) للسيد المجاهد ترجمه إلى الفارسية أولا تلميذه الشيخ الحاج المولى حسن بن محمد علي اليزدي وسماه (اكمال الاصلاح) مبسوطا كأصله ذات فروع غريبة ومسائل كثيرة، ثم اختصر الترجمة وسماه (مصباح الطريق) لان أصل (الاصلاح) كان مأخوذ من (المصابيح). وهو في خمسة مطالب: الطهارة، الصلاة، الصوم، الزكاة، والخمس طبع بمبئى، ورأيت نسخة خطية منه في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين، واخرى مدرسة البروجردي بالنجف. أو له: [ الحمد لله الذي أوضح لنا طريق العمل بنصب الاعلام ]. (4174: مصباح الطريق) منظومة فارسية، لسالك الكرمانشاهي، يوجد صورتها الفتوغرافية بطهران (دانشگاه 2918 فيلم) كما في فهرسها. (4175: مصباح الظلام) في اصول الدين، للشيخ محمد حسن الدامغاني، من علماء القرن الثالث عشر. (4176: مصباح الظلام في هداية الانام) فارسي، للشيخ محمد رضا بن عباس المروج الطبسي، طبع بطهران 1341 في 39 ص. (4177: مصباح الظلام) في مناقب النبي وأهل بيته الكرام، للشيخ عبد العزيز الصحاف ابن عبد الهادي بن علي البغدادي، المولود حدود 1335. مرتب على ثلاثة فصول: 1 - في المناقب 2 - في المواعظ 3 - في الغزوات التسعة من النبي وثلاثة بعده، نسخة خطه فرغ منه 1359 عند الشيخ قاسم محيي الدين في 500 ص. (4178: مصباح الظلام) في شرح (شرايع الاسلام) خرج منه ست مجلدات للسيد المعروف بالداماد السيد على آقا بن السيد محمد بن علي الرضوي التبريزي

[ 113 ]

المولود 1275 والمتوفى 1336. رأيته عند ولده السيد المرتضى في النجف. (4179: مصباح الظلم) للشمس العلماء، السيد امداد امام الزيدي المستبصر العظيم آبادي. مطبوع بلغة اردو. (4180: مصباح الظلم) في اصول الدين وعلم الكلام، ارجوزة في اصول الدين ويليها الاخلاق، فيما يزيد على الف ومائتي بيت، للسيد محمد باقر الحجة ابن الحاج ميزرا أبي القاسم الطباطبائي، المولود في النجف 8 شعبان 1273 والمتوفى في 11 رجب 1331. طبع بمباشره السيد الحاج ميرزا حسن اللواساني النجفي نزيل الفازية في قضاء صيداء. وشرحه هو بنفسه وسمي الشرح ب‍ (نور الافهام) كما يأتي. أوله: [ يا واهب الحكمة هب لي حكما - ومن لدنك ربي زدني علما ]. (4181: مصباح العابدين) رسالة عملية صغرى، للشيخ محمد حسن بن الشيخ حسين آل أبي خمسين، المتوفى 1310 مناهزا للتسعين، ذكره في (أنوار البدرين). وكبراها تسمى (منار العارفين). (4182: مصباح العابدين) فارسي في أعمال السنة، للسيد زين العابدين الحسيني، مرتب على مقدمة واثنى عشر مطلبا وخاتمة، صنفه في عصر الشاه صفي الصفوي (1038 - 1052). أوله: [ حمد وسپاس پروردگارى را كه بندگى وپرستش أو ]. (4183: مصباح العابدين) فارسي في المسائل الضرورية من اصول الدين وأحكام الصلاة، مرتب على مطلبين وخاتمة، للمولى الورع عبد الله بن الحسين التستري شيخ المولى محمد تقي المجلسي. (4184: مصباح العابدين) للشيخ بهاء الدين محمد بن عز الدين الحسين بن عبد الصمد الحارثي، المتوفى 1030، ينقل عنه الشيخ محمد باقر البيرجندي في (فاكهة الذاكرين). (4185: صباح العابدين) فارسي في مجمل من ادعية الاسابيع، للحاج سيد مهدي اليزدي الحائري المعاصر، مرتب على سبعة فصول. طبع سنة 1294. وطبع أيضا مع الحاقات بعض الادعية والزيارات.

[ 114 ]

(4186: مصباح العارفين) لكاشف الدزفولي، محمد باقر بن مهدي بن شفيع الموسوي. المولود 18 صفر 1174 والمتوفى 15 شعبان 1258. المذكور في (9: 897). طبع بأهواز مع مقدمة لظهير الدزفولي في 1333 ش 141 ص. (4187: مصباح العارفين) للسيد محمد الكلباسي الشيخي بن محمد بن إبراهيم الشريف الحسيني، فارسي في الكلام في عدة أبواب وكل باب في عدة مصابيح وكل مصباح في عدة نور، فرغ منه في حدود 1310. أوله: [ الحمد لله المحتجب بشعاع نوره عن نواظر خلقة... وبعد، چنين گويد ] يوجد في (دانشگاه 1 / 2784) بخط علي محمد الشاهرودي كتابته محرم 1310 كما في فهرسها. (4188: مصباح العاشقين في ايضاح أحوال السالكين) في أحوالات شيخ مصباح العاشقين، لوجيه الدين محمد بن السيد نظام الدين، مريد پير اختيار، في أربع مقالات، في 11 ع 1 / 936: المقالة الاولى في نسبه واجداده واساتذته وسفرته إلى الهند وحياته ومماته، الثانية في أحوال شيوخ السلسلة المنتسب إليها، الثالثة في الاذكار والاوراد والرياضات، الرابعة في أحوال مردته واصدقائه. أوله: [ الحمد لله الذي يسبح له ما في السماوات وما في الارض وبيده... أما بعد، ميگويد فقير حقير خاكسار آستانه، جناب اقدس ] يوجد في طهران (دانشگاه 4898) من القرن الحادي أو الثاني عشر، كما في فهرسها. راجعه. (4189: مصباح العاشقين) لبهاء الدين محمود بن إبراهيم، حفيد حميد الدين الناكوري، المتوفى 673، تفسير فارسي لسورة الضحى. يوجد في پاكستان مكتبة پرفسور شيراني (رقم 2 / 1439 / 4489) كما في فهرس دكتر محمد بشير حسين. (4190: مصباح العباد) رسالة عملية مبسوطة، للسيد محمد بن محمد تقي آل بحر العلوم، المتوفى حدود خمسة أو ستة وعشرين وثلاثمائة والف. واختصرها بنفسه وسمى المختصر ب‍ (الوجيزة). (4191: مصباح العبقرية) ديوان كبير في عشرة اجزاء لكل جزء اسم خاص: 1 - المواهب بالموسوية 2 - الخواطر الموسوية 3 - النفحات الموسوية...، كلها من نظم السيد

[ 115 ]

عبد الهادي الطعان بن السيد جواد بن مهدي بن هاشم بن محمد بن السيد عطية الموسوي النجفي، ولد 1325 وذكر تمام نسبه في ارجوزة سماها (الدرة الغراء) في 58 بيتا المذكور في (8: 103). (4192: مصباح العقول) في شرح (كفاية الاصول) وهو للشيخ محمد بن محمد حسين الاشكوري المتوفى حريقا في رجب 1356. طبع قطعة صغيرة من أوائل... (لم يقرأ - م) حجية القطع. (4193: مصباح الغراء في رثاء الشهداء) منظوم فارسي، لدشتي. أوله: [ الحمد لله الذي هدينا بنور الاسلام ]. يوجد في (دار الكتب المصرية 4488 س) في 25 ورق كما في فهرسها. (4194: مصباح الفقاهة) في الفقه من الطهارة والصلاة والصوم والقضاء والمتاجر والغصب والوصية. طبع المجلد الاول من الصلاة إلى آخر النية 1373 بنفقة ولده الحاج ميرزا أبي الحسن. (4195: مصباح الفقيه) في المواريث، للشيخ يوسف الفقيه العاملي الحاريصي، عضو مجلس التميز الشرعي في بيروت. طبع بامضاء آية الله السيد أبو الحسن الاصفهاني 1352. (4196: مصباح الفقيه) في شرح (شرايع الاسلام) لشيخنا الورع الحاج آقا رضا بن المولى الفقيه الاقا محمد هادي الهمداني، المتوفى صبيحة 28 صفر اثنين وعشرين وثلاثمائة والف 1322 ودفن برواق العسكريين (ع) من جانب الرجل. خرج منه إلى البياض من أول الطهارة إلى آخر الزكاة في مجلدات على سبيل شرح المزج، وكنت احضر بحثه ايام اشتغاله بابواب الزكاة، وان يكتب مقدار صفحة في كل ليلة ويمليها على تلامذته في مجلس البحث، واكثرهم الفضلاء، مثل الشيخ علي الهمداني والشيخ علي بن باقر الجواهري والشيخ جعفر بن الشيخ راضي والحاج شيخ علي القمي والشيخ أحمد كاشف الغطاء وأخيه الشيخ محمد حسين، والسيد محسن العاملي والشيخ أبو القاسم القمي والشيخ محمد تقي المقدس الطهراني والشيخ عبد الحسين آل شيخ اسد الله الكاظمي وغيرهم. فكانوا ينتقدونه إلى أن يجتمع رأيهم على شيئ فكان يغيره تارة ولا يغيره اخرى، لتماميته بنظره الشريف

[ 116 ]

وعدم ورود اعتراضاتهم عليه. أوله: [ الحمد لله الذي هدانا إلى معالم الدين وأرشدنا إلى شرايع الاسلام ]. طبع مجلده الكبير في الصلاة. (4197: مصباح الفلاح) ومفتاح النجاح فيما يوجب الاخذ به الصلاح. فارسي في الاخلاق والمواعظ والعقايد الدينية والمسائل الشرعية، مرتب على مجالس لعلها تبلغ أربعين مجلسا، للشيخ محمد جواد بن عباس الگلپايگاني، تلميذ شيخنا آية الله الخراساني فرغ منه 1318، وطبع 1322. (4198: مصباح القلوب) مقتل فارسي، لحسين بن مؤمن الواعظ العارف اليزدي الكرماني، من تلاميذ الشيخ أحمد الاحسائي، ذكرناه في (الطبقات، الكرام: 431) في 52 فصلا وفي أول كل فصل يذكر حديثا ثم يشرحه بالحكايات والتواريخ. أوله: [ فصل أول. روى عن النبي (ص) خمس من... اسكنه الجنة ]. يوجد بقم في مكتبة مدرسة الفيضية، كتابته السبت 15 ج 1 / 1239 واحتمل صاحب الفهرس انه بخط المؤلف. (4199: مصباح القلوب) في الفقه، للحاج مولى محمد شريف الشيرواني التبريزي صاحب (نور الانوار) والمستنسخ 1258. ذكره في آخر كتابه (صدف المشحون) المطبوع 1314. وله (مصباح الوصول) الذي فرغ منه 1228. (4200: مصباح القلوب) مائة كلمة قصار عرفانية فارسية بعناوين: كلمة، كلمة أوله: [ الحمد لله الذي نور مصباح القلوب بأنوار حكمته. اما بعد، إلهي بعزت آنهايى كه رخش همت در ساحت ميدان قناعت تاختند ] يوجد في طهران (المجلس 2 / 4079) في آخر نسخة من ديوان الشيخ محمد علي المؤذن الخراساني السبزواري المذكور في (9: 1118) واحتمل في الفهرست انها للمؤذن المذكور. (4201: مصباح القواعد) في جملة من قواعد العلوم الرياضية بغير ترتيب للفاضل حيدر قليخان بن نور محمد خان الكابلي نزيل كرمانشاه. (مصباح الكفعمي) الموسوم ب‍ (جنة الامان الواقية) مر. نسخة خط مؤمن حسين بن مجد الدين علي البهبهاني، فرغ منه في الثلاثاء 9 ع 1 / 1063 عليها تملك

[ 117 ]

فرهاد ميرزا القاجار 1304 عند السيد حسن الخطيب. (4202: مصباح اللباب) أو (مفتاح اللباب) في شرح (خلاصة الحساب) البهائية وترجمته بالفارسية لبعض الاصحاب، فرغ منه في 1106. أوله: [ حمد يكه هيچ عددي احصاي آن نكند وشكريكه فكر هيچ محاسبي بمنتهاي أو نرسد ]. عند السيد محمد بن نعمة الله الجزائري بأهواز حاليا. ويأتي (مفتاح اللباب) العربي. (4203: مصباح الليل) في شرح دعاء الكميل، للسيد هادي بن السيد حسين الصائغ البحراني، صاحب (مشكاة الانوار) بخطه عنده. (4204: مصباح المبتدي) وهداية المقتدي، في الواجب والمندوب من فقه الصلاة، كما ذكر في أوله. أقول: هو في فقه الصلاة ومقدماتها ومستحباتها على وجه الاختصار. للشيخ جمال الدين أبي العباس أحمد بن الشيخ شمس الدين محمد بن فهد الحلي، المتوفى سنة احدى وأربعين وثمانمائة (841). أوله: [ الحمد لله مانح التوفيق وموضح الطريق ]. مرتب على ثلاثة أبواب: الاول في المقدمات وهي احدى عشرة، والثاني في أفعال الصلاة والثالث في الخلل. نسخة منه عند سيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين، وفي الرضوية نسخة كتابتها 904، ونسخة بخط محمد بن مهنا بن فضيع، كتبها وصححها في ثالث محرم 803، عن نسخته كتب الشيخ عيسى بن درويش بن حسين في 13 صفر 983. ونسخة منها في خزانة الحاج مولى علي محمد النجف آبادي بخط خزعل بن قشعم بن شيخ عمارة 1006 نسبه الكاتب إلى الشيخ المحقق الكركي، الشيخ نور الدين علي المتوفي 940 وهذا اشتباه. (4205: مصباح المبتدي) فارسي، يوجد في (الاصفية 168 صرف) لم يذكر في الفهرس مؤلفه، تاريخ كتابتها 1248. (4206: مصباح المبتدئين) في تركيب انموذج النحو الزمخشرية تسهيلا على المبتدئين، للمولى محمد مؤمن بن الحاج محمد قاسم الجزائري الشيرازي، نقله (نجوم السماء) عن فهرسته المذكور في كتابه (طيف الخيال).

[ 118 ]

(4207: مصباح المتقين) في اعمال السنة، للسيد المعاصر الواعظ جمال الدين محمد بن الحسين بن مرتضى اليزدي الحائري الطباطبائي. ذكره في فهرست كتبه. (4208: مصباح المتمتع) في مناسك حج التمتع، للشيخ خضر بن شلال العفكاوي النجفي، المتوفى 1255، ذكره في اجازته للشيخ عبد الكريم الكرماني في 1247. (4209: مصباح المتهجد) الصغير المختصر من (المصباح الكبير)، للشيخ الطائفة أبي جعفر محمد بن الحسن بن علي الطوسي، المولود 385 والمتوفى 460. ذكر فيه أنه لما صنف (المصباح المتهجد) في عبادات السنة فكر في أنه ربما استثقل الناظر فيه العمل بجميعه فراى أن يختصر ذلك ويقتصر على ذكر أدعية مختارة جامعة للاغراض. أوله: [ الحمد لله رب العالمين ]. رأيته بخط الشيخ زين الدين بن بدر بن محمد المقابي البحراني، فرغ منه 1138 عند الفاضل الميرزا محمد علي الاردوبادي ونسخا غيرها. (4210: مصباح المتهجد) الكبير، في أعمال السنة، أيضا للشيخ الطوسي المذكور، ذكر فيه ما يتكرر من الادعية ومالا يتكرر، وقدم فصولا في أقسام العبادات وما يتوقف منها على شرط وما لا يتوقف، وذكر في آخره أحكام الزكاة والامر بالمعروف. أوله: [ الحمد لله ولي الحمد ومستحقه ]. و (المصباح) هذا من أجل الكتب في الاعمال والادعية وقدوتها، ومنه اقتبس كثير من كتب الباب فهو أصلها، كاختيار المصباح لابن باقي و (ايضاح المصباح) للنيلي وتتمات المصباح في عشر مجلدات كل منها في كتاب مستقل، وله عنوان خاص للسيد بن طاووس و (قبس المصباح) للصهرشتي و (منهاج الصلاح) للعلامة الحلي و (مختصر المصباح) للمولى حيدر علي، وللسيد عبد الله الشبر، ولنظام الدين علي بن محمد كما مر. والحق المولى فتح الله بن المولى مسيح الدين رسالته في أحوال أبنية الكعبة بآخر كتاب الحج والعمرة من (المصباح) وادرج فيها تمام (مفرحة الانام) الذي كتبه معاصره السيد زين العابدين المؤسس لبيت الله الحرام في 1040، ومختصره الموسوم ب‍ (منهاج الصلاح) للشيخ عبد ربه الحلي، ونقل السيد بن طاووس

[ 119 ]

في (مصباح الزائر) زيارة يوم العاشوراء عن كلا المصباحين. راجع مبحث الدعاء (ج 8 ص 172 - 181). (4211: مصباح المجالس) فارسي مرتب على نيف وخمسين مجلسا من مجالس مواعظ السيد المجاهد السيد محمد بن المير سيد علي الطباطبائي الحائري المتوفى 1242 كتبه من املائه وتقريره السيد محمد سعيد بن عبد الله الموسوي البهبهاني الحائري، والنسخة عند الشيخ مهدي الكتبي الترك بكربلا، تاريخ كتابتها 1251. (4212: مصباح المشكاة) لادهم العزلتي الخلخالي الواعظ، المذكور في (9: 717). وهو شرح (المشكاة) لابي حامد محمد بن محمد الغزالي. أوله: [ سپاس با اساس بي ابتدا وستايش بي انتها أزل تا بأبد خداوندي را ]. يوجد في طهران (الملك 2 / 6211) ضمن مجموعة مع (سبحات الانوار) و (ذكر الهية) للمؤلف، تاريخ كتابتها 7 شوال 1056، كما (فهرست نسخه هاي خطي فارسي: 1685). (4213: مصباح المشكاة) في تثبيت الولاة. خطابة كبيرة لبعض الائمة الزيدية إلى الولاة. يوجد عند السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني، يحيل فيه إلى كتابه (شرح الرسالة الناصحة) فيظهر أنه للامام المنصور بالله عبد الله بن حمزة المتوفى 614. (4214: مصباح المصائب) ومشكاة المناقب، للشيخ محمد بن إبراهيم بن الشيخ علي، فارسي كبير في مجلدات، رأيت أوله مرتبا على مقدمة واثنى عشر مشكاة وخاتمة. أوله: [ الحمد لله الذي اسرج مصباح المصائب في مشكاة ذوي المناقب ]. وتاريخ كتابة النسخة 1231 عند السيد أحمد المدعو بالسيد آقا التستري بالنجف: المشكاة الاول في أحوال الرسول (ص)، والثاني في الصديقة، الثالث في الامير (ع)، الرابع في الامام المجتبى (ع)، الخامس في خروج الحسين (ع) من المدينة، السادس في خروجه من مكة، السابع في شهادة أصحابه، الثامن في شهادة بني هاشم، التاسع في شهادته، العاشر في اسر أهل بيته، الحادي عشر في دخولهم الشام، الثاني عشر في أحوال باقي الائمة (ع)، وكل مشكاة فيه خمسة مصابيح. وأول مصابيح مشكاة الاخير في السجاد

[ 120 ]

2 - موسى الكاظم 3 - الرضا 4 - الجواد والهادي 5 - العسكري والحجة (ع)، وفي الخاتمة مثالب الظالمين من أولهم إلى آخرهم. هكذا ذكر فهرسه في أول المجلد الموجود منه وهو إلى تمام أحوال الامام المجتبى (ع)، يظهر منه أنه كتبه بعد ملاحظة (محرق القلوب). وله (مشكاة الانوار) المرتب على سبع مشكاتاة. (4215: مصباح المصلى) للشيخ الصدوق، أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين ابن موسى بن بابوية القمي، المتوفى 381، ذكره النجاشي. (4216: مصباح المصلين) في أدعية الوضوء وآداب الصلاة وأدعية التعقيبات للشيخ علي اكبر بن المولى عباس اليزدي الحائري. (4217: مصباح المفسرين) في تفسير آية النور، للسيد أبي الحسن محمد بن السيد محمد الحسيني الشيرواني. أوله: [ الحمد لله الذي جعل آية النور مشكاة لهدايته ومصباحا لمعرفة سره وآيته ] ذكر أنه فرغ منه 1301 وأن اسمه التاريخي (قرة عين المفسرين) وحكى في آخره بعض خواص آية النور عن بعض أهل الذكر بعين عباراته الفارسية، رأيت النسخة في الرضوية 1365. (4218: مصباح المنجمين) لمحمد رضا الحسيني المشهدي، أو محمد إسماعيل ابن محمد رضا الحسيني المشهدي. وهو زايچة ولادة، في مقدمة ومقالتين. أوله: [ حمد وثناء از حد افزون وشكر وسپاس اخلاص مقرون ]. يوجد في (دانشگاه: 1 / 3057) ضمن مجموعة من رسالة (مفتاح المنجمين) لمحمد إسماعيل المشهدي و (القاهرة، دار الكتب 6 معارف اسرار فارسي). 4219: مصباح المنير) لطالب حق يستنير، ولاشتماله على فصلين في مهم المسائل الحكمية فلذا سمى في آخره بالفصول المهمة، وهو تأليف الشيخ محمد باقر بن محمد سليم التبريزي، فرغ منه 1289، ومعه رسالة (البداء) له أيضا فرغ منه في التاريخ المذكور. (4220: المصباح المنير) في التعليقات على الشرح الكبير الموسوم ب‍ (رياض

[ 121 ]

المسائل) لبعض تلاميذ الشارح. مجلد بخط المؤلف عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. (4221: مصباح المنير) في المنطق، مرتبا على مقدمة وخمسة أبواب، للمولى نجفعلي بن فضلعلي القره باغي، صاحب (بهجة العقايد) الذي فرغ منه 1263. رأيته عند الميرزا محمد علي الاردوبادي. أوله: [ نحمدك يا من جلت قدرته وعمت نعمته ]. (4222: مصباح المؤمنين) في سنن أهل البيت الطاهرين، وبيان أسرار العبادات الشرعية والفروع مستنبطا لها عن الكتاب والسنة ومن أهل العصمة (ع)، للمولى محمد علي بن محمد البرغاني. أوله: [ الحمد لله رب العالمين، بارى المذروآت وجاعل البروآت أجمعين ]. مشتمل على خمسة أبواب: أولها الطهارة ثم الصلاة والصوم والخمس. فرغ منه في 18 ج 1 / 1262. وعبر عن نفسه بما مر، وفي آخره بقلم كاتب النسخة بقوله: محمد علي بن محمد جعفر بن محمد تقي بن محمد جعفر البرغاني مولدا. أقول: هو أخي المولى محمد تقي الشهيد والحاج مولى صالح البرغانيين. والنسخة عند الاقا محمد بن الاقا ريحان الله البروجردي بطهران. (4223: مصباح المهتدين) في اصول الدين، للشيخ حسن بن محمد بن راشد الحلي، تاريخ بعض خطوط المؤلف 830، ذكره في (الرياض) وكتابة النسخة في 883. (4224: مصباح الميزان) في المنطق، للاديب المعاصر الاقا محمد (رضا قلي) ابن الحاج شيخ حسن الطبرسي الطهراني السنگلجي طبع في النجف 1341 وعليه تقريظ السيد محمد الفيروز آبادي المتوفى ج 1 / 1345، في 39 ص. وله: (دلايل السداد). مطبوع. (4225: مصباح الناصرية) شرح (تشريح الافلاك) البهائية، للحاج المولى صادق الصباغ القاساني الاصفهاني، من اجلة تلاميذ الحكيم السبزواري، ترجمه (المآثر والاثار) ص 160 وذكر الشرح له الشيخ محمد علي بن زين العابدين المعلم الحبيب آبادي في كتابه (عراضة الاخوان) في رحلته إلى خراسان.

[ 122 ]

(4226: مصباح النجاة) في أسرار الصلاة وسر الاستغفار بين السجدتين، للشيخ عبد الحسين بن علي الطهراني، شيخ العراقين، المتوفى 1286 ترجمناه في (طبقات اعلام الشيعة، كرام: 713). مرتب على مقدمة وفصول وخاتمة، ألفه أوان كونه في اصفهان في 1252. وله ثلاثون سنة، نسخه عن خط المؤلف الشيخ غلام حسين بن ملا باقر النوري بأمر الشيخ عبد الكريم اليزدي الحائري القمي المدفن، وطبعه أحمد الفرهومند الكتبي في طهران 1378. كتبه باسم محمد شاه بن عباس ميرزا ابن فتحعلي شاه، معبرا عن نفسه بعبد مولاه الحسين. أوله: حمد ايزد واجب آمد از نخست صفحه ء هستي زرنگ ريب شست كتابته 1251، مبسوط مجدول مذهب في كتب الشيخ جعفر سلطان العلماء، ويوجد منه في (دانشگاه 2880) بخط المؤلف كتابته ع 1 / 1274. أوله: [ الحمد لله الذي جعل الصلاة عمود الدين ومعراج المؤمنين... فبعد، يقول عبد مولاه الحسين ]. وجاء في فهرسها أنه ألف باصفهان في 1252 في خمسة مقدمات وعدة فصول وخاتمة. (4227: مصباح النجاح) في الادعية ينقل عنه في (سفينة أهل البيت) المؤلف 1079 بعض ادعية الصديقة الطاهرة (ع). (4228: مصباح الوارثين) فارسي في طبقات الارث مع جداول، للشيخ محمد رضا بن أحمد الخوانساري، نزيل طهران الشهير بالمعلم. طبع بالنجف 1352 وفي آخره جدول ما يحرم بالرضاع. (4229: مصباح الوسائل) في شرح الرسائل، للحاج السيد محمد الشهير ب‍ مولانا التبريزي. مطبوع وله (مصباح الاعلام) و (مصباح السالكين). (4230: مصباح الوصول) إلى علم الاصول، للحاج مولى محمد شريف بن الرضا الشيرواني التبريزي، صاحب (نور الانوار) المستنسخ 1258، ذكر في آخر (صدف المشحون) له المطبوع 1314. ورأيته عند السيد محمد رضا التبريزي في النجف

[ 123 ]

أوله: [ الحمد لله الذى علمنا معالم تهذيب تمهيد قواعد الاحكام ] مختصر على ترتيب (القوانين) عناوينه: مصباح، مصباح. فرغ منه 1228، وعليه حواشي منه قليلا. (4231: مصباح الهداية) فارسي في اصول الدين، للسيد محمد جواد بن السيد محمد باقر بن محمود دست غيب الحسيني الشيرازي. طبع بأمر مؤلفه في بمبئي 1323. (4232: مصباح الهداية) في حقيقة الخلافة والولاية، للحاج آقا روح بن السيد مصطفى الخميني، المولود 1320. ذكره في فهرس تصانيفه. (4233: مصباح الهداية) رسالة فارسية عملية في العبادات، من فتاوى الشيخ محمد طاهر بن الشيخ محسن أخى الشيخ أسد الله صاحب (المقابيس) الدزفولي، من جمع المولى محمد حسن بن محمد زمان الدزفولي. طبع مرة 1303 واخرى 1313. (4234: مصباح الهداية) في معرفة الحق والباطل، للشيخ العارف المتكلم الفقيه المفسر عبد الوحيد بن نعمة الله بن يحيى الجيلاني أو الاسترآبادي، ذكره في (الرياض) وهو تمليذ الشيخ البهائي على ما كتبه بخطه في آخر (اثنى عشرية) استاده في 1025. (4235: مصباح الهداية) في الكلام، لشاهزاده سلطان علي الدراني اللاهوري طبع في أربعة اجزاء. (4236: مصباح الهداية) أربعون حديثا وشرحها في اثبات الولاية، للسيد علي بن محمد بن علي الموسوي البهبهاني، المولود 1303، نزيل أهواز. طبع بايران، كما طبع ترجمته باسم (شاهراه هدايت). (4237: مصباح الهداية ومفتاح الكفاية) لعز الدين محمود بن علي النطنزي الكاشاني البلخي، المتوفى 735، المذكور في (9: 718) في عشرة أبواب وكل باب في عشرة فصول، وهو كترجمة ل‍ (عوارف المعارف) لشهاب الدين عمر السهروردي الذي هو في ثلاث وستين بابا في حالات العرفاء والسير والسلوك، طبع (المصباح) بطهران مع مقدمة الاستاد همايي في 1323 ش. اول المجلد الاول: [ الحمد لله العزيز المتعال... أما بعد، اين كتاب مستطاب مشتمل است بر پنج باب ]. أول المجلد الثاني: [ حمدي كه لمعات صدق ونفحات اخلاص آن ديرجان ]. نسخه شايعة، منها (اسعد افندي 1720)

[ 124 ]

كتابته ذي الحجة 771، وطهران (خانقاه نعمت اللهي) ضمن مجموعة كتابتها 9 ج / 813 وطهران مكتبة (الحقوق 37 ج) بخط أمين الدين محمد الهروي، كتابته ج 2 / 966 ونسخأ موخرة عن هذا. كما في (نسخه هاي خطي فارسي: 1390). (4238: مصباح الهداية) في معرفة من له الولاية، يعني الامام، للسيد هادي بن السيد حسين الاشكوري النجفي المعاصر. (4239: مصباح الهدى) فارسي عرفاني، لبابا ولي رام جيو الهندي. يوجد بپاكستان مكتبة پرفسور شيراني (2086 / 5098) كما في فهرس دكتر بشير حسين. (4240: مصباح الهدى) في الكلام والالهيات، يقرب من خمسة آلاف بيت. للشيخ الحاج المولى محمد جعفر الشريعتمدار الاسترآبادي، المتوفى سنة ثلاث وستين ومائتين وألف (1263). وفيه أيضا بعض مباحث الامور العامة والجواهر والاعراض ذكره ولده الشيخ علي في (مبدء الامال). ويوجد منضما إلى (حيوة الارواح) له في مكتبة راجه فيض آبادي، عند الشيخ مهدي شرف الدين التستري. أوله: [ الحمد لله الذي ينتهي إليه سلسلة الممكنات ] تاريخ الكتابة 1244. وفيه بيان أقل الواجب من العقايد الدينية والاعمال. (4241: مصباح الهدى) في اصول دين المصطفى، للسيد محسن بن السيد علي الحسيني الجلالي الحائري، المولود 1330 في سامراء ثم هاجر النجف 1352. وحضر الدروس واجيز منهم به، كتبه في 1357. وله أيضا تعليقة على الكفاية وتقريرات استاذه النائيني وآقا ضياء العراقي، و (المنتخب من الاحاديث). (4242: مصباح الهدى) في اصول الفقه، للشيخ الميرزا مهدي الاصفهاني المدرس في المشهد الرضوي، المتوفى ذي الحجة 65. (4243: المصباح والمفتاح) للامام مؤيد الدين الطغرائي. ذكره علي بن ايدمر الجلدكي في أول كتابه (المصباح في علم المفتاح). (4244: مصفاة السفاء لاستصفاء الشفاء) شرح الفن الطبيعي من (الشفاء) للسيد الامير بهاء الدين محمد المختاري، المتوفى حدود 1050. يوجد المجلد الاول

[ 125 ]

منه عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم. (المصفاة آلة التصفية والسفاء ككساء الدواء). (4245: المصفاة) في المعميات، للمفتي مير عباس الموسوي اللكهنوي، المتوفى 1306. ذكره في (التجليات). (4246: مصفاة الاشباح ومحلاة الارواح) في الاخلاق وعجائب الافاق ويسمى أيضا بكتاب (التفكر) أيضا، للشيخ نور الدين بن محمد بن الشاه مرتضى بن محمد مؤمن بن الشاه مرتضى الكاشاني، ابن ابن أخي الفيض المعروف بنور الدين الاخباري كان تلميذ العلامة المجلسي. يوجد بخط المؤلف ضمن مجموعة من رسائله كلها بخطه عند السيد محمد المشكاة بطهران، فرغ من تأليفه 1110. أوله: [ الحمد لله الذي شرح صدورنا بأنوار معرفته ] رتبه على أربعة فنون وكل فن عدة أبواب، وكلها أحد وخمسون بابا في التفكر والتدبر في الافاق والانفس على مشرب أهل التصوف، يقرب من من ثمانية ألف بيت كما قيل، وأما في كتابه (منتخب التصانيف) أنه يقرب من أربعة عشر ألف بيت. (4247: مصححات افلاطون) لجابر بن حيان الصوفي الكيمياوي، المتوفى 200. مرتب على تصحيحات تبلغ تسعين تصحيحا. أوله: [ الحمد لله كثيرا أولا وآخرا... أما بعد، هداك الله إلى التقوى ]. وآخره التصحيح الموفى التسعين وعليه تعليقات كثيرة للمراكشي الراوي له عن جابر، وهو محمد بن ميمون المراكشي الحميري الحسيني والنسخة العتيقة منه موجودة بالكاظمية عند السيد هاشم بن السيد محمد علي السبزواري، أحال في التصحيح العاشر منه إلى كتاب العمالقة في الالات، وفي التصحيح الحادي والعشرين إلى كتابه (العلم المخزون). وفي آخره ذكرا للمراكشي أنه قال جابر لقد نصحتك في جميع ما فسرته لك في كتابي هذا من جميع هذه المصححات وتحريت فيه الصواب وقصدت فيه الحق، ونسخة جديدة كتابته 1273 في (الرضوية). أقول: وهذا (المصححات) أحد العشرة كتب التي عدها ابن النديم في (ص 502) بعنوان كتاب مصححات: 1 - مصححات ارسطاطاليس 2 - مصححات ارسنجانش 3 - مصححات اركاغاتيس 4 - مصححات امورس 5 - مصححات ذيمقراطيس 6 - مصححات فبثاغورس

[ 126 ]

8 - مصححات حربي 9 - مصححاتنا نحن. (4248: مصحف فاطمة ع) من ودايع الامامة، عند مولينا وامامنا صاحب الزمان (ع)، كما روى في عدة أحاديث من طرق الائمة (ع)، منها ما في (بصائر الدرجات) وقد حكاه العلامة المجلسي في أول (البحار). (4249: مصحف ناطق) المعروف حسبنا كتاب الله، في ثلاثة أجزاء، طبعت بالاردوية. للسيد محمد سبطين جامع مواعظ حسنا. (4250: مصداق الاجتهاد) لاختبار جودة ما جمعته في الصدر والفؤاد في اصول الفقه والحديث والتفسير والكلام، للمولى محمد مهدي بن محمد شفيع الاسترآبادي المتوفى سنة تسع وخمسين ومائتين وألف (1259). فرغ منه 1235. ذكر (كشف الحجب) و (نجوم السماء). (مصدر الاثار) لفاني، مر في (19: 297). (4251: مصدر الافعال) لمولوي السيد عبد الفتاح بن عبد الله الحسيني الگلشن آبادى. طبع ببمبئي في 1870 م في 96 ص. (4252: مصدر الفيوض) في دستور اللغة الفارسية، طبع بنولكشور. (4253: مصدر نامه) للسيد أبي الحسن بن السيد منصور علي الشكارپوري الهندي في اللغة الفارسية. يوجد في (الاصفية 499 لغت) كتابته 1336، كما في فهرسها. ويوجد للمؤلف (گنجينه ء مصادر) أيضا في تلك المكتبة (رقم 531 لغت). ويحتمل اتحادهما. (4254: مصر الحقيقة) فارسي في الاخلاق العرفانية، للسيد محمد هاشم بن إبراهيم الموسوي المعروف ب‍ بوشهري، البهبهاني المولد، النجفي المسكن، فرغ منه 15 ذي القعدة 1297. أوله: [ الحمد لله الحكيم العليم الحي القديم الذى من تفضله ]. رتبه على ثلاثة مقدمات وخمس وعشرين محلة وخاتمة: المحلة الاولى التوبة 2 - الخيانة 3 - التدليس 4 - الانصاف 5 - العصيان 6 - القسوة 7 - مجالس الظلمات 8 - مجالس الانوار 9 - اللغو واللهو 10 - الغفلة 11 - الفحشاء 12 - السعادة والهداية.

[ 127 ]

(4255: رسالة في مصرف سهم الامام ع في زمن الغيبة) مختصر للسيد أبي تراب بن السيد أبي القاسم الخوانساري، المتوفى 1346 في مجموعة من رسائله عند وصيه السيد محمد رضا التبريزي، وقال في ما كتبه من فهرس كتبه انه التمسه منه الشيخ محمد صالح بن الشيخ أحمد الستري البحراني الذي توفي بالحائر 1333. (4256: رسالة في مصرف النذور والاوقاف للمشاهد المشرفة) أيضا للسيد أبي تراب المذكور ذكرها في فهرس تصانيفه بخطه. (4257: المصرية في الرد على الشافعي) إسماعيلي، ذكره (ايوانف: 89) وعنه في ملحق (فهرسة مجدوع: 343). (4258: المصطفى) في سوانحه (ص) وبيان حالاته بلسان اردو، للميرزا أحمد علي الامر تسري الهندي الواعظ المعاصر. طبع.، (4259: مصطلحات حافظ الشيرازي) فارسي. أوله: [ حمد وسپاس خدايرا كه درر معاني در تحت صور بياني عيان ميكند ] فيه بيان وتأويل مراداته في اشعاره مما يستعمله كثيرا مثل: زلف، خال، مي، ساقي، معشوق، باده وامثالها. رأيته في النجف التسترية مع (اللطيفة القلبية) بخط عبد الرحيم كتابتها 1272. ومر (شرح حافظ 13: 180) شرحا لديوانه. (المصلحات) مر بعنوان (مرآت البلهاء 20: 266). (مصطلحات شاهجهاني) لمحمد أحسن بن المنشى محمد أحمد البلگرامي الاصل الصفي پوري، المذكور في (9: 55). ومر له (لغت شاهجهانى 18: 332) (مصطلحات الشعراء) لوارسته، مر بعنوان (اصطلاحات الشعراء 2: 121) ومر شرح أحوال وارسته السيالكوتي في (9: 1248). (4260: مصطلحات الصوفية) لمولانا نور الدين جعفر البدخشاني. أوله: [ حمد له. صلاة. بدان... كه وجود را من حيث هو هو يعني مطلق ]. يوجد في (مدينة، عارف حكمة 14 / 267) ضمن مجموعة من القرن العاشر عليها تملك 1103 واخرى (المجلس 23 / 4868) من القرن الثالث عشر، كما في (فهرست نسخه هاي

[ 128 ]

خطي فارسي 1034): (4261: مصطلحات الصوفية) أوله: [ شكر وسپاس بى قياس پادشاهي را كه بدست مشاطه ء قدرت شعشعه ء جمال نازكان ]. يوجد منه نسختان في (دار الكتب المصرية 27 مجاميع فارسي طلعت - و 707 مجاميع طلعت) تاريخ كتابة النسخة الاولى 1235. وقال طرازي في فهرسه، لم يعلم جامعها وشارحها ولعله حسين الصوفي. (4262: مصطلحات الصوفية) غير مرتبة، أوله: [ حمد له... قال النبي... ان الله خلق آدم على صورته. چون بلبلان سرمست وطاووسان شگرف بوى گل شنيدند در ترنم آمدند ] يوجد في (دانشگاه 9 / 881) ضمن مجموعة، تاريخ كتابتها ذي الحجة 1005 نسب فيها إلى شهاب الدين السهروردي وفيها شرح بعض اشعار المولوي البلخي المتوفى 670 وعطار النيشابوري المتوفى 627 والمعلوم ان الشهيد الاشراق توفي 587 وعمره السهروردي توفي 632 فلا يحتمل أن يكون تأليفهما. (4263: مصطلحات الصوفية) المنسوبة إلى عبد الرحمان الجامي، يوجد عدة نسخ مع اختلاف في كيفياتها، راجع (فهرست نسخه هاي خطي فارسي: 1053). (4264: مصطلاحات الصوفية) للشيخ فخر الدين العراقي، حسب ما نسب إليه في النسخ مع اختلاف في كيفياتها، منها نسخة في طهران [ خانقاه شاه نعمت اللهي) ضمن مجموعة كتابتها 823. أوله: [ شكر وسپاس موجودي را كه اعيان اشياء را بظهور خويش بنواخت ]. واخرى في (دار الكتب المصرية 41 مجاميع فارسي طلعت) أولها [ شكر وسپاس پادشاهى راكه مشاطه ء قدرت جمال ]. (4265: المصطلحات) لدرويش محمد بن عليشاه الطبسي النعمة اللهي الذي الف (جام جهان نماى شاهى) في 839 و (انوار الحقايق) في 835. بنظم ونثر فارسي، يوجد بطهران في (سنا 6 / 277) ضمن مجموعة وفيها من مؤلفاته: 1 - آداب تصوف 2 - أنوار الحقايق 3 - أنوار العارفين، وهذا بالعربية 4 - جام جهان نماى شاهى 5 - المصطلحات 6 - جواهر الاسرار 7 - خلافة. كما في فهرسها.

[ 129 ]

(4266: مصطلحات الصوفية) فارسي، لنجيب الدين رضا التبريزي الذهبي، محمد بن محمد المتوفى 1077 أو 1080، المذكور في (9: 402 و 1177). يوجد بشيراز في خانقاه أحمدية (رقم 3 / 56)، كما في فهرسها. (4267: مصطلحات الصوفية) للشاه نعمة الله ولي الكرماني (حلب 730 - ماهان كرمان 22 رجب 834)، المذكور في (9: 1215). في 28 باب لكل حرف بابا طبع ضمن مجموعة رسائله بالطبع الافست (ص 336 - 386) وقبلها في 1303 في هامش جنگ. أوله: [ سپاس بيقياس حضرت واجب الوجودي را كه خواص امت مرحومه ] نسخه شايعة، راجع (فهرست نسخه هاي خطي فارسي: 1038). (4268: مصطلحات الصوفية) فارسية. في مقدمة ومطلبين: المطلب الاول في خمسة جهان وسته مراتب وسبعة اطوار، والمطلب الثاني في شرح الفاظ حسب ترتيب التهجي، يوجد في (دانشگاه 326) كتابته 1274، كما في فهرسها. (4269: مصطلحات الصوفية) في اثنى عشر فصلا: 1 - عشق گويند وجود مطلق گويند 2 - اسماء بر دو قسمند 3 - وجود را اگر مطلق گويند ذات خواهند 4 - باطن وقوه وغيب 5 - تجلى برچند قسم است 6 - وجود مطلق وغيب مطلق 7 - شئون ذاتي مقتضيات ذات بود 8 - اعيان ثابته 9 - تجليات وجود مطلق 10 - مرتبه ء انسانى 11 - اقطاب وأوتاد وابدال 12 - رخ وزلف وابرو وخال وخط. أوله: [ سپاس بيقياس احدى راست كه كه وجود عالم وآدم از پرتو فيض اقدس بياراست ]. يوجد في طهران (المجلس 36 / 1803 ضمن مجموعة كتابتها 1267 كما في فهرسها. (4270: مصطلحات الصوفية). أوله [ تيمنا بذكره، الحمد لله حمد الشاكرين والصلاة... أما بعد اين كلمه چند است مختصر دربيان اصطلاحات قوم، در قلم آمد منتخب از كتبي ]. ذكر في أولها فهرس الكتب المأخوذ عنه. رأيت نسخة منها غير كاملة في طهران (الملك 13 / 4216) ضمن مجموعة كتابتها 863 - 874. (مصطلحات الصوفية) مر في (2: 122) بعنوان (اصطلاحات الصوفية) ومر في (11: 238) بعنوان (رشق الالحاظ).

[ 130 ]

(4271: مصفاة الحياة) في الكلام على اصول الدين واركان الاسلام. أوله: بدأ باسم الاعظم نطق الحكيم * قال بسم الله الرحمن الرحيم حامدا لله فاطر ما سواه * الذي منه الهدى فهو الاله مرتب على مقدمة وخمسة اصول وهداية في ختم الكلام. وآخره: [ الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله المعصومين. قد فرغت من تأليفه وتحريره يوم التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك من 1067 وسبع وستين بعد الالف من حضرة سيد الوصيين امام المتقين أمير المؤمنين... وأنا العبد أقل العالمين أبو الخير محمد حكيم بن عبد الله الشهير بعماد الدين ]. رأيته في كتب السيد محسن القزويني. (4272: المصفى) للمحقق المحدث الفيض الكاشاني، محمد بن مرتضى المدعو بمحسن، المتوفى 1091، ومختصر من (الاصفى) الذي هو مختصر (الصافي) التفاسير الثلاثة له. (4273: المصفى) رسالة فقهية فارسية والمسائل الخلافية فيه، ألف في 1179 يوجد في (پاكستان، لاهور، پرفسور شيراني 243 / 3247) بخط شاه ولى بن عبد الرحيم 1180، كما في فهرسها. راجعه. (المصفاة) مر في ص 125، فلينتقل إلى هنا. (4274: مصفى المقال في مصنف علم الرجال) لمؤلف الكتاب آقا بزرگ الطهراني، وفيه كلام على رجال أصحابنا الذين تخصصوا بالتاريخ وعلم الرجال، منذ أن كان اولئك الرجال الشيعيون إلى اليوم، حدود ستمائة شخص، كل منهم قد وضع في الاقل كتابا في الرجال، وقد صححه ابنه أحمد المنزوي وطبعه في 1958 م في 626 ص. (4275: مصقل الصفا) في تحلية وتصفية (آيينه ء حق نما) الذي هو في اثبات التثليث تأليف بعض علماء النصارى، وهو في ابطاله ورد مذهب النصارى للامير السيد أحمد بن زين العابدين، جد صاحب (فضائل السادات) وهو المير محمد أشرف بن عبد الحسيب بن السيد أحمد المذكور بن زين العابدين العلوي العاملي. ذكره حفيده في (فضائل السادات) مصرحا بأن جده السيد أحمد بن زين العابدين هذا هو سبط المحقق الكركي وصهر المير الداماد وابن خالته وتلميذه المجاز منه ومن الشيخ البهائي، واجازتهما له مذكور في آخر (البحار) وفي آخر (فضائل السادات) أيضا، وعده حفيده الاشرف المذكور في آخر فضائله (مصقل الصفا)

[ 131 ]

من تصانيف جده، ومن الكتب التي ينقل عنها فيه. رأيتها عند السيد نصر الله التقوى وأيضا عند الحاج شيخ محمد سلطان المتكلمين بطهران. ذكر في المقدمة اسمه واسم الشاه صفى (1038 - 1052) وذكر خلسته في 1030. أوله: [ بعد از حمد قيومي كه آستان ربوبيتش از سدرة المنتهاى ساكنان بارگاه ]. وذكر فيه أنه لما راى (آيينه ء حق نما) في التثليث الف هذا في 1032، المطابق لغلب، وقد كتب قبل ذلك كتابه (لوامع رباني) في رد النصارى في 1030، و (صواعق الرحمان) في رد اليهود. و (المصقل) مرتب على فصول، وأول كل فصل: يا معشر النصارى... وذكر في (فهرست نسخة هاي خطي فارسي: 989) خمسة نسخ له، اقدمها (الرضوية: 256 حكمت) كتابه 1032. (مصلى المصابين) للميرزا محمود البروجردي. مر باسم (مسلى المصابين 21: 25). (4276: المصلين) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، المتوفى 205. ذكره ابن النديم. (4277: المصنف) شرح مزجى على كتاب تصريف بكر بن محمد المازني، للشيخ الاديب النحوي أبي الفتح عثمان بن الجنى، المتوفى سنة اثنين وتسعين وثلاثمائة (392) والنسخة موجودة في مكتبة محمد پاشا باسلامبول ومكتبة العاطف بها أيضا. (4278: مصنف الاعداد) لابي الوليد محمد بن المعلم، 630، فيه الاخبار والاقوال المذكور فيها العدد من الاثنين ثم الثلاثة والاربعة والخمسة والستة والسبعة والثمانية. أوله: [ الحمد لله الاول الاحد... أما بعد... اطال الله بقاء الحاجب سيف الدولة وعضدها وكهفها وسندها، فان همتي بعثت على تأليف كتاب في تصنيف الاعداد وتأليف الانداد وجعلته ايد الله الحاجب مذكر لديه إذ هو أبقاه الله معدن الفصاحة وقطب السماحة ووارث ملوك اليمن... وليكون في جملة ما يطالعه الولد الزكي السيد السنى الملك السري اسعد الله جد... وبدأت فيه بباب الاثنين إذ ليس شيئ من الاشياء لا نظير له ولا خلق ولا شفع له، قد تفرد عزوجل بهذه الصفة ] ثم أورد على نفسه ببعض الوحدات مثل كبش إبراهيم وعصى موسى وناقة صالح، وبعض ما انسل ولا ينسل كالبغل

[ 132 ]

والزرافة وبعض الحشرات لم ينسل ويتناسل كالدود والهوام، فأجاب عن ذلك بان هذه افراد نادرة لا يلتفت إليها... وباب الاثنين أوسع أبواب العدد، فالخلق كله زوجان... وفي آخر باب السبعة والثمانية مدح الحاجب سيف الدولة وولده بأبيات. وفي آخره تصوير القبة المثمنة على قبر ذي القرنين. (4279: المصنف في الحديث) للامام الحافظ عبد الرزاق بن همام بن نافع الحميري الصنعاني اليماني المفسر، المتوفى 211، عن خمس وثمانين سنة الجزء الثالث والرابع منه في المكتبة السندية ونسخة ناقصة في مكتبة المحمودية، كما في تذكرة النوادر من المخطوطات العربية. (4280: المصنوع) في رد (اكتفاء القنوع) بما هو مطبوع، للسيد هبة الدين الشهرستاني المعاصر. (4281: مصور الهيئات) للمولى مهدي بن كريم الگلپايگاني، من المتأخرين والمقاربين لعصر المولى صدرا، حيث ذكر فيه أن مراده ببعض المعاصرين هو الميرزا إبراهيم ابن المولى صدرا. مرتب على مقدمة وابحاث. أوله: [ الحمد لله رب ]. نسخة ناقصة الاجزاء عند السيد آقا التستري بالنجف. (4282: مصيبة مجددة) احزان المؤمنين في قصة العفيفة بنت أمير المؤمنين ع للشيخ محمد بن عيسى بن عبد الحسين، ألفه في 1108، وادرجه الشيخ علي بن رمضان في كتابه (المقتل) الموجود عند السيد آقا التستري بالنجف. (4283: مصيبت نامه) لمحمد حسين بن اسد الله، صغير الاصفهاني، المذكور في (9: 607) طبع مكررا منها في 247 ص. (4284: مصيبت نامه) للشيخ حسين المتخلص ب‍ (روشندل). (4285: مصيبت نامه) لحسين قلي خان اردلان، يوجد بهذا العنوان في تبريز (الملية: 2920) بخط محمد علي ارده چى كتابته 1272. كما في فهرسها. (4286: مصيبت نامه) لناد علي بن قربانعلي. (4287: مصيبت نامه) في بيان كيفية دخول عسكر الروس التزارية إلى خراسان

[ 133 ]

والفجايع بها يوم السبت العاشر من ربيع الثاني سنة 1330 في 15 ص، طبع في التاريخ جاء فيه: بعد از دو سال شاه خراسان جواب أو * از بمب آسمانى وتوپ پروس داد (مصيبت نامه) مر متعددا في (19: 297 - 298). (4288: كتاب المضاربة) لابي الفضل الصابوني، محمد بن أحمد بن إبراهيم ابن سليم الجعفي الكوفي المصري، صاحب (الفاخر)، ذكره النجاشي. (4289: كتاب المضاربة) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي، ذكره النجاشي. (4290: مضاريب المشككين) في أنساب السادات المنتجبين يعني بعض السادات بكشمير، للسيد مهدي بن السيد حيدر الكشميري، ألفه 1308 بعد ما كتب شيخنا العلامة النوري (البدر المشعشع) وطبع 1311 معه اجازات كثيرة له، وكتب في الباب (السيف الصارم) ودفع المغالطة. (4291: المضاف إلى بدايع الازمان في وقايع كرمان) لافضل الكرماني أبو حامد حميد الدين أحمد بن حامد، طبع مع مقدمة عباس اقبال الاشتياني بطهران ويوجد في (واتيكان 533 عربي) بخط محمد بن كمال بن طيان، أواسط شعبان 763 في 24 ورق. وطبع له في هذا الموضوع (العقد العلى). (4292: مضافات الغرر والدرر) للسيد الشريف المرتضى، علم الهدى. هو ما اختاره للاضافة إلى كتابه (الغرر والدرر) من تأويل بعض الايات، رأيت في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني نسخته مع (شرح البائية) و (انقاذ البشر) وفي آخره: هذا آخر ما وجد مما اختاره لاضافته إلى كتابه (الغرر والدرر)، وقد طبع في آخر الغرر بايران 1272، عن نسخة فرهاد ميرزا القاجار. (4293: مضامير الامتحان) في ميادين المسابقة والبرهان، للسيد العلامة السيد محمد مهدي بن الحسن القزويني الحلي الحسيني، المتوفى راجعا من الحج قريب النجف، سنة الف وثلاثمائة، وهو في علمي المنطق والكلام، وبرز منه الامور العامة

[ 134 ]

وبعض من الجواهر والاعراض، وهو موجود في خزانة كتبه بالحلة، وعند الشيخ عبد الحسين الحلي النجفي، ونسخة خط المؤلف رأيتها عند الشيخ محمد السماوي بالنجف. أوله: [ الحمد لله الذي خلق الانسان وانعم عليه بالامتنان والاحسان ]. مرتب على فنين: الفن الاول المنطق وهو مرتب على مقدمة ورهانين وخاتمة، وفي كل منها عدة مضامير فرغ منه في 21 رجب 1287. (4294: المضامين) للشيخ محمود العلوي الطباطبائي، مطبوع كما في بعض الفهارس. راجعه. (4295: رسالة في المضايقة) للشيخ أبي الحسن علي بن منصور بن أبي الصلاح المعروف وهو الشيخ تقي الدين بن نجم الحلبي رد فيها على الشيخ أبي علي الحسن بن طاهر الصوري القائل بالمواسعة. كذا حكي عن (شرح الارشاد) للشهيد. (4296: رسالة في المضايقة) للشيخ الفقيه أبي جعفر محمد بن منصور بن أحمد بن إدريس العجلي الحلبي المتوفى 598 مر باسمها (المختصر 20: 175) موجود بخط تلميذه جعفر بن أحمد بن الحسين بن قمرويه الحائري كتبها في حياة استاده المصنف وفرغ منها 588 وعبر عنه الشهيد بخلاصة الاستدلال كما مر، ونذكر رسالات في المواسعة أيضا وذكرنا الرسالة في الصلاة الحاضرة لمن عليه الفائتة ونذكر رسالة في وجوب تقديم الفائتة. (المضايقة والمواسعة) يأتي بعنوان (المواسعة والمضايقة). (4297: رسالة في المضحكات) للميرزا محمد بن سليمان التنكابني ذكرها في فهرس كتبه. (مضرت نامه) لتائب، مر في (19: 298). (4298: مضمار دانش) للظام الدين أحمد بن ملا صدرا الگيلاني، صاحب التأليفات الكثيرة الطبية ألفه حسب طلب الشاه عباس الثاني (1052 - 1077) في مقدمة وثلاث (مرحلة)، بمنزلة القلب والجناحين للجيش وخاتمة. المقدمة في خلقة الفرس، والاول في ذكر محامده وذمايمه، في عدة فصول، والثاني في آداب تربيته

[ 135 ]

والثالث في امراضه ومعالجاته، فرغ منه في رجب 1067. أوله: [ حمد وستايش مر خدايرا كه ابلق ليل ونهار چندانكه خيابان ازل وأبد ]. نسخه شايعة، مرت ذكر بعضها في (16: 170). (4299: مضمار السبق) في ميدان الصدق، أو (مضمار السباق واللحاق بصوم شهر اطلاق الارزاق وعتاق الاعناق)، وهو في ادعية شهر رمضان واعماله، والمجلد السادس من مجلدات المهمات والتتمات، والسابع منها مسالك المحتاج، والثامن والتاسع الاقبال بالاعمال، والعاشر كتاب السعادات، وكلها تتمات (مصباح المتهجد) الطوسية، للسيد الاجل رضى الدين أبي القاسم علي بن موسى بن طاووس الحسيني الحلي (589 - 664) وقد عبر عنه السيد بمضار السبق واللحاق بصوم... في أول (فلاح السائل) الذي هو أول تتمات (المصباح) وهو مطبوع مع مجلدي الاقبال في مجلد واحد كبير. (4300: مضيئ الاعيان) في استخراج اسماء أئمة أهل البيت (ع) بالزبر والبينات، عن آية النور وسائر الايات من القرآن، للمولى حيدر بن محمد الخوانساري استاد المحقق آقا حسين الخوانساري، ذكره في (الروضات) في ترجمة تلميذه المذكور. يوجد منه نسخة عن السيد جلال المحدث الارموي بطهران، ألفه باسم الشاه عباس الماضي (995 - 1037) في 1023، وقال في تاريخه: تاريخ رساله را واسمش زخرد * پرسيدم أو گفت: مضيئ الاعيان (1023) وينقل فيه (حدائق اليقين في فضائل امام المتقين) والايات النازلة في شأن أمير المؤمنين (ع) على ما نقله العامة في كتبهم، الذي هو تأليف أبو طالب الاسترآبادي، يوجد نسخة من (الحدائق) في المكتبة التسترية بالنجف كما مر، ونسخة من (مضيئ الاعيان) كتابته 22 ج 2 / 1264 يوجد بطهران (دانشگاه 2 / 1196) كما في فهرسها. (4301: المضيئة في الامر والامر والمأمور) لحميد الدين أحمد بن عبد الله الكرماني الاسماعيلي، راجع (ايوانف: 136) وهامش طبعة (فهرسة مجدوع: 280). (4302: مطابقت قواعد سياسية وشرعية) لمحمد علي بن محمد ملك الواعظين الطبري الطهراني، يشبه تقريرات مجالس وعظه، يوجد بطهران (دانشگاه 2 / 3434)

[ 136 ]

ضمن مجموعة من القرن الثالث عشر كما في فهرسها. (4303: مطارح الافكار) في شرح الايساغوجي في المنطق، للعلامة اثير الدين الابهري، مفضل عمر المتوفى حدود 660. أوله: [ الحمد لله فياض درر الاذهان في لجج الافكار ] نسخة كتابتها 842 عند السيد محمد مغني الشيعة الاردبيلي في النجف، شرح بقال، أقول. (4304: مطارح الافهام) في اصول الفقه، للشيخ عبد الله بن الشيخ العلامة المامقاني حسن بن عبد الله، وهو ملخص اصول والده الموسوم ب‍ (بشري). (4305: مطارح الانظار) في اصول الفقه من مباحث الالفاظ والادلة العقلية، من تقرير بحث العلامة الانصاري الشيخ مرتضى، كتبه تلميذه الحاج ميرزا أبي القاسم الشهير بكلانتري بن الميرزا محمد علي النوري، ساكن طهران، المولود سنة ست وثلاثين ومائتين وألف (1236). وقد رتب مباحثه وسماه بهذا الاسم وطبعه ولده الفاضل الحاج ميرزا ابو الفضل المتوفى 1316. (4306: مطارح الانظار) للميرزا حسين الشيرازي، ينقل عنه السيد المعاصر في (تقويم الشريعة) الموسوم ب‍ (منهج الشيعة). (4307: مطارح الانظار) في طبقات اطباء الاعصار، فارسي، لفيلسوف الدولة وزير حفظ الصحة، الميرزا عبد الحسين خان بن الميرزا محمد حسن المجتهد بن الميرزا محمد كريم الزنوري التبريزي نزيل قم أخيرا، طبع مجلده الاول. وله (تاريخ تبريز) كما مر، وطبع بعنوان (مطرح الانظار) كما يأتي. (4308: مطارح الانظار) ونتايج الافكار، في شرح (تهذيب الاصول)، كبير في ثلاث مجلدات، للشيخ محمد علي بن عباس بن الحسن بن عباس بن محمد علي بن الحسن البلاغي، في كتب الشيخ جواد البلاغي، فرغ من تأليفه عيد الاضحى 1195، وفرغ من كتابة مجلده الاول بخطه في 1202 والثاني 1203. ومختصره له أيضا، والمختصر موجود في خزانة الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا آل كاشف الغطاء، وهو في مجلدين من أول الاخبار إلى آخر الكتاب

[ 137 ]

والشارح من تلاميذ آية الله بحر العلوم ومعاصر كاشف الغطاء، جده الاخير محمد لاحسن كما بخط ولد المصنف، ولا على كما بخط نفسه، بل الشيخ محمد علي الجد هو ابن محمد البلاغي كما في (تنقيح المقال)، وللمؤلف فقه استدلالي في عدة مجلدات عباداتها على ترتيب (المختلف) وشرح عليه ومعاملاتها شرح على (القواعد) و (الشرايع) ومجموعها في ثمان مجلدات ضخام في كتب الشيخ جواد البلاغي، من وقف المؤلف لذريته، بعضها في 1203 وبعضها في 1212 وبعضها وقف بعد 1227. وسماها (مجامع الاقوال). (4309: مطارح الانظار) فارسي في تواريخ الرسول والائمة الاطهار (ع) وبعض الاصحاب وأحوال بعض البلاد وبعض الوقايع والحكايات والسعد والنحس من الايام للميرزا محمود بن الميرزا محمد كاظم بن الميرزا محمد علي بن الميرزا فتحعلي المازندراني، طبع 1287 ومعه (المن والسلوى) و (عبرة الناظرين) و (ترجمة كشكول) البهائي و (ابصار المستبصرين). (4310: مطارح الانظار) ومقاصد الافكار، في اصول الفقه، لبض علمائنا المتأخرين، قال الشيخ محمد بن يونس الشويهي في (براهين العقول) أنه موجود عندي وقت التأليف 1229، ولعله في شرح (تهذيب الوصول) للبلاغي الذي هو في ثلاث مجلدات، (4311: مطارح النظر) في شرح (الباب الحادي عشر) للشيخ صفي الدين ابن الشيخ فخر الدين الطريحي، المتوفي بعد 1100، صرح في أوله باسمه، وعليه حواشي منه كثيرة، وهو شرح مزجى، ذهب من أول النسخة الموجودة عند الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا كاشف الغطاء مقدار نصف صفحة. أول الموجود: [ والسر والاعلان وصل على أفضل المصلين محمد المبعوث إلى الانس والجان بالبيان والتبيان... وبعد فيقول المفتقر إلى رحمة ربه صفي الدين ]. ونسخة تامة عند الشيخ مهدي شرف الدين. أوله: [ الحمد لله الواجب الوجود الكائن ولم يكن معه شيئ موجود، والباقي وليس لبقائه حد محدود ]. ولكن هذه النسخة ناقصة الاخر والموجود إلى صفحة من البحث الثالث في الطريق الموصل إلى معرفة الامام. ونسخة في خزانة الشيخ علي كاشف الغطاء بالنجف.

[ 138 ]

(4312: المطارحات العلمية) للسيد علي نقي بن أبي الحسن اللكهنوي. مراسلات بينه وبين بعض علماء الهند فيما يتعلق بكتابه (اقالة العاثر). (4313: مطارق الحق واليقين) لكسر معاول الشياطين، لجملة من تلاميذ السيد دلدار علي بن محمد معين النصيرآبادي المتوفي 1235، وكان مجازا من آية الله بحر العلوم وهم: المولوي السيد نظام الدين حسين، والمولوي السيد أحمد علي وغيرهما، انتصروا فيه استادهم المذكور فيما كتبه (اساس الاصول) وردوا على كتاب (معاول العقول) الذي كتبه الميرزا محمد بن عبد النبي النيسابوري الاخباري في نقض (اساس الاصول) المذكور. أوله: [ الحمد لله الذي أنار الحق وشيد أركانه واضاء الصواب ورض بنيانه ] وفيه ثلاثة عناوين، فعنوان صاحب (الاساس) قال العلامة الوحيد، وعنوان صاحب (المعاول) قال الطريد الشريد وعنوانهم نحن نقول، موجود في خزانة العلامة المير حامد حسين. (4314: المطاعن) في تشنيع علماء الجمهور بعضهم على بعض، لسيدنا العلامة أبي محمد الحسن صدر الدين دام ظله. (4315: المطاعن) للشيخ عبد النبي بن علي الكاظمي، تلميذ السيد عبد الله الشبر وصاحب (تكملة نقد الرجال) يظهر من تكملته في ترجمة معاوية بن أبي سفيان، أنه مرتب على مطالب حيث حول مطاعن صاحب الترجمة إلى المطلب الثالث منه وعند ترجمة نفسه وذكر تصانيفه عبر عنه ب‍ (مطاعن الثلاثة). (4316: مطاعن حال وكار) لحسين عضد الملكي بن غلام علي القزويني، وهو في سوانحه وخاطراته، شرع فيه 1305، رأيته في مجلدين بطهران عند الدكتور قاسم زاده بخط مؤلفة في 396 + 300 ص. (4317: المطاعن) ذكر في آخر (الصاغانيات) للشيخ المفيد. (4318: المطاعن المجرمية) في رد الصوفية، للمحقق الشيخ نور الدين أبي الحسن علي بن الحسين بن عبد العالي الكركي، المتوفي سنة أربعين وتسعمائة (940)

[ 139 ]

كما يظهر من كلام ولده الشيخ حسن بن نور الدين علي الكركي في كتابه (عمدة المقال) على ما ذكره في (الرياض) وعد الشيخ علي صاحب (الدر المنثور) في (السهام المارقة) من الكتب المؤلفة في رد الصوفية كتاب (المطاعن) ومراده هذا، وينقل عنه المولى مطهر بن محمد المقدادي في رسالته في رد الصوفية الموسوم ب‍ (سلوة الشيعة). (4319: المطاعن المذنبية) في رد الصوفية، للميرزا محمد رضا بن الميرزا محمد باقر القزويني الخويسيني، تلميذ السيد محمد المجاهد، كتبه بامر استاده المذكور وباسم السلطان فتحعلي شاه (1212 - 1250) وفرغ منه في 1236. يوجد في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين. أوله: [ الحمد لله الواحد القديم ]. مرتب على مقدمة واثنى عشر حديقة واثنى عشر طعنا. (4320: المطالب) في مناقب آل أبي طالب، للسيد النسابة نجم الدين بدران ابن الشريف بن الفتح العلوي الحسيني الموسوي الاصفهاني، يرويه الشيخ منتجب الدين عن شيخه أبي المكارم هبة الله الاصفهاني عن السيد المصنف المذكور، فهو من المائة الخامسة. (4321: مطالب رشيدي) لشاه تراب علي بن محمد كاظم قلندر الكاكوي، الفه في 1257 وطبع في 1318. وطبع له أيضا بالفارسية: (مقالات صوفية) منتخبة من (تذكرة الاولياء) للعطار و (النفحات) للجامي و (الرشحات) وترجم في (تذكرة علماء الهند: 36) وذكر ولديه: شاه حيدر علي وشاه تقي علي. (4322: مطالب السنية) في شرح (الالفية) الشهيدية، في ثلاث مجلدات، للمولى محمد علي بن الحاج حسن الاردكاني المعروف بالنحوي، تلميذ آية الله بحر العلوم السيد مهدي الطباطبائي. موجود عند السيد محمد رضا بن الحاج سيد إسماعيل الاردكاني بخط مؤلفه. (المطالب الطالبية) يأتي بعنوان (المطالب المظفرية). (4323: مطالب العشاق) للملا مير القاري الگيلاني الكوكي، (الكوكبي) الكاشاني، مؤلف (اسرار القرآن) و (شرح نصاب الصبيان) والذي فرغ من (زبدة الحقايق) في 1000، وكان حيا إلى 1016، وهو في بيان أحوال المحبوب والعشاق

[ 140 ]

وحكايات فيها، الفه باسم ميرزا محمد شفيع وزير الدولة الصفوية في گيلان سنة 1003. أوله: اي غير ترا بسوى تو راهى نه * در سر حقيقت تو آگاهى نه... گلدسته ء كريم شكر وسپاس وشمامه ء عظايم مدحت بيحد ]. يوجد به يزد (جامع الكبير: 1 / 6315) كتابته 1215 و (دانشگاه 2 / 3546) كتابته 1220، كما في فهرسهما. (4324: المطالب العلية) في علم العربية، لاية العلامة الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف بن زين الدين علي بن المطهر الحلي، المتوفى 726. (4325: المطالب الفلسفية) للشيخ أبي طالب عبد الله (عبيدالله) بن أبي زيد أحمد بن يعقوب بن نصر الانباري، المتوفى بواسط، سنة ست وخمسين وثلاثمائة (356) ذكره في (الفهرست). (4326: المطالب المظفرية) في شرح (الرسالة الجعفرية) في فقه الصلاة، للسيد الامير محمد بن أبي طالب الموسوي الحسيني الاسترآبادي الغروي، تلميذ المحقق الكركي المصنف للمتن، وقد كتبه في أواخر حياة الاستاد وأوائل جلوس الشاه طهماسب الصفوي (930 - 984) وجعله باسم الامير الكبير المؤيد سيف الدين مظفر التبكچي الجرجاني، وهو شرح مزجي متوسط. أوله: [ الحمد لله الذي فضلنا على سائر الامم باعدل الاديان وأوضح لنا شرايع الاسلام... فاني لما امعنت نظري وصرفت فكري في مطالعة المختصر الموسوم بالرسالة الجعفرية الموضوعة في الصلاة وما يتعلق بها... من تأليفات المفضل شيخنا وسيدنا شيخ الاسلام وخاتم المجتهدين... لا زال كاسمه عليا، متعاليا على كافة العالمين ] وينتهي إلى صلاة الاعرابي. نسخة كتابتها 972 في كتب السيد محمد باقر الحجة ونسخة بخط عبد الصمد كتابته 937، واخرى كتابتها 955 واخرى 985 و 986 في بيت الطريحي، والخزانة الرضوية وفي النجف عند السيد جعفر بن السيد باقر بحر العلوم بخط عاشور بن حسن كتبه 1083، وخزانة الحاج علي محمد كتابته 1080 بخط الشيخ علي اصغر ابن ملك بن الشيخ حسين البصري وغيرها.

[ 141 ]

(4327: المطالب المهمة) من علم الحكمة لابن كمونه، عز الدولة سعد ابن منصور بن سعد بن الحسن بن هبة الله بن كمونة، المتوفى سنة ثلاث وثمانين وستمائة 683 كما أرخه في (الحوادث الجامعة). أوله بعد الخطبة: هذا كتاب أوردت فيه المهم من المطالب الحكمية وما ينتفع به فيه، رتبه على فصول سبعة، ذات مباحث، وفي سابعها سبعة مباحث سابعها في التوحيد وقال في، آخره: [ وتقر هذا المطلب على هنا (لم يقرأ - المصحح) مما لم اجده في كلام من تقدم، وقد ختمت الكتاب بمسألة التوحيد تفألا بأن يختم الله تعالى لنا به ]. وفرغ منه في شعبان 657 والنسخة بخط المؤلف ضمن مجموعة كلها بخطه عند الشيخ محمد السماوي، والمظنون أنه استعاره من كتب الخزانة الغروية، ورأيت نسخة مع (أمان الاخطار) كتابته 1080 عند مجد الدين النصيري في طهران ونسخة في الخزانة الرضوية. فهرس فصوله السبعة: 1 - المنطق 2 - الامور العامة للموجود والمعدوم 3 - في أحكام الممكن 4 - في أحكام الواجب 5 - الاعراض 6 - الجواهر 7 - المجردات، وهو في غاية الاختصار يقرب من الف بيت. (4328: رسالة في مطالب النفس ومسائلها) للفيلسوف الشهير بملا حمزة الجيلاني من أرشد تلاميذ المولى محمد صادق الارجستاني (الاردستاني) الذي توفي 1134، قال الشيخ عبد النبي في (تتميم الامل): انه حاذى بها الكتاب السادس من طبيعيات الشفاء، قال: ولنا تعليقة على الفصل الاول والثاني منه. أقول: فيظهر انها مرتبة على فصول فراجعها ولعله هو (الحكمة الصادقية) له المرتب على ثمانية وعشرين فصلا كما مر، ونسخة منه في (الرضوية) وعبر عنه في فهرسه بقوي النفس كما مر في القاف. (4329: المطالب النفيسة) يشبه الكشكول في اشتماله على التراجم والاخلاق والتواريخ، كبير في ثلاث مجلدات، للخطيب السيد جواد بن السيد علي بن السيد محمد الشبر المعاصر موجود بخطه في مكتبته. (4330: مطالع الاسرار) لملا حسن الخطيب القاري السبزواري، خطيب مسجد گوهر شاد بمشهد خراسان. وهو ترجمة (مشارق الانوار) لحافظ رجب البرسي، حسب دستور شاة سليمان الصفوي (1077 - 1105) وفرغ منه في 18 ذي الحجة 1090،

[ 142 ]

وحذف من أوله ما بحث في بأسرار الحروف والتصوف وابقى ما في مناقب الائمة (ع)، وفيه تصرفات عن المتن وزيادات أحاديث وعناوين الزيادات: مطلع، مطلع غالبا، وله (أبواب البيان) ألفه في 1086 باسم الشاه المذكور. أول (المطالع): [ اشراقات لوامع حمدي كه طبقات افلاك وساحات صفحات عرش ادراك نو ظهورش فروغ گيرد ]. يوجد منه نسختان بايران (إلهيات 169 ج) من القرن الحادي أو الثاني عشر ناقصة، و (دانشگاه 642) كما فهرسهما، رأيته عند الحاج ميرزا علي صدر الذاكرين بطهران، ذكر فيه أنه بعد ما كان خطيبا بمشهد الرضا أربعين سنة أراد زيارة العتبات، فألف هذا الكتاب. وذكر في (الرياض) الشيخ حسن الخطيب في ترجمة الشيخ رجب البرسي، وذكر شرحه الطويل الذيل على (المشارق) ولم يذكر اسم الشرح، وقال: أنه توفي في عصر الشاه صفي وهذا ينافي تأليفه في 1090 لان الشاه صفي تولى الحكم 1038 وتوفي 1052. (4331: مطالع الانوار) للحاج الميرزا أبي الحسن بن الحاج إسماعيل اللاري المعروف بالمحقق الاصطهباناتي المعاصر، المتوفي بذي الحجة 1338، ذكره بعض تلاميذه. أقول: هو فارسي في المعقول. يظهر من بعض كلماته أنه ممن استفاد من الفيلسوف الميرزا أبي الحسن الجلوة. (4332: مطالع الانوار) في الشرح والترجمة إلى الفارسية لكتاب (لالي الاخبار) للتويسركاني، والترجمة للسيد علي اصغر بن السيد حسين بن الحاج المير السيد علي الموسوي التستري الذي كان مراد الشيخ ووصيه كبير في أربع مجلدات بخطه. (4333: مطالع الانوار) المقتبسة من آثار الائمة الاطهار، وهو في شرح (شرايع الاسلام) للسيد الحجة الحاج سيد محمد باقر بن محمد تقي الموسوي الشفتي الجيلاني الاصفهاني، المتوفى سنة ستين ومائتين وألف (1260) يوم الاحد ثاني ربيع الاول كما ذكره تلميذه في (الروضات). خرج منه إلى آخر صلاة الاموات في خمس مجلدات، وعلى نسخة الاصل منه تقريظ استاده الشيخ الاكبر كاشف الغطاء بخطه. المجلد الاول في الطهارة. أوله: [ بعد الحمد على آلائه ] وذكر فيه تمام نسبه رأيته في كتب الحاج ميرزا علي الشهرستاني. المجلد الثاني: في أفعال الصلاة. أوله:

[ 143 ]

[ الحمد لله الذي أحكم شرايع الدين بمطالع الانوار ومسالك اليقين واتقنها بمدارك الاحكام ]. رأيته عند الشيخ أسد الله بن نعمة اسماعيليان الدهافاني الاصفهاني. المجلد الثالث: في قواطع الصلاة إلى مبحث العدالة واعتبار الذكور في امام الجماعة. أوله: [ الحمد لله الذي زين شرايع الدين بمطالع الانوار واليقين ] عند الشيخ أسد الله الدهافاني المذكور، نسخة ملكها السيد محمد جعفر بن السيد محمد باقر بن السيد أسد الله بن المؤلف، وقد قوبلت مع نسخة خط المؤلف في 1300. المجلد الرابع: في العدالة وما يرتبط بها من شروط امام الجماعة. أوله: [ الحمد لله الذي هدينا إلى تنقيح سرائر شرايع الاسلام بوسيلة نبيه الذي هو منتهى فضيله الانام ]. فرغ منه ليلة الاضحى سنة تسع وعشرين ومائتين وألف (1229)، موجود في مكتبة المولى الخوانساري بالنجف، المجلد الخامس: في صلاة العيدين إلى آخر صلاة الميت، أوله: [ الحمد لله الذي شرح غياهب العمى بتبلج شرايع الدين ونور قلوب العلماء بمطالع الانوار ]. وفرغ منه في عشر الثاني من ذي الحجة سنة ثمان وأربعين ومائتين وألف (1248). المجلد السادس: في الصلاة على الاموات. أوله: [ الحمد لله الذي جعل الممات مع كونه هادم للذات وسيلة للفوز... الفصل الرابع في الصلاة على الاموات وفيه اقسام. الاول: من يصلي على وهو من كان مظهر للشهادتين ]. كل الست مجلدات كبيرات عند الشيخ أسد الله المذكور. ذكر في فهرس جامع الكبير بيزد وجود (مطالع الانوار) بمكتبته بخط حسن بن أحمد الصغاري كتابته أول محرم 1244. (4334: مطالع الانوار) في الهيئة، للمولى الرياضي محمد باقر بن المولى زين العابدين اليزدي، وديباجته للمحقق الخوانساري، وعلى ظهره تقريظ للمحقق وفيه ثناء جميل ومدح جزيل كما في (تتميم الامل)، وقد مر كتابه (عيون الحساب) ومما رأيت في بعض كتب النجوم النقل عنه بعنوان (مطلع الانوار)، نقل عنه جداول في تحقيق قبلة جملة من البلدان. (4335: مطالع الانوار) في الاخبار، للشيخ عبد علي القطيفي ينقل عنه المحدث الحر العاملي في كتابي (الهداية) وذكر في (أمل الامل) أن له كتاب.

[ 144 ]

(4336: مطالع الانوار) في الاثار والاخبار، للشيخ الفاضل علي بن عبد النبي الطائي، أكثر النقل عنه الشيخ أحمد بن سليمان بن علي بن سليمان بن أبي ظبية البحراني. في كتابه (عقد اللالي) في فضائل النبي والال، كثيرا من المناقب والمثالب وغيرهما، ورأيت النقل عنه أيضا في مواضع آخر بعنوان الطائي القطيفي وهو نقل عن (الملل والنحل) للشهرستاني. (4337: مطالع الانوار) للسيد كاظم بن قاسم الحسيني الرشتي الحائري، المولود 1212 والمتوفى بحائر 1259. ذكره بنفسه في فهرس تصانيفه كما في (نجوم السماء). وهو في جواب الملا محمد رشيد في شرح بعض عبارات (الكلمات المكنونة) لفيض الكاشاني، ألفه في تاسع عشر من عمره. (4338: مطالع الانوار) منظومة في مدايح خمسة النجباء ومراثي سيد الشهداء، نظمها السيد نظر حسين ين السيد بهادر علي البهيكپوري الهندي قبل زيارته للرضا (ع) في 1315 وعرضها على استاده الميرزا محمد علي الرشتي النجفي، فشرحها بالفارسية، طبع الشرح والمتن 1319. وهو مرتب على مطالع سبعة. (4339: مطالع الانوار) في الحكمة، من كتب الاسماعيلية، ذكره ايوانف في فهرسه ص 438 ونقل عنه في (ملحق فهرسة مجدوع ص 344). (مطالع الانوار الغروية) في شرح (اللمعة الدمشقية) للشيخ جواد ملا كتاب، عبر به كذلك ولده الشيخ حسين بن جواد، الذي تمم كتاب والده ومر بعنوان (الانوار الغروية 2: 435) ويأتي بعنوان (مطلع الانوار) كما كتب على بعض مجلداته، وفرغ الشيخ جواد من مجلد الخمس 1247 ومن الوصايا 17 ج 2 / 1262، وخرج بعده النكاح إلى نكاح الفضولي وجف قلمه، وجملة من مجلداته بخطه في مكتبة الشيخ علي كاشف الغطاء. (4340: مطالع الانوار في كشف حقايق الاسرار) لمحمد حسن بن علي. فارسي في اصول العقايد. أوله: [ سبحانك اللهم يا من... لا يحصى ثنائه ].

[ 145 ]

يوجد بطهران (المجلس 2084) غير تامة من القرن الثالث عشر، واحتمل صاحب الفهرس أنه من تأليفات القرن الثاني عشر. (4341: مطالع الايمان) فارسي عرفاني على مشرب أهل الهند، في فاتحة وثلاث مطالع وخاتمة وكل مطلع في عدة كواكب، يوجد بطهران (المجلس 2 / 3456) ضمن مجموعة من القرن الثاني عشر. أوله: [ سپاس باد رافع حجب وهادى سبل را آن پادشاه ]. وطهران (الملك 12 / 547) ضمن مجموعة من القرن الحادي عشر. أوله: [ تحف تحايا تقديس وتمجيد وطرف هدايا... كه طوطيان شكر خاى رياض بهشت وطاووسان جلوه نما ]. ويوجد بهذا العنوان بمكتبة (حالت افندي 2 / 92) ضمن مجموعة كتابتها 15 رجب 660. كما في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1391). (4342: مطالع البدور) في منازل السرور وهو من كتب الادب، للشيخ الاديب علاء الدين علي بن المظفر بن إبراهيم بن عمر بن يزيد الكندي الدمشقي، صاحب (التذكرة الكندية) المتوفى سنة ست وعشر وسبعمائة، والنسخة في مكتبة نور عثمانية، وفي (كشف الظنون) أنه لعلاء الدين علي بن عبد الله البهاني الغزي الدمشقي. أوله: [ الحمد لله الذي جعل قلوب البلغاء افلاكا لمطالع البدور ]. مرتب على خمسين بابا كلها متعلقة بتحسين المجالس والمنازل وآلاتها وأسبابها، وما قيل فيها من المعنى البليغ. انتهى. وعليه ليس من بابنا. (4343: مطالع البروج) في الهيئة القديمة، للحاج ميرزا محمد حسين بن المير محمد علي المرعشي الشهرستاني الحائري، المتوفى بها في 1315، رأيته في خزانة كتبه. (4344: مطالع البكور) من الايام ودهر الدهور، تعليقة على الوقت والقبلة من (الروضة البهية) للعلامة الشيخ علي بن الشريعتمدار الحاج مولى محمد جعفر الاسترآبادي الطهراني، المتوفى 1315. ذكره في كتابه (غاية الامال). ويوجد نسخة منه عند عبود الشيخ حسن الصالحي في كربلا. أوله: [ الحمد لله الذي حسنه ترعد السماء وسكانها وترجف الارض وعمارها ]. بدأ فيه بسبع مقدمات رياضية، سابعها في عدة فصول

[ 146 ]

ثم شرع في شرح المبحثين، شرحا مزجيا، وخرج منه إلى أواخر شرح الوقت وليس في النسخة شرح القبلة ولا تاريخ الختام. (4345: مطالع الحكم) لقاسمعلي القايني، مؤلف الاسطرلاب وترجمة وشرح الجبر والمقابلة للخواجة الطوسي، رسالة القبلة، مطلع هيلاج وغيره من الرسائل الفارسية. ذكر في مقدمة (الاسطرلاب) استاده محمد حسين بن محمد باقر اليزدي وهو في تعيين اوقات الصلاة مستخرجا من (صفحه ء لوح نگار) الذي اخترعه، في مقدمة وأربعة عشر بابا، والمقدمة في تعريف صفحه ء لوح نگار. أوله: [ سپاس وستايش حكيمى را كه ميل اول چندين هزار مصور گردانيد... أما بعد اين رساله ايست مسمى بمطالع الحكم ]. يوجد في (المجلس 5 / 6266) مع (رسالة القبلة) و (مطلع هيلاج) له، كتابته 1093، كما في فهرسها. (4346: مطالع الشموس) في شرح (الدروس) للحاج ميرزا ابي عبد الله بن الحاج ميرزا أبي القاسم الموسوي الزنجاني، المولود 1262 والمتوفى 1313. كتبه في أواخر عمره، كما ذكره ولده الحاج ميرزا مهدي. (4347: مطالع الشموس في معرفة النفوس) المنسوب إلى الداعي شهاب الدين أبي الفراس الميانقي اللاذقي، المولود في قلعة المنيفة الاسماعيلية من قضاء جبلة الاذقية سنة 872 والمتوفى بلاذقية 937 كما كتب على قبره الموجود فعلا هناك، طبع بهذه النسبة ضمن (مجموعة الرسائل الاربعة الاسماعيلية) ببيروت سنة 1953 م مع مقدمة الطبع من الاستاذ عارف تامر وتحقيقه لتواريخ الاسماعيلية. واما ايوانف فذكره في فهرسه برقم 783 ونسبه إلى قيس بن منصور الداديخي الاسماعيلي من القرن السابع. وطبع (البيان لمباحث الاخوان) منسوبا إلى أبي منصور اليماني الشاذلي الاسماعيلي مع مقدمة مصطفى غالب بدمشق 1956 م، وقال في المقدمة: أنه عين (مطالع الشموس) الذي نسبه عارف تامر إلى أبي فراس اللاذقي المذكور. راجع (الذريعة 20: 83) و (ملحق فهرسة المجدوع: 305) و (فهرسة ايوانف: 715).

[ 147 ]

(4348: المطالع الغوثية) فارسي، في الحكمة من المباحث الافلاك ثم الاخلاق ثم - الطب، ويظهر من آخره أنه ألف باسم: ملاذ الانامي تقي الدين محمد أمير شاه، ولما كان عناوينه: غوث أول، غوث ثاني، سمى بمطالع الغوثية. يوجد في الرضوية: (249 حكمت). أوله: [ ببايد دانست كه جمهور علماء خلاف كرده اند كه آيا وجود بديهى التصور است يا نه ]. من وقف ابن خاتون العاملي 1067 في 177 ص. (1349: مطالع النجوم) فارسي، يوجد في (الرضوية 170 رياضي) ساقط الاول والاخر في 22 ورقة. (4350: المطالع والمغارب) رسالة فارسية رياضية، في (شبهة المطالع والمغارب) لظهير الدين علي بن ملا مراد التفرشي، وهذا غير (جواب الشبهتين) له العربي الموجود في طهران (ادبيات 44 د) بخطه وتاريخ فراغه محرم 1101 والذي يعين حياته في التاريخ. يوجد (المطالع) في طهران (دانشگاه 3 / 3282) بخط ضياء الدين بن محمد مسيح الحسيني الخورزني كتابته 20 محرم 1114. (المطالعات والمراجعات) يأتي بعنوانه الاخرى (النقود والردود). (4351: المطالعات والمشاهدات) للشيخ مهدي بن محمد بن جعفر شرف الدين التستري المولود 1318. (4352: المطايبات) لعلي اكبر بن فرج التبريزي، يوجد بهذا العنوان والنسبة في تبريز (الملية 2861) كما في فهرسها. (4353: المطايبات) للشيباني ناظم (جواهر مخزون) المذكور في (5: 280). (4354: المطايبات) لملا نصر الدين، طبع في 1299، ذكر في (حياة الحيوان) في مادة دجن: دجن بن ثابت المعروف بحجا والمعروف بالاحمق، وحكى بعض حكايات جمعه فلعله في العرب عديل الملا نصر الدين في العجم. (4355: المطايبات والمضاحكات) للميرزا محمد بن سليمان التنكابني، ذكره في (قصصه). (4356: المطب) للسيد محمد حسين جان بن محمد هادي العلوي العقيلي.

[ 148 ]

أوله: [ بعد از حمد وصلاة ]. مرتب على سبعة عشر بابا. يوجد في خزانة شيخنا الشريعة الاصفهاني. (4357: المطب) فارسي، في الطب، للحكيم الميرزا محمد علي. طبع بالهند. (4358: مطب السؤال) فارسي في الطب، لميرزا سيد أحمد بن محمد حسين الشريف التنكابني، من اطباء بلاط فتحعلي شاه (1212 - 1250)، ذكره في (مطرح الانظار: 180). طبع ضمن مجموعة رسائل ثلاثة طبية بمباشرة السيد محمد بطهران 1297. (4359: مطب علويخان) لامام الحكماء بهاء الدولة علويخان من اوائل القرن الرابع عشر، طبع بكاونپور في 1910 م على الحجر في 248، كما في فهرس مشار. (4360: رسالة المطبخ) لسيد محمد بن علي بن أبي يزيد الاسماعيلي، في المبدء والمعاد ثم رواية عملاق اليوناني في معرفة الرب ثم كلام في الحجة في امر النص. ذكره مجدوع في فهرسه فصل السابع ضمن الكتب الباطنية المرتبة ص 130. (4361: كتاب المطر) لابي أحمد عبد العزيز بن يحيى بن أحمد بن عيسى الجلودي، شيخ جعفر بن قولويه، ذكره النجاشي. (4362: المطر الفاصل بن الحق والباطل) للميرزا محمد الاخباري، المقتول، ذكره حفيده الميرزا محمد تقي. (4363: المطر والسحاب) لابي بكر محمد بن الحسن بن دريد الازدي اللغوي صاحب (الجمهرة) المتوفى سنة احدى وعشرين وثلاثمائة (321)، والنسخة في مكتبة العمومية بدمشق، وعد الكفعمي (المطر) من مآخذ (البلد الامين). (4364: مطرح الانظار) في تراجم اطباء الاعصار وفلاسفة الامصار، فارسي، للميرزا عبد الحسين خان فيلسوف الدولة ابن العالم ميرزا محمد حسن بن ميرزا محمد كريم الطبيب الزنوزي التبريزي، مرتب على ترتيب حرف الهجاء في ثلاث مجلدات، طبع مجلده الاول بتبريز 1334 في 375 ص. أوله من حرف الالف إلى آخر الذال المعجمة مشتمل على خمسمائة وعشرين تراجم، آخرها ذيوجانس الفيلسوف المشهور. أوله: [ الحمد لله الذي تحير في عجائب ]. والمجلد الثاني في تراجم بقية القدماء

[ 149 ]

والجلد الثالث في الاطباء المعاصرين. ولد سلمه الله في 1283 ووالده المجتهد مؤلف (المأتين) و (كتاب الحج) وغيرها (مما ذكرناه في طبقات اعلام الشيعة، النقباء 408) المتوفى 1310. (4365: مطرح الانظار) في جمع الاشعار المنسوبة إلى الائمة الاطهار. للشيخ مفيد بن محمد نبي الشيرازي المتخلص بداور صاحب (گنج گهر) المطبوع 1320 وغيرها، وتوفي بعده بقليل. (4366: المطرز) منظومة فارسية، للمولى اعظم العباسي الچرياكوتي، يوجد في، (الاصفية 7 / 47 مجاميع) ضمن مجموعة من رسائله ومنظوماته: 1 - منظومه باده افراه 2 - نظام الصرف 3 - نظام النحو 4 - لاله زار 5 - المثقال 6 - المطرز. (4367: المطرز) في اللغز، للسيد بهاء الدين بن محمد النائيني المختاري، يوجد عند السيد شهاب الدين بقم، وعند السيد محمد الجزائري بأهواز بخط محمد حسين ابن محمد صادق، فرغ منه 27 ع 1 / 1125، وعند الميرزا محمد الاردبيلي بنجف. أوله: [ الحمد لله الذي خلق الانسان وعلمه البيان والتبيان ]. رتبه على قسمين: اللغز اللفظي المشكل اعرابه، واللغز المعنوي. فمن الاول أن هذه المليحة الحسنا، يحيل فيه إلى شرحه على (الفوائد الصمدية) في علم العربية. (4368: المطرفة) في الرد على المتصوفة، للمفتي مير عباس بن علي اكبر الموسوي التستري اللكهنوي المتوفى بها في 25 رجب 1306. ذكره في (التجليات). (4369: المطرقة) يشبه الكشكول، تأليف السيد حسن بن السيد محسن الصائغ بن السيد هاشم أبي الورد الكاظمي، المولود 1310 والمتوفى بها عصر الجمعة 11 ع 1 / 1359. يوجد عند ابنه السيد أحمد بن الحسن بالكاظمية، مكتوب عليه بخط المؤلف أنه رسالة هزلية انتقادية تبحث عن امور مهمة باسلوب معروف سميته باسم مهنة والدي الصباغ. (4370: كتاب المطعم والمشرب) لابي الفضل عبد الرحمان بن أبي نجران الكوفي الراوي عن الرضا (ع).

[ 150 ]

(4371: مطفئة الحرقى) في منع عن السب واثبات حقيقة المذهب، للسيد مهدي بن حيدر الموسوي الصفوي الكشميري، المتوفى 21 رمضان 1309. أوله: [ أحمدك اللهم واسألك أن تصلي على محمد وأهل بيته ]. فارسي مرتب على مقدمة وثلاث أبواب وخاتمة، ألفه في كشمير وفرغ منه في 1305. (4372: مطفئة الحرقى) مختصر في تعيين الفرقة الناجية بالدليل العقلي فقط، وهي ثلاثة، عربي، أيضا للسيد مهدي المذكور. ورد الادلة الثلاثة العامي الملقب بملتاني فكتب السيد في جوابه أيضا (الوجيزة) يأتي. (مطلب السؤال) فارسي في الطب، للمير السيد أحمد بن محمد حسين الحسيني التنكابني، طبيب فتحعلي شاه (1212 - 1250) ومحمد شاه القاجار (1250 - 1264) وكتبه باسم الاخير. ونقحه ولده المير سيد محمد الحكيم باشي، وطبع بعنوان (مطب السؤال) كما مر في 1297 ومعه (الاسهالية) و (برء الساعة) الفارسي ترجمة أصله العربي. وهو على ثلاث مقالات وخمسة عشر مطلبا. (4373: المطلع) لرضى الدين محمد بن محمد شفيع الخراساني المستوفى، المذكور في (9: 372 و 10: 77). ألفه باسم خليفة السلطان السيد علاء الدين حسين المازندراني المتوفى 1064 وزير الشاه عباس الصفوي الثاني (1052 - 1077) في مصرعين. المصرع الاول في العروض والقافية في أربعه أركان وكل ركن في ثلاثة أحرف، المصرع الثاني في الصنايع البديعية والبديع أيضا في أربعة أركان. أوله: [ طلاى كامل عيار فصاحت سمات كه در معادن خواطر خورشيد ]. يوجد في طهران (سپهسالار 288) بخط محمد شفيع الطباطبائي ابن اخت المؤلف كتابته 1106. واخرى في (الرضوية 4968) بخط برخوردار بن ولايت الله الجرفادقاني من القرن الثاني عشر. وللمؤلف (ربيع المنجمين). (4374: مطلع الانوار) للحاج ميرزا أبي الحسن بن الحاج إسماعيل الاصطهباناتي

[ 151 ]

اللاري المعروف بالمحقق. المولود حدود 1250 والمتوفى 1338، المذكور في (طبقات اعلام الشيعة، النقباء: 35) عرفاني ملمع بالفارسية والعربية، طبع بشيراز 1317 على الحجر في 1301. وطبع للمؤلف: سلسبيل، شرح تشريح الافلاك. (4375: مطلع الانوار) لملا محمد باقر اليزدي بن زين العابدين، مؤلف (عيون الحساب) وغيره. رسالة فارسية في تعين سمت القبلة، ألفه باسم الشاه صفي الصفوي (1038 - 1052)، في مقدمة وثلاثين بابا وخاتمة. رأيته في طهران (الملك 1 / 5748) بخط اسد الله المشهور بأمير بيگ بن مرتضى الحسيني السلامي العريصي كتابته أربعاء 9 شعبان 1076 مع مقدمة آقا حسينا، ويوجد في (دانشگاه 18 / 1997) ضمن مجموعة كتابتها 1083. أوله: [ حمدى فزون از ميزان عقول وحواس وسپاس بيرون از مقياس ]. (4376: مطلع الانوار) منتخب منظومات بلغة اردو من نظم الشاعر الشهير بدبير ومختار. انتخبها خان بهادر المولوي السيد خيرات أحمد الرئيس في گيا من بلاد الهند، وطبع بها. (4377: مطلع الانوار) لعفيف نور الگيلاني الهندي، فارسي، في أحوالات النبي (ص) من ولادته ووفاته والخلفاء إلى معاوية، في احدى وعشرين فصلا. يوجد منه ثلاث نسخ في (پاكستان، لاهور، پرفسور شيراني) كما في فهرسها. راجعه. أوله: [ حمد له. صلاة. چنين گويد ضعيف ترين بندگان حضرت رباني عفيف نور كاشاني بدائي ]... (4378: مطلع الانوار) فارسي في التاريخ في مجلدات، للمولى محمد علي بن محمد حسن الكاشاني، عبر عن نفسه بمحمد علي بن حسن الشهير بعلي الاراني الكاشاني. أقول: وهو المجاز عن المولى أحمد النراقي في 1217، وصاحب (الدرة البهية) التي نظمها في 1242، وشرحه الموسوم ب‍ (الغرة الجلية). في ثلاث مجلدات، رأيت ثانيها في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني، وكتب مهدي الرئيس. هو في ذكر ملوك ايران من كيومرث إلى هلاكو خان، ثم سائر سلاطين ايران وما ولاه إلى عصره 1239، وفي آخره ذكر حرب الروس التزارية وجهاد السيد المجاهد في عصر فتحعلي شاه القاجار (1212 - 1250)

[ 152 ]

سنة 1242، والمجلد الثالث يذكر في أواخره أحوال العلماء والشعراء المعاصرين له وما يتعلق بزمانه إلى سنة 1226، حكى الاخير بعض المطلعين، وأما المجلد الاول فلم اعثر عليه. (4379: مطلع الانوار) في امامة الائمة الاطهار، للمولى حسن علي جديد الاسلام. أوله: [ حمد وثنا آن پادشاهى را كه پنجه ء ادراك أوهام بذروه ء جلال متعالى أو ]. مرتب على مقدمة وأربعة أبواب وخاتمة. (مطلع الانوار) في شرح (بيست باب) في الاسطرلاب للخواجه نصير الدين الطوسي، والشرح لفصيح بن عبد الكريم البسطامي، ألفه باسم نظام الدين الامير علي شير المتوفى 906. مر ذكره بعنوان (الشرح) في (13: 131). (4380: مطلع الانوار) في حل مشكلات الاخبار، للسيد العلامة السيد محمد مهدي ابن الحسن الحسيني القزويني الحلي المتوفى راجعا عن الحج بقرب النجف في سنة ألف وثلاثمائة، برز منه شرح أربعة عشر حديثا بطوله، موجود في خزانة كتبه بالحلة، وعبر عنه شيخنا في حاشية (المستدرك) ب‍ (مشارق الانوار) ما ذكرناه هو الاصح. (مطلع الانوار) في الهيئة، مر بعنوان (مطالع الانوار 21: 143). (مطلع الانوار) لمير داماد، مر (19: 298). (مطلع الانوار) للدهلوي، مر (19: 298). (4381: مطلع بدر التمام) من قصيدة أبي تمام، للسيد محمد بن علي بن حيدر بن محمد بن نجم الدين الموسوي العاملي المكي، المتوفى بها 1139، ذكره ولده رضي الدين في اجازته للسيد نصر الله المدرس الحائري في 1155. (4382: مطلع البدور ومجمع البحور) في تراجم السادة والشيعة من الزيدية وعلمائهم إلى 1085، صرح فيه بأنه لا يذكر تراجم أئمة الزيدية ولا تراجم من اشتهر بالشاعرية (لم يقرأ - مصحح) وهو للقاضي العلامة صفي الدين أحمد بن صالح بن محمد بن أبي الرجال الزيدي. ألفه كما في جملة من مواضعه في عصر المتوكل

[ 153 ]

على الله إسماعيل بن المنصور بالله القاسم بن محمد الحسني من أئمة الزيدية الذي ولد 1019، وقام للدعوة بعد ابن أخيه محمد بن الحسن بن منصور في 1054، وتوفي 1087، والموجود منه عندنا جزآن من حرف الطاء المهملة إلى الغين المعجمة، ومنها إلى آخر الحروف في مجلد كبير عند السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني، وفيه تراجم بعض المتوفين في 1085 وتاريخ كتابة هذا الجزء 1180 يوم السبت العشرين من جميدي الثانية، وقد لخصته باسقاط القصايد والاشعار وبعض القضايا وما يعد كرامة ومما هو خارج من حد الترجمة وسميته (محصول مطلع البدور) في أيام رمضان 1335 المذكور في (20: 151). وله (تيسير الاعلام) في خصوص المفسرين منهم، كما مر في محله. والمؤلف هو أخ القاضي جمال الدين أبو محمد علي بن صالح، معاصر ضياء الدين يوسف مؤلف (نسمة السحر فيمن تشيع وشعر) الذي مر ذكره في (9: 743). (4383: مطلع الدقايق) لحسين بن معين الدين الميبدي المتوفي 911 (وما ذكر العاملي في (أعيان الشيعة) من وفاته في 870 ليس بصحيح، لانه ألف (جام گيتى نما) في 897). رسالة فارسية في المعما، في (فاتحة) وثلاثة (اصل) و (خاتمة). أوله: [ سپاس يكى را كه جميع اسماء متقابله ء خود را در معماى حقيقت انسان ]. يوجد منه بطهران كتابته 15 رمضان 886 كما في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 2198). (4384: مطلع السعادات) في تحريم الخمر والمسكرات، للشيخ صالح ابن عبد الكريم البحراني، الفه باسم الامير محمد زمان خان في 23 رمضان 1064، في مقدمة واثني عشر بابا وخاتمة. المقدمة في فضل العقل. وذكر اسناده في أول الاحاديث بأنه يرويها عن السيد نور الدين علي بن علي بن الحسين بن أبي الحسن الموسوي العاملي، وذكر أنه يروي عن اخويه من طرف أبيه ومن طرف امه وهما الاخوان من طرف الام اعني السيد محمد والشيخ حسن صاحبي (المدارك) و (المعالم) وشيخه السيد نور الدين توفي 1068 ولذا دعى له بقوله حرس الله تعالى أيامه، والنسخة بخط المؤلف ظاهرا

[ 154 ]

عند الميرزا محمد علي الاردوبادي مع (جامع الاخبار). وفي أبواب الكتاب ذكر حقيقتها واسمائها وأحكامها وفي الخاتمة ذكر أنها من الكبائر، واستدل في جميعها بالاحاديث الصحيحة المعنعنة. (4385: مطلع السعدين ومجمع البحرين) لكمال الدين عبد الرزاق بن جلال الدين إسحاق السمرقندي (816 - 887)، وهو تاريخ التيمورية إلى سنة 875 في دفترين. أولها من ولادت السلطان أبو سعيد اولجايتو في 704 إلى وفات الامير تيمور الگوركاني في 807. والثاني في حكومت شاهرخ في هرات في 807 إلى حكومت السلطان حسين في 875، كما في نسخة طهران (أدبيات). نسخها شايعة، وطبع بمباشرة محمد شفيع اللاهوري بلاهور في 1365، وترجم بالاختصار بمباشرة كاتر مر الفرنسوى إلى الفرنسوية وطبع الترجمة في 1843 م. (4386: مطلع السعدين) للمولى الحاج محمد مؤمن بن الحاج محمد قاسم الجزائري الشيرازي، صاحب (خزانة الخيال) وغيره منه (مشرق السعدين) المذكور في (21: 49) (4387: مطلع الشعراء) أو (مطلع شعرى) كما في (مجمع الفصحاء) فارسي، في تذكرة شعراء عصره، لحسين قليخان الكلهر الكرمانشاهى بن مصطفى قليخان بن شهبازخان، المتخلص بسلطاني، المولود 1247 والمتوفي 1303، وهو تلميذ الميرزا حاج محمد الكرمانشاهى المتخلص ب‍ بيدل. ترجمه (مجمع الفصحاء 2: 152) وفي (المآثر والاثار: 205)، ومن تصانيفه (باغستان) و (گنج باد آورده) و (نجاة الثقلين) في مقتل الحسين (ع). (4388: مطلع الشمس) فارسي، لوزير الانطباعات محمد حسن خان الملقب باعتماد السلطنة بن حاجب الدولة علي خان المراغي، في تاريخ خراسان، في ثلاث مجلدات، كتبه بعد مسافرته مع ناصر الدين شاه (1264 - 1313) إلى مشهد خراسان في السفر الثاني في 1300، وجعل هذه المجلدات الثلاثة بمنزلة المجلد الثالث من كتابه الكبير (مرآت البلدان) لما فيه من ذكر البلدان الواقعة بين طهران ومشهد وخراسان:

[ 155 ]

المجلد الاول في بيان الاماكن الواقعة بين طهران والمشهد والمنازل بينهما للذاهب منه إليه من طريق الكوه پايه والقوشان وبيان ما فيها من الامور التاريخية المفيدة. فرغ منه 1301 وطبع في تلك السنة بطهران في 277 + 67 ص. المجلد الثاني في بيان ما يتعلق بالمشهد الرضوي وما فيه من الابنية والاثار والامتعة والثمار والعلماء والرجال والمشاهد والمساجد والمدارس وغير ذلك كفهرست كتب الخزانة الرضوية. وهذه الفهرست على ترتيب الموضوعي في 32 ص في أربعة قوائم كل قائمة في 40 - 48 سطر يتظمن: القرآن، تفاسير الخاصة، تفاسير العامة، الادعية والزيارات، اخبار الخاصة اخبار العامة، فقه الخاصة، فقه العامة، الحكمة والكلام، المعاني والبيان، المنطق، اللغة، الطب، الرجال، القرائة، المعارف والاخلاق، النحو والصرف، الرياضيات، التاريخ، الدواوين، الفرامين، الوقفنامجات، الاجاره نامجات، طبع المجلد الثاني في 1302 في 500 ص. المجلد الثالث في بيان الاماكن الواقعة بين خراسان من مشهد الرضا إلى طهران من الطريق المتعارف، فرغ منه سنة 1303 وفي هذا المجلد بعدما انتهى إلى ده نمك، ذكر تمام (سفر نامه) امين السلطان الميرزا علي أصغر خان إلى خارو ورامين في سنة 1297 بالفاظه، طبع في 379 + 54 ص. (مطلع الشمس) في التجويد، مر في (19: 298). (4389: مطلع الشمسين) في فضائل حمزة سيد الشهداء وجعفر ذى الجناحين من طريقي العامة والخاصة، للمولى الحاج شيخ محمد باقر بن الحاج محمد جعفر بن كافي البهاري الهمداني، توفي في شعبان 1333، وله: الابهى، والدرة ومستدركها وغير ذلك، وصرح فيه أنه ألفه بعد الدرة ومستدركها، وهو المجاز من شيخنا النوري في 1302، نسخة خطه وقفها ابنه محمد حسين للمكتبة الكاظمية في النجف في 1369 وفرغ منه في 1305. (4390: مطلع الشمسين) تاريخ فارسي مطبوع، لمحمد زكي، كما في فهرس مكتبة راجه فيض آبادي. (4391: مطلع الشمسين) في رد الصوفية، فارسي، فيه مباحث كمبحث

[ 156 ]

البداء وغيرها. أوله: [ الحمد لله الذي لا إله إلا هو الحق المبين نور السماوات والارضين ]. (4392: مطلع الشموس) منظوم فارسي في الجغرافيا الابتدائي. للفاضل الميرزا فضل الله بدايع نگار بن ملا داود السودخروى المعروف بالملا باشى، الذي توفي حدود 1325، وتوفي الناظم اواخر 1343. وطبع في 1331 وعلى ظهره فهرس كتبه. (4393: مطلع الطب ناصرى) فارسي في امراض الباطنية، للميرزا أبي الحسن خان الدكتور بن عبد الوهاب التفريشي، ألفه باسم ناصر الدين شاه (1264 - 1313) وطبع بطهران في 1300 في 567 ص. (4394: مطلع العاشقين) لحسين الحسيني الطبسي، فارسي، في ست وأربعين بابا وكل باب في موضوع، يوجد عند عبد الحسين بيات ضمن مجموعة بخط پير محمد الكاتب كتابتها 977، كما في فهرسها. (4395: مطلع العرفان) لغياث الدين منصور الشيرازي، يوجد في همدان (مدرسه ء غرب همدان: 697) ضمن مجموعة من القرن الحادي أو الثاني عشر مع (الاشارات) المسمى (بمقامات العارفين) له. كما في فهرسها. راجعه. (4396: مطلع العلوم ومجمع الفنون) للحكيم المنشى واجد علي خان صاحب الهندي، وهو كتاب نفيس نظير (نفايس الفنون)، في مجلدين أولها في العلوم وثانيهما في الفنون، ألفه سنين 1261 - 1262. طبع مكررا بلكهنو في 1283 في 150 + 167 ص وكاو نپور 1306 ولكنهو 1313، وطبع للمؤلف (شفاء الابدان) في 1897 م، ويوجد منه نسخة خطية في پاكستان (انجمن ترقى اردو 3 ق ف 349) كما في فهرس سر فراز علي الرضوي. (4397: مطلع الفجر في تحقيق علم الجفر) للفاضل المعاصر حيدر قليخان ابن نور محمد خان الكابلي، نزيل كرمانشاه. (4398: مطلع مقاصد اللغة) في ترجمة اللغة العربية إلى الفارسية في قسمين:

[ 157 ]

الاول في الاسماء على حسب ترتيب التهجي من أولها وفي كل بترتيب المفتوح والمضموم والمكسور، الثاني في الافعال الثلاثي المجردة في ستة أبواب، ثم الثلاثي المزيد والرباعي يوجد في (المجلس 870) من القرن الثامن سقطت من أولها، واحتمل ابن يوسف في فهرسه أنه تأليف احد الاتراك، غير أن ابني في كتابه (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي: 291) نفى هذا الاحتمال واضاف احتمال كونه (زبدة اللغة) لعلاء الدين علي بن مراد الكاشي المتوفي 624. أول الموجود بعد الديباجة الساقطة. [... كتاب الالفاظ. باب المفتوحة، الابد، كار شگفت وكار پايدار، تقول لافعل ذلك الامر أبد الابدين ]. (4399: مطلع النور) فيما يتعلق بامام المستور، للشيخ علي اكبر المروج الكرماني المشهدي المعاصر، مؤلف (نفايس اللباب). (4400: مطلع النيرين) في لغة القرآن وحديث أحد الثقلين، في 23 الف بيت، للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الحسيني الكاظمي، المتوفي سنة اثنين وأربعين ومأتين وألف (1242). (4401: مطلع النقط ومجمع اللقط) لعلاء الدولة السمناني (659 - 736)، المذكور في (9: 733). (4402: مطلع هيلاج) لقاسمعلي القايني، مؤلف (ترجمة وشرح الجبر والمقابلة) للخواجة نصير، يوجد في (المجلس 3 / 2377 الغير المفهرسة) مع (القبلة) و (مطلع الحكم) له كتابته 1093، المذكور في (21: 146). وهو في الاسطرلاب في مقدمة وعشرين بابا وخاتمة. المقدمة في تعريف صفحة الاسطرلاب. الباب 1 - ارتفاع الشمس 2 - استخراج تقويم الشمس 3 - معرفة قوس النهار وقوس الليل... الباب العشرين في تعيين ارتفاع الاشياء وعرض الانهار على طريق الزورقي. أوله: [ سبحانك اللهم يا فاطر السماوات العظيم بيا أي آسمان سنج رصد بند * نگاهى كن بچرخ عقل پيوند... وآن مسمى بمطلع هيلاج ]. (4403: كتاب المطلقات) لابي الفضل الصابوني، محمد بن أحمد بن إبراهيم

[ 158 ]

ابن سليم الجعفي الكوفي المصري الزيدي، ثم الامامي، صاحب (الفاخر). ذكره النجاشي. (4404: رسالة في المطلقة ثلاثا في مجلس واحد وصورها وشقوقها) للسيد الميرزا عبد الهادي ابن السيد الميرزا إسماعيل بن السيد رضى بن إسماعيل الحسيني الشيرازي النجفي، المعاصر المولود 1305. (4405: مطلوب الاحباب) لرفيع المنوچهري التاجر، المعروف ببديع التبريزي، رسالة فارسية في المعماء في خمسة أبواب، ألفه بيزد. أوله: [ چنين گويد مؤلف اين كتاب... كه در جمله اشعار عراق عجم بعضى از عزيزان... التماس نمودند نسخه أي در علم معما ]. يوجد في طهران (الملك 3 / 490) ضمن مجموعة بخط محمد ابن حسين بن سلام الابرقوهى، كتابتها 851. (4406: مطلوب الراغب) في حكم اللحى والشارب، فارسي للخطيب الشيخ ذبيح الله المحلاتي، مؤلف (تاريخ سامراء) المذكور (3: 255)، وهو يقرب من خمسة آلاف بيت. (4407: مطلوب الزائر) فارسي، طبع بايران منضما إلى (تحفة الزائر) في خمسة أبواب وفصول وخاتمة، في الزيارات والادعية. (4408: مطلوب الزائرين) أيضا في الزيارات، فارسي طبع مستقلا في 1261، وهو للسيد جواد بن السيد مجتبى الحسيني الموسوي الحائري، المعروف بروضه خوان. أوله: [ الحمد لله الذي هو معطي السائلين ]. (4409: مطلوب الطالب) في قواعد اللغة الفارسية. يوجد في (الاصفية 175 صرف) كما في فهرسها. (4410: مطلوب الطالبين) في المواعظ والاخلاق، فارسي، للمولى الشهر بالفقيه أبي ليث الروياني المازندراني. أوله: [ الحمد لله رب العالمين ]. عناوينه: موعظة، موعظة، وفي آخره ذكر ثواب التسبيحات الاربعة. ونسخته عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم.

[ 159 ]

(4411: مطلوب الطالبين) للشيخ علي أكبر بن عباس بن محمد رضا اليزدي الحائري المعاصر، فارسي في المواعظ والاخلاق، مرتب على أربعة عشر بابا. فرغ منه 1325. (4412: مطلوب العارفين) وهو (مطلوب الطالبين) للشيخ علي اكبر اليزدي مع زيادات بعض الفوائد له أيضا. فرغ منه في 1336. (4413: مطلوب العاشقين) لشاه بختيار، عبد المؤمن بن عبد الستار الجنجاني فارسي عرفاني، يوجد في پاكستان بمكتبة پرفسور شيراني بلاهور (رقم 744 / 3777) بخط محيى الدين الشريف، كتابته 27 شوال 1102، كما في فهرسها. (4414: مطلوب القاري) لمحمد بن يوسف، ترجمة (حرز الاماني) الشاطبية بالنظم الفارسي، فرغ من نظمه بخوارزم في 866. أوله: ابتدا كردم بلفظ پاك بسم الله باز * خواستم يارى ز رحمان ورحيم بى نياز يوجد بمشهد خراسان عند عبد الحميد المولوي (رقم 2 / 547) بخط يار على القارى القزويني ضمن مجموعة كتابتها 27 رمضان 1103. (4415: مطلوب القارى) لمحمد نبى بن قمر علي السجستاني، فارسي في التجويد، ألفه حسب طلب ملا ايوب طالب الرشخاري الخوافي، في مقدمة وثلاثة أبواب وخاتمة، يوجد بيزد مكتبة جامع الكبير بخط إسحاق بن الحاجى محمد هادي، كتابته 5 شوال 1210، كما في فهرسها. (4416: مطلوب القراآت) فارسي في التجويد، في عشرة فصول: 1 - أسماء القراء 2 - الضوابط في الحروف 3 - النون الساكنة والتنوين 4 - بيان لفظ الله 5 - الادغام 6 - وقف الرام والاشمام 7 - هاء الكناية 8 - التفخيم في الراء والترقيق فيه 9 - المد والقصر 10 - مخارج الحروف التسعة والعشرين. ينقل فيه عن الشاطبيين. يوجد بطهران (الملك 14 / 4185) بخط من القرن الحادي عشر. (4417: مطلوب كل طالب) من كلام علي بن أبي طالب (ع). لرشيد الدين وطواط البلخي المتوفي 573 أو 578 المذكور في (9: 1270)، وهو شرح لمائة كلمة

[ 160 ]

حكمية من كلام الامير (ع)، شرح كل كلمة أولا بالنثر ثم نظمها في بيتين، ثم نظمها باسم السلطان شاه أبي القاسم محمود (578 - 589) بن خوارزمشاه اتسز بن محمد يمين، طبع مكررا. وترجمته إلى الالمانية لفلايشر طبع في 1937 م. وله أيضا (تحفة الصديق إلى الصديق) من كلام أبي بكر، (وانس اللهفان من كلام عثمان) و (فصل الخطاب من كلام عمر بن الخطاب). ذكر المحدث القمي في (كنى والالقاب) شعره الظاهر حسن حاله. راجعه. أول (المطلوب): [ الحمد لله على الطاف كرمه واصناف نعمه... حال خلد وجحيم دانستم * بيقين آنچنانكه مى بايد گر حجاب از ميانه بردارند * آن يقين ذره أي نيفزايد وذكر كل الاربعة في (كشف الظنون) ويوجد من كل واحد نسخا قديمة وحديثة. اقدم نسخ من (المطلوب) على ما اطلعت: (اياصوفية 4165) كتابته 731 و (حميدية 129 / 1447) ضمن مجموعة كتابتها 751 - 755 و (اياصوفية 52 / 4795) كتابته 843 و (الرضوية 1 / 7136) كتابته 877 راجع (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1685). (مطلوب كل طالب) في أنساب أبي طالب، هو الموسوم ب‍ (بحر الانساب) الفارسي، كما مر. (4418: مطلوب المؤمنين) للخواجه نصير الدين الطوسي، محمد بن محمد، على مشرب الاسماعيلية، وفي هذا الانتساب ترديد، طبع بمباشرة ايوانف في 1332. (4419: مطلوب المؤمنين) لناصر خسرو العلوي الاسماعيلي، المذكور في (9: 1154)، فارسي، ذكره ايوانف في فهرسه 690، ونقل عنه في (ملحق فهرسة مجدوع: 344). (4420: المطلوبية) في اصول العقايد، للسيد إسماعيل الحسيني الموسوي يوجد في مكتبة راجه فيض آبادى مارى 3. (مطمح الانظار) لمير جمله، وحزين مر 1 في (19: 299).

[ 161 ]

(4221: المطمر الفاصل بين الحق والباطل) في معرفة الفرقة الناجية من الشيعة بزعم المصنف وهم المعروفون بالاخبارية، للميرزا محمد بن عبد النبي بن عبد الصانع النيسابوري الاكبر آبادي، المقتول بالكاظمية 1232، عد فيه من خصايص الاخبارية تسع وخمسين خصيصة، يوجد بخط تلميذه محمد إبراهيم بن محمد علي الطبسي في مجموعة من رسائله عند الشيخ علي اكبر بالمشهد الرضوي. (4422: مطهرات در اسلام) في احكام الطبيعية للمطهرات الاسلامية على طبق المعلومات العصرية، للمهندس المهدي بازرگان ابن الحاج عباسقلي آقا التبريزي، المعاصر طبع بطهران مكررا منه في 1322 ش و 1333 ش. (4423: مظالم تركان خواتون) رومان تاريخي أدبى فارسي، للميرزا حيدر علي الاصفهاني المتخلص ب‍ كمالي نزيل طهران، ابن محمد مهدي، المولود 1288 المذكور في (9: 921)، طبع بطهران في 1307 ش و 1317 ش. (4424: مظاهر الاثار) وحقايق الاسرار لبيان دقايق متون الاخبار وأسانيدها المنتهية إلى أئمة الاطهار، للشيخ العلامة محمد حسن الشريعتمدار بن الحاج المولى محمد جعفر الاسترآبادي، المتوفي ثمانية عشر وثلاثمائة وألف (1318). وقد خرج منه خمس مجلدات ضخام كبار، أودع فيها ذخاير الحقائق والمعارف والمناقب والسير والمصائب. فالمجلد الاول منه مقدمة الكتاب فيها فوائد جليلة متعلقة بفن الحديث ومباحث الدراية والقواعد الرجالية وترجمة جملة من الصحابة والتابعين ومن بعدهم من الخلفاء الامويين والعباسيين والرواة والمشايخ الموثقين والعلماء المتقدمين والمتأخرين وأسامي سائر فرق الشيعة غير الاماميين، وفي آخره ذكر تواريخ الائمة الطاهرين والسفراء الممدوحين والمذمومين وغير ذلك. أوله: [ الحمد لله المتجلي لخلقه بخلقه والظاهر لقلوبهم بحجته ]. وهو مجلد كبير اكبر من سائر مجلداته، يقرب من أربعين ألف بيت فرغ منه حدود رأس المائة الرابعة بعد الالف، وهو بخطه لم ينتسخ بعد كسائر مجلداته المجلد الثاني منه في سير الرسول (ص) وغزواته، وأحوال الامير (ع)، أوله: [ الحمد لله الذي بطن خفيات الامور ]، وفرغ منه 1296. المجلد الثالث منه في

[ 162 ]

أخبار الفضائل والمناقب والمصائب الواردة على الائمه (ع). أوله: [ الحمد لله على عواطف كرمه ]. فرغ منه 1297. المجلد الرابع منه في الاخبار المتعلقة بأحوال الحسين وأهل بيته (ع)، وحل بعض الفاظها ومعانيها والتكلم في صحيحها وسقيمها. أوله: [ الحمد لله الذي قدر ما خلق ]. المجلد الخامس والسادس والسابع ما خرجت من قلمه وكان بنائه تكميل الثمان، ولذا جعل الاخير ثامن المجلدات ومعبرا عنه بالمجلد الثامن منه في مقتل الحسين (ع) وفيه مطالب لا توجد في غيره من المقاتل واعتراضات على الفاضل المعاصر صاحب (أسرار الشهادة) وفيه بيان معنى الامام وغير ذلك. أوله: [ الحمد لله الذي فضل مداد العلماء على دماء الشهداء ]. (4425: مظاهر الاحكام الالهية) في فقه الامامية، فارسي في خمس مجلدات للشيخ مسيح بن قاسم الطالقاني نزيل طهران، من تلاميذ العلامة الميرزا محمد حسن الاشتياني، والمدرس في مدرسة المروي إلى أن توفى 1339 (اسفند 1299 ش) ودفن بابن بابويه في ايوان مقبرة الميرزا أبي الحسن الجلوة. وله شرح (فرائد الاصول) في ست مجلدات كلها عند ولده الميرزا أبي القاسم في طهران. (4426: مظاهر الاسرار) في بيان وجوه اعجاز كلام الجبار، وهو في التفسير لكنه لم يتم بل خرج من تفسير الفاتحة وشيئ يسير بعدها في اثني عشر ألف بيت، كما في (الروضات) عن بعض ولده، وهو للمولى الحاج محمد جعفر الشريعتمدار الاسترآبادي الطهراني المسكن والنجفي المدفن، المتوفي سنة ثلاث وستين ومائتين وألف (1263) قال ولده في (مبدء الامال): أنه لم يتم، وينقل عنه المعاصر في (خصائص العظيمة) ويوجد منه من أوله إلى آخر سورة الفاتحة في 1360 بيت تقريبا في طهران (سپهسالار). أوله: [ الحمد لله رب العالمين ] كتابته 1231. (4427: المظاهر الالهية) في أسرار العلوم الكمالية، في المبدء والمعاد من العلم بالله وصفاته واليوم الاخر ومنازله، لصدر المتألهين المولى صدر الدين محمد بن إبراهيم الشيرازي. طبع بهامش (المبدء والمعاد) له في 1314. (4428: مظاهر الانوار) فارسي عرفاني في خمسة (مظهر): 1 - في تقسيم

[ 163 ]

العوالم الكلية عند العرفاء، 2 - في تقسيم العوالم بطريق الحكماء والمتكلمين، 3 - تقسيم العوالم على مذهب افلاطون، 4 - تقسيمها على مذهب ارسطاطاليس، 5 - في بيان ثمانية عشرة الف عالم. أوله: [ شبى در كنجى نشسته در بروى اغيار بسته، ديده ء اعتبار گشوده در ابداع بدايع تأمل ميكردم ]. يوجد بطهران (المجلس 24 / 1822) ضمن مجموعة المؤرخة 1236، كما في فهرسها. (4429: مظاهر الانوار) في العقايد واصول الدين، للشيخ أسد الله بن محمود الگلپايگاني، ذكر في (شمس التواريخ) أنه ألفه 1323 وله يوم التأليف عشرون سنة لانه ولد 1303. (4430: مظاهر الانوار) مطبوع في تبريز، فارسي في العقايد والاصول الخمسة وهو ثالث (سبحات الدموع)، مرتب على مظاهر وكل مظهر على أنوار، من تصنيف الشيخ الفاضل الواعظ الحاج مولى محمد بن مشهدي بابا النخجواني، المعاصر، فرغ منه في 1319 وطبع على الحجر بتبريز. (4431: مظاهر الانوار) فارسي في مناقب الائمة الاطهار، للشاعر الفاضل الحاج ميرزا رضا قليخان هدايت النوري (1215 - 1288)، صاحب (مجمع الفصحاء) و (رياض العارفين) وغيرها. أوله: اين نامه كه نعت أحمد مختار است * بر منقبت أئمه ء اطهار است در ذات اگرچه نور واحد اسمش * از روى صفت (مظاهر الانوار) است وقال في تاريخه: بر هزار ودوصد وشصت وپنج 1265 * كه پراز در شد اين همايون گنج وهو مرتب على (نور) في أحوال النبي (ص) واثني عشر (ظهور) لكل واحد من الائمة الاثني عشر، لانهم مظاهر خير البشرو (حجاب) بمنزلة الخاتمة. وقد طبع في 1280 بتبريز على الحجر. (4432: مظاهر الجود) رسالة فارسية عرفانية، يوجد في (الاصفية 1620 تصوف)، كما في فهرسها.

[ 164 ]

(4433: المظاهر العقلية) في العقائد والاحكام الدينية، للسيد محمد تقي ابن السيد أحمد بن محمد الحسيني الاورازاني الطالقاني نزيل طهران، المتوفي بها 13 محرم 1325، عن نيف وثمانين سنة، مرتب على مقدمة وثلاث مقاصد وخاتمة. المقصد الاول في اصول الدين، والثاني في الاجتهاد والتقليد، والثالث في الفقه والاحكام. وخرج منه مجلد الطهارة في 1290، ومجلد في الصلاة، ومجلدان في القضاء، كلها بخط يده عند ولده الفاضل الحاج سيد أحمد الطالقاني بطهران، فرغ من القضاء في النجف سنة 1293 ومن شرايط الاجتهاد في 1290، وعليها اجازة الفاضل الايرواني والسيد محمد القزويني سنة 1295. (4434: مظاهر العقول) رسالة فارسية مظهره الثالث في تفسير الاصطلاحات الفلسفية يوجد بطهران (دانشگاه 3166) من القرن الثالث عشر، واحتمل صاحب الفهرست أنه لبعض المتأخرين. وجاء فيه: مظهر ثالث از كتاب مظاهر العقول، ثم ذكر الاصطلاحات على ترتيب الحروف. (4435: مظاهر العقول) في اصول العقايد، مستنبطا من الحكمة الالهية للسيد نصر الله بن مرتضى الحسيني الكاشاني. أوله: [ نيست سپاسى مگر دليلى باشد لا مع بر پيدايش فيض خاص از فياض مطلق ]. رأيته في 1350 عند الحاج صدر الذاكرين التفريشي وتاريخ كتابته 1302. بدء بمقدمة ثم أورد احدى وعشرين دليلا في احدى وعشرين مظهرا، وانتقل بعده إلى مرتضى الچهاردهى بطهران، كما كتبه إلينا. (4436: المظاهر الغروية) في الفروق بين المعاني الكلمات الاصطلاحية. رأيته عند الشيخ محمد حسين الجندقي، وأنتقل إلى الشيخ عز الدين الجزايري. أوله: [ وبعد حمد الله المتعال في العز والجلال الجامع لصفات الكمال والجمال ]. عناوينه: مظهر، مظهر أنهاها إلى مائتين كلمة بين فرقها المعنوي مع غيرها، مثل اظهار الفرق بين الحمد والشكر اللغويين ثم العرفيين ثم المخالفين، ثم كلمات اخر كل منها تحت عنوان مظهر. والنسخة بخط جيد على ورق أزرق ضمن مجموعة (جامع الدرر) المذكورة في (5: 51) الذي جمعه المولى غلام حسين الدربندي في 1298، جمع فيه عدة رسائل لنفسه ولغيره وذكر في فهرس الرسائل: أن (المظاهر الغروية) تأليف الفاضل المعاصر الملا علي اكبر الشيرواني.

[ 165 ]

(4437: مظاهر محمدية) فارسي في التجويد، للمولى محمد بن أسد الله بن علي رضا القاري المازندراني، ألفه باسم ناصر الدين شاه القاجار (1264 - 1313). أوله: [ الحمد لله الذي نزل الفرقان ]. يوجد في (الرضوية 40 تجويد) من القرن الثالث عشر، من وقف السيد محمد في 1309. (4438: مظاهر محمودية) في التجويد عربي، أيضا للمولى محمد بن أسد الله المازندراني، مؤلف (مظاهر محمدية) الفارسية. ذكره السيد شهاب الدين التبريزي بقم. أوله: [ الحمد لله الذي نزل الفرقان على أفصح اللغات ]. عناوينه: مظهر، مظهر. يرويه السيد شهاب الدين المذكور عن والده السيد محمود، وهو عن والده السيد علي، وهو عن المؤلف. (4439: مظاهر محمودية) فارسي في التجويد، للسيد محمد بن مهدي الحسيني التبريزي الحافظ القاري، المعاصر لمحمد شاه القاجار (1250 - 1264)، طبع بطهران 1264 في 200 ص. وله (كشف الايات) المطبوع أيضا. أوله: [ الحمد لله الذي نزل القرآن على أفصح... أما بعد، خامه ء تقصير آثار محمد بن ]. يوجد بطهران (الملية 233 ف) بخط محمد بن زين العابدين، كتابته صفر 1263 واخرى طهران (حقوق 4 / 181 ج) من القرن الرابع عشر، كما في فهارسها. (4440: مظفر نامه) لميرزا محمد إبراهيم بن محمد إسماعيل الاصفهاني المتخلص بساغر، المتوفي 1302، المذكور في (9: 415). جاء في أوله: لما أنه نظم في سبعة اجزاء سمي (بسبع المثاني) وحيث أنه مثنوي في سبعة ابحر سمي (بسبعة ابحر) أيضا. وهو من المنظومات الحماسية الدينية في ذكر معجزات النبي (ص) والائمة (ع) لكل واحد منهم دفتر في أربعة عشرة دفترا: الاول منهم في معجزات النبي (ص) في بحر المتقارب نظمه باسم مظفر ميرزا وليعهد، شرع فيه في 1289 وفرغ منه في 1294. أوله: [ دفتر أول از چهارده دفتر كتاب مسمى بسبعة ابحر... بنامى كزو انبياء كبار * نمودند اعجاز خود آشكار يوجد مجلده الاول بطهران (الملية 306 ف) كتابته 20 رجب 1294 بخط الناظم

[ 166 ]

يحتوي الدفتر الاول والثاني، ورأيت مجلد، الثاني في (الملك 5415) أيضا بخط الناظم كتابته ع 2 / 1294، يشرع فيه من الدفتر الثالث في أحوال الصديقة الطاهرة، ونسخة عند عبد الحسين بيات في حدود عشرة آلاف بيت، أوله يطابق ما ذكرت. وآخره: شكر لله كه ختم شد ساغر * بخوشى اين چهارده دفتر يا رب اين چهارده نياز مرا * كن قبول از چهارده مولا... (مظفر نامه ء همايوني) لخسته، مر (19: 299). (4441: المظفري) جريدة فارسية سياسية، للحاج الميرزا علي آغا الشيرازي، طبع ببوشهر في مجلدات. (4441: المظفرية) المطبوع في پطرسبورغ (لنين گراد)، نقل عنه الميرزا محمد القزويني في حواشى (چهار مقاله) ص 217. (مظهر الاثار) لشاه جهانگير، مر (19: 299). (4442: مظهر الايات) لمحمد بن مهدي الحسيني القاري، مؤلف (مختار القواعد 20: 172) وغيرها. ألفه بتبريز باسم فتحعليشاه القاجار (1212 - 1250) وبامر عباس ميرزا وليعهد 25 ع 1 / 1245، في مقدمة وثلاثة جداول وخاتمة: الجدول 1 - تطبيق السور بالاجزاء، 2 - فهرست السور، 3 - فهرست الايات، والخاتمة في عدد الكلمات القرآنية. أوله: [ حمد بى حد چون كلمات ربانى منتظمي را سزاست كه جواهر لالى الفاظ قرآنية را ]. يوجد منه نسختان في (دانشگاه: 3447 و 846) واحتمل صاحب الفهرست في النسخة الاولى أنه بخط المؤلف والثانية نسخة المهداة إلى البلاط الملكي. (مظهر الاسرار) لابي الفتح اللاهيجي، واخرى لنويدي الشيرازي، وعطار النيشابوري، مر ذكرهم في (19: 300). (4443: مظهر الاسرار) لشاه عظمت الله القادري، فارسي عرفاني. يوجد (بنگاله، آسيائية 183) 713 - E كما في فهرسها. يحتمل أن يكون المؤلف صاحب (نزهة الايمان ونضرة الايقان) الفارسية أيضا الموجودة ب‍ (الاصفية 1269 كلام) المؤرخة 1229، راجعه. (4444: مظهر الاسلام) بلغة اردو، للنواب أحمد حسين مذاق ساكن

[ 167 ]

پريانوان الهند، ذكره في (تاريخ أحمدي) له المطبوع 1339. (4445: مظهر الاسماء) ينقل عنه السيد كمال الدين حسين بن علي الحسيني الاخلاطي في كتابه (ذخائر الاسماء) ناسبا له إلى زيد بن علي بن الحسين (ع) في أول كتابه المذكور. (4446: مظهر الاشجان) في المقتل، للشيخ جعفر بالكاظمية. (4447: مظهر الاشكال) لمحمد الرومي المعروف بشعبان زاده، وهو في شرح لغات (مثنوي المعنوي) للبلخي بالتركية. ذكره إسماعيل پاشا، في (ذيل كشف الظنون 2: 502) ويوجد في المدينة (مكتبة عارف حكمة 112) كتابته 1111، وقال صاحب الفهرست: أنه بخط المؤلف راجعه. (4448: مظهر الاعجاز) فارسي فيما ظهر من معجزات الائمة الاثني عشر في خصوص عصر المصنف الذي هو نيف والف. ذكر كل قضية بأسانيد موثقة عنده، وفيه قضايا نادرة وأشعار كثيرة لمصنفه. اوله: اول گره نقطه چه بگشاد قلم * خطى چه ألف كشيد استاد قلم (مظهر الانوار) لهاشمي، مر (19: 300). (4449: مظهر الانوار) في أحوال الائمة الاطهار. فارسي مطبوع، للسيد عبد الله بن أبي القاسم الموسوي البلادي البوشهري المعاصر. (4450: مظهر الانوار) للمولى محمد أمين بن عبد الفتاح الطبسي الوقاري، في بيان سمت القبلة وضبط الساعات على ما استخرجه من الاسطرلاب في كتابه (گلدسته ء أنديشه) الذي فرغ منه 1083. (4451: مظهر البركاة) مثنوي فارسي، يوجد في (الاصفية 242 مثنوي) كما في فهرسها. (4452: مظهر البينات ومظهر الدلالات) لملا نصرالله بن فتحعلي (لطفعلي) المتخلص ب‍ شاكر، المذكور في (9: 493). وهو ترجمة وشرح (شرح نهج البلاغة) لابن أبي الحديد المدايني المعتزلي، في أربع مجلدات، وكل مجلد في خمسة

[ 168 ]

أقسام، ومقدمة مستقلة. ذكر في آخره أنه شرع فيه بأمر ناصر الدين شاه (1264 - 1313) في ج 1 / 1278 واشتغل فيه أربعة عشر سنة وفرغ منه في 1292، واستكتبه الشاه المذكور طي سنتين وفرغ منه في 1295. يوجد مجلداته في (دانشگاه، رقم: 88، 89، 90، 91، 92، 1098، 1099) كما في فهرسها. (4453: مظهر التبيان في ترجمة الاتقان) للسيد علي اكبر بن مرتضى الطباطبائي اليزدي، المدرس بمدرسة المنصورية بشيراز، والذي كان حيا في 1298. وهو ترجمة (الاتقان في علوم القرآن) للسيوطي (م 911) ترجمه حسب طلب معتمد الدولة فرهاد ميرزا حاكم فارس. أوله: [ الحمد لله الحنان المنان الذي خلق الانسان وعلمه البيان ]. يوجد مجلده الاول في (الرضوية 476 تفسير) كتابته 1298 في حياة المؤلف في 187 ورق، كما في فهرسها. (4454: مظهر الحق) فارسي عرفاني، في بيان أقسام الايات في القرآن. يوجد في بنگاله (الاسيائيه 182) 603 - E كما في فهرسها. (4455: مظهر الحق) في رد العامة، بلغة اردو، مطبوع. (4456: مظهر ذات) لشاه قاسم الحسيني الرضوي، من مردة يوسف الثاني، رسالة عرفانية فارسية فرغ منه في 1170. أوله: [ الحمدلله على صانع الاحدية الواحدة الواحدية كه از شعور لاتعين در پرده ء برزخات هر ذرات تابان ]. يوجد بالقاهرة (دار الكتب المصرية 4 مجاميع فارسي طلعت)، غير مؤرخة، كما في فهرسها. (مظهر العجائب) لعطار التوني، مر في (19 - 300). (4457: مظهر العجائب) مثنوي في المراثي وغيرها، بلغة اردو. طبع بالهند. (4458: مظهر العجائب) في مناقب الامير علي بن أبي طالب (ع). قطعة من أوله ضمن مجموعة الشيخ المامقاني بنجف. (4459: مظهر الغرائب) في شرح دعاء العرفة الحسينينة، للسيد خلف بن عبد المطلب بن حيدر بن محسن بن السيد محمد الملقب بالمهدي بن فلاح المشعشعي الموسوي

[ 169 ]

الحويزي، معاصر الشيخ البهائي (م 1030)، كتبه بالتماس الميرزا محمد الرجالي بعد ما دعيا بها في الموقف وكان بعد ذهاب بصره وازدياد بصيرته. وينقل شيخنا النوري عنه في (دار السلام) ويحكى عن (الرياض) ترجمة السيد خلف وتصانيفه منها (مظهر الغرائب) الذي قال أنه في عشرة آلاف بيت. ورثاه السيد شهاب الدين بقصيدة في ديوانه وأرخ وفاته سنة أربع وسبعين وألف (1074). موجود في خزانة الحاج الميرزا محمد حسين الشهرستاني بكربلا، ورأيته بمشهد الرضا (ع) عند الحاج السيد محمد بن علي بن أحمد الشهيد الحسيني البافقي مجاور المشهد، لكنه مخروم الاول والاخر، عقد بعد تمام شرح الدعاء خاتمة ذات فوائد، الاولى منها في بيان بعض أوصاف يذكر بها الحسين (ع) مثل سيد شباب أهل الجنة وأمثالها مما ذكره في عناوين كل فقرة من فقرات الدعاء عند شرحها. وأول الموجود عنده شرح قوله: ليس لقضائه رافع، والظاهر أن نقض آخره قليل. (4460: مظهر الفقرات) في التجويد، للسيد محمد بن مهدي الحسيني المعاصر لمحمد شاه القاجار (1250 - 1264)، ذكره في أول (كشف الايات محمد شاهى) ويقال له (مظهر محمدية) لانه كتبه أيضا للسلطان المذكور، وهو فارسي مرتب على مقدمة واثنى عشر بابا وخاتمة. أوله: [ حمد بى حد وثناى بى عد متكلمي را سزاست ]، طبع. (4461: مظهر قدس) في مولد النبي (ص) طبع بالهند. (4462: مظهر الكلمات) أي كلمات القرآن، أيضا للسيد محمد بن مهدى الحسينى التبريزي المذكور، ذكره في (كشف الايات) له، ألفه باسم عباس ميرزا وفريدون ميرزا، وفرغ منه 1247، يوجد بخطه عند السيد محمد الجزائري باهواز. (مظهر محمدية) مر بعنوان (مظهر الفقرات). (4463: مظهر المختار) في حكم النكاح مع الاعسار، أو تجدد الاعسار بعد اليسار، للمولى الفقيه الاقا محمد علي الكرمانشاهي ابن الوحيد البهبهاني، المتوفي سنة ست عشر ومأتين والف (1216). قال في (الروضات): ذهب فيه إلى جواز فسخ

[ 170 ]

المرئة نكاحها في صورة امتناع الزوج من الاتفاق والطلاق وإن كان للفقر والاملاق. (مظهر المصايب) مر باسمه (لواعج الاحزان 18: 357). (4464: مظهريه) لشاه نعمة الله الولي الكرماني (حلب 730 - ماهان كرمان 22 رجب 834). رسالة عرفانية فارسية. توجد بطهران (دانشگاه 24 / 2831) ضمن مجموعة أربعين رسالة له من القرن الثالث أو الرابع عشر، كما في فهرسها. (4465: معائب النواصب) ودفاين الكواذب في رد (نواقض الروافض) الذي ألفه المير مخدوم الشريفي ردا على الامامية، وهذا الرد كبير في ثلاث مجلدات، للشيخ أبو علي صاحب (منتهى المقال) سماه أولا (العذاب الواصب) ثم قال: ولاشتماله على جملة من معائبهم فسماه (معائب النواصب) وقد مر باسمه الاول في حرف العين. (4466: كتاب المعاتبات) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، المتوفي 205. ذكره ابن النديم. (4467: كتاب المعاتبة) للشيخ أحمد بن محمد بن عطية الاصبعي البحراني قال الشيخ يوسف البحراني في (الكشكول): أنه كتبه لتلميذه العلامة صلاح الدين ابن الشيخ علي بن سليمان ام الحديث البحراني بعد ما هجره التلميذ وصار الكتاب سببا لرجوعه إليه. وهو يدل على يد طولى في الادب وبالجملة كتاب جليل المعنى وقد شرحه السيد الشريف علي بن الحسين الكتكاني التوبلي. أقول: وأن الحق أن الكتاب فوق ما يوصف به، والشيخ علي بن سليمان توفي 1064 وتوفي بعده بقليل الشيخ صلاح الدين المذكور شابا، كما ذكره الشيخ سليمان الماحوزي في رسالته في أحوال علماء البحرين، فظهر عصر الشيخ أحمد مصنف الكتاب، الموجود نسخته وشرحه في مجموعة كتابتها 1143 عند الشيخ جواد بن الشيخ طاهر الحجامي أوله: [ أما بعد حمد الله وان كلب الزمان وخان الاخوان ]. ومر ذكر شرحه في الشروح. (4468: رسالة المعاتبة) للاديب أبي الحسن علي بن محمد العدوي الشمشاطي

[ 171 ]

صاحب (ابطال النجوم) وكان حيا إلى سنة سبع وسبعين وثلاثمائة. ذكره النجاشي. (4469: كتاب المعاجين والادوية المركبة) فارسي، للحكيم عبد الله الاعلم، صاحب كتاب الفريد الذي فرغ منه سنة ثمان ومائتين وألف. رتب فيه الادوية بترتيب الحروف الهجائية، ورأيته في خزانة كتب السيد المجدد الميرزا محمد حسن الشيرازي بسامراء. وهو بخط ولد المصنف محمد كاظم بن عبد الله. (4470: المعاد) أو (بيان أحوال النفوس) للميرزا أبو جعفر الكافي القايني الدرخجي ابن محتشم بن عميد الملك بن محمد بن نظام الدين بن شهنشاه القهستاني، من القرن الحادي عشر الذي كان حيا في 1026. رسالة فارسية في بيان المعاد والسعادة والشقاوة، في خمسة عشر فصلا. أوله: [ سپاس خداوندى را كه ايجاد همه چيزها ازوست وبازگشت واتمام همه چيزها بدوست... وبعد، غرض ما از اين رساله بيان أحوال نفوس است پس از آ نكه از بدن مفارقت كرده باشد ]. يوجد (طهران، إلهيات 4 / 834 د) بخط المؤلف كتابته 1026 مع (شرح أبيات سبعة) له. الذي هو شرح أبيات سبعة للخواجه نصير الدين الطوسي في أقسام الموجودات ومراتبها. (4471: المعاد) للشيخ الرئيس أبي علي سينا. أو (في النفس الناطقة) أو (المعاد الاصغر) أو (أحوال النفس) في اثبات بقاء النفس والمعاد وقوى النفس، ألفه برى بعد 403 وقبل 405، في ستة عشر فصلا، ثم اضاف فيه وادرجه في كتاب (النجاة). أوله: [ الحمد لله اهل كل حمد ان يكون له ورغبة أن تكون إليه... وبعد فهذه عملتها باسم بعض الخلص من الاخوان، مشتملة على ]. الفصل 1 - في حد النفس على سبيل الاختصار، 2 - في تعريف القوى النفسانية، 3 - في الدلالة على ما يختلف فيه القوى المدركة من النفس، 4 - في الدلالة على كل ما كان من القوى مدركا للصور... 5 - في الدلالة على أن ما كان من القوى مدركا الصور وهى كلية فليس يمكن أن يكون ادراكها بآلة جسمانية... 6 - في بيان أن النفس كيف ومتى تستعين بالبدن... 16 - في خاتمة الفصول والدلالة على مجمل هذه الرسالة والتحريم لبذلها. نسخها شايعة. (4472: المعاد) أو (ترجمة رسالة المعاد) أو (الرسالة في النفس) أصله

[ 172 ]

للشيخ الرئيس أبي علي سينا. أوله: [ سپاس مر خدايرا كه هستى همه ء حقايق از اوست... رساله ايست كه آنرا (معاد) خوانند ويكى از اهل علم آنرا از زبان تازى بپارسى ] يوجد منه نسختان في (طهران، سپهسالار 23 / 8371) و (المتحف البريطاني 5 / 16659) Add كما في الفهارس. (4473: المعاد) رسالة في المعاد الجسماني والنبوة الخاصة، للامير نظام الدين أحمد الدشتكى، والد السيد علي خان، وهى مجموعة تحقيقاته في مجالس متعددة من ابتداء 1005 إلى 1011، كتبها بخط حسن إسحاق ! الشولستاني في 1106، رأيتها بسامراء في مكتبة الميرزا الشيرازي. (4474: معاد جسماني) للشيخ أحمد المراغه أي، من تلاميذ الشيخ مرتضى الانصاري الذي توفي 1281. ألفه حسب طلب الحاج ميرزا جواد آقا المجتهد التبريزي في 1342. ذكر فيه أن الوليعهد (فتحعلي شاه) لما وصل إليه رسالة (المعاد) لمحمد بن محمد كريم الكرماني الذي شرح فيه قول الاحسائي في أن الجسد العنصري لا يعود، ارسلها إلى علماء تبريز يطلب منهم النظر فيه، فأمرني الحاج المجتهد المذكور بتأليف جوابها، وهو على طريق قوله، قوله. أوله: [ حمد وثناى نامعدود حضرت واجب الوجودى را سزاست كه قدرت أو عام است بجميع ممكنات ]. يوجد في (طهران، دانشگاه 2790) بخط المؤلف كتابتها 1342 كما في فهرسها. (4475: المعاد) الجسماني، للسيد الميرزا محمد باقر بن محمد ابراهيم بن محمد علي ابن محمد الحسيني الرضوي القمي الهمداني المتوفي، 1218، ودفن بدار الحفاظ قم، ذكره النيشابوري في رجاله. (4476: المعاد) فارسية في ثلاثة آلاف بيت للميرزا حسن بن علي الجابري المعاصر مؤلف (آفتاب درخشنده) و (تاريخ اصفهان) وغيرهما من التصانيف الكثيرة. (4477: المعاد) أو (الرسالة المعادية) للشيخ حسن بن محمد، من تلاميذ آقا محمد البهبهاني بكربلاء، المشرد بفتنة الوهابية، ألفه بكرمانشاه في سفرته إليها في 1216، في مقدمة وخمسة أبواب وخاتمة. ثم سافر إلى اصفهان وألف فيها (أنوار البصائر)

[ 173 ]

الفارسية أيضا. أوله: [ حمد له. چون دراوان ورود اين تراب اقدام علما حسن بن محمد ]. يوجد في (النجف مكتبة الامير 712). (4478: المعاد) ودفع الشبهات عنه، فارسية، للشيخ محمد حسن، مرتبة على مقدمة وأبواب وخاتمة، رأيتها في كتب الشيخ عبد الرضا آل راضى بخط معاصر المصنف وهو ابراهيم بن علي كتبها في حياة المؤلف ووصفه: بأعلم العلماء وأفضل الفضلاء قدوة المحققين اسوة المدققين شيخ المشايخ الشيخ محمد حسن أدام الله حياته. لم أعلم عصر مؤلفها. (4479: المعاد) للشيخ محمد حسين ابن الحاج محمد حسن الاصفهاني المعروف بالكمپاني المتوفي 1361 كانت بخطه في المسودة. (4480: المعاد) أو (التوحيد في المعاد) لحميد الدين الاسماعيلي. كما في (فهرسة مجدوع: 278). (المعاد) لاقا علي المدرس، مر باسمه (سبيل الرشاد 12: 139). (4481: المعاد) لعزيز الدين بن محمد النسفي النخشبي، من القرن السابع، المذكور في (9: 718). رسالة فارسية عرفانية في بيان قول أهل الوحدة في المعاد، مع عناوين: فصل، فصل، ايدرويش، ايدرويش. أوله: [ در سخن أهل وحدت در بيان معاد انسان وآنچه بدان تعلق دارد. بدانكه ]. يوجد في (المجلس (3 / 4949) بخط محمد جواد الطبيب الطهراني نجم الحكماء، ضمن مجموعة كتابتها 1314. (4482: المعاد) للشيخ علي بن الشيخ أحمد الاحسائي، رأيتها عند السيد عبد الكريم آل حيدر ببغداد، وهو الموسوم بعلي نقي مؤلف (نهج المحجة) المطبوع في 1370 (المعاد) للشيخ محمد علي، الخوشكه ويجارى، امام الجمعة برشت، المتوفي في حدود 1320، فرغ منه عاشوراء 1303، ومعه رسالة (التناسخ) و (وحدة الوجود) ومنظومة الموسومة ب‍ (مرقاة الصعود). ومرت بعنوان رسالة في المبدء والمعاد (19: 25) وهو الصحيح.

[ 174 ]

(المعاد) لمحمد بن محمد كريم خان بن إبراهيم القاجار الكرماني الشيخي. فارسية، توجد (طهران، المجلس 1 / 3682 الغير مفهرسة) ضمن مجموعة المؤرخة 1301، كما في (نسخة هاي خطى فارسي: 990). وهو في شرح قول الشيخ أحمد الاحسائي: الجسد العنصري لا يعود. (4484: معاد وحشر اجساد) لميرزا محمد المشهدي، من علماء النصف الاخير من القرن الحادي عشر. رسالة فارسية في بيان حقيقت المعاد وحشر الاجساد ولارواح والتحقيق في الايمان والكفر، ألفه باسم شاه سليمان الصفوي (1077 - 1105) في تبصرة ومطلب فيه أربعة أركان وفصول ثم تكملة، والتكملة أيضا فيها فصول. أوله: [ زيباترين كلام در هر مرام ذكر ملك علام است كه رشحه أي از بحر رحمت أو ] ينقل فيها عن (شرح حكمة الاشراق) للحلي. يوجد في (طهران، المجلس 5673) في 262 ص. ويوجد بتبريز عند السيد محمد علي الطباطبائي القاضي، رسالة فارسية في عقب نسخة من (الكافي) المؤرخة، 1058، رسالة فارسية في (الوجود) لميرزا محمد المشهدي رد فيها قول المولى رجب علي المتوفي 1065 أو 1080 في رسالته المشهورة في (اشتراك اللفظي والمعنوي في الوجود) الشايعة نسخها، راجع (فهرست نسخة هاي خطى فارسي: 863 و 990). (4485: المعاد) لمؤيد الدين الاسماعيلي، كما في فهرس ايوانف و (ملحق فهرسة مجدوع: 344). (المعاد الجسماني) لمصلح الدين اللارى الشيرازي الانصاري، بخط المولى محمد تقي الگلپايگاني المتوفي بالنجف 1292، رأيتها في (مكتبة الخوانساري) ومرت بعنوان (اثبات المعاد). (4486: المعاد) رسالة فارسية، للسيد الاجل محمد مقيم بن جمال الدين حسين الحسيني الاسترآبادي استوفى فيها مباحث المعاد والجواب عن أهل الالحاد، كتبها للسلطان قطب شاه. أولها: [ بهترين كلام در هر مرام ذكر ملك علام است كه رشحه ء از بحر رحمت أو مطفى اشتعال ]. كذا في (كشف الحجب). أقول: الظاهر من

[ 175 ]

اتحاد خطبته مع سابقته اتحاد الكتابين ومن تقدم عصر السلطان قطب شاه علي الشاه سليمان يظهر تقدم تأليف الاخير، والله أعلم. (4487: معاد وركن رابع) لميرزا حسن الموسوي الاصفهاني، فارسي طبع في 42 ص كما في فهرس مشار. (4488: معاد يا آخرين سير بشير) لحاجية نصرت خانم بنت السيد محمد علي أمين التجار الاصفهاني. المذكورة في (طبقات اعلام الشيعة، النقباء 1: 183) وتأليفاتها المطبوعة ثمانية تأليفا. منها (المعاد) هذا طبع أولا في طهران 1326 ش وثانيا بتبريز 1334 ش في 248 ص. (المعادلات) من الجبر والمقابلة. مر بعنوان (حل المعادلات). (4489: كتاب المعادن) فارسي، للشيخ محمد علي بن أبي طالب الزاهدي الجيلاني، المولود ببنارس الهند، 1181. ذكره في فهرس كتبه. (4490: المعادن) شبه كشكول فارسي طبع في جزآن في مجلد واحد، ذكر لكل جزء فهرس مطالبه. وهو تأليف الميرزا حبيب الله المتخلص ب‍ نير ابن الحاج الشيخ محمد باقر المتخلص ب‍ واثق المولود بهمدان 1274 ابن المولى حسن علي بن محمد بن ميرزا الاصفهاني. ذكر ترجمة والده في (ج 2: 22) وذكر أن ديوانه في ألف بيت (4491: المعادن) الذهبية في المحاسن الوهبية الحسينية، أو (أوراق الذهب) للسيد المفتي المير محمد عباس بن السيد علي اكبر التستري. (4492: معادن الاسرار) فارسي، في ستة فصول: 1 - در بيان ميزان 2 - در بيان صراط، 3 - در بيان حساب، 4 - در بيان صحايف اعمال، 5 - در شفاعت 6 - در معنى نقل حسنات ظالم بديوان مظلوم. والفصل السادس منه على طريق السؤال والجواب أوله: [ معادن الاسرار، در بيان ميزان وصراط وحسنات وشفاعت وبيان معنى نقل حسنات ظالم ]. يوجد في (طهران، المجلس 3 / 4749) ضمن مجموعة بخط طهماسب قلى كتابتها بسورت الهند في 1047. (4493: معادن التحقيق) في اصول الفقه احال فيه إلى ما كتبه في الوضوء

[ 176 ]

مفصلا، وفي مسألة التسامح ذكر أربعة عشر اعتراضا ورد الجميع واختار الجواز، ونسبه إلى الاستاد دام ظله وجملة من فضلاء المعاصرين ادام الله وجوههم. وعلى ظهره بالفارسية أنه: تأليف جناب قبله گاهي، از عاصي شهرستانى است. رأيته بكربلا عند السيد عبد الحسين الحجة. ثم رأيته في نسخة اخرى. وهو (معادن التحقيق في بيان نبذ من المسائل الاصولية بالتدقيق) عناوينه: تحقيق، تحقيق. خرج مجلده في مباحث الالفاظ إلى مبحث دخول الغاية في المعنى، رأيته بخط المؤلف وهو الامير محمد حسين بن الامير محمد علي بن الامير محمد إسماعيل المرعشي، تزوج بابنة الميرزا مهدي الشهرستاني الموسوي فعرف بالشهرستاني وبقي اللقب في ذريته حتى اليوم، وكتب على الورقة الاولى من النسخة بخطه تمام نسبه إلى الحسن بن الحسين الاصغر بن السجاد (ع). وكتب الشيخ موسى بن جعفر تقريظا عليه، صورته: لقد أجاد وأفاد وبلغ غاية المقصد والمراد، وقد فاق على كثير من الاوائل والاواخر، وكان مصداق لقول القائل كم ترك الاول للاخر، اسأل الله الله أن ينتفع به وبمؤلفاته الطالبين بمحمد وآله... ثم صورة خاتمة: موسى بن جعفر. أوله: [ الحمد لله الذي جعل علم الاصول وسيلة للوصول إلى شرايع الاحكام ]. رأيته بمكتبة حفيده الحاج ميرزا محمد حسين. (4494: معادن الجواهر) ونزهة الخواطر، وهو غير كتاب (الاوائل والاواخر) المذكور في (2: 472)، بل هذا الكتاب في علوم الاوائل والاواخر يشبه الكشكول، للسيد محسن بن عبد الكريم الحسيني العاملي نزيل دمشق. ذكره في فهرس كتبه، وطبع بمطبعة عرفان هذه السنة 1349 جزئه الاول في 472 ص. وطبع الثاني في 1350 والثالث في ثمانية أبواب وبقي المجلد الرابع، كما كتبه إلينا بخطه. (4495: معادن الحكمة) في مكاتيب الائمة (ع) وتوقيعاتهم، لولد الفيض الكاشاني، المدعو ب‍ علم الهدى، موجود باصفهان في كتب السيد محمد الطباطبائي اليزدي وفي كرمانشاه عند حيدر قلي سردار خان الكابلي كما كتبه إلى، ونسخة بخط صدر الدين أبو تراب بن علم الهدى المصنف عند السيد الحاج محمد الكاشاني الحائري، وفي آخرها

[ 177 ]

خط المصنف في مقدار صفحة فيه شهادة بالقرائة عليه والتصحيح عنده كتبه يوم المبعث 1103. وقد فرغ من أصل الكتاب في جميدي الثانية 1103. أوله: [ الحمد لله كتب في قلوبنا ولاء أهل البيت النبوة ]. وأول مكاتيبه كتاب أمير المؤمنين (ع) إلى ابنه الحسن، أوله: من الوالد الفان المقر للزمان... نقله عن كتاب (الرسائل) للكليني، ونقل فيه عن كتاب (الغارات) لابراهيم الثقفي، وكتاب (الاختصاص) في اثني عشر الف بيت، ونسخة من وقف الشيخ عبد الحسين الطهراني، قابله المولى محمد شفيع ابن محمد مقيم في سلخ رجب 1109 مع مالكه محمد إبراهيم بن أبي تراب صدر الدين الشيرازي مصرحا بأنه ابن اخت المؤلف، ثم ملكه محمد بن يوسف الكرجي الملقب بالناجي في 1134 وعند المشكاة بطهران أيضا نسخة عليها خط المؤلف وقد طبع القسم الاول منه في مكاتيب الامير (ع) في 1388. (4496: معادن الذهب) في تاريخ حلب، لابن أبي طي يحيى بن حميدة الحلبي المتوفي 630. كتاب كبير. (4497: معادن العلم) للشيخ يوسف بن أحمد بن إبراهيم بن أحمد بن صالح بن عصفور الدرازي البحراني، المتوفي في ع 1 / 1186. أوله: [ الحمد لله الذي هدانا بواضح الدليل إلى سبيل معادن العلم والتأويل ]. ذكره (كشف الحجب). (4498: معاديه) للشيخ حسن بن محمد، فارسي في المعاد، كتبه حين اجتيازه بكرمانشاه وملاقاته للعالم الميرزا محمد تقي الصفوي في مجلس انجر الكلام فيه إلى بعض الشبهات في المعاد وجوابه في المجلس عنها مع اغتشاش البال من جهة فتنة الوهابية بكربلا وبعد انقضاء المجلس ألف الرسالة، مرتبا على مقدمة وأربعة أبواب وخاتمة، بعدد الشبهات الاربعة، يوجد ضمن مجموعة بخطه في مكتبة الامير بالنجف. (4499: المعادية) للمولى شاه طاهر بن رضى الدين الاسماعيلي الحسيني الكاشاني، تلميذ الشيخ شمس الدين محمد الخفري. (المعادية) لاقا علي المدرس، مر بعنوانه (سبيل الرشاد). (المعادية) مر متعددا بعنوان (المعاد).

[ 178 ]

(4500: كتاب معاذير بني هاشم) فيما نقم عليهم، للسيد الشريف أبي محمد الاطروش، الحسن بن علي بن الحسن بن عمر بن علي السجاد (ع). ذكره النجاشي. (4501: المعارج) في شرح (نهج البلاغة)، للمولى الامام قطب الدين أبي الحسين سعيد بن هبة الله الراوندي، المتوفي 573. ينقل عنه وعن شرخه الاخر الموسوم ب‍ (منهاج البراعة) قطب الدين الكيدري أبي الحسن محمد بن الحسين البيهقي في شرحه الموسوم ب‍ (حدائق الحقائق) كما ذكره (الروضات) حاكيا عن نسخة الشرح للكيدري. فما في (المستدرك) من عد المعراج في شروح (النهج) غلط النسخة. (4502: معارج الاحكام) في شرح (مسالك الافهام وشرايع الاسلام) للسيد حسين بن الامير إبراهيم بن الامير معصوم القزويني، المتوفي سنة 1208 شيخ سيدنا آية الله بحر العلوم. وهو كتاب كبير له مقدمات جيدة نافعة رجالية وغيرها منها أنه أورد في الفصل الثالث من مقدماته ملخص (جامع الرواة) للحاج محمد الاردبيلي و (مشتركات) الكاظمي والطريحي. والمجلد الاول منه موجود في (الرضوية) وهو في العبادات. وتمامه إلى آخر الديات، موجود في قزوين عند حفيده السيد مصطفى بن مهدي بن الحاج سيد جواد بن المصنف قد فرغ منه في 1193، وكتبه اجابة لاخيه الاعز السيد حسن عند مذاكراته (المسالك) ومباحثته لطايفة من الاخوان. أوله: [ نحمدك اللهم على فواضل الانعام ]. وله خاتمة جليلة، ذكر في المبحث الخامس منها وجه الاعتماد على الكتب المنتزع منها وبيان الوثوق على مؤلفيها. فذكر جملة من الكتب من الاربعة المشهورة وغيرها إلى أن قال: ولنذكر تيمنا بحسن الختام في هذا المقام نبذة من أحوال أرباب الكتب المنقولة عنها، تيمنا بذكرهم. فذكر جمعا كثيرا من القدماء والمتأخرين من مشايخ والده ومشايخه. فعد من مشايخ والده: الاقا جمال الدين محمد بن الحسين الخوانساري، الشيخ جعفر بن عبد الله الكمره اي القاضي، العلامة المجلسي، الميرزا قوام الدين محمد ابن محمد مهدي الحسيني السيفي القزويني، وجده المير محمد معصوم بن المير محمد فصيح بن المير أولياء الحسيني التبريزي المولد القزويني المحتد المتوفى فجأة 1099، وعد

[ 179 ]

من مشايخ نفسه: والده الامير إبراهيم، والسيد العالم العارف صاحب الفضائل الماهر في فنون العلوم العقلية والنقلية والرجال والاخبار المير محمد مهدي بن محمد إبراهيم الحسيني. قال: قراءت عليه ما تيسر وساعد التوفيق من الاصول والفروع والمعقول والمنقول، وله على العبد الحقير حقوق كثيرة، فرحمه الله... (أقول) وهو أخوه الاكبر منه توفي قبل التأليف بلا عقب - وعد من معاصريه الشيخ محمد مهدي الفتوني تلميذ ابن عمه المولى أبي الحسن الشريف العاملي، والشيخ يوسف البحراني، والشيخ عباس بن الحسن ابن عباس البلاغي تلميذ المولى أبي الحسن الشريف العاملي. وعد من معاصريه أيضا المولى محمد قاسم بن محمد رضا بن المولى محمد السراب وغير هؤلاء. ورأيت أيضا المجلد الحادي عشر منه في كتاب القضاء، وهو شرح حامل المتن. أوله: [ الحمد لله القاضي بالحق الفياض المطلق ]. وذكر في أوله اسمه واسم والده محمد إبراهيم وهو أزيد من عشرة آلاف بيت (ونسخة أصل هذا المجلد بخط المؤلف عند السيد المشكاة بطهران)، وقد فرغ منه 1192 وإن كان المكتوب من التاريخ غلطا لكن الغلط من الناسخ قطعا. وعليه حواشي كثيرة منه كلها متعلقة برجال الاسانيد. وفي مسألة أنه إذا لم يعلم الامام بصلاحية القاضي للقضاء يجب عليه تعريف نفسه للامام (ع) أورد أخبار علم الامام (ع) مفصلا. ثم اعتذر عن الاصحاب في ترك تكلمهم في حقيقة أمر علوم الائمة بأن الاصحاب كانوا في أمر الامامة باحثين مع العامة المنكرين لوجوب العصمة وعمدة نظرهم كان في اثبات العصمة باثباتها ما احتاجوا إلى البحث عن حقيقة أمر علومهم وشئونهم. ثم ايد كلامه بما حكاه في (البحار) عن الشيخ المفيد من الواجب في الامام العصمة، وأما كيفية علمهم فليست شرطا في امامتهم. رأيت النسخة بكربلا عند الشيخ مهدي الرئيس الكتبي، ثم رأيت في كتب الموقوفة من خزانة شيخ العراقين الشيخ عبد الحسين الطهراني، ثم رأيت المجلد التاسع والعاشر بقلم الشيخ عبد الرحيم بن المرحوم الشيخ محمد تقي الجيلي الاصل نزيل قزوين في 14 ذي القعدة 1284، عند الشيخ أبي الحسن بن الشيخ علي بن الشيخ محمد شومان العاملي نزيل النجف، محلة العمارة فوق جبل شرفشاه من أول القسم الرابع في الاحكام في اثني عشر كتابا، أوله كتاب الصيد والذباحة والنظر فيه في ثلاثة

[ 180 ]

امور، أولها فيما يؤكل صيده عن مما قتله الكلب المعلم، وينتهي المجلد العاشر إلى كتاب اللقطة: كلا المجلدان في مجلد كبير، جاء به السيد عباس بن السيد حسن سنبه الطباطبائي نزيل الحائر الشريف في مدرسة شريف العلماء المعمرة من السيد الحكيم. (4503: معارج الاصول) للشيخ نجم الدين أبي القاسم جعفر بن يحيى بن سعيد الهذلي المحقق الحلي، المتوفي 676، في عشرة أبواب. أوله: [ أحمد الله على سابغ نعمته وسابغ عطيته ]. ومر شرحه، وقد طبع بطهران 1310. (4504: معارج الافهام) في مباني الاحكام، للحاج الشيخ عبد الله المامقاني المعاصر. ذكره في فهرس تصانيفه. (4505: معارج الانوار) في منازل الابرار والاشرار في عالم البرزخ والقيامة والجنة والنار، للشيخ محمد طاهر بن الشيخ حسن بن الشيخ شبير الخاقاني نزيل شيراز، المتوفي بها 1325. طبع بامر ولده الشيخ جلال الدين سنة 1356. (4506: معارج التحقيق) ومناهج التوفيق، في المعارف على مذاق الصوفية للشيخ العارف المحقق عبد علي بن ناصر الشهير ب‍ ابن رحمة الحويزي المتوفي بعد 1063. أوله: [ بسمله. ولى البسط والفيض ورب السماء والارض علام ما في الصدور... وبعد، أقول: وأنا غبار نعال أهل الفقر عبد علي بن... هذه رسالة أوردتها على مذاق محققي الصوفية... سميتها معارج التحقيق... ورتبتها على أحد عشر معراجا، يشتمل كل معراج منها على مناهج. المعراج الاول في مباحث الوجود ]. وآخره: [ والذات الالهية نهاية وجه واحد تعدد بتعدد المرايا، وما أحسن قول الشاعر: فما الوجه الا واحدا غير أنه * إذا أنت عددت المرايا تعددا... اللهم اجعلنا من أرباب الشهود والوجدان والذوق والعرفان انك أنت الواحد المنان ]. والنسخة ضمن مجموعة ست رسائل للمؤلف، كلها بخط ابن اخيه الشيخ ناصر بن سعيد بن ناصر، فرغ من بعضها 1063، ودعى للمؤلف بفسح الله في مدته، عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان. (4507: معارج التحقيق) في الفقه، لابي محمد علي بن عناية الله الشهير ب‍

[ 181 ]

بايزيد البسطامي الثاني المعاصر للبهائي والراوي عن المولى عبد الله الشهيد ببخارا. وقد كتب للسيد حسين بن حيدر الكركي اجازة في سنة الرابعة بعد الالف، ذكره في تلك الاجازة المسطورة في (البحار). ورأيت في بعض الكتب وجه الجمع بين العلامات المختلفة (لم يقرأ - المصحح) نقلا عن هذا الكتاب. (4508: معارج الدين) ومناهج اليقين. مجلده الاول في خزانة الرضوية اول الموجود منه: الاولى يحرم استعمال الاواني المتخذة من الذهب والفضة... عده في فهرس المكتبة من كتب اصول الفقه، وذكر انه للعلامة وانه المعروف بمناهج اليقين في اصول الدين له. تاريخ كتابته 1082. أقول: (المناهج في اصول الدين) يأتي وهو غير هذا، ولم يذكر (المعارج) في تصانيف العلامة، مع أن الظاهر أنه في الفقه لا اصول الفقه، فليراجع إليه. (4509: معارج السالكين) للسيد جعفر الاعرجي، صاحب (مناهل الضرب) أحال إليه في (المناهل) عند شرحه لحديث العقل. قال: وقد شرحنا جميع ذلك في كتابنا (معارج السالكين) واحال فيه أيضا إلى كتابه (ضياء العين) في حديث مقتل الحسين (ع). (4510: معارج السالكين) لعبد الوهاب الدزفولي. في اثني عشر فصلا: 1 - التوحيد، 2 - النبوة، 3 - الولاية، 4 - طلب طريق الحق، 5 - السلوك، 6 - الاخلاق الحميدة، 7 - القناعة، 8 - الصمت، 9 - السخاوة، 10 - الانصاف، 11 - المحبة، 12 - الحيرة واستغناء الحضرة الالهية. أوله: [ حمد له، صلاة، آنكه اگر أو نبود گفت وشنود نبود... اما بعد چنين گويد... عبد الوهاب دزفولي ]. يوجد بطهران (الملك 2 / 4927) مع ديوانه كتابته 1319. (4511: معارج السلوك) ومسالك العروج. في السير والسلوك. ولعله عين (معارج العارفين) للسيد عبد الرحيم بن إبراهيم الحسيني اليزدى الاتي ذكره. (4512: معارج السؤل) في مدارج المأمول، في تفسير خمسمائة آية من آيات الاحكام، في مجلدين، للمولى كمال الدين الحسن بن المولى شمس الدين محمد بن الحسن

[ 182 ]

الاسترآبادي النجفي، شارح (الفصول النصيرية) في 870، فرغ من مجلده الاول السبت 18 ج 1 / 891 (احدى وتسعين وثمانمائة). موجود في الخزانة الرضوية، بخط غياث الدين محمد بن شاه مرتضى في 988، كتبه لواقف النسخة وهو الخواجه شير أحمد بن عميد الملك التوني وكتب على ظهره الواقف المذكور أن قبر المولى حسن النجفي المؤلف معروف بالتون. أوله: [ الحمد لله الذي ادار... العالم بهبوب رياح حكم أحكام الشريعة ]. ونسخة بخط إسحاق بن محمد في 1030 في مدرسة فاضلخان بالمشهد خراسان، وصرح في أوله: لما من الله عليه بتأليف كتابه (عيون التفاسير) سأله من طاعته فرض ان يستخرج منه تفسير آيات الاحكام على نهج ما ألفه شيخه بل شيخ العالم المقداد الذي توفي 828 كما أرخه تلميذ الشيخ حسن بن راشد الحلي. وقال شيخنا النوري: أنه احسن ما ألف في تفسير آيات الاحكام وابسط، يقرب من عشرين ألف بيت. وقال في (الرياض) أنه ألفه بعد (كنز العرفان) للشيخ مقداد ولعله من تلامذته، وهو كتاب كبير في شرح آيات الاحكام في مجلدين، استخرجه من تفسيره المعروف (عيون التفاسير) وقال: وقد يعرف بكتاب تفسير اللباب فلا تتوهم التعدد. ورأيت المجلدين عند الفاضل الهندي، تاريخ الكتابة 951. وهو على حذو (كنز العرفان) لكنه ابسط منه وأفيد. ويلوح منه ميله إلى الصوفية ووالده أيضا من العلماء. (4513: معارج السؤال) للشيخ المفسر الامام أبي علي الفضل بن الحسن بن الفضل الطبرسي المتوفي 552. (4514: معارج العارفين) ومدارج السالكين، في السلوك، للسيد عبد الرحيم ابن إبراهيم الحسيني اليزدي، تلميذ العلامة الانصاري، نسبه إلى نفسه في بعض تصانيفه في 1298. ومر احتمال اتحاده مع (معارج السلوك). راجعه. (4515: معارج العرفان) في علوم القرآن، فارسي، للسيد أحمد حسين ابن رحيم علي الامر وهي، من أجل تلاميذ المير عباس اللكهنوي، توفي 1328. ذكره السيد علي نقي. (4516: معارج العرفان) في اصول دين، للمولوي السيد علي اكبر بن

[ 183 ]

سلطان العلماء السيد محمد النقوي اللكهنوي، المتوفي 1326. ذكره في (التجليات) (4517: معارج الفهم) في شرح النظم، يعني نظم (البراهين في اصول الدين) المرتب على سبعة أبواب: 5 - النبوة، 6 - الامامة، 7 - المعاد. المتن والشرح كلاهما للعلامة الحلي، الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف بن زين الدين علي بن المطهر المتوفي 726. نسخة منه في مكتبة الخديوية بمصر، والرضوية بمشهد خراسان، وقد رأيته عند الشيخ محمد السماوي والشيخ عبد الرضا آل شيخ راضي بنجف، وعند الفاضل الشيخ مصطفى صاحب (تنزيه الانبياء) في رد النصاري ببغداد. أوله: [ الحمد لله على ما اولينا من التوفيق وهدانا إلى سواء الطريق ]. وهو شرح حامل بقال أقول. آخره [ واجعل ما كتبناه حجة لنا لا علينا ووفقنا للثبات على القول الثابت في حياة الدنيا وفي الاخرة، برحمتك يا ارحم الراحمين ]. (4518: معارج القدس) في تاريخ الانبياء واثبات عصمتهم وتأويل المتشابهات من الايات فيها. للحاج مولى محمد مؤمن بن الحاج محمد قاسم الجزايري الشيرازي، تلميذ المولى شاه محمد الشيرازي وصاحب (خزانة الخيال) و (طيف الخيال) وغيرها. و (المعارج) هو أول مجلدات السبعة من كتابه (مجالس الاخبار) كما حكاه (نجوم السماء) عن (طيف الخيال). وهو مرتب على مجالس تاسع مجالسه في احوال يوسف وتنزيته. (4519: معارج الملكوت) لسلطان حسين خاموشيان مؤلف (عقبات الاخرة) الذي مر ذكره في (15: 286). رسالة فارسية عرفانية. توجد (پاريس، الملية 706) كتابتها 22 ج 2 / 1206، كما في الفهارس. (4520: معارج المؤمنين) ومناهج العابدين في الصلواة المستحبة وبعض الادعية. للشيخ نظر علي بن الحاج إسماعيل الشريف الكرماني الحائري الواعظ المعاصر. (4521: معارج النبوة) المنسوب إلى المولى حسين الواعظ الكاشفي. طبع بالهند 1300 والصحيح أنه للمولى معين، كما يأتي.

[ 184 ]

(4522: معارج النبوة في مدارج الفتوة) لمعين الدين محمد مسكين الفراهي، المتوفي 907 أو 909، المذكور في (9: 1078). فارسي في مقدمة وأربعة أركان وخاتمة، ألفه في 891: المقدمة في خمسة فصول في الحمد والنعت الركن الاول في ذكر الانبياء وشمايل النبي (ص) في ثمانية أبواب. الركن الثاني في ولادته وحياته إلى اليوم المبعث في سبعة أبواب. الركن الثالث في حياته من المبعث إلى هجرته، في خمسة أبواب. الركن الرابع من الهجرة إلى يوم وفاته (ص)، في أربعة أبواب، وكل باب في عدة فصول، طبع في مجلدين بهند 1300. أوله: [ ربنا آتنا من لدنك رحمة، وهيئ لنا من أمرك رشدا ]. ذكره الچلبي بهذا العنوان، ويظهر من (المعارج) هذا أنه عامي، ويحتمل تقيته بمقتضى بلده وعصره. (4523: معارج النهج) في شرح (نهج البلاغة)، للشيخ أبي الحسن علي بن أبي القاسم زيد بن محمد بن حسين بن سليمان بن فندق البيهقي، فريد خراسان الشهير ب‍ ابن فندق، المتوفي 565. ترجم في (معجم الادباء 13: 219) ونقل ترجمته عن (مشارب التجارب) الذي ألفه 560، ذكر فيه فهرس تصانيفه ومنها هذا الشرح، فيظهر أنه ألف قبل تأليف (المشارب). أورد مقدار من أوله شيخنا في (المستدرك: 492) وذكر أنه أول شروح (النهج)، يعني هو أول من شرحه تاما لانه حكى فيه أن الامام احمد بن محمد الوبري، شرح مشكلاته قبل هذا الشرح وهو ينقله وينسبه إليه في نفس شرحه (المعارج). يوجد منه نسخة في مكتبة مدرسة فاضلخان، فرغ منه في ج 1 / 552. وحدثني الشيخ محمد صالح آل طعان سنة 1332 ان شرح البيهقي على (النهج)، موجود في مكتبتهم في البحرين القطيف. (4524: معارج الاصول) إلى علم الاصول، للحاج مولى آقا الخويي القزويني (1247 - 1307) في مجلدين كبيرين عند ولده الميرزا حسين. (4525: معارج الولاية) لشاه غلام معين الدين عبيدالله العبيدي الخويشكي القصوري الهندي، فارسي في أحوالات اولياء الله والمشايخ بالهند. يوجد في پاكستان (لاهور، پرفسور شيراني 6281) كما في فهرسها.

[ 185 ]

(4526: معارج اليقين) يكثر النقل عنه المولى نجفعلي الزنوزي التبريزي في (جواهر الاخبار)، منها اخباره في فضل زيارة النبي والامير والحسن والحسين (ع). رأيت النقل عن (معارج اليقين) أيضا في بعض رسائل اصول الدين، روى عنه في باب الروح بعض الاحاديث عن النبي (ص) وعن أبي عبد الله الصادق (ع)، وكذا المجلسي في بحث المعاد من (حق اليقين). يوجد عند المولى الخياباني، وقال في آخر الثالث من (الوقايع): أنه يشبه (جامع الاخبار) وان مؤلفه محمد بن محمد بن محمد السبزواري، ألفه سنة تسع وسبعين وستمائة. وعلى هامش نسخة (من لا يحضر) الموجودة في مكتبة الامير بالنجف نقل عن (معارج اليقين) الفصل السادس والثلاثين في كيف اصبحت، منها: قيل للحسين بن علي (ع): كيف أصبحت يابن رسول الله، ثم جوابه. ثم أورد الاحاديث المبدو بكيف اصبحت واجوبتها. وينقل عنه ابن إدريس في مستطرفاته، قال مما استطرفته من كتاب (معارج اليقين) قال الله تعالى: فذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين، وقال رسول الله (ص): يكفيكم من الفطنة ذكر الموت، ويكفيكم من التفكر ذكر الاخرة، ويكفيكم من العبادة الورع، ويكفيكم من الاستغفار ترك الذنوب، ويكفيكم من الدعاء النصيحة، فمن كان فيه من هذه الخصال واحدة دخل الجنة مع أول زمرة من الانبياء. أقول: ان الشيخ ابن إدريس توفي () فالتاريخ الذي ذكره الخياباني لعله تاريخ كتابة نسخته. (4527: معارضة الاضداد) باتفاق الاعداد، جزء لطيف في فن من الامامة للعلامة الكراجكي، أبي الفتح محمد بن علي بن عثمان، المتوفي 449. (4528: معارضة الشعراء) لفتح علي خان صبا الكاشاني، المتوفي 1238، المذكور في (9: 592). مثنوي فارسي. أوله: بروزى خوشتر از روز جوانى * زمين وآسمان در شادمانى يوجد بطهران (سلطنتي 7 / 407 - 267 ف) ضمن ديوانه المؤرخة 1240 و (الملية 260 -

[ 186 ]

267 الغير مفهرسة) أيضا ضمن ديوانه بتلك التاريخ. كما في الفهارس. (4529: معارضة الفوز والامان) للامير إبراهيم بن المير محمد معصوم الحسيني القزويني، المتوفي 1145 أو 1149، ذكره تلميذه الشيخ عبد النبي في (تتميم الامل). (4530: معارضة الفوز والامان) لابي البحر الشيخ جعفر بن محمد بن الحسن بن علي بن ناصر بن عبد الامام الخطي البحراني، المتوفي 1028، عارضه بأمر الشيخ البهائي. أوله: [ هي الدار يستسقيك بدمعك الجاري - فسقيا فخير الدمع ما كان للدار ]. (4531: معارضة المعقولات) في الكلام، لبرهان الدين. يوجد في مكتبة راجه فيض آبادي، مارى 3. (4532: المعارف) لابي صلاح. في التوحيد والنبوة والامامة، على ما يظهر من منتخبه المنقول عنه في هامش نسخة (كفاية الاثر) المكتوبة 1059. (4533: المعارف) في النسب، للسيد أبي طالب الزنجاني الموسوي، على ما ذكره ياقوت في (معجم الادباء) في ترجمة السيد النسابة أبي طالب إسماعيل بن الحسين المروزي، قال عند عد تصانيفه. وله مشجر عدة كتب، ثم عد منها كتاب (المعارف) للسيد أبي طالب الزنجاني الموسوي، والسيد إسماعيل ولد سنة 572. (4534: المعارف) في المواعظ، للسيد أبي القاسم التبريزي الطباطبائي المعروف بالعلامة، المتوفي بالنجف 1362. يوجد عند ولده السيد جلال الدين كما ذكره. (المعارف) في التاريخ. لابن عباد. مر باسمه (عنوان المعارف). (4535: معارف) فارسي عرفاني، لبرهان الدين المحقق الترمذي، المتوفي حدود 638، طبع مع مقدمة فروزانفر بطهران عن نسخة (قونية 2128) المؤرخة 5 محرم 687. (4536: معارف) للخواجه عبد الله الانصاري، المتوفي (396 - 481)، المذكور في (9: 306). فارسي، يوجد بهذا العنوان، والنسبة في (مراد ملا 3 / 1796)

[ 187 ]

ضمن مجموعة المؤرخة 852، كما في الفهارس. (4537: معارف) فارسي، للمولى عبد الله الزنوزي بن خانبابا، المتوفي 1257، والد المولى علي الزنوزي، يوجد بطهران (الملية 680) بخط محمد باقر الجهرمي كتابته 1239. (4538: معارف) لبهاء الدين ولد، محمد بن محمد بن حسين بن أحمد البلخي المتوفي 627، والد العارف المولوي الرومي. وهو مجالسه وكلماته. طبع مع مقدمة بديع الزمان فروزانفر بطهران 1333 ش. أوله: [ حمد له. قال الشيخ... اهدنا الطراط المستقيم. گفتم أي أحد هر جزء مرا به انعامي بشهر خوشى وراحت رسان ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1393:) سبعة نسخا منها، اقدمها (القاهرة دار الكتب 2 - م فنون متنوعة) كتابتها 928. (4539: المعارف) لابي أحمد محمد بن أبي عمير زياد بن عيسى الازدي، المتوفي سنة سبع عشر ومائتين. ذكره النجاشي. (4540: المعارف) لابي جعفر محمد بن علي الشلمغاني المعروف ب‍ ابن أبي العزاقر، الذي حسد على الحسين بن روح فخرجت في لعنه التوقيعات، حسب ما نقل في أحاديث الوكلاء. (4541: المعارف) للمحدث الفيض محمد بن مرتضى المدعو ب‍ محسن، المتوفي 1091. وهو ملخص كتابه (علم اليقين) مرتبا على أربعة مقاصد: 1 - العلم بالله، 2 - العلم بملائكة الله، 3 - العلم بكتبه ورسله، 4 - العلم باليوم الاخر. يوجد في مكتبة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف في ألف وستمائة بيت، ومر (أنو الحكمة) في اختصار (علم اليقين) في ستة آلاف بيت. أوله: [ نحمدك اللهم يا مبدي ويا معيد، والحمد من نعمائك ونشكرك يا فعال لما يريد ]، بخط الشيخ لطف الله بن الشيخ نعمة، فرغ من كتابته 1147. (4542: معارف) لشاه نعمة الله ولي الكرماني (حلب 730 - ماهان كرمان 834) المذكور في (9: 1215). رسالة عرفانية فارسية بعناوين: معرفة، معرفة، طبع ضمن مجموعة رسائله سنة 1311 ش. أوله: [ حمد له، صلاة. قال الله تعالى

[ 188 ]

سنريهم آياتنا في الافاق ]. توجد منها نسخا منها (طهران، دانشگاه 12 / 2920) ضمن مجموعة رسائله بخط محمود بن محمد، كتابتها بهراة سنة 871 و (طهران، سنا 23 / 372) مع 85 رسالة اخرى له كتابتها 1066، كما في الفهارس. (4543: المعارف) في شرح الصحائف بقال وأقول. فرغ من نسخه كاتبه أحمد بن عثمان بن... في عاشر شهر رمضان 736. فراجعه. موجود في خزانة الحاج محمد حسن كبة البغدادي. (4544: المعارف) في الكلام. أوله: [ الشارق الاول في اثبات الصانع. وفيه لمعات ]. والنسخة ناقصة في خزانة الحاج مولى علي محمد النجف آبادي بالشوشترية. (4545: المعارف) رسالة في المعارف، مرتبة على مقدمة في فصلين ومقاصد. أولها: وجود الالهي، والثاني طريق الوصول إلى أصل الاصول، والثالث في الجمع والتوحيد ومراتبها، وأحال المصنف في أواخرها إلى شرحه للفصوص، رأيتها عند الشيخ علي القمي وشرح الفصوص لجماعة اكثرهم من الشيعة. (4546: معارف) رسالة في المعارف. أولها: [ شكر وسپاس بى قياس سزاوار حضرت دادار آفريدگار ]. بخط الميرزا محمد باقر، كتبها للسيد الميرزا محمد امام الجمعة في ع 2 / 1221 في موقوفة السادة آل الخرسان في النجف. (4547: معارف الائمة) للمولى محمد كاظم بن محمد شفيع الاسترآبادي الهزار جريبى الحائري، تلميذ الوحيد البهبهاني والمدفون في الصندوق المنصوب في الرواق الشريف، عده من تصانيف نفسه في مجموعة من رسائله التي كلها بقلمه وكانت في مكتبة الشيخ عبد الحسين الطهراني، وكان المؤلف ساكن محلة النقيب بكربلا، وقد فرغ من بعض مجلدات كتابه الكبير الموسوم ب‍ (معارف الانوار) في 1223، وتوفي قبل 1238 كما صرح به كاتب المجلد السابع منه في أحوال الحجة (ع) في ذلك التاريخ ودعا له بقوله رحمه الله، وأما (معارف الائمة) فهو مجلد كبير اشتراه الحاج مولى سميع القمشهي في النجف، وقد اوصى بوقفية كتبه (164 مجلدا) لطلاب النجف بشرط أن لا يخرج النجف ويقدم تعميره من متصرفه، وجعل التولية لصديقه العلامة الورع الحاج الميرزا

[ 189 ]

حسن بن الحاج السيد عزيز الله الطهراني الذي توفي شعبان 1328، وهو ابن خالتي وأنا اجريت صيغة الوقفية وكتبت على أول النسخة: 8 ج 2 / 1328، واليوم عند الشيخ محمد تقي بن المرحوم الشيخ محمد علي الخراساني في النجف. (4548: معارف الائمة) للمولى محمد كاظم بن المولى شفيع الهزار جريبى الحائري، تلميذ الوحيد البهبهاني، عده من تصانيفه في مجموعة من رسائله بخطه في كتب الشيخ عبد الحسين الطهراني. ولعله (معارف الانوار) الاتي ذكره. (4549: معارف الالهية) فارسي، للسيد محمد هاشم البهبهاني النجفي، صاحب (مصر الحقيقة) المؤلف 1297. يوجد بمدرسة الصدر بالنجف، ونسخة السيد محمد رضا البصير في الحسينية مكتوب عليها (رافع الشبهات) لان فيه ابطال كثير مما هو من المشاهير عند العوام. (4550: معارف الائمة) في نظم معارف الشيعة المأثور عن الائمة. نظمه مؤلف أصله. أوله: الحمد لله الذي عرفنا * معارف الحق به شرفنا إلى قوله: واعتصموا بحبل أهل البيت * فانهم أدرى بما في البيت إلى قوله: سميته معارف الائمة * واسئل الله لان اتممه والموجود إلى المقصد الثاني. (4551: معارف الاحكام) في شرح (شرايع الاسلام) للسيد مهدي بن السيد صالح الحكيم الطباطبائي الشهير بالتتنچى النجفي، المتوفي 1312، خرج منه مجلد من أول الطهارة إلى فصل الاستحاضة ومقدار من خلل الصلاة وبعض مسائل الجماعة، والنسخة بخطه الشريف عند ولده السيد محسن الحكيم. فرغ من جزئه الاول 10 ج 2 / 1297. واستنسخ عن خطه الشيخ محمد علي بن الشيخ محمد بن الشيخ قاسم بن الشيخ محمد شرارة في 1311. وهذه النسخة عند السيد محمود بن المؤلف والد السيد مجيد.

[ 190 ]

(4552: معارف احمدى در تقاسيم علوم) لمؤبد الدين بن محمود بن صاعد بن محمد الحاتمي الصوفي، المتوفي 700، تلميذ صدر الدين محمد القونوي المتوفي 671 أو 673، مؤلف (نفحة الروح وتحفة الفتوح) الفارسية، ذكر في الاخير (نسخة طهران دانشگاه 2393 من القرن الثامن) عدة من تأليفاته: خلاصة الارشاد، ارشاد الخلاصة اكسير الكمالات (كل الثلاثة بالفارسية الدرية) واذواق ختمين بالعربية، شرح الفصوص، شرح مواقع النجوم، كتاب الاسماء، رساله ء علوم احمدى، وفي ضمنها ذكر ((معارف أحمدي) هذا، كما في فهرس دانشگاه 9: 993 - 995. (4553: المعارف الاسلامية) في المجالس الحسينية، طبع جزئه الاول في المباحث الالهية. وهو للشيخ محمد علي الزهيري النجفي باهواز. (4554: معارف الالهية) في شرح حديث من عرف نفسه عرف ربه، للسيد أحمد بن زين العابدين العلوي العاملي تلميذ المحقق الداماد وصهره والمجاز منه سنة 1017. أوله: [ الحمد لله الذي جعل الانسان مظهرا لما في الاكوان، والصلاة على رسوله المبعوث إلى الانس والجان ]. (4555: معارف الالهية) في الحكمة، لمحمد رفيع الشهير ب‍ پيرزاده. أوله: [ الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام... وبعد فيقول الفقير إلى الله المنيع المشتهر بپير زاده محمد رفيع، لما وفقني الله تعالى لخدمة سدة السنية المولى الاعظم وعتبة العلية العالم المعظم قدوة الحكماء... إلى قوله بعد سطرين من الالقاب: مولينا رجب علي قدس سره. واخذت منه فنون الحكمة الحقة الالهية والطبيعية... أمرني باملاء كتاب يكون أساسا للحكمتين... فشرعت في تسويده ]. وهو مرتب على مقدمة وثلاث مقالات وخاتمة. والنسخة في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي في النجف، ولكن كتب المولى محمد باقر بن ايلدار بخطه في هامش النسخة: أنه سمع من استاده السيد العالم الفاضل العادل المير محمد يوسف الطالقاني الذي كان من أرشد تلاميذ المولى رجب علي التبريزي الاصفهاني أنه كان يقول: أن هذا الكتاب للمولى رجب علي نفسه، وكان كل يوم يكتب مقدار منه ويأتي به في المجلس الدرس ويقرئه على تلاميذه، ولما توفي المولى

[ 191 ]

رجب علي رأيت الكتاب عند الناس مصدر باسم پيرزاده. ثم قال الكاتب ما لفظه: چون واجب بود لهذا مرقوم شد تا خلق بدانند. أقول: وفي آخر نسخة المشكاة وهي بخط أبي صالح الحسيني المشهدي، كتبها باصفهان في مدرسة الفخرية في شهر رمضان 1098، فانه عند بلوغ المصنف، إلى قوله في آخر الكتاب: ولما استوفينا الكلام في الجزء الاول من المعارف الالهية فيجب أن نتكلم في الجزء الثاني وهو الاعراض ثم الجواهر انشاء الله، قال الكاتب: تمت الرسالة الشريفة، إلى قوله: للمحقق پيرزاده محمد رفيع تلميذ المولى رجب علي. (معارف الهيه) للسيد محمد هاشم، مر في ص 189. (4556: معارف الانوار) فارسي، للمولى محمد كاظم بن محمد شفيع الاسترآبادي الهزار جريبى، تلميذ الوحيد البهبهاني وصاحب (الرياض) والمدفون في صندوقهما. فرغ من جملة من تصانيفه في حدود العشرين والمائتين وألف. وهو مجلدات ثمان، ثاني مجلداته في فضائل أمير المؤمنين (ع) وهو في ثلاث مجلدات: المجلد الاول من الثلاثة مجلدات يقرب من عشرين ألف بيت وهو في أحوال أمير المؤمنين (ع) وفضائله ومعجزاته وساير ما يتعلق به. رأيته في خزانة شيخنا الميرزا محمد تقي الشيرازي، ينتهي إلى الباب الثامن والخمسين (58)، ورأيت المجلد الثاني منه من الباب المذكور، وينتهي إلى الباب الثالث والثمانين (83) في فضائله وأحكامه، وذكر مائة قضاء من قضاياه، وهذا المجلد عند السيد محمد الواعظ الخوانساري الاصفهاني الكاظمي، وعند الشيخ محمد علي الهمداني الحائري نزيل سنقر أيضا، وما رأيت حتى اليوم المجلد الثالث من المجلدات الثلاث في أحوال أمير (ع). وقد ذكر في كتابه (جواهر الاخبار) اني قد ذكرت من معجزات صاحب الزمان (ع) ثمانين معجزة في كتاب (معارف الانوار) فلعله أحد مجلداته فيما يتعلق بالحجة (ع). ثم رأيت في النجف هذا المجلد أيضا، وقد فرغ منه 1223، ويذكر من معاجز الحجة ثلاثة وثمانين معجزة، ورأيت هذا المجلد عند الحاج شيخ عباس القمي بمشهد خراسان، وهو المجلد السابع من (المعارف) في أحوال الحجة (ع) ونسخة منه في كربلا عند الشيخ محمد العطار، كتبت بعد وفات المؤلف في 1238،

[ 192 ]

ووصفه الكاتب بالهزار جريبى الحائري رحمه الله الساكن في محلة النقيب، فيظر من الدعاء وفاته قبل التاريخ ونعلم أن فرغ من بعض تصانيفه في 1232، وأيضا سكونته في محلة النقيب بكربلا. (4557: المعارف الحسينية) للسيد محمد حسين بن التقي آل حيدر الكاظمي المعاصر. طبع حدود 1350. (4558: معارف الحقايق) للشيخ عماد الدين الطبري الحسن بن علي بن محمد بن علي بن الحسن المازندراني، المعاصر للخواجه نصير الدين الطوسي والمحقق الحلي. وهو صاحب (أربعين البهائي) و (الكامل البهائي) وغير هما. قال في (الروضات) وعندنا تلخيص منه لبعض الافاضل من معاصريه، مر بعنوان (تلخيص المعارف). (4559: معارف در عثماني) في ترقيات التركية العثمانية، وعلل الانحطاط في ايران القاجارية وطريق اصلاحه، لحسين بن كاظم التبريزي منشي مجلة (ايرانشهر) في برلين 1340، وطبع هذا أيضا في برلين 1343 ق، في 48 ص. (4560: معارف الرجال) في تراجم المعروفين من رجال المسلمين من الصحابة والتابعين وأصحاب الائمة واعلام علماء الدين من القدماء والمتأخرين والمعاصرين، للشيخ محمد بن علي بن عبد الله بن حمد الله بن محمود حرز الدين المسلمي الكعبي النجفي (1273 - 1365). وهو مرتب على الحروف على ترتيب المألوف، قد تبعثرت كراريسه لكنه جمعها ورتبها حفيد المؤلف الفاضل محمد حسين بن علي بن المؤلف الشيخ محمد حرز الدين. (4561: معارف السلماني) بمراتب الخلفاء الرحماني، رسالة في علم الامام والنبي (ص)، للحاج سيد عبد الحسين بن السيد عبد الله بن رحيم الدزفولي اللاري المعاصر، طبع مكررا، وعليه تقريظات العلماء، منها في 1313، معه (عرفان السلماني) كما مر. (4562: معارف الشيعة) في المأثورات عن الائمة (ع) في مباحث التوحيد والعدل. للحاج الشيخ محمد جواد بن الشيخ محسن بن حسين الشهير بالفاضل المحولاتي

[ 193 ]

خرج منه تمام التوحيد وبعض العدل. وتوفي والده الشيخ محسن في 11 ج 2 / 1383. (المعارف الطاهرية) مر بعنوان (شرح كلمات بابا طاهر). (4563: معارف العارفين) مختصر في فصلين، للعارف محمد بن نصر الله اللائمي. أوله: [ حمد اعم وثناى اتم حضرت صانع حكيمى را كه ]. عند الحاج شيخ علي اكبر النهاوندي بمشهد خراسان. (4564: المعارف العقلية) من كتب الاسماعلية، ذكر في (ايوانف 386) و (فهرسة مجدوع: 280). (4565: معارف الفرقة الناجية والنارية) لابي القاسم السيد تقي بن حسين الرضوي القمي اللاهوري، طبع بهامش (تبصرة العوام في مقالات الانام) بلاهور 1296 ق. (4566: معارف قطبية) للسلطان محمد بن قطب الدين الاصفهاني، من أصحابنا في القرن الحادي عشر. وهي رسالة فارسية في الاعتقادات، يوجد في (طهران، المجلس 2085) ساقط الاول، بخط محمد جعفر بن غضنفر، كتابتها في حياة المؤلف 1088 كتب بواسطة عن خط المؤلف، وكتب عليها بخط غير كاتب النسخة (معارف قطبية) كما في فهرسها (6: 72). (2567: معارف لدنيه) لاحمد بن عبد الاحد، المشهور بامام رباني الصوفي الفاروقي النقشبندي (971 - 1034)، وذكر إسماعيل پاشا من تأليفاته (معارف دينية) و (معارف لدنيه) في (2: 504) غير اننا لم نعثر على الاول إلى الحال. أوله: [ الحمد لله والسلام على عباده... هذه علوم الهامية ومعارف لدنية... معرفت لفظ مبارك الله مركب است از الف ولام است ]. يوجد بلاهور (پنجاب بهلك لا بريرى 6، 297) أحمد ضمن مجموعة كتابتها 1091 واخرى في القاهرة (دار الكتب 1 / 20 مجاميع فارسي طلعت) ضمن مجموعة كتابتها 1267. كما في فهرسهما. (4568: معارف اللغة) معجم اللغات العربية مترجمة إلى الفارسية، على ترتيب التهجى: أوله: [ سپاس ومنت پرودگارى را ]. يوجد في قم (مدرسة الفيضية 2 / 1428 (22) كتابه 1114 كما في فهرسها.

[ 194 ]

(4569: المعارف المحمدية) في اصول الدين، للشيخ محمد بن الشيخ مهدي الخالصي الكاظمي، طبع في بغداد 1341. وطبع ترجمته إلى الفارسية لحيدر قلى قلمداران بقم في 1328 ش في 230 ص. (4570: معارف مراد شاهى) لمعين الدين الكرماني، سافر من ايران إلى الاستانة، وألفه باسم السلطان مراد خان الثالث (953 - 1003) في سنة 999. فارسي عرفاني. أوله: [ حمد وثناى بيغايت وشكر وسپاس بى نهايت حضرت ملكى را كه ملك أو ]. يوجد بقاهرة (دار الكتب 13 تصوف) غير مؤرخة مع رسالة من المؤلف إلى السلطان المذكور. كما في فهرسها. (4571: معارف الملة) فارسي في شرح افتراق الامة وتعيين الناجى منهم، للسيد المولوي الحاج سيد أبي القاسم بن الحسين النقوي الرضوي اليزدي الحائري الهندي، صاحب (لوامع التنزيل). طبع. (4572: معارف اليقين) لملا حسين بن علي الواعظ البيهقي السبزواري الكاشفي، المتوفي 910. في العرفان. اوله: [ الحمد لله الذي زين سماه شرف السيادة باضواء آثار... محتوى اين حديث شريف معتبر ومضمون اين ]. يوجد بطهران (إلهيات 183 د) من القرن الثاني عشر، سقطت من آخرها، كما في فهرسها. (4573: معارف اليقين في شرح الاربعين) لمحمد باقر الواعظ التبريزي، المتخلص بعرفان وهو شرح أربعين حديثا بنثر مع أبيات من المؤلف، فرغ منه في 1036. وذكر التاريخ بآخره: در آن دم كه ميشد تمام اين كتاب * (شروح حديث) آورم در حساب أوله: [ صحيح ترين حديثى كه راويان حواس بطريق تواتر از رسول ]. يوجد منه نسخة باصفهان (عمومي 3 / 3282) ضمن مجموعة، بخط درويش فرج بن محمد صفي الاردبيلي، كتابتها 1070، واخرى بطهران (سپهسالار 5281) من القرن

[ 195 ]

الثاني عشر. (4574: معارق همدان) واواهر قحطان، أرجوزة في بيان أحوال جملة من أعيان العلماء من آل محيى الدين الجامعي الهمداني القحطاني، وتصانيفهم وغير ذلك للشيخ المعاصر الشيخ قاسم بن حسن بن موسى بن شريف آل محيى الدين الجامعي، يقرب من مائتي بيت. أوله: حمدا لك اللهم بارى النسم * وموجب الوجود من بعد العدم فرغ من النظم ع 2 / 1358. وكتب عليه تعليقاته النافعة الشارحة لمراداته ومفصلة تراجمة. (4575: معاريج الفكر الوهيج) في حل مشكلات الزيج، للامام العلامة محمد بن أبي بكر الفارسى. أوله: [ الحمد لله مبدع أنوار العجائب ومظهر اسرار الغرايب في مشارق الارض والمغارب. وألفه باسم السلطان شمس الدين يوسف بن الملك المنصور عمرو. رتبه على خمسة عشر بابا: 1 - صور افلاك الشمس، 2 - صور افلاك القمر 3 - افلاك الكواكب الخمسة وبيان تغايرها... نسخة منه عند السيد أبي القاسم الخوانساري الرياضي عليها تملك 954. (4576: معاريض الشعراء) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي، ذكره في الفهرست وكذا النجاشي. (4577: المعاريف) لملك المؤرخين الطهراني، المولود 1290 والمتوفي 28 ع 1 / 1352، قال الشيخ محمد علي المعلم الحبيب آبادي في رسالته إلى أنه في أحوال الرجال والاعيان في كل عصر وزمان من العلماء والشعراء وغيرهم، واضاف أنه رآى نسخة الاصل عند المؤلف قبل وفاته بأشهر في حدود أربعمائة ورقة. (4578: كتاب المعاش) لاحمد بن محمد بن حسين بن حسن بن دؤل القمي، المتوفي سنة خمسين وثلاثمائة. ويأتي كتاب المعايش أيضا. (4579: كتاب المعاش والكسب) لابي الحسين أحمد بن فارس بن زكريا ابن محمد بن حبيب الرازي، المتوفي سنة تسعين وثلاثمائة أو لاقرب 375 ذكره الشيخ

[ 196 ]

في (الفهرست). وهو صاحب (المجمل في اللغة). (4580: معاش أهل الاسلام) فارسي، للسيد حسين العرب باغى، المعاصر، مطبوع. (4581: معاصم الهدى) والاصابة في تفضيل علي على الصحابة، لحميد الدين الاسماعيلي، أحمد بن عبد الله الكرماني، مؤلف (تنبيه الهادي والمهتدي) من أوائل القرن الخامس، المعروف ب‍ حجة العراقين. في الامامة، وصف في (فهرسة مجدوع: 95) بأنه اباد بها لمباني كتاب (العثمانية) وأنار للمبتغي بالحجج البرهانية، وأضاف أن الموجود منه النصف الثاني منه، من الفصل الحادي والثلاثين من الباب الثالث في ذكر ما اختص به علي وتفرد به من الشرف والفضل مما ليس فيه لاحد من الصحابة من أبي بكر وغيره حظ البتة، إلى الفصل الرابع والستين منه، ثم الباب الرابع فيما اشترك فيه أبو بكر وعلي من الفضائل وكون علي افضل منه بجميع ستة عشر فصلا. ثم الباب الخامس في ذكر فضائل أبي بكر يجمع أربعة فصول. (4582: كتاب المعاقل) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي، ذكره النجاشي. (4583: معالجات) فارسي، أربعة عشر بابا. أوله: [ الحمد لله الذي خلق الانسان وجعله أشرف المواليد... چون اشارت شريفه والتماس بعضى اعزه واخوان... به ترتيب وتأليف مختصري در معالجات شرف صدور يافته بود ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 5012) ضمن مجموعة المؤرخة 1008 الذي يحتمل أن يكون تاريخ التأليف كما في فهرسها. (4584: المعالجات البقراطية) للحكيم أبي الحسن أحمد بن محمد الطبرسي الطبيب الخاص لركن الدولة البويهي، نسخة بخط الامير بن نفيس بن عوض بن حكيم من اطباء كرمان في القرن التاسع، عند السيد محمد المحيط الطباطبائي بطهران، والنفيس هذا هو مؤلف (شرح الاسباب) و (شرح موجز القانون). (4585: معالجات مجمع الجوامع) مجلد كبير، مطبوع، ومر قرابادين

[ 197 ]

وهما للمير محمد حسين خان العقيلي. (4586: المعالجات المؤدبة بالنسخ المجربة) شرح رباعيات الطبية ليوسف اليوسفي، المذكور في (9: 1321) والشرح لحكيم عبد العليم نصر الله خان خورجوى طبع بنولكشور لكهنو في 286 ص، كما في فهرس مشار. (4587: معالجة الامراض) مرتبا على اثنين وأربعين بابا في علاج امراض البدن من الرأس إلى القدم، للسيد أحمد بن علي الحسيني الاردستاني، ألفه للسلطان محمد قطبشاه بن السلطان محمد قلي قطبشاه الذي توفي 1031. أوله: [ الحمد لله الذي ابدع العناصر والاجزاء ]. والنسخة في الرضوية وقف 1067. (4588: معالجه باآب) لابراهيم خليل بن الحاج ميرزا عبد الباقي اعتضاد الاطباء، معلم مدرسة الطب بطهران، في سنة 1308، حسب طلب صمصام السلطنة. وهو ترجمة من الافرنجية. أوله: [ حمد بى حد خداوندى را سزاست كه از مشتى خاك وآب سيرت آدمى آفريد ]. يوجد بطهران (الملية 870 ف) كتابته 1308 في 98 ورق كما في فهرسها. (4589: معالجة النفس) لمحمد طاهر القمي الشيرازي مؤلف (مباحثة النفس 19: 40) وغيرها. رسالة فارسية عرفانية اخلاقية. ذكر فيها سبعة عشر مثالا للدنيا أوله: [ حمد له. أي عزيز من بدان وآگاه باش كه تو مسافرى ومجموع سفرت از ابتدا تا انتها شش منزل است ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي فارسي: 1687) أربعة نسخ منها، اقدمها (طهران، سنا 6 / 116) ضمن مجموعة من رسائله كتابتها 1070 ومن الرسائل (مباحثة النفس) له. (4590: معالجة النفس) للمحقق الفيض المولى محمد المدعو ب‍ محسن الكاشاني المذكور في (9: 853). (4591: المعالم) في الفروع، للقاضي سعد الدين أبي القاسم عبد العزيز بن نحرير بن عبد العزيز بن البراج، وتلميذ علم الهدى وشيخ الطائفة، توفي سنة احدى وثمانين وأربعمائة. ذكره ابن شهر آشوب في (المعالم).

[ 198 ]

(4592: المعالم) للامام يحيى الادريسي، مؤلف (الوازعة) و (الشامل) وغيرهما، صرح فيه بتقدم أمير المؤمنين على سائر الصحابة. (4593: معالم الاصول) مقدمة اصولية لكتاب (معالم الدين) للشيخ حسن بن الشهيد الثاني، ولما انحازت عنه سميت ب‍ (معالم الاصول) وعليه حواشي كثيرة مرت في محله. (4594: معالم التأويل والتبيان) في شرح خطبة البيان، فارسي، لميرزا أبي القاسم بن محمد نبي الذهبي الشيرازي، مؤلف (آيات الولاية) وغيرها من التأليفات العرفانية. طبع بشيراز في مطبعة أحمدي 1343. (4595: معالم الدين) في ملاذ المجتهدين، في الفقه، للشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن زين الدين الشهيد الثاني، المتوفي سنة احدى عشر وألف، خرج منه بعد مقدمته المتداولة في الاصول، المذكورة آنفا بعنوان (معالم الاصول) شطرا من كتاب الطهارة، ولم يتم، بل انتهى إلى اول الوضوة وآداب الخضاب. وفرغ من مقدمته في سلخ ليلة الاحد الثانية من ربيع الثاني 994، كما رآه صاحب (الرياض) في نسخة الاصل بخط المصنف. أوله: [ الحمد لله المتعالي في عز جلاله عن مطارح الافهام فلا يحيط بكنه العارفون ]. طبع فقه (المعالم) بايران مكررا منها 1322. (4596: معالم الدين) للشيخ المتقدم أبي طاهر محمد بن الحسن القرسي (البرسي) يروي عنه السيد في (اللهوف) رواية ضجيج الملائكة لقتل الحسين (ع) وحديث رفرف النصر على رأس الحسين (ع) وغير ذلك. ويروى عنه في (الاقبال) أيضا دعاء مسجد صقصقة في ادعية كل يوم من رجب مرويا عن الحجة (ع). (3597: معالم الدين) المعروف بالرسالة (الوضيئة) لحميد الدين الاسماعيلي، في مقالتين: الالى في العبادة العلمية تشتمل سبعة عشر فصلا: 1 - في القول على قانون عبادة الله، وانها عبادتان: علم وعمل... 17 - في وجوب البيعة وأخذ العهد والميثاق. المقالة الثانية في العبادة العملية تجمع على ثمانية فصول: 1 - في

[ 199 ]

الشهادة والطهارة وما يتبعهما... 8 - في ما يلحق العبادتين من الاداب والوصايا. فصل فهرس جميع فصوله في (فهرسة مجدوع: 127 - 129). (4598: معالم الدين) في فقه آل ياسين، للمولى شمس الدين محمد بن شجاع القطان الانصاري الحلي، تلميذ الفاضل المقداد، وقد رتبه على أربعة أقسام: أولها العبادات. أوله: [ الحمد لله الذي خلقني من ولد آدم الذي كرم، وجعلني من امة محمد النبي (ص) ]. ذكره (كشف الحجب) ويظهر من السيد مهدي بحر العلوم أنه وجد منه نسخة مقروة مع نسخة كان عليه خط المصنف وهو محمد بن شجاع الانصاري ومر كتابه (أحكام الايمان). وتوجد نسخة (المعالم) هذا في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني بكربلاء، وفيه بعد الخطبة المذكورة وبعد مدحه للشريعة المطهر: حملني ذلك على تصنيف كتاب يشتمل على تجريد مسائله بعد تحقيق اصوله ودلائله. مرتبا على أربعة أقسام من الطهارة إلى الديات. ونسخة بخط أحمد بن إسماعيل بن أحمد ابن إبراهيم بن علي بن متوج، كتبها عن خط المؤلف في حياته وفرغ منه 10 شعبان 832 في الحضرة الغروية، عند السيد محسن العاملي بالشام، كما كتبه إلي، ونسخا مؤخرة جديدة في النجف. (4599: معالم الدين) في الفقه للفقيه الاجل أبي زكريا يحيى بن سعيد الهذلي الحلي بن عم المحقق وصاحب (جامع الشرايع) المتوفي سنة تسع وثمانين وستمائة نسبه إليه سبط المحقق الكركي السيد حسين المجتهد في رسالة (اللمعة في عينية الجمعة) واحتمل بعض اتحاده مع كتاب ابن القطان الانصاري المذكور آنفا. (4600: معالم الزلفى) في معارف النشأة الاولى والاخرى، للسيد هاشم بن سليمان بن إسماعيل بن عبد الجواد الحسيني الكتكاني البحراني، المتوفي سنة السابعة بعد الالف. مرتب على خمس جمل: الاولى في معالم الدنيا في ثلاثة وسبعين بابا، والثانية في معالم أحوال الدنيا إلى الوضع في القبر في أربعة وسبعين بابا، الثالثة من الوضع في القبر إلى قيام الساعة في ثمانية وثلاثين بابا، والرابعة في الخروج إلى دخول الجنة أو النار في مائة وخمسة وأربعين بابا، والخامسة في الجنة والنار في مائة واحدى

[ 200 ]

وثلاثين بابا. وله خاتمة ذات أربع فوائد. طبع بايران 1288. أوله: [ الحمد لله خالق الموت والحياة ]. (4601: المعالم السنابسية) في شرح الرسالة الجوينية. في اصول الفقه للشيخ محمد بن علي بن إبراهيم بن أبي جمهور الاحسائي. ذكره في اجازته الكبيرة للشيخ محمد ابن صالح الغروي في 896. (4602: معالم السنين) موجود في الخزانة الرضوية، عده في فهرسها من كتب أخبار الخاصة. (4603 معالم الشفا) في الطب، لاستاد البشر الامير غياث الدين منصور بن الامير صدر الدين الدشتكي الشيرازي، المتوفي ثمان وأربعن وتسعمائة (948). وقد لخصه بنفسه وسماه (الشافية) كما مر. رآهما القاضي، كما صرح به في (المجالس) و (المعالم) موجود بحمد الله في الرضوية، فيه القواعد النظرية والعملية والاغذية والادوية المفردة والمركبة. أوله: [ اللهم ارنا معالم الشفا وزدنا سعادة بالقانون الكامل ]. في آخره نقص، من وقف نادرشاه للرضوية 1145. (4604: معالم العبر) في استدراك (البحار) السابع عشر، لشيخنا العلامة النوري، الحاج ميرزا حسين بن المير محمد تقي بن الميرزا علي محمد الطبرسي، المتوفي ليلة الاربعاء ثلاث بقين من ج 2 / 1320. أوله: [ الحمد لله الذي سهل سبيل عبيده إلى محبته ومرضاته ]. فرغ منه بسامراء سنة 1296، وكان ذلك حين عزم المولى الحاج ميرزا محمود القزويني الشهير بالاميني المتوفي 1329 على طبع المجلد السابع عشر ونشره، فكتب شيخنا بعض ما فات العلامة المجلسي في المواعظ في أيام قلائل. (4605: معالم العترة) النبوية العلية ومعارف الائمة من أهل البيت الفاطمية العلوية، للحافظ أبي محمد عبد العزيز بن المبارك بن محمود المعروف بابن الاخضري الجنابادي الاصل، المولود ببغداد 534 والمتوفي بها 611. ينقل عنه كرارا السيد محسن في خامس (المجالس السنية) ولعله بواسطة كتاب (كشف الغمة) الذي يكثر النقل عنه. وترجمه في (معجم البلدان) في مادة الجنابذ مصرحا بأنه من مشايخه وكثير

[ 201 ]

التعصب لاحمد بن حنبل. أقول: وإن كان من الحنابلة لكن عد هذا الكتاب من كتب الشيعة لما فيه من الحق ورفض التعصب. وترجم في (الشذرات) أيضا. (4606: معالم العلماء) في فهرست كتب الشيعة وأسماء مصنفين منهم، للشيخ الامام رشيد الدين محمد بن علي بن شهرآشوب السروي المازندراني، المتوفي ثمان وثمانين وخمسمائة (588) عن عمر مائة سنة إلا عشرة أشهر، جعله تتمة لفهرست شيخ الطائفة. قال: وقد زدت فيه نحوا من ثلاثمائة مصنف. وذكر في آخره بعض شعراء أهل البيت وجعلهم أربع طبقات: المجاهرون، والمقتصدون، والمتقون، والمتكلفون ومراده بالمجاهرين أي في حب أهل البيت، وهكذا. ومرت الحاشية عليه لصاحب المعالم والشيخ البهائي. طبع بايران هذه السنة 1352. (4607: معالم الفقه) للمحقق الاقا حسين بن جمال الدين الخوانساري، يوجد مع (مشارق الشموس) له في (دار الكتب، القاهرة) كما في فهرسها ج 1 من النحل الاسلامية. (4608: معالم الكتابة) ومغانم الاصابة، للاديب عبد الرحيم بن علي بن شيت القرشي، من أواخر القرن السادس في عصر الملك الناصر صلاح الدين وأخيه الملك العادل الايوبي. طبع في بيروت 1913. قال في مقدمة الطبع ان للمصنف ترجمة في (صبح الاعشى في صناعة الانشاء) لاحمد بن علي المصري المتوفي 821. وحكي عن بعض علماء العراق أنه ولد بمصر وتوطن بقدس الشريف، واستظهر من ذكر الال والصلاة على علي وترك ذكر الاصحاب أنه من الشيعة، واحتمل أن النسخة خط المصنف. (4609: معالم النجوم) لزكريا بن حسين الموسوي المازندراني. وهو شرح مزج (سى فصل) الفارسية النصيرية، ألفه في ثلاث وعشرين من عمره، شرع فيه 9 رجب 1268 وفرغ منه في اواسط محرم 1269. أوله: [ حمد بيحد واحصا قدير يراست كه آثار انوار ثوابت ]. يوجد بطهران (دانشگاه 4032) بخط المؤلف 1269، في 182 ورق، كما في فهرسها.

[ 202 ]

(4610: معالم المهدي) للقاضي نعمان المصري، ذكر في مقدمة طبع كتابه (الهمة). راجع فهرس ايوانف 101. (4611: معالم الهدى) في تحقيق البداء. ذكر في أوله بعد الحمد: [ فهذه معالم الهدى في تحقيق البداء امليته اسعافا لبعض اخوان الدين ]. وبدء فيه بذكر كلام العلامة الكراجكي في (كنز الفوائد). ولمصنفه رسالة في معنى العقل واقباله وادباره، وفي آخرها قال: لما انتهى إلى هذا المقام لعلينا أن نشير إلى جملة مما فصلناه في (اعلام الهدى) في تحقيق البداء، فوزع المراد على مقدمة وفصول وختام. أقول: وفصوله أربعة مبسوطة وهذه الرسالة مع (معالم الهدى) في مجموعة موسومة بسفينة من جمع المولى صفي الدين بن محمد ظهير دونها 1081، من وقف الحاج عماد علي الخزانة الرضوية. (4612: معالم اليقين) في اصول الدين، للسيد جعفر النسابة الاعرجي، المتوفي 1332. ذكره في كتابه (نفحة بغداد). (4613: معالي السبطين) في أحوال السيدين الامامين الحسن والحسين (ع). للشيخ محمد مهدي بن عبد الهادي المازندراني الحائري، المعاصر، المولود حدود 1300 طبع في النجف 1356، وطبع مرتان قبله وبعده (الكواكب الدري) في أحوال النبي والبتول والوصي، وطبع بعده التاريخ (نور الابصار) في الائمة التسعة الابرار في 1361. (4614: المعالي في الدرجات) في الابانة في اصول الديانات، للعلامة المسعودي أبي الحسن علي بن الحسين من ولد عبد الله بن مسعود الصحابي، وصاحب (مروج الذهب)، المتوفي بمصر سنة ست وأربعين وثلاثمائة (346). ذكره النجاشي، وهو غير (اثبات الوصية) له المعبر عنه في النجاشي ب‍ (اثبات الامامة لعلي). (معالي ومظاهر) لرزمي، مر في (19: 301). (4615: المعاملات) أو المتاجر كما مر، فارسي، فتوائي، للوحيد البهبهاني المدعو بمحمد باقر، المتوفي 1205. عربها تلميذه الشيخ أبو علي محمد، كما يأتي

[ 203 ]

(في المعرب). (4616: المعاملات) فارسي، شامل الضمان والحوالة وغيرهما. للسيد حسين بن الامير إبراهيم القزويني بن الامير محمد معصوم بن الامير فصيح الدين بن الامير أولياء التبريزي الاصل القزويني المسكن الحسيني النسب، المتوفي 1208. يوجد عند احفاده بقزوين، منهم السيد مصطفى دامت بركاته. (4617: المعاملات) لاحمد بن محمد بن الحسين بن الحسن بن دؤل القمي، المتوفي سنة خمسين وثلاثمائة (350)، ذكره النجاشي. (4618: المعاملات) الفارسي، للاخوند المولى علي القارپوز آبادي الزنجاني المتوفي بها في 8 محرم 1290. ذكره ولده الشيخ محمد صادق في آخر (معدن الاسرار) المطبوع 1333. وقال: هو عجيب مملو من المسائل الغريبة لم يؤلف مثله. (4619: المعاملات) وعلى ظهرها ترخيص الرجوع إليها بخط السيد محمد حسين الحسيني وخاتمة المؤرخ 1275، وقابلها الشيخ مهدي بن ملا مقصود علي المازندراني الكاظمي، رأيتها عند السيد عبد الكريم آل حيدر ببغداد. (4620: المعاملة المحاباتية) بشرط القرض، للمحقق الميرزا أبي القاسم بن محمد حسن القمي المتوفي 1231، طبعت في آخر (الغنائم) وفرغ منها في (21 ذيقعدة 1207). (4621: كتاب المعاني) في أحكام النجوم، لابي سعيد أحمد بن محمد عبد الجليل السجزي، دون مجموعة من تصانيفه وسماها (جامع شاهي) وفيها هذا الكتاب. أوله: [ الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين وصلى الله على محمد خاتم النبيين وعلى آله أجمعين. اني لما فرغت من الكتب الثلاثة التي هي (كتاب المدخل) و (كتاب التحصيل) في القوانين و (كتاب الدلائل) ابتدأت بكتاب سميته (المعاني) في هذا العلم وجمعت فيه فنونا مما وجدت من اصول أقاويل القدماء ]. (معاني ابيات) راجع (شرح ابيات...)

[ 204 ]

(معاني أبيات المتنبي) لامام أبي الفتح عثمان بن جني النحوي. ذكره ابن النديم مع شرحه الاخر الموسوم ب‍ (التفسير) ومر كلاهما بعنوان (شرح ديوان المتنبي). (4622: معاني الاخبار) للشيخ الصدوق أبي جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه القمي، المتوفي 381. ذكر فيه الاحاديث التي ورد في تفسير معاني الحروف والالفاظ. أوله: [ الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد عبده ورسوله وآله الطاهرين ]. ومر (ترتيب معاني الاخبار) للشيخ داود الاوالي البحراني. وطبع (معاني الاخبار) مع (علل الشرايع) على الحجر بايران 1301 وقبلها 1289. ونسخة خط الشيخ الحر في (الرضوية) وحكى الشيخ عبد الله السماهيجي في حاشية نسخة من (معاني الاخبار) أن السيد بن طاووس ذكر في (الطرائف) أن فراغ مصنفه عن نسخه كان في 331 (احدى وثلاثين وثلاثمائة) وتلك النسخة كتبت لخزانة العالم الشيخ لطف الله ابن الحاج علي بن الحاج إسماعيل السماهيجي الاوالي، وعليها حواشي للشيخ عبد الله السماهيجي، رأيتها عند الشيخ أسد الله بن محمد بن عيسى المعروف بالشيخ أسد حيدر، اهداها أخيرا إلى مكتبة أمير المؤمنين، وهي نسخة نفيسة كلها بخط واحد أحمد بن محمد بن أحمد ابن وليد، وفيه (جامع الاخبار) المرتب الابواب. (4623: معاني أسماء الله تعالى) للقاضي محمد سعيد بن محمد مفيد القمي المعروف بحكيم كوچك، صاحب (كليد بهشت) فيها القول بالاشتراك اللفظي في أسماء الله ذكرها السيد الحسن صدر الدين. (4624: معاني حروف مفردة) فارسي، للدكتور پوران شجيعي، في قواعد اللغة الفارسية، طبع بشيراز 1335 شمسية في 58 ص. (4625: معاني الحروف المفردة والمركبة) للشيخ المعاصر عبد الكاظم ابن محمود الغبان. أوله: [ الحمد لله رب العالمين ]. مرتب على ترتيب الحروف بداء. بالالف المفردة ثم المركبة. (4626: معاني الحرف الهحاء) على ترتيب ابجد، لميرزا نصر الله المراغي

[ 205 ]

من القرن الثالث عشر، وهي رسالة أدبية. (4627: معاني الحروف الهجائية) مختصر السيد هبة الدين الشهرستاني. (4628: معاني الحرفية) للشيخ المعاصر الميرزا محمد حسين النائيني المتوفي 1355. (4629: معاني الشعر) لابن الكوفي، علي بن محمد بن عبيد بن الزبير الاسدي، تلميذ تغلب، صاحب (الفرائد والقلائد) المتوفي ثمان وأربعين وثلاثمائة (348). ذكره السيوطي في (البغية) حاكيا عن ياقوت. قال: وكان مولده 254 فيكون عمره أربعا وتسعين سنة. قال ابن النديم: ابن الكوفي أبو الحسن علي بن محمد بن الزبير الاسدي الكوفي عالم صحيح الخط رواية، جماعة للكتب، صادق في الحكاية منفر بحاث وله من الكتب كتاب في (معاني الشعر) واختلاف العلماء، رأيت منه شيئا يسيرا، كتاب (القلائد والفرائد) في اللغة والشعر. انتهى. هو من مشايخ التلعكبري، ترجمه النجاشي والشيخ الطوسى في رجاله. (4630: معاني الشعر) الكبير، لابي يوسف يعقوب بن إسحاق السكيت، الشهيد للتشيع بيد المتوكل سنة ثلاث وأربعين ومأتين، وله (اصلاح المنطق). (4631: معاني الشعر) الصغير، أيضا لابن السكيت المذكور. (4632: معاني القرآن) لابان بن تغلب بن رباح البكري التابعي، من خواص علي بن الحسين (ع)، المتوفي سنة احدى وأربعين ومائة (141)، وهو أول من صنف في هذا الباب. صرح به النجاشي وابن النديم. (4633: معاني القرآن) لامام الكوفيين في النحو وأولهم بالتصنيف فيه استاد الكسائي والفراء، الشيخ أبي جعفر محمد بن الحسن أبي سارة الرواسي الكوفي، الراوي عن الباقر والصادق (ع). وقد نسبه إليه الزبيدي وعد النجاشي من كتبه (إعراب القرآن) ولعلهما واحد. ذكره ابن النديم. (4634: معاني القرآن) لابي العباس محمد بن يزيد بن عبد الاكبر بن عمير الثمالي الازدي البصري، امام العربية، الملقب من استاده المازني بالمبرد،

[ 206 ]

أي المثبت للحق. ولد سنة عشرين مائتين، وتوفي سنة خمس وثمانين ومأتين (220 - 285). (4635: كتاب معاني في القرآن) للامام العربية الفراء، يحيى بن زياد بن عبد الله بن مروان الديلمي الكوفي، المتوفي بطريق مكة في السنة السابعة بعد المائتين، وقد كتبه لعمر بن بكر صاحب الحسن بن سهل، في ألف ورقة، وكان يمليه ثمانون قاضيا ما عدى سائر الناس الذين لا يحصون، ذكره ابن النديم ص 99، وحكى عن تغلب سبب تأليفه وكيفيته مفصلا. طبع ونشر في المانيا، ويوجد بطهران عند السيد نصر الله التقوي في مجلد كبير بعنوان تفسير مشكل إعراب القرآن ومعانيه بدأ فيه بقوله: [ فأول ذلك اجتماع القراء وكتاب المصاحف على حذف الالف في بسم الله الرحمان الرحيم في فواتح الكتب واثباتهم اياها في قوله تعالى فسبح باسم ربك العظيم، وانما حذفوها في غيره لانها وقعت في موضع معروف لا يجهل القاري معناه ] ليس هو تفسير تمام الايات بل انما يقول في أول كل سورة: ومن سورة البقرة مثلا آية كذا، أو قوله تعالى كذا إلى آخر سورة البقرة ثم من سورة آل عمران آية كذا إلى آخر القرآن. (4636: معاني مختلفة وامور) رسالة في... لابي علي المعروف بسمك، أحمد بن إسماعيل بن عبد الله البجلي القوني القمي، المذكور في النجاشي والفهرست، صاحب الرسالة إلى ابن العميد والمعاصر للكليني، ذكر النجاشي: ان له رسائل في معان مختلفة. (4637: المعاني والبيان) في علم البيان، فارسي، للفاضل الميرزا فضل الله ابن المولى داود السودخروى المشهدي، بدايع نگار، المتوفي 1343، ذكره في آخر (مطلع الشمس). (4638: المعاني والبيان) للمفتي السيد محمد عباس الجزائري التستري اللكهنوي، المتوفي 1306 ذكرها في (التجليات). (4639: المعاني والبيان) للسيد الفاضل السيد عبد العظيم البروجردي،

[ 207 ]

تاريخ كتابتها 20 / ع 2، 1234، استكتبها الشيخ إسماعيل بن علي بن الحسن بن عبد الله الماحوزي، ضمن مجموعة (موقوفة مدرسة السيد البروجردي). (المعاني والبيان) منظومتان مرتا في (19: 301). (4640: المعتبر في علم العبير) أو (المنير في علم التعبير). فارسي، لابراهيم بن إسماعيل البكري، في فنين: الاول منه في سبعة عشر فصلا، والثاني في مقدمة وسبعة مقالات، الفه لشمس الدين غياث الاسلام، في 21 رمضان 666. يوجد في (عمچه حسين پاشا 273) بخط المؤلف والتاريخ المذكور والنسخة نصفه الاول في 233 ورق. (4641: معتمر وعيينه) قصة منظومة فارسية. أولها: معتمر نام مهترى ز عرب * رفت تا روضه ء نبى يكشب توجد بطهران (سپهسالار 2120) كما في فهرسها. (4642: معاول العقول) لقطع اساس الاصول، لابي أحمد الميرزا محمد ابن عبد النبي بن عبد الصانع الاخباري النيسابوري الاكبر آبادي المقتول بكاظمين في احدى الربيعين من سنة اثنين وثلاثين ومائتين والف (1232) وهو رد (اساس الاصول) للسيد دلدار علي بن محمد معين النصيرآبادي، وتصد فيه لتكفير الشيخ الاكبر من عبارة جرت له على خلاف الاصطلاح في أوائل (كشف الغطاء). وقد تصدى للرد على الميرزا محمد جملة من تلاميذ السيد دلدار علي، وكتبوا (مطارق الحق واليقين لكسر معاول الشياطين). أول (المعاول). [ الحمد لله وسلم على عباده الذين اصطفى ]. فرغ منه منتصف يوم الخميس التاسع من العشر الاول من الشهر العاشر من السنة السابعة من العشر الثالث من المائة الثالثة من الالف الثاني المطابق على خمس سنين قبل قتله. يوجد في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي، ونسخا منه في المكتبات. عنوان كلام نفسه فيه قال وعنوان كلام السيد قوله. أحال فيه إلى كتابه (فتح الباب) و (مصادر الانوار) و (مضيئة النور) وغيرها. (المعاهدة) للشيخ الرئيس أبي علي سينا مر بعنوانه الاخر (العهد 15: 362).

[ 208 ]

(4643: معاهد التنبيه) في شرح (من لا يحضره الفقيه) للشيخ أبي جعفر محمد بن جمال الدين أبي منصور الحسن صاحب (المعالم) ابن الشهيد الثاني، توفي سنة ثلاثين والف (1030). أوله: [ نحمدك يا من بتصحيح أحاديث جوده حكت جميع العقول ]. كتبه بعد (شرح الاستبصار) و (حاشية التهذيب) و (حاشية الروضة البهية) لاحالته إلى جميعها في هذا الشرح، والموجود منه في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني بكربلا إلى آخر الاعتكاف، وكتب في آخره: هذا ما تيسر كتابته في الجزء الثاني، ويتلوه في الثالث إنشاء الله ثواب الحج. ولا أدري ببقيته ومر في (استقصاء الاعتبار) في شرح (الاستبصار) أنه فرغ منه في 1026، فيظهر أنه كتب (المعاهد) بعد هذا التاريخ إلى وفاته في 1030، ولا أدري تممه في تلك المدة أم لا. (4644: معايب الرجال) لبي بي خانم بنت باقر خان (سر كرده ء سوار) باسترآباد، ألفه في 1313 قبل قتل ناصر الدين شاه (1264 - 1313) باسمه، في مجالس: 1 - اطوار شرابخوارى 2 - كردار اهل قمار 3 - چرس وبنگ ووافور والاسرار 4 - عباقره والواط. ذكر في المقدمة أحواله وأن امها كانت بنت الاخوند الملا محمد كاظم المجتهد المازندراني الساكن ببار فروش، وأن الكتاب في جواب (تأديب النسوان) حتى أن الرجال ينصرفوا من تأديب النساء ويتوجهوا إلى تأديب أنفسهم. أوله: [ نخست از ابتداى آدم، وثنا وحمد يزدان را كه از اضلاع سمت چپ پديد آورد نسوان را ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى: 1687) نسختان منها في طهران (حافظ فرمانفرمائيان) بخط علي اكبر الحسيني التفرشي شوال 1313، و (الملك 6297) كتابتها 5 ج 2 / 1314. (4645: كتاب المعايش) لابي الفضل الصابوني، محمد بن أحمد بن إبراهيم ابن سليم الجعفي الكوفي المصري الزيدي، ثم الامامي صاحب (الفاخر) وشيخ جعفر ابن قولويه. (4646: كتاب المعايش) والمكاسب، للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي بن

[ 209 ]

حسين بن موسى بن بابويه القمي المتوفي 381. (4647: المعتبر) في أحكام السفر، قال فيه: اني قد رأيت أحكام القصر والاتمام من أعظم ما يحتاج إليه أكثر الانام، هذا ومع عظم الحاجة إليه قد يعز على السالك سبيله فيرتكب منه ما لا يجوز فيحبط عمله، احببت أن أفرد له كتابا يعرب عن ايضاح مشكلاته واستفتاح مغلقاته، ورتبه على مقدمات ومطالب، ذكره في (كشف الحجب) قائلا اني لم اظفر على اسم مصنفه. (4648: المعتبر) في شرح (المختصر) لانه كالشرح للمختصر النافع يعني (النافع في مختصر الشرايع)، للمحقق الشيخ نجم الدين أبي القاسم جعفر بن الحسن الهذلي الحلي، المتوفي 676. خرج منه العبادات إلى كتاب الحج وبعض التجارات وذكر في أوله بعض المباحث الاصولية، وكتبه باسم الامير بهاء الدين محمد بن محمد الجويني. أوله: [ الحمد لله ذي القوة الباهرة والسطوة القاهرة ]. وطبع في هذه الاواخر طبعا لطيفا على عكس طبعه السابق، وفي آخر الطبعة الثانية وقفنامة مشير السلطنة في 1318. (4649: المعتدل) الخالي من الايجاز المخل والاطناب الممل في بيان حقيقة العدالة الشرعية المعتبرة. للمولى محمد مهدي بن محمد شفيع الاسترآبادي، المتوفي 1259 ألفه لنجم الدولة مؤمن خان، فرغ منه 1244، ألف باسمه أيضا (نجم المؤمن) الاتي، وهما في مجلد من كتب الشيخ عبد الحسين الطهراني، تاريخ كتابته 1252. (4650: معترك الاقوال) في أحوال الرجال، للمولى الفقيه الاقا محمد علي الكرمانشاهي ابن الوحيد البهبهاني، المتوفي سنة ست عشر ومأتين والف، أحال إليه في (المقامع) له. وذكر في (الروضات) وغيره، وقال الشيخ أبي علي في (منتهى المقال) وله كراريس في الرجال، ولعله عين هذا الكتاب، والله أعلم وأحال فيه (مفتاح المجامع) أيضا إلى (المعترك). (معترك العقول) شرح على (مجالي الانوار) للميرزا محمد الاخباري، وهو

[ 210 ]

لقب (مجالي المجالي 19: 373) المذكور. (4651: معترك المقال) في علم الرجال، للسيد عبد الله بن نور الدين بن المحدث الجزائري، المتوفي سنة ثلاث وسبعين ومائة والف (1173). ذكر فيه بلاد الرواة وصفاتهم وتاريخ ولادتهم ووفياتهم. كما صرح بذلك في بعض مصنفاته. (4652: المعتصم) في اصول الفقه، للمحقق الكاظمي، السيد محسن بن الحسن بن مرتضى الاعرجي الحسيني، المتوفي سنة سبع وعشرين ومائتين والف (1227). وهو طويل الذيل بعيد الاطراف، وهو أول ما كتبه في الاصول على ما يظهر من أول كتابه (الوافي) في شرح (الوافية) التونية. وهو موجود بخطه الشريف عند بعض أحفاده بالكاظمية. (4653: المعتصم البارع) في توضيح النافع، للسيد جعفر بن محمد بن جعفر الاعرجي، صاحب (مناهل الضرب). ذكره في كتابه (نفحة بغداد) الذي ألفه 1311. (4654: معتصم الشيعة) في أحكام الشريعة، للمحدث الفيض الكاشاني، محمد بن المرتضى المدعو بمحسن، المتوفي سنة احدى وتسعين والف (1091) فيه امهات المسائل مع ذكر الاقوال والدلائل، وهو كالشرح للمفاتيح على ما صرح به فيه خرج منه مجلد في الطهارة ومقدمات الصلاة في سعبة عشر ألف بيت، فرغ منه في 1029 قال في أول (المفاتيح) أودعت فيه يعني في (المعتصم) امهات المسائل مع ذكر الاقوال فيها والدلائل في أحسن بيان وترتيب، فلما فرغت من امهاته وأتممت منه مجلدا اشتغلت بامر آخر، ثم رجعت إليه، فرأيت أن أختصره في وريقات قليلة وفصول وجيزة وسميته (مفاتيح الشرايع) ورتبته كترتيب الكتاب على اثني عشر كتابا في فنين، إلى آخر كلامه، وفرغ من (المفاتيح) 1042. ونسخة (المعتصم) في كتب السيد محمد اليزدي باصفهان، وحكى لي السيد رضا بن الحاج السيد محمد الزنجاني أن عنده الطهارة والصلاة من (المعتصم). (4655: المعتقدة) أو (رساله ء اعتراف) أو (رساله ء اعتقاد) أو (اظهار اعتقاد)

[ 211 ]

لصاين الدين علي بن محمد تركه الخجندي الاصفهاني، المتوفي 14 ذي الحجة 835. ألفه باسم شاهرخ التيموري في جواب اعتراضات الاعداء، في أربعة مباحث وخمسة اصول ثم ثلاث اصول وخاتمة. أوله: [ حمد بيعد وسپاس بيقياس مالك الملكى را كه پويندگان جهان... أما بعد، باعث برنبشتن اين رساله ]. يوجد في (بايزيد ولي الدين 24 / 1825) ضمن مجموعة رسائله كتابتها 851 وطهران (المجلس 3 مج غير مفهرسة) ضمن مجموعة رسائله أيضا، كتابتها 903 ونسخا اخرى. (4656: معتقد الامامية) فارسي، مجهول المؤلف ويحتمل أن يكون تأليف عماد الدين حسن بن علي بن محمد بن علي الطبري الاملي المازندراني، يشبه ترجمة مع اختصار (غنية النزوع إلى علمي الاصول والفروع) للسيد عز الدين أبي المكارم حمزة بن علي بن زهرة، المذكور في (16: 69)، في علمي الاصول والفروع، في عدة أبواب وكل باب في عدة فصول. الباب الاول في التوحيد، في فصلين، الثاني في العدالة، في ثلاث عشر فصول. الثالث في النبوة، في ثمان فصول. الرابع الامامة، في أربعة عشر فصل الخامس في اصول الفقه، في احدى عشر فصلا السادس في الفقه، الركن الاول منه في الصلاة في ثمان وعشرين فصلا، الزكاة في اثني عشر فصلا، الصوم خمسة فصول، الحج ثمان عشرة فصلا، الجهاد في فصلا واحدة، البيوع في ست وعشرين فصلا، الفرائض في اثني عشر فصلا، والنكاح وغيره أربع وعشرة فصلا، والجنايات ثمان فصول، القضاء وما يتعلق به. يوجد منه نسخة بطهران (المجلس 260 خويي) ساقط الاول، كتابته 935 ذكر في فهرسها بعنوان (فقه فارسي) في 445 ص. ونسخة اخرى عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان عرفه مفصلا في فهرسه (ج 1 ص 33). أوله: [ شكر وسپاس خدايى را كه آفريننده جهان است، وداننده آشكار ونهانست ]. انتقلت هذه النسخة أيضا إلى مكتبة المجلس بطهران. (4657: معتمد الاحكام) في (شرح شرايع الاسلام) للشيخ خلف بن الشيخ حسن بن محمد علي بن حسن سلطان الحائري. رأيت مجلده الاول بخطه فرغ منه

[ 212 ]

سحر الاثنين رابع ربيع الاول 1232 ينتهي إلى آخر الدماء الثلاثة، وفي آخره أنه يتلوه في الثاني غسل الاموات. والنسخة في موقوفة مدرسة السيد البروجردي. والحق الشيخ خلف بآخره صورة وقفيته كتبها والده الشيخ حسن أوان هجرته إلى الكاظمين بعد وقعة سعود ونهبة الحائر. (4658: معتمد الانام) في شرح (شرايع الاسلام)، للشيخ محمد بن محمد صادق، يوجد مجلد كتاب القضاء منه عند السيد شهاب الدين بقم. أول هذا المجلد: [ الحمد لله الذي هدانا بتوفيقه إلى شرايع الاسلام وأوضح لنا بأنواره مسالك الافهام ]. يكثر فيه النقل عن صاحب (القوانين) ومعاصريه، ولعله تلميذ كاشف الغطاء المذكور في (مرآة الاحوال) وله (الشرايع المحمدية) ولعله الاتي ذكره. (4659: معتمد الانام) فقه مبسوط، للمولى الميرزا محمد بن الميرزا محمد علي ابن الميرزا (محمد. المصحح) بن غلام رضا بن الفاضل المؤيد الميرزا محمد الترك آبادي الكاشاني تلميذ شريف العلماء، والمتوفي 1269، كما أرخه الميرزا محمد رضا امام الجمعة بمسجد والده. حكاه المولى حبيب الله الكاشاني في (لباب الالقاب) عن ولده المذكور، ولعل مراده من الفاضل المؤيد، المولى محمد الكاشاني تلميذ العلامة المجلسي والمحقق السبزواري المذكور في (الكواكب). (4660: معتمد الانوار) في اصول الفقه، للشيخ الجليل الشيخ نصار النجفي المعاصر لكاشف الغطاء وأجل تلاميذه ووالد الشيخ راضي، توفي حدود 1240. موجود بخطه عند احفاده بالنجف، وهو تلميذ الشيخ بهاء الدين محمد مهدي بن محمد صالح العاملي الافتوني، وكتابه في مباحث الالفاظ. (4661: معتمد الزائرين) في زيارات الائمة الطاهرين، للسيد حسين بن محسن بن مرتضى الحسيني الحائري، المتوفي 1319. وهو والد السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني. موجود في خزانته بكاظمين. (4662: معتمد السائل) وهو الف مسألة في الفقه، للشيخ عبد الله بن الشيخ عباس الستري البحراني، المتوفي حدود 1270 عن قرب ثمانين سنة. قال في

[ 213 ]

(أنوار البدرين): أنه صنفه بعد ذهاب بصره فكان يمليه على تلامذته فيكتبون املائه، وهو في مقدار (تبصرة) العلامة. وذكره السيد مهدي البحراني في اجازته الكبيرة وذكر طريقه إليه. (4663: معتمد الشيعة) لمولوي حسين علي خان، الساكن في كنتور، المتوفي 1240. فارسي في الامامة ومطاعن المخالفين، ألفه باسم النواب معتمد الدولة السيد محمد بهادر ضيغم جنگ الوزير، سنة 1238 (فوايد اثني عشرية). أوله: [ كلامي كه حافظان قانون اسلام را مبدء اذعان واقرار بمعاد باشد ]. يوجد بطهران (المجلس 2076) كتابته 1248 في 527 ص (4664: معتمد الشيعة) في أحكام الشريعة، للحاج مولى مهدي بن أبي ذر النراقي الكاشاني، المتوفي سنة تسع ومائتين والف (1209). يكثر النقل منه ولده المولى أحمد في كتابه (المستند). وهو مختصر، نسخته الاصلية بخطه عند احفاده وقد طبع أوله بعين خطه كليشة في أول (نخبة البيان) له. (4665: معتمد الطالبين) لعلي رضا بن إبراهيم اليزدي. فقه من الطهارة إلى الاعتكاف، فرغ منه يوم السبت 26 صفر 1247. ويذكر فيه كتابه (مدارس الاحكام) المذكور في (20: 239) يوجد بيزد (جامع الكبير 197) بخط المؤلف كما في فهرسها. (4666: المعتمد في الامامة) للعلامة الكراجكي، محمد بن علي بن عثمان المتوفي 449: أوله: [ الحمد لله الذي عم خلقة امتنا ]. ألفه للشريف نقيب الطالبيين في عدة. فصول. استنسخه الشهيد الثاني بخطه ونقل عن خط الشهيد السيد محمد بن محمد بن الحسن الشهير بابن قاسم الحسيني في مجموعة دونها لنفسه، وفرغ من بعض اجزائها في ج 1 / 1059. يوجد بطهران عند السيد جلال المحدث الارموي. (4667: المعتمد في الفقه) للعلامة جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف الحلي، المتوفي سنة ست وعشرين وسبعمائة (726). ذكره في (الروضات) ولكنه تنظر في صدق النسبة. قال (الرياض) رأيت نسخة من

[ 214 ]

(الخلاصة) للعلامة في سارى مازندران، وعليها بلاغات العلامة بخطه، في حاشيته بخط بعض العلماء - ولعله من تلاميذ - العلامة - نسبة كتاب (المعتمد في الفقه) إلى العلامة. أقول: لقد أكثر النقل عن كتاب (المعتمد في الفقه) للعلامة الشيخ أبو العباس أحمد بن فهد الحلي في (المهذب البارع) وفي هامش نسخة (القواعد) للعلامة المكتوبة 1090 نقل بعض الفروع عن كتاب (المعتمد). (4668: المعتمد في الفقه) للقاضي سعد الدين أبي القاسم عبد العزيز بن نحرير بن عبد العزيز بن البراج القاضي بطرابلس، تلميذ علم الهدى وشيخ الطائفة. (4669: المعتمد في المعتقد) للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن القاسم المركب، الفقيه الثقة، يروى عنه الشيخ منتجب شيخه السيد مصطفى بن المرتضى بن الداعي الحسيني. (4670: معتمد الكلام) فارسي، لحسين علي خان المذكور آنفا ضمن عنوان تأليفة (معتمد الشيعة). نقض فيه كتاب (ايضاح لطافة المقال) الذي كتبه الفاضل الرشيد تلميذ عبد العزيز الدهلوي صاحب (التحفة الاثنى عشرية) في الجواب عن رسالة سبحانعلي خان، التي اثبت فيها لزوم كون أولاد الخلفاء أفضل من أولاد فاطمة (ع) عند أهل السنة. ذكره (كشف الحجب) وقال: هذا الكتاب يعني (المعتمد) مرتب على قسمين: أحدهما فيما يتعلق بالمقام، والثاني لا يتعلق به. (4671: كتاب المعجز) للشيخ الفقيه الشيخ خضر بن شلال آل خدام العفكاوي المتوفي 1255، المدفون بالنجف في مقبرته في رأس عقد السلام، ذكره في آخر شرحه على كتاب الميراث من (الروضة البهية)، وعد من تصانيفه في اجازته للشيخ عبد الكريم الكرماني في 1247 كتابه باسم (معجز الامامية). (4672: كتاب المعجزات) لاحمد بن محمد بن الحسين بن الحسن بن دؤل القمي، المتوفي سنة خمس وثلاثمائة (305) ذكره النجاشي.

[ 215 ]

(4673: كتاب المعجزات) للشيخ عماد الدين الحسن بن علي بن محمد بن علي بن الحسن الطبرسي، صاحب (كامل السقيفة). ذكره في كتابة (أسرار الامامة) الذي ألفة، 698، قال فيه، وصنف علمائنا كتبا جمة في معجزاتهم وخاصة ما ذكره عماد الدين الطوسي والسعيد بن بابويه وابن الراوندي وأبو جعفر الطوسي وعلم الهدى واضرابهم، ولي أيضا تأليف في هذا الباب، انتهى. ولعله (مناقب الطاهرين) الاتي أنه فرغ منه سنة 673. (4674: المعجزات) للسيد الجليل عبد الله الرواندي، كما نقل عن السيد ابن طاووس في (كشف المحجة) وان كتاب المعجزات للقطب الراوندي المعروف ب‍ (الخرايج) غير هذا، وان احتمل صاحب (الرياض) الاتحاد بدعوى التصحيف في عبارة ابن طاووس عن النساخ، فصحفوا الشيخ بالسيد والسعيد بعبد الله، والله أعلم. وقال الميرزا كمالا في مجموعته: أن (كتاب المعجزات) لهبة الله الراوندي والد قطب الراوندي، فيظهر منه أن في نسخة (كشف المحجة) التي كانت عنده كان هبة الله بدلا عن عبد الله مطابقا للنسخة المطبوعة من (كشف المحجة) فان فيها (كتاب المعجزات) لهبة الله الراوندي، ولكن في آخر (كشف المحجة) روى حديثا عن (الخرايج) ونسبه إلى هبة الله بن سعيد الراوندي، والظاهر مع أن (الخرايج) لسعيد بن هبة الله قطعا ان كل هذه في تغالط النساخ وإن مراده ب‍ (المعجزات) هو (الخرايج) للقطب الراوندي. (4675: المعجزات) للشيخ محمد علي بن عبد الائمة البلداوي، جمع فيه المعجزات والكرامات التي ظهرت عن المشهدين الكاظمين والعسكريين وعن حضرت السيد محمد بن علي الهادي المدفون بقرب بلد في عصره أو قريبا به، كتبها بعد رجوعه عن زيارة مشهد خراسان 1229، رأيت قطعة من أوائله في خزانة كتب شيخنا الحاج محمد حسن كبة. (4676: المعجزات) للشيخ الامام عماد الدين أبي جعفر محمد بن علي بن حمزة الطوسي المعروف بابن حمزة صاحب (الواسطة) و (الوسيلة) المتنين المعول عليهما.

[ 216 ]

ذكره الشيخ منتجب الدين. (4677: المعجزات) لمعلي بن محمد البصري. ذكره السيد هاشم في أول (مدينة المعاجز) وما رأيته في النجاشي والفهرست. (4678: معجزات پيامبر) فارسي، للسيد نور علي المخاطب بقدرت جنگ ابن قادر الدولة بهادر. يوجد في (الاصفية 181 سير) كما في فهرسها. (4679: معجزات خاص رسول) فارسي، من الحماسيات الدينية. يوجد بپاكستان (لاهور، پرفسور شيراني 2 / 1070 / 4122) كتابتها 1118، كما في فهرسها. (4680: المعجزات الخالدات) للسيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني، وترجمته إلى الفارسية لعلي رضا الخسروي المعروف بخسرواني. طبعت الترجمة في طهران. (4681: معجزات مرتضوي) في معجزاته (ع) بلغة الگجراتية، للحاج غلام علي بن الحاج إسماعيل البهاونگري المعاصر. ذكره في فهرسه وطبع في 400 ص. (4682: معجزات منظوم) مثنوي في معجزات الامام الصادق (ع) بلغة الاردوية. مطبوع، كما في فهرس لاهور. (4683: المعجزات والكرامات) أو (السحر والطلسمات والنيرنجات والاعاجيب). المنسوبة إلى الشيخ أبي علي سينا. والصحيح انه تأليف عمر بن سهلان الساوي، مؤلف (دانشنامه = تبصره) في المنطق بالفارسية، الذي نسب في بعض النسخ أيضا إلى الشيخ الرئيس. ونعلم أن كلاهما تأليف الساوي. أوله: [ أما بعد، فان مولانا تاج الدين معين الاسلام ضاعف الله قدره... تعرض في اثناء محاوراته العذبة الالفاظ ]. (4684: المعجزات والكرامات) فارسي، ذكر في ظهرها: أنها للشيخ الرئيس أبي علي سينا. أوله: [ در دانستن كيفيت معجزات وكرامات. چون قوتهاى نفس قدس نبوت در قسم نظرى وقسم عملي ]. يوجد بطهران (الملك 5 / 6135) ضمن مجموعة كتابتها 1299. راجع ما قبله. (4685: معجزة رد الشمس) بلغة اردو، للمولى عابد حسين الانصاري السهاونپوري

[ 217 ]

(4686: المعجم) في أصحاب القاضي أبي علي الصدفي، لابن الا بار صاحب التكملة لكتاب الصلة. مطبوع كما في (معجم المطبوعات). (4687: معجم أحاديث الشيعة) المذكورة في (بحار الانوار) و (الوسائل) و (مستدرك الوسائل)، على ترتيب الحروف، فيبتدي بكلمة آدم ويذكر جميع ما ورد من هذه المادة في الاحاديث. للسيد الشاب محمد الحسين الحسيني الجلالي الكشميري الاصل الحائري المسكن. (4688: معجم الاشراف) في انساب الشرفاء، مرتبا على أسماء البلاد التي كانوا نازلين بها، مثل كتاب (منتقلة الطالبية) الاتي ذكره، للسيد جعفر بن محمد بن جعفر الاعرجي النسابة، المتوفى بپشت كوه في 1332. أحال إليه في كتابه (البلد الامين في أنساب العترة الاكرمين) الموجود في الكاظمية. (4689: معجم أهل الادب) عده الشيخ الكفعمي المتوفى 905 من مآخذ كتابه (البلد الامين) كما في آخره، والظاهر أنه غير (معجم الادباء) للياقوت. (4690: معجم الحيوانات) في خمس مجلدات مرتبا على الحروف، لمحمد كاظم بن صادق المولود في النجف 3 محرم 1318. يذكر الاسم والضبط ووجه التسمية وطبايعه وما ذكر فيه من الامثال. (4691: معجم رجال المفضل) للشيخ أبي الفرج القناني محمد بن علي بن يعقوب شيخ أبي العباس النجاشي. (4692: معجم) في ذكر الشعراء على ترتيب حروف المعجم، من الالف إلى الياء، وهم خمسة آلاف اسم. وذكر لكل واحد أبياتا يسيرة مشهورة وهو في الف ورقه، للعلامة المرزباني أبي عبد الله محمد بن عمران الخراساني البغدادي، صاحب (أخبار أبي تمام) المتوفى سنة أربعة وثمانين وثلاثمائة (384). ذكره ابن النديم، ويقال له (معجم الشعراء). وطبع نصفه الثاني من حرف العين في مصر 1354 مع مقدمة في ترجمة المؤلف ذكر فيه ولادته 297 ووفاته 384 والتحقيق من عبد الستار أحمد فراج، والموجود منه في هذا الجزء الف ونيف من الشعراء. وحكى عنه في (المرشد)

[ 218 ]

ترجمة بن عبد الله بن الاحمر الازدي الذي شهد مع علي (ع) بصفين، وأورد بعض قصيدته في رثاء الحسين (ع) يوجد قطعة منه فيها أزيد من ثلاثين ترجمة بخط ابن أبي جرادة في مكتبة آل مرتضى ببعلبك وهي من مآخذ (أعيان الشيعة) عبر عنه بمختصر تاريخ شعراء الشيعة، وهو غير (أخبار الشعراء) له، كما ذكرناه عن قول ابن النديم. ويأتي في هذا الباب (المفيد). (4693: معجم الشعراء) لابي عمرو الزاهد محمد بن عبد الواحد، المعروف بغلام ثعلب، المتوفى سنة خمس وأربعين وثلاثمائة. والنسخة في مكتبة حالت افندي باسلامبول. (4694: معجم الشيوخ) فيه خمسمائة شيخ، ويقال له (معجم بن الفوطي) للشيخ عبد الرزاق بن أحمد بن محمد بن أحمد الصابوني البغدادي، المعروف بابن الفوطي المولود 642 والمتوفى 723. ذكره (كشف الظنون) بالعنوانين. وله (مجمع الاداب في معجم الاسماء والالقاب) في خمسين مجلدا وله تلخيص أيضا، كما مر. واسنظهر في (مجلة العرفان) تشيعه كما مر. (المعجم في آثار ملوك العجم) مر بعنوان (تاريخ معجم 3: 287). (4695: المعجم في معابير أشعار العجم) لشمس الدين محمد بن قيس الرازي، في فنون: العروض، القوافي، نقد الشعر. ألفه بين سنين 614 إلى 630 وطبع في بيروت بمباشرة ميرزا محمد خان القزويني في 1314 ش. أوله: [ الحمد لله المنعوت بنعوت الجلال... سپاس وستايش مرخداى را جل جلاله وعم نواله كه ارواح ما را ]. اقدم نسخته بطهران عند ذكاء الملك الفروغي بخط عماد الدين عبد الرحمان ابن فقير في ج 1 / 775 و 5 رمضان 781 في بغداد، والثانية في (اياصوفيا 4282 أو 4272) كتابته 881، والثالثة بطهران عند المدرس الرضوي واستفاد المدرس هذا في طبعه (المعجم) من الثلاثة المذكورات. (4696: معجم القبور) في تعيين مشاهد الائمة وأبنائهم وقبور مشاهير

[ 219 ]

العلماء وغيرهم، للسيد مهدي بن السيد محمد الخوانساري الاصفهاني الكاظمي، المولود بها 1319. (4697: معجم قرى جبل عامل) للشيخ سليمان ظاهر العاملي النباطي المعاصر، نشر في (مجلة العرفان) بصيدا. (4698: معجون الهي) فارسي في السير والسلوك، للميرزا أبي الفضل بن الاقا محمود الكرمانشاهي الطهراني، المتوفى بقرب طهران في 2 ع 1 / 1340. (4699: معجون الهي) فارسي وعربي ملمع، عرفاني في السير والسلوك والمعارف والاخلاق، لم يذكر في المقدمة اسم المؤلف غير أنه يذكر فيه: (قال الجد الصالح) و (وقال الخال المجلسي) فيظر أنه للمولى الفقيه الاقا محمود بن الاقا محمد علي بن الاقا باقر البهبهاني مقيم طهران، المتوفى بدزآشيب شميران طهران سنة احدى وسبعين ومأتين والف (1271) أو قبلها بسنتين، كما ذكره الحاج ميرزا محمد حسين الشهرستاني في (الموائد). أقول: هو الذي يعبر في تأليفاته عن الملا محمد صالح المازندراني بالجد وعن المجلسي بالخال. وهذا نظير الكشكول والغالب فيه الاخلاق العرفاني، لذا سماها في أوله ب‍ (مهيج الاشواق إلى علم الاخلاق)، يقرب من خمسة آلاف بيت. يوجد عند الاقا أحمد النهاوندي، وعند الحاج آقا أحمد الكرمانشاهي الطهراني، وعند الحاج الشيخ علي اكبر المورج الخراساني، أوله: [ الحمد لله الذي نور قلوب العارفين بأنوار معرفته فهم في بيداء محبته ]. فرغ المصنف من استنساخه في شوال 1247 ولعله تاريخ الكتابة، ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1432) وجود عشرة نسخ منه في ايران، أقدمها (مجلس 2118) و (ملي 630 ف) كتابة كلاهما 1347، وذكر في كلاهما أنهما بخط المؤلف. (4700: معدن الاسرار) في المواعظ والاخلاق، فارسي مطبوع، مرتب على مجالس، للاخوند المولى علي القزويني القارپوزآبادي، نزيل زنجان، المتوفى 1290، صاحب (صيغ العقود) واستاد الحاج ميرزا حبيب الله الرشتي في قزوين، وهو

[ 220 ]

في خمس مجلدات فقد الثاني منها في حياة المصنف وطبعت البواقي. فالاول والثالث طبعا في تبريز مرتان، والرابع والخامس طبعا بطهران 1333. وفي آخره ترجمة أحوال المؤلف كتبها ولده المولى محمد صادق المصحح للنسخة والمقابل لها مع المولى فتح الله الزنجاني. (4701: معدن اسرار) مثنوي عرفاني فارسي، نظم في 1261، (مظهر العجائب) يوجد بپاكستان (لاهور پرفسور شيراني 7 / 1814) بخط الناظم 1261، كما في فهرسها. (4702: معدن الاسرار) في بيان جواهر الاسرار، للسيد محيي الدين ابن أبي صالح القاري، طبع بحيدر آباد الهند 1305 في 228 ص. (4703: معدن افكار) لاتشي الشيرازي، السيد طاهر المذكور (9: 1) ذكره في ديوانه الموجود في (دانشگاه: 2412) وقال: أنه في 2300 بيت، كما في فهرسها. (4704: معدن الانوار ومشكاة الاسرار) للحاج مولى صالح البرغاني صرح في أوله: أنه ألفه بعد فراغه عن تفسير الوسيط الموسوم ب‍ (مفتاح الجنان في تفسير القرآن) وقد تم هو في ثمان مجلدات، وفرغ منها في ج 2 / 1269. ثم ألف (معدن الانوار) هذا في مقدمات تفسير (مفتاح الجنان)، ورتبه على اثني عشر كنزا وخاتمة. أوله: [ الحمد لله الكبير المتعال ذي العز والجلال ]. فرغ منه في 1270 رأيت هذا المجلد مع بعض مجلدات (مفتاح الجنان) عند سبطه الحاج ميرزا أبو تراب الشهيدي القزويني بطهران. (4705: معدن الانوار) في نسب النبي وآله الاطهار، للسيد حسون البراقي، مؤلف (تاريخ الكوفة)، يوجد بخط المؤلف عند ابن اخته الشيخ جعفر الحكيم النجفي في الشنافية، في 847 ص فرغ منه في 1307. (4706: معدن البكاء) في مقتل سيد الشهداء، للحاج مولى محمد صالح بن

[ 221 ]

الاقا محمد، وأخي الحاج مولى محمد تقي البرغاني القزويني، المعروف بالشهيد الثالث كبير في أربعة عشر مجلسأ وخاتمة، وينقل عنه الحاج مولى محمد باقر في (الدمعة الساكبة) وهو مع سائر كتبه في المقتل مثل (منبع البكاء) و (مفتاح البكاء) و (كنز البكاء) و (مجمع المصائب) كلها موجودة في خزانة كتبه بكربلا، وتوفي المؤلف بالحائر 1283 ودفن في الرواق الحسيني من طرف الرأس، كما كتب بعض ولده على ظهر (مفتاح البكاء) له. أوله: [ الحمد لله رب ]. (4707: معدن التجربيات) لحكيم محمد مهدي بن محمد جعفر، مؤلف (مخزن اسرار الاطباء) المذكور في (20: 223). فارسي، ألفه في 1170. يوجد في (الاصفية 282 طب) كتابته 1250 كما في فهرسها. (4708: معدن الجواهر) وتنبيه (رياضة) الخواطر، في الاداب والحكم المروية عن الرسول (ص) وغيره، للعلامة الكراجكي أبي الفتح محمد بن علي بن عثمان المتوفي سنة تسع وأربعين وأربعمائة (449)، وهو نظير (الخصال) إلا أنه لم يتجاوز أبواب العشرات، فهو في عشرة أقسام ورواياتها كلها مرسلة عن النبي والائمة (ع) وسائر الانبياء والحكماء والزهاد. أوله: [ الحمد لله ولي الكرم ومولى النعم وفائق الاذهان لاظهار الحكم ومطلق الالسن بأنواع الكلم... جمعت فيه من جواهر الالفاظ ودررها وعيون المعاني وغررها... جعلته فصولا مبوبة في عشرة أقسام، مرتبة على ترتيب توالي الاحاد ونظم تأليف الاعداد، وقد سلك غيري هذا النمط فاختصروا ]. ثم شرع في باب ما جاء في الواحد، وهكذا إلى العشرة. نسخة منه عند الشيخ عباس القمي، الذي ترجمه إلى الفارسية وطبعها، ونسخة بخط الشيخ تاج الدين حسين بن شمس الدين الصاعدي، ضمن مجموعة كلها بخطه كتبها باصفهان في 28 ع 1 / 986 على ظهرها صورة رواية الشريف عز الدين أبي الحرث محمد بن الحسن بن علي العلوي البغدادي، عن فخر السادة ضياء الدين أبي الفتح محمد بن محمد العلوي الحسيني الحائري المعروف بابن الجعفرية، في ج 1 / 573 في الحلة السيفية، وهو يرويه عن أبي الحسن علي بن الحصري الحائري، عن الشيخ الفقيه أبي عبد الله الحسين بن هبة الله الطرابلسي

[ 222 ]

عن مؤلفه الكراجكي، وهذه النسخة كانت من كتب سيدنا السيد أبو تراب الخوانساري رأيتها عند وصية السيد محمد رضا التبريزي. وفي خزانة الشيخ أمين آل حاج كاظم الكاظمي نسخة عتيقة احتمل سيدنا الحسن أنها خط الشيخ ابن إدريس الحلي، وفي بعض حواشيها كتب تاريخ لبعض الاغراض 781 والخط متقدم بكثير على هذا التاريخ ظاهرا. وترجمته بالفارسية تسمى (نزهة النواظر) وهو مطبوع، كما مر. (4709: معدن الجواهر) لملا طرزي، ألفه باسم أبو المظفر نور الدين محمد جهانگير (1014 - 1037)، في سبعة عشر بابا، في 1025: 1 - درجه ء شهادت وقدرتي كه زنده هاي معنوى راست، 2 - در عشق ومحبت كه وسيله ء وصال بمطلوب حقيقي است، 3 - بيوفائى وبى حقيقتي وپاداش آن، 4 - در فضيلت ديانت، 5 - در وفا وحقيقت پرورى، 6 - در تهمت وافترا، 7 - عدالت، 8 - توكل وقناعت 9 - فضيلت أكل حلال وصدق مقال، 10 - استغناى ايزدى... 17 - پاداش انديشه ء تباه در حق مردم بى گناه. أوله: [ جهان جهان نيايش جهاندارى را سزد كه رايات جهانگيرى فرمانروايان والا شكوه ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1688) نسختين منه: (بادليان 464) من القرن الحادي أو الثاني عشر، و (البنگال، ايشياتك 813 184) E كتابته 1152. (4710: معدن الحكمة) في خواص الائمة (ع) في عوالم الخلقة ومراتبهم الكمالية وصفاتهم الجمالية وشئونهم وجلالتهم، فارسي في الفى بيت، للمولى علي اصغر ابن علي اكبر البروجردي المولود 1231، كما في آخر (نور الانوار) له المطبوع 1275. (4711: معدن الدرر) في سيرة الشيخ حاجي عمر، فارسي لشمس الدين محمد بن سليمان دانيال العمري المرشدي، في عشرة أبواب وخاتمة. والخاتمة في شرح أحوال والده، شرع فيه 869. يوجد في (چلبى عبد الله 302) في 108 ورق. راجعه.

[ 223 ]

(4712: معدن الرضا) في شرح (هفت بند) المولى حسن الكاشي المعاصر للعلامة الحلي، الذي هو في المدايح. طبع بالهند. (4713: معدن السعادة) في التاريخ، ينقل عنه في (نجوم السماء) ترجمة تفضل حسين خان، المتوفي 1215. (4714: معدن الشفاء) أو (طب اسكندري) فارسي، لحكيم يهواه خان ابن خواص خان الهندي، في مقدمة ومبحثين في تعريف الطب ومباديها، ثم ثلاث أبواب وكل باب في عدة فصول. وهو كتاب جامع لابواب الطب وتطبيق طب اليوناني والهندي، طبع في 1877 م و 1294 بلكنهو. ويوجد منه نسخة في (كپنهاك، الملكية) كتابته 1068 و (الاصفية 799 طب) كتابته حدود 1200. (4715: معدن شناسى) لمحمد آقا، أحد تلامذة المدارس الجديدة في أوائل القرن الرابع عشر بطهران، جاء في ظهرها ما فحواه دخوله إلى الصف الثاني وشروعه درس المعدن في 23 رجب 1324. أوله: [ تحصيل اجسام عنصري واشكال مختلفه ء آنها ]. يوجد بطهران (المجلس 2161) بخط المؤلف، كما في فهرسها. (4716: معدن شناسى ومعرفة الارض) أصله لجان ليوس شليمر فلمنكى الطبيب ببلاط ناصر الدين شاه (1264 - 1313) والمعلم بدار الفنون طهران حين ذاك، ألفه في 1271 في عشرين فصلا للتعليم بتلك المدرسة. أوله: [ ما شاء الله لا قوت إلا با لله. علم معدن وشناختن شئون فلزات ]. يوجد بطهران (الملية 220 - 2321) كما في فهرسها لجواهر الكلام. (4717: معدن الغرائب) لحسين بن نعمت الله الطبيب، رسالة فارسية في معرفة القيافة والفراسة. أوله: [ حمد وسپاس حكيمى راكه وجود عالم بل عالم وجود قطره أي... أما بعد بر أرباب دانش ومهارت ]. يوجد في (الملك 1 / 5841) ضمن مجموعة من القرن الحادي أو الثاني عشر. (4718: معدن الفوائد) ويقال له: (مجمع الفوائد) أيضا، مجموعة رسائل الحاج ميرزا محمد هاشم الچهارسوقى، المتوفي 1318. كما في (المجمع).

[ 224 ]

فيه مباني الاصول والاستصحاب وأرجوزة الاصول الفقهية ورسالة في فقه الرضا وترجمة أبي بصير وحل العسير والمقالات. (4719: معدن الفيض) لمحمد شريف بن محمد صادق الخاتون آبادي. فارسي في الباه، في مقدمة وثلاث فصول وخاتمة. ألفه باسم الشاه سليمان. يوجد بيزد (جامع الكبير 5 / 1 - 247) سقطت من آخرها، كما في فهرسها. (4720: معدن المعاني) لشرف الدين أحمد بن يحيى المنيري الهندي من القرن الثامن. وذكر وفاته ببنكال 782، والمذكور اسمه شرف الدين يحيى كما مر بهذا الاسم في (9: 1115). فارسي عرفاني في مجلدين، من جمع تلميذه زين بن بدر غزني، والتلميذ هذا هو الذي جمع (مكاتيب) استاده أيضا. وهو في مجلدين: المجلد الاول في ثلاث وستين بابا، والثاني في ست وأربعين مجلسا، ذكر في ديباجة المجلد الثاني: أنه اشتغل فيه سنتين من 749 إلى 751. أوله: [ باب 1 در ذكر اثبات وجود... باب شصت وسيم در ذكر وعد ووعيد ولعنت بر شيطان. باب اول در ذكر اثبات وجود حق تعالى ووحدانيت أو... ذكرى در وجود وهستى حق افتاد بندگى مخدوم فرمود كه ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1395) ثلاث نسخ منه. (4721: كتاب المعدوم) للشيخ أبي عبد الله محمد بن عبد الملك بن محمد التبان صاحب (المسائل التبانية) عن علم الهدى، توفي في ذي القعدة سنة تسعة عشر وأربعمائة (419). (4722: معذرة العباد) رسالة عملية فارسية في الزكاة والربا والمزارعة والمكاسب المحرمة. للميرزا علي اكبر بن الحاج ميرزا محسن بن عبد الله الاردبيلي المعاصر. (4723: معذرة المتعاصي) من كتب الاسماعيلية. راجع ايوانف 467. (4724: المعراج) في الاحاديث، للشيخ أبي الصلاح تقي الدين الحلبي، كما استظهره في (الروضات).

[ 225 ]

(المعراج) لابي علي سينا، يأتي بعنوان (معراج نامه). (4725: معراج) رسالة فارسية عرفانية في المعراج، لميرزا أبي القاسم، بابا ذهبي المتخلص ب‍ راز، المذكور في (9: 346). أوله: [ الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى... أما بعد اعلم أيها الاخ ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 3887) ضمن مجموعة كتابتها 1305، كما في فهرسها. (4726: المعراج) والمعاد، للشيخ أحمد بن زين الدين الاحسائي المتوفي 1241، وشرحها تلميذه السيد كاظم الرشتي، والرسالة وشرحها موجودان في (مكتبة الحسينية) بالنجف. (4727: المعراج) لمحمد باقر بن محمد جعفر الهمداني البهاري (1277 - 1332) المذكور في (طبقات أعلام الشيعة، النقباء: 201) رسالة فارسية في مبحث المعراج الجسماني والروحاني. يوجد بطهران (إلهيات 2 / 486 د) ضمن مجموعة كتابتها 12 ج 1 / 1293، كما في فهرسها. (4728: معراج) أو (معراجية)، للسيد جعفر بن أبي إسحاق الكشفي الدارابي البروجردي (1189 - 1267). ذكر بهذا العنوان في الفهارس، وله (رق منشور) في المعراج الجسماني يحتمل اتحادهما. يوجد (المعراج) في شيراز (خانقاه أحمديه 248) بهذا العنوان، كما في الفهارس. (4729: كتاب المعراج) للشيخ الصالح أبي محمد الحسن، ينقل عنه بهذا العنوان الشيخ حسن بن سليمان الحلي تلميذ الشهيد الاول، والمتوفي بعد 802، في كتاب (المختصر) جملة من الاحاديث باسناد المؤلف إلى الشيخ الصدوق. وقد أوردها العلامة المجلسي في باب المعراج من سادس (البحار). (4730: رسالة في المعراج) فارسية في ثلاثة آلاف بيت، للميرزا حسن الجابري الاصفهاني المعاصر، وله رسالة (المعاد) كما مر آنفا. (4731: المعراجية) للمولوي السيد حشمت علي خير الله فوري الهندي، تلميذ الحاج سيد أبو القاسم القمي الحائري اللاهوري المعاصر المتوفي 1353، مطبوع بالاردو.

[ 226 ]

(4732: المعراج) وتفصيل وقايعه، للمولى علي اكبر بن محمد باقر الايجي الاصفهاني، الراد علي القادري والاحسائي والاخباري، والمتوفي 1232 كما في (الروضات). (4733: كتاب المعراج) لوالد الصدوق الشيخ أبي الحسن علي بن حسين ابن موسى بن بابويه القمي، المتوفي سنة تسع وعشرين وثلاثمائة (329)، سنة تناثر النجوم، ذكره النجاشي. (4734: المعراج) والمعاد، للسيد كاظم بن قاسم الرشتي الحائري، تلميذ الشيخ أحمد الاحسائي، وهي غير شرحه لرسالة استاده، رأيتها في (مكتبة الخوانساري) أولها: [ الحمد لله رب ] ادعى في أولها: ان المعراج الجسماني الجسداني حتى بثيابه (ص) مما اذعن به شيخه الشيخ أحمد واصر على ثبوته ورد على من انكره، وان مراده في عامة كلماته الموهمة للخلاف هذا المعراج لا غيره، والنسخة بخط تلميذه الميرزا حسن بن أمان الله الدهلوي العظيم آبادي كتبها في كربلا في الثلاثاء (20 شوال 1243). (4735: المعراج) الجسماني، للسيد صدر الدين محمد بن محمد باقر الرضوي القمي شارح (الوافية التونية) والمتوفي في حدود 1160 بخطه، ذكر في أولها وآخرها اسمه، وقال أوائلها: [ اعلم أنه لا خلاف بيننا معاشر الامامية بل من ضروريات مذهبنا المعراج الواحد الجسماني وهو الذي كان على البراق، واشير إليه في سورة الاسراء، وفيه بيان وعرجت بروحه إلى سمائك الوارد في دعاء الندبة ]. وفي آخرها: [ وأنا العبد الراجي الملقب بصدر الدين الرضوي ]. وهي في مجموعة من افاداته رأيتها بمكتبة الخوانساري. (4736: المعراج) منظومة في المنطق، للميرزا محمد بن سليمان التنكابني تلميذ صاحب (الضوابط)، ذكره في فهرست كتبه. (4737: كتاب المعراج) للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي، المتوفي احدى وثمانين وثلاثمائة (831). ذكره الشيخ في (الفهرست) وينقل عنه السيد

[ 227 ]

ولي الله نعمة الله في كتابه (كنز المطالب) الذي ألفه في 981، والسيد هاشم التوبلي الكتكاني البحراني في بعض تصانيفه. (4738: معراج) أو (المعراجية) للسيد محمد نور بخش بن محمد (795 - 869) المذكور في (9: 1228). فارسي عرفاني. أوله: [ شكر وسپاس مر حضرت قادر مختار است كه نقطه ء ذات شريف سيد كائنات... بعد حمد وصلاة نامتناهى بر قايل ]. اشار في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1396) إلى أربع نسخ منها. (4739: معراج) أو (معراجية) فارسي عرفاني، أوله: [ حمد له... أما بعد، أي طالب طريق يقين، كه يكى از برادران دين ازين برادر فقير مسكين معراج حضرت رسالت... سؤال نمود ]. يوجد في طهران (دانشگاه 24 / 3654) ضمن مجموعة كتابتها 22 - 1224 واحتمل صاحب الفهرس أنه للشيخ محمود الشبستري صاحب (گلشن راز) وغيرها. (4740: المعراج) للشيخ محمود عباس العاملي، المتوفي 1353. طبع في بيروت. (4741: المعراج) بلغة اردو، للسيد مظفر حسين بن ضامن حسن بن مير سعادتعلي القمي الرضوي اللكهنوي، المولود 1294. (4742: المعراج) لابي الحكم هشام بن سالم الجواليقي الثقة الراوي عن أبي عبد الله وأبي الحسن (ع). ذكره النجاشي. (4743: المعراج) في اثبات المعراج الجسماني، للسيد محمد هارون الزنجيفوري المتوفي 1339. بلغة اردو مطبوع. (4744: المعراج) في وقايع الطف، فارسي فيه ثمانية عشر مجلسا. أوله: [ نحمدك اللهم يامن حصل معراج محمد (ص) فوق السماوات العلى وصير معراج امامنا الحسين (ع) تحت سنابك خيول العدى ]. نسخة منه عند المرتضى المدرس الچهاردهى بطهران. (4745: معراج آسمان خيال) أو (عروجية) قصيدة فارسية، لقاسم

[ 228 ]

ابن أحمد المتخلص بحفظي، من شعراء القرن الحادي عشر، يوجد ضمن ديوانه بطهران (دانشگاه 2388) من القرن الثاني عشر، وفي ضمن الديوان تركيب بند في فتوحات شاه عباس الصفوي (995 - 1037). وتاريخ نظم القصيدة هذه 1030. (4746: معراج الاسرار) في التدابير العرفانية الخرافية، للسيد جواد سياه پوش بن محمد الزيني، من تلاميذ الميرزا محمد الاخباري المقتول 1233. (4747: معراج الاعمال) للسيد أصيل الدين عبد الله الدشتكي المتوفي 883، ذكره في (روضة الصفا). (4748: معراج اهل الكمال) إلى معرفة الرجال، شرح لفهرست شيخ الطائفة، لم يتم بل خرج منه حرف الالف والباء والتاء فقط، للشيخ سليمان بن عبد الله بن علي بن الحسن بن أحمد بن يوسف بن عمار البحراني الاوالي السراوي، صاحب (البلغة) في الرجال أيضا، المتوفي في سابع عشر رجب سنة احدى وعشرين ومائة والف 1121. أوله: [ الحمد لله الذي هدينا لدينه الكريم وصراطه المستقيم ]. كتبه قبل (بلغة المحدثين) الذي فرغ منه 1112. رأيت منها نسخا بالعراق وفي طهران عند الاقبال الاشتياني. (4749: معراج البلاغة) في جمع خطب النبي (ص)، للسيد محمد سعيد بن السيد ناصر حسين الموسوي. (4750: معراج التحقيق) إلى منهاج التصديق، في اصول الدين، للسيد شبر بن علي بن مشعل الستري البحراني، من أواخر المائة الثالثة عشر، تلمذ أوائل أمره على الشيخ عبد الله بن عباس الستري، ذكره في (أنوار البدرين). (4751: معراج الحكيم ومنهاج القويم) فارسي في الكيميا، يوجد نسخة منه بطهران (دانشگاه 1 / 1206) بخط علي أكبر درودي القرشي، 1305، كتب في أولها أنه عثر على هذه النسخة في خزانة الرضوية لم يكتب فيه اسم المؤلف ووجد اسم الكتاب في آخره بخط الكاتب واستنسخه. أوله بعد ذكر ما مر: [ بدان ارشدك الله إلى سواء السبيل كه موضوع علم صناعت كيميا فلزات ذائبه متطرقة است ].

[ 229 ]

(معراج الخيال) لميرزا علي رضا تجلي، المذكور في (19: 301). (4752: معراج الخيال) أو (چرخيات نظام) لنظام الاسترآبادي المعمايي (م 921)، المذكور في (9: 1201). وهي قصيدة فارسية بقافية الف. أولها: [ فضاى باختر گرديد گلگون از مى حمرا ]. ذكر عدة نسخ منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي). وآخره: [ مسمى شد به معراج الخيال اين گفته ء غرا ]. (4753: معراج الخيال) لوزير علي عبرتي العظيم آبادي. فارسي، في تذكرة الشعراء، ألفه في 1257. يوجد في پاكستان (لاهور، پرفسر شيراني 1495 / 4545) من اواخر القرن الثالث عشر، كما في فهرسها. (4754: معراج السالكين) في الكلام واصول الدين بالعربية، وترجمته بالفارسية تسمى (سراج السالكين). الاصل والترجمة للشيخ علي بن الحسين الكربلائي. وله (أنوار الهداية) المذكور في (ج 2: 446) المؤلف في 1107. (4755: معراج السالكين) لشاعر يتخلص ب‍ (محمود) مثنوي فارسي عرفاني في 236 بيت، في ستة أبواب: 1 - مقام شيطان 2 - طريق شريعت 3 - بيان راه طريقت 4 - راه حقيقت 5 - معرفت ذكر 6 - قرب حق وجمال ذات مطلق. جاء فيه: بيانى كه كردم ز لطف خدا * شد اسمش به معراج سالك ادا أوله: خدايا بحمد تو كردم بيان * تو خالق تو رزاق هر دو جهان رأيته في (الرضوية 2 / 9188) ضمن مجموعة من القرن الثاني عشر. (4756: معراج السعادة) فارسي، للحاج زين العابدين بن محمد ابراهيمي الكرماني، طبع بكرمان 1351، كما في فهرس مشار. (4757: معراج السعادة) فارسي في الاخلاق، للحاج المولى أحمد بن المولى مهدي بن أبي ذر الكاشاني النراقي، المتوفي سنة أربع وأربعين ومائتين والف (1244). مأخوذ من كتاب والده (جامع السعادات) ومرتب على ترتيبه، بل هو ترجمة له. وطبع بايران مكررا، ويوجد منها نسخا متعددة بايران وعراق. اقدم ما اطلعت عليها في (النجف، مكتبة الامير 915) كتابتها 1238 و (المشهد،

[ 230 ]

عبد الحميد المولوي 606) كتابتها 1265 انتقلت الاخيرة إلى كلية الالهيات بمشهد خراسان. (4758: معراج السماء) في وصف العلم والعلماء، للشيخ العارف المفسر الفقيه عبد الوحيد الجيلاني أو الاسترآبادي. ذكره في (الرياض). أقول: وهو ابن نعمة الله بن يحيى تلميذ الشيخ البهائي، على ما صرح به في آخر (الاثني عشرية الحجية) لاستاده الذي استنسخها بخطه في ذي الحجة 1025. (4759: معراج السماء) في الهيئة، للمولى مهدي بن أبي ذر النراقي المتوفي 1209. حكاه في (لباب الالقاب) عن خط ولد المؤلف المولى أحمد. (4760: المعراج السماوي) للشيخ كمال الدين ميثم بن علي بن ميثم البحراني، شارح (النهج) بثلاثة شروح، المتوفي سنة تسع وسبعين وستمائة، ذكره الشيخ سليمان البحراني في (رسالة تاريخ علماء البحرين) والسيد علي خان المدني ينقل عنه في تصانيفه كثيرا. (4761: معراج الشهادة) منظوم حماسي على روى (حمله ء حيدري) في وجوه الشباهة بين معراج الحسين (ع) بكربلا ومعراج جده بمكة في نيف والف بيت للشيخ محمد محسن بن الشيخ محمد رفيع الرشتي الاصفهاني المتخلص بعاصي، فرغ من نظمه بعد تأليفه مائة وعشرين كتابا - حسب اظهاره - في غرة ربيع الاول 1267. وعند الشروع في المقصود دعا لبقاء ناصر الدين شاه. رأيته في مجموعة من رسائله بخط اقل الطلاب عبد الجواد بن المولى لطفعلي كتابته 1279 عند السيد محمد رضا التبريزي في النجف. (4762: معراج الشهادة) بلغة اردو، طبع بالهند، كما في فهارسها. (4763: معراج الشريعة) في شرح (منهاج الهداية إلى أحكام الشريعة) للحاج محمد إبراهيم الكرباسي، وهو مطبوع. وأما الشرح هذا فهو لولده الاقا محمد مهدي ابن الحاج محمد إبراهيم. رأيت مجلده السادس في النذر والعهد واليمين. أوله: [ الحمد لله الذي أمرنا بايفاء النذر والايمان والعهود ]. فرغ منه في 2 محرم 1267. ويظهر

[ 231 ]

أن الشرح في حدود اثني عشر مجلدا، حيث أن العهد الذي ينتهي به هذا الجزء هو آخر الجزء الاول من (المنهاج) وللسيد محمد رضا الكلهري الكاشاني تلميذ الشارح شرحا على (المعراج) مر بعنوان الشرح. ويوجد عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم ثمان مجلدات منه، قال: الظاهر أنه فرغ من تأليفه 1272. أقول: مجلده الاول من أول الطهارة إلى آخر أحكام الحمام، تاريخ كتابته 1262 في مكتبة الشيخ محمد رضا فرج الله في النجف، فيظهر أنه ألفه قبل هذا التاريخ ومجلده الثالث في صلاة الجمعة والعيدين والايات إلى آخر الصلوات المستحبة، ومجلده الرابع في الزكاة والصوم والاعتكاف، وفي آخره أنه يتلوه كتاب الحج، وهما بخط السيد العالم المدرس في مدرسة نما ورد كتابتهما في 1273 بتلك المدرسة أوان اشتغالة وهو الحاج ميرزا محمد بديع بن السيد مصطفى بن المير عبد الحميد الموسوي الدرب الامامي الاصفهاني، المتوفي 21 شعبان 1318 كما أرخه في (رجال اصفهان) ص 30، رآهما السيد محمد علي الروضاتي كما كتبه إلينا، ومجلده الخامس في الحج. أوله: [ الحمد لله وكفى والصلاة على نبيه المصطفى ]. وبعده الكفارات للحج وغيره. فرغ منه 1269 وكتابته 1271 عند السيد علي العلامة النائيني. (4764: معراج العابدين) للمولى محمد جعفر بن محمد صادق. موجود في خزانة الرضوية. والمضنون أنه لمؤلف (دستور دعاء سيفى)، المذكور في (8: 153). (4765: معراج العارفين) لمحمد معصوم بن محمد تقي الدشت بياضي، مؤلف (انيس العاشقين ومعراج المحبين) الموجود في يزد (جامع كبير) الذي عليها وقفية تاريخها 1137، وكتب على ظهرها فهرست مؤلفاته بخطه: معراج العارفين وأنه ألفه بطوس وتحفة المحبين وأنه ألفه بمدينة وسلم العاشقين ألفه بمكة وفيوضات مدني، وواردت رضوي. (4766: معراج العارفين) للمولى محمد علي بن محمد البرغانى المعاصر، المتوفي 1272، ذكره في أول (لسان العارفين) له المؤلف 1229 والمطبوع ببمبئى 1306. أقول: فارسي بنظم ونثر عرفاني، ألفه حسب طلب الاحباء

[ 232 ]

أوله: [ وله الحمد في السماوات والارض، عشيا، حين تظهرون... أما بعد، چنين گويد محمد علي ]. رأيته بطهران عند الدكتور أحمد قاسم زاده غير مؤرخة من القرن الثالث عشر. (4767: معراج العارفين) في الادعية وألاوراد. طبع بطهران 1325. (4768: معراج العروض) في فن العروض، فارسي للميرزا غياث الدين بن جمال الدين صاحب (نامه ء نامى) موجود عند السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني وطبع بطهران 1315. (4769: معراج العقول) في شرح دعاء المشلول، للفيلسوف المولوي مرتضى النونهرى الغازى پورى، المتوفى 1336. مطبوع. (4770: معراج غم) في المرائي بلغة اردو، مطبوع، للميرزا نادر علي الملقب ب‍ رعد، الهندي. (4771: معراج فيض) لفيض الله خان، من القرن الثاني عشر، في قواعد الصرف والنحو والعروض، في عدة أبواب وفصول، ألفه باسم پير خواجه محمد مير المتخلص ب‍ درد الدهلوى المتوفي حدود 1199. يوجد بلاهور (پنجاب بهلك لائبريرى 470 فيض) كتابته 28 ذيقعده 1234، كما في فهرسها. (4772: معراج القبول) لميان قلندرشاه جيو، المتوفي 1240، منظوم فارسي في مدح الرسول (ص). أوله: گشت ما را چون بفضل حق تعالى بخت يار * حليه ء پاك نبى كردم بنظم آبدار يوجد بلاهور (پنجاب بهلك لا ئبريرى 442، 297 جيو) كتابته 19 محرم 1240 كما في فهرسها. وله أيضا (بيان حق) شرح منظوم للعقايد النسفية (عمر بن محمد المتوفي 537). راجعه. (4773: معراج الكمال) للمولى الشريف العدل أبي الحسن بن محمد طاهر بن عبد الحميد الفتوني النباطي العاملي الاصفهاني الغروى، صاحب (مرآة الانوار)

[ 233 ]

المتوفي أواخر عشر الاربعين بعد المائة والالف. والنسخة كانت عند الحاج مولى علي محمد النجف آبادى قدس الله سره، كما يظهر من فهرست كتبه. (4774: معراج الكلام) مجموعة في المراثي بلسان اردو، مطبوع. وهو منتخبات من المراثي التي نظمها الميرزا أوج بن الميرزا دبير اللكهنوى، صاحب (السبع المثاني 12: 129). (4775: معراج الكمال) للشيخ حسين بن محمد بن عبد النبي البحراني البلادي رسالة لطيفة في الطهارة والصلاة والزكاة والخمس والصوم، وخاتمة في الكفارات والامر بالمعروف، والنهي عن المنكر، ثم الاصول الخمسة الدينية على اساس التحقيق، عند الشيخ حسين القديحى عليه تصحيح جده الامي الشيخ أحمد آل طعان وقال في اجازته للسيد عبد العزيز بن أحمد التي كتبها سنة سبع وستين ومائة وألف في وصف كتابه (معراج الكمال) أنه صغير الحجم واف بالفوائد مذكور فيه الدلائل. رأيت نسخة اخرى منها في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي تاريخ كتابتها في حياة المصنف 1194 وعليها حواشي منه دام ظله، وعليها بلاغات مع أصلها في حياة المصنف، صرح في أوله بأنه تمحض في الفتوى وما اعتقده من الادلة. وكتبه بالتماس من وجب حقه عليه. أوله: [ الحمد لله الذي أوضح لنا مسالك شرايع الاحكام وقرر لنا ببيانه دروس قواعد الاسلام ]. قال في مسألة فاقد الطهورين الاقوى بقاء القضاء، فكتب حفيده في الحاشية عليه: أن سقوط الاداء اجماعي والخلاف في سقوط القضاء، ثم اختار البقاء المختار لجده في المتن. ورمزه م. د. فيظهر اسمه محمد. (4776: معراج الكمال) في تحقيق معنى الشيخ والارشاد والمريد والاسترشاد، للمولى شاه محمد الدارابي الاصطهباناتي، المذكور في (9: 665) ذكره تلميذ السيد محمد القطب الذهبي في (فصل الخطاب) وأن نسخة خط المؤلف عندي. (4777: معراج المتقين) في السير والسلوك والاخلاق، فارسي، للشيخ

[ 234 ]

المعاصر علي بن شيخ علي نقي البحراني السرجاني الكرماني الحائري، طبع مع كتابه (نور الدين) في 1321. (4778: معراج المحبة) منظوم فارسي في المراثى، طبع بمبئى وايران 1315. صدر باسم ناصر الدين شاه (1264 - 1313)، ثم نظم مراثي الحسين (ع) ومصائبة من أول موت معاوية إلى رجوع أهل البيت المدينة، على ما ورد في الاخبار وهو من نظم الشيخ على بن الشيخ العراقين الشيخ عبد الحسين الطهراني، (4779: معراج المضامين) في معجزات المعصومين وولاداتهم وشهاداتهم. مثنوي فارسي، لاسماعيل حسين صاحب، المشكاة آبادي الساكن في لكهنو المتخلص ب‍ منير. طبع بالهند حدود 1315. (4780: معراج الموحدين وسلم حياة الموقنين) من كتب الدروزي - إسماعيلي. راجع ايوانف 617. (معراج المؤمنين) لكاشف الدزفولي، مر بعنوان (شرح بيت) في (13: 129). (4781: معراج المؤمنين) في شرح (الالفية) و (النفلية) الشهيدية، للشيخ محمد حسن بن الحاج المولى محمد الشريعتمدار الاسترآبادي، مقيم طهران توفي سنة 1318. لم يتم وانما خرج منه ما يتعلق بفضل الصلاة وفضل الجماعة وعقاب تاركها واقسام الصلوات الفريضة والنفلية وكيفية الرواتب وغيرها من النوافل. أوله: [ الحمد لله والصلاة على رسول الله ]. (4782: معراج المؤمنين) في الصلاة الليل وآدابها وأدعيتها، لرستم خان ابن صفى قليخان، من امراء عصر الشاه سليمان الصفوي (1077 - 1105). رأيتها بمكتبة سردار كابلى بكرمانشاه. أوله: [ معراج پايه ء والاى شكر گزارى اقرار بعجز وقصور از گلدسته ء از هار محامد نا محدود ]. مرتب على مقدمة في فضل الدعاء وآدابه وأوقاته ثم ستة مناهج: المنهج 1 - في فضل صلاة الليل 2 - لادعية للقيام من النوم وبعده 3 - في آداب الركعات الثمان 4 - في آداب الشفع والوتر 5 - في آداب نافلة الفجر

[ 235 ]

6 - في فضل ليلة الجمعة وآدابها. وخاتمة في صلاة الحجات، وبعض أدعية الجمعات وغيرها. فيظهر منه أن مؤلفة من أهل الاستنباط، كما جاء فيه كثيرا: بقول الاقوى كذا، المشهور كذا، الاحتياط كذا، لو عمل بهذه الرواية لا بأس به، الاحوط الترك، سزوار است چنين كنيد، وغيرها. يظهر من استنباطاته. ونسخة اخرى بخط الشيخ محمد تقي بن محمد صادق الجزايري الشهير بالعرب في 1104 في تستر عند بعض الاصحاب و (دانشگاه 3618) كتابته ع 1 / 1108. (4783: معراج المؤمنين) مطبوع بالهند، وهو في الطهارة والصلاة، للمفتي المير السيد محمد عباس بن السيد علي اكبر التستري، المتوفي بلكهنو 25 رجب 1306. (4784: معراج نامه) في المعراج باللغة الگجراتية، للحاج غلام علي البهاونگرى بن الحاج إسماعيل. ذكره في فهرسه حين زيارته نجف. (4785: معراج نامه) أو (اثبات النبوة) أو (مرشد الكفاية) منسوبة إلى الشيخ الرئيس أبو علي سينا، والمطبوع باسم (معراج نامه) منسوبة إليه. وجاء في بعض النسخ أنه ألفه حسب طلب علاء الدولة، في مقدمة وثلاث فصول، وبعض النسخ بلا مقدمة وفي فصلين. يوجد بطهران (الملية) نسخة منه منسوبة إلى شهاب الدين السهروردي وفي نسخة (مراد بخارى) نسب إلى قطب الدين أبو منصور مظفر بن أبو الحسين اردشير العبادي الواعظ المروزي، المولود 471 أو 491 والمتوفي بخوزستان في 547، مؤلف (الوسيلة إلى معرفة الفضيلة). أوله: [ سپاس خداوند زمين وآسمان را ستايش دهنده جان را... أما بعد، بهر وقت عزيزي از دوستان ما در معنى معراج ]. طبع مكررا منه باهتمام الدكتور بهمن كريمي برشت 1312 ش ومنه باهتمام الدكتور غلام حسين صديقى بطهران 1330 ش. ونسخه شايعة ذكر منها ثلاثين نسخة في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 846 - 848) اقدمها بطهران (سنا 219) كتابته 15 صفر 584.

[ 236 ]

4786: معراج نامه) لاعظم الهندي، منظومة فارسية، يوجد في پاكستان (انجمن ترقى اردو 3 ق ف 277) كتابته 1120 مع (كتاب دلگشاه) له أيضا، كما في فهرسها. (معراج نامه) للعطار، مر في (19: 301). (4787: معراج نامه) لعرفي الشيرازي، المذكور في (9: 712). منظومة فارسية. يوجد بطهران (دانشگاه 68 / 2098) ضمن جنگ المؤرخة 1083 - 1086 كما في فهرسها. (4788: معراج نامه) منظومة لمداح الخوانساري، من شعراء القرن الثالث عشر، كان ينظم بالفارسية ولهجة الخوانسارية والرية. والمنظومة هذه باللهجة اللرية ذكره (شعراى خوانسار) واضاف أنه لم يعثر على نسخته. (4789: معراج نامه) أو (توحيد قوسين) للشاه نعمة الله الولي الكرماني، (730 - 834) فارسي عرفاني، يوجد بهذا العنوان في (بنگال، الاسوية 8 / 511 71) ao ضمن مجموعة من رسائله (معراج نامه) لنظيري، مر في (19: 302). (4790: معراج النبي) في المعراج، للشيخ أبي عزيز محمد بن عبد الله بن محمد الخطى، أوله: [ الحمد لله الذي جعل محمد وآله الهداة علة في ايجاد جميع الكائنات وعرج به تعظيما لشأنه ]. وتاريخ كتابة النسخة 1194، وفرغ هو من كتابه (منية الطالب) في 1167 كما يأتي. (4791: معراج النبي) على ما ذكره الفيض في تفسيره (الصافي) وغيره طبع بغداد ص 16. (4792: معراج النبيه) في شرح (من يحضره الفقيه)، للمحدث البحراني الشيخ يوسف بن أحمد بن إبراهيم الدرازي، المتوفي سنة ست وثمانين ومائة والف (1186). قال في (اللؤلؤة) خرج منه قليل من أوله ولم يتم. (4793: معراج النثر) في فضائل أهل البيت ومصائبهم نظما ونثرا. للسيد

[ 237 ]

فدا علي الهندي المعاصر. طبع بلغة اردو. (4794: معراج النحو) للمولى اعجاز حسين البديواني، المتوفي 1350 ذكره في (تذكره ء بى بها) ص 62. (4795: معراج النفس) لمحمد رضا بن الاخوند محمد باقر المجلسي، المذكور في (9: 363). (4796: معراج النفس) للشيخ محمد علي بن أبي طالب الحزين اللاهيجي الاصفهاني، المتوفي ببنارس الهند 1181. حكاه في (نجوم السماء) عن فهرست كتبه. (4797: معراج الوصول) في معرفة آل الرسول، لجمال الدين الزرندي المدني، ينقل عنه السيد المعاصر في خامس (المجالس السنية). (4798: معراج اليقين) في شرح (نهج المسترشدين في اصول الدين) لولد العلامة المصنف، وهو الشيخ فخر الدين أبو طالب محمد بن الحسن بن يوسف بن المطهر الحلي، المتوفي 771 والمولود 682. فرغ منه في سادس ربيع الاول 715 في بلدة سلطانية، عناوينه: قال دام ظله، أقول. فالشرح في حياة والده وهو حامل لتمام المتن. والنسخة بخط السيد نعمة الله بن محمد الحسيني، فرغ من الكتابة يوم الاحد غرة ذي الحجة 980. أوله: [ الحمد لله المنقذ من الحيرة بحسن توفيقه المخلص من الضلال بهدايته ] عند السيد محمد الكوهكمرى في النجف، فيها نقص من الاول، وعند الحاج شيخ عباس القمي نسخة تامة. أوله: [ الحمد لله المنقذ من الحيرة والضلال المرشد إلى سبيل الصواب ]. وهذه النسخة بخط موسى بن جعفر ابن عيسى بن الحداد كتابته 3 ج 1 / 768 فهى نسخة عصر الشارح، حفظها الله لنا، ذكر فيها تاريخ فراغ الشرح سادس ربيع الاخر 715. (4799: كتاب المعران) لابي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة المتوفي 205. ذكره ابن النديم وابن خلكان. (4800: معرب اصلاح البشر) الفارسى الذي ألفه السيد جواد التبريزي المذكور في (2: 172)، عربه الميرزا محمد الخليلي الاتي ذكره، وفرغ منه 12 ع 1 /

[ 238 ]

1371، واستنسخ عن خطه السيد حسن القپانچي النجفي لنفسه وفرغ هو في ج 1 / 1371 رأيته في مكتبته. (4801: معرب اصول الدين) الخمسة الفارسية، تصنيف الوحيد البهبهاني (راجع فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 880) لابن اخته وصهره وتلميذه الميرسيد علي بن محمد علي الطباطبائي، المتوفي 1231، ذكره تلميذه الشيخ أبو علي في رجاله. (4802: معرب اقوال كنفوسيوس) مع المقدمة والشروح، ليونل جيلز من الافرنجية إلى العربية، للسيد الاديب مصطفى بن السيد سعيد بن أحمد آل طعمة الموسوي الحائري المولود 1326 والمتوفي سادس شعبان 1382 في كربلا بلا عقب، وهو مجلد بقلمه رأيته عند السيد سلمان بن السيد هادي بن مهدي الموسوي الفائزي الحائري آل طعمة في كربلا، مع المعربات الاتية كلها بخطه. (4803: معرب اوصاف الاشراف) الفارسى الذي هو تأليف الخواجه نصير الدين الطوسي المذكور في (2: 477). عربه الطبيب الميرزا محمد بن الميرزا صادق بن الميرزا باقر بن الحاج ميرزا خليل الرازي النجفي، المولود 1318. وقد فرغ من تبييضه 1369. (4804: معرب الباب الثالث) من ترجمة تاريخ قم. للسيد حسون البراقي رأيته بخطه في مكتبة الشيخ علي كاشف الغطاء في المجاميع رقم 17. فرغ منه 8 ع 2 / 1317. (4805: معرب بدر مشعشع) للسيد مهدي بن السيد علي البحراني النجفي المعاصر (4806: معرب بوستان) لعباس الخليلي المعاصر، طبع مع (معرب گلستان) له. (4807، معرب التاريخ الاساسي) للولايات المتحدة الامريكية، أصله الافرنجي لحاول بيرد ومارى بيرد، والتعريب للسيد مصطفى آل طعمة المذكور في (معرب أقوال كنفسيوس) في مجلد كبير، رأيته عند السيد سلمان آل طعمة المذكور.

[ 239 ]

(4808: معرب تبصرة العوام) للشيخ الحافظ الحسين بن علي البطيطي. (4809: معرب تحفة الابرار) الفارسى، في اصول الدين ومناقب الاطهار للشيخ علي بن سيف بن منصور النجفي، صاحب (كنز الفوائد) الذي فرغ منه في 937 قال صاحب (الرياض) رأيته بهراة. أقول: وهو موجود في خزانة شيخنا الحاج محمد حسن كبة. أوله: [ ومنه التوفيق وبلطفه التحقيق والتدقيق نحمد الله سبحانه حمدا لا عد له، وثناء لا حد له ]، ولكن ذكر اسم المؤلف في الخطبة نجف بن سيف والظاهر أنه غلط الناسخ. ونسخة اخرى بخط الشيخ نجم الدين بن عبد الله المتروكي فرغ من الكتابة يوم الاحد رابع جمادي الثانية سنة ثمان وتسعمائة عند الحاج سيد محمد علي السبزواري بالكاظمية، ومر أن الاصل الفارسى للشيخ بن علي بن محمد بن الحسن الطبرسي. (4810: معرب التعاليم الطاوية) أصله الافرنجي لليونل جيلز المذكور والتعريب للسيد مصطفى آل طعمة المذكور آنفا، يوجد بقلمه عند السيد سليمان آل طعمة المذكور. (معرب رسالة التنباك) مر بعنوان رسالة التنباك. (معرب جلاء العيون) الفارسى، مر بعنوان. جلاء العيون، للسيد عبد الله الشبر في (5: 125). (4811: معرب رباعيات خيام) نظما، للسيد أحمد بن علي بن السيد صافي، المعاصر المذكور في (2: 351). طبع بالنجف. (4812: معرب رسالة الحكمة) تأليف المولى رجب علي التبريزي، عربه تلميذه القاضي سعيد القمي، وجعله تاسع (الرسائل الاربعينيات). ذكر في مقدمة طبع (كليد بهشت) ص: كر. (4813: معرب رسالة المعاملات) أصله للوحيد البهبهاني (21: 202) والمعرب للشيخ أبي علي محمد بن إسماعيل الحائري، صاحب كتاب الرجال المشهور برجال أبو علي، كما ذكرها في ترجمة الوحيد.

[ 240 ]

(4814: معرب زبدة الهيئة) النصيرية، الفارسى، للشيخ علي بن محمد الكاشي الملقب بنصير الدين، المتوفي 755 في الغرى، وشرح المعرب الموسوم ب‍ (الشهدة) لابن العتايقي. مر بعنوان الترجمة. أول المعرب: [ الحمد لله فاطر السماوات ومدورها ومبدع الكواكب ومنورها ]. في الخزانة الغروية. (4815: معرب رسالة السير والسلوك) المنسوب إلى آية الله بحر العلوم، الفارسية الموجودة نسخها. لابي المجد آقا. رضا الاصفهاني. ذكر أنه راى نسخة منه بخطه السيد مهدي القزويني كتبها في كرمانشاه وكانت عنده ولده السيد حسين ابن مهدي، والتمس هو تعريبها فعربها له. (4816: معرب شاهنامه) الفردوسية، لعباس الخليلي، طبع بعضه في (مجلة المقتطف). (4817: معرب الشرفيات) الذي هو فارسي، في جواب المسائل التي سئلها الشيخ مهدي شرف الدين، للسيد هبة الدين الشهرستاني، عربه الحاج السيد مصطفى بن السيد أبي القاسم بن أحمد بن الحسين بن عبد الكريم الجزائري التستري النجفي، وفرغ منه 1367. (4818: معرب عظماء العلم) أصله الافرنجي تأليف كروذ ويلسن، والتعريب للسيد مصطفى آل طعمة المذكور في (معرب أقوال 21: 238) بقلمه عند السيد سلمان المذكور. (4819: معرب عقايد الاسلام) التركي، المنسوب إلى الاردبيلي، للمولى محمد بن نقي التبريزي، فرغ منه 1308، وطبع 1321. أوله: [ الحمد لله الذي دل علي ذاته بذاته ]. فرغ منه عصر يوم الثلثاء رابع عشر جمادي الاخرة 1310 والنسخة بخطه المؤلف في النجف. وقال الاردوبادي في (الحديقة المبهجة) أنه للحاج محمد بن علي الخوئي المتوفي 1334. راجعه. (4820: معرب عين الحياة) المجلسية الفارسية، للسيد مصطفى بن السيد محمد هادي بن دلدار على النقوي، المتوفي 1323.

[ 241 ]

(4821: معرب فرهنگ خاورشناسان) أي (معجم المستشرقين) مع تعليقات وزيادات كثيرة على أصله الفارسى، للسيد محمد مهدي بن السيد حسن آل خرسان الموسوي النجفي، المولود 1347. (4822: معرب فصل الخطاب) في فضائل الال والاصحاب، للخواجه محمد پارسا بالفارسية، عربه السيد پادشاه الحسيني، جده السيد عبد الرحيم بن السيد عبد الله بن السيد پادشاه المذكور، كما ذ كره حفيده المذكور في كتابه (تحفة النجباء في مناقب أهل العباء). أقول: يوجد نسخا متعددة من تأليف الخواجه محمد پارسا البخاري الحافظي (756 - 832) باسم (فصل الخطاب لوصل لاحباب الفارق بين الخطاء والصواب) الذي ألفه باسم قوام الملك نظام الدين أبو يعلي أحمد بن طاهر، عرفانية في ثمانية أبواب في تطابق عقايد الشريعة والطريقة. أوله: [ الحمد لله الدال لخلقه علي وحدانية باعلامه وآياته ]. في (نور عثمانية 2686) كتابته 847 و (القاهرة دار الكتب 30 ادب فارسي) كتابته 874 و (طهران، المجلس 1172 طباطبائي) كتابته 891 ونسخا متأخرة. كما في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1299). راجعه. (معرب الفصول النصيرية) الفارسي، للمولى ركن الدين الجرجاني. مر بعنوان الترجمة، أوله: [ أما بعد الواجب وجوده الفائض على سائر القوابل جوده ] نسخه شايعة منها عند الشيخ قاسم محيى الدين بالنجف، ومر ذكره بعنوان الترجمة في (4: 122). واسمه (الدعامة). (4823: معرب گلستان) الفارسى لسعدي، نظما بنظم ونثرا بنثر، لنوبخت المعاصر ناظم (شاهنامه ء پهلوى). كان مصمما على طبعه. (4824: معرب گلستان) الفارسى المذكور، لعباس الخليلي المعاصر، طبع في مطبعة المقتطف. (4825: معرب لم تحطم الذرة) أصله لار تركي سليمان، والتعريب للسيد مصطفى آل طعمة المذكور في (معرب اقوال 21: 238) رأيته بقلمه

[ 242 ]

عند السيد سليمان المذكور. (4826: معرب مجالس المؤمنين) للقاضي نور الله الشهيد، الفارسى، للشيخ الاديب صاحب (كنز الاديب في كل فن عجيب) الشيخ أحمد بن الشيخ درويش علي البغدادي الحائري، المتوفي تسع وعشرين وثلاثمائة والف. انتقل بعد وفاته إلى ولده الذي توفي بعده بقليل، وثم حكى السيد محمد حسين بن محمد طاهر القزويني الحائري أنه رآه. (4827: معرب مفاتيح الجنان) للشيخ موسى بن هادي بن الحجة الشيخ زين العابدين بن إسماعيل بن العابدين المرندي النجفي، المولود بها 1350. (4828: معرب مفرحة الانام) المندرجة بتمامه في رسالة (ابنية الكعبة 1: 73) قال في (الرياض) يحتمل أن المعرب هو السيد الشهيد مؤلف أصله الفارسى. أو المولى فتح الله بن مسيح الله الذي ادرج المعرب في رسالته (أبنية الكعبة) أو ثالث غيرهما. (4829: معرب مرزبان نامه) أصله لاسپهبد مرزبان بن رستم، المتوفي 302، باللغة الطبرية، له ترجمتان إلى الفارسية، أولهما لمحمد بن غازي من القرن السادس والثاني لسعد الدين الوراوينى. والترجمة العربية للقاضي شهاب الدين بن عربشاه، مؤلف (فاكهة الخلفاء). راجعه. (4830: معرب مناسك حج (الفارسى الذي هو للوحيد البهبهاني، للشيخ أبي علي محمد بن إسماعيل الحائري المتوفي راجعا عن الحج في النجف سنة خمسة عشر ومائتين وألف، ذكره في كتابه (منتهى المقال) في ترجمة استاده الوحيد البهبهاني، (4831: معرب مناسك حج) الفارسى الذي هو اوسط الخمسة رسائل في مناسك الحج كلها تصنيف الفقيه الاقا محمد علي الكرمانشاهي بن الوحيد البهبهاني، والمعرب أيضا للشيخ أبي علي محمد الحائري المذكور آنفا. أيضا ذكره في (المنتهى) المذكور. (4832: معرب منطق العلوم الطبيعية والاجتماعية) أصله الافرنجي

[ 243 ]

تأليف تورث شبردت، والترجمة للسيد مصطفى آل طعمة المذكور في (معرب اقوال 21: 238) أيضا عند السيد سليمان آل طعمة. (4833: معرب منهج الرشاد) الفارسى الذي عمله الحاج شيخ جعفر التستري للمقلدين. موجود في خزانة المولى علي محمد النجف آبادى بالتسترية بالنجف. (4834: معرب المثنوى) أصله للمولوي البلخي، والمعرب نظما للشيخ محمد حسين القطيفي، الشهير في حكمة الاشراق في عصر نادرشاه الذي جلس الملك 1148. حكاه الشيخ عبد النبي في (التتميم). (4835: كتاب المعرفات من النساء في قريش) لابي المنذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة، ذكره ابن النديم. (4836: كتاب المعرفة) لابي إسحاق إبراهيم بن محمد بن سعيد بن هلال ابن عاصم بن سعد بن مسعود الثقفي، المتوفي سنة 283. أصله كوفي وانتقل إلى اصفهان لانه لما عمل كتاب (المعرفة) وفيه المناقب المشهورة والمثالب فاستعظمه الكوفيون واشاروا عليه بأن يتركه ولا يخرجه، فقال: أي البلاد أبعد من الشيعة ؟ فقالوا: اصفهان فحلف لا أروي هذا الكتاب الا بها، فانتقل إليها ورواه بها، ثقة منه بصحة ما رواه النجاشي وقريبا منه، قال ابن النديم في الفهرست، وحكى السيد بن طاووس في كتاب (اليقين) عن كتاب (المعرفة) هذا وقال: أنه أربعة اجزاء ظاهرا أنها كتبت في حياة أبي إسحاق المؤلف - الخ. ونقل عنه ثلاثة عشر حديثا في تسمية علي (ع) بأمير المؤمنين ومع ملاحظة تعدد طرق بعضها يصير ستة عشر وفي (كشف المحجة) اوصى إلى إبنه بالرجوع إليه. (4837: كتاب المعرفة) للسيد أحمد بن علي الحسيني العقيقي، صاحب (تاريخ الرجال) المتوفي سنة نيف وثمانين ومائتين، ذكره النجاشي. (4838: كتاب المعرفة) لاحمد بن محمد بن الحسين بن الحسن بن دؤل القمي، المتوفي سنة 350، ذكره النجاشي. (4839: كتاب المعرفة) لابي سهل إسماعيل بن إسحاق بن أبي سهل النوبختي

[ 244 ]

الحاضر وفات العسكري، والفائز بلقاء الحجة (ع) وله (ابطال القياس) كما مر. (4840: كتاب المعرفة) لابي محمد إسماعيل بن محمد بن إسماعيل بن هلال المخزومي، الملقب بقنبرة، استاد علي بن أحمد العقيقي (صاحب الرجال) ذكره النجاشي وعده ابن النديم في قسم المتكلمين من الشيعة، ووصفه بأنه قمي، وقال ابن حجر: قنبر بن محمد بن عبد الله العجمي النحوي كان ينبذ بالتشيع، قرء بالازهر وتوفي في شعبان سنة 301 والظاهر اتحاد الجميع. (4841: كتاب المعرفة) في معرفة الصحابة، كما في الفهرست، لابي سعيد عباد بن يعقوب الاسدي الرواجني الكوفي، المتوفي سنة 250، كما ورخه الذهبي عن ابن حيان في (ميزان الاعتدال) وروى ابن طاووس في كتاب (اليقين) عن هذا الكتاب عدة أخبار منها ما رواه الرواجني عن السري بن عبد الله السلمي، وما رواه عن أبي عبد الرحمان عبد الله بن عبد الملك بن أبي عبيدة بن عبد الله بن مسعود الصحابي، وما رواه عن محمد بن يحيى التميمي. (4842: كتاب المعرفة) لعبد الله بن محمد البلوي الواعظ، والبلوي نسبة قبيلة بمصر، كذا ذكره ابن النديم. (4843: معرفت) أو (رساله ء والديه). للخواجه عبيدالله الاحرار بن محمود الچاچى (806 - 895). رسالة فارسية في السلوك، ألفه حسب طلب والديه. أوله: [ الحمد لله الاحد بذاته وكبريائه... أما بعد، سبب تأليف اين مختصر آن بود ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1397) ستة نسخ منها، وفي ظهر نسخة (الرضوية 290) كتب: والديه للجامى. (4844: كتاب المعرفة) لعبيد بن كثير بن محمد، أو محمد بن كثير الكوفي المتوفي في شهر رمضان سنة 294. (4845: كتاب المعرفة) لابي الحسن علي بن أبي سهل حاتم بن أبي حاتم القزويني، شيخ أبي عبد الله شاذان، الذي هو من مشايخ النجاشي.

[ 245 ]

(4846: كتاب المعرفة) لابي الحسن علي بن الحسن بن علي بن فضال الفطحي، الثقة، وهو شيخ ابن عقدة أحمد بن محمد بن سعيد الذي توفي سنة 333. (4847: كتاب المعرفة) لابي الحسن علي بن الحسن بن محمد الطائي الجرمي المعروف بالطاطري. ذكره النجاشي، وهو شيخ مشايخ ابن عقدة المذكور. (كتاب المعرفة) في اعجاز القرآن، للسيد الشريف المرتضى علم الهدى أبي القاسم علي بن الحسين بن موسى الموسوي المتوفي سنة 436. كذا في بعض المواضع لكن مر في الصاد أنه على المعروف كتاب (الصرفة) في وجه اعجاز القرآن، كما صرح به النجاشي ويناسبه لان مذهب السيد - ره - في وجه الاعجاز هو الصرف وأما اسمه العلمي فهو (الموضح) كما يأتي. (معرفت) للمير سيد علي الهمداني، مر بعنوان (مشكل حل 21: 65). (4848: كتاب المعرفة) لابي جعفر محمد بن الحسن بن شمون البغدادي، المعمر 114 سنة، وكان يروي عن ثمانين رجلا من أصحاب أبي عبد الله (ع) وتوفي سنة 258. (4849: كتاب المعرفة) لابي جعفر الزيات، محمد بن الحسين بن أبي الخطاب الثقة، المتوفي سنة 262. ذكره كسابقيه النجاشي. (4850: كتاب المعرفة) لابي جعفر السكاكي، محمد بن الخليل البغدادي، السكاكي عامل السكك، وتلميذ هشام بن الحكم وصاحب كتاب (الاستطاعة)، ذكره ابن النديم. (4851: كتاب المعرفة) في فضل النبي وأمير المؤمنين والحسن والحسين (ع) للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه القمي، المتوفي سنة 381. (4852: كتاب المعرفة) لابي جعفر اليقطيني محمد بن عيسى بن عبيد بن يقطين، ويقال له العبيدي أيضا. (4853: كتاب المعرفة) لابي جعفر مؤمن الطاق، محمد بن علي بن النعمان

[ 246 ]

ابن أبي طريفة البجلي، المتوفي سنة 199. (4854: معرفت) أو (معرفت نامه) للشاه نعمة الله الولي الكرماني، (730 - 834)، المذكور في (9: 1215). رسالة فارسية بنظم ونثر. طبع ضمن مجلد الاول من مجموعة رسائله (ص 89 - 102) بمباشرة الدكتور نوربخش. أوله [ حمد له. صلاة. قال الله تعالى: سنريهم آياتنا... خود را بشناس تاشناسى أو را ]. (4855: كتاب المعرفة) لابي محمد شيخ متكلمي الشيعة هشام بن الحكم الكوفي الواسطي البغدادي الراوي عن الصادق والكاظم (ع). (4856: المعرفة والتصوف) للامير فياض بن هداية الحسيني من علماء عصر الشاه صفي الصفوي. (4857: معرفة الائمة) للشيخ محمد علي الكرمانشاهي، ألفه باسم ناصر الدين شاه (1264 - 1313)، في احدى وسبعين مجلسا. أوله: [ حمد وسپاس خداونديرا سزاست كه از عيب وعيوب مبراست... وبعد، در عهد ميمون وقرن همايون ]. يوجد بطهران (الملك 6079) في 3 ورق. (معرفة الاجرام السماوية) لابي علي سينا، أو (الاجرام العلوية) كما مر في (1: 273). (4858: معرفة الاجسام وتناهيها) فارسي، للشيخ محمد علي بن الشيخ أبيطالب الزاهدي الجيلاني الاصفهاني، المتوفي ببنارس الهند سنة 1181، ذكره في فهرست كتبه. (4859: معرفة الاحوال في علم الرجال) للشيخ محمد رضا بن قاسم الغراوي النجفي، ألفه سنة 1330. رتبه على صنفين: الاول الصحاح والثاني في الموثق والضعاف. ذكرنا له في الجزء الثاني (اصدق المقال) الذي. رتبه على ترتيب أصحاب الائمة (ع) مثل رجال الشيخ، وزاد عليه فوائد اخر، مثل باب من لقي منهم اثنين أو ثلاثة أو أربعة وغير ذلك، وألفه بعد (معرفة الاحوال).

[ 247 ]

(4860: رسالة في معرفة الاسانيد) وتعرض فيها لكثير من اصطلاحات العامة للمولى الفاضل الدربندي الشهير بالمولى آغا بن رمضان بن زاهد الشيرواني الدربندي الحائري، المتوفي بطهران 1285، نقل عنها السيد حسن صدر الدين في (نهاية الدراية) في شرح (وجيزة البهائي). وللمولى آغا أيضا (طبقات) مر في محله. (4861: معرفة الاسطرلاب) لعلي بن عيسى الحراني، ضمن مجموعة في التربة الحيدرية عند والد الميرزا محمود الشهابي، ذكره في مقدمة (روانشناسى) ص 39. راجعه (4862: معرفة الاشياء) في خمس مجلدات، بالفارسية للدكتور غلام رضا خان شيخ، طبع بطهران. (4863: معرفة الاشياء) أو (النكت في المنطق) أو (الفصول الموجزة) للشيخ أبي علي سينا، في احدى عشر نكت، في المنطق. أوله: [ الحمد لله... اعلم أن المعرفة بالاشياء على وجهين: تصديق وهو اعتقاد بما يصدق به ]. طبع بطهران بهامش (شرح الهداية) الاثيرية. بهذا العنوان في 1313. (معرفة اصول الحديث) مر بعنوان اصول علم الحديث في الالف. (4864: معرفة الامام) باللغة الگجراتية، للشيخ محمد حسن بن الشيخ أبي القاسم الكاشاني، نزيل بمبئي، مطبوع. وله ترجمته بلغة اردو وبالفارسية أيضا وله رسالة في الامامة ابسط من (معرفة الامام) المذكور لكنها لم تطبع بعد. ذكره في فهرسه. (4865: معرفة الامام) فارسي لمحمد بن محمود الدهدار، كتبه في جواب بعض السادات أي (الذرية الطاهرة) وأرسله إليه. أوله: [ از عدم نمودار محمد دهدار بجانب خلف ذريه ء طاهره أيده الله بتوفيقه... ]. بخط الشيخ عبد علي الزنجاني سنة 1350 عندي، وصرح فيه بأن الامام الحقيقي وصاحب سر النبي ومفترض الطاعة هو علي بن أبي طالب ثم أولاده الاحد عشر، وحكى قول الرضا (ع): (بشرطها وشروطها

[ 248 ]

وأنا من شروطها) نقلا عن كشاف العقول الذي لعبد الواحد الامدي و (فصل الخطاب) لخواجه محمد پارسا. (4866: معرفة الامام) واسماء الحدود العلوية الروحانية والجسمانية، دروزي، إسماعيلي، راجع فهرست ايوانف 578. (4867: معرفة الامراض) فارسي في الطب، لاعلم الممالك الميرزا علي خان ابن الشيخ عبد الجليل الطبيب المعاصر، المولود سنة 1284 صاحب (حفظ الصحة) المطبوع. (4868: معرفت انسان) لعزيز النسفي، عزيز الدين بن محمد النخشبي، من القرن السابع، المذكور في (9: 718). رسالة فارسية عرفانية مع عناوين: فصل، أي درويش، فرغ منه في ابرقوه في رمضان 691. وطبع ضمن مجموعة رسائله (ص 15 - 35). أوله: [ حمد له... أما بعد، چنين گويد... جماعت درويشان از اين بيچاره در خواست كردند كه ميبايد در معرفت انسان رساله ]. (معرفة الاعداد والاوفاق) لمحمد إبراهيم شربتدار، مر في (2: 233) ولكن وقع خطا في اسم المؤلف في الطبع فوقع شريعتمدار بدل شربتدار. ومر للمؤلف في (1: 435 و 5: 315) (چهل سؤال) و (معرفة الاعداد). رأيتها عند الشيخ قاسم محيى الدين ضمن مجموعة كتابتها 1287. (4869: رسالة في معرفة أوقات الفرائض الخمس) بحسب البروج الاثني عشر، للعلامة المجلسي. أولها: [ الحمد لله الذي زين الليالي والايام والاوقات ]. ذكر في آخرها: أنه حررها في ثلاث ساعات من 14 ذي الحجة 1097، ضمن مجموعة كتابتها 1128 في (مكتبة الطهراني) بسامراء. (4870: معرفة الايمان والاسلام) لميرزا محمد الاخباري المقتول، ذكره حفيده ميرزا محمد تقي. (4871: معرفة الباري وما يتعلق به) فارسي، للشيخ محمد علي بن الشيخ أبي طالب الزاهدي الجيلاني الاصفهاني، المتوفي ببنارس الهند سنة 1181، ذكره

[ 249 ]

في فهرست كتبه. (4872: معرفة البدايع في الفنون والصنايع) أصله الافرنجي للسون دو شوز والترجمة الفارسية لصنيع السلطنة، إبراهيم بن أحمد. طبع في مجلدين بطهران 1334 ق على الحجر، كما في (فهرست مشار: 146). (4873: معرفت بدن وحفظ صحت) فارسية توجد عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان، ضمن مجموعة كتابتها 928. أولها: [ اين رساله ايست مشتمل بر معرفت بدن وحفظ صحت وشناختن تدبير علاج وشرح آنچه مؤثر است در تعديل مزاج ]. (4874: المعرفة برجال البرقي) للشيخ الصدوق أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن موسى بن بابويه القمي، المتوفي سنة 381، ذكره النجاشي. (4875: معرفة البيان) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي ذكره الشيخ في الفهرست. (4876: معرفت تحويل سالهاى مواليد) أوله بعد الخطبة والصلاة على محمد وآله اجمعين: [ اين مختصري است در معرفت تحويل سالهاى مواليد واحكام آن منتخب از كلام حكيم فاضل مدقق وكامل محقق أبو معشر جعفر بن محمد البلخى، واين مختصر مشتمل است بر نه مقاله... ]. يقرب من 5000 بيت بقلم: افقر عباد الله أحمد بن علي فتح الله... فرغ من الكتابة 2 / ع 2 / 1016، والنسخة من كتب السيد محمد المشكاة، ومر في (1: 3 01) (أحكام القرانات) لابي معشر، الذي عبر عنه ابن النديم (بالقرانات) وكذا مر في (3: 487) (تحويل سنى المواليد) لابي سعيد أحمد بن محمد السنجري الذي كان عند السيد بن طاووس. (4877: معرفت ترتيب ظواهر الشريعة) للشريف أبي القاسم علي بن أحمد الكوفي العلوي، المتوفي بكرمي من نواحي شيراز سنة 352. (4878: معرفة التقويم) للميرزا أحمد بن محمد المشهدي، ذكر أنه بعد ما كتب المعضلات في معرفة التقويم: ألف هذا الكتاب ببيان واضح يعرفه العوام

[ 250 ]

مرتبا على عدة فصول. أوله: [ أحمد من حقه التقديم الذي خلق الانسان في أحسن تقويم... ]. وفرغ من تأليفه سنة 1132 وتاريخ كتابة النسخة الموجودة عند السيد جلال المحدث بطهران سنة 1281. (4879: معرفت تقويم) لاحمد بن محمد مهدي الشريف الاصفهاني الخاتون آبادي، الذي كان حيا في 1126. له رسالتان في هذا الموضوع. أحدها بالفارسية في ثمانية فصول، انتخبها من العربي الذي فرغ منه في كربلاء. أولها: [ الحمد لله الذي جعل الشمس ضيا والقمر... وبعد، چنين گويد... أحمد بن... كه اين مختصريست مفيد در معرفت تقويم ومنتخبي است از رساله ء ]. يوجد بطهران (حقوق 2 / 60 د) ضمن مجموعة كتابتها 1123 واخرى بطهران (ادبيات 1 / 76 د) كما في الفهارس. (4880: معرفة التقويم) لاحمد بن محمد مهدي، المذكور. في عشرة فصول أوله: [ هذا كتاب معرفة التقويم في علم النجوم. بسمله. نحمدك يا خالق الشمس والقمر... وبعد، فيقول أحمد بن... هذه رسالة وجيزة وعجالة عزيزة في معرفة التقويم... في مشهد مولينا أبي عبد الله الحسين ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 2571) ضمن مجموعة كتابتها 1303 كما في فهرسها. (4881: معرفت تقويم) لاسحاق بن يوسف الگيلاني الطبيب، فارسي في ثلاثة أبواب وخاتمة. أوله: [ حمد بيحد ودرود بيعد احدى را ميسزد كه صفايح صحائف افلاك... أما بعد، اين رساله ايست در دانشن تقويم خالي از تطويل ]. رأيته عند السيد محمد الجزائري، يوجد منه نسختان في طهران (دانشگاه 75 / 2905) ضمن مجموعة من القرن الحادي أو الثاني عشر وطهران (حقوق 2 / 111 ج) ضمن مجموعة كتابتها 1222. كما في الفهارس. (4882: معرفت تقويم) لنجم الدين اسكندر الحسيني الاملي. من القرن الحادي عشر في الهند. فارسي، في اثني عشر مرآت. يوجد بطهران (ادبيات 3 / 277 جوادي) ضمن مجموعة من مؤلفاته من القرن الحادي عشر على هذا الترتيب 1 - گوهر شناسى

[ 251 ]

2 - مرآت الكرامة المذكورة في (20: 283) 3 - معرفت تقويم (هذا) 4 - مرآت التقى المذكورة في (20: 267) 5 - مرآت الشروط، التي فاتنا ذكرها، في آداب الدعاء. وللمؤلف تأليفات اخر. راجع (20: 426). (4883: معرفت تقويم) لمحمد إسماعيل الطهراني، من القرن الثالث عشر. وهو في مقدمة وثلاثة أبواب وخاتمة، فرغ منه في 1283. أوله: [ حمد له. والصلاة والسلام على خير خلقه.. أما بعد، اين مختصريست كه اين أقل... محمد إسماعيل طهراني در معرفت ]. رأيته بطهران (الملك 6234) بخط المؤلف بتلك التاريخ وعليه صك خاتم: عبده إسماعيل بن حسين، يحتمل أن يكون من المؤلف. (4884: رسالة في معرفة التقويم) فارسية للشيخ إسماعيل بن علي نقي الا رومي التبريزي المعاصر المولود في 1295 مطبوعة. (4885: رسالة في معرفة التقويم) وجيزة للشيخ البهائي، عند شيخ الاسلام الزنجاني، كما كتبه إلينا. (4886: رسالة في معرفة التقويم) منتخبة من رسالة إسحاق بن يوسف الطبيب الگيلاني، مرتبة على ثلاثين فصلا. أولها: [ الحمد لله رب... بدانكه در اين رساله كار بدانستن حساب ابجد است ]. وآخرها: [ وما بدين قدر اقتصار كرديم پس اگر كسى زيادتر از آن خواهد به كتب اين علم بايد نگاه كرد تا معلوم شود ]. رأيته عند السيد جلال الدين المحدث بطهران. (4887: رسالة في معرفة التقويم) وأحكام النجوم، مرتبة على ثلاثة وثلاثين بابا. أولها: [ الحمد لله رب... خير خلقه محمد وآله أجمعين، أما بعد، خواستيم تا چند كلمه در معرفت تقويم ياد كنيم تا چون مبتدي آنرا ياد كرد در شناختن آن بيگانه نباشد، الباب الاول در رقوم أيام چون تقويم بدست گيرد در صفحه ء دست راست نگاه كند ]. رأيتها في مجموعة عند الشيخ عبد الكتبي بالكاظمية تاريخها 1023.

[ 252 ]

(4888: رسالة في معرفة التقويم وحركات الافلاك وأحكام النجوم) في الرضوية. أولها: [ بعد الخطبة چنين گويد مؤلف اين رساله كه حكماء سلف فلك را بدوازده قسم كرده اند وهر قسمي را برجى خوانند از اين برجها شش برج ]. (4889: رسالة في معرفة التقويم) لبعض الاصحاب. أولها: [ بدان أيدك الله تعالى وأسعدك في الدارين كه تقويم در لغت راست داشتن وقسمت كردن است ودر اصطلاح منجمين قوس است از منطقة البروج ميان أول حمل ومواضع كواكب بر توالى بروج وحركت كوكب ]. رأيته عند الشيخ قاسم محيي الدين. (4890: رسالة في معرفة التقويم) فارسية، مرتبة على مقدمة وعشرين فصلا وخاتمة، ذكر مؤلفها: أنه ألفها بالتماس بعض شباب السادة الحسينية في عصر السلطان محمد كريم خان زند في 1182. أولها: [ اعداد شكر وسپاس وثناى بى قياس بر آن پادشاهى سزا است كه اين قبه فلك دوار ]. وهي مختصرة تقرب من خمسمائة بيت تاريخها 29 ذي قعده 1268، عند السيد محمد الجزائري باهواز. (4891: معرفة التقويم) للمولى حسن بن الحسين الشهدي (كذا). أوله: [ الحمد لله الذي خلق الانسان في أحسن تقويم ]. عند السيد محمد علي السبزواري في مجموعة مع (المعينية) للخواجه، تاريخ كتابتها 1040 يأتي عند ذكر (المعينية) (4892: معرفت تقويم) لمحمد حسين صبوري التبريزي الصراف، بياع الجواهر. راجع (9: 597) من القرن الحادي عشر. الفه لپيربداق خان پرناك وباسم الشاه عباس الصفوي، في أربعة فصول: 1 - در آنچه پيش از شروع تقويم دانستن آن لازم است 2 - معرفت خصوصيات صفحه ء دست راست 3 - احوالاتى كه قمر يا كواكب سته را عارض ميشود 4 - اختيارات. أوله: [ حمد وثناى معبودي را سزاست كه جمله ء مخلوقات را از براى انسان... أما بعد، بركافه ء أنام جمهور خواص ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 4785) ضمن مجموعة من القرن الحادي أو الثاني عشر، عليها خاتم صك 1168، كما في فهرسها. (4893: معرفت تقويم) لمحمد حسين بن عبد الكريم التبريزي، فارسي

[ 253 ]

في مقدمة ومقالتين: المقدمة في معرفة التقويم. المقالة الاولى في معرفة أيام الاسبوع وتواريخ المشهورة وتقويم الكواكب وغيرها في ثمان فصول. المقالة الثانية في صفات منسوبات البروج ومقدار زمانها، في ثلاثة فصول. والخاتمة في الاختيارات. أوله: [ حمد له... چنين گويد... محمد حسين بن... كه اين رساله مسوده ايست در معرفت تقاويم لغوى واصطلاحي كواكب وساير اوضاع ]. يوجد بطهران (دانشگاه 4112) بخط غلام رضا حيران، من القرن الثالث أو الرابع عشر، كما في فهرسها. (4894: معرفت التقويم) لسعد بن محمد بن الصفار، يوجد ضمن مجموعة في التربة الحيدرية عند والد الميرزا محمود الشهابي الشيخ عبد السلام، ذكره في مقدمة روان شناسى ص 39. (4895: معرفت تقويم) لقطب الدين عبد الحي الزاهدي، كما في فهرس دار الكتب. ويحتمل أن يكون المؤلف عبد الحي اللاري بن عز الدين الزاهدي الكبيري الحسيني، الذي كان حيا في 1027، مؤلف (حل المسائل) باسم الشاه عباس الصفوي (995 - 1037). يوجد في (دار الكتب 4349 س) مع (حل وعقد) للاري. كما في فهرسها. (4896: معرفت تقويم) لنظام الدين عبد القادر بن حسن الروياني، تلميذ الملا علي القوشچي، من القرن التاسع، والمتوفى احتمالا في 925. مؤلف (زيج ملخص ميرزايى) و (تحفه ء نظاميه) وغيرهما. وهو في مقدمة وبابين: المقدمة في علامات التقويم. الباب الاول في علامات الحروف الجمل، في أربعة فصول. الباب الثاني في علامات حروف الجمل في الكواكب، في فصلين. والخاتمة في ما هو مدار الاحكام فيها، في سبعة فصول. أوله: [ الحمد لله العلي والصلاة... أما بعد، اين مختصريست در معرفت تقويم مشتمل بر... بنده عبد القادر ]. نسخه شايعة، ذكر احدى عشر نسخة منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 368). (4897: رسالة في معرفة التقويم) للسيد علي بن محمد بن نور الدين بن المحدث الجزايري التستري، المتوفى حدود 1200 ذكرها سيدنا في (التكملة)

[ 254 ]

عن (تحفة العالم) ولكن لم يصرح صاحب التحفة بأن الرسالة، للسيد علي بل ذكر انه قراء عدة كتب ومنها رسالة معرفة التقويم عند السيد علي المذكور، وقال على استخراجاته المعول في تلك البلاد يعني تستر وما والاها فالظاهر ان الرسالة من تأليفه. (4898: معرفة التقويم) للشيخ محمد علي الزاهدي الجيلاني، المتوفى سنة 1181، وهو فارسي، كما يظهر من فهرست كتبه، ومر له (معرفة الباري وما يتعلق به). (4899: معرفت تقويم) لقاسمعلي. كما في فهرس سپهسالار، ويحتمل أن يكون المؤلف المولى قاسمعلي القايني مؤلف (ترجمة وشرح الجبر والمقابلة) للخواجه نصير الدين الطوسي، الموجودة نسختها في طهران (دانشگاه 2 / 1319) ضمن مجموعة المؤرخة 1081، ومؤلف (الاسطرلاب) الفارسية أيضا الموجودة بطهران (سپهسالار 1 / 699) ضمن مجموعة المؤرخة 1083، الذي يذكر في الديباجة اسمه وتلمذه على المولى محمد حسين بن محمد باقر اليزدي. وللقايني هذا رسالة في (القبلة) ورسالة في (مطلع هيلاج) أيضا. واستاده اليزدي هو الذي ألف (ميزان الصنايع) في الاسطرلاب بالفارسية حين سفره إلى مشهد خراسان في 1072. (4900: معرفت تقويم) للمولى قطب الدين بن سلطان محمد القايني، في ضمن مجموعة في خزانة الشيخ علي بن محمد رضا كاشف الغطاء ونسخة اخرى في خزانة الحاج علي محمد النجف آبادي، فارسي مرتب على مقدمة وعشرين بابا. أوله: [ الحمد لله الذي خلق الفلك الدوار والكواكب السيار والصلاة والسلام على محمد وآله الابرار ]. المقدمة في حساب الجمل الباب الاول في أرقام أيام الاسبوع. (4901: معرفت تقويم) أو (تقويم لطفي) أو (تقويم شرعي) للطف بن حسين. في مقدمة ومقالة وخاتمة. أوله: بتقويم شرعى چو برديم دست * تقاويم عرفى رسومش شكست غنى وحسيب است تاريخ أو * چنين گفته ز روز ألست شكر وسپاس مبدع حكيمى را كه تقويم شرع قويمش واحكام متين. رأيته

[ 255 ]

بطهران (دكتر مفتاح) كتابته 1269. (4902: رسالة في معرفة الزوال والقبلة) رأيتها منضمة (شرح الخلاصة) الفارسي) المذكور في الشروح أنه للشيخ محمد الساوجي ولعل الرسالة له أيضا. (4903: معرفت تقويم) لمحمود سراج. في ثلاثة أقسام: 1 - في معرفة البروج 2 - في أرقام جداول التقاويم 3 - فيما يكتب في باقي الصفحات. أوله: [ بعد از حمد وسپاس بيقياس خداوند... بعد، چنين گويد محمد سراج كه اين رساله ء مختصر يست در معرفت تقويم مشتمل برسه قسمت ]. يوجد بطهران (دانشگاه 2 / 2523) ضمن مجموعة كتابتها 1271 و (المجلس 3 / 6083) ضمن مجموعة من القرن التاسع أو العاشر، ناقصة. كما في فهرسهما. (معرفة التقويم) لنصر الدين الطوسي، مر بعنوانه المشهور (سى فصل). (معرفة التقويم) مر متعددا في هذا الباب في (4: 395 - 403). (4904: معرفة الجسم والنفس) إسماعيلي، راجع فهرس ايوانف (13) 205. وفهرسة مجدوع: 130. (4905: معرفة الجنين) فارسي في أحواله من انعقاده إلى الولادة، لمسيح السلطنة الطهراني، بخط المؤلف عند الشيخ ميرزا محمد الطهراني. (4906: معرفت جواهر) أو (جواهرنامه) لزين بن حاجي، في معرفة الجواهر وأوصافها، ألفه باسم أبو المظفر شاهرخ بهادرخان، في اثنى عشر فصول، ونقل فيه عن الخواجه نصير الدين الطوسي المتوفى 672: 1 - معرفة الالماس 2 - الياقوت وخواصها 3 - اللعل وخواصها 4 - الزمرد 5 - المرواريد 6 - الفيروزج 7 - البادزهر 8 - العنبر 9 - اللاجورد... 12 - اليشم. أوله: [ شكر وسپاس وستايش مر دهنده ء عقل وبخشنده ء حواس ]. راجع (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 409). (4907: معرفت جواهر) أو (جواهر نامه) لمبارك القزويني، تلميذ المير صدر الدين محمد الدشتكي، ألفه للسلطان سليم، في مقدمة ومعدنين وخاتمتين. أوله: [ حمد پاكى را سزد كه گوهر پنهان جان انسان را از خلاصه ء گوهر ]. يوجد بطهران

[ 256 ]

(سپهسالار 1 / 2869) ضمن مجموعة كتابتها 1279. كما في فهرسها. (معرفت جواهر) مر متعددا في هذا الموضوع في (5: 282). (4908: معرفة الجهات) للامير الزاهد، سيف الدولة، وهشوذان بن دشمن زياد بن مرد افكن الديلمي، ذكره الشيخ منتجب الدين. (معرفة حدوث الحروف) أو (مخارج الصوت) مر بعنوان (اسباب حدوث الحروف 2: 11). (4909: معرفة الحيوان) لاحياء الملك، الدكتور علي امير حكمت، طبع مجلده الاول بطهران 1355 على الحجر في 228. (4910: معرفة الحيوان) أصله لكزاوية القرانسوي، والترجمة الفارسية لمهدي ميرزا بن اعتضاد الملك. طبع بطهران 1329 على الحجر في 202 ص. (4911: معرفة الدنيا) لعلي بن حسام. يوجد بهذا العنوان والنسبة في (بنگال، الاسوية 3 / 67) ao كما في فهرسها. راجعه. (4912: معرفة ذات الحلق والكرة والاسطرلاب) مجلد لابي الحسن علي بن زيد البيهقي (معجم الادباء). (4913: معرفت ربع) لعبد القادر بن حسن الروياني، مؤلف (معرفت تقويم 21: 253) وغيرها. وهو في ثمانية عشر أبواب، الاول منه القاب الربع والثامنة عشر في معرفة السمت من الارتفاع. أوله: [ اين مختصريست در معرفت ربع مشتمل بر هيجده باب ]. ذكر ثلاثة نسخ منه في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 173). (4914: معرفة ربع المجيب) لعطاء الله القادري المعاصر لبرهان الدين نظام شاه بن نظام (999 - 1003). في مقدمة وعشرين بابا. أوله: [ حمد متوافر وثناى متكاثر شايسته ء معبوديست كه عبادتش احسان وغفران ]. يوجد منه ثلاث نسخ في الاصفية 72 و 136 و 16) كما في فهرسها.

[ 257 ]

(4915: معرفة الرجال) لابي يحيى القرزي، أحمد بن داود الجرجاني، كان سنيا فتشيع (لغتنامه ص 936) وهو اشتباه منه لانه الفزاري الشهيد المصلوب المشهور، ترجمه الشيخ في الفهرست وذكر تصانيفه الكثيرة، وقال في آخره: ذكره الكشي في كتابه في (معرفة الرجال) وترجمه النجاشي بعنوان أبي يحيى الجرجاني ونقل تصانيفه عن الكشي. (4916: معرفة الرجال) للسيد تاج الدين محمد بن القاسم بن معية الديباجي الحلي النسابة المتوفى سنة 776، تلميذ العلامة واستاد السيد جمال الدين أحمد النسابة صاحب (عمدة الطالب) قال في (العمدة) أنه في مجلدين ضخمين. (4917: معرفة الروح) للشيخ أسد الله اپزدگشسب. (4918: معرفة الروح) فارسي، للدكتور اعلم الدولة خليل الثقفي المعاصر مطبوع. (4919: معرفة الروح) ونص أبي طالب على النبي (ص) من كتب الاسماعيلية ذكر في ملحق فهرسة مجدوع: 344 نقلا عن فهرس ايوانف 396. (4920: معرفة السل) ترجمة من الافرنجية إلى الفارسية، لصديق الحكماء السيد رضا. طبع على الحجر في 1319 ق في 144 ص. (4921: معرفة السلوك) للمولى محمد جعفر الكرباسي مؤلف (الطباشير). في 1151 كما في حرف الطاء. فارسي أوله بعد الخطبة: [ از كيفيت سلوك راه حق پرسيده بودند، وبدان ايدك الله بروح منه، چنانكه سفر صوري را مبدئي ومنتهائى ومسافتى وسببي وزاد وراحله ورفيقي ]. (4922: معرفة السلوك) للشيخ محمود الچشتي. ذكر بهذا العنوان والنسبة في القسم الفارسي من مكتبة (انجمن ترقى اردو 2 ق 13). راجعه. وهو في شرح حديث من عرف نفسه عرف ربه. طبع بلكهنو 1315 ق على الحجر في 104 ص. (معرفت سمت قبله) مر متعددا بعنوان (القبلة) في (17: 37 - 47). (4923: معرفة السموم) المنسوبة إلى الشيخ أبي علي سينا، فارسي في

[ 258 ]

ثلاثة أبواب. أوله: [ حمد له. أما بعد، بدانكه اين مختصريست از علوم مخزون ومعرفت زهرها، واين را مبوب به سه باب گردانيده ]. يوجد بطهران (دهخدا 2 / 153 ضمن مجموعة من القرن الحادي عشر، كما في فهرسها. (4924: معرفة السموم) فارسي في بيان أنواع السم وآثارها، لفيلسوف الدولة الميرزا عبد الحسين خان بن الميرزا محمد حسن المجتهد بن الميرزا عبد الكريم الطبيب الزنوزي التبريزي، وقد طبع بايران 1313 ق على قطع صغير حجريا. (4925: معرفة السموم) أو (رسالة السمية) لعماد الدين محمود بن سراج الدين مسعود الطبيب الشيرازي، الذي ألف (چوب چينى 5، 310) في 954 رسالة فارسية ألفها حسب طلب مرتضى قليخان حاكم مشهد خراسان. أوله: [ حمد - له. صلاة. أما بعد، بدانكه حاكم مشهد مقدس مزكي مرتضى قيلخان ]. يوجد بطهران (المجلس 2 / 6290) ضمن مجموعة من القرن الحادي عشر، كما في فهرسها. (4926: معرفت شيخ كامل) الثناء الله پانى بتى. ذكر بهذا العنوان والنسبة في القسم الفارسي من مكتبة (انجمن ترقى اردو 2 ق ف 19). (4927: معرفت صغرى) أو (معرفت نفس) للشاه نعمت الله الولي الكرماني المذكور في (9: 1215). بنظم ونثر فارسي عرفاني. وهو غير (معرفت 21: 187) له. أوله: [ الحمد لله الذي جعل قلوب الاولياء مطالع أقمار الانوار... معلوم فرما كه علم ابدان بعلم اديان مقدم است بر معرفت ]. ذكر نسختان منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1399). (4928: معرفة العلماء) بلغة اردو، للنواب أحمد حسين مذاق الهندي، ساكن پير بانوان، ذكره في (تاريخ أحمدي) المطبوع 1339. (4929: معرفة الطهارة والصلاة) ظاهرا وباطنا على جملتها، لمحمد بن طاهر بن إبراهيم الاسماعيلي، المتوفى 7 شوال 584. وهو نصف الاول من كتابه (مجموع التربية). كما (في فهرسة مجدوع: 129 - 130). (4930: معرفة علوم الحديث) لابي عبد الله الحاكم النيسابوري، الحافظ

[ 259 ]

محمد بن عبد الله، قال في (كشف الظنون) أوله: [ الحمد لله ذي المن والاحسان والقدرة ] وهو خمسة أجزاء في خمسين نوعا من أنواع الحديث ثم تبعه ابن الصلاح وزاد عليه خمسة عشر نوعا، انتهى. وقد مر في حرف الالف (اصول علم الحديث) الذي نسبه إليه صاحب (الرياض) بعد ترجمته في القسم الاول من (الرياض) المختص بذكر علماء الشيعة، ثم ذكره في الالقاب والكنى أيضا ولعله متحد مع (معرفة علوم الحديث) الذي ذكره في (كشف الظنون). وهو أول من صنف في علم دراية الحديث لم نظفر لاحد قبله تصنيف في الباب، توفي بنيسابور سنة 405 وعد في (تذكرة النوادر) المخطوطة سبعة نسخ منه في المكتبات الشهيرة. (4931: معرفة العناصر) لشرف الدين الاملي. ذكر بهذا العنوان والنسبة في القسم الفارسي من (بنگال، الاسوية 10 / 1073 5.) co (4932: معرفة الفروض) للشيخ أبي عبد الله الصفواني، محمد بن أحمد بن عبد الله بن قضاعة بن صفوان بن مهران الجمال، تلميذ ثقة الاسلام الكليني وعديل النعماني. (4933: معرفة فتح الابواب) من أحكام النجوم، لابي سعيد أحمد بن محمد ابن عبد الجليل السنجري، صاحب (جامع شاهي) الموجود في الرضوية والمشتمل على اثنا عشر كتابا من تصنيفه ومنها هذا الكتاب، وهو آخر تلك الكتب وفي آخره نقص. ذكر وفاته في (هدية العارفين) سنة 477 وهذا غير صحيح، ومن المعلوم أنه كان حيا في سنين 358 - 360. وأما (جامع شاهي) فهو مجموعة تسعة وعشرين كتابا والموجود منه في نسخة المتحف البريطاني خمسة عشر كتابا. يوجد له تأليفا في (المجلس 174) ذكر في فهرسها بعنوان (رسائل أحكام النجوم) في احدى وعشر رسالة يحتمل أن يكون (الجامع) هذا: 1 - رسالة الافلاك لبطلميوس 2 - تحصيل القوانين لاستنباط الاحكام 3 - الزيجات في استخراج الهيلاج 4 - منتخب كتاب المواليد 5 - جوامع كتاب تحويل سني المواليد 6 - كتاب المزاجات 7 - كتاب الاسعار 8 - كتاب الاختيارات 9 - منتخب من كتاب

[ 260 ]

الالوف 10 - كتاب المعاني في أحكام النجوم 11 - كتاب الدلائل. وذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 156) ثلاث فارسية بعنوان (جامع شاهي). (4934: معرفة فضل الافضل) لابي إسحاق إبراهيم الثقفي، المتوفى سنة 283 وهو غير كتاب (المعرفة) في المناقب والمثالب له أيضا على ما يظهر من عد النجاشي له في قباله كما مر في محله. (معرفة القبلة) مر متعددا بعنوان (القبلة) في (17: 37 - 46). (4935: معرفة القبلة) للميرزا عبد الرزاق بن المولى محمد محسن البغايري الخراساني، المولود باصفهان سنة 1286 ونزل إلى طهران مع والديه 1296 واكتسب فيها العلوم حتى برع فيها وعمل كرة ارضية اهداها إلى ناصر الدين شاه فلقبه بسرتيپ في 1312، عمدة تلمذه على المولى علي محمد المنجم الاصفهاني المولود سنة 1215 والمتوفى 1293، فصل ترجمة نفسه في أول (معرفة القبلة) المطبوع 1371 وتوفي 1372. (4936: معرفة القرآن) للشيخ محمد حسن بن الشيخ أبي القاسم الكاشاني نزيل بمبئي، فارسي. وله ترجمة باللغة الگجراتية، وهو كبير مشتمل على جميع ما يتعلق بالقرآن من بيان اعجازه ولزوم تعليمه وحفظه وفضل قرائته وتجويده وترتيله ومعرفة تفسيره والعلوم اللازمة للمفسر، يقرب من أربعين بابا، ومر لهذا المؤلف (معرفة الامام). (4937: معرفة القلوب) لشاه ميران جى شمس العشاق شاه برهان آفتاب المهتاب، الهندي، ذكر ثلاث نسخ منه في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1399) ويوجد للمؤلف في (المتحف البريطاني 7 / 11310 () or ارشاد الطالبين) أيضا فارسية. (4938: معرفة اللئالى) فارسي، للشيخ محمد علي الزاهدي المدعو بحزين، السابق ذكره عند (معرفة التقويم) له. ذكره في فهرس كتبه. (4939: معرفة المحبوب) لشاه برهان الدين، فارسي عرفاني. أوله: [ حمد له. بدان اسعدك الله تعالى في الدارين كه رساله ايست معرفة المحبوب از تصنيف

[ 261 ]

شاه برهان الدين... دربيان شريعت وطريقت وحقيقت ]. يوجد بطهران (دانشگاه 7 / 4672) ضمن مجموعة كتابتها 1128، كما في فهرسها. (4940: رسالة في معرفة مشايخ الاجازة من الرواة) وذكر جماعة منهم ممن صرح علماء الرجال بأنهم شيخ اجازة، للمحقق الميرزا أبي القاسم بن الحسن الجيلاني المتوفي 1231، ذكرها صاحب (مفتاح الكرامة) في اجازته لاغا محمد علي بن الاغا محمد باقر الهزار جريبي. (4941: معرفة المعدن) لملا محمد حسن بن محمد باقر، في كيفية استخراج المعادن بطرز الحديث. فرغ منه في 1298. يوجد في (دار الكتب 1 طبيعيات فارسية) بخط المؤلف، كما في فهرسها. (4942: معرفة الموجودات) لذؤب بن موسى الوادعي الاسماعيلي، كما في (فهرسة مجدوع: 130). (4943: معرفة المنازل) للشيخ جمال الدين أبي العباس أحمد بن شمس الدين محمد بن فهد الحلي، المتوفي 841، كتبه في ضبط ساعات الليل ليحافظ على أدعيتها وصلاتها. أوله: [ الحمد لله القديم الديموم الحي القيوم جاعل الافلاك للعالم كالرقوم ومزينها بالنجوم ]. (4944: معرفة الناقلين) لابي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي، ذكره النجاشي والشيخ في الفهرست عن ابن النديم. (4945: معرفة الناقلين) لابي القاسم البلخي نصر بن صباح، من أهل المائة الثالثة والمناقض مع أبي جعفر محمد بن عبد الرحمان بن قبة الرازي، يكثر النقل عنه الكشي في رجاله وهو من مشايخ العياشي، كما ذكره النجاشي. (معرفة الناقلين عن الائمة الصادقين ع) هو اسم كتاب رجال الكشي كما صرح به الشيخ ابن شهرآشوب في (معالم العلماء) وقد مر بعنوان رجال الكشي لتعبير النجاشي والشيخ به، وحكى الشيخ في الفهرست عنه بعنوان كتاب (معرفة الرجال) والكشي هو أبو عمر محمد بن عمر بن عبد العزيز تلميذ العياشي محمد بن مسعود وشيخ

[ 262 ]

جعفر بن قولويه وهارون بن موسى التلعكبري وكان في طبقة الكليني لا نعلم بوجود أصل الكتاب لكن الاختيار منه لشيخ الطائفة موجود مطبوع يعرف برجال الكشي. (معرفت نامه) للشاه نعمة الله، مر بعنوان (معارف 21: 187). (4946: معرفت نبض) لمحمد طاهر بن معز الدين محمد الموسوي الطبيب. أوله: [ حمد له... أما بعد، بر ارباب دانش مخفي نماند كه چون دانستن احوال نبض بسيار مشكل است لهذا... محمد طاهر بن معز الدين محمد طبيب اين رساله را از كتب عربي وفارسي تأليف نمود ]. يوجد بطهران (دانشگاه 3048) ضمن مجموعة من القرن الثالث عشر، كما في فهرسها. (4947: معرفت نبض) فارسي. أوله: [ فصل در بيان بعضى از حالات نبض، بدانكه نبض حركت شرائين را خوانند ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 2830) بخط عبد الصمد بن حسين بن محمد الشوشتري، كتبها في مدرسة جدة باصفهان في 1279 واحتمل صاحب الفهرس أنه المؤلف هو الكاتب نفسه. (4948: معرفت نبض) أو (النبضية) أو (رگشناسى) أو (دانش رگ) لابي علي سينا المتوفي 428. ألفه لعضد الدين علاء الدولة أبو جعفر كاكويه في اصفهان بعد 412، في تسعة فصول، طبع بمباشرة السيد المشكاة في 1317 ش و 1330 ش. أوله: [ سپاس مر آفريدگار را وستايش مر أو را، ودرود بر پيغامبر... فرمان خداوند ملك عادل ]. (4949: معرفت نفس) فارسي لبدر الملوك بامداد طبع بطهران. (معرفة النفس) للشيخ الرئيس، يأتي بعنوان (النفس) متعددا. (4950: رسالة في معرفة النفس) أولها: [ الحمد لله المحمود في كل فعاله ]. للمولى محمد صالح بن محمد سعيد الخلخالي، صاحب (المقالات العشرة) وتلميذ المولى محمد صادق الارجستاني المتوفي 1134 يظهر منه أنه خلاصة لكتابه (المقالات العشر) من وقف الحاج عماد الفهرسي للرضوية.

[ 263 ]

(4951: رسالة في معرفة النفس الانسانية) وقواها والتميز بينها ومعرفة كمالها ونقصها، فارسية في عدة فصول، الموجود منها ستة بخط العارف محمد باقر الاصفهاني فرغ منه في حيدر آباد الهند في غرة رجب 1056 في بياض عند الميرزا محمود الكلباسي في المشهد الرضوي. (4952: معرفة النفس وتجردها) فارسي للشيخ محمد علي الزاهدي الحزين ذكر في فهرس كتبه، ومر له معرفة التقويم، ومعرفة الاجسام وتناهيها وغيرهما ورأيتها في مكتبة الخوانساري، ومر له (تجريد النفس 3: 356). (4953: رسالة في معرفة النفس وقواها) للمولى نظر علي بن محمد محسن الجيلاني، المتوفي بين 1206 و 1217. أولها: [ الحمد لله الذي خلقنا في أحسن تقويم ]. مرتبة على مقدمة وفصول، تنتهي إلى تسعة عشر، فرغ منها في صفر 1206 وكتبها تلميذه المولى محمد محسن المازندراني عن خط استاذه المؤلف بعد وفاته في 1217 وله (منهاج الصلاح) يأتي في محله. رأيتها عند الشيخ صادق الكتبي في النجف ضمن مجموعة. (4954: معرفة النفس) فارسي في المواعظ والاخلاق والسير والسلوك، ذكر فيه أن اصول الرذائل والمهلكات ثلاثة، فيذكرها في ثلاثة فصول: 1 - في عدم معرفة النفس فان الجهل بأحوال النفس من أعظم اسباب الهلاك والضلال 2 - حب الدنيا وأمتعتها ومتابعة شهواتها 3 - متابعة تسويلات النفس الامارة بالسوء والاغترار بمكائدها، وبعد الفصول يذكر نتائج كل واحد من هذه الاصول الثلاثة في ثلاثة فصول اخرى، ثم يذكر فصلا مبسوطا في النصيحة والارشاد إلى طرق السعادة في المعاد، والنسخة بخط الشيخ عبد علي الزنجاني في 1350، ناقص من أوله قليلا والموجود منه يقرب من الفي بيت. في آخره: [ تمت الرسالة المسماة بمعرفة النفس للمحقق الحكيم والمولى المحمود المدقق الحكيم الاخوند قدس سرهما ]. (4955: معرفة النفس المنظوم) إسماعيلي، كما في ملحق (فهرسة مجدوع: 344) نقلا عن فهرس ايوانف: 183.

[ 264 ]

(4956: معرفة النفوس الاربعة) إسماعيلي. راجع تلك المنبعين. (4957: معرفة وجوه الحكمة) للشريف أبي القاسم علي بن أحمد العلوي الكوفي، صاحب (الاستغاثة) أو (البدع المحدثة) المتوفي سنة 352. (4958: معرفة الوصول إلى معرفة المعنى) إسماعيلي، كما في ملحق (فهرسة مجدوع: 344) نقلا عن ايوانف. (4959: معرفة الهدى والضلال) لابي محمد الفضل بن شاذان بن الخليل النيسابوري، من أصحاب الرضا (ع) وصاحب 180 تصنيفا. (4960: معرفة الهيضة والوباء) رسالة فارسية، للميرزا محمد تقي ملك الاطباء الشيرازي، ألفها سنة 1278، وطبعت مع الرسالة (الوبائية) الصغرى والكبرى له في 1283. (4961: معركه آرا) لتاج العلماء السيد علي محمد بن محمد النقوي اللكهنوي المتوفي 1312، ذكره السيد علينقي في (المشاهير). (4962: معركة الخميس) مراسلات شعرية بين فحول الشعراء المعاصرين وهم خمسة من أعاظم العلماء والسادات: السيد بحر العلوم الطباطبائي النجفي المتوفي سنة 1212، والسيد محمد الزيني ابن أحمد بن زين الحسيني الحسني النجفي البغدادي المتوفي سنة 1216، والسيد صادق الفحام والشيخ محمد رضا النحوي والشيخ محمد بن يوسف آل محيى الدين، سماها بهذا الاسم السيد بحر العلوم، وأخرجها الشيخ محمد بن الشيخ طاهر في (الطليعة) في شعراء الشيعة. (معركة كربلاء) الموسوم بفلاح الدارين مر في الفاء. (4963: كتاب المعروف) لاحمد بن محمد بن الحسين بن الحسن بن دؤل القمي، المتوفي سنة 350، وصاحب التصانيف المائة، كما ذكره النجاشي. (4964: المعز لمن يروم العز) للسيد محمود معز الدين الحسيني الخراساني نزيل النجف، اخلاق عربي، طبع في النجف سنة 1387 وهو مجاز في الرواية عني.

[ 265 ]

(4965: المعصومة) نسخة من الصحيفة السجادية كانت في العراق وكانت مقابلة بسائر النسخ من نسخة ابن اشناس ونسخة ابن السكون وابن إدريس والشيخ الشيهد والشهيد الثاني وغيرهم، وكانت مصححة في الغاية، ولذا سميت بالمعصومة لعصمتها عن الغلط، كما ذكره عبد الله في الصحيفة الثالثة. (4966: المعصومة) نسخة اخرى من الصحيفة السجادية كانت لشيخنا النوري صححها بالنسخ الصحيحة وقابلها بتمامها أربع مرات، ومرة خامسة إلى الدعاء الرابع عشر، ثم ظفر بعد ذلك بنسخة مقرؤة على الشيخ البهائي وعليها خطه وشهادته ونسخة اخرى مقرؤة على المجلسي الثاني وعليها اجازته، فطابق نسخته المذكورة بهاتين النسختين وعين مواضع الاختلاف بينها صريحا، وكتب التفاصيل بخطه على نسخته، وقال ينبغي أن تعرض عليها سائر النسخ وتسمى بالمعصومة، وهذه النسخة من موقوفة السيد محمد الخامنه أي في مكتبة الحسينية الشوشترية بالنجف. (4967: كتاب المعصومين) لابي عبد الله الجهمي، أحمد بن محمد بن أبي الجهم حذيفة العدوي، ذكره ابن النديم وهو صاحب كتاب (الانتصار) في رد الشعوبية. (4968: معصوميه دربيان احوال اخرويه) فارسي، لعلي بن طيفور البسطامي، مؤلف (انوار التحقيق) المذكور في (2: 421) والمذكور في (9: 306) وهو في أحوال السلمان الفارسي مع المواعظ. يوجد في (بنگال، الاسوية 1 / 1 do 1150) كتابته 1089 كما في فهرسها. (4969: كتاب المعضلات) لابي طالب محمد بن الحسين بن زيد، حدث عنه أبو الحسن أحمد بن علي المعروف بابن البغدادي ومولده بسور، الاخي أبي جعفر محمد الطبري في 395 حكاية عبد الله بن عمر مع السجاد في قصة الحوت الذي حبس يونس في بطنه حكاه في (مدينة المعاجز) عن كتاب ابن جرير المذكور باسناده. (4970: رسالة المعضلات) في اشكالات العلوم الحكمية والفقهية وغيرهما للسيد الامير نظام الدين عبد الحي بن عبد الوهاب بن علي الحسيني، من آل

[ 266 ]

أبي علي أحمد علي الاشرقي بالقاف الجرجاني معاصر الشاه طهماسب، والقاضي بهراة سنة فوت الشاه إسماعيل وهي سنة 930، وقد فرغ منه سنة 959. عن (الرياض). راجعه. (4971: رسالة في معضلة حسابية) للسيد عبد الله بن السيد نور الدين ابن السيد المحدث الجزائري توفي 1173 ذكرت في فهرس تصانيفه. (4972: المعقولات الثانية) للمولى عبد الغفار بن محمد بن يحيى الجيلاني من علماء عصر الشاه عباس الماضي في (رياض العلماء) أنه رآه بخط المؤلف عند احفاده في رشت. (4973: المعضلات في معرفة التقويم) للميرزا أحمد بن محمد المشهدي ألفه قبل (معرفة التقويم) السابق ذكره والمؤلف 1132. (4974: كتاب المعضلات) في ثلاث مجلدات، للحاج مولى أحمد بن الحسن اليزدي المشهدي، الواعظ المتوفي حدود 1310، وقال الشيخ علي اكبر النهاوندي: رأيت احدى مجلداته وهو نظير الفوائد الكشكولية، عناوينه: المعضلة، المعضلة. (4975: معظم نامه) لمير إسماعيل خان ابجدي، ملك الشعراء، المتوفي 1192. مثنوي في وقايع حرب عالمگير الاول (1119 - 1124) مع أخيه أعظم شاه. وقال في تاريخ نظمه: ز تاريخ ونامش نمودم عيان * (معظم) شد اين نامه خوشتر بدان أوله: بنام خداوند كون ومكان * نگارنده ء صورت انس وجان يوجد في (دانشگاه پنجاب 1477 289) piVi، كما في فهرسها. (4976: رسالة في المعقولات الثانية) للمولى أفضل الدين تركه، قاضي عسكر الشاه طهماسب المتوفي 984، ذكرت في ترجمته في (تتميم الامل) للقزويني وغيره. (4977: رسالة في المعقولات الثانية) للمولى عبد الغفار بن محمد بن يحيى الجيلاني تلميذ المير الداماد، من علماء عصر الشاه عباس الماضي (996 - 1038) في

[ 267 ]

(الرياض): رأيتها بخطه عند احفاده برشت. (4978: معلقات الكاظمي) قصايد في مديح سعد زغلول پاشا رئيس الوزراء بمصر، نظمها شاعر العرب الشيخ عبد المحسن بن الحاج محمد الكاظمي نزيل مصر، والمتوفي 1354 طبع 1342، كان الشاعر تلميذ السيد جمال الدين الاسد آبادي المعروف بالا فغاني، استاد الشيخ محمد عبده، وقد عرفه الشاعر حق المعرفة ومدحه بقصائده، كما ذكره خير الدين الزركلي في مقدمة طبعه. (4979: معلم الاسلام) فارسي، في العقايد والفقه. يوجد في (بنگال، الاسوية 2 / 726 64) ao، كما في فهرسها. (4980: معلم الاطفال) أو (رساله ء رشديه) للتعليمات الابتدائية، طبع بايران 1297، للاخوند أحمد حسين زاده ألفه 1291. (4981: معلم الاطفال) لمنطق الملك حسن التفرشى، طبع بطهران على الحجر 1324 ش، كما في (فهرس مشار: 1462). (4982: معلم شرافت) أو (پرده ء نسوان) في حجاب النساء بلغة اردو، للسيد راحت حسين الرضوي الكوپال پورى، المولود 1297، ألفه 1351. مطبوع بالهند. (4983: معلومات) لپير جمال الاردستاني، المذكور في (9: 161). أوله: أي رفيق ره وحريف مدام * واى طلبكار رند درد آشام يوجد بطهران (المجلس 1132) ضمن كلياته المؤرخة 1235، كما في فهرسها. (4984: معلومات الافاق) فارسي في بيان الطول والعرض وبعض خصوصيات جملة من مشاهير البلدان، مرتبا على الحروف وفيه كليات طبية وخصوصيات اخلاقية وبعض من المعجزات النبوية، وجملة من الادعية وغير ذلك، لامين الدين خان ابن أبي المكارم أمير خان الحسيني الهروي، طبع في الهند 1287 وفي 1327 أيضا مطابق 1909 م. يوجد منه نسخة في (اكسفورد، بادليان 4 / 378 اوزلي) ضمن مجموعة تاريخ كتابتها 1067، كما في الفهارس.

[ 268 ]

(4985: المعلومات المدنية) للسيد عبد الرزاق الحسني البغدادي المعاصر، طبع 1341. (4986: المعلومات المفيدة) في وقايع الايام بلغة اردو، للسيد ممتاز حسين النقوي الحسيني الواسطي الامر وهى، المتوفي 1345، طبع في 560 ص. (معماى جهان) لتأثير التبريزي، مر في (19: 303). (4987: كتاب المعمرين) لابي مخنف، نقل عنه في عدة مواضع من (الاصابة). (4988: كتاب المعمرين) لابي المنذر هاشم بن محمد بن السائب الكلبى النسابة، المتوفي سنة 205. ذكره النجاشي وابن النديم، وهو موجود الان، كان في خزانة شيخنا النوري وانتقل إلى سبطه الاقا ضياء الدين النوري في طهران. (4989: معمولات مظهرية) لنعيم الله بهرائچى، المتوفي 1218. فارسي في أحوالات الميرزا مظهر جانجانان المتوفي 1195. طبع بلاهور، كما في الفهارس. (4990: رسالة في المعمى) للشيخ أحمد بن سليمان البحراني. أولها: [ أول ما ينطق به اللسان آخر دعوى ساكنى الجنان ]. ألفها بترغيب شيخه وشيخ أهل عصره شهاب الدين بن موسى المكي، وبدأ بمقدمة في تعريف المعما وفرغ من تأليفها 26 ج 1 / 1033، رأيتها في مجموعة السماوي بالنجف. (4991: رسالة في المعمى) نظما ونثرا، للمولى محمد المتخلص بأهلي الشيرازي المتوفي من 942 ذكرها في آخر (السحر الحلال) له. (4992: رسالة في المعمى) فارسية لشهاب بن نظام الخفري. أولها: [ بعد از تنصيص تحميد وتسمية وتخصيص محامد وأثنية ]. كتابتها 982، رأيتها في (مكتبة الخوانساري). (4993: رسالة في المعمى) للمولى محمد طالب، المقرب عند السلطان بابرشاه، واستشهد في محاربة السلطان مع عبيدالله خان في 918. قال في (حبيب السير):

[ 269 ]

هو في غاية الدقة واللطافة ومن معمياته باسم يحيى قوله: چو روى خوب تو ديدم برفت از دل من * محبت همه اشيا بغير وجه حسن (4994: رسالة في المعمى) للقاضي شمس الدين عبد الله بن جلال الدين أبي سعيد بن شمس الدين عبد الله بن جلال الدين محمود الامامي الهروي، المتوفي بها 898 ذكرها في (روضة الصفا) ج 7. (4995: رسالة في المعمى) لعلي اكبر التفرشي، من معاصري الشاه سليمان المتوفي 1105 والشاه سلطان حسين المتوفي 1135. علي ترتيب الحروف من أياز إلى يادگار، وكل حرف في باب، ألفه باسم عليجاه الميرزا محمد باقر حكيم باشى في 1105. أوله: نتوان گفتن صفات حق تسهيلي ست * كى حمد خداوند جهان تذييلى ست ذكر ثلاث نسخ منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 2200). (4996: المعمى) رسالة في المعما، لنعمة الله الطبيب. أوله: فاتحه ء هر سخن دلگشا * بر كه شود فتح بنام خدا يوجد في (طوپقپو سراى 666) H، كما في فهرسها. (4997: معما نامه) للسيد محمد هاشم الاصفهاني المتخلص ب‍ آصف. الذي يعبر عن نفسه بسيد الفلاسفة رستم الحكماء، مؤلف (رستم التواريخ) المطبوع. ألفه سبعة سنين قبل ظهور الموعود حسب تفائله في محرم 1254. وذكر فيه ثلاثين كتابا من تأليفاته. يوجد بطهران (دانشگاه 4641) بخط المؤلف، كما في فهرسها. (4998: المعمائية) للسيد علي اكبر بن عبد الحسين بن حجة الاسلام السيد محمد صادق الطباطبائي. فارسي نظمه في 1311. يوجد في بطهران (إلهيات 5 / 124 ج) بخط الناظم، كما في فهرسها.

[ 270 ]

(4999: المعميات) فارسي، منظوم لاختيار خان الگجراتى. أوله: [ وى عارض خويش راز من زود ]. يوجد في (دار الكتب 27 م مجاميع تركي) كما في فهرسها. (5000: المعميات) لملا جمشيد الكاتب المعمايى، مؤلف (مخازن الجواهر) الفارسية في المعما، التي فيها مادة تاريخ في اسم طهماسب يطابق 944. الموجودة نسختها بطهران (دانشگاه 4495) بخط المؤلف والتي فاتنا ذكرها في محلها. والمعميات هذه مجموعة رباعيات واقسام آخر من النظم، ومنها قصيدة في 36 بيت باسم (شهزاده سلطان محمد بن طهماسب). يوجد منه نسختان في (دانشگاه) و (دار الكتب)، كما في (فهرست نسخة هاي خطى فارسي: 2199). (5001: المعميات) لجوهري الكرماني، يوجد بهذا النسبة في طهران (دانشگاه 2 / 4515) ضمن مجموعة كتابتها 981. (5002: المعميات) لمولانا جنوبي (ب). أوله: [ دورى از زلفت نمى خواهد دلم أي سروناز ]. ذكر بهذا العنوان والنسبة في القسم الفارسى من فهرس (دار الكتب 27 م مجاميع تركي). وذكرنا في 9: 207 جنوني (ن) البخاري البدخشي من القرن الحادي عشر ونقلنا هناك عن النصر آبادي أن له رسالة مستقلة في المعما، وقصايد مصنوعة، فيحتمل تصحيف في الاسم. (5003: المعميات) لمير حسين المعمايى، مؤلف (دستور معما) المذكور في (8: 168). وله غيرها رسائل وقطعات في المعمى. منها (نودونه نام خدا). (5004: المعميات) للسلطان حسين ميرزا بايقرا (842 - 911)، لخصها عبد الغفار بن حسن بن محمود القريمي من شرح السروري على الملا جامى. يوجد بهذا العنوان والنسبة في (دار الكتب 339 مجاميع طلعت) كما في فهرسها. (5005: المعميات) لمير حيدر الكاشاني. يوجد في دار الكتب 27 م مجاميع تركي) كما في فهرسها. (5006: المعميات) لصادق الركنى، حكيم ركني النيشابوري، المذكور

[ 271 ]

في (9: 384)، وهو تلميذ المير حسين المعمايى المتوفي 904. وهذا غير (دستور معما) الموجودة في طهران (إلهيات 1 / 144 ج) التي فاتنا ذكره. وهو منظوم فارسي يوجد في (المجلس 7 / 5923) ضمن مجموعة المؤرخة 1106 و (دار الكتب 27 مجاميع تركي) كما في فهرسهما. (5007: المعميات) بنظم فارسي وتركي، لعبد الكريم چلبى الورداري. أوله: [ ويردك آرام جانمزه باده ]. يوجد في (دار الكتب 27 / مجاميع تركي) كما في فهرسها. راجعه. (5008: المعميات) لعبد المؤمن، موجود في مكتبة السلطان عثمان الثالث هو المعما باسماء النبي (ص) التسعة والتسعين، لكل اسم بيت فارسي، وموجود ضمن مجموعة معميات: جامى، فيضي قدسي، وتسعة وتسعين اسماء الحسنى نظم المير حسين النيسابوري في مكتبة مدرسة السيد البروجردي بعنوان عبد المؤمن تركستان محمد الشاعر المتخلص ب‍ اشكى، وسماه سد اسكندر، نظمة في 915. (5009: المعميات) لملا علي شغال، من القرن الحادي عشر. راجع (9: 529). يوجد في طهران (دانشسراى عالى 4 / 12) ضمن مجموعة المؤرخة 1079. (5010: المعميات) للمير علي شير الوزير المتخلص بنوائى المتوفى سنة 906، موجود في مكتبة السلطان عثمان الثالث. (5011: المعميات) للسيد محمد مهدي بن محمد جعفر الموسوي ذكره في آخر كتابه (خلاصة الاخبار) الذي ألفه سنة 1250. (5012: المعميات) لملا عناية الله المستوفي. منظوم فارسي. أوله: [ على: حد چشمم نيست تا منزل شود آن ماه را). يوجد بطهران (ادبيات 2 / 127 د) ضمن مجموعة من القرن الثاني عشر. (5013: المعميات) لملا غياث المستوفي. يوجد بطهران (المجلس 23 / 6324) ضمن مجموعة كتابتها 1097 - 1098، كما في فهرسها.

[ 272 ]

(5014: المعميات) لملا فخري، باسم الخواجه حبيب الله الساوجي. أوله: [ بنام آنكه كرد از خاك پيدا - معماى وجود آدمى را ]. يوجد بطهران (إلهيات 3 / 144 ج) ضمن مجموعة من القرن الثاني عشر، كما في فهرسها. (5015: المعميات) لملا عنايت الفكري الهروي المشهدي، المتوفي 973. يوجد بطهران (دانشسراى عالي 2 / 12 قريب ضمن مجموعة كتابتها 1079 كما في فهرسها. (5016: المعميات) لقاسم الكاهى الاكبر آبادي الماوراء النهري الكابلي، نجم الدين محمد المعروف بملا قاسم، لقى عبد الرحمان الجامى في ثمانية عشر من عمره وتوفي في عمر طويل في مائة وعشر سنين في اكبر آبادي 988. ونسبت إليه الشطحيات واتهم بالزندقه. طبع له رسالة في المعميات في مجلة اريانتال، ويوجد معمياته بطهران في (ادبيات 4 / 74 جوادي) ضمن مجموعة من القرن الحادي عشر، كما في فهرسها. (5017: المعميات) لكمال البدخشي، كمال الدين محمد، تلميذ المير حسين المعمايى المتوفي 904. المذكور في (9: 127). له (ضابظه ء حل معما) فاتنا ذكره، ويوجد بطهران (المجلس 882) من القرن التاسع. ويوجد نسخة من (معمياته) بعنوان (منتخب معما) كمال بدخشى في (الرضوية 1 / 937 أدبيات) ضمن مجموعة كتابتها 1010، كما في فهرسها. (5018: معميات) لملا محتشم. يوجد في طهران (دانشسرايعالى 5 / 12 قريب) كما في فهرسها. ويحتمل أن يكون الميرزا مقيم محتشم القاينى من القرن الحادي عشر المذكور في (9: 971). ونقلنا هناك قول النصر آبادي في فضله وربطه بالشعر واللغة والمعما. (5019: المعميات) لملا محمد نصر الله الرضائي الشيرازي. يوجد بطهران (دانشسراى عالى 3 / 12) ضمن مجموعة المؤرخة 1079. (5020: معميات) للشيخ محمد القندهارى. يوجد بطهران (المجلس 10 / 2421 الغير مفهرسة) ضمن مجموعة من القرن الثالث عشر.

[ 273 ]

(5021: المعميات) لمولانا قطب الدين محمد الجشوى. ذكر بهذا العنوان في فهرس (دانشگاه پنجاب 2030 40) piVi وأنه ضمن مجموعة كتابتها 821 - 822. (5022: المعميات) من نظم نادرى السمرقندي، ذكر بهذا العنوان والنسبة في القسم الفارسى من (دار الكتب 27 مجاميع تركي). أوله، [ عاشق نيافت كام وشد رسوانيز ] ويحتمل أن يكون الناظم نادرى الذي سافر إلى هند في عهد همايون پادشاه والذي توفي 966. المذكور في (9: 1149). (5023: المعميات) لنصر الله الشيرازي. أوله: [ تا منورشد دل از نام إله ] يوجد في (دار الكتب) نسختان منه، واحتمل أنه ملا حميد الدين نصر الله بن عبد الحميد من القرن السادس والسابع. راجع (9: 1194). (5024: معميات) لنصير الهمداني، المتوفي 1030، المذكور في (9: 1290). يوجد بطهران (المجلس 8 / 5923) ضمن مجموعة كتابتها 1106 أوله: [ در نسبت مؤلفه چون سى ودوفتاد ]. ويوجد في (دانشگاه 3 / 3404) رسالة فارسية في (حل معميات) شرف الدين علي اليزدي ونصيرا الهمداني هذا، تأليف إبراهيم شربتدار الاصفهاني الذي كان حيا في 1128. ومن القرائن أنه حل لهذه (المعميات). (5025: لوقارى. يوجد في اراك (عبد الحسين بيات 158) ضمن جنك المؤرخة 1078 - 1084. ويحتمل أن يكون محمد الوقاري اليزدي الذي كان حيا في 1098 المذكور في (9: 1277) مؤلف (گلدسته ء انديشه 18: 211). (5026: المعنوي في منتخب المثنوي) نظم للمولى الرومي، للمولى الواعظ حسين بن علي الكاشفي البيهقي النيسابوري المتوفي سنة 910 ذكره (كشف الظنون) راجع (لب لباب معنوى 18: 290). (المعنوية الخفية) للبردعي، مر في (19: 303).

[ 274 ]

(5027: رسالة في معنى الالف واللام) للمولى محمد تقي بن حسين علي الهروي الحائري، المتوفي 1299، بدأ بمقدمات وفرغ منها يوم الاربعاء (5 ع 2 - 1249)، ضمن مجموعة رأيتها عند السيد نصر الله التقوي. (5028: رسالة في معنى انشاء الله) للسيد حسن بن العلامة السيد دلدار علي، المتوفي 11 شوال 1260، ذكرت في فهرس تصانيفه. (5029: رسالة في معنى ثقة) للميرزا أبي المعالي ابن الحاج محمد إبراهيم الكلباسى، المتوفي 1315، وهى كبيرة استنسخها المولى محمد حسين الكاخكى بخطه. (5030: رسالة في معنى الحرف) لابي إسحاق محمد بن عبد الله النيريزي، فرغ منها في 877، وهي فارسية في مجموعة 57 رسالة، كلها بخط الحاج محمود بن محمد النيريزي المجاز من المير صدر الدين الدشتكى في 903 وكتابتها لهذه الرسالة في 908، رأيتها عند السيد نصر الله التقوى بطهران. (5031: رسالة في معنى الحرف) أولها: [ اعلم ان اللفظ المفرد ينقسم إلى تام وناقص ]. كتب الحاج محمود المذكور عليها اني اظن هذه الرسالة لاستادنا المحقق يعنى به المير صدر الدين محمد بن منصور الدشتكى الشهيد 12 شهر الصيام 903، رأيته في مجموعة الحاج في مكتبة التقوى المذكور. (5032: رسالة في معنى الحرفي) للميرزا أبى الحسن بن عبد الحسين المشكيني، المتوفي بالنجف 27 ج 2 / 1358 مختصر فرغ منها في 21 ع 2 / 1356. (5033: رسالة في معنى الحرفى) للسيد حيدر بن السيد إسماعيل الصدر المتوفي 1356، عند ولديه السيد إسماعيل محمد باقر. (5034: معنى الخير والشر) رسالة في بيان استنادهما إلى اي موصوف للمولى حسين بن صدر الدين الطولي المدعو بالفالي الاستارائي صاحب (حديقة الانوار) المذكور في (6: 381) يوجد نسخته عند السيد محمد صادق ضيائي ابن أبي عبد الله الزنجاني. أوله: [ الحمد لله الذي قدس الارواح لبعدها عن منبع الفيض... ]. في سبعة أوراق في مقدمة ومقصد وخاتمة، بعضها عربي وبعضها بالفارسية. وعليها

[ 275 ]

حاشية (منه قدس سره) بالفارسية والعربية، وتاريخ الخط 17 ذي حجة 1050 بيد محمد شريف بن حامد الجيلاني، ويظهر وفات المؤلف قبل التاريخ. (رسالة في معنى الزيارة) للشيخ الرئيس، مر بعنوان (كيفية الزيارة 18: 192). (5035: رسالة في معنى الشيعة) للشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي، المتوفي 1121 أحال إليها في جوابات بعض مسائله ضمن مجموعة منها، رأيتها في (مكتبة السيد خليفة). (معنى قول الصوفية) للشيخ الرئيس، مر بعنوان (سر القدر 12: 169). أوله: [ ما معنى قول الصوفية، من عرف سر القدر فقد الحد ] فقال في جوابه: ] إن هذه المسألة فيها أدنى غموضة وهي من المسائل التي ]. جاء في بعض النسخ: أن السائل للمسألة أبو سعيد أبي الخير. (5036: رسالة في معنى المشروطة) وحقيقة المشروطة، فارسية للسيد عبد العظيم الخلخالي عماد العلماء، طبعت بايران. (رسالة في معنى الناصب) للمولى زين الدين، مر بعنوان (العجالة في رد مؤالف الرسالة 15: 222). (5037: رسالة في معنى الناصب) للفاضل المقداد الصيوري. أولها: [ الحمد لله رب العالمين ]. ضمن مجموعة كلها بخط الشيخ علي كاشف الغطاء في مكتبته. (5038: رسالة في معنى الولاية والنبوة) أولها: [ حمد وثناى بى منتهى وحد وشكر وسپاس بى اندازه ]. مرتبة على مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة وفي الفصل الثالث ذكر الحديث النبوي: يا علي ما عرف الله إلا أنا وأنت وما عرفني إلا الله وأنت وما عرفك إلا الله وأنا، ضمن مجموعة عند الميرزا جعفر سلطان القرائي التبريزي، لم يعلم مؤلفها.

[ 276 ]

(5039: رسالة في معنى: ويكفي الغسل للجمعة كما يكون للزواج الطراد في من لا يحضره الفقيه، الظاهر في أنه من كلام الامام ع)، للشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي، المتوفي 1121، عند السيد جعفر بحر العلوم في النجف. (5040: رسالة في معنى هشام ويونس) لابي الحسن علي بن إبراهيم بن هاشم القمي، ذكرها النجاشي. (5041: المعول في أمر المطول) حاشية عليه، طويلة لكنها غير مدونة للسيد شهاب الدين بن محمود بن علي الحسيني التبريزي، ذكره في فهرس تصانيفه المرسل إلينا. (5042: المعول في شرح شواهد المطول) للشيخ عبد علي بن ناصر المعروف بابن رحمة البحراني، ساكن البصرة، المتوفي بعد سنة 1063. ذكره في (السلافة) وفي تاريخه غلط، كما سنذكره، وتوجد نسخة ناقصة من أولها ورقتان عند السيد محمد علي الروضاتي باصفهان في 118 ص ضمن مجموعة محتوية على ستة كتب من تصانيف هذا المؤلف كلها بخط ابن أخيه الشيخ ناصر بن سعيد بن ناصر، فرغ من كتابتها 16 ج 1 / 1063 داعيا لعمه المؤلف بقوله: فسح الله في مدته فيظهر حياته في التاريخ، وقد فرغ المؤلف المعبر عن نفسه بقوله: غبار نعال أهل الفقر عبد علي ابن ناصر الشهير بابن رحمة في 28 ع 1 / 1062، والحق المؤلف بآخره بديعيته المختصرة المشتملة على أنواع من البديع في ثمانية وعشرين بيتا. أولها: قلبي وطرفك منصوب ومكسور * كلاهما مطلق منا ومأثور وآخرها قوله: لا ينفع المرء تدبير يهذبه * إلا إذا عضد التدبير تقدير (5043: معونة الفارض على استخراج سهام الفرايض) للشيخ أبي الفتح محمد ابن علي بن عثمان الكراجكى، المتوفي سنة 449، ذكر فيه ما يستحقه طبقات الوراث وطريق استخراج سهامهم من دون كسر، وهو في ستين ورقة، صنفه بطرابلس لبعض الاخوان، كما في فهرس كتبه.

[ 277 ]

(5044: المعونة في فرائض الميراث) للشيخ معين الدين أبي الحسن سالم بن بدران بن سالم بن علي المصري المازني، استاد المحقق الطوسي، وله كتاب (التحرير) في الفقه أيضا، ينقل عنه المحقق الطوسي في فرايضه كما مر، وتوفي قبل سنة 661 بشهادة تلميذه زين الدين محمد بن القاسم البرزهي، حيث دعى له في التاريخ ب‍: نور الله مضجعه. (5045: المعيار) للشيخ كمال الدين عبد الرحمان بن محمد بن إبراهيم بن العتايقي الحلي، من المائة الثامنة، عده الشيخ محمد بن يونس الشويهي في (براهين العقول) المؤلف 1229 من الكتب المنطقية الموجودة عنده وقت تأليف (البراهين). (5046: المعيار والموازنة) لفضل بن شاذان النيسابوري، الراوي عن الرضا والجواد (ع)، ذكره النجاشي، ومر له (معرفة الهدى والضلال). (5047: معيار الاحكام في شرح شرايع الاسلام) للسيد عليشاه ابن السيد صفدر شاه بن السيد صالح الرضوي القمي الكشميري، نزيل لكهنو، المتوفي سنة 1269 في نور غايب، عند حفيده السيد محمد باقر بن السيد أبي الحسن ابن المصنف وفي آخر (اسداء الرغاب) ذكر أنه لم يتم. (5048: معيار الاخبار) لابي النضر محمد السلمي السمرقندي، ذكره النجاشي وعده الشيخ مما صنفه من روايات العامة، ومر له (معرفة الناقلين 21: 261). (5049: معيار الاخلاق) للمولوي غلام الحسنين الپاني بتى الهندي المعاصر، مطبوع بالاردوية. (5050: معيار الادب في شرح اطباق الذهب) في علم الادب، للمفتي مير عباس بن علي اكبر الموسوي التستري اللكهنوي، المتوفي سنة 1306. ذكره في (التجليات). (5051: معيار الاشعار) للمحقق الخواجه نصير الدين محمد الطوسي، المتوفي 672. في العروض والقوافي، في مقدمة ذات فصول ثلاثة وفنين: أولهما في العروض

[ 278 ]

والثاني في القوافي. أوله: [ الحمد لله حمد الشاكرين والصلاة... وبعد، اين مختصريست در علم عروض وقوافي شعر ]. طبع 1320 بمباشرة عبد الغفار نجم الدولة ونسخها الخطية شايعة، اقدم ما اطلعت عليها في (أحمد ثالث 1646) بخط ابن متويه يوسف كتابتها ج 2 / 702، واخرى طهران (ادبيات 1 / 138 د) ضمن مجموعة كتابتها 716 و (طوپقپوسراى 1646) A كتابتها 720، كما في فهارسها. (5052: معيار الاشعار) فارسي للمولى علم الهدى محمد بن الفيض الكاشاني ألفه سنة 1096 في كتب السيد محمد المشكاة بطهران. (5053: معيار الافكار) مختصر (تعديل الميزان) في المنطق، لسيد الحكماء منصور بن المير صدر الدين محمد الشيرازي الدشتكي المتوفي 948، قال في (المجالس): هو مما رأيته، ومر له (معرفة الجواهر 5: 282). (5054: معيار التميز في شرح الوجيز) يعني (وجيزة) المجلسي الثاني في الرجال، للحاج مولى محمد إسماعيل الموصوف بالمجتهد المحقق المدقق، الناظم (للعقيدة الوحيدة) في سنة 1245 ذكره مع سائر تصانيفه في حاشية آخر هذه المنظومة. (5055: معيار جمالي) و (مفتاح أبو إسحاقي) أو (معيار اللغة) لشمس الدين محمد بن فخر الدين سعيد الاصفهاني، المعروف بشمس فخري، ألفه باسم السلطان جمال الدين شيخ أبو إسحاق اينجو الذي جلس الملك 744 وقتل بعد أربعة عشر سنة، الذي قال حافظ في حقه: راستى خاتم فيروزه ء بو إسحاقي * خوش درخشيد ولى دولت مستعجل بود الذي ألف باسمه (نفايس الفنون) و (لغات الفرس) لمحمود بن عبد الرحمان الاصفهاني وغيرهما من التأليفات الكثيرة. وأما (المعيار) في أربعة فنون: 1 - العروض، 2 - القافية، 3 - بدايع الصنايع، 4 - اللغة الفارسية. الفه بعد (معيار نصرتي) الاتي ذكره، وبعد نظمه قصيدته المصنوعة (مخزن البحور ومجمع الصنايع) الذي نظمه في 732. ألفه بين

[ 279 ]

سنين 744 - 745. طبع الفن الرابع منه بمباشرة كارل زالمن المستشرق الروسي في 1303 ق = 1887 م، ثم طبع هذا الفن بايران بمباشرة الدكتور صادق كيا في 1337 ش. وكان قد طبع هذا الفن قبل هذا التاريخ بايران في 1273 باختصار في الشواهد. أوله: [ حمد وسپاس مقدوري كه خيمه ء كبود افلاك ]. وأول الفن الرابع: [ بدان اسعدك الله واصلحك كه هرچند تفاوت در السنة ]. وجميع ما استشهد به فيها من الاشعار فهو من إنشاء نفسه وموشح باسم الشيخ أبي إسحاق أو لقبه، نسخه الخطية شايعة. (5056: معيارات العارفين) فارسي، في السير والسلوك، في أربعة عشر معيارا وخاتمة، استشهد فيه بالاحاديث وآيات القرآنية. وذكر في أولها تأليفه باسم (جهاد الاكبر). ونعلم بهذا الاسم تأليفان: أحدهما تأليف عبد الوحيد الگيلاني الذي كان حيا في 1025 المذكور في (5: 295)، وثانيهما تأليف الخواجه محمد الچشتي بن الشيخ محمد بن أحمد العارف الهندي، الموجودة نسختها في (بنگال، الاسوية 23.) bo أوله: [ حمد... وبعد، اين ملحقاتيست بر كتاب جهاد اكبر كه بعد از اتمام كتاب بخاطر قاصرم رسيد ]. يوجد بطهران (دانشگاه 19 / 1030) ضمن مجموعة المؤرخة 1091. (5057: معيار الحق) للسيد امداد امام الزيدي المستبصر العظيم آبادي مطبوع بالاردوية. (5058: معيار دانش) لمحمد حسن الحسيني، افتخار بن محمد بن عبد الله الچلبي الرومي. في سفرته إلى أحمد آباد الهند. ذكر في القسم الفارسي من فهرس (مكتبة پرفسور شيرانى، لاهور 1343 / 4394). راجعه. (5059: معيار الساعات) للفيض الكاشاني، محمد بن مرتضى المتوفي 1091 في مقصدين: أولهما اختيارات الاوقات على ما ورد من الائمة (ع) في أربعة فصول، وثانيهما في اختيارات الساعات المعتبرة من الاصحاب في ثلاثة فصول. أوله: [ دم بدم ونفس بنفس هزاران سپاس وستايش مر خدايرا كه پروردگار جهانيان است ]. فرغ

[ 280 ]

منه في 1026. ذكر في فهرس كتبه أنه في ثلاثمائة وخمسين بيتا. رأيته عند السيد آقا التستري، كتابته 1092. (5060: معيار الصدق في مصداق العشق) أو (رساله ء عشق وعقل) للشيخ نجم الدين الرازي، أبو بكر عبد الله بن محمد بن شاهاور، المولود بري والمتوفي ببغداد 654، المذكور في (9: 1174)، مؤلف (مرصاد العباد)، وهو في بيان كمال العشق وأن لا مضادة له مع العقل. طبع بطهران في 1345 ش. أوله: [ حمد وثنا وآفرين بى منتها آفريدگارى را كه بتدبير حكمت ازلى ]. يوجد منه نسخة بطهران (المجلس 4 / 598) كتابته 704 و (المتحف البريطاني 963) ro كتابته 772 ونسخا مؤخرة عن هذا. (5061: معيار الصلاة) في أسرار الصلاة، للشيخ عبد الوحيد بن نعمة الله ابن يحيى الجيلاني أو الاستر آبادي ذكره في (الرياض) وهو تلميذ الشيخ البهائي على ما صرح به في آخر (الاثنا عشرية الحجية) لاستاده وقد استنسخه في ذي الحجة سنة 1025، وله (أسرار الزكاة) وغيرها. (5062: معيار الصلحاء) في رد القادياني بالاردوية، مطبوع، لمؤلف (القول الجيد في رد الملحد) كما مر. (5063: معيار العرفان) يوجد بطهران (سپهسالار 2 / 1526) ضمن جنگ كما في فهرسها. (5064: معيار العقايد) عده الشيخ علي صاحب (الدر المنثور) في كتابه (السهام المارقة) من كتب الاصحاب المؤلفة في رد الصوفية والمبتدعة حسب قوله. (5065: معيار العقول) المنسوب إلى أبي علي سينا (370 - 428). رساله فارسية في جر الاثقال، في خمسة أبواب: 1 - المحور، 2 - المخل، 3 - البكرة 4 - اللولب، 5 - الاسفين. طبع بالهند، ثم بطهران بمباشرة السيد جلال الدين الهمايى في 1331. أوله: [ الحمد لله الذي رفع مقادير أهل... بعد از حمد

[ 281 ]

پروردگار... چنين گويد ]. وفي هذه النسبة ترديد. (5066: معيار العقول في علم الاصول) هو الفن الرابع من التسعة فنون من (البحر الزخار) تصنيف الامام المهدي أحمد بن يحيى بن المرتضى بن أحمد بن المرتضى بن مفضل بن حجاج الحسنى امام الزيدية، المتوفي سنة 840 وشرحه له أيضا سماه (منهاج الوصول إلى تحقيق معيار العقول) كما يأتي. (5067: معيار العمر والعمل) لملا ادهم العزلتي الخلخالي، المذكور في) (9: 717). في محاسبة ومخاطبة النفس والمواعظ العرفانية مستندة بالايات والاخبار والمكاشفات. مشحونة باشعار من السحابى والمولوي والمير عليشير النوائى. أوله: [... أما بعد، حمد الله سبحانه وتعالى والصلاة... برأى صواب اقتاضى أو الالباب مخفى ومستور نماند ]. يوجد بطهران (دهخدا 1 / 287) ضمن مجموعة من القرن الحادي عشر واخرى (سپهسالار 11 / 5838) كما في فهرسهما. (5068: معيار الفرس) في محاسن الحصان بالنظم الفارسى، يوجد في (بنگال، الاسوية 800 138) M كما في فهرسها. (5069: معيار الفضائل) للمولوي السيد اعجاز حسن المروهوى، المتوفي سنة 1340، وترجمته بلغة اردو للسيد نسيم حسن كما مر. (5070: معيار الفكر والخيال) في شرح معضلات باب الخيار، للمولى محمد تقي بن حسين علي بن رضا بن إسماعيل الهروي الاصفهاني الحائري، المتوفي بها 1299. مرتب على مقدمة وأبواب، وينقل فيه عن العلامة الانصاري وهو مما لم يذكره في كتابه (نهاية الامال) فكأنه ألفه بعده مثل جملة اخرى من تصانيفه، كما أنه لم يصرح بتمام نسبه المذكور هنا في (نهاية الامال) ورأيت النسخة عند الاقا نجفي في النجف. (5071: معيار الفهم ومنشار الوهم) للشيخ إسماعيل النائب التبريزي نزيل المشهد ومؤلف (البلاغ المبين) في رد النصارى. ذكره في فهرس كتبه.

[ 282 ]

(5072: المعيار في الضرر الموجب للافطار) للسيد المعاصر محمد علي هبة الدين بن الحسين الحسينى المشهور بالشهرستاني، في مأتي بيت، كتبه للسيد محمد الطبيب الهندي سنة 1336. (5073: المعيار في اوزان الشرعية) للشيخ محمد علي الراهدي، المتخلص في شعره بحزين، وهو فارسي، كما في كتبه، ومر له (معرفة النفس وتجردها). (5074: معيار الكلام) في المناظرات، للسيد غضنفر علي البجنوردي الهندي، مطبوع بلغة أردو. (5075: معيار اللغة) كبير في مجلدين مطبوع سنة 1311، للفاضل الميرزا محمد علي بن صادق الشيرازي، كتبه بأمر استاده الحاج كريمخان الكرماني، قال الكرماني في أول تذكرته في النحوانمى ارشدت بعض الاصحاب بتأليف كتاب في اللغة وسميته (بمعيار اللغة) لم يسبقه أحد بمثله. (معيار اللغة) راجع (معيار جمالي 21: 278). (5076: معيار المعاني) للقاضى اشرف الدين صاعد بن محمد بن صاعد البريدي الابى، من المائة الخامسة، وله كتاب (الاعراب) كما مر. (5077: معيار المنطق) فارسي في علم الميزان، للمولوي الميرزا أحمد حسين بن المولوي الميرزا محمد باقر بن المولوي الميرزا أحمد علي الهندي، ألفه في حيدر آباد وصدره باسم سلطانها تعمية. بقوله: بى ساخته نام نامى شاه * ظاهر بشود چه نور از ماه وفرغ منه 1037 وكتابته 1038، وعليه تقريظ المير ناصر حسين بخطه وخاتمه، وكذا تقريظ السيد علي محمد بن السيد محمد، بن السيد دلدار على وتقريظ السيد محمد المتخلص بحاذق بخطه الجيد وانشائه الفارسى العالي، رأيته في النجف. (5078: معيار نصرتي) لشمس فخري الاصفهاني، مؤلف (معيار جمالي) المذكور في (21: 278) وهو في العروض والقافية، ألفه في لرستان في أوائل من

[ 283 ]

عمره في 713. وبعده نظم (مخزن البحور) في 732 ثم ألف (معيار جمالي) سنين 744 - 745. (5079: معيار هدايت) بلغة اردو، من الكتب الكلامية المطبوعة، كما في، بعض الفهارس. (5080: معيار الهدى) في شرح (المثنوي المعنوي). (5081: معيار الهدى في رد اظهار الهدى) طبع بالهند، وهو تأليف افتخار علي بن الحكيم وزير علي الفيروز آبادي و (اظهار الهدى) تأليف بعض أهل السنة كتبه في الرد على (أنوار الهدى) الذي ألفه الشيخ أحمد الديوبندي. (5082: معين الاولياء) للسيد القاضي امام الدين، فارسي في سوانح الخواجه معين الدين الچشتي، كما في فهرس مكتبه (انجمن ترقى اردو 1 ق ف 222) ونسختان في (الاصفية 131 و 174 تذاكر) كما في فهرسهما. (5083: معين البكاء) في ذكر حكايات مبكية، للميرزا محمد بن سليمان التنكابني، المتوفى حدود 1310، قال في قصصه: أنه في خمسة آلاف بيت. (5084: معين التجارات) فارسي، في أحكام التجارة، مرتبا على أبواب وكل منها على فصول، للمولى محمد باقر بن محمد سليم القراچه داغي الاسكوئي، طبع في حياة المصنف في سنة 1271. (5085: معين الترجمة) في تعليم لسان الفرس بلغة اردو، للسيد حفاظت حسين البهيكپوري الهندي المعاصر، في مجلدين كتبه لبناء المدارس بالهند. (5086: المعين في تفسير الكتاب المبين) يعني القرآن المجيد، وجيز لطيف معين التالي والقاري لفهم ما يقرئه، للمولى نور الدين محمد بن شاه مرتضى بن محمد مؤمن بن مرتضى الشهير بنور الدين الاخباري ابن ابن أخي المحقق الفيض، وتلميذ عم والده يعني الفيض، كما صرح في أول هذا التفسير، وأيضا تلميذ المجلسي الثاني، وصاحب (درر البحار) ذكره شيخنا في (الفيض القدسي) وهو متضمن لجميع القرآن مزجا نظير (الصافي) وغيره. أوله: [ الحمد لله الذي جعل القرآن

[ 284 ]

وسيلة لنا إلى أشرف منازل الكرامة وسلما لعرج به إلى محل السلامة ]. بدأ بمقدمة في ضوابط مهمة، وختم التفسير بادعية التلاوة، وجعل الحروف الاربع من اسمه - اي الميم والعين والياء والنون - رموزا في الكتاب للتسهيل، فكتب بعد ما نقله من الفاظ الائمة (م) وبعد ما استفاده عن كلامهم (ع) وبعد ما نقله عن تفسير العسكري بعينه أو بمعناه (ي) وبعد ما هو بيان لكلام المعصوم أو بيان الاية (ن) وقال في أوله: [ خطر بخاطرى الفاتر ان اكتب تفسيرا معينا للقاري في وضوحه... ] وأحال الكتب المأخوذة منها إلى (الصافي) تفسير عم أبيه الفيض، وفرغ منه في شهر رمضان سنة 1090 رأيته عند الميرزا هادي الخراساني بكربلا إلى أواسط سورة الشعراء، ونسخة عند السيد شهاب الدين بخط محمد صالح بن محمد حسين سنة 1214، وتامه موجود في الخزانة الرضوية وعند الشيخ أبي طالب التربتي بالمشهد، وعند الحاج سيد نصر الله الاخوي بطهران، ونسخته كتب عن نسخة خط المصنف في ربيع الثاني 1106 بخط محمد تقي بن أبي الحسن. (5087: معين الحياة) فارسي في الطب، لا يعلم مؤلفه، في مكتبة راجه. (5088: معين الخواص) في فقه العبادات، مختصر نظير (مرشد العوام) الفارسي إلى أن هذا عربي كتبه لانتفاع الاعراب، وكل هما رسالتان عمليات، للميرزا أبي القاسم بن الحسن الجيلاني القمي المتوفي سنة 1231 و (معين الخواص) موجود في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف إلى آخر الزكاة والخمس، ونسخة في مدرسة سپهسالار بخط حيدر علي بن المولى حسين سنة 1229، واخرى بمكتبة الحسينية في النجف كتابتها 1227. (5089: معين الرمل) منظومة فارسية في الرمل. أوله: شكر جبار كردگار جهان * خالق خلق وراحم ورحمان يوجد بطهران (دانشگاه 2 / 3529) كتابته 1277، كما في فهرسها، ويوجد بهذا المطلع (خلاصة الرمل) كما في (فهرست نسخه هاي خطى: 2799).

[ 285 ]

(5090: معين الزائرين) بلغة اردو، مطبوع في الهند. (5091: معين الزائر) للسيد أحمد بن محمد الحسيني، الذي كان حيا في صفر 1238. في مقدمة ومقالتين، ألفه لمحمد ولي ميرزا القاجار. يوجد بيزد (جامع الكبير) بخط المؤلف بتاريخ المذكور. (5092: معين الصادقين في رد رجوم الشياطين) فارسي، للسيد جعفر المعروف بأبي علي خان الموسوي البنارسي الدهلوي، نقض فيه (رجوم الشياطين) الذي كتبه بعض العامة جوابا عن الباب الناسع من (النزهة الاثني عشرية) للدهلوي قدس سره. أوله: [ الحمد لله الذي أيد كلام أوليائه وكسر ظهور أعدائه ]. (5093: معين الطالبين) في اصول الفقه، للمولى عبد الخالق اليزدي المشهدي تلميذ شريف العلماء والشيخ أحمد الاحسائي، توفي سنة 1268، وكان واعظا ومدرسا بالتوحيد خانه الرضوية ذكره في (مطلع الشمس). (5094: معين الطلاب) فارسي في ما يلزم الطلاب العمل به لاجل الحافظة والتوفيق وسائر آداب التعليم. أوله: [ ابتداى كلام بنام خداوندى سزاست كه ابتداى هر چيز از أو است ]. مرتب على مقدمة فيها ثلاث فوائد وأبواب خمسة وخاتمة، نسخة منه بخط محمد تقي بن أبي الحسن سنة 1259، ذكر فيها أنه للمولى عبد الخالق بن عبد الرحيم اليزدي المشهدي صاحب (مصائب المعصومين) وغيره الذي توفي 1268، ونسخة اخرى من هذا الكتاب بعينه مع اختلاف يسير في خطبته وبعض كلمات آخره، ذكر في خطبته أنه للسيد أحمد بن محمد الحسيني، والنسخة ضمن مجموعة رسائل عربية كلها بخط هذا السيد، كتبها من سنة 1291 إلى سنة 1296 عند السيد هادي الاشكوري. (5095: معين العوام) رسالة فارسية عملية في العبادات غير الحج، للمولى محمد تقي بن الحاج محمد حسين الكاشاني مقيم طهران، المتوفى حدود 1317، قد طبع بطهران على الحجر. (5096: معين الفقيه) فقه استدلالي مستخرجة من الاخبار، للحاج السيد

[ 286 ]

عبد الاعلى بن السيد علي رضا بن السيد عبدالعلي الموسوي السبزواري، المولود 1329 في مجلدات: 1 - الطهارة، 2 - الصلاة، 3 - الصوم إلى آخر الحج، 4 - المعاملات إلى الصلح، يشبه لشرح (العروة الوثقى) بلغت الفروع التي ذكر أدلتها من الاخبار إلى اثنى عشر ألف فرعا إلى هذه السنة (1372). (5097: معين الفكر في شرح الباب الحادي عشر) للشيخ شمس الدين محمد بن زين الدين علي بن حسام الدين إبراهيم بن الحسين بن إبراهيم بن أبي جمهور الاحسائي، صاحب (عوالي اللئالي) الذي كان حيا سنة 897 كما يظهر من اجازاته، وفرغ من تبييض (درر اللئالي) سنة 901 ويأتي شرحه للمعين الموسوم ب‍ (معين المعين) ذكره في (الرياض) وغيره بعنوان (شرح الباب الحادي عشر) وذكر قبله (معين المعين) أيضا وقال سيدنا في (التكملة) أنه للشيخ شمس الدين علي بن محمد بن جمهور وان نسبته إلى صاحب (العوالي) اشتباه. أقول: لكن صرح صاحب (العوالي) في اجازته للشيخ محمد بن صالح الغروي وهي الكبيرة الاولى التي كتبها له على ظهر (المجلي) بعد قرائته عليه في 896 وعد فيها تصانيفه فذكر أولا (معين الفكر في شرح الباب الحادي عشر) ثم ذكر (معين المعين) في اصول الدين، وذكر بعدهما (مفتاح الفكر لفتح الباب الحادي عشر) ويوجد نسخة من (شرح معين الفكر) الحامل لتمام المتن في كتب الحاج ميرزا باقر القاضي في تبريز، ومر في الشين ولعله (معين المعين) ذكر في أول (معين الفكر) مسألة وجوب المعرفة وان أحسن كتاب في تحصيل هذه الغاية (الباب الحادي عشر) الموجز، ثم قال: فاشار إلى بعض الاخوان أن اجمع له مما عثرت عليه من فوائده - إلى قوله: وسميته بمعين الفكر، وعين في الشرح اسم بعض الاخوان وهو الشيخ الفاضل والشاب الكامل الورع التقي الصالح حسين بن خميس بن الدجل. ونسخته في طهران عند السيد محمد المشكاة. (5098: معين اللغات) في اللغات العربية والتركية، للسيد مظاهر حسن الامر وهي مدرس تاج المدارس بامروهه، في 675 ص.

[ 287 ]

(5099: معين المجتهدين) في اصول الفقه، دورة تامة في مجلد، للمولى عبد الخالق اليزدي المشهدي المتوفى بها سنة 1268، صاحب (بيت الاحزان) و (مصائب المعصومين) المطبوعين، موجود عند الحاج شيخ حبيب الله بن الشيخ محمد حسين حكيم باشي المشهدي الترشيزي ابن ابن اخت المصنف، ومر له (معين الطلاب). (5100: معين المستبصر في صلاة المسافر) ومعه الخلل إلى آخر كراهة الصلاة في بيت النيران. ينقل عنه في (الرياض) و (القوانين). أوله: [ استحقاق جزيل العطايا والجود والامن من عقاب يوم الموعود بحمد واجب الوجود الذي علمنا معالم الدين ]. عند السيد محمد الحجة الكوه كمري في النجف. (معين المعين في اصول الدين) وكانه شرح (معين الفكر) أيضا لابن أبي جمهور المذكور، وهو كتاب مبسوط ذكرناه بعنوان (شرح معين الفكر). (5101: معين النبيه في رجال من لا يحضره الفقيه) للشيخ ياسين بن صلاح الدين بن علي بن ناصر بن علي البلادي البحراني، قال في اجازته للسيد نصر الله الشهيد التي كتبها سنة 1145: أن فيه ما لم يهتد أحد إلى منهاجه، ولعله المراد بكتاب الرجال الذي نسبه إليه شيخنا النوري، وقال المعاصر في (أنوار البدرين) أن كتاب رجاله شرح لمشيخة الصدوق يقرب من شرح التقي المجلسي. أقول: نسخة منه عند الشيخ حسين القديحي ابن مؤلف (أنوار البدرين). أوله: [ الحمد لله المطلع على السرائر ]. وهو مرتب على مقدمات ومطلبين، المقدمات أربعة عشر في الدراية، والمطلب الاول والثاني في رجال (من لا يحضره الفقيه) بخط تاريخ عصر الثلاثاء 13 ج 1 / 1275، كتبه محمد بن عبد الله بن محمد بن عبد النبي بن مال الله آل الماحوزي البحراني. (5102: معين الوارثين) للسيد أحمد بن السيد باقر البهبهاني الكربلائي نزيل طهران، طبع سنة 1310. فارسي مجدول في الفرائض، قيل أنه للسيد محمد الشهشهاني فغير الاسم، يوجد عند السيد نصر الله التقوي بطهران (الميراث) المجدول بهذه الكيفية لكنه عربي، وهو تصنيف المولى محمد تقي الهروي الحائري المتوفى بها

[ 288 ]

سنة 1299، تاريخ فراغه من التأليف سنة 1266، ومعه رسالة في تحقيق معنى الالف واللام للهروي المذكور، ألفها 5 ع 2 / 1249، ونسخة اخرى للهروي عند السيد حسين الشهشهاني يأتي بعنوان (الميراث لجميع الوارث). (5103: معين الواعظين) للشيخ درويشعلي بن الحسين بن علي بن محمد الحائري البغدادي، مشتمل على اصول الدين وبعض الفروع والمواعظ والعجائب، في عشرين الف بيت تقريبا، مرتب على أبواب، أولها في اصول العقايد في خمسة مقاصد، موجود عند عبد الكريم العطار في الكاظمية مع كتاب (كنز الاديب في كل فن عجيب) الذي هو لولده الشيخ أحمد بن درويشعلي كما مر، ويكثر ولده النقل عنه في (كنز الاديب) قال فيه في ترجمة والده: أنه ولد ببغداد سنة 1220 وتوفي بالحائر سنة 1277، وأحال في (معين الواعظين) إلى كتابه (الاجوبة الحائرية). أوله: [ الحمد لله الذي نور قلوب الصالحين العارفين ]. واستخرج من (معين الواعظين) مقالاتا سماها (تنبيه الغافلين) كما مر. (5104: رسالة في المعية وتحقيق معيته تعالى) أولها: [ حمدك يا من تجليت بذاتك في كل شئ ]. وآخرها: [ وأما معيته تعالى وأحاطته العلمية والحكمية فهو أظهر من أن يخفي ]. وهي خمسمائة بيت، حكى فيها عن صاحب (فصل الخطاب) ما نقله عن الغزالي، وحكى عنه أيضا ما نقله عن بعض العرفاء بالفارسية ومنه يظهر ان فصل الخطاب فارسي، وينقل عن العلامة الشيرازي في (شرح الاشراق) وعن العلامة الدواني في شرح القديم للتجريد. مكتوب على نسخة منها: انه لصدر الدين ووصفه بزبدة المتقدمين والمتأخرين، والمراد هو المولى صدرا الشيرازي صاحب (الاسفار). (5105: المعينية) في الهيئة، فارسي، للمحقق الطوسي، مر له (معيار الاشعار) أيضا و (شرح المعينية) فارسيا أيضا كما مر في الشروح، و (المعينية) ألفه لشاهزاده معين الدولة أبو الشمس بن عبد الرحيم، رأيته عند السيد محمد علي هبة الدين الحائري، وفي آخره شرحه صرح به بأنه شرح لبعض مشكلاته، وكتب الشرح أيضا

[ 289 ]

كأصله برسم خزانة الشاهزاده معين الدين عبد الرحيم بن أبي منصور (خلد الله ملكه) وهو مرتب على أربع مقالات ذات أبواب، أولها في مقدمات الهيئة في بابين، والثانية في هيأة العلويات والاجرام العلوية في أربعة مقالات، والثالثة في هيأة السفليات والارض في اثني عشر بابا، الرابعة في ابعاد الاجرام في ستة أبواب. أوله: [ سپاس وستايش حضرت ذو الجلالى را كه ]. يوجد منه نسخة بخط المولى مؤمن بن الحافظ محمد العبد العظيمي في سنة 1040، ومعه رسالة في تشخيص الصبح الصادق للخواجه نصير الدين. ونسخة عند السيد محمد علي السبزواري، معها رسالة معرفة التقويم للحسن بن الحسين الشهيدي، ونسخة الرضوية كتبت في حياة الخواجه بخط محمد بن علي الخوافي في سنة 665، ونسخة المشكاة قريبة لعصر المؤلف. (5106: المغازي) لابان بن عثمان الاحمر البصري الكوفي، من خواص الصادق (ع)، توفي بعد سنة 140، وكتابه يجمع المبتداء والمغازي والوفات والردة كما ذكره النجاشي، وهو أول من صنف في هذه الابواب، وأول من كتب في خصوص مغازي النبي هو محمد بن إسحاق المتوفى سنة 151. (5107: المغازي) لابي إسحاق إبراهيم بن محمد الثقفي (م 283) عد من تصانيفه في النجاشي وفهرس الشيخ، ومر له (معرفة فضل الافضل). (5108: المغازي) لابي جعفر أحمد بن محمد بن خالد بن عبد الرحمان البرقي القمي، عن برق رود قم، المتوفى سنة 274، ذكره كسابقيه النجاشي. (5109: المغازي) لابي أحمد بن عبد العزيز بن يحيى الجلودي، شيخ جعفر بن قولويه، وعبر عنه النجاشي ب‍ (الالوية والرايات). (5110: المغازي) لابي الحسن علي بن إبراهيم بن هاشم القمي المحدث المفسر، شيخ ثقة الاسلام الكليني. (5111: المغازي) لابي زيد عمارة بن زيد الهمداني الخيواني، ذكره النجاشي وقال: لا يعرف من أمره غير هذا. (5112: المغازي) لابي مخنف لوط بن يحيى بن سعيد بن مخنف بن سالم

[ 290 ]

الازدي، الراوي عن الصادق (ع) ويروى عنه هشام الكلبي الذي توفي سنة 205، ومر له كتاب (المعمرين 21: 268). (5113: المغازي) لابي أحمد محمد بن أبي عمير زياد بن عيسى البغدادي، الذي لا يروى إلا عن ثقة ومراسيله كمسانيده، المتوفى سنة 217. (5114: المغازي) لابي عبد الله محمد بن عمر بن واقد الواقدي، المولود في أول سنة 130 والمتوفى ببغداد عشية يوم الاثنين حادي عشر ذي الحجة سنة 207 وطبع على الحروف في كلكته سنة 1855 المسيحية نمرة آخر صحيفته 439 ومعه تتمته لابي المعتمر سليمان بن طرخان التميمي، ومعه ملحوظات باللغة الانجليزية، وطبع في مصر بمطبعة محمد شاهين سنة 1278 ه‍ وطبع بعنوان (فتوح الاسلام) في القاهرة بمطبعة المحروسة سنة 1309، وطبع جزء منه في فتح جزيرة ما بين النهرين في غوتنغن سنة 1867 مسيحية. (5115: المغازي) لابي عبد الله محمد بن عمران بن موسى بن سعيد بن عبد الله المرزباني الخراساني البغدادي، المتوفى سنة 378 صاحب (أخبار أبي تمام) قال ابن النديم: انه نحو ثلاثمائة ورقة. (5116: المغازي) لابي البختري وهب بن وهب بن عبد الله بن زمعة بن الاسود بن المطلب بن أسد بن عبد العزي الراوي عن الصادق (ع) وربيبه، كما عبر به ابن شهر آشوب، والنجاشي قال: وله كتاب (الالوية والرايات) والمراد واحد، كما لا يخفى. ومر بهذا العنوان أيضا. (5117: المغازي) لابي القاسم هارون بن مسلم بن سعدان الكاتب الانباري السر من رائى، لقى أبا محمد وأبا الحسن العسكريين (ع)، ذكره النجاشي. (5118: المغازي) في خصوص مغازي النبي (ص)، لابي بكر أو أبي عبد الله محمد بن إسحاق بن يسار المدني المولد، وكان والده مولى فاطمة بنت عتبة المتوفى هو في 151، وهو أول من جمع مغازي النبي (ع) وأختصه بالتصنيف، وهو من أصحاب الصادق (ع)، ووالده إسحاق كان من أصحاب السجاد والباقر (ع)، وكان هو من سبي

[ 291 ]

عين النمر، وهو أول سبي دخل المدينة في سنة 12 من الهجرة فاشتراه قيس بن محرمة أو فاطمة بنت عتبة فرزقه الله ولده محمدا بالمدينة، وهو موجود في مكتبة محمد پاشا، كما في فهرسته، وقال المولى محمد سعيد الجنفوري - على ما حكاه في (نجوم السماء) عن خطه في سنة 1143 - أن الكتاب موجود عندي بفضله ومنه وهو منه منة وفضل على العبد الضعيف أقل العبيد محمد المدعو بسعيد، وعبر عن الكتاب بكتاب (سيرة النبي (ع)) وفي ابن النديم عبر عنه بكتاب (السيرة والمبتدا والمغازي) قال: رواه عنه إبراهيم ابن سعد النفيلي، واسم النفيلي محمد بن عبد الله بن نمير وتوفي سنة 234 بحران، ويكنى أبا عبد الرحمن، وفي (تذكرة النوادر) أنه في مكتبة كوپريلي رقم 1140 ومر في ج 12 ص 281 بعنوان سيرة النبي (ص). (5119: مغازي النبي ص) للشيخ يعقوب صرفي الكشميري، المتوفى 1003، في أحوالاته (ص)، بنظم فارسي، فرغ منه في 1000. يوجد في (لاهور، پرفسور شيراني 1080 / 4132) كتابته 1238، كما في فهرسها. (5120: المغازي والسير) للسيد الشريف أبي القاسم زيد بن إسحاق الجعفري تلميذ الشيخ أبي محمد الحسن بن الحسين بن بابويه المدعو بحسكا، مخفف حسن كيا، جد الشيخ منتجب الدين، وكان زيد شيخ والد منتجب الدين، وهو عبيدالله بن أبي محمد الحسن المذكور. أقول: في كتب المولى محمد علي الخوانساري نسخة من (المغازي) اكثر فيه النقل عن البكري بعنوان قال البكري وقد يقول قال الراوي أو قال صاحب الحديث. فراجعه. (5121: المغالطات) للشيخ الرئيس أبي علي الحسين بن عبد الله بن سينا المتوفى سنة 428، نقل بعضا منه الميرزا أبو الفضل بن محمد بن علي الطبيب في مجموعة كتبها بخطه في سنة 1185، في كتب المولى محمد علي الخوانساري. (5122: المغالطات) للميرزا محمد بن سليمان التنكابني، تلميذ صاحب (الضوابط) ذكرها في تصانيفه.

[ 292 ]

(5123: المغالطات) رسالة فارسية جاء فيه: كنت في ملازمة القاضي نظام ويطرح (مغالطات) المولى محمود (البخاري) ويباحث، ويطرح حين الشرح مغالطات اخر فاراد مني أن اجمع المغالطات في رسالة. أوله: [ سپاس بيقياس مصوري را كه مصدق بر جميع اشياء است ]. يوجد بطهران (سپهسالار 2 / 6685) كما في فهرسها. (5124: رسالة في المغرب وتحديد وقته) للسيد الميرزا علي الشهرستاني الحائري. (5125: مغنى الطبيب) لابي طالب الشريف الحسيني المتطبب، المتولي لاستانة الرضا (ع). ألفه حسب طلب أحد الكبار، في مقدمة وعشرين مقالة وخاتمة وجمع فيه تجاربه الطبية طول أربعين سنة من طبابته، ذكر فيه أنه كان في شبابه يعالج كريمخان الزند بطهران. أوله: [ الحمد لله الذي خلق العقاقير دواء... وبعد، بر صفحه ء صحيفه ء عرض مى نگارد ]. يوجد بطهران (دانشگاه 5359) من القرن الثاني عشر. وللمؤلف في هذه الموضوع (جامع التجارب) فاتنا ذكره. (5126: المغالطات) للمولى محمود بن نعمة الله البخاري. أوله. [ حمدا للحكيم الكاشف لاسرار الحقايق ]. مرتب على مقدمة في تعريف المغالطة وحقيقتها ومقصدين: أولهما في ما لا يختص بعلم خاص، وثانيهما في ما يختص ببعض العلوم. في مجموعة بخط الميرزا أبي الفضل المذكور آنفا في 1185 في كتب الخوانساري، ونسخة اخرى في موقوفة مدرسة السيد البروجردي بالنجف. (5127: المغالطات) أوله: [ الحمد لله الذي خلق الاشياء والصلاة على نبيه المعصوم من الغلط والخطاء وآله وأولاده الاصفياء ما دامت الارض والسماء ]. رتبه على مقدمة وبابين وتكملة، وخدم به ركن الدولة السلطانية خان أحمد ميرزا، في موقوفة مدرسة السيد البروجردي بالنجف. (5128: المغالطات النحوية) لسعيد بن محمد الصفاري، في خطبته: [ الصلاة على محمد وآله الطاهرين ]. تنتهي إلى ثلاثين اعتراضا وجواباتها، ضمن مجموعة من موقوفة مدرسة السيد البروجردي بالنجف.

[ 293 ]

(5129: المغالطين) للمعلم الثاني أبي نصر محمد بن أحمد بن طرخان الفارابي، المتوفي سنة 339. (5130: مغانم الاصول في شرح معالم الاصول) للمولى مهدي بن محمد شفيع الاسترآبادي، حكى المفتي المير عباس في (الظل الممدود) أنه كتب إلى المصنف في ج 2 سنة 1249، وطلب منه المغانم، فكتب المصنف إليه في الجواب انه طويل عريض وهو بعد في المسودة يريد التبييض. (5131: مغانم النصول - بالنون -) في (شرح معالم الاصول) للميرزا أحمد بن محمد باقر بن جلال الدين بن الميرزا مسيح بن صاحب (الروضات) الروضاتي المولود 1347، مجلد كبير، كما كتبه إلينا وقد زار العتبات والنجف في المبعث سنة 1377. (5132: مغانم القدسية) منظومة في الخمس في الف بيت، للمولى محمد حسن النائني صاحب (گوهر شبچراغ) كما مر في (18: 249) ذكره في آخره. (5133: مغتنم الدرر) في اصول الفقه، للشيخ عبد الحسين بن علي بن الحسين بن أحمد بن محمد شفيع بن ميرزا رفيعا المحلاتي الاصفهاني، المولود حدود 1274 والمتوفي يوم الجمعة 22 ذي الحجة 1323. قال المعلم الحبيب آبادي: أنه رآه وقد ذكر في ديباجته أن له الحواشي على ربع الفرائد تقرب من 30000 بيت مر بعنوان الحواشي على الرسائل في (7: 98) وله (تسليت نامه) كتبها للشيخ عبده بن عبد العزيز النجدي الذي سماه بعد استبصاره بالشيخ إبراهيم، استنسخها السيد أحمد الروضاتي 1372 عن أصله المؤلف 1321، وكتب جميع ما استخرجه المعلم من كتابه (مغتنم الدرر) مما يتعلق بترجمة مؤلفه من فهرس تصانيفه وتاريخ شروعه 1314 وفراغه من الجزء الاخير الموجود 1321 وبلوغه قرب ستين الف بيت مع أنه لم يتم بعد. (5134: مغتنم الدرر ومنتخب الغرر) في ثلاثة اجراء: الايات، الاخبار المتفرقات. مجلد كبير عند الميرزا حبيب الله (نير الهمداني) في اصفهان، وهو في مجلد

[ 294 ]

واحد في 667 ص. (5135: المغتنم في فروع مذهب سادات الامم) للمولى حسن بن محمد علي اليزدي الحائري، فقه مبسوط، المجلد الاول منه مع ضخمه من أول كتاب الطهارة إلى آخر الوضوء. أوله: [ الحمد لله على هدايته إلى شرايع الاسلام وارشاده إلى معالم الدين ]. والنسخة بخط المؤلف فرغ منه ثامن رجب 1242، رأيته في النجف في الهرج وهو وقف في مكتبة الحسينية، وفي أوله تقريظ استاده المولى أحمد النراقي الذي توفي سنة 1245. (المغرب وتحديد وقته) للشهرستاني. مر في (21: 292). (5136: مغز الانساب في مشجرة الانساب) انساب مشجر، الف حسب أمر شاهرخ التيموري (807 - 850) في سنة 830. يوجد في (پاريس 67) P و (احمد ثالث 2935) كما في الفهارس. (5137: مغفرة القاري) فارسي في التجويد، للميرزا رضا بن الميرزا محمد القزويني الاصل الخوئيني المسكن القاري المقري، ولعله صاحب (التحفة الجعفرية) (5138: مغناطيس الابدان) فارسي طبع بالهند في 62 ص. (5139: مغناطيس الابرار) للحاج ملا أحمد اليزدي بن حسن. منظومة فارسية. مطبوع. (5140: المغني) لمحمد عابد. (شرح المثنوي المعنوي) للبلخي، شرع فيه سنة 1100. أوله: [ حمد مطلق مر ذات جامعي را كه أعيان خارجي وهستى تفاصيل شئون ]. يوجد في (المتحف البريطاني 69) ro كتابته 1100 ق و (دانشگاه پنجاب 2966 9) WN PiVi كتابته 1234 كما في فهرسهما. (5141: المغني) فارسي في رد الصوفية مطبوع، للشيخ على الگون آبادى المتوفي 1332. فرغ من طبعه قبل تأليف (عنوان البراهين) واسقط فيه بعض المطالب خوفا عن الوقوع في المهلكة. وبعد ارتفاع الخوف الحق بآخر (عنوان البراهين) بعض ما اسقطه عن (المغني) في الطبع بعنوان رد الصوفية.

[ 295 ]

(5142: مغنى الاديب المغنى قاريها عن مغنى اللبيب) كتبه بعض فضلاء اصفهان في النجف، وهو ابن نيف وعشرين سنة، بعد رجوعه عن الحج في نفقة النوابة حليلة السلطان محمد شاه بن العباس ميرزا بن فتحعليشاه، كتبه باسم السلطان ناصر الدين شاه وبأمر (الشيخ العالم الفاضل الكامل حاوي الفروع والاصول جامع المعقول والمنقول بديع الزمان معجزة همدان فرد الدهر غرة العصر الشيخ محمد إسماعيل) الذي كتب هو تقريظا بديعا بليغا مبسوطا على الكتاب، وهو مرتب على مقدمة في تعريف النحو وموضوعه وفائدته وثلاثة أبواب وخاتمة، وفي الباب الاول غرة وكرياس وقبالة وسفينة ذات أحد عشر شراعا في بحر الجواهر وحديقة ذات أنهار ثلاث كل منها ذات شعب ونخيل وروضة ذات عيون، وكذلك الباب الثاني والثالث في كتب المولى محمد علي الخوانساري، ونسخة ناقصة عند السيد محمد الموسوي الجزائري الاهوازي. (مغني الطبيب) مر في (21: 292) فلينقل إلى هنا. (5143: مغني الفقيه) للسيد حسين بن هبة الله بن محمد بن عبد الحي الكاشاني الرضوي، المذكور في (طبقات اعلام الشيعة، النقباء: 668)، مؤلف (بهجة التنزيل) المذكور في (3: 161) و (التنزيل) و (المائدة العرشية) و (البيان) في شرح (الكافي) وغيرها. وكان حيا بالنجف إلى 1352. (5144: مغني الفقيه) فقه استدلالي مبسوط، للمولى حسن الملقب بالغني الخراساني، ينقل فيه عن استاده صاحب الرياض بدام ظله، كما في مجلد كتاب الوصايا، الموجود عند الشيخ أبي القاسم (الخويي أو افجوى - المصحح) بكربلا. (5145: المغني عن الاغاني) للشيخ محمد حسين بن الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا آل كاشف الغطاء، اختار فيه والتقط الزبدة من (الاغاني) واسقط منه الاغاني والمكررات والاسانيد من مجموع العشرين جزا المطبوع في عشر مجلدات فصار فذلكة للاغاني لطالبيه. أوله: [ بعد الحمد والصلاة والتسليم ]. وكتب له فهرسا لمطالبه، وفرغ منه أواخر العشر الثالث من المائة الرابعة. عشرة مجلد ضخم رأيته بخطه.

[ 296 ]

(5146: المغني في اسماء النبي ص) لابي الحسن أحمد بن فارس بن زكريا القزويني الرازي المتوفي بالمحمدية سنة 375، والنسخة في مكتبة حالت افندي باسلامبول. (5147: المغني في شرح الموجز) أي (موجز القانون) في الطب تصنيف علاء الدين بن النفيس، أول الشرح: [ الحمد لله الذي أبدع بقدرته جواهر عقلية مجردة ]. وفرغ الشارح 745. رأيته عند عبد الحسين الحجة بكربلا، وفي الرضوية نسختان منه في آخر احديهما: [ هذا آخر شرح الموجز السديدي ]. وفي (كشف الظنون) ذكر من شراح الموجز السديدي الكازروني، وانه جمع فيه متن موجز القانون وشروحه وقال بعد ذلك ومن شروحه (المغني) وذكر أوله كما هنا وقال وهو شرح ممزوج ذكر فيه من شرح القطب الشيرازي. وكانه ما أطلع على أن مؤلفه هو السديدي. (5148: المغني في شرح النهاية الطوسية) في عشر مجلدات، للشيخ الامام قطب الدين أبي الحسين بن سعيد بن هبة الله بن الحسن الراوندي، المتوفي 573 وهو غير (نهية النهاية) وغير (شرح ما يجوز وما لا يجوز من النهاية) وغير (شرح مشكلات النهاية) وأن كان الجميع له، كما مر في الشروح. (5149: المغني في النحو) للشيخ تقي الدين منصور بن فلاح بن محمد بن سليمان اليمني، كبير في أربعة أجزاء، الجزء الاول إلى باب الاستثناء، الثاني من الاستثناء إلى جمع التكثير، والثالث منه إلى باب الامالة، والرابع من الامالة إلى آخر المباحث المشتركة، فرغ من تأليفه في المحرم 672، وفي أوله فهرس مطالبة مفصلا، نسخة منه بقلم: أقل الطلبة أسد الله بن محمد صادق البروجردي كتابته 5 ج 2 / 1289، في كربلا عند السيد مير عباس. (5150: مغني الكفاية) حاشية على (الكفاية في الاصول) للميرزا أحمد ابن الميرزا علي اصغر بن الحاج شيخ حسين بن الحاج مولى صالح البرغاني القزويني

[ 297 ]

تلميذ آية الله الخراساني، ورجع إلى قزوين بعد سنة 1336. (5151: مغنى نامه) لاذربيگدلى، الحاج لطفعلى، المذكور في (9: 3) منظوم فارسي، يوجد ضمن ديوانه في طهران (الملك 4887) كتابته 1222. (5152: مغنى نامه) للحاجى بهرام سقا، البخاري، المذكور في (9: 454) يوجد ضمن ديوانه في (بنگال، الاسوية 3 / 57) ao، كما في فهرسها. (5153: مغنى نامه) لمشرقي الشيرازي، معاصر المشرقي المشهدي، الذي نظم (شمس المشرقين) في 1010، والمذكور (9: 1048). يوجد بطهران (دانشگاه 9 / 3069) ضمن كلياته من القرن الحادي عشر، كما في فهرسها. (5154: المغنية عن التحريف في علم التصريف) للمولى محمد بن الحاج محمد الاسترآبادي. أوله: [ الحمد لله الذي دل بتصرفه في الخلق وتصريفه بتصحيحه واعلاله ونقصه وتضعيفه ]. وله (شرح عوامل) المولى محسن الذي فرغ منه 1120، وكلاهما في خزانة كتب السيد الميرزا الشيرزاي بسامراء. (5155: المغنية في اثبات حقية مذهب الامامية) وامامة الاثنا عشر، للسيد جعفر بن محمد محسن الحسيني. أوله: [ نحمدك اللهم يا من جعلنا من الذين آمنوا الذين يخرجهم من الظلمات إلى النور ]. مرتب على مقدمة ومقصدين وخاتمة كلها ذوات فصول وأبواب، وفرغ منه يوم الجمعة السادس والعشرين من جمادي الثانية سنة 1114، عند الحاج شيخ عباس القمي، وله (شرح تهذيب المنطق) عنده أيا. (5156: المغنية في اصول الدين) مختصر يشبه كتاب (واجب الاعتقاد) للشيخ محمد جعفر الشريعتمدار الاسترآبادي، المتوفي سنة 1263. ذكره في (الروضات) (المغنية في رد الصوفية) فارسي، للشيخ علي الگون آبادي ابن الحاج يوسف نزيل المشهد خراسان، مجلد في 120، وفي آخره (رد منظوم) في 15 ص نظمه المؤلف المعاصر. مر في (21: 294).

[ 298 ]

(5157: المغنية في الوقت والقبلة من الهيئة) للحاج محمد جعفر بن سيف الدين الشريعتمدار الاسترآبادي الطهراني، وقد شرحه إبنه الشيخ علي وسماه (المدنية) كما ذكره في (غاية الامال) ومر له (المغنية في اصول الدين 21: 297). (5158: مفاتح البركات في الجواب عن شوائظ البرقات) للمولوي أبو الصفا الحاج ميرزا أحمد علي صاحب الامرت سرى الهندي المعاصر، وهو بلسان الاردو مطبوع و (الشوائظ) رد على (رمى الجمرات) السابق ذكره، وهو تأليف مير صاحب قطب شاه العامي. (5159: مفاتح التنزيل) عده الشيخ إبراهيم الكفعمي، من مآخذ كتابه (البلد الامين) الذي ألفه 868. (5160: مفاتح الغيب) في الاستخارة والاستشارة، عده الكفعمي أيضا من مآخذ (البلد الامين). (5161: مفاتح الغيب) للسيد محمد بن مهدي الحسيني المعاصر للسلطان محمد شاه القاجار، ذكره في أول (كشف الايات) له، ويأتي (مفاتيح الغيب) متعددا. (المفاتحة والمناكحة) في اصناف الجماع، للامير عز الملك محمد بن عبيدالله الحراني، عبر به (لك) وقال: أنه في الف ومأتي ورقة، وعبر عنه في كتاب (مرآت الجنان) بكتاب (انواع الجماع) أربعة مجلدات، كما مر. (5162: المفاتيح في شرح المفاتيح) الفيضية، للنواب أحمد حسين مذاق الهندي ساكن پير بانوان، ذكر في (تاريخ أحمدي) له. (5163: المفاتيح في العروض) للامام المرزوقي الشيخ أبي علي أحمد بن محمد بن الحسن الاصفهاني، المتوفي في ذي الحجة سنة 421، والنسخة في مكتبة لعله لى باسلامبول. (5164: المفاتيح في الفقه) للامير الفاضل غاري بن أحمد بن أبي منصور الساماني، تلميذ الشيخ الطوسي المتوفي بالكوفة، ذكره في منتجب الدين.

[ 299 ]

(5165: المفاتيح في النحو) هو شرح على (الاقفال) في النحو أيضا، وهما للسيد محمد مهدي بن الحسن الحسيني القزويني الحلي المتوفي راجعا عن الحج بقرب النجف في سنة 1300. موجود بخزانة كتبه بالحلة. (5166: مفاتيح أبواب كتب البحار) للشيخ محمد جواد بن المولى أبي القاسم الاصفهاني. وهو فهرس أبواب (بحار الانوار) طبق طبعه المعروف بالكمپاني. فرغ منه في 1340 وطبع على الحجر بطهران في 1352 في 223 ص. (5167: مفاتيح الاحكام في شرح آيات الاحكام) - الاردبيلية، الموسوم (بزبدة البيان) للسيد محمد سعيد بن سراج الدين قاسم بن الامير محمد الطباطبائي القهبائي، نسبته إلى قهپايه معرب كوه پايه، المولود سنة 1012 والمتوفي سنة 1092، كما في (جامع الروات) وهو شرح بعنوان: قوله، قوله. موجود عند الشيخ محمد صالح بن الشيخ أحمد بن صالح آل طعان البحراني، ونسخة عصر المؤلف تاريخ كتابتها 1074 في مكتبة الحاج ميرزا باقر القاضي التبريزي. 5168: مفاتيح الادب في تاريخ العرب) لسديد السلطنة الميرزا محمد علي خان بن حاج أحمد خان مير پنجه. يوجد بطهران (الملية 799 ف)، وكتابته 1314. أوله: [ يا من ينال ويفوز ذاكر اسمائه وقائل صفاته ]. طبع المفتاح الثاني من مفاتيحه الاربعة في طهران 1315 في تاريخ بحرين. وذكر في فهرس مشار بعنوان (مفتاح الادب). (5169: مفاتيح الاسرار) فارسي، لعبد الرحمان بن محمد بن أحمد البسطامي ألفه في 828. يوجد في پاريس (2 / 2067)، كما في الفهارس. (5170: مفاتيح الاسرار في الرمل) ينقل عنه نور الدين فتح الله الابهري في شرح رسالة الرمل المنسوبة متنها إلى الخواجه الطوسي. (5171: مفاتيح الاسرار في علم الحروف) أوله: [ أما معرفة طرق الاعمال ومادته الاعمال فهي حروف عملك من السؤال ]. نسخة كتابتها 1318 في الفي وخمسمائة بيت في مكتبة السيد عبد الحسين خازن الحرم الحسيني.

[ 300 ]

(5172: مفاتيح اسرار سبعة) أصلها منسوبة إلى تنكلو شاه البابلي، الذي مر ذكره في (مصابيح أنوار سبعة 21: 86). والترجمة الفارسية لمحمد إبراهيم بن محمد حسن قراگزلو، في سبعة (مفتاح) يوجد ضمن مجموعة رسائله في طهران (دانشگاه 4 / 4096) تاريخ كتابتها 1269: 1 - كنوز سبعة، 2 - أنوار، 3 - مصابيح أنوار سبعة (المذكورة)، 4 - مفاتيح أسرار سبعة (هذا الكتاب)، 5 - اسرار سبعة، 6 - عمل لوح بلور، 7 - عمل كمرزر، 8 - عمل طوق ذهب، 9 - مفتاح كنز المواقيت 10 - مفتاح كنز اللالي، 11 - كنز اللالي، 12 - كنز اليواقيت، 13 - گنج گهر 14 - گهر گنج، 15 - مفاتيح كنوز سبعة. ويوجد نسخة اخرى منه في (المجلس 6 / 4 نجم)، لم يذكر في الفهرس اسم المترجم، ويحتمل أن يكون الترجمة لشخص آخر. (5173: مفاتيح الاصول) للسيد المجاهد محمد بن الامير سيد علي صاحب (الرياض) بن محمد علي الطباطبائي، الحائري المتوفي بقزوين في 26 صفر 1242 عن نيف وستين سنة، كتبه أيام اشتغاله باصفهان، وليس فيه مسألة مقدمة الواجب واجتماع الامر والنهي، ومسألة الضد وحجية الظن وبعض مباحث الالفاظ، نعم له حجية الظن كتبه مستقلا، كما يأتي بعنوان (المقلاد) عن قريب، أول المفاتيح [ بعد الحمد والصلاة... باب مفاتيح اللغات قال الله تبارك وتعالى ]. وقد طبع بايران في 1270 بتصحيح محمد حسن بن علي القمي، وفي 1296 أيضا. يقرب من أربعين الف بيت، وقد فرغ منه 1226، وفي آخر نسخة في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني أنه فرغ منه عصر الجمعة 26 صفر 1229، ولعل الثاني الفراغ من التبييض فلا تنافي ومزاره بكربلا في سوق بين الحرمين مشهور، ونسخة خط يده الشريف في كربلا في مجلدين: أولهما من بحث دلالة اللفظ إلى آخر النسخ، وثانيهما إلى آخر الاجتهاد والتقليد، موجودان عند حفيده السيد حسن بن السيد جعفر بن علي نقي بن الحسن ابن المصنف - ره - ونسخة بخط غيره في كتب السيد محمد باقر الحجة، وعليها تملك 1246.

[ 301 ]

(مفاتيح الاعجاز) في (شرح گلشن راز) لشمس الدين محمد المتخلص ب‍ اسيري، اللاهيجي النور بخشي، المجاز من السيد محمد نور بخش، المذكور في (9: 76). اشرنا إلى بعض شروح (گلشن راز) في (13: 268 - 271). شرع اللاهيجي بهذا الشرح في يوم الاثنين 19 ذي الحجة سنة 877. وقد طبع مكررا منها في بمبئي سنة 1301. أوله: [ باسمك الاعظم الشامل فيضه المقدس لكل موجود... أي محمود بهر شأني واى معبود بهر مكاني ]. نسخه الخطية شايعة، اقدم ما اطلعت عليها في القاهرة (دار الكتب 7 م تصوف فارسي) كتابته 885 وطهران (المجلس 1117) كتابته 900، واخرى عند السلطان القرائي بطهران كتابته 901. (5174: مفاتيح الاقبال) ينقل عنه في (نواميس العرفان) فضل الصلوات على النبي والال. (5175: مفاتيح التنزيل) لمحمود بن محمد العلوي الفاطمي الحافظ التبريزي، الذي ألف (خزائن القرآن) باسم ناصر الدين شاه القاجار (1264 - 1313) والذي فرغ منه في 1293. أما (المفاتيح) فهو في التجويد في مقدمة واثني عشر بابا وخاتمة. أوله: [ الحمد لله الذي انزل على عبد الكتاب لكل شئ... بر قلوب صافيه ء أرباب ]. يوجد بطهران (المجلس 820) عليها خط المؤلف المؤرخة 1297 كما في فهرسها. (5176: مفاتيح الجنان) باللغة الاردوية، ترجمة عن (المفاتيح) الفارسي، أصله للمحدث القمي، والترجمة هذه للشيخ اختر عباس بن الصديق محمد الپاكستاني نزيل النجف، مطبوع، وله ترجمة (اصول الكافي) والرد على (التحفة الاثنا عشرية) باللغة الاردوية. (5177: مفاتيح الجنان) للمعاصر الحاج شيخ عباس بن محمد رضا القمي نزيل المشهد الرضوي، في الاعمال والادعية والزيارات، طبع سنة 1346 وبعدها مكررا. (5178: مفاتيح الجنان) رسالة عملية بالاردوية من فتوى الحاج شيخ

[ 302 ]

زين العابدين المازندراني الحائري، جمعها الحاج غلام علي بن الحاج إسماعيل في 1308 وطبع في 1316 مع امضاء المير مصطفى المدعو ب‍ مير آقا صاحب والسيد علي نقي الرضوي الحائري. (5179: مفاتيح الحدايق ومصابيح الدقايق) لمحمد باقر الجابري الانصاري النائيني، شرع فيه 1076، كما في فهرس دانشگاه 8: 464. (5180: مفاتيح الخزائن) في المنطق، لابي علي سينا. وهو في ثمان (مرتبة) وعدة فصول. أوله: [ الحمد لله العلي شأنه، الجلي برهانه... وبعد، فليعلم أن المعنى بالنطق تركيب الحروف على هيئة مخصوصة للدلالة على الاشياء الموجودة في النفس ]. (5181: مفاتيح الحساب) للشيخ إسماعيل بن علينقي المعاصر المولود 1295 ذكره في فهرس كتبه. (5182: مفاتيح الحقايق الالهية ومصابيح المعارف الالهية) لعبد الغفور ابن الحاج طاهر اليزدي، ألفه في عصر حكومة جلال الدولة بيزد في 1309. فارسي أوله: [ الحمد لله الذي جعل العلماء مصابيح الظلام وزين سماء وجوههم بنجوم الايات والاحكام ]. يوجد بيزد (جامع الكبير 638 - 9455) بخط محمد حسن بن الحاج محمد باقر، 10 ذي الحجة 1312، في 584 ص، كما في فهرسها. (5183: مفاتيح الخير) فيما يتعلق بفقه الصلاة ولواحقها، فارسي في 250 بيتا للمحقق المحدث الفيض المولى محسن بن الشاه مرتضى الكاشانى المتوفي سنة 1091. (5184: مفاتيح الدعوات) فارسي في قواعد علم الحروف والتسخيرات والهندسة والاعداد والادعية والختومات. أوله: [ حمد وسپاس ما فوق حوصله وقياس سزاوار آستان جلال كبرياى كريمي است كه ]. يظهر منه أنه ألفه سنة 1085 والمؤلف من تلاميذ محمود دهدار الفارسي الشيرازي، كما استظهره ابن يوسف في فهرس مكتبة مدرسة سپهسالار وذكر انه يوجد فيها نسخته. (5185: مفاتيح الرحمة ومصابيح الحكمة) في الكيميا، لفخر الكتاب

[ 303 ]

مؤيد الدين أبي إسماعيل الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد الاصفهاني المنشي المعروف بالطغرائي صاحب لامية العجم المتوفي سنة 515، ذكره الصفدي في شرحه على لاميته وكذا في (كشف الظنون) وقال: أنه جمعه من شرح الرموز وبيان مقالة كل حكيم. أقول: مفاتيح الرحمة موجود عند السيد شهاب الدين أوله: [ اللهم انا نسئلك ان بخير فقرنا بكفايتك ]. وعنوان جزئه الثاني مصابيح الحكم وطبع بعنوان (مفاتيح الصنعة). (5186: مفاتيح الرموز في علم الاكسير) لابي العباس القمي في مكتبة المجلس. أوله: [ اعلم يا أخي وفقنا الله بتوفيقه ان الحكماء مجتمعون على مادة الحجر المكرم ]. (5187: مفاتيح الزهرة في أحكام المواليد) للمولى حسين بن علي الواعظ البيهقي المتوفي حدود 910 وهو خامس الرسائل السبعة الكاشفية في النجوم. (5188: مفاتيح الشرايع في الفقه) للمولى محسن الفيض وهو في مجلدين أحدهما في فني العبادات والسياسات، والاخر في فن العادات والمعاملات، كل مجلد مشتمل على ستة كتب وخاتمة، وفي كل كتاب مقدمة وأبواب، وفي كل باب مفاتيح وفرغ منه عام 1042 واتفق ان مادة تاريخه اثنان أربعون الف يعني هذه الكلمات الثلاثة موجود في خزانة الشيخ علي كاشف الغطا وخزانة شيخنا الميرزا محمد تقي. أوله: [ الحمد لله الذي هدينا لدين الاسلام وسن لنا شرايع الاحكام ]. وعليه حواشي وشروح كثيرة مر كل في محله، ويظهر من أوله انه كتبه بعد معتصم الشيعة، وهذا مختصر منه، كما مر في (المعتصم) ومرتب على ترتيبه، ورأيت مجلدا منه بخط جيد في الغاية عليها حواشي كثيرة لولد المصنف علم الهدي رمزها عهد، وفد كتب ولد علم الهدى الشيخ نصير الدين سليمان بخطه الجيد تصديقه بان الحواشي لوالده، وانه قابل النسخة مع نسخة خط والده، وتاريخ خط نصير الدين سنة 1123 وهذه النسخة رأيتها عند صدر الاسلام الخوئي، ونسخة اخرى عند السيد عبد الكريم آل حيدر في بغداد، عليها حواشي كثيرة، رمزها منه دام فيضه، فهي نسخة عصر المصنف مع حواشيه، ونسخة بقلم الله قلي بن پيغمبر قلي 1227، ومر للفيض أيضا مفاتيح الخير.

[ 304 ]

(5189: مفاتيح الشفا) فارسي في الطب، لمحمد كاظم بن محمد صائب الخوانساري المعاصر، فرغ منه يوم السبت من شهر رجب من سنة 1333. (5190: مفاتيح الصلاة في الطهارة والصلاة) بمتون الاخبار، للشيخ إسماعيل التبريزي، ذكره في فهرس كتبه، ومر له (مفاتيح الحساب). (5191: مفاتيح الصنعة ومصابيح الرحمة) وطريق عمل الاكسير، فارسي لفخر الكتاب مؤيد الدين أبو إسماعيل حسين بن علي الطغرائي الاصفهاني، طبع بمبئي في 1315 على الحجر. (5192: مفاتيح الغيب) من منشآت قطب الدين أبو يزيد عبد الله بن محيي الدين الانصاري الجهرمي الكوشكناري السعدي، العارف الذي نسب إلى التسنن، استاد العلامة الدواني، وهو قسم من منشأته الكثيرة سمي في بعض النسخ بهذا العنوان الخاص، وفي بعض النسخ من دون عنوان ضمن (المكاتيب) له. (5193: مفاتيح الغيب) للفخر الرازي، يوجد في موقوفة ثقة الاسلام بتبريز، من القرن السابع، كما في فهرسها. (5194: مفاتيح الغيب) تفسير كبير مجلده الثاني من سورة النساء إلى آخر سورة الكهف من وقف فاضل خان لمدرسته بالمشهد الرضوي وانتقل إلى مدرسة النواب يذكر الاية ويقول: (في هذه الاية مسائل: الاولى... الثانية... الثالثة) وهكذا في أكثر الايات. وفاضلخان كان إلى 1087. (5195: مفاتيح الغيب في الاستخارة) فارسي في 1500 بيت، للمجلسي المولى محمد باقر بن محمد تقي الاصفهاني، المتوفي سنة 1110، نسخة خطه الشريف عند السيد محمد رضا التبريزي في النجف، مرتب على فاتحة وثمانية مفاتيح وخاتمة أوله: [ الحمد لله الذي لا يعلم خير عباده سواه ومن استخاره هداه ]. فرغ منه في شهر رمضان سنة 1104، كتبه في ليالي منه، ونسخة في (المجلس 5900) كتابتها 1114 و (دار الكتب 6 تصوف فارسي) كتابته 1113. وهو مطبوع في 1306 ومر مفاتح الغيب أيضا في الاستخارة، ومر فتح الابواب وكتاب الاستخارة ورسالة في الاستخارة متعددة وارشاد المستبصر وغيرها.

[ 305 ]

(5196: مفاتيح الغيب في علم الائمة (ع) بخمسة أشياء) للميرزا محمد تقي بن المولى محمد المامقاني المتوفي 1312 ذكر في آتشكده له المطبوع ثانيا 1346، وله (علم الساعة) في علمهم (ع) أيضا. وطبع (مفاتيح الغيب) له بتبريز على الحجر. ونسخة خطية منه في طهران (إلهيات 770 د) كتابته 17 ع 1 / 1284، جاء في فهرسها أنه بخط المؤلف. (5197: مفاتيح الغيب في علم الحروف والاسرار) للعارف عبد الرحيم الخلوتي ابن شمس الدين الاقطابي. أوله: [ الحمد لله الذي ادرج في النقطة المكنى عنها بالسواد الاعظم ]. رأيته ضمن مجموعة عند الشيخ صالح الجزائري. راجعه. (5198: مفاتيح الغيب فيما هو مبرات عن الرفع والريب) لصدر المتألهين صدر الدين محمد بن إبراهيم الشيرازي المتوفي سنة 1050، وهو كتاب كبير جعله كالمقدمة لتفسيره الكبير تقرب من 20000 بيت، ومرتب على 20 مفتاحا كل مفتاح ذات فواتح أوله: [ الحمد لله الذي انزل على عبده الكتاب ]. موجود في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف، وقد طبع مع شرحه على (اصول الكافي) في مجلد كبير مرتب على المفاتيح، كما مر المفتاح الاول منها في معاني الفاظ المفردة من كتاب الله تعالى أخذ جميعه من (معاني الاخبار) للشيخ الصدوق في اثني عشر فاتحة، المفتاح الثاني في الاعراض الرحمانية في الكتاب المبين، فيه ثمانية فاتحة، المفتاح الثالث في مزية العلم وشرفه فيه مشاهد ثمانية. (5199: مفاتيح الغيب والتبيان في تفسير القرآن) للشيخ الحسين بن محمد ابن أحمد بن إبراهيم العصفوري الدرازي البحراني ابن أخي الشيخ يوسف والمجاز منه في (اللؤلؤة) والمتوفي سنة 1216 ذكره في (أنوار البدرين). (5200: مفاتيح الغيوب) لمحمود الپسيخاني النقطوي، المعروف ب‍ محمود عجم، المتوفي 831. أوله: [ استعين بنفسك الذي لا إله إلاه، الحمد لله الذي أنشاء كل نفس من سنية نفسه... سؤال كه مقرر شد كه جمله فضل وكمال عجم بر عرب وجمله شرافت وبلاغت ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1401) ستة

[ 306 ]

نسخ منه، اقدمها في طهران (المجلس 2087) كتابتها 987. (5201: مفاتيح الغيوب) فارسي في العرفان. أوله: [ الحمد لله هدينا لدينه إلى قوله: على محمد وآله وامام المرتضى وابنائه وسلم تسليما ]. وآخره: [ تم كتاب مفاتيح الغيوب در بيان صور نفوس نقطويه واشارات علويه وعبارات عبريه وكنايات أحمديه ومراتب نفسيه في تاريخ 820 ]. وتاريخ الكتابة 1000، والنسخة عند الشيخ مهدي بن الشيخ محمد بن ملا جعفر شرف الدين التستري، راجع ما قبله. (5202: مفاتيح الفوائد في الكيميا وعلم الصنعة - الشمسية والقمرية) للشيخ محمد حرز النجفي المولود في 1273 والمتوفي 1365، مجلد كبير بخطه في كتبه. (5203: مفاتيح القلوب) لمحمد معصوم بن شيخ كبير الانصاري الهراتي في الادعية، يوجد بهذا العنوان والنسبة في (الاصفية 293 دعا) كتابته 1333. (5204: مفاتيح الكلام في شرح درر النظام) يعني الدرة البحر العلومية مجلده الاول في الطهارة. رأيته في كتب السيد محمد اليزدي في النجف، اشتراه الشيخ جعفر محبوبة، وهو للسيد صبغة الله بن السيد جعفر الموسوي الدارابي المشهور ب‍ كشفي. أوله: [ الحمد لله الذي هو خالق النور والظلام والباسط جوده بالفضل والانعام الذي بعد فلا يرى ]. وسماه في ديباجة الكتاب ب‍ مفتاح المفاتيح، لكنه كتب على ظهر النسخة المذكورة (في دار السلطنة لكهنو في رجب 1270) وذكر اسمه ونسبه وان اسم الكتاب (مفاتيح الكلام) وقد اهداه إلى السلطان باشارة سلطان العلماء السيد محمد بن السيد دلدار علي، وصورة المكتوب هكذا: [ هذا كتاب مفاتيح الكلام في شرح درر النظام تصنيف أقل العلماء والسادات النجفي العلوي صبغة الله بن جعفر الموسوي في سفر هندوستان في بيت السلطنة لكهنو حسب ارشاد القبلة والكعبة الملقب بسلطان العلماء جناب مولوي سيد محمد دام اقباله في رجب 1270 ]. وذكر بعض ان مجلد الصلاة منه أيضا موجود عند الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا، ثم إني رأيته عند الشيخ هادي كاشف الغطاء وكتب بخطه على ظهره اسمه واسم الكتاب واهداء إلى السيد باقر مصنف الدولة بن السيد محمد سلطان العلماء أيضا في سنة 1270.

[ 307 ]

(5205: مفاتيح الكلام في مدايح الكرام) للسيد قوام الدين حسين، ذو الفقار الشيرواني، المذكور في (9: 339) وتتبعوه عدة من الشعراء، كما مر في (20: 230). (مفاتيح الكنوز) لحاتم بن إبراهيم الاسماعيلي، يأتي ذكره في (21: 309) عند ذكر (مفاتيح النعمة) له. (5206: مفاتيح الكنوز في المراثي وأسرار الشهادة) في خمسة أبواب وخاتمة لنظام العلماء الميرزا رفيع الطباطبائي التبريزي، وهو مطبوع في 1298. (5207: مفاتيح الكنوز) لنظام العلماء الحاج السيد رفيع بن علي اصغر. فارسي طبع بتبريز في 1289. (5208: مفاتيح كنوز سبعه) أصلها منسوبة إلى تنكلوشاه البابلي، والترجمة الفارسية لمحمد إبراهيم قراگوزلو. يوجد من ترجمته نسختان بطهران ضمن مجموعتان المذكورتان تحت عنوان (مفاتيح أسرار سبعه 21: 300). (5209: مفاتيح المحبة في ترجمة ينابيع المودة) بالفارسية مطبوع بايران وأصل (الينابيع) من تأليف الشيخ سليمان بن إبراهيم القندوزي البلخي الحنفي، كان من مشايخ الصوفية النقشبندية، وطبع كتابه كرارا في اسلامبول وبيروت والهند والمشهد وطهران، وأخيرا في النجف، وهو في مناقب أهل البيت ومناقب الائمة (ع). (5210: مفاتيح المطالب) للمولوي السيد اعجاز حسن (حسين ظ) الامر وهي المعاصر صهر المفتي مير عباس وتلميذه، ذكره في التجليات وهو في اثبات خلافت علي ابن أبي طالب (ع) بلغة اردو مطبوع. (5211: مفاتيح المغاليق في علم الاعداد والحروف) فارسي، لمحمود ابن محمد دهدار المتخلص بعياني، مرتب على مقدمة واثني عشر فصلا وخاتمة، وفيه أشياء مفيدة من قواعد علم التكسير وضوابط جفر الجامع. أوله: [ الحمد لله الذي انزل على عبده الكتاب ليكون للعالمين بشيرا ونذيرا... بعد الصلاة على النبي وآله

[ 308 ]

وعترته سيما صاحب سره وأخيه أمير المؤمنين (ع) صلواة دائمة إلى يوم الجزاء ]. الفصل الاول في قاعدة كتابة الجفر الجامع وتقسيمها، الثاني عشر في اختيارات الاعمال وحكميات وعزيمات، وفيه خابية الشمسي وخافية القمري وأسرار اعداد الوفقي وكيفية الحروف والنفطة وخواصها إلى غير ذلك، نسخة نفيسة تامة عند سيدنا المهدي بن السيد إسماعيل الصدر بالكاظمية ونسخة اخرى كانت في كتب خزانة الحاج مولى علي محمد النجف آبادي في النجف لكنها سرقت وهي بعد بالنجف، كما حكى وعلامته امحاء الوقفية التي عليها، ونسخة عند الميرزا عبد الرزاق الواعظ الهمداني، وفي مجلدين بمكتبة السيد عبد الحسين خازن الحضرة الحسينية بكربلا. (5212: مفاتيح المواليد) لمحمد اكبر افشار بن نصر الله ميرزا بن شاهرخ شاه بن رضاقلي ميرزا بن نادرشاه أفشار. ألفه لنواب أحمد ميرزا القاجار، وهو زايجته المولود في ليلة جمعة 6 شوال 1218. أوله: [... أما بعد بر ضمير منير أصحاب فضيلت وبصيرت مبين ومبرهن است ]. يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 3140) كما في فهرسها. وللمؤلف (ترجمة أسرار النجوم) المنسوبة إلى ارسطو. (5213: مفاتيح النجاة عباسي) فارسي في الادعية من اعمال السنة والاحراز والاعواذ، للمحقق السبزواري المولى محمد باقر بن محمد مؤمن الشريف السبزواري الاصفهاني المسكن الخراساني صاحب (الذخيرة) و (الكفاية) المتوفي سنة 1090 ألفه للشاه عباس الصفوي (1052 - 1077) مرتبا على مقدمة وسبعة وعشرين بابا. أوله: [ حمد وستايش معبودي را زيبنده وسزاست كه بمفاتيح اجابت انابت بند از كار بسته ء بندگان گشايد ]. رأيته عند سيدنا الحسن بخط جيد مذهب مجدول، كتبه فضل الله بن محمد مؤمن السبزواري، وفرغ من الكتابة في الخميس 17 شعبان 1056 والظاهر ان الكاتب أخو المصنف، والنسخة في المهداة إلى السلطان الشاه عباس الثاني وهي في 1050 صفحة. (5214: مفاتيح النجاة) لمحمد محسن الرشتي الاصفهاني، المتخلص بعاصي المذكور (9: 1004).

[ 309 ]

(مفاتيح النجاة) اسم آخر للجنة الواقية، كما يظهر من كلام مترجم الجنة، قال المترجم عند ترجمة الجنة ما لفظه: [ گفته است مؤلف اين كتاب كه موسوم است بمفاتيح النجاة ]. (5215: مفاتيح النجوم ومصابيح العلوم) فارسي، لشرف بر شبورى الذي ذكره الچلبى بعنوان شرف البرسوى، وذكر وفاته 636. أوله: [ الحمد لله الذي هو الحق المبين، الباطل كل ما سواه... أما بعد، ميگويد وباز مينمايد شرف... ] ذكر في المقدمة: أن في شهور سنة 636 عثرت على (برهان الكفاية) بخط مصنفه أبو الحسن علي شرف البكري، فالفت هذا الكتاب على سياقه. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 353) أربعة نسخ له. (5216: مفاتيح النعمة) ويقال له (مفاتيح الكنوز) لسيدنا ومولانا حاتم ابن إبراهيم، كما في (فهرسة مجدوع: 271) وقال ايوانف في فهرسه 219: أن (مفاتيح الكنوز) هو غير (مفاتيح النعمة) هذه، والظاهر انها مفقودة الاثر. ويوجد من (مفاتيح النعمة) نسخة في مكتبة المحمدية الهمدانية، كما في آخر (الصلحيون والحركة الفاطمية) لحسين الهمداني. أما (مفاتيح النعمة) حسب قول مجدوع متحدا مع (مفاتيح الكنوز) والنسخة الموجودة عنده أوله مقطوع ويشرع في الموجود جوابا لمسائل وردت على المؤلف من بعض الاخوان، من بيان دور الكشف في ابتدائه وتزايده يوما بيوم وكيف يكون انتهائه، ثم الجواب عن اعتقاد قوم من أهل المقالة يرون بأن مولانا المهدي من ولد مولانا الحسن، والرد عليهم في ذلك. ثم معنى قول الصادق (ع): تمام أمرنا في ثلاثة منا وأربعة من غيرنا. ثم ذكر مجدوع فهرس الفصول في نسخته من (مفاتيح النعمة) (5217: مفاتيح النعمة) في العقايد، للقاضي نعمان المصري، كما في مقدمة طبع كتابه (الهمة). (5218: المفاحص) في الحكمة الالهية المحتوية على علم الحروف على نهج غريب، للحكيم المتأله الخواجه صاين الدين علي بن محمد بن محمد تركه الاصفاني

[ 310 ]

فرغ منه سنة 823 قاله صاحب (الرياض) وذكر خصوصيات النسخة وقال آل تركه أهل بيت معروفون بالتشيع في اصفهان، وظن انه سبط أفضل الدين محمد تركه أو ولده انتهى ملخصه. أقول: المفاحص في علم الحروف موجود من وقف الحاج عماد للخزانة الرضوية أوله: [ الحمد لله الذي اعد عديد عباده لفهم كمال مراده بانزال اعداد بينات الكتاب ] وذكر في أوله مقدمة سبب تأليفه، إلى قوله: إلى أن لفظني لطائف التوفيقات الربانية والتأييدات الصمدانية في رفقة اخصهم أخي في الله شرف الدين علي اليزدي إلى الولاية والهداية - إلخ. ورتبه على أربع صحائف، أولها في الوجه الاحصائي من الحروف، الصحيفة الثانية في الوجه الكتابي من الحروف وصورته الرقمية، الثالثة في الوجه الكلامي وصورته اللفظية، الرابعة في الحروف نفسها أي المادة التي لها هذه الصور الثلاث. وكتب في آخره: أنه راجع إليه ثانيا واستلحق به بعض شوارد الحقايق مع جناب الاخ متعنى الله بطول بقائه وميامن افادته شرفا للملة والدين علي اليزدى، في جمع من الخلان وطائفة من الطلاب والولدان في سنة 828 وتاريخ كتابة النسخة المذكورة سنة 1204. (5219: مفاخر الاخيار ومناقب الابرار) لميرزا أبي القاسم الشريفي المذهبي المتوفى 1286، المذكور في (9: 346). ذكره في فهرس كتبه. وهو تذكرة الاولياء المدفونون في شيراز، نظما فارسيا. يوجد في طهران (دانشگاه 4164). وذكر صاحب الفهرس فهرست 77 شخصا من المترجمين فيه. أوله: [ هذه تذكرة سميتها بمفاخر الاخيار في مناقب الابرار، تشتمل على شطرين الاولى في مفاخر الاخيار... سر آغاز نامه وجودست عشق * مهين كلك خلاق بوده است عشق (5220: مفاخر الاذكار في الادعية) لبعض الاطباء، موجود عند الميرزا محمد علي الاردوبادي في النجف، قال: أن المؤلف كان في عصر ناصر الدين شاه (1264 - 1313). (5221: مفاخر الطالبية) للشيخ الجليل أبي منصور أحمد بن علي بن

[ 311 ]

أبي طالب الطبرسي صاحب كتاب (الاحتجاج) من المائة الخامسة وهو شيخ ابن شهر آشوب ذكره في (معالم العلماء). (5222: مفاخر العلية في فقه الامامية) فقه استدلالي مبسوط، في أربعة أقسام، على ترتيب الشرايع، للشيخ محمد إبراهيم بن الحاج عبد المجيد الشيرازي الحائري، رأيت مجلده الاول المنتهى إلى منزوحات البئر عند الشيخ حسين بن الشيخ علي الحلي النجفي، وعليه تقريظ العالمين الاخرين السيد علي والسيد حسين آل بحر العلوم. أوله: [ الحمد لله على تمام النعمة واكمال الدين بنصب الحجج المرضيين وإيصال الطالبين إلى منتهى المطلب ونهاية اليقين ]. ينقل فيه عن (الجواهر). والمؤلف ارسل مسائل إلى السيد كاظم الرشتي فكتب جوابه وسماه ب‍ (المسائل الشيرازية). (5223: مفاخرات بني عباس وبني امية) لعبد الحميد بن هبة الله، ينقل عنه في (نامه ء دانشوران) ج 1 ص 530. (5224: مفاخر قم وما فيها) للامير منشي، ينقل عنه في (الرياض) بعنوان (رسالة مفاخر قم) ونقل عنه في ترجمة أفضل الدين الحسن بن وفادار القمي امام اللغة، بما لفظه: ان حسن بن وفادار من مشايخ بلدة قم، وكان أديبا، ولم يكن في زمانه مثله في الاطلاع على اللغة، وقد كان من أساتيد علم اللغة، إلى قوله: انتهى. الظاهر في أن المنقول هو عين الفاظ الكتاب لا ترجمته. (5225: كتاب المفاخرة) لشيخ النحاة الملقب بالفراء يحيى بن زياد الديلمي الكوفي، المتوفى بطريق مكة سنة 207 ذكره ابن خلكان. (5226: مفاخرة البكرية والعمرية) لابي يحيى الجرجاني أحمد بن محمد بن داود من أجل أصحاب الحديث، وقد ذكره بالنجاشي في باب الكنى. (5227: المفاخرة بين الراحة والتعب) الموسوم ب‍ (أعجب العجب). (5228: المفاخرة بين السيف والقلم)

[ 312 ]

(5229: المفاخرة بين العلم والمال) الموسوم ب‍ (السحر الحلال). (5230: المفاخرة بين الفقر والغنى) كل هذه الاربعة، للسيد محسن الامين العاملي المعاصر نزيل الشام. (5231: مفاخرة الطبيب والمنجم) ومناظرتهما وغلبة الطبيب، للمولى محمد مؤمن ابن الحاج محمد قاسم الجزائري الشيرازي المولود 1074، جزء لطيف في الغاية، رأيته في مجموعة عند الحاج سيد نصر الله الاخوي بطهران. (5232: المفاخر والماثر) لحاتم بن إبراهيم الاسماعيلي، المذكور آنفا في (مفاتيح النعمة 21: 309) ذكر في (فهرسة مجدوع: 84). (5233: المفارقات الحسينية والعثمانية) للسيد غلام حسنين الكنتوري اللكهنوي، المتوفى حدود سنة 1339، ذكره السيد علي نقي. (المفارقات والنفوس) نسبه أركين إلى أبي علي سينا، وقال القنواتي: أنه هو (اثبات المفارقات) لابي نصر الفارابي، الذي مر ذكره في (1: 100). أوله: [ المفارقات على أربع مراتب ]. (5234: رسالة في مفارقة الاجزاء عن القبول) للشيخ إسماعيل بن الحسن ابن محمد علي آل عبد الجبار، المتوفى ببوشهر 1328، وذيلها بمسألة الجبر والتفويض لكنها خالية عن التحقيق، رأيتها بخطه. (5235: رسالة في مفارقة الاجزاء للقبول) للمولى المعاصر الشيخ محمد باقر بن محمد جعفر البهاري الهمداني، المتوفى 1333، موجودة في خزانة كتبه بهمدان. (5236: المفاوز) من كتب الاسماعيلية، كما في فهرس ايوانف 156. (5237: المفاوضات) التي بين المولى صدر الدين محمد بن إسحاق القونوي المتوفى سنة 672 أو 673، والمحقق الخواجه نصير الدين محمد بن محمد بن الحسن الطوسي المتوفى سنة 672، وهي مسائل كثيرة منها: ان وجود الواجب زائد عليه أم لا ؟ ومنها ان الماهيات الممكنة مجعولة أم لا ؟ وهي وجودية أو عدمية ؟

[ 313 ]

والواحد يصدر عنه إلا الواحد أم لا ؟ وما حقيقة النفس الانسانية ؟ إلى غير ذلك. أول المسائل: [ الحمد لله المنعم على الصفوة من عباده بمزيد الاجتباء، الباذل لهم جزيل المنح وسوابغ النعماء ]. وأول جوابات المحقق الطوسي عن هذه المسائل: [ الحمد لله الذي نصب في كل زمان هاديا اللخلق إلى الطريق القويم ]. والنسخة موجودة في خزانة كشف الحجب وغيرها، ورأيت نسخة من المفاوضات في مجموعة من كتب الشيخ عبد الحسين الطهراني لكل من الاسئلة والاجوبة ديباجة فارسية، وعنوان المسائل: المسألة الاولى، المسألة الثانية. أول الاسئلة: [ ما زال سمعي من طيب ذكرك مادرى... گوش أيام وليالي باستماع مآثره ومعالى مجلس عالى خواجه ء معظم ] وأول الاجوبة: [ أتاني كتابك ما اراه مشابها... خطاب عالى مولى اعظم هادي الامم كاشف الظلم... برسيد ]. نسخه الخطيه شايعة أقدم ما اطلعت عليه في طهران (دانشگاه 9 / 1022) ضمن مجموعة المؤرخة 762. (5238: رسالة في المفاهيم والعموم والخصوص) للشيخ جبر النجفي بخطه في خزانة السيد حسن الصدر، وهو من تلاميذ الشيخ راضى، وتوفي قريبا من 1300. (5239: المفتاح) للحسن بن مهدي، كما ذكره ابن شهرآشوب في معالمه والظاهر أنه في الاخبار وأن مؤلفه هو الشيخ وأن مؤلفة هو الشيخ أبو علي الحسن بن مهدي، الذي ينقل عن كتابه الشيخ شرف الدين النجفي في (تأويل الايات) بعض الاحاديث، وقد رواه الحسن بن مهدي عن الحسن بن عبد الرحيم التمار عن صاحب (كتاب الواحدة) الحسن بن محمد بن جمهور العمى البصري، كذا استظهره صاحب (الرياض). (5240: المفتاح) في الاصول، للشيخ الثقة أبي بكر أحمد بن الحسين بن أحمد الخزاعي النيسابوري نزيل الري، ووالد المفيد عبد الرحمان، وتلميذ السيدين وشيخ الطائفة. (5241: المفتاح) في الجفر، لمحمد منعم الجفار، مرتب على مقدمة وخمسة أبواب وفي كل باب خمسة فصول. أوله: [ الحمد لله رب العالمين والصلاة

[ 314 ]

على رسوله محمد آله أجمعين ]. (المفتاح) في الحساب، كما في (كشف الظنون) ويأتي بعنوان مفتاح الحساب. (5242: المفتاح) في شرح الباب الحادي عشر من مختصر المفتاح، للمير أبي الفتح ابن المير مخدوم الخادم الحسيني العربشاهى، ألفه باسم الشاه طهماسب (930 - 984) أوله: [ فاتحة كل باب عظيم... فهذا مفتاح للباب الملحق بمختصر المصباح، بل مصباح يغنيك نوره عن الصباح، كمشكوة فيها مصباح، نور على نور، يشرح الصدور ويجري مجرى أصله في الظهور ]. بخط السيد حيدر بن الامير حسن الحسيني سنة 1062. (5243: المفتاح) في صور البروج وتأثيراتها في الاحكام، لابي موسى جابر بن حيان الصوفي، قاله الحكيم المجريطى المتوفي سنة 395 في آخر المقالة الثانية من كتابه (غاية الحكيم): وجابر بن حيان من تلاميذ الصادق (ع). كما في ابن خلكان. (5244: مفتاح الابواب) فهرس أبواب (بحار الانوار) جمعه الفاضل الشيخ جواد بن أبي القاسم الاصفهاني الروضة خوان نزيل طهران، طبع بها 1352. (5245: مفتاح الابواب) في شرح فاتحة الكتاب. للشاه نعمت الله الولى الكرماني، المذكور في (9: 1215). أوله: [ الحمد لله الذي نور قلوب أوليائه بأنوار ]. يوجد في (دار الكتب 1 / 18 مجاميع فارسي طلعت) ضمن مجموعة المؤرخة 966، كما في فهرسها. (5246: مفتاح أبواب الشريعة في شرح مفاتيح أحكام الشيعة) للسيد محمد بن عبد الكريم جد بحر العلوم الطباطبائي البروجردي، شرح مزجي لم يتم، والنسخة بخط المصنف وخاتم سبطه وحفيده آية الله بحر العلوم وأولاده، موجود عند السيد جعفر بن السيد باقر آل بحر العلوم في النجف. أوله: [ الحمد لله الذي من علينا بسوابغ النعم ونور قلوبنا بمعرفة الشرايع والحكم ]. ومجلد في صلاة الجماعة عند الحاج آقا حسين البروجردي. أوله بعد الحمد والصلوة: [ القول في الجماعة اي الاجتماع في الصلوة على الوجه المعهود. قال الله في سورة البقرة: وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة

[ 315 ]

واركعوا مع الراكعين. قيل: لا شك ان الامر في الاولين للوجوب... ]. (5247: مفتاح الاحكام) في اصول الفقه، للحاج مولى أحمد بن الحاج مولى مهدي الكاشاني النراقي المتوفي سنة 1245. أوله: [ الحمد لله رب ]. موجود في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف، وخزانة شيخنا الشريعة. مرتب على أبواب ثلاثة: 1 - في أدلة الاحكام، 2 - في ما نحتاج إليه في استخراج الاحكام 3 - في علاج التعارض، ولكل باب مقدمة وخاتمة، وفرغ منه ليلة الخميس 18 ع 1 / 1228، ونسخة عند الميرزا محمد الطهراني، بخط السيد محمد بن السيد محمد علي التنكابني 1228، ونسخة كتابتها 1249 عند السيد شهاب الدين بقم. (5248: مفتاح الاحكام) في حجية الظن، مرتب على مقدمة وثلاثة أبواب وخاتمة، للسيد محمد المجاهد، ألفه سنة 1228 وسببه عدم وجود مسألة حجية الظن في (المفاتيح) فكتبه هنا مستقلا، كما في فهرس الرضوية. أقول: ويأتي (المقلد) في حجية الظن للمجاهد وهو مطبوع. فراجع. (5249: مفتاح الاخلاق) شرح للاخلاق الناصري، مرتب على قسمين: أولهما في تفسير لغاته، وثانيهما في تفسير آياته وأحاديثه، وأقوال الخلفاء والحكماء والمتكلمين والشعراء الذي اورده المصنف في الكتاب، لعبد الرحمان بن عبد الكريم العباسي البرهانپوري. أوله: [ حمد حكيمى را كه اكثر اماثل عالم وفواضل بنى آدم ] كتبه باسم السلطان محمد عالم اكبر شاه في 1085 في التاسع عشر من جلوسه، ولعله من العامة لكنه شرح لكتاب الخاصة وتبع له ذكر فيه أنه عثر على نسخة من (اخلاق ناصرى) الذي كان عليه خط المؤلف الطوسي وكان عنده حين التأليف. نسخة عند الشيخ عبد الله الكتبي بالكاظمية، واخرى عند السيد ذاكر حسين اللكهنوي. ونسخة منه في (پاكستان، انجمن ترقى اردوا 3 ق ف 340) جاء في فهرسها: أنه بخط المؤلف، ونسخة اخرى منه في (الاصفية 92 اخلاق) كتابته 1128. أوله: [ بر ضماير ارباب بصاير پوشده نماند كه بنده ء خادم درويشان ]. (5250: مفتاح الادب) في الادبيات، للميرزا فضل الله بن المولى داود

[ 316 ]

السودخرى المشهدي المتوفي سنة 1343، ذكره في آخر (مطلع الشموس 21: 156). (5251: مفتاح الادويه ء ناصرى) لفيلسوف الدولة الميرزا عبد الحسين خان ابن الميرزا محمد حسن المجتهد بن الميرزا عبد الكريم الطبيب الزنوزي التبريزي ومعاضدة نظام الحكماء السيد حسين خان الكاشاني المتوفي 1345، في الادوية المفردة والمركبة اليونانية والافرنجية، طبع بطهران 1309 في 527 ص. وله معرفة السموم ومطارح الانظار، كما مر. (5252: مفتاح ارزاق) فارسي، يوجد في (المتحف البريطاني 12192) or كما في بعض الفهارس. (5453: مفتاح الاسباب) في علم الزيج، لغياث الدين جمشيد بن مسعود ابن محمود الكاشاني، ذكره في فهرس مخطوطات الموصل ص 120. (5254: مفتاح الاستخراج) فارسي في الجفر، لمحمود بن محمد دهدار، طبع في بمبئ 1326، مغلوطا في 31 ص. أوله: [ تبارك الذي كتب كتاب الكاينات ] ورأيت منه منقحة كتابتها 1 ع 2 / 1050. (5255: مفتاح الاسرار) فارسي في الكيميا، من الرسائل المنسوبة إلى تنگلوشاه البابلي، الذي مر ذكره في (مصابيح أنوار سبعة 21: 86). (5256: مفتاح اسرار حسيني) لعبد الرحيم بن محمد يونس الدماوندى، مرتبا على 37 مفتاحا كلها في العرفان، فارسي في 112 ورقة في مكتبة المجلس وينقل عنه كبودرآهنكى في (مرآة الحق) المؤلف 1236، ونسخة منه عند السيد حسين الشهشهاني في طهران. أوله: [ الحمد لله الذي نجانا من العلوم الرسمية بنبيه وسقانا كأس المحبة من يد خليفته واذاب قلوبنا بتجلياته، حتى بلغنا إلى الكشف والمعاينة بوليه والهمنا أسرار كتابه واطلعنا على اشارات سند ]. المفتاح الاول في اثبات الصانع، الثاني في المبدء والمعاد من كلام العالم الرباني محمد صادق الاردكاني والمفتاح التاسع في شرح حديث الكميل، في سؤاله عن الحقيقة، ونقل فيه كلام

[ 317 ]

المولى عبد الرزان الكاشي واسمه تاريخ فراغه المنطبق على 1149. يظهر منه انه كان تلميذ الاردكاني الذي توفي 1134، يعبر عن نفسه ب‍ [ الفقير إلى الله وخاكوربه ء آستانه ء مرشدم سيد الشهداء ]. ويظهر منه أنه كان مجاور الحائر الحسينية، وذكر أنه ألفه بعد الاستخارة بما نصها: (وكله نقص عليك - إلى قوله: وجائك في هذه الحق وموعظة وذكر للؤمنين...) وقال: [ ان هذا الكتاب تذكرة للعارف وتبصرة ومرشد للسالك الصادق وهو من فيوضات سيد الشهداء فلذا سمى باسمه المطابق ]. لما مر. ترجمة السيد عبد الله الجزائري في الاجازة الكبيرة بعنوان (المولى عبد الرحيم الاصفهاني مجاور سيد الشهداء) وذكر انه توفي عشر السنين، يعنى بعد سنة 1150. (5257: مفتاح الاسرار ومصباح الانوار) لمحمد تقي الحايري، في مقدمة ذات فصول، ثم ثلاثة أبواب وخاتمة. المقدمة في الامور اللازم قبل الشروع الباب الاول في بيان البسملة ووجه الابتداء به، في أربعة مقاصد. أوله: [ جمال حمدى كه قابل تجلى در مراياى تمام انفس وآفاق باشد، سزاوار حضرت احديت است كه جميع ذرات وجود ]. يوجد بطهران (دانشگاه 3816) يحتمل انه بخط المؤلف، كما فهرسها. (مفتاح الاصول) للمولى أحمد النراقي، نقله في (لباب الالقاب) عن خط مؤلفه وذكر له أيضا (شرح مفتاح الاصول) هذا ولكن المؤلف نفسه عبر عنه في آخر كتابه (الرسائل والمسائل) بمفتاح الاحكام كما مر (21: 315) ولسبطه الميرزا أبي تراب بن أحمد النطنزي المتوفي 1262 حاشية عليه. (5258: مفتاح الاعلام) لميرزا أبي القاسم السحاب المصاصر، ذكر في مقدمة (فرهنگ خاور شناسان) أنه في ست مجلدات في رجال الاسلام وسابعها (فرهنگ خاور شناسان) وأحال إليه في هامش ترجمة تاريخ القرآن له: يظهر منه انه في تراجم الاعلام.

[ 318 ]

(5259: مفتاح أعمال السبعة) أصله منسوبة إلى تنكلوشاه البابلي، الذي مر ذكره في (مصابيح أنوار سبعة 21: 86) يوجد نسختين بطهران. كما في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 642). (5260: مفتاح الاكبر) من حكايات الهندية المترجمة إلى الفارسية، للسيد مظفر بن السيد هاشم الحسيني، من كتاب عهد اكبر پادشاه الهندي (963 - 1014). أوله: [ حمد بى قياس پادشاهى كه وجود اعيان را مخزن غيب كنت كنزا ]. يوجد معه نسخة خطية في (لاهور، بهلك لائبريرى ج 821، 873 سنگه) كتابته 1110 في 57 ورق، كما فهرسها. (5261: مفتاح الالم) للشيخ حسن محمد الاصفهاني بن الشيخ محمد رفيع الرشتي يوجد منه المجلد الثالث في قم (المدرسة الفيضية 1835 - 421) في مجالس من تواريخ وأخبار وفي نهاية كل مجلس مقتل الشهداء، وفرغ منه 26 شعبان 1280. أوله: [ حمد له... وبعد، عرضه ميدارد بنده ء خاكسار فاني ]. كما في فهرسها. (5262: مفتاح الامان) أصله لگيوم آمبورژه طبيب الاسنان لناصر الدين شاه (1264 - 1313) والترجمة الفارسية لعلي بن رضا نامه نگار، ترجمة حسب طلب الشاه المذكور، وهو في طب الاسنان في 22 فصلا. أوله: [ الحمد لوليه والصلاة على نبيه محمد وآله. چون در اين مهد تاج وتخت ]. يوجد منه نسختان بطهران (الملية 871 ف) كتابته 1294 و (الملية 857 ف) كما في فهرسها. (5263: مفتاح الانشاء) للخواجه محمود جوان خواجه ء جهان، محمود بن محمد گاوان الگيلاني المتوفي 887 أو 886. أوله: [ هو الاول والاخر والظاهر والباطن وهو بكل شئ عليم. حمد خداوند سرايم نخست ]. ذكر بهذا العنوان في فهرس (دار الكتب 175 م ادب فارسي) و (لاهور، وپرفسور شيراني 682 / 3704). ومر (قواعد الانشاء) له في (17: 180) ويحتمل اتحادهما. ويأتي له (مناظر الانشاء) في هذا الموضوع. (5264: مفتاح الانوار في حل مشكلات الاخبار) لميرزا محمد الاخباري

[ 319 ]

المقتول 1232، ذكره بعض احفاده الميرزا محمد تقي. (5265: مفتاح الايقان في ايضاح مكائد أهل الختل والخذلان) فارسي لبعض الاخباريين، معترضا فيه على كثير من فتاوى الاصوليين في رسائلهم مثل (اصلاح العمل للسيد محمد المجاهد وغيره، عند المولوي حسن يوسف الكشميري بكربلا. (5266: مفتاح الايمان فيما يعتبر في الاسلام والايمان واصول الدين) للسيد عبد الكريم بن محمد جواد بن السيد عبد الله سبط المحدث الجزايري التستري الموسوي تلميذ بحر العلوم والمجاز منه المتوفي حدود 1215، كما مر في ج 1 ص 255، فارسي يقرب من مأتي بيت، عند حفيده السيد أحمد بن الحسين بن محمد بن الحسين بن عبد الكريم. (مفتاح الايمان) للسيد لطف الله بن معز الدين محمد الحسيني التوني في المشهد الرضوي عند الشيخ حسين المقدس المشهدي، وحكى عنه المعاصر في (نفايس اللباب). (5267: مفتاب باب الابواب) في تاريخ البابية، مختصر كالفهرس لباب الابواب في بيان مبدئهم وشرح عقايدهم. للميرزا مهدي خان الدكتور بن الميرزا محمد تقي بن محمد جعفر الامير الملقب بزعيم الدولة، صاحب جريدة الحكمة نزيل المصر القاهرة والمتوفي سنة 1333 طبع بها سنة 1321، ابتدأ بذكر أنواع الديانات السبعة: (المسلمون، النصارى، اليهود، المجوس، البودية، البرهمنية، الشفتية) وإتفاقهم على المعهود، والبشارة باتيان آت موعود مكمل للدين الا المسملين الذين كملت دينهم بالنبي الختمي، فينتظرون من آله من يزيل الانحراف عنه، ثم ذكر بشارات المهدي (ع) من كتب العامة كالدر المنظم لكمال الدين بن طلحة الشافعي، حكى عنه خطبة الامير (ع)، ثم بشارات الائمة به من طرق الشيعة، ثم كلمات العرفاء والصوفية وعقايدهم في المهدي، ثم يذكر جمعا ممن يدعى المهدوية البالغ قرب 50 رجلا من المتمهدين سادسهم الميرزا علي محمد بن الميرزا رضا الشيرازي، 7 - الشيخ محمد علي بن الشيخ محمد السنوسي المتوفي 1858 م، فابنه محمد يدعي البابية، الميرزا

[ 320 ]

غلام أحمد القادياني من بلد پنجاب يدعي المسيحية، وعمره سبعون في سنة 1321، 9 - محمد أحمد المهدي السوداني، وبدو الميرزا علي محمد في الباب العاشر، وبما انه كان عربيا ترجمه إلى الفارسية الحاج شيخ حسن الفريد الگلپايگاني، وطبع مع الفارسية ترجمة المؤلف بقلم الحاج ميرزا عباسقلى الچرندابى، (5168: مفتاح باب الاصول) في الكلام، للشيخ الاجل أبي القاسم زيد بن محمد بن أبي علي البيهقي، من ولد خزيمة بن ثابت الصحابي ذي الشهادتين، وهو والد أبي الحسن فريد خراسان، وشارح (النهج) عده في شرح الخطبة الالى من (النهج) من تصانيف والده أبي القاسم المذكور المتوفي 517. (مفتاح باب السعادة) في شرح باء البسملة، يأتي بعنوان مفتاح السعادة. (5269: مفتاح الباب الملحق بمختصر المصباح) شرح للباب الحادي عشر كما ذكره في أوله وفي (الرياض)، ولكن في الفهرس الرضوية (مفتاح اللباب) كما يأتي، قال في أوله: [ فهذا مفتاح الباب ]. (5270: مفتاح البدايع) في صنايع الشعر، للوحيد التبريزي نزيل قم من المعاصرين للانصاري، والمعارضين لمولانا حيرتي الذي توفي 961، وله مثنوي (شهر انگيز) ذكره (دانشمندان آذربايجان) ص 394، ومر (بدايع الصنايع) لوحيد التبريزي (ج 3 ص 64) وفي (تحفه ء سامى) بعنوان وحيدي القمي ذكر وفاته 942، وذكر بعض ابيات شهر انگيز. أوله: [ شكر وسپاس خداوند متكلم را كه انسان راتشريف نطق بخشيد، تا از ديگران ممتاز گشت ]. يوجد في (دار الكتب 5 / 34 مجاميع فارسي طلعت ] كتابته 1154، وطهران (دكتر مفتاح 5 / 277) ضمن مجموعة كتابتها 1282. (5271: مفتاح البداية في شرح بداية الهداية) تصنيف الشيخ الحر للمولى محمد بن سليمان الفراهي، هو شرحه الكبير ألفه قبل شرحه الفارسى المختصر منه الموسوم ب‍ (كشف الهداية) الذي مر انه ألفه 1127 صرح به في أول (كشف الهداية).

[ 321 ]

(5272: مفتاح البسملة) فيما يتعلق بها، للحاج ميرزا محمود بن شيخ الاسلام الميرزا علي اصغر الطباطبائي، التبريزي المتوفي بمكة بالوباء سنة 1310، ذكر في فهرس كتبه، فارسي ألفه في سنة 1370. (5273: مفتاح البكاء) نظم فارسي في المراثي للشاعر الاديب الشيرازي المتخلص بتركي. (5274: مفتاح البكاء) للمولى صالح البرغاني، فارسي ملمع مرتب على مجالس، ألفه بكربلاء 1270، وتوفي بها 1273، نسخة بخطه الشيخ جعفر بن الشيخ رفيع اللاهيجي الحائري، كتبها 1271 مع كتابه (كنز الواعظين) في موقوفة مدرسة السيد البروجردي. (5275: مفتاح البكاء) للسيد محمد طاهر بن محمد باقر الموسوي، مقتل فارسي أخرجه من مضامين مقتل أبي مخنف، مرتب على مقدمة وعشرين فصلا في سنة 1322 وطبع فيها وله ترجمة (اللهوف) أيضا. (5276: مفتاح البكاء في مصيبة خامس آل العباء) فارسي في مجلد في مقتل الشهداء، للحاج مولى محمد صالح بن الاغا محمد البرغاني القزويني، المتوفي بالحائر سنة 1283، ودفن بطرف الرأس من الرواق واخى الحاج مولى محمد تقي المعروف بالشهيد الثالث البرغاني القزويني. موجود في كربلاء في مجلد وله (كنز البكاء) و (معدن البكاء) و (منبع البكاء) و (مجمع المصائب) والجميع موجود في كربلا و (المفتاح) عند السيد محمد علي بن السيد محمد كليد دار العباس (ع)، وينقل عنه في (نفايس اللباب) عن نسخة سبط المصنف السيد محمد المدعو ببحر العلوم في المشهد الرضوي ونسخة عند الشيخ محمد آقا الطهراني في النجف.: [ الحمد لله الذي جعلنا من امة المخرج من الشجرة الطيبة العود المعتدلة العمود... ] ذكره في أوله انه كتبه بعد تفسيره (مفتاح الجنان) الذي في الثقل الاكبر وهذا في الاصغر مرتبا على مقدمة في ثلاثة فصول و 14 مجلسا وخاتمة في 14 فصلا، وقفة ولده الشيخ محمد رضا بعد وفات والده سنة 1292، وكان فراغه من تأليفه في الحائر في سنة 1270.

[ 322 ]

(5277: مفتاح البيان) في فضائل أهل البيت (ع) في مجلد بلغة اردو مطبوع، للمولوي السيد اكبر الجرولى الهندي. (5278: مفتاح البيان) في النحو، للسيد مرتضى بن علي رضا الحسنى المدرس اليزدي، المتوفي 1333، فرغ منه سنة 1292، مرتب على أربعة مقاصد وخاتمة، والنسخة بخط السيد أحمد بن محمد الحسيني سنة 1296، ضمن مجموعة عند السيد هادي الاشكوري. (5279: مفتاح البيان) شبه الكشكول ملمع منثور ومنظوم، خرج منه مجلدان، ألفه السيد محمد رضا بهشتي نژاد الحسيني بن السيد شهاب الدين السيد صدر الدين الاصفهاني اللنباني المولود 1347. مهيأ للطبع. (5280: مفتاح البيان ناصرى) في الطب، ألف باسم ناصر الدين شاه (1264 - 1313)، فارسي رأيت نسخة مخطوطة منه مع مخطوط (امراض الاطفال) الذي مر في (2: 348) ولعلهما لمؤلف واحد في مكتبة الحسينية الشوشترية. (5281: مفتاح بيست باب در اسطرلاب) شرح فارسي لبيست باب تأليف الخواجه نصير الدين الطوسي، والشارح هو شمس المعالي محمد كيا الجرجاني ألفه سنة 817. علامة المتن والشرح: م، ش،. أوله: [ حمد بيحد وثناء بيعد حضرت واجب الوجودي را ]. في الرضوية وقف 1067 و (المجلس 6030) من القرن الحادي عشر، كما في فهرسهما. (5282: مفتاح التجويد) للسيد أحمد بن على اصغر الموسوي الشيرازي، فارسي، طبع بطهران في 1329 ش في 18 ص. (5283: مفتاح التذكير) للشيخ نصير الدين عبد الجليل بن أبي الحسين ابن أبي الفضل القزويني صاحب (البراهين) وبعض (مثالب النواصب) وغيرهما ذكره منتجب الدين، وكان حيا بعد سنة 556، وله أيضا (مفتاح الراحات) كما يأتي واحتمل بعض اتحادهما. (5284: مفتاح التصوف) فارسي، لشير علي بن محمد قاسم، يوجد بهذا

[ 323 ]

العنوان والنسبة في پاكستان (لاهور، پرفسور شيراني 669 / 1 / 3690)، من القرن الرابع عشر، كما في فهرسها. (5285: مفتاح التفاسير) للحافظ محمد شريف بن عبد الله بالى زاده، طبع في بمبئ 1209 على الحجر، كما في فهرس مشار للكتب الفارسية. (مفتاح التفاسير وكشف الايات) للسيد حسين بن الحسن المعصومي اللارى الكرمانشاهي، مر بعنوان (كشف الايات). (5286: مفتاح التفاسير) للوزير رشيد الدين فضل الله الهمداني الشهيد 718، موجود مع تسعة رسائل اخرى في المجموعة الكبيرة الرشيدية، كما مر بعنوان المجموعة في (20: 85) وصرح في بعض رسائله انه أدرج في (مفتاح التفاسير) رسالة (ابطال النسخ واثبات الحشر) وفي (دانشمندان آذربايجان) ص 110، انه قرظ عليه مائة رجل من العلماء. (مفتاح التفسير) للشيخ برهان الدين أبي الحرث محمد بن أبي الخير علي بن أبي سليمان ظفر الحمداني المفسر الواعظ، ذكره منتجب الدين. (5288: مفتاح التواريخ) فارسي، في تواريخ الهند من الملوك والعلماء والابينة المعروفة. طبع بالهند. (5289: مفتاح التواريخ) ينقل عنه في (نجوم السماء) ترجمة تفضل حسين الكشميري المتوفي سنة 1215. ويحتمل اتحاده مع ما مر. (5290: مفتاح التواريخ) في تواريخ الصفوية، للسيد جمال الدين محمد بن الحسين الطباطبائي اليزدي الحائري الواعظ المعاصر، ذكره في فهرست كتبه، وتوفي حدود سنة 1313. (5291: مفتاح الجفر) واسمه أحسن التكسير، تأليف السيد غلام حسين الهندي، باللغة الاردوية، طبع بالهند سنة 1306. (5292: مفتاح الجفر العظيم) باللغة الهندية، طبع بالهند بامر الشيخ غلام رسول.

[ 324 ]

(5293: مفتاح الجنات في الادعية والزيارات) للسيد محسن الامين مؤلف (أعيان الشيعة) مجلد كبير مطبوع. (5294: مفتاح الجنان) في الأدعية والاعمال المتعلقة بالايام والشهور والزيارات وبعض الاوراد والختومات، وقد طبع مرارا عديدة، ولا يعرف جامعه إلا انه أورد فيه بعض ما لم يظهر مستنده بل بعض ما ليس له مستند قطعا، وقد تعرض له شيخنا النوري في (اللؤلؤ والمرجان) ونسخه مختلفة بالزيادة والنقصان من مباشري طبعه، وقال السيد يحيى امام الجماعة بمشهد الرضا (ع) أن مؤلفه هو الشيخ أسد الله الطهراني الحائري المتوفي بمشهد الرضا سنة 1333، وكان من اصحاب العلامة الانصاري معمرا بالغا للعمر الطبيعي المائة والعشرين، وفي الرضوية انه البروجردي المعروف بالصدوق من أهل المنبر. (5295: مفتاح الجنان) الفارسي المرتب على روضات، بعض روضاته في أحوال القيامة وما قبلها وما بعدها، للمولى محمد شفيع بن محمد صالح. أوله: [ الحمد لله الجواد الكريم... خامه ء سيه نامه ء... محمد شفيع بن محمد صالح ]. رأيت النسخة بخط السيد حسن الموسوي، كتبها سنة 1261، والروضة الملحقة في أحوال القيامة سماه (مجمع المعارف) كما مر. ويوجد بطهران (سپهسالار 6575) كتابته 19 ع 2 / 1230. (5296: مفتاح الجنان) رسالة عملية بلغة اردو، من فتاوي المير آغا السيد مصطفى بن السيد هادي بن السيد مهدي بن السيد دلدار علي، المتوفي سنة 1323. (5297: مفتاح الجنان) في الفروع العبادية باللغة الگجراتية، للحاج غلام علي بن الحاج إسماعيل البهاونگرى المعاصر، ذكره في فهرسه. (5298: مفتاح الجنان) لمحمد بن مجير بن وجيه الدين، في الادعية والاذكار العرفانية، في 25 بابا. يوجد بطهران (المجلس 2805) كتابته ج 2 / 961. أوله: [ حمد بيحد وثناى بى عدد مر خالقي... أما بعد، ميگويد محمد مجير وبصير ]

[ 325 ]

وفي (پاكستان، لاهور پرفسور شيراني 2334 / 5655) كتابته 1086، و (الاصفية 125 ادعية) من القرن الثاني عشر، كما في فهارسها. (5299: مفتاح الجنان في تفسير القرآن) للحاج المولى صالح البرغاني المتوفي بالحائر سنة 1283، كما أرخه بعض ولده في ظهر (مفتاح البكاء) له و (المفتاح) هذا هو التفسير الوسيط له وتفسيره الكبير يسمى (بحر العرفان) في 17 مجلدا كما مر والوسيط هذا كمل في 9 مجلدات 8 منها في تفسير القرآن، وبعد الفراغ من التفسير في ج 2 - 1269 شرع في مجلد وجعله المجلد الاول في مقدمات هذا التفسير لكنه سماه بالخصوص (معدن الانوار ومشكاة الاسرار) وفرغ منه سنة 1270 كما مر، وأكثر تلك المجلدات كأكثر مجلدات (بحر العرفان) رأيتها موجودا عند سبط المؤلف الحاج ميرزا أبي تراب الشهيدي بطهران. (5300: مفتاح الجنان) الموسوم بمفتاح النجاح أيضا. يأتي بعنوان الثاني. (5301: مفتاح الجنة) للسيد عبد الكريم بن محمد جواد بن السيد عبد الله سبط المحدث الجزائري الموسوي التستري، المتوفي بالنجف، من تلاميذ آية الله بحر العلوم والمجازين منه، توفي سنة 1215، فارسي مرتب على مقدمة في اصول الدين وخمسة أبواب في العبادات، وخاتمة في ترخيص العمل بما في الكتاب يقرب من 600 بيت. أوله: [ الحمد لله رب ]. ومر (تحفة الغرية في فتح أبواب الجنة) االمأخوذ من (مفتاح الجنة) تأليف السيد عبد الكريم. (5302: مفتاح الجنة الذي هو عن النار جنة) في المناقب والمصائب، فارسي مطبوع بايران سنة 1308. أوله: [ يامن دل بذاته على ذاته ]. مرتب على مقدمة و 55 مجلسا وخاتمة، وقد كتبه بعد (جمرة الفؤاد) و (الاثنى عشرية) وطبع أيضا في سنة 1321، قد ألفه سنة 1285، والمؤالف هو الحاج مولى محمد الشهير بالمقدس الزنجاني، وقد عبر عن نفسه بالحاج المولى محمد بن محمد، واسم أحد تأليفاته (وأنوار الخمسة) طبع بعد وفاته 1312. أوله: [ الحمد لله الذي خلق العالم بأنوار

[ 326 ]

الخمسة وجعلنا من المتمسكين باذيال الخمسة ]. مرتب على مقدمة و 25 مجلسا وخاتمة وذكر في أوله ان (مفتاح الجنة) في المناقب والمصائب، وذكرها أربعة أربعة فاراد أن يجمع المناقب والمصائب: خمسة، خمسة، تسمى هذا الكتاب بأنوار الخمسة. (5303: مفتاح الحاجات في الادعية والاوراد) للسيدة مصطفى بيگم بنت السيد باقر حسين الهندي، وله (اسيران كربلا). (5304: مفتاح الحديقة) مقدمة ل‍ (حديقة الحقيقة) لسنائي الغزنوي مع شرح بعض لغاته، والايات والاحاديث الواردة فيه، فرغ منه في 1020. أوله: [... پس از حمد وثناء حضرت باريتعالى... أما بعد، اين مقدمة ايست در بيان لغات وبعضي آيات وأحاديثي كه ]. يوجد بطهران (المجلس 2349) ضمن مجموعة المؤرخة 1050 من (الحديقة) واخرى (المجلس 2 / 4785:) مع (الحديقة) المؤرخة 1074. (5305: مفتاح حروف جاويدان) حروفي تركي، كما في ملحق فهرسة مجدوع 345 نقلا عن ايوانف 908. (5306: مفتاح الحساب) للميرزا غياث الدين جمشيد بن مسعود بن محمود الكاشاني الشيعي، مذكور في (كشف الظنون) وموجود في مكتبة الحميدية ومكتبة لعله لى باسلامبول وغيرها، ومطبوع بايران في سنة 1306. صلى في خطبته (على النبي وآله وأولاده الهادين إلى سبيل النجاة والرشاد) وفرغ منه سنة 829، مرتب على مقدمة وخمس مقالات في أوله فهرس كتبه، باسم السلطان الغ بيك گوركان بعد ما كتب له الزيج المعروف باسمه وجملة من رسائله الاخرى المذكورة في أول هذا الكتاب، أوله: [ الحمد لله توحد بابداع الاحاد ]. وانتخب منه للمبتدئين رسالة سماها (تلخيص المفتاح) كما مر، وشرحه يسمى (تنوير المصباح في شرح تلخيص المفتاح). (5307: مفتاح الحقايق) لمحمد باقر الجابري الانصاري الناييني. فارسي

[ 327 ]

في الكلام، في مقدمة وأربعة أبواب وخاتمة، مشحونة باشعار من المؤلف، يوجد بطهران (دانشگاه 1863) عليها حواشى (منه أيده الله). ومر للمؤلف (مفاتيح الحدائق ومصابيح الدقايق) الذي شرع فيه سنة 1076. (5308: مفتاح الحقيقة في عقايد الشيعة) فارسي، لاعتماد الحكماء الشيخ علي بن محمد. طبع بطهران في 1305 على الحجر في 134 ص. (5309: مفتاح الحكمة) في الكيميا وعلم الصنعة في 1500 بيت الكتابية لابي عبد الله محمد بن اميل بن عبد الله بن اميل بن محمد التميمي. أوله بعد البسملة: [ وما بكم من نعمة فمن الله، ثم إذا مسكم الضر فإليه تجارون واتقوا الله يعلمكم الله. الحمد لله الاول الذي لا أول قبله، والاخر الذي لا آخر بعده... وصلى الله على جميع انبيائه وأهل طاعته وأوليائه ]. وهو مرتب على ثلاث مقالات: 1 - العناصر 2 - المعادن، 3 - النبات والحيوان، نسخة منه في الرضوية، كما ذكر الحاج عماد الفهرسى في المجلد الاول من فهرس الخزانة من كتب الحكمة، وقال: اني مع الفحص لم اطلع على مؤلفه. لكني رأيت اسم المؤلف كما ذكرت في نسخة مؤرخة 1293 في كتب السيد أبو الحسن بن السيد محمد الرضوي وعلى هامش بعض صفحات النسخة بخط الجيد ثناء وتقريظا لمؤلف الكتاب، ونسخة السيد عبد الحسين الخازن للحرم الشريف الحسيني بخط النسخ الجيد الجديد بغير تاريخ، قال في آخر مقالة الثالثة: [ تم جميع الديوان المسمى بمفتاح الحكمة المتضمن ما شرطناه ]. وذكر في أوائله سؤالات استاده (بليناس الحكيم) وجواباته له قال في خطبته: [ وصلى الله على محمد وجميع أنبيائه وأهل طاعته وأوليائه، أما بعد، هذا كتاب اذكر فيه إنشاء الله تركيب الاجرام العلوية والسفلية وتأليف الطبايع... وهذا الكتاب ينقسم على ثلاث مقالات: المقالة الاولى في تركيب العناصر العلوية والطبايع المعتدلة، المقالة الثانية في تركيب المعدن واختلاط الاجساد، المقالة الثالثة في تركيب النبات والحيوان. (5310: مفتاح الحياة) من كتب الحروفية.

[ 328 ]

(5311: مفتاح الحياة في اسرار النباة) للحاج محمد علي الفاني الشيرواني من القرن الثالث عشر، الذي مر ذكره في تأليفه (كيمياء الشفاء) في (18: 201). أيضا في الكيميا، في اثنى عشر فصلا وخاتمة. أوله: [ حمد بيحد وثناى بيعد، مر حكيمى را سزد كه بحكمت بالغه ء خويش نوع انسان را مظهر... أما بعد، چنين گويد ]. يوجد بطهران (الملك 2 / 4535) كتابته 1248. (5312: مفتاح الخزائن) لحاج زين العطار بن حسين الانصاري، المتوفي 806. الذي مر ذكره في (اختيارت بديعي 1: 368). هو في الطب، ونسخه يختلف بالترتيب، منه في ثلاث رسائل، فرغ منه في ذي القعدة 767: 1 - في الادوية المفردة، 2 - الابدال، 3 - في المركبات في 12 بابا، وفي بعض النسخ الرسالة الثالثة في 16 بابا. ذكر في (فهرست نسخه هاي فارسي: 599) سبعة عشرة نسخة منه في مكتبات العالم. (5313: مفتاح الخزائن) في شرح (درة النظمية) في التجويد. فرغ منه سنة 1245. أوله: [ أي نام ناميت شده مفتاح هر كلام ]. يوجد بطهران (دانشگاه 5 / 4545) ضمن مجموعة من القرن الثالث عشر، كما في فهرسها. (5314: مفتاح الخطاب) لميرزا محمد الاخباري المقتول، ذكره حفيده ميرزا محمد تقي. (5315: مفتاح خط الكوفي وبيان اشكال حروفه) مفردة ومركبة أولا ووسطا وآخرا، للميرزا لطفعلي الملقب بصدر الافاضل بن محمد كاظم أمين السفراء التبريزي المولود بشيراز في 1268 ونزل طهران إلى أن توفي بها في 1350، ودفن بابن بابويه، كتبها في قطعة كبيرة بخطه الجيد، وفرغ منه في 1297، رأيت القطعة عند ولده الفاضل المدعو ب‍ مجد الدين، وكان يقول ان رسالة احياء الخط المذكور في (ج 1 ص 308) مأخوذ من هذه القطعة وله (ايضاح الادب) المذكور في ج 2 ص 492. (5316: مفتاح الخطوط) فارسي، لرضا علي خان بن حاجى شاه محمد حسين

[ 329 ]

ابن شاه عبد الرسول بن شاه ملا علي القادري الچشتي، ألفه في 1249 باسم النواب عظيم خان بهادر، وديباجته لمير نوازش علي حسين صاحب تلميذ المؤلف، كما في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1917). (5317: مفتاح الخواص) أصله لشلمير فلمنكى الهلندى، المعلم بدار الفنون القديمة. والترجمة الفارسية لميرزا تقي محمد بن هاشم الكاشاني الانصاري الطبيب، المولود في 1256، في 9 بيان، ترجمه باسم ناصر الدين شاه (1264 - 1313) وفرغ منه في شوال 1277. أوله: [ چون در عهد اعلى حضرت قدر قدرت سليمان حشمت ] يوجد بطهران (سپهسالار 7379) ضمن مجموعة المؤرخة 1277، كما في فهرسها. (5318: مفتاح الخواطر) فارسي، في المنطق، في مقدمة وعدة أبواب كما في (فهرست نسخه هاي خطى: 1708). (5319: مفتاح الخير) في شرح رسالة الطير السينائية خرج منه شرح ديباجته التي عناوينها (ويلكم اخوان الحقيقة) للشيخ المتكلم الحكيم كمال الدين علي بن سليمان البحراني معاصر المحقق الطوسي، واستاد كمال الدين ميثم البحراني شارح النهج، كما صرح به الشيخ عبد الله السماهيجي في اجازته للشيخ ناصر الجارودي وغيره أيضا وفي (كشف الحجب) نسبه إلى الشيخ حسين بن علي بن سليمان المذكور الذي يروي العلامة الحلي عنه عن والده حاكيا له عن العلامة في اجازة بني زهرة فراجعها فاني لم أجد ذكر الكتاب فيها نعم صرح بروايته عن الحسين عن والده، والنسخة في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف والمكتوب عليه انه للعالم الرباني جمال الملة والدين علي بن سليمان البحراني. أوله: [ الحمد لله واهب العقل وناشر الفضل وباسط العدل... ] وهو شرح بقال أقول، ونسخة في النجف استنسخ عنها السماوي بخط شهاب البحراني، تاريخ كتابتها 737 والمنتسخ عند السيد حسين بن أبي القاسم الطبيب التبريزي النجفي. (5320: مفتاح الخير) فارسي في الصلاة وسوابقها ولواحقها وفضلها وأقسامها وما يتدارك خللها وفوائتها، للمحقق المولى محسن الفيض الكاشاني المتوفي سنة 1091

[ 330 ]

كما في فهرس كتبه، ويوجد في (بنگال، الاسوية 5 / 659 5) bo وطهران (سپهسالار 7 / 6398) بخط من القرن الحادي عشر كما في فهرسهما. (5321: مفتاح الدلائل) في معرفة النبض وما يدل عليه، للطبيب الماهر الميرزا أبي الحسن بن عبد الوهاب التفريشي، ألفه باسم علي قلي ميرزا اعتضاد السلطنة وزير العلوم ورئيس دار الفنون. أوله: [ مفتاح معرفت وفلاح حمد خداونديست جل شأنه... ] والنسخة عند السيد حسين الشهشهاني، كما كتبه إلينا من طهران. (5322: مفتاح الراحات في فنون الحكايات) للشيخ نصير الدين عبد الجليل بن أبي الحسين بن أبي الفضل القزويني صاحب بعض مثالب النواصب المعروف بنقض الفضايح. حكا في الرياض تصريح المصنف به في كتابه نقض الفضايح المذكور واحتمل بعض اتحاده مع مفتاح التذكير الذي ذكره معاصره الشيخ منتجب الدين كما مر. (5323: مفتاح الرزق) للميرزا محمد بن محمد رفيع الملقب ب‍ ملك الكتاب الشيرزاي، فارسي مطبوع في بمبئى، سنة تأليفه يعني 1315 المطابق لاسم السلطان الذي اهداه إليه وهو مظفر الدين، مرتب على مفتاحين في رسوم الخادم والمخدوم وآدابهما، وخاتمة في آداب المعاشرة مع سائر الناس. (مفتاح الرصد) ويقال له (الجامع البهادرى) أيضا كما مر تفصيله قال في خطبته: [ وچون باستعانت اين كتاب بى ضم رساله وكتابي ديگر، تنقيح همگى مراتب به رصد كواكب ووضع زيج جديد بأحسن وجوه ممكن است، از اين حيث آنرا مفتاح الرصد ميتوان خواند، وليكن از آنجائيكه در حقيقت سبب فاعلي وغائى اين تأليف دار سامى ممدوح است، بدين لحاظ بجامح بهادرى موسوم ساختن مستحسن باشد ]. وقد مر اوله وتاريخه وفهرس أبوابه بعنوان الجامع البهادرى. (5324: مفتاح الرضوان) في ادعية التعقيبات وغيرها المحتاج إليها غالبا، فارسي، من جمع السيد الحاج ميرزا محمد علي الرضوي المشهدي قائم مقام النولية ألفه سنة 1333، وطبعه سنة 1335.

[ 331 ]

(5325: مفتاح الرموز) فارسي في الكيميا، لحسن زاهد الكرماني الكيمياوي المهاجر من ايران إلى الهند سنة 723، واتصل هناك بسلطانها السلطان محمد بن تغلق شاه، وألف له هذا الكتاب في سنة 726، وادرج فيه ثلث المطالب التي تعرض لها جابر الكيمياوي في كتبه الاربعمائة، وذكر أن فيه جميع ما في مائة وثلاث وثلاثين كتابا من كتب جابر وهي ثلث الاربعمائة، ثم كتب بعد ذلك له كتاب (مقلاد الكنوز) الموجود الاتي ذكره، وقد صرح بجميع ما ذكرناه في أوله ويظهر من تعظيمه في الصلاة والسلام على الطاهرين والطيبين من آل النبي صلى الله عليه وآله تشيعه. ويوجد بطهران (دانشگاه 3778) ذكر في الفهرس أنه ألف في 1285 وهذا غلط، وأيضا بطهران (سنا 2 / 152) مع (المقلاد) المذكور. (5326: مفتاح الرموز واسرار الكنوز) فارسي في علم الجفر. طبع في بمبئى على الحجر. (مفتاح الرموز ومقلاد الكنوز) لحسن بن زاهد غريب الكرماني المذكور آنفا، جاء بهذا العنوان في فهارس ايران، والصحيح (مقلاد الكنوز) غير (المفتاح) يأتي في محله. (5327: مفتاح الرموز) طبع باسم مفتاح الملك محمود بن يوسف المازندراني سنة 1320 بطهران في 119 ص. وكأنها شرح ل‍ (رموز يوسفى) في دستور التلغرافات تأليف ميرزا يوسف خان مستشار الدولة. يوجد نسخة منه في (المجلس 2827) كما في فهرسها. (5328: مفتاح الروضات) فهرس لروضات الجنات كبير في الغاية وكأنه مختصر من (الروضات) ألفه الميرزا عطاء الله بن مؤلف (الروضات) المولود (28 ع 1 / 1266) والمتوفي (6 ج 1 / 1335) استنسخ الميرزا أحمد الروضاتي، نسخته بخطه عن نسخة خط المؤلف. (5329: مفتاح الرياض) شرح على (رياض المسائل) للسيد إسماعيل ابن نجف المرندي، المتوفي سنة 1318، في مجلدين، انتهى أولهما إلى مبحث

[ 332 ]

تطهير النجاسات، فرغ منه في شعبان سنة 1284، عند احفاده بتبريز. (5330: مفتاح السرائر في العلم بالدوائر) في الرمل، للسيد حسين بن هبة الله الرضوي الكاشي. ذكره في اجازته للسيد شهاب الدين سنة 1355. (5331: مفتاح السعادة) في الادعية فارسي، طبع بايران 1295، للحاج شيخ محمد تقي ابن محمد باقر الاصفهاني، الشهير بالاقا نجفي. المتوفي أوائل شعبان 1331 وفيه الاذكار والاوراد والاعمال وخواص الادعية والايات والسور وغيرها، وفي أوله اجازة والده لقرائة تلك الادعية. (5332: مفتاح السعادة) في شرح باء البسملة، للشيخ عبد الوحيد بن نعمة الله بن يحيى الجيلاني، أو الاسترآبادي، ذكره في (الرياض). أقول: هو في الرياض (مفتاح باب السعادة) وعبد الوحيد هذا تلميذ الشيخ البهائي، كما صرح به في آخر (اثني عشرية الحجية) لاستاده، وقد استنسخها في ذي الحجة سنة 1025 بخطه الشريف مع نسبه كما مر. (5333: مفتاح السعادة) في الادعية والاذكار. أوله: [ الحمد لله الذي بيده التوفيق والتأييد الهادي إلى سبيل الرشاد والتسديد ]. لم يعلم مؤلفه لكن تاريخ كتابة النسخة التي عند السيد جلال المحدث 1074، وفي ظهر النسخة دعاء صرخ بادنامه. أوله: [ بسم الله وبالله والله اكبر ]. (5334: مفتاح السعادة في قواعد السيادة) لمحمد بن إبراهيم بن محمد الايجي. الذي فرغ منه أواسط محرم 785 يوجد ترجمتها إلى التركية في (دار الكتب 17 اجتماع تركي طلعت) في 297 ورقة. أول الترجمة: [ بسم الله الرحمان الرحيم هست كليد در گنج رحيم ] كما في فهرسها لقسم الفارسي 1: 95. (5335: مفتاح السعادة واصلاح العبادة) رسالة فارسية، في اصول العقايد والفروع الدينية إلى آخر التيمم، للمولى محمد علي بن أحمد المحلاتي الشيرازي طبع في سنة 1272، مرتب على مقدمة ومنهجين: أحدهما في الاصول والثاني في الفروع، وتوفي سنة 1284، ومادة تاريخه: (لمحلات الجنان ارتحلا)

[ 333 ]

وطبع بطهران 1282. (5336: مفتاح السعادة وملاذ العبادة) في المهم من أدعية الاعمال والاداب والزيارات، لسيدنا أبي محمد الحسن صدر الدين بن السيد هادي بن السيد محمد علي، أخي السيد صدر الدين الموسوي الكاظمي. (5337: مفتاح السلامة) في حفظ الصحة قبل المراجعة إلى الطبيب، للسيد علي بن محمد علي الحسيني الميبدي نزيل كرمانشاه، المتوفي بها 1313، فارسي ألفه 1303، رأيته عند ولده السيد محمد. (5338: مفتاح السماح) في الكيميا، فيه شرح بعض أبيات (شذور الذهب) نسخة منه في الرضوية مع (الرياض الاكبر) لجابر بن حيان الكيمياوي. (5339: مفتاح الشريعة) حاشية على (مختلف الشيعة) للامير فيض الله بن عبد القاهر الحسيني التفريشي، تلميذ المقدس الاردبيلي الذي توفي سنة 993 وتوفي السيد كما في مطلع الشمس سنة 1025، ومر كتابه الانوار القمرية في شرح الاثنا عشرية، وفي بعض النسخ منهاج الشريعة. (5340: مفتاح الشفا) حاشية على إلهيات (الشفاء) للسيد أحمد بن زين العابدين العلوي العاملي، تلميذ المحقق الداماد الامير محمد باقر الحسيني والمجاز منه سنة 1017. أوله: [ الحمد لمن رفع سرادقات اللاهوت عن سمات القوة والنقصان وزين سمات الملكوت بكواكب المعرفة والعرفان ]. واتفق أن تاريخ ختامه (مفتاح كل إلهيات) أوآخره: [ ثم اوصيكم أيها الشاربون لرحيق التحقيق عن كاس الختام بما اوصي الشيخ في كتابه الاشارات... فالله بيني وبينك وكفى بالله وكيلا والحمد لله ] وطبع في حاشية (الشفا) ونسخة خط المؤلف كانت للمرحوم الميرزا طاهر التنكابني تلميذ الجلوه، وهي اليوم في مكتبة المجلس. (5341: مفتاح الشفاء) لمحمد حسين بن محمد جعفر البهبهاني، في مطلبين: 1 - تدبير صيانة المسافرين، في فصلين، 2 - معالجة الامراض واللداغات. أوله: [ حمد له. أما بعد، چنين گويد گم گشته ء ديار سرگردانى، ومبتلاي برنج ندانى

[ 334 ]

الواثق بالله ابن محمد جعفر محمد حسين بهبهاني، كه غرض از اين وجيزه آنستكه ]. راجع (مفتاح الشفاء رقم 5343). يوجد بطهران (المجلس 6043) من القرن الثالث عشر، في 376 ص، كما في فهرسها. (5342: مفتاح الشفاء) فارسي في الادوية والادعية للامراض وما يناسبهما للمولى فيض عصارة التستري المترجم في تذكرة تستر للسيد عبد الله التستري المعاصر لصاحب (الرياض) ذكر أنه كانت نسخة منه عنده وقد كتبه باسم الفتح علي خان. أقول: يوجد في كتب السيد جلال الدين المحدث، وهو ترجمة (لطب الائمة) ومرتب على مقدمة وخمسة أبواب وخاتمة، وبعد فراغه عنه ترجم بامر النواب فتحعليخان أيضا (الرسالة المذهبة) يعنى طب الرضا (ع) في فصلين، ويوجد نسخة من (مفتاح الشفا) هذا بخط السيد حسن بن محمد طاهر الحسيني، فرغ من كتابته في (12 ع 1 / 1088) والحق إليه بخطه أيضا ترجمة (طب الرضا) لكنها ناقصة الاخر كلاهما في مجلد عند الشيخ مهدي شرف الدين، وقد ذكرتهما بعنوان الترجمة في ج 4 ص 103 وص 114، ومؤلفهما المولى فيض الله المذكور، كما في (تذكرة تستر). (5343: مفتاح الشفاء) فارسي في الطب، للميرزا محمد كاظم بن محمد صائب الخوانساري، موجود في خزانة كتب المولى محمد علي الخوانساري بالنجف، مرتب على مطلبين: أولهما في تدبير المسافرين، والثاني في علاج بعض الامراض، تاريخ كتابة نسخة منه في سنة 1244، ونسخة اخرى جديدة استخرجه من الكتب المعتبرة للقدماء والمعاصرين وما أخذه من آبائه واجداده، وفيه ترجمة اثنا عشر رجلا من علماء الاصول واثنى عشر من الاخباريين. أوله: [... وجيزه را مسمى بمفتاح الشفا نموديم، ومرتب شد بر دو مطلب ]. راجع (مفتاح الشفاء) لمحمد حسين البهبهاني. (5344: مفتاح الشفاعة في فضل صلاة الجماعة) للسيد محمد مرتضى الحسيني الجونفوري، توفي حدود 1333. (5345: مفتاح الصباح) في صلاة الجمعة، للمولى نظام الدين المجاور للنجف، والمهاجر إلى اصفهان في عصر الشاه سليمان الصفوي، أوله:

[ 335 ]

جمعه ء مفتاح صباح نعيم * لمعه ء مصباح صلاح قويم حمد بى ابتدا خداى يكتائى را سزاست كه ممالك قلوب جماعت أهل كمال. مختصر جمع فيه الاقوال ورجح فعل الجمعة لكونها من الشعائر وتسبب الاجتماع والايتلاف، ألفه باسم الشاه سليمان الصفوي، بعد وفوده إليه مهاجرا عن النجف وقاصدا لزيارة مشهد خراسان، وفرغ منه أوايل ذي الحجة 1081، وله (چشمه ء خورشيد) المذكور في (5: 307). (5346: مفتاح الصحبة في شرح النخبة) تأليف الفيض، للسيد نور الدين المحدث الجزائري، مجلده الاول بخطه المؤلف عند السيد جعفر بن السيد محمد علي المروج التستري، وفي ظهره كتب المولى علي بن علي النجار تلميذ الشارح الاطراء له وشرح ولده السيد عبد الله اسمه التحفة السنية. (5347: مفتاح الصرف) فارسي، لعبد الله خان معلم مدرسة السراجية طبع بمشهد خراسان 1341 في 151 ص. (5348: مفتاح الصنايع) لوحيد التبريزي، الذي مر ذكره في (مفتاح البدايع 21: 320). في العروض، في ثلاثة وعشرين فصلا. أوله: [ سپاس وثناى بيحد مر صانعي را جل جلاله وعم نواله كه فصحا وبلغاى عالم ]. يوجد بطهران (إلهيات 3 / 116 ب) مع جمع مختصر، اعمال القوافي، قواعد المعمالة وعدة رسائل من الاخرين، كما في فهرسها. (5349: مفتاح الصناعة) لصدر الافاضل لطفعلي دانش التبريزي الاصل الشيرازي، المذكور في (9: 316) ذكر في مقدمة طبع كتابه (الكلم والحكم) ضمن فهرست 152 تأليف له. (5350: مفتاح الطالبين) لصلاح الدين المعروف بلادن علاء الدين السهروردي فارسي، في السير والسلوك. يوجد بپاكستان (لاهور، پرفسور شيراني 575 / 6 / 3598) من القرن الثالث عشر، راجعه.

[ 336 ]

(5351: مفتاح الطريق) للشيخ حسن بن محمد علي اليزدي، تلميذ السيد محمد المجاهد. وهو ترجمة وانتخاب من (اصلاح العمل) و (المصابيح) لاستاده في ثلاث مقاصد: الطهارة، الصلاة، الصوم. راجع (مصباح الطريق) له. (5352: مفتاح الظفر في صلاة السفر) للحاج ميرزا أبي المكارم بن الحاج ميرزا أبي القاسم الموسوي الزنجاني، المولود سنة 1255، والمتوفي سنة 1330، عند ولده الميرزا أبي القاسم في 3000 بيت. (5353: مفتاح العارفين) لعبد الفتاح بن محمد نعمان، فارسي، تذكرة الاولياء العارفين. يوجد في (پاكستان، لاهور، پرفسور شيراني 1613) كتابته 1301، واحتمل صاحب الفهرس أنه بخط المؤلف. (5354: مفتاح العدالة) للمولى محمد طاهر الشيرازي القمي، أحال إليه في كتاب عطيه ء ربانى. (5355: مفتاح العلوم) للمولوي محمد نذير العرشي الهندي، وهو شرح فارسي (المثنوي المعنوي) للبلخي، طبع في عدة مجلدات. (5356: مفتاح علوم القرآن) فارسي مقدمة للتفسير الذي يؤلف بعده كما ذكره مؤلفه، وهو الشيخ غلام رضا بن الحاج إبراهيم اليزدي نزيل مشهد خراسان ولد بها 1295، وهاجر إلى النجف 1319، ورجع منها 1324، وتزوج في يزد 1325 وشرع فيها بتأليفه في 1361، وطبعه 1365. (5357: مفتاح العمل في طريق الاستخراج) فارسي، لعبد الوهاب بن محمد علي المنجم القوچاني، فرغ منه سنة 1320. يوجد بطهران (إلهيات 2 / 110 ج) بخط المؤلف، كتابته 1327، كما في فهرسها. (5358: مفتاح الغرر لفتح باب الحادي عشر) وهو منتخب شرحه جامع الدرر في شرح الباب الحادي عشر، للشيخ نجم الدين خضر بن شمس الدين محمد بن علي الرازي الحبلرودي، نسبة دون المقربل النجفي المسكن والمستقر من علماء أوائل عصر الصفوية بل قبلها، وهو مختصر ومنتخب من شرحه الكبير الموسوم (جامع الدرر) وعليه حواشي

[ 337 ]

كثيرة امضائها، س ح ن د. أوله: [ الحمد لله الواحد القديم، الاعتصام بفيض جوده العميم، الذي خلق الخلائق والهم الحقايق ]. شرح مزج موجود في خزانة الشيخ علي ابن الشيخ محمد رضا آل كاشف الغطاء بالنجف، وقد فرغ من كتابه (توضيح الانوار) 839، ومن (جامع الاصول) 834، ونسخة منه مخروم الاول والاخر في خزانة الحاج مولى علي محمد النجف آبادي، ونسخة عند السيد عبد الحسين الحجة بكربلا تامة قال في آخره: [ ولقد تم هذا الانتخاب بعون الملك الوهاب ضحوة يوم الخميس الثاني عشر من شهر رجب المرجب سنة 836 هجرية في حرم مولينا أمير المؤمنين (ع) ]. وتاريخ كتابته سنة 971، ونسخة اخرى في كتب السيد محمد اليزدي باصفهان، والشيخ محمد السماوي، والحاج عماد الطهراني، وفي خزانة الرضوية، واخرى عند الشيخ عبد علي ابن الشيخ حسين القديحي. (5359: مفتاح الغمة) في تاريخ أب الائمة، للحاج ميرزا أحمد المتخلص بمنظور، مؤلف (مصباح الائمة في تاريخ أم الائمة). (5360: مفتاح الغيب) في استخراج الضمير بمسائل الزايچه، للسيد أبي القاسم ابن محمد رضا الطباطبائي التبريزي، وله (لسان الغيب) أيضا في الاستخراجات ولعلهما واحد عند السيد محمد الجزائري. (5361: مفتاح الغيب) الموسوم (باحدية الغيب) في العرفان، للمولى صدرا الشيرازي، طبع مع (التمهيد في شرح قواعد التوحيد) في آخر هوامشه في سنة 1315 بمباشرة الشيخ أحمد الشيرازي. (5362: مفتاح الغيب ومصباح الوحي) في استخراج الجواب من كتاب الله بقاعدة اشار إليها محيى الدين بن العربي في بعض كتبه، يشبه الفال، ألفه السيد مهدي الغريفي المتوفي 1343 لبعض شيوخ العرب قرب النجف، مختصر مرتب على أربعة أركان. (5363: مفتاح الفتح) في الادعية ولاوراد والاعمال في ثمانية عشر بابا، للنواب الفتحعليخان بهادر، ألفه سنة 1339، وطبع 1340 بلغة اردو.

[ 338 ]

(5364: مفتاح الفتوح) أو (فتحنامه) لامير خسرو الدهلوى. المذكور في (9: 293) مثنوى في حدود 800 بيت، نظمه في 690، وطبع ضمن ديوانه (غرة الكمال). أوله: سخن بر نام شاهى كردم آغاز * كه برشاهان در دولت كند باز (مفتاح الفتوح) في (شرح فتوح الغيب) المتن لعبد القادر الگيلاني، والشرح لعبد الحق المحدث الدهلوى العامي. أوله: [ حمد له، همه ستايش ها ثابت است مر خدايى را عزوجل ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي 1405) أربع نسخا منه، وهذا خارج من الموضوع. (5365: مفتاح الفرايض) لجلال بن محمد بن محمد بن عبيدالله القاينى، في مقدمة وخمسة فصول، في العقايد والفروع والاخلاق. أوله: [ الحمد لله على نواله... أما بعد چنين گويد بنده ء ضعيف... كه اين رساله ايست دربيان آنچه فرض وواجب بر مكلفان ]. يوجد بطهران (دانشگاه 37 / 2920) ضمن مجموعة المؤرخة 843 - 898 (ص 334 - 337) كما في فهرسها. (5366: مفتاح الفرح) في تتميم نظم حديث الكساء، للشيخ فرح بن الحسن القطيفي، المولود 1321 تممه من ورود الحسين (ع) إلى آخره، وأوله من نظم الشيخ عبد علي بن الحاج محمد علي الماحوزي المتوفي حدود سنة 1337. (5367: مفتاح الفرج) في الاستخارات، للامير محمد حسين بن الامير محمد صالح الخاتون آبادي، سبط المجلسي الثاني، المتوفي سنة 1151. (5368: مفتاح الفردوس) في الاخلاق والمقتل نظير (اللهوف) فارسي مطبوع، للحاج شيخ محمد باقر بن المولى محمد حسن القائني البيرجندي المعاصر. ذكره في آخر كتابه (نور المعرفة). (5369: مفتاح الفضلاء) في اللغة الفارسية، حسب ترتيب التهجي من أول اللغات، كل حرف في باب، ثم الاصطلاحات، وهذا القسم على ترتيب التهجي من آخر الكلمات، يوجد بطهران (المجلس 4678)، كما في فهرسها.

[ 339 ]

(5370: مفتاح الفقر) لپيرجمال الاردستاني، المذكور في (9: 161) أوله: [ اعلم يا أخي أن الانبياء ولاولياء... أي عزيز محمود غرنوى ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1405) نسختان منه في ايران. (5371: مفتاح الفكر لفتح الباب الحادي عشر) للشيخ محمد بن علي بن إبراهيم ابن أبي جمهور الاحسائي، ذكره في اجازته الكبيرة للشيخ محمد بن صالح الغروى سنة 896، وذكر قبله (معين الفكر في شرح الباب الحادي عشر) وكذا (معين المعين في اصول الدين) فلا تظن الاتحاد وهذه الاجازة مرت ذكرها في ج 1 ص 241. (5372: مفتاح الفلاح ومصباح النجاح) في شرح دعاء الصباح، لمحمد إسماعيل بن حسين بن محمد رضا بن علاء الدين محمد المازندارني الخاجويى الاصفهاني. أوله: [ نحمدك اللهم يا من اذهب الليل مظلما بقدرته، وجاء بالنهار مبصرا برحمته ونصلي على أشرف ]. يوجد بطهران (إلهيات 1 / 811 د) ضمن (كشكول) المؤرخ 1222 - 1227. كما في فهرسها. (5373: مفتاح الفلاح) فقه فارسي، على طريق السؤال والجواب، يوجد مجلده الاول قي مباحث العقود، ويشرع من المتاجر، ويختم في الوقف. أوله: [ حمد بيحد وثناى بيعد نثار بارگاه يگانه ء بيهمتايى كه عقول وأوهام در ادراك ذات ]. كتابته رجب 1277، وقال صاحب الفهرس: أنه تأليف محمد مهدي الموسوي الكاشاني. (5374: مفتاح الفلاح ومصباح النجاح) اسم لدعاء الصباح المنسوب إلى أمير المؤمنين (ع) كما صرح به الحاج مولى هادي السبزواري في شرحه للدعاء، وقد مر مع ساير شروحه. (5375: مفتاح الفلاح) في الاعمال والادعية اللابدية في اليوم والليلة، لشيخ بهاء الدين محمد بن الشيخ عز الدين الحسين بن عبد الصمد الحارثى الجبعي العاملي الاصفهاني، المتوفي سنة 1030، مرتب على أبواب ستة بحسب تقسيم أعمال اليوم والليلة بما يعمل بين الطلوعين، وما يعمل من طوع الشمس إلى الزوال، ومنه

[ 340 ]

إلى الغروب، ومنه إلى وقت النوم، ومنه إلى انتصاف الليل، ومنه إلى طلوع الفجر، وفيه شرح بعض الالفاظ وتبيين ما يحتاج إلى البيان. أوله: [ الحمد لله الذي دلنا على جادة النجاة وهدانا إلى ما يوجب ]. وطبع مكررا وترجمته أيضا مطبوعة وفرغ من تصنيفه في بلدة گنجة في نيف وعشرين من صفر سنة 1015، والنسخة المكتوبة في هذه السنة في الخزانة الرضوية، كاتبها زين العابدين، ونسخة مع الترجمة قد كتب الترجمة بين السطور بالحمرة في مكتبة أمير المؤمنين (ع)، ذكر المترجم اسمه في الديباجة بعنوان المير حسين الكرماني، وعند تفسير البهائي السورة الفاتحة في آخر الكتاب ذكر حديث غشوة الامام الصادق (ع) عند تلاوته، واستحسن قول العارف الشبستري: روا باشد أنا الله از درختى * چرا نبود روا از نيك بختى فاجيب في هامش النسخة بان ايجاد الله الكلام في الشجر لا فساد له، وأما ايجاده في البشر فهو محض الفساد، تعالى شأنه عن ذلك. (5376: مفتاح الفنون) لميرزا محمودخان. (5377: مفتاح الفوائد) فارسي، لمحمد بن ثابت النيشابوري. في الكيميا، في سبعة عشر فصلا. يوجد في (اكسفورد، بادليان 10 / 2749) ضمن مجموعة المؤرخة 1100، كما في الفهارس. (5378: مفتاح القباب) للحاج مولى محمد شريف بن الرضا الشيراوني التبريزي صاحب (مصابيح الوصول) الذي ألفه 1228 و (نور الانوار) الذي استنسخ سنة 1258، ذكر في آخر كتابه (الصدف المشحون) المطبوع 1314 الذي مر ذكره في (ج 15 ص 29). (5379: مفتاح القلوب) لجوهر أفندي، يوجد بهذا العنوان والنسبة في المدينة (عارف حكمة 323) في الفارسى منها. راجعه. (5380: مفتاح الكتب الاربعة) فهرس لاحاديث المودعة في (الكافي) و (الفقيه) و (التهذيب) و (الاستبصار) ألفه السيد محمود بن السيد مهدي الموسوي

[ 341 ]

الاصفهاني نزيل النجف، في عدة مجلدات، رتبها على أبواب حروف الهجاء أي من الهمزة والباء إلى آخر الياء، وشرع من حرف الهمزة بعدها الالف ثم الهمزة بعدها الباء، وبعد تمام حرف الباء شرع في حرف التاء، وبدأ بحرف التاء بعدها الالف ثم بعدها الباء، ثم التاء آخر حرف التاء بعدها الياء، ثم شرع في حرف الثاء المثلثة إلى آخر الياء. (5381: مفتاح الكرامة في شرح قواعد العلامة) للسيد محمد الجواد بن محمد ابن محمد الحسيني العاملي النجفي المسكن والمدفن، المتولد بشقري حدود نيف ومائة وخمسين والف، والمتوفي بالنجف، أواخر سنة 1226، تلميذ الشيخ الاكبر الشيخ جعفر بل المعاصر والراوي عن الوحيد البهبهاني وبحر العلوم والميرزا القمي وصاحب (الرياض) وهو كتاب جليل، ولنعم ما قيل فيه: (لله آية معجز ظهرت له * فغدت لكل كرامة مفتاحا) فالجواهر بمفتاح كرامته استخرجت والهداية بمصباح رعايته استضائت بل سائر الكتب المبسوطة في الاحكام التقطت من أرقام صحائفه الكرام، ولله الحمد على طبعه ونشره في هذه الاعوام باحسن طبع في طي عشر مجلدات ضخام، خرجت منها سبعة والحقها في الطبع مجلد الامانات وهو الثامن والباقي تحت الطبع، فرغ من مجلده الاول في الطهارة في العام الاول من المائة الثالثة بعد الالف مع انه كتبه بعد المواريث وكتب بعدهما الصلاة والزكاة وما كتب من العبادات غيرها، ثم كتب المعاملات مرتبا إلى أواخر الوصايا فجف قلمه، نعم اسقط في هذا البين السبق والرماية وكتب في هذا البين القصاص والديات واكثر القضاء وعدد أبياته يزيد على 300000 بيت فرغ من الاقرار في ذي القعدة سنة 1226، وفرغ من الهبة في ج 1 سنة 1226 في النجف حين مجيئ الوهابية إلى العراق، قال: وأنا في عشر السبعين. وما برز منه بعد الاقرار إلا الوصايا ورأيت النكاح وأوائل الطلاق في موقوفة الشيخ عبد الحسين الطهراني في كربلا، وهو ليس داخلا في المجلدات الثمان الخارجة من الطبع، وكتب أولا حواشي على تجارة (القواعد) حين قرائته على بحر العلوم وحواشي على الدين والرهن منه.

[ 342 ]

(5382: مفتاح الكلام في شرح شرايع الاسلام) للسيد المير محمد هاشم بن المير عبد الله الموسوي الخوئي نزيل، تبريز المتوفي بها 1358، وحمل إلى قم، وطبع منه مجلد الزكاة والخمس والصوم، وأما الطهارة والصلاة والتجار بخطه عند ولده القائم مقامه المير محمد جعفر. (5383: مفتاح كنز اللالى) أصلها منسوبة إلى تنكلو شاه البابلي، الذي مر ذكره في (مصابيح أنوار سبعة 21: 86) والترجمة الفارسية لمحمد إبراهيم القراگزلو. يوجد بطهران ضمن مجموعة رسائل كيمياوية من المؤلف، مر ذكر المجموعة في عنوان (مفاتيح اسرار سبعه 21: 300). ونسخة أيضا بطهران (المجلس 11 / 4 نجم) من القرن الثاني عشر، لم يعلم مترجمها. (5384: مفتاح كنز اليواقيت) أيضا من الكتب الكيمياوية الفارسية المنسوبة إلى تنكلو شاه البابلي. ذكر ثلاثة نسخ منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 643) ترجمتان منها في طهران (اصغر مهدوي 3 / 343) من القرن الحادي أو الثاني عشر، وطهران (المجلس 11 / 4 نجم) من القرن الثاني عشر لم يذكر مترجمهما والثالث منها ضمن مجموعة رسائله ترجمة محمد إبراهيم قراگزلو المذكور ضمن (مفاتيح أسرار سبعة 21: 300). (5385: مفتاح الكنوز) ديوان، للسيد المعاصر الملقب في شعره بالخائف الموسوي الدزفولي، جمع فيه جملة من أشعار معاصريه من شعراء دزفول وغيرهم مع شعر نفسه. أوله: أي همه ذرات از تو واله وشيدا * كون ومكان را زبان بحمد تو گوبا أورد فيه كثيرا من شعر الحاج السيد أحمد اللاهيجي الملقب في شعره ببدر وفيه اشعار فخر العلماء مولى محمد رشيد الملقب في شعره بالضيائي الدزفوني

[ 343 ]

وفيه اشعار الاديب الملقب بمخفي، وقد خمس هو جملة منها، وفيه جملة من أشعار آقا محمد صادق دزفولي الملقب في شعره بصادق، وفيه اشعار كوكب الدزفولي واشعار شاكر الدزفولي واشعار مولانا شريعمتدار جدي الدزفولي واشعار نثار واشعار مدهوش واشعار الشيخ محمد جواد وامق الدزفولي، منها رثائه للحاج ميرزا حبيب الله الرشتي ومديح السيد محمد باقر الحجة الطباطبائي بكربلا، وقد خمسه الخائف الدزفولي جامع هذا الديوان وفيه اشعار مولانا غافل الذي له ديوان مدايح المعصومين، وقد قرظه مولانا كوكب، وفيه اشعار عاشق، وفي آخره قصيدة مصنوعة مستخرج من كل بيتين منها أو أزيد بيت تام بروى آخر وهو ممتاز عن البيتين بكتابتة بالحمرة. (5386: مفتاح الكنوز) لامير الشعراء الحاج ميرزا رضاقلى بن محمد هادي النوري، المتخلص بهدايت، ذكره في أول (مظاهر الانوار) الذي ألفه سنة 1265، وهو شرح لاشعار الخاقاني الشيرواني، كما ذكره في آخر (رياض العارفين) له، وفي ترجمة الخاقاني (المجمع ج 1 ص 200) توجد نسخة منه في مكتبة أمير المؤمنين (ع) تاريخ كتابتها 1271. (5387: مفتاح الكنوز) تعليقة على الشوارق والتجريد وما يتعلق به من الشروح والحواشي، للمولى الاقا محمد علي بن الاغا محمد باقر الهزار جريبي الاصفهاني النجفي، المتوفي بقمشه سنة 1245، ذكر في (الروضات) وكذا ولده في آخر (مجمع العرايس). (5388: مفتاح الكنوز) في المقتل فارسي للسيد نظام العلماء الميرزا رفيع الدين التبريزي الطباطبائي المعاصر طبع بايران، وتوفي 1326. (5389: مفتاح كنوز ارباب قلم ومصباح رموز اصحاب رقم) لخير الدين خليل بن إبراهيم، من معاصري السلطان محمد بن مراد (المتوفي 855). في مقدمة وعشرة فصول وخاتمة، في الحساب. أوله: [ شكر وسپاس سزاوار حضرتي است كه ذات أو از صفات امكان ]. وذكر في (كشف الظنون 2: 1770) باسمين أحدها لخير الدين والاخرى لخليل بن إبراهيم. وللمؤلف (مشكل گشا) أيضا

[ 344 ]

في الرياضيات. راجعه. نسخها شايعة. (5390: مفتاح كنوز الاسماء والذخائر) للشيخ شهاب الدين أحمد بن هلال العارف، سمي به لان في خطبته: [ الصلاة على محمد وآله... (مفتاح كنوز الاسماء والذخائر) ]. وهو في تفسير آية الكرسي، كما مر في (4: 329). نسخة منه بخط السيد تاج الدين محمد بن حمزة بن زهرة الحسيني القويمي في 892 عند السيد محمد رضا التبريزي في النجف، عليها تملك العلامة المجلسي ومعه شرحه لبيت من قصيدة البردة. ليس في أول الشرح ذكر الصحب، بل الال فقط. (5391: مفتاح الكنوز في رد مصباح الرموز) في الكيميا، للمعاصر المعمر الشيخ موسى بن محمد علي بن الشيخ مراد الخراساني الحائري. (5392: مفتاح الكنوز في الرموز) أو (مفاتيح الكنوز في الرموز) في الرمل، أصله للمولى الحاجي حسن الطبسي، ألفه في 735. يوجد منه تحريرا مع مقدمة جاء فيه: أن الشاه طهماسب الصفوي (930 - 984) طلب من محمد بن جلال (وفي بعض النسخ جمال) بن عبد الله الحسيني (الحسني) البلياني في 968، أن يرسل له كتابا في الرمل، فاجابه البلياني بهذا التأليف التي كان ساقطا المقدمة، فألف له مقدمة وأرسله إلى الشاه الصفوي. وفي مقدمة نسخة (الملك 1 / 3347) أنه تأليف حسن بن عمر بن حاجي الطبسي. وهو في ضابطتين: الاولى في معرفة علم الرمل في ستة أبواب والثاني في الاحكام أيضا في ستة أبواب، وكل باب في عدة فصول. أما أول نسخة من تحرير البلياني (من نسخة الملية 301): [ افتتاح كلام بتقديم حمد واجب الاكرام پادشاهى است كه هر يك از آحاد كاينات... بعد از حمد عليم ستار، ونعت سيد ابرار... أبو المظفر شاه طهماسب ]. غير مؤرخة من القرن الحادي عشر. ونسخة (الملك 1 / 3347) كتابته 24 ذي حجة 1108، جاء في المقدمة: أنه تأليف حسن بن عمر بن حاجي الطبسى. أوله: [ حمد له... بدانكه شريفترين چيزى كه بارى عزوجل درباره ء بنده ء خويش ارزانى ميفرمايد علم است ]. ونسختان منه في (دار الكتب

[ 345 ]

2 / 7 معارف اسرار فارسي - و 2 وفق فارسي) تاريخ كتابة الثانية 4 صفر 1028 وجاء في الفهرس باسم (مفاتيح الكنوز في الرموز) تأليف محمد بن جمال بن عبد الله الحسني البلياني، وأولها تطابق نسخة (الملية 301): [ افتتاح كلام بتقديم حمد ] ونسخة منه في (المجلس 2 / 2782) من القرن الثاني عشر، أولها تطابق (الملية ودار الكتب) وجاء في المقدمة: أنه تأليف خواجه حسن الطبسي، ألفه في 735 والمقدمة لمحمد بن جلال بن عبد الله الحسيني، وإنشاء الديباجة للشاه المذكور في 968. (5393: مفتاح كنوز القرآن) للميرزا محمد علي بن الحاج محمد كاظم الدربندي الشهير بكاظم بك مدرس الخط العربي في بعض مدارس بطرسبورغ، وهو فارسي في كشف الايات القرآنية، كتبه باسم السلطان ناصر الدين بن محمد شاه بن العباس ميرزا ابن الفتحعلي شاه القاجار، وطبع في بطرسبورغ سنة 1276، ومادة التاريخ (تم فهرستنا) كتبه بعد نجوم القرآن، المعروف عند علماء الهند. (5394: مفتاح الكنوز ومصباح الرموز) لابي الحسن علي بن مهدي الحسيني. فارسي، في ثلاث مقالات. يوجد في (اكسفورد، بودليان 13 / 95 اوزلى) ضمن مجموعة المؤرخة 1042 - 1043 كما في فهرسها. (5395: مفتاح گلستان) تأليف خواجه ء عالم اويس عرف بآدم، فارسي في شرح اللغات المشكلة في (گلستان) سعدي، فرغ منه في 10 محرم 900، يوجد في پاكستان (لاهور، پرفسور شيراني 6216) غير مؤرخة. كما في فهرسها. (5396: مفتاح اللباب) في شرح الباب الحادي عشر، للمير أبي الفتح بن المير مخدوم الحسيني الشريفي العربشاهي، حفيد الشريف الجرجاني المتوفي حدود 976، والنسخة بخطه في الرضوية، ألفه 955. أوله: [ فاتحة كل كتاب عظيم وديباجة كل كتاب كريم بحمدك يا من دل على ذاته بذاته ]. ونسخة في (يزد، سر يزدي 6) بخط معز الدين بن إسماعيل الحسيني، كتابتها جمعة رجب 983 في مدرسة الغازانية بتبريز، ذكر في فهرسها بعنوان (شرح الباب)، حكى عن (الرياض)

[ 346 ]

أنه سماه (مفتاب الباب). قال في أوله: [ فهذا مفتاح الباب الملحق... ]. (5397: مفتاح اللبيب في شرح التهذيب) في النحو، للسيد المحدث نعمة الله بن عبد الله الحسيني الموسوي الجزائري، المتوفي سنة 1112، ذكر في آخر (الانوار النعمانية) أنه كتب أوائل اشتغاله، مر ان المتن البهائي وشرح السيد موجود أوله: [ الحمد لله الذي نحى قلوبنا نحو الجادة القويمة والهمنا الهداية نحو الطريقة المستقيمة ]. ذكر في آخره: أنه ألفه وهو ابن خمسة عشر سنة وهو شرح مزج فرغ من نقله من السواد إلى البياض في سابع عاشورا سنة 1064 في المدرسة المنصورية بشيراز، وعليه حواشي منه كثيرة فيظهر أنه نظر فيه كرارا وأدرج فيه أسماء بعض تصانيفه المتأخرة عن هذا التاريخ، فانه ولد سنة 1050، وفرغ من هذا الشرح سنة 1064 ويحيل فيه إلى (مقامات العارفين) ولعله غير (مقامات النجاة) الذي ألفه بعد سنين، والنسخة عند السيد آقا، ترجع مقدار منها إلى عصر المصنف وتممها السيد آقا عن نسخة اخرى وعليها حواشي المولى نعمة الله بن أحمد المعاصر للسيد الجزائري، عبر عن الجزائري في الحاشية بالمصنف سلمه الله، فيظهر انه كتب الحاشية في حياة المؤلف، وفيها الاعتراض على المتن. (5398: مفتاح اللباب في شرح خلاصة الحساب) للاقا فتحعلي الزنجاني النجفي نزيل شريعة الكوفي، والمتوفي في 1388. أوله: [ الحمد لله الذي شرح صدورنا لتشريح المطالب الحرية بالصيانة والكتمان... ] ذكر أنه لما تعلم (الخلاصة) في طهران كتب هذا الشرح بالتماس بعض، وفرغ منه (17 صفر 1293) رأيته عند السيد محمد بن نعمة الله بن محمد جعفر بن عبد الصمد الجزائري، وطبع ثانيا سنة 1325 وعليه حواشي السيد إسماعيل الصدر، مر (مصباح اللباب) الفارسى. (5399: مفتاح اللسان) في التجويد للحاج شيخ علي بن أبيطالب القمي المعاصر، كما كتبه في فهرس كتبه بخطه وذكر أنه كراريس لم يجلد. (5400: مفتاح لسان العرب لمدارس العلم والادب) للميرزا محمد حسين خان مصباح السلطنة ابن مسعود الانصاري، المتوفي قبل سنة 1312، المطبوع فيها

[ 347 ]

(المفتاح) وغيره من تصانيفه. (5401: مفتاح اللغات القرآنية) لمحمد بن حسام الدين، المعروف بخواجه بهيكه، الهندي. فارسي. يوجد في (الاصفية 565 لغة) كتابته 1250. كما في فهرسها. (5402: مفتاح اللغة) في اللغات العربية المترجمة إلى الفارسية، حسب ترتيب التهجي. أوله: [ سپاس ومنت پروردگارى ]. يوجد بقم (مدرسة الفيضية 2 / 1428 (22) ضمن مجموعة المؤرخة 1114، كما في فهرسها. (5403: مفتاح اللغة) لمحمد جعفر بن ميرزا محمد اللنجاني الاصفهاني المباركه أي، تابع فيه (نصاب الصبيان) للفراهى، فرغ منه أولا في 27 ع 2 / 1247 ثم بعد خمسة وعشرين سنة كملها وفرغ من الثانية 19 شوال 1272. أوله: [ الحمد لله الذي ارسل كل رسول على قومه بلسان الذي يتكلمون به... ايكه از گرد گذرگاه تو أي سرو خرام * خار گل دامان آن پر عطر شد هر صبح وشام يوجد منها نسختان بطهران (دهخدا 120) كتابتها 1247 و (المجلس 872) كتابتها 19 شوال 1272، كما في، (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي: 251). (5404: مفتاح المجامع بمفاتيح الشرايع) للاقا محمد علي الكرمانشاهى ابن الوحيد البهبهاني المتوفي سنة 1216، موجود في الخزانة الرضوية. قال الشيخ أبو علي في رجاله: أنه لم يتم وقال في (الروضات) عندي منه شرح الديباجة مع جملة من المقدمات وفيه أنه شرح قبل ذلك قدرا من أبواب المطاعم انتهى، وعلى أي حال فهو غير تام، كما صرح به بعض المطلعين، وقال السيد عبد اللطيف في (تحفة العالم) ان شرحه على (المفاتيح) مبسوط وهو في غاية التنقيح، وفي فن العبادات والاخلاق له بسط عظيم، ذكر أنه كان ملازما لدرسه قرب سبعة أشهر في كرمانشاه، قلت ما ذكره في تنقيح الفنين والبسط العظيم، موجود في هذا المجلد الذي هو شرح الدبياجة الموجود عند الشيخ هادي كاشف الغطاء والسيد محمد باقر الحجة بكربلاء وغيرهما. أوله:

[ 348 ]

[ حمدا على نواله مصليا على أحمده وآله ]. أحال فيه إلى كتابه (معترك المقال) وكتابه (سنة الهداية) وغيرهما، وذكر في أوله ان امر بشرح المجلد الثاني، ثم انه لما رأى في الديباجة غرر الفوائد الشريفة فقدم شرحها، ثم ان سهل الله يرجع إلى شرح المجلد الاول، قال ورسمته بعد الاختتام بختام الكلام لشرح مفاتيح شرايع الاحكام، والظاهر ان ختام الكلام اسم لشرح نفس (المفاتيح) الذي امر بشروع المجلد الثاني منه أولا، ثم بتسهيل الله يكتب شرح المجلد الاول منه ويحتمل أن الختام اسم آخر لشرح الديباجة وكأنه عدل عن اسمه الاول وهو (مفتاح المجامع) أو (فتاح المجامع) كما في هذه النسخة ولو كان الختام اسم شرح سائر المفاتيح فالموجود منه شرح مفاتيح الفرايض إلى آخر الحبوة ملحقا بشرح الديباجة بخط واحد في المجلد الموجود عند الشيخ هادي، وأما شرح مفاتيح المطاعم فما ظفرت به إلى يومنا، وأما شرح الديباج الموسوم بمفتاح المجامع كما في أوله، فقد فرغ منه في سنة 1189 ومادة تاريخه: خمد الشروح، أو دمخ الروح، أو خدم الشروح، أو مدخ الشروح وذكر في الحاشية وجه مناسبة كل منها ولخص ولده آقا محمد جعفر شرح مفاتيح الفرايض لوالده في مجلد، وهو أحد مجلدات كتابه المصابيح في شرح المفاتيح، كما مر. (5405: مفتاح المحبة) لموسى بن علي بن أبي القاسم بن عيسى الحسني الحسيني الفراهاني. وهو ترجمة (ينابيع المحبة) لسلمان بن إبراهيم خواجه كلان ابن محمد بابا خواجه الصوفي البلخي القندوزي القسطنطنى (1220 - 1294)، في فضائل النبي والال (ص)، في مقدمة ومائة باب، فرغ من الترجمة 1305، وطبع بهامش (الينابيع) في 1312 ق. يوجد في (الرضوية 721 اخبار 2154) من وقف 1306، وطهران (دانشگاه 5233) بخط المؤلف، كتابته 1 ع 1 / 1305، كما في فهرسهما. (5406: مفتاح المخزن) في شرح (مخزن الاسرار) للنظامي. اللاهوري. (5407: مفتاح المراد في شرح دعاء كميل ابن زياد) فارسي، للمولى جمال الدين بن علي الخوانساري. ألفه في رابع رجب 1285، وذكر في آخره:

[ 349 ]

أنه لم ير شرحا له قبل شرحه. (مفتاح المصباح) فارسي في الاخلاق والمواعظ، للمولى محمد جواد الگلپايگاني، مطبوع كما قيل. وأقول، اسمه (مصباح الفلاح) كما مر. (5408: مفتاح المطالب) في شرح (المكاسب)، للسيد محمد مولانا التبريزي المعاصر، مؤلف (مصباح الاعلام). أقول: قد ظفرت له بسبعة شروح غير هذا، والنسخة عند الحاج شيخ علي اكبر النهاوندي، كتابتها 1286 بخط أبي القاسم بن الحسين الخوانساري. (5409: مفتاح المطالب) أو (العشقية) أو (خيالات العشاق). للقاضي حميد الدين الناكوري الچشتي البخاري، محمد بن عطاء المتوفي 643، المذكور في (9: 267). أوله: [ الحمد لله لا إله إلا هو. درود بيحد برآن ظهور كه شهود ذات ومقصود صفاتست... بعد از نامعدود كلمه أي چند از الهامات نه از عقليات از جوش نه از گوش ]. نسخه شايعة وبعناوين مختلفة المذكورة وغيرها. راجع (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1284). (5410: مفتاح المعاملات) لابي جعفر محمد بن أيوب الحاسب المازندراني الذي ألف رسالته في الاستخراج في 354. ذكره البيهقي في (تتمه ء صوان الحكمة: 83) بمثابة المتوفين، فعلى هذا لا يصح تاريخ فوته في 632 المذكور في فهرس أياصوفيا، فيمكن أن يكون التاريخ سنة كتابة النسخة الموجودة بها (رقم 2763). أوله: [ چنين گويد... كه چون ما به پرداختن از رساله ء (شمارنامه) ]. (5411: مفتاح المعاني) للسيد عبد الفتاح الگجراتي، وهو شرح (المثنوي المعنوي) للبلخي، ألفه بعد 1284. يوجد في (الاصفية 1563 تصوف) و (بنگال الاسوية 149 منظومات 581) كما في فهرسهما. (5412: مفتاح المفاتيح) لحيدر قلى القاجار بن نصر الله پريشان النهاوندي المتوفي 1318، وهو ترجمة قسم من (مفاتيح الغيب 21: 337) للملا صدر الشيرازي، ترجمة حسب طلب مخبر الدولة عليقلي خان هدايت، طبع بطهران على الحجر. أوله: [ اين

[ 350 ]

همايون نامه مفتاح المفاتيح كه بامر... مخبر الدولة العليه وزير علوم ترجمتي است است از برخي زبده وعمده از (مفاتيح) ]. يوجد بطهران (الحقوق 80 ب) بخط المؤلف كتابة 1312 ق، كما في فهرسها. (5413: مفتح المفاتيح) لمحمد رفيع بن شفيع الزبيبى القزويني. ترجمة اللغات العربية إلى الفارسية مأخوذة من (قاموس المحيط) و (مجمع البحرين) و (مجمع البيان) و (كنز اللغات) و (المهذب) و (النهاية) وغيرها. فرغ منه في 1128. أوله: [ ديباجه كلام لغت خوانى ]. يوجد بطهران (المجلس 2195) مع اصلاحات من المؤلف في 507 ص، كما في فهرسها. (مفتاح المفاتيح) شرح على (الدرة الغروية) البحر العلومية، للمولى صبغة الله الكاظمي، كذا ذكره في (كشف الحجب) ولكن على ظهره سماه (مفاتيح الكلام). أقول: هو السيد صبغة الله النجفي المولد بن السيد جعفر الدارابي الكشفي المشهور و (شرح الدرة) موجود سماه في الديباجة (مفتاح المفاتيح) ومر بعنوان (مفاتيح الكلام 21: 306). (5414: مفتاح مفاتيح فتوح) لعبد القادر بن حسن الروياني، في سبعة عشر فصلا، في شرح مشكلات (المفاتيح) في الرمل. أوله: [ حمد بلا احصاء فردي را كه خلقان را زوج آفريده ]. يوجد بطهران (سپهسالار 2 / 1088) كتابته 1076 كما في فهرسها. (5415: مفتاح الملفحين) في الادعية، للشيخ إسماعيل بن علي نقي التبريزي المعاصر، المولود 1295، ذكره في فهرس كتبه. (5416: مفتاح مقفلات الاصول في توضيح معضلات الفصول) في علم الاصول، شرح عليه في سبع مجلدات، للحاج سيد حسن بن السيد أحمد الكاشاني نزيل مشهد الرضا (ع) والمتوفي بها سنة 1342، عند تلميذه العالم السيد يحيى بن السيد محمد المعروف بهندي في المشهد بخراسان. (5417: مفتاح المنجمين) لمحمد إسماعيل الحسيني المشهدي، ألفه

[ 351 ]

باسم محمد علي ميرزا القاجار في 1231. في مقدمة ومفتاحين وخاتمة. المفتاح الاول في ثلاثة اصول، والثاني في ثلاثة أنواع، والخاتمة في الادوار والقرانات وأحكامها. أوله: [ اجناس حمد از تعريف بيرون خالقي را سزاست كه بى ذكر اسمش ]. يوجد منه في طهران (دانشگاه 2 / 3057) بخط المؤلف، كتابته 1231 و (دانشگاه 2 / 3140) كتابته 1236، كما في فهرسها. (5418: مفتاح المنجمين) فارسي في استخراج تقاويم الكواكب السبعة السيارة، للامير اويس بن أمير جان التبريزي، رتبه على خمس مقالات، وفي كل مقالة عدة فصول. أوله: [ تبارك الذي جعل في السماء بروجا، وجعل فيها سراجا وقمرا منيرا... ] ذكر في آخر الفصل الثامن من المقالة الخامسة ما يظهر منه سنة تأليفه، ولفظه: [ وما مواضع تسييرات وانتهاآت وفردارات در تاريخ 444 ملكى را موافق سنه ء 928 هجري بود در اين جدول وضع كرديم... ] ثم كتب الجدول، وقال في الفصل الثاني عشر من المقالة الخامسة عند ذكر الايام المشهورات في السنة العاشور والغدير في الثامن عشر من ذي الحجة، إلى قوله: [ ودر بيست وپنجم رجب تصدق أمير المؤمنين (ع) وعلى أولاده الطيبين الطاهرين المعصومين ما جاء القلب رابع الغفر وما جاء التشرين بعد العشر وما كان الترادف بين النصر والظفر... ] والنسخة بخط المولى عباس علي بن نجفقلي التبريزي النجفي المسكن كتبها بالغرى في سنة 1278. (5419: مفتاح المنجمين) لخواجگي رضوى، المنجم الشيرازي. ويحتمل أن يكون المؤلف محمد بن أحمد الخواجگى الگلپايگاني الرشتي، من معاصري قطبشاه ونظام شاه، الذي ترك التسنن وتشيع. مؤلف (ختم الغرايب) و (شرح الفصول) الذي فرغ منه في 953، وفرغ من (شرح الباب الحادي عشر) في 952 و (التمهيدات) في 953. وهو في ربع المجيب الافاقي في مائة فصول، فرغ منه في عليكره. أوله: [ حمدى چون رحمت ايزدى بى پايان ]. يوجد نسخة منه في (مكتبة الامير) بخط محمد علي الفسائى، كتابته 13 ع 1 / 1134، وطهران (ادبيات 1 / 85 جوادي) كتابته صفر 1244. كما في فهرسهما.

[ 352 ]

(5420: مفتاح المنجمين) أو (رساله در تصحيح زيج الغ بيگ). لغياث الدين منصور. في اثني عشر فصلا وخاتمة، الفصل 1 - في تصحيح اواسط الكواكب 2 - تصحيح تعديل الكواكب، 3 - تصحيح تعديل الثاني واختلاف كواكب السنة، 4 - تصحيح تعديل الثاني للشمس، 5 - تعديل حصص عروض الكواكب، 6 - تصحيح عرض القمر، 7 - تصحيح عروض الكواكب، 8 - تصحيح جدول الخسوف، 9 - تصحيح نصف النهار، 10 - تصحيح جدول الساعات ونصف النهار، 11 - تصحيح مزاجات القمر، 12 - تصحيح اتصالات الكواكب السنة، والخاتمة في تصحيح باقي الجداول الغير مذكورة والمذكورة في زيج الميرزايى. (ومنظوره من الاخير (زيج ملخص ميرزايى) لعبد القادر الروياني اللاهيجي، الموجودة نسخها). فرغ منه في غرة ع 1 / 1042. وعلى هذا فالمؤلف غير الدشتگى المتوفي 948 أو 949. أوله: [ حمد وسپاس مالك الملكى را كه مصباح وجعلنا سراجا ]. يوجد منه نسختان بطهران (دانشگاه 2 / 2674) كتابته 1047 و (دانشگاه 2 / 2294) كتابته 1197، وفي آخر كلاهما تاريخ الفراغ على ما ذكرت. (5421: مفتاح المواليد) فارسي، في زايچة حسام السلطنة القاجار، في ديباجة مفصلة ومقدمة وأربع مقالات وخاتمة. يوجد بمشهد خراسان عند عبد الحميد المولوي بخط من القرن الثالث عشر. والمحتمل انتقلت النسخة مع باقي الكتب إلى دانشگاه مشهد. (5422: مفتاح النبوة) للحاج المولى محمد رضا كوثر عليشاه بن محمد أمين الهمداني، المتوفي 1247. المذكور في (9: 923) و (طبقات أعلام الشيعة، الكرام: 549). فارسي، في النبوة الخاصة، والرد على النصارا والفادرى (هنرى مارتن) في مقدمة وخمسة مفاتيح، ألفه باسم فتحعلي شاه (1212 - 1250) وعباس ميرزا وليعهد، والديباجة لميرزا أبي القاسم القائم مقام الفراهانى، إنشائه في 1232. وفهرست الكتاب لولد المصنف الميرزا محمد علي، وطبع بطهران في 1340 ق. وطبع الديباجة ضمن منشآت الفراهانى المذكور في 1294. أوله: [ (الديباجة): الحمد لمن

[ 353 ]

يقصر اللسان عن حمده... أما بعد، بر ضمير منير أرباب يقين... (المتن): حمد له... وبعد، چنين گويد بنده ء شرمنده ء علم وعمل ]. (5423: مفتاح النبيه في شرح الفقيه) للميرزا محمد بن عبد النبي النيسابوري الاخباري، المقتول بالكاظمية سنة 1232، ذكره تلميذه المولى فتحعلي نزيل شيراز في (الفوائد الشيرازية) الذي ألفه سنة 1240. (5424: مفتاح النجاة) لاسد الله بن إبراهيم الشيرازي، فقه فارسي، في الحدود والقصاص والديات، كل في مقاصد وفصول. أوله: [ الحمد لله الذي لا يدرك حقيقته العارفون ولا يحيط صمديته العالمون ]. يوجد منه نسخة في (الملية 815 ف) كتابته 1262، واخرى أيضا (الملية 139 ف) من القرن الثالث عشر، كما في فهرسها. (5425: مفتاح النجاة) منظوم فارسي مطبوع في فروع الدين، للسيد أحمد بن السيد محمد جعفر التستري. (5426: مفتاح النجاة) لشيخ الاسلام أبو نصر أحمد، ژنده پيل الجامى، (نامق 440 - 526 أو 536)، المذكور في (9: 188، 413). شرع فيه في آخر شعبان 522، وختمه في سبعة أبوب وفصلين. الباب الاول في التوحيد والايمان، الثاني في السنة والجماعة، الثالث في التوحيد والاستقامة، الرابع الاستقامة في الطاعات الخامس في المباح بالحجة، السادس في التسليم والرضا، السابع في أحوال الصديقين والابدال وأرباب الحقيقة. طبع بطهران في 1347 ش بمباشرة الدكتور علي الفاضل أوله: [ حمد له. والعاقبة للمتقين... اين كتاب را در آخر شعبان سنه ء 522 شيخ الاسلام قدوة الابدال... آغاز كرد ]. ذكر في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1406) خمسة نسخ منها. (5427: مفتاح النجاة) لمحمد صادق بن الحاج ميرزا أسد الله، فارسي في حفظ الصحة. أوله: [ خدايى پرستش وبندگى سزد كه پديد آرنده ء موجودات است ]. يوجد بطهران (المجلس 3135) كتابته حدود 1318. كما في فهرسها.

[ 354 ]

(5428: مفتاح النجاة) في الفقه مجرد الفتوى من غير استدلال، مجلد كبير في الطهارة والصلاة وأوائل الصوم، للشيخ محمد حرز النجفي مؤلف كتاب (المسائل) السابق ذكره، نسخة المسودة الاصلية بخط المؤلف، فرغ منه 1332، ونسخة اخرى مبيضة منه من دون تاريخ رأيتهما في مكتبته. (5429: مفتاح النجاة) للسيد صدر الدين محمد الدزفولي الكرمانشاهي المتخلص بكاشف (18 صفر 1174 - 15 شعبان 1258)، المذكور في (9: 897). ألفه حسب طلب الاحباء، في اصول الاعتقادات والاخلاق والعرفان، في مقدمة وخمسة أبواب وخاتمة. المقدمة في بيان طريق الحق، الباب الاول في التوحيد والعدل، الثاني النبوة والامامة، الثالث المعاد، الرابع فيما يلزم تركه على سالكي الطريق، الخامس فيما يلزم العمل به لسالكي الطريق، في عدة فصول. يوجد بطهران (الحقوق 231 ج) من القرن الثالث عشر، و (سپهسالار 1341). أوله: [ مفتاح نجات ومصباح حيات حمد وستايش واجب الوجود ]. (5430: مفتاح النجاة) من كتب الكلام العربي في مكتبة راجه فيض آبادي الماري 3، كما في فهرسها. (5431: مفتاح النجاة لاهل الدين والامانات) فارسي في آداب الدعاء وشرايطه وأوقاته وامكنته وشرايط الداعي وغير ذلك، للشيخ أبي محمد محمد علي بن محمد شفيع المشهدي، صرح باسمه ونسبه وكنيته في أوله، وهو المجاز عن المجلسي الثاني في (1098) والشيخ الحر العاملي. وله (الجامع الاردبيلية) في رد الصوفية وبعض الاداب الشرعية، نسخة خط المؤلف في مكتبتي. مستخرجة من كتب الاحاديث، ألفه في كابل بعد عودته عن الحج في 1098. واتصاله هناك بأمير الهند وخراسان وبدخشان ليستشفى عن الم رجله الذي عرضه في المحرم من تلك السنة، ورتبه على مقدمة وفائدة وفصول وخاتمة. أوله: [ الحمد لله المتفضل المنان المتطول الحنان ] والمؤلف مجاز من الشيخ الحر، ومن العلامة المجلسي (1098) كما في ذكرته في (الكواكب المنتشرة) والنسخة ضمن مجموعة عندي.

[ 355 ]

(5432: مفتاح النجاة في شرح دعاء السمات) فارسي. أوله: [ الحمد لله الذي لا يخيب من دعاه ولا يرد من ناداه ]. للاقا محمود بن الاقا محمد علي بن الوحيد البهبهاني المتوفي بدزآشوب شميران في ناحية طهران سنة 1269، وفرغ من تأليفه سنة 1260، في كتب الحاج ميرزا علي الشهرستاني بكربلاء، واخرى في (المجلس 1 / 3254) بخط نجفعلي الانجداني، كتابته 1245 كتبه في مدرسة ام السلطان بطهران. (5433: مفتاح النجاة في مناقب آل العباء) للميرزا محمد بن رستم معتمد خان الحارثي البدخشي، ألفه للسلطان أبي النصر قطب الدين محمد شاه بهادر الغازي، وفرغ منه 7 محرم سنة 1126، والمنتخبات منه في (قطف الزهر) للاردوبادي، منها حديث الغدير أوردها بطرق عديدة، وقال: هو حديث مشهور كثير الطرق جدا. (5434: مفتاح النجاح) الموسوم (بمفتاح الجنان) أيضا، للمولى محمد جعفر ابن المولى محمد تقي المجلسي، كتبه للشاه سليمان الصفوي المتوفي سنة 1106، فارسي مرتب على مقدمة في مقدمة الصلاة وثلاثة أبواب في صلاة اليومية وتعقيباتها وسائر الصلوات والادعية والاحراز وخاتمة ذات فوائد، طبع في بمبئى بمباشرة الميرزا محمد ملك الكتاب سنة 1318. أقول: ولم يعهد للمولى محمد تقي المجلسي إلا ثلاثة أولاد: المولى عزيز الله المتوفي سنة 1074، والمولى عبد الله المتوفي سنة 1084، والمولى محمد باقر المتوفي سنة 1110 حتى ان شيخنا النوري مع شدة فحصه عن أحوال المجلسي ما أورد في (الفيض القدسي) الا هؤلاء والله اعلم. نعم للمولى محمد باقر المجلسي ولد اسمه الميرزا جعفر من ام ولد له. (5435: مفتاح النجاح) في ترجمة (عدة الداعي) بالفارسية وضم بعض الادعية، للمولى علي بن الحسن الزواري تلميذ المحقق الكركي، واستاد المولى فتح الله المفسر الكاشاني، موجود في الخزانة الرضوية، كما يظهر من فهرستها. أوله: [ ستايش وسپاس بى قياس حضرت قاضى الحاجاتى را رواست ]. نسختان تاريخ كتابتة

[ 356 ]

أحديهما 1055، ونسخة بغير تاريخ في مكتبة الامام أمير المؤمنين (ع) في النجف. قال في (الرياض) رأيته ببلدة هراة، وينقل عنه في (سفينة أهل البيت) المؤلف 1079. (5436: مفتاح النجاح في تلخيص الاصلاح) يعني اصلاح العمل الذي، للسيد المجاهد والمفتاح لتلميذه الشيخ علي بن الشيخ أبي علي محمد بن إسماعيل الحائري لخصه بامر استاده المصنف المجاهد في حياته، وتاريخ كتابة النسخة من موقوفة آل خرسان سنة 1234. أوله: [ الحمد لله الذي هدانا سبيل الخير والفلاح ]. ذكر فيه أنه اقتصر على الفتوى والاحتياطات النافعة، وعبر عن نفسه بعلي بن أبي محمد السينائي لان والده أبا علي صاحب (رجال أبي علي) المعروف كان من أحفاد أبي علي سينا. (5437: مفتاح النجاح وذريعة الفلاح) في مناسك الحج، للسيد حسين الكوهكمرى، جمعه تلميذه المعروف بالمولى محمد مؤمن الخراساني المعروف بمسألة گو في 1289، وطبع 1291 مع السؤال والجواب. توفي حدود 1311، واسمه الاصلي المولى غلام حسين، وله تصانيف اخر منها رسالة في الاخلاق والمواعظ، ومنها مجلد من املاآت مواعظ الحاج شيخ جعفر التستري كلها بخطه وقفها المولى محمد حسين القمشهي الصغير حسب وصيته في سنة 1313، رأيتهما عند القمشهي، وكان يقرأ عليهما في مجلس تعزيته في الخميس والجمعة. (5438: مفتاح النجوم) في علم النجوم، للميرزا عبد الوهاب خان الكرمانشاهي، مرتب على 60 فصلا، فرغ منه 1290، موجود في كرمانشاه. (5439: مفتاح النجوم) لعلي محمد بن محمد صالح النيشابوري، في مقدمة واثني عشر مفتاح وخاتمة، ألفه باسم محمد ولي ميرزا بن فتحعلي شاه، وفرغ منه في خميس 14 ع 2 / 1231، وهو ترجمة من كتب الاحكام النجومية. أوله: [ افتتاح كتاب وآغاز خطاب ]، رأيته بطهران عند (الدكتور مفتاح 3 مج) ضمن مجموعة كتابتها 1231. (5440: مفتاح النحو) للمولى محمد مهدي بن الحاج محمد إبراهيم الكلباسي، المتوفي سنة 1292، حكاه ابن اخيه الميرزا أبي الهدى واستنسخه لنفسه.

[ 357 ]

(5441: المفتاح والمصباح) فارسي، إسماعيلي. كما في فهرس ايوانف 754. (5442: مفتاح الهداية) للحاج السيد إسماعيل بن صدر الدين، المعروف بصدر الاصفهاني. فارسي، طبع بمبئى على الحجر. (5443: مفتاح الهداية ومشكاة الولاية) فارسي، لعلي اكبر بن عباس اليزدي الحائري. طبع بالنجف 1344. (5444: مفتاح الهدى) للمولى فضلعلي بن شاهوردي معاصر الشاه سليمان أحال إليه في كتابه (تبصرة الاعياد). (5445: مفتاح الهداية) فارسي، لمحمود بن عثمان، في شرح أحوال أمين الدين محمد بن زين علي بن ضياء الدين مسعود البلياني، انتخبها من (الجواهر الامينية) للشيخ الاسلام، حسب طلب الاصدقاء، في خمسة عشر بابا. يوجد في (أسعد افندي: 1640) في 288 ورق. كما في الفهارس. (5446: مفتاح الهداية) بلغة اردو، من فتاوي السيد ناصر حسين، جمعه السيد شبير حسين بن السيد محمد مجتبى الجنفوري، وطبع في لكهنو. (5447: مفتاح الهداية) فارسي في اصول الدين والفروع، من فتاوي السيد إسماعيل الصدر الاصفهاني، إلى كتاب النذر والعهد واليمين، لبعض تلاميذه اليزديين المعاصر الميرزا محمود بن سلطان علي خان المرعشي التستري النجفي، وطبع بالهند ترجمته بلسان الاردو، وطبع مختصره أيضا في 1320. (5448: مفتاح اليقين لابواب معالم الدين) لميرزا محمد الاخباري، ذكره حفيده الميرزا محمد تقي. (5449: مفتاح الابواب) منظومة في الاستصحاب قرب الفي بيت، للمولى محمد حسن النائني صاحب (گوهر شبچراغ) المطبوع سنة 1328 ذكره في آخره. (5450: كتاب المفتخر) لابي محمد الطبري المعروف بالمرعش جد السادة المرعشية، السيد حسن بن حمزة بن عبد الله الحسيني المتوفي سنة 358، قال

[ 358 ]

النجاشي: كان من اجلاء الطائفة وفقهائها قدم بغداد ولقيه شيوخنا سنة 356، ثم ذكر تاريخ وفاته كما ذكرناه (5451: مفتوح العنوة) رسالة فارسية، للشيخ محمد تقي بن أبي طالب اليزدي الاردكاني، المتوفي 1284، المذكور في (طبقات أعلام الشيعة - كرام: 206) والمذكور حاله في (5: 269) ألفه حسب طلب الحاج ميرزا آقاسى. أوله: [ بعد الحمد والصلاة. عرض ميكند نيازمند عفو وتأييد سبحاني محمد تقي ]. يوجد بطهران (الملية 786 ف) كتابته 1263. في 160 ورق. (5452: المفجعة) مقتل فارسي، ألفه الحاج محمد علي المجتهد السارئي (نسبة إلى سارى القريب من بار فروش مازندران) لم يذكر المؤلف اسمه في الكتاب وانما ذكر كذلك في الوقفية المكتوبة على ظهر النسخة، فأنه وقفها مشهدى جانى ابن المرحوم الميرزا محمد زاغ السارئى مع زوجته حليمة بنت المرحوم المولى يعقوب السارئى في 15 شعبان سنة 1259، وجعل التولية لولدهما بعد بلوغه، وللعالي جناب المولى محمد يوسف اخ حليمة المذكورة من زمان الوقف إلى حين بلوغ الولد، وكانت النسخة بقلم حسين بن ميرزا ولى پهنه كلاهى من توابع سارى، فرغ من كتابتها 1258. أول النسخة: [ ثناء وستايش خاص حكيمى است كه ساقى حكمتش مجلسيان بزم مصائب را سرمست باده ء تسليم ورضا گردانيد، ودردى كشان خمخانه ء نوائب را از اضطراب بمقام انس وشكيبائى كشانيد... وآنرا مسمى گردانيد بمفجعه ومرتب ساخت بر يك مقدمه و 25 مجلس ]. ذكر في المقدمة بعض اسرار الشهادة ومصالحها، ودفع بعض مذكر من الاعتراضات الواهية، وبدأ في المجالس بتواريخ النبي (ص) وبعض مصائبه وما لحقه من الاذى من المشركين في مكة المعظمة، ومن المنافقين في المدينة المنورة إلى دار البقاء، وبعد ذكر بعض تواريخ الصديقة الطاهرة ومصائبها وايذائها إلى أن دفنت سرا، وبعده ذكر بعض أحوال الحسن المجتبى، وبعده ذكر مصائب سيد الشهداء مفصلا، والسجاد مختصرا، والامام الكاظم ثم الرضا (ع) وبشهادته ختم الكتاب، وكل مجلس منه مبد وبعد البسملة بخطبة عربية

[ 359 ]

ولكن كانت النسخة أكثر من الاغلاط فيها لجهله باللغة العربية. والنسخة عند الشيخ اسد الله القزويني في مدرسة القزوينية، ذكر في أوله: أن المقاتل الفارسية كلها مشتمل على نقايص حتى ان الفاضل المعاصر جناب المرحوم المولى مهدي النراقي مع شدة اهتمامه في تهذيب كتابه (محرق القلوب) المنتشر نسخه بين الناس لم يخل من جملة مما لا يجوز قرائتها، ولذا ألف هذا الكتاب المنزه عن تلك النقائص وهو في غاية المتانة ولذا لم يذكر مصائب سائر الاثني عشر لعدم ثبوت قتلهم وقاتلهم، بالجملة المؤلف من العلماء الورعين واسم والده محمد رضا، كما صرح به صاحب الروضات الذي أكثر النقل فيه عن كتاب (توضيح الاشتباه) تأليف هذا المصنف المذكور في ج 4 ص 490، وقال في وصفه: لم أر مثله في معناه، والظاهر أنه كان من تلاميذ الوحيد البهبهاني، وقد ذكرناه في (مصفى المقال ص 280). (مفتح المفاتيح) لمحمد رفيع مر في (21: 350) فلينتقل إلى هنا. (5453: مفجع القلوب) مقتل عربي وفارسي، مرتب على 48 مجلسا، للفاضل الشيخ علي اكبر بن المولى عباس اليزدي الحائري، فرغ منه سنة 1311. (5454: مفراح في شرح المرواح) المتن لاحمد بن علي بن مسعود، في التصريف، شرح مزج. أوله: [ الحمد لله الذي صرف افكار قلوبنا إلى صراط مستقيم ونورها بنور الهداية إلى الدين القويم... وعلى آله وأصحابه معادن الاحسان... ] بخط محمود بن محمد خان، كتبه في تبريز سنة 1107، عند الشيخ عز الدين الجزائري ونسخة عند السيد حسين الشهشهاني، بقلم إسماعيل بن محمد علي، فرغ منه في سنة 1227 و (الاصفية 154 صرف) كتابته 1280 كما في فهرسها. (5455: مفرج الهموم) في ترجمة أربعين حديثا مستخرجة من (البحار)، في فضل زيارة الائمة (ع) لبعض الاصحاب، ذكر أنه بعد الرجوع عن حج بيت الله الحرام في خدمة الحاجية النوابة ام نايب السلطنة عباس ميرزا المولود 1203، وعلي شاه ظل السلطان المولود 1210، والتي كانت بنت فتحعليخان وزوجة السلطان فتحعليشاه المتوفي 1250، فتوجهت لزيارة النجف وللاستعجال لم تنو القيام عشرة أيام، فبقي هذا المؤلف إلى تمام العشرة نيابة عنها، والف ترجمة الاربعين لرفع

[ 360 ]

الهم والغم التي عرضها من عدم توفيق الاقامة عشرة، وفرغ منه عند الشباك الواقع طرف الرأس الشريف قرب الغروب (10 ج 2 / 1241) بقلم أحمد بن عبد الكريم الزهاني القائني الخراساني، ولعله المؤلف. والنسخة عند الشيخ محمد رضا بن الشيخ زين العابدين بن شمس الدين. (5456: مفرح الاحباب) في تاريخ سلاطين الفرس وايران، لشفيع علي خان ابن خليل الرحمان خان الاثني عشري اللكهنوي، موجود عند السيد محمد علي السبزواري بالكاظمية. أوله: [ حمد وافر وثناى متكاثر آن خدائيرا است كه ]. ابتداء من كيومرث وانتهى إلى انو شيروان، وألفه باسم السلطان محمد علي شاه پادشاه غازي في سنة 1255، وكتابة النسخة في سنة 1256. (5457: مفرح الروح ومفتح الفتوح) للميرزا فتح الله بن الميرزا رضا الحسيني المرعشي الشوشتري، المتخلص بكيميايى، المتوفي 1293 أو 1288، مؤلف (خزانة لعلم 7: 157) وغيرها. وهو في طب النساء، في أربعة مراحل، فرغ منه في 1254: المرحلة الاولى في حل المربوط، الثانية في الاعانة على الحمل وفيه أقسام، الثالثة في المحافظة على الجنين ومنع السقط، والاعانة على الولادة، في خمسة مقام، المرحلة الرابعة في حفاظة الطفل، في خمسة مطالب وكل في أبواب. أوله: [ فتح مهمات بحمد قاضى الحاجات وحل مشكلات بصلوات.. وبعد، فتح الباب اين مقاله وعمده اسباب اين مختصر ]. يوجد باصفهان عند السيد محمد علي الروضاتي بخط الميرزا عناية الله البقراطي ابن الميرزا محمد كاظم حكيم باشى، كتابته 4 رمضان 1324، كما في فهرس السيد المذكور. (5458: مفرح الفؤاد ومبكي العباد) منظوم فارسي في المدايح والمراثي للشاعر المتخلص برجائي. مطبوع في بمبئى، وهو الحاج سيد محمد محسن الشيرازي وله ديوان رجائي، كما مر. (5459: مفرح القلوب ومفرج الكروب) في القصص والحكايات فارسيا للحاج شيخ على اكبر النهاوندي نزيل المشهد، طبع بطهران على الحجر.

[ 361 ]

(5460: مفرح القلوب) منظومة في العوامل المائة، للسيد قطب الدين محمد الحسيني الشيرازي، صاحب (المرجان والياقوت) الذي مر أنه نظمه في 1130 ونظم (مفرح القلوب) للميرزا أبي الحسن خان وعليه حواشي وشروح وبيانات من الناظم. أوله: حمدا لمن إليه طيب الكلم * يصعد مرفوعا بعامل علم إلى قوله في الال: وهم ائمتي على اليقين * ومعدن العلم وقطب الدين والنسخة مع (نظم اللئالي) لهذا الناظم أيضا عند السيد الميرزا هادي الخراساني الحائري، كتابتها 1231. (5461: مفرح القلوب) لمفتي الملك، تاج المعالي (تاج الدين) محمد ابن معين الدين المالكي، فارسي ترجمة من الهندية، باسم ملك الشرق والغرب نصير الدين مقطع شيخ بهاء الدين نديم الله، فيه أربعة حكايات عرفانية أخلاقية هندية. توجد نسختان منه في (بنگال الاسوية 54) oa كتابته 1098 واخرى (408) ll غير مؤرخة، كما في فهرسها، راجعه. (5462: مفرح القوام) أو (المرح القوامية) نظم (القانونچه) تأليف محمود بن محمد بن عمر الچغميني الخوارزمي، المختصر من (القانون) لابي علي سينا، في الطب. للميرزا قوام الدين محمد بن محمد مهدي الحسيني السيفي القزويني. ينقل عنه الفاضل في (نفايس اللباب). وهو في عشر مقالات 1 - في الامور الطبيعية، في خمسة فصول، 2 - في التشريح، سبعة فصول، 3 - في أحوال البدن، خمسة فصول، 4 - في النبض، ستة فصول، 5 - تدبير الاصحاء، عشرة فصول، 6 - في أمراض الرأس، ثلاثة عشر فصلا، 7 - أمراض الصدر، ثمانية عشر فصلا، 8 - أمراض ساير الاعضاء، تسعة فصول، 9 - في الامراض الظاهر في البدن، ثمانية فصول، 10 - درجة قوى الاغذية ثلاثة عشر فصلا. أوله:

[ 362 ]

الحمد لله الحكيم الشافي * وحافظ الانام بالالطاف ثم الصلاة منتهى الرضوان * على طبيب علة العصيان محمد خلاصة الوجود * قانون علم طاعة المعبود وآله حاوي قوى اليقين * أئمة بهم قوام الدين... وبعد، فاحفظ نظمي القانونچه * نظما مفرحا رفيع الدرجة في عام ستة والف ومائة * بوطني قزوين عونا للفئة وقال في فهرسته المرتب على عشرة مقالات في عدد أبياته: أبياتها غراء بالتبيان * مع مأتين الالف والاثنان يوجد بطهران في (الملك). ومشهد خراسان عند الحاج الشيخ علي اكبر المروج، كتابة الثانية 1260. (5463: مفرح القلوب) ترجمة وشرح (القانونجة) للچغميني المذكور، لمحمد اكبر المعروف بشاه محمد ارزاني، في خمسة مقالات، وكل مقالة في عدة فصول، مر ذكره في (قانونچه 17: 20). طبع مكررا. يذكر في المقدمة أنه ألفه بعد (طب الاكبر وحدود الامراض واغراضه) وفي آخره يذكر تأليفه (طب اكبري) شرع فيه اواخر دولت عالمگير الهندي (1069 - 1118) وفرغ منه في اوائل دولت محمد فرخ سير (1124 - 1131). أوله: [ حمد له. والصلاة والسلام على سيد المرسلين وعلى آله وأصحابه أجمعين ]. نسخه الخطية شايعة، اقدم ما اطلعت (طهران، پزشكى 298) كتابته 1159 و (الاصفية 805 طب) كتابته 1164، كما في فهرسهما. (5464: مفرحة الانام في تأسيس بيت الله الحرام) رسالتان احديهما فارسية والاخرى عربية، كلتاهما للسيد الشهيد زين العابدين مؤسس بيت الله الحرام ابن نور الدين بن مراد بن علي بن المرتضى الكاشاني المكي موطنا ومدفنا، كلاهما موجودتان في خزانة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف، العربية ناقصة من أولها والفارسية تامة، كما يأتي بخط المولى محمد الخراساني، كتبها بمكة المعظمة سنة 1247، لجناب القدوسي انتساب الحاج عبد الله بن المرحوم ملا محمد هادي (؟) القزويني

[ 363 ]

وينقل عنه شيخنا النوري في (دار السلام) وغيره ملخص كيفيت هدم البيت، وتأسيس السيد له وفراغه عنه في السابع والعشرين من شهر رمضان سنة 1040، وحكى عن (الرياض) أن السيد كان من أجل تلاميذ المولى محمد أمين الاسترآبادي، واستشهد في مكة للتشيع، ودفن مع استاده والميرزا محمد الرجالي والشيخ محمد السبط وغيرهم من العلماء، وألف المولى فتح الله بن المولى مسيح المعاصر للسيد رسالة في أحوال ابنية الكعبة واورد فيها هذه الرسالة بتمامها، ثم الحق رسالته بآخر بحث الحج والعمرة من كتاب (المصباح الكبير) لشيخ الطائفة. أقول: ورأيت المفرحة الفارسية أيضا في كربلا عند الشيخ محمد علي القمي. أوله: [ الحمد لله رب ]. ذكر فيه نسبه كما مر، ورتبه على ثلاثة فصول وخاتمة: الاول في ذكر سبب هدم بعض جوانب الكعبة بالسيل في الاربعاء. (5465: مفرح المجالس) فارسي ادبي، لعطاء الله الشيرازي، يوجد بپاكستان (انجمن ترقى اردو 3 ق ف 31) كتابته 1268، كما في فهرسها لسر فراز علي. (5466: مفرح ياقوتي) لحكيم شاه أبو محمد الطبيب الشيرازي، ألفه لشاه عباس الصفوي، يوجد بطهران (دانشگاه 1 / 2596) ضمن مجموعة المؤرخة 1086، كما في فهرسها. (5467: مفرح ياقوتي) لعماد الدين محمود الشيرازي بن سراج الدين مسعود، الذي ألف (چوب چينى 5: 310) في 954. ينقل فيه من (القانون) لابي علي سينا و (الادوية القلبية) لابن تلميذ، وشرف الدين حسن الطبيب الشيرازي وغيرهم. يوجد في (طهران، دانشگاه) مؤرخة 996 يحتمل أن يكون تاريخ التأليف واخرى أيضا (دانشگاه 51 / 1035) ضمن مجموعة المؤرخة 1101 كما في فهرسها. أوله: [ الحمد لله المحمود في كل فعاله... بدانكه از كمال كمى مردمى فاضل... در اين جزو زمان كه در آنيم ]. (5468: مفرحة الفؤاد) أو (مفرجة الفؤاد) فارسي لامان ميرزا بن فتحعلي شاه القاجار (1212 - 1250) في أحوال وفضائل الامير (ع)، ألفه باسم محمد شاه

[ 364 ]

القاجار، في 1264. أوله: [ الحمد لله الذي ذكره زيب لسان الذاكرين وفكره انيس ] يوجد بطهران (الملية 807 ف) كتابته 26 صفر 1264. كما في فهرسها. (5469: المفردات) ويقال له (مفردات القرآن) أو (مفردات الفاظ القرآن) للراغب الاصفهاني الحسين بن محمد بن فضل بن محمد المتوفي 565، صاحب (المحاضرات) وذكرنا هناك استظهار كونه شيعيا فراجع، فسر فيه كلمات القرآن على ترتيب كتب اللغة على الحروف الهجائية، نسخة منه ناقصة إلى كلمة صيصيه في (الرضوية) وكتابته قبل سنة 920 وطبع بمصر في مطبعة الميمينة سنة 1324. أوله: [ الحمد لله رب العالمين وصلواته على نبيه محمد وآله أجمعين... ]. (5470: المفردات) في فني المعما والعروض، للامير علي شير الجغتائي المتوفي سنة 906، ذكر في ترجمته. (5471: المفردات) في الطب، للنواب الحكيم معتمد الملوك السيد علويخان المتوفي 926، ينقل عنه في (مخزن الادوية) المؤلف في سنة 1185، وله (خلاصة التجارب) أيضا في الطب. (5472: مفردات الطب) للسيد ربيع بن محمد الحسيني المختاري المدعو ب‍ محمد صالح، ألفه سنة 1131، يوجد عند السيد شهاب الدين بخطجده السيد علي (5473: مفردات معصومى) أو (مفردات صحت) أو (مفردات نامى) لمير معصوم المتخلص بنامى ابن السيد صفايى البهكرى (البكري) (944 - 1019) المذكور في (9: 1166)، ومؤلف (تاريخ سند). في 26 بابا، اختاره من (اختيارات بديعي) وغيرها: الباب 1 إلى 22 كل باب في أمراض أحد الاعضاء، الباب 23 - في الحميات، 24 - علاج امراض الظاهرة، 25 - في الدغ، 26 - فوائد متفرقة. وكل باب في عدة فصول. أوله: [ حمد خداوند را كش بدر كبريا - هست برابر بهم شاه فقير وگدا... بر رأى عاقبت آراى ارباب نظر ]. يوجد بطهران (پرشكى 2 / 297) من القرن الحادي أو الثاني عشر، وطهران (المجلس 3408) من القرن الثالث عشر. سمي في ديباجة نسخة الاخيرة ب‍ (مفردات صحت) وأبوابه

[ 365 ]

وفصول له كما ذكرت. (5474: مفردات ناصري) فارسي في الطب، مطبوع للحكيم ناصر علي الهندي. (5475: المفردات والمركبات) فارسي، في مقالتين: 1 - المفردات، في خمسة أبواب: الحبوب، اللحم والسمك واللبن، الفواكه، البقولات، المفردات من كل جنس، 2 - المركبات، في خمسة أبواب أيضا: الاشربة والمطبوخات المعاجين، الاقراص، الحقنة، الادهان والمراهم وادوية العين. أوله: [ الحمد لله الذي خلق لكل داء دواء... وبعد، بنابر التماس من يجب على اسعافه، كلمه أي چند در بيان بعضى مفردات ومركبات بر دو مقاله از كتب معتمد ]. يوجد بطهران (دانشگاه 2 / 5012) ضمن مجموعة المؤرخة 1008، كما في فهرسها. (5476: المفردات والمركبات) فارسي، في عدة فصول. أوله: [ رساله ء مفيد في علم الطب. بقول حكما. أما بعد، بدانكه خداى تعالى اين جهان بيافريد بر دوازده ركن وچهار طبع ]. يوجد بپاريس (الملية 3 / 343) S. p كتابته 1033 كما في فهرسها. (5477: مفردات هندي) لحكيم شرف الدين طالب السهاورى، ساكن حيدر كژه أختر نگر. وهو قاموس اللغات الهندية مترجمة إلى الفارسية. يوجد في پاكستان (لاهور، پرفسور شيرانى 368 / 3372) كتابته 1260، ساقط الاول، كما في فهرسها. (المفردة) في الادوية المفردة، للشيخ كمال الدين بن العتايقي، مرت بعنوان الرسالة المفردة في (ج 11 ص 225). (5478: مفردة أبي عمرو بن العلاء البصري) أحد البدور القراء السبعة (69 - 155) للمولى طاهر بن عرب بن إبراهيم الاصفهاني، مؤلف (الدر الفريد 8: 68) وغيرها في التجويد، وهو غير طاهر بن مؤمن الاصفهاني، رأيته بكربلا عند بعض الكتبيين.

[ 366 ]

(5479: مفردة ابن عامر) لمحمد صادق القاري بن محمد قاسم الحومة، مؤلف عدة رسائل فارسية في التجويد، منها (مفردة حمزة) التي فرغ منها في 1096. وهى في قرائة ابن عامر على روايت القتيل والبزي. أوله: [ حمد له. وبعد، غرض از عرض اين ابواب محتوية بر اصول بسمع قبول ارباب عقول ]. يوجد في (الرضوية 1 / 10467) الغير مفهرسة، بتاريخ محرم 1096، مع عدة رسائل من المؤلف، تاريخ بعضها 1100: 1 - قراآت ابن كثير، 2 - مفردة نافع، 3 - مفردة الكسائي، 4 - قراآت هفت قارى، 5 - مفرده ء ابن عامر (هذا) 6 - مفردة أبي عمر، 7 - مفردة حمزة. (5480: مفردة ابن عامر) أيضا لطاهر القاري الاصفهاني المذكور، في التجويد على رواية ابن عامر، في عدة فصول وأبواب، ألفه حسب طلب الاحباب. أوله: [ الحمد لله الذي جعل القرآن العظيم... وبعد، چنين گويد ]. رأيتها بطهران (الملك 1 / 5417) ضمن مجموعة كتابتها 988. (5481: مفردة ابن كثير) لجمال الدين حسين، حليم پيرى، حسب ما جاء في عنوان النسخة، ويظهر من النسخة حياة المؤلف في 958. أوله: [ وما توفيقي إلا بالله... الحمد لله الذي فضلنا علي كثير من عباده... أما بعد، بدانكه اين مختصريست ]. يوجد في طهران (دانشگاه 3 / 3869) كتابته 958. كما في فهرسها. (5482: مفردة ابن كثير) فارسي، في قرائة ابن كثير على رواية بزى وقتيل استخرجه من (حرز الاماني) و (التيسير) لابي عمرو، على ترتيب سور القرآن، وفيه يشير إلى أبيه كأنه من القراء. يوجد في (الرضوية 81 تجويد 6610 ع) كتابته صفر 1082. أوله: [ ذكر قرائة عبد الله بن كثير الملكى، از طريق شاطبي ]. (5483: مفردة أبى عمرو) لمحمد صادق القاري، مؤلف (مفردة ابن عامر 21: 366) في اصول قراآت أبي عمرو البصري، على رواية الدوري والسوسى من طريق الشاطبي، في عد فصول. أوله: (حمد له... بعد، اين چند بابيست

[ 367 ]

از اصول قراآت أبو عمر والعلاء البصري، از طريق شاطبى... ابن محمد قاسم الحومه محمد صادق القاري). توجد في (الروضة 10467 / 8) بتاريخ 1100 مع (مفردة ابن عامر) المذكورة. (5484: مفردة حمزة) لمحمد صادق القاري المذكور آنفا. في اصول قراآت حمزة، ألفه في مدرسة محرمية، حسب طلب الاحباب وبعض تلاميذه، في 1096 أوله: [ حمد له... بعد، اين رساله ايست وجيزة، در اصول قراات حمزة كه اقل خليقه... محمد صادق ]. يوجد في (الرضوية 6 / 10467) بتاريخ صفر 1100 مع الرسائل الاخر للمؤلف. (5485: مفردة حمزة) لطاهر القارى الاصفهانى، المذكور آنفا في (مفردة أبي عمرو 21: 365). في قرائة حمزة على ترتيب القصيدة الشاطبية. في أبواب وعناوين: مسألة، مسألة. أوله: [ حمد له. وصلاته وسلامه على سيد المرسلين... أما بعد چنين گويد شيخ ما ]. رأيته في طهران (الملك 1 / 5417) ضمن مجموعة كتابتها 988 كتبت في مكة، واخرى بطهران (دكتر مفتاح 2 مج) مع (منهل العطشان) له. (5486: المفردة الطبية) للشيخ مهذب الدين أحمد بن عبد الرضا، قال في آخر كلياته في الطب الذي ألفه سنة 1082: وقد اكملنا الامر في كتابنا الموسوم بالمفردة الطبية. (5487: مفردة عاصم) لعماد الدين علي بن علي الفارسى الاستر آبادي، من القرن العاشر، مؤلف (تحفه ء شاهى 3: 371) وغيرها من الرسائل في التجويد. وهي في قرائة عاصم على طريق الشاطبي، في مقدمة وثلاثة أبواب وخاتمة، ألفها باسم أحد ملوك الصفوية. أوله: [ حمد بيحد وسپاس بيقياس مر آفريننده را سزد ]. ذكر ثلاث نسخ منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 101). أقدمها نسخة (الرضوية 16 تجويد) كتابتها 1145. (5488: مفردة عاصم) لامام بن أحمد بن الامام الكجائى، مؤلف

[ 368 ]

(مجمع القواعد 20: 41)، وهو رسالة فارسية على ترتيب السور القرآنية. أوله: [ الحمد لله الذي جعل القرآن يهدي للتي هي أقوم ]. يوجد بطهران (دانشگاه 4 / 5371) ضمن مجموعة كتابتها 1019، كما في فهرسها. (5489: مفردة الكسائي) لمحمد صادق القاري، مؤلف (مفردة ابن عامر 21: 366) وغيرها. في قرااة الكسائي على رواية أبي عمرو وأبي الحارث، في عدة أبواب. أوله: [ حمد له... بعد، اين چند بابيست در ذكر اصول قراات كسايى خالي از اكثار ونارسايى ]. توجد في (الرضوية 3 / 10467) بتاريخ 1069. (5490: مفردة نافع) لمحمد صادق المذكور. في قرااة النافع على رواية ورس وقالون، في عدة أبواب، ألفه حسب طلب الاحباب، أوله: [ حمد له... أما بعد، اين چند بابيست در بيان اصول قرااة نافع كه أقل عباد الله الباري محمد صادق ]. توجد في (الرضوية 2 / 10467) بتاريخ محرم 1100 مع عدة رسائل اخر له. (5491: مفرده ء نافع) لطاهر القاري الاصفهاني، مؤلف (مفردة أبي عمر 21: 366) وغيرها من الرسائل الفارسية في التجويد. في الافراد على طريق نافع عبد الرحمان بن أبي نعيم برواية موسى المدني. في عدة أبواب وفصول وتنبيهات. أوله: [ حمد له... والصلاة والسلام الاتمان الاكملان... أما بعد، چنين گويد ]. رأيتها بطهران (الملك 3 / 5417) كتابته 12 شوال 988. (5492: المفردة في ابطال ترهات المجردة) لحسن بن إدريس الاسماعيلي. وفيه الرد على الحائر العمى محمد بن الفهد المكرمي في تأليفه (المجردة) كما في (فهرسة مجدوع: 98). وذكره ايوانف في 306. (5493: المفرق بين الهيضة والوباء) فارسي، لملك الاطباء آقا بابا الشيرازي. طبع بطهران في 1285 على الحجر، ضمن مجموعة رسائل طبية. (5494: مفزع العباد في يوم المعاد) في الادعية والاعمال، للشيخ حسين بن مؤلف (أنوار البدرين) ابن اخت الستري كتبه إلى بخطه.

[ 369 ]

(5495: المفزع في اعمال الجمع) للشيخ محمد صالح بن الشيخ أحمد ابن صالح آل طعان الستري البحراني القطيفي المتوفي بالحائر سنة 1333. أوله: [ الحمد لله مجيب الداعين... ] فرغ منه (28 ج 2 / 1325) يزيد على ألفى بيت رأيت النسخة عند ابن اخته المعاصر الشيخ حسين بن الشيخ علي بن الحسن آل الشيخ سليمان البلادي. (5496: المفصح في الامامة) لشيخ الطائفة أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي، المتوفي سنة 460. أوله بعد الخطبة المختصرة: [ سئلت أيها الشيخ الفاضل اطال الله بقاك وادام تأييدك املاء كلام في صحة إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه من جهة النصوص المروية في ذلك إلى قوله: وإن أردف ذلك بالكلام في صحة إمامة الاثنى عشر من جهة النظر، إلى قوله: باب الدلالة على إمامة أمير المؤمنين... ] والنسخة حصلت بيد شيخنا النوري في ظهر كتاب (النهاية) للشيخ الطوسي بخط أبي المحاسن فانتسخ منها نسخ منها بخط الميرزا محمد الطهراني ونسخة في مكتبة راجه فيض آبادي. (5497: المفصل في الاحاديث الفقهية) موجود في خزانة السيد عبد الصمد التستري، ينسب إلى عبد الله بن عباس. (5498: المفصل في خبر: اعقل وتوكل) للشيخ محمد علي الحزين، ذكره في فهرست كتبه. وإلى هذا الخبر اشار المولى الرومي بقوله: گفت پيغمبر بآواز بلند * با توكل زانوى اشتر ببند... (5499: المفصل في علم البيان) في نحو 300 ورقة، كما ذكره ابن النديم في (الفهرست) للامام المرزباني مخترع علم البيان وأول من اسسه ودونه، الشيخ أبو عبد الله محمد بن عمران بن موسى بن سعيد بن عبد الله الخراساني أصلا، والبغدادي منشا ومدفنا، المتوفي سنة 378. وله كتاب (ما نزل من القرآن في علي) ومر له كتاب (أخبار أبي تمام) وغيره من كتبه الكثيرة التي ذكر الجميع ابن النديم في فهرسة (فوز العلوم) ومر (شرح المفصل) في الشين.

[ 370 ]

(5500: مفصل البيان في علم القرآن) تفسير فارسي، ترجمة وشرحا ل‍ (مجمع البيان لعلوم القرآن) الابي علي الطبرسي (470 - 548). ألفه آقا محمد الشهير بملا آقا الطهراني الاصل المولود 1225، رأيت منه مجلد من أول سورة ياسين إلى آخر سورة الناس، قال في آخره: [ چون اين احقر آقا محمد الشهير بملا آقا الطهراني الاصل المولود بها 1225 وساكن ساوج بلاغ در ثلث أخير عمر ميل كردم كتاب مجمع البيان را ترجمة نمايم، ودر سال 1294 ده جزو أول را ترجمه نمودم سپس از سوره ء يس تا آخر قرآن را شرح كردم واميدوارم بتوانم باقى را شرح وترجمه كنم... شهر جمادي الثانية 1294 ]. ويوجد مجلده الاول بخط المؤلف كتابته 1294، يشرع من الفاتحة إلى سورة المائدة، ومجلده الثاني منه أيضا بخط المؤلف يتبع المجلد الاول ويختم في آية 6 - 11 من سورة المريم، والمجلد الثالث منه من أول سورة ياسين إلى آخر الناس، كل الثلاث المجلدات بخط المؤلف في طهران (دانشگاه 39 و 40 و 41) كما في فهرسها. (5501: مفصل الهيئة والاسلام) لصاحب الهيئة والاسلام، السيد محمد علي هبة الدين الحائري المعاصر، أحسن ترتيبا من (الهيئة) وفي ثلاثة اضعافه تقريبا. (5502: رسالة في المفطرات) للشيخ عبد السلام بن محمد الحر عم الشيخ المحدث الحر العاملي. (5503: رسالة في مفطرية الغبار) للسيد علي محمد بن السيد محمد بن السيد دلدار علي اللكهنوي، ذكرها المفتي مير محمد عباس في اجازته له. (5504: رسالة في المفقود عنها زوجها) للميرزا حيدر علي بن الميرزا عزيز الله المجلسي المتوفي 1214، فرغ منها 1205 ضمن مجموعة مع رسالة (هداية العالمين) تأليف والده، عند الميرزا فخر الدين بن الميرزا مجد الدين النصيري بطهران. (5505: رسالة في مفقود الخبر واحكامه) للشيخ محمد حسن البحراني وللشيخ عبد النبي القزويني صاحب (التكملة). (5506: رسالة في المفقودين) للشيخ محمد بن أحمد بن إبراهيم الدرازي

[ 371 ]

البحراني أخ صاحب (الحدائق) ضمن مجموعة فيها 14 رسالة من تأليفاته. (5507: المفلس في أمان الله) رسالة فارسية عرفانية في تأويل المفلس في أمان الله، لقطب الاقطاب محمد الچشتي، يوجد ضمن مجموعة 41 رسالة من تأليفاته في (بنگال، الاسوية 13) 9011 - do، كما في فهرسها. (5508: مفكاك الشدائد في العلم بالقواعد) أي الجفر، للسيد حسين مؤلف (بهجة التنزيل) المذكور في (13: 161). (5509: رسالة في المفهوم والمنطوق) للميرزا أبي القاسم بن الميرزا محمد علي النوري الطهراني الكلنتري، ولعلها في طي تقريراته المطبوع الموسوم ب‍ (مطارح الانظار). (5510: رسالة في المفهوم والمنطوق) للشيخ محمد تقي بن أبيطالب ابن اخت المولى محمد إسماعيل العقدائي اليزدي، فرغ منها يوم الجمعة قريب الزوال 22 شعبان 1228. أقول: هو عم الفاضل الاردكاني، ترجمته في (طبقات الاعلام، الكرام: 206). (5511: المفيد) لابي عبد الله المرزباني صاحب (المفصل) السابق ذكره المتوفي سنة 373، قال ابن النديم في الفهرست: [ ان المفيد هذا في أكثر من 5000 ورقة، مرتب على فصول: الاول في أخبار المقلين من شعراء الجاهلية والاسلام ومن غلبت عليه كنيته، أو اشتهر بكنية أبيه، أو عرف بامه، أو نسب إلى جده، أو عزى إلى مواليه. الثاني فيما روى من نعوت الشعراء وعيوبهم في أجسامهم وصورهم كالعور والعميان والعمش والبرص وغير ذلك، عضوا عضوا من الرأس إلى القدم، الثالث في مذاهب الشعراء ودياناتهم، كالشيعة والخوارج واليهود والنصارى، الرابع في ذكر من ترك الشعر في الجاهلية تكبرا وفي الاسلام تدينا، وترك المدايح ترفعا والهجاء تكرما، والغزل تعففا، ومن انفذ شعره في معنى واحد كالسيد إسماعيل بن محمد الحميري والعباس بن احنف ]. انتهى كلام ابن النديم. (5512: المفيد) رسالة فارسية في الطب. أوله: [ رسالة المفيد في علم

[ 372 ]

الطب. بقول حكما، أما بعد، بدانكه خدايتعالى اين جهان بيافريد بر دوازده ركن وچهار طبع ]. يوجد في (پاريس، الملية 3 / 343) S. p ضمن مجموعة كتابتها 1033 كما في الفهارس. وأما عنوان (المفردات والمركبات) لهذه الرسالة في ص 365 رقم 5476 غلط طبعي، فليصحح. (5513: مفيد التجويد) للمولى حسن بن شجاع بن محمد بن حسن التوني، يوجد في طهران وهو غير (المفيد في شرح القصيدة) أي (الشاطبية) المذكور في (كشف الظنون ج 1 ص 430). أوله: [ الحمد لله... والصلاة على محمد وآله أجمعين... ]. مرتب على سبعة أبواب والتزم في أوله ان يذكر ما سمعه من استاذيه الماهرين في هذا الفن ولم يذكر اسمهما نسخة منه مع مجموعة تجويدية، كتابتها 880، عند السيد محمد الجزائري الشوشتري، ونسخة ضمن مجموعة تسع رسائل، كلها بقلم السيد محمد تقي بن الحسين الطبري الحسيني الاسترآبادي تلميذ الشيخ البهائي والمير الداماد، وصاحب التصانيف، والمترجم في أمل الامل وهي نسخة نفيسة من آثاره الباقية، وقد فرغ من كتابة بعض تلك الرسائل سنة 1022. (5514: مفيد الخاص) لمحمد بن زكريا المتطبب الرازي، المتوفي سنة 311، كتاب جليل مفيد كاسمه فيه خواص الادوية والمعالجات وطب الجوارح ومعرفة السمومات في الطعام أو الشراب أو اللباس بالنظر والمس والطعم والذوق وعلاج سموم الحيات والعقارب ودفع الحشرات الموذيات، وفيه علم الفراسة وعلم البيطرة وعلم الفلاحة وغرس البقول والرياحين واصطياد حيوانات البر والبحر، وفي كثير من مطالبه نقش صورة الحيوان أو الشجر أو النباتات، والنسخة الجيدة النفيسة في (الرضوية) في 83 ورقة، وفيها 50 شكلا وصورة مرصعا مذهبا من وقف نادرشاه في سنة 1145. (5515: مفيد در تجويد) رسالة فارسية، في تسعة فصول: 1 - النون الساكنة أو التنوين... 9 - الوقوف في ثلاث أنواعه. أوله: [ الحمد لله الذي رب العالمين. والصلاة... أما بعد، قراء سبعه را در اصل قرائت اتفاق مى بود ]. يوجد بطهران (الملك 1 / 2518) من القرن الثالث عشر، و (الرضوية 68 تجويد). (5516: مفيد الصبيان) فارسي، لمحمد فخر الدين، يوجد في

[ 373 ]

(پاكستان، انجمن ترقى اردو 4 ق ف 182) في 28 ص، كما في فهرسها. (5517: مفيد الطالبين) رسالة فارسية في العبادات، للقاضي قطب الدين ابن غياث الدين محمد. أوله: [ حمد له. والعاقبة للمتقين... بدان ايمان اقرار كردن است ]. يوجد في (دار الكتب 8 مجاميع فارسي) كتابته 9 صفر 1133 واخرى (دار الكتب 17 / مجاميع فارسي طلعت) كتابته 1243، كما في فهرسها. راجعه. (5518: مفيد الطلاب في خاصيات الابواب) لمحمد سعد الله المراد آبادي فارسي طبع بالهند في 1267، كما في الفهارس. (5519: مفيد العوام) في مسح الرجلين وغسل اليدين وترك التكتف والجمع بين الصلاتين طبع بالهند. (5520: المفيد في أخبار الملوك بزبيد) لابي محمد عمارة بن أبي الحسين علي بن زيد بن نجم الدين الحكمي اليمني، نزيل مصر، ذكره في (نسمة السحر ممن تشيع وشعر) استشهد للتشيع سنة 569، وله (تاريخ وزراء مصر) وهذا من تواريخ اليمن. (5521: المفيد في ايضاح ملغز القصيدة) تأليف علي بن محمد الاسماعيلي في شرح القصيدة العينية لابي علي سينا: هبطت إليك من المحل الا رفع * ورقاء ذات تعزر وتمنع وللمؤلف (جلاء العقول وزبدة المحصول) كما في (فهرسة مجدوع: 201). (5522: المفيد في التكليف) للشيخ محمد بن محمد البصروي، تلميذ السيد المرتضى والمجاز عنه، يرويه عنه الفاضل الفقيه شريف المعروف بابن الشريف اكمل البحراني وهو يروي عن محمد بن محمد البصروي هذا الكتاب كذا في (أمل الامل) قال: وينقل أقوال البصروي في كتب الاستدلال، كما في فقه (المعالم) وكذا قال في (المقاييس) أيضا ونقل عنه (نزهة الناظر في الجمع بين الاشياء والنظاير). ومر اجازة السيد المرتضى للبصروي، وقد قرأ الشيخ محمد بن جعفر المشهدي في رمضان سنة 573 كتاب المفيد في التكليف على شاذان بن جبرئيل بن إسماعيل القمي، وهو قرئه

[ 374 ]

على والده جبرئيل الذي رواه عن مؤلفه البصروي. (5523: المفيد في الحديث) لابي الحسن، المعروف بالشافعي، محمد بن إبراهيم بن يوسف الكاتب شيخ ابن عبدون أحمد بن عبد الواحد شيخ النجاشي. (5524: المفيد في الطب) للشيخ داود بن عمر الانطاكي الطبيب الضرير، نزيل القاهرة، المتوفي بمكة سنة 1005، وهو مختصر مرتب على خمسة عشر بابا. أوله: [ بعد حمد الله على ما أولى من فضله... ]. والنسخة موجودة في المكتبة الخديوية بقلم عادي، كما في فهرستها، وذكر أوصافه أيضا في (اكتفاء القنوع) وقال انه لم يطبع. (5525: المفيد في الطب) لبعض الاطباء الماهرين، كما يظهر من كتابه الفارسي في الطب الذي ألفه لولده بعد سنة 1051 التي كان فيها مشغولا في دار الشفاء بقزوين، أحال في الطب الفارسي المذكور إلى كتابه الموسوم بالمفيد بالعربية في الطب واسم المؤلف علي أفضل بن محمد أمين القزويني المتخلص بقاطع، كما فصلته في (15: 136). (5526: المفيد للمستفيد) فارسي في الاخلاق طبع في 1310 ش بمباشرة السيد نصر الله التقوي، منسوبة إلى أفضل الدين الكاشاني المعروف ب‍ بابا أفضل، مؤلف (جاودان نامه 5: 77) وغيرها. أوله: [ حمد له. سپاس وستايش خداى را كه مخترع جسم ومبدع روح است ]. ذكر أربعة نسخ منه في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1689). (5527: مفيد الملازمين) بالاردوية طبع بلكهنو في مطبعة نول كشور. (5528: مفيد نامه) لشاه محمد، فارسي طبع بنولكشور على الحجر، كما في الفهارس. (5529: مفيد نامه) في قواعد النحو والصرف الفارسي، للمولوي محمد الزاهدي بن شيخ الزمان الهانسوي، طبع في مطبعة گلشن محمدي، وفي آخره أنه لمنشي محمد صاحب بن شيخ الله بخش.

[ 375 ]

(5530: مفيد النساء) بلسان الاردو مطبوع. (5531: مفيض) لمحمد عبد الله البلگرامي. في قواعد اللغة، طبع بلكهنو في 1874 م على الحجر، كما في الفهارس. (5532: مقابر هند) لاسماعيل بن صحافباشى، أحد المترجمين بدار الترجمة الناصرية، فارسي فيه مشاهداته من الابنية التاريخية والمزارات في الهند. أوله: [ بسمه تبارك وتعالى. سلاطين قديم هندوستان را عادت بر اين بود كه مقابر خود را در زمان حيات بنا ميكردند ]. يوجد بطهران (الملية 251 ف) من أوائل القرن الثالث عشر، والصق فيه 17 صورة فتوغرافية من الابنية. (5533: مقابس الاصول) عناوينه: مقباس، مقباس. للسيد علي بن محمد الغريفي البحراني، المتوفي بالنجف، صرح في أوله أنه من تقريرات بحث استاده آية الله الخراساني، قد جعله حاشية على (الرسائل) للعلامة الانصاري من أوله إلى آخر التعادل والترجيح، ثم الحق به مباحث الالفاظ، والنسخة بخط يده فرغ منه سنة 1295 وهو يحتاج إلى التهذيب. (5534: مقابس الانوار في الرد على أهل الاخبار) للشيخ أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان المفيد، المتوفي سنة 413. (5535: مقابس الانوار ونفايس الاسرار في أحكام النبي المختار وعترته الاطهار) للشيخ أسد الله ابن المولى إسماعيل الدزفولي الكاظمي، المتوفي سنة 1237 وهو كتاب جليل لطيف مشتمل على اصطلاحات خاصة، خرج منه من أول الطهارة إلى الرضاع من كتاب النكاح، وفي أول الكتاب فوائد رجالية وتراجم كثير من المتقدمين وقد طبع بايران مكررا منه في سنة 1322. أوله: [ نحمدك يا من ابلج بمقابس أنوار هدايته شرايع الاسلام... ]. (5536: رسالة في مقابلة ما أتى في (الرسالة الصغيرة الجديدة) تأليف لقمانجي ابن حبيب الله الاسماعيلي، راجع (فهرسة مجدوع: 117) وايوانف 326. (مقابيس الاصول في المحاكمة بين القوانين والفصول) طبع

[ 376 ]

بايران ومر بعنوان (المحاكمات) (20: 133). (5537: المقابيس في اصول الفقه) للحاج ميرزا أبي طالب بن الحاج ميرزا أبي القاسم الموسوي الزنجاني، المتوفي سنة 1329، ذكره صهره وابن أخيه الحاج ميرزا مهدي بن الحاج ميرزا أبي عبد الله، وكذا في آخر (ايضاح السبل) المطبوع له في 1308. (مقاتل الطالبيين) لابي العباس أحمد بن عبيدالله بن محمد بن عماد الثقفي الكاتب المعروف بحمار العزير، ترجمه الخطيب في (4: 352) من (تاريخ بغداد) وذكر أنه كان يتشيع وتوفي سنة 314، وله مصنفات في (مقاتل الطالبيين) وغير ذلك، وترجمه ابن النديم في ص 212 بعنوان ابن عماد الثقفي، ولذا ذكرناه عند ذكر تصانيفه بعنوان ابن عماد، وذكر أنه توفي سنة 319 وذكر تمام تصانيفه ومنها كتاب (المبيضة في مقاتل الطالبيين) كما ذكرناه في (19: 57). (5538: مقاتل الطالبيين) لابي الفرج الاصفهاني، علي بن الحسين بن محمد بن أحمد بن الهيثم بن عبد الرحمن بن مروان الاموي الزيدي، صاحب (الاغاني) المتوفي ببغداد سنة ست أو سبع وخمسين وثلاثمائة، ذكر فيه شهدائهم إلى اواخر المقتدر الذي مات سنة 320، ابتدء فيه بجعفر الطيار أول الشهداء من آل أبي طالب، واختتم بإسحاق بن عباس المعروف بالمهلوس الشهيد بارمن، وذكر بعده جمعا ممن حكى له قتلهم وتبرء من خطائه، وفرغ منه في جمادي الاولى سنة 313، ويظهر من مواضع منه أنه شيعي زيدي المذهب، والذهبي في (ميزان الاعتدال) واليافعي في (مرآت الجنان) أظهرا التعجب من كونه مروانيا شيعيا، ولوزير العلوم علي قلي ميرزا الملقب باعتضاد السلطنة، تعليقات فارسية مفيدة عليه، وقد طبع سنة 1307 في ايران. أوله: [ الحمد لله والثناء عليه يفتتح كل كلام ويبتدء كل مقال كنفا لالائه... ]. وحكى في ظهر الكتاب ترجمة المؤلف عن تاريخ (مدينة العلم) للامام الحافظ أبي بكر الحسين بن علي بن ثابت الخطيب. أقول: هو الخطيب البغدادي، وتاريخه هو تاريخ (مدينة السلام) المشهور

[ 377 ]

ب‍ (تاريخ بغداد) وهو أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت، وبالجملة قال صاحب التاريخ حدثني التنوخي عن أبيه، قال ومن الرواة المتشيعين الذين شاهدناهم أبو الفرج علي بن الحسين الاصفهاني، ثم ذكر من تصانيفه الاغاني، الالحانات، الديارات، آداب الغرباء، القيان، الغلمان، المغنين وغير ذلك، والنسخة المطبوعة عنها كانت رواية الشريف أبي عبد الله محمد بن علي بن الحسن بن علي بن الحسين بن عبد الرحمان العلوي الحسني الشجري صاحب كتاب (التعازي) وهو يرويه قرائة على شيخيه: أحدهما الشيخ أبي إسحاق إبراهيم بن أحمد بن محمد المعدل الطبري الذي قرأ الشريف الرضي عليه القرآن، والثاني الشيخ أبي محمد عبد الله بن الحسين بن محمد بن يعقوب الفارسي الذي أدركه الشيخ النجاشي ولم يسمع منه، وهما رويا الكتاب عن مصنفه أبي الفرج المذكور، وطبع أيضا في هامش منتخب الطريحي سنة 1311 في بمبئى، وطبع أيضا بمصر وفي النجف أخيرا. (5539: مقاتل الطالبيين) للسيد الشريف العلوي أبي عبد الله محمد بن علي ابن حمزة بن الحسن بن عبيدالله بن العباس بن أمير المؤمنين (ع)، روى عن العسكريين كذا في النجاشي، وروى الكتاب عنه أبن أخيه الشريف أبو يعلي حمزة بن القاسم بن علي بن حمزة المحدث الجليل المدفون قرب الحلة السيفية، وكفى في جلالة المؤلف أن في داره حصلت ام الحجة المنتظر بعد وفاة الامام أبي محمد الحسن العسكري (ع) كما صرح به النجاشي. (5540: مقاتل فرسان العجم) للامام المسعودي، أحال إليه في كتابه (التنبيه والاشراف). (رسالة في المقادير) تأتي مع غيرها في حرف الميم بعنوان (ميزان المقادير). (5541: رسالة في المقادير والموازين والمساحات) للشيخ محمد بن الشيخ علي حرز النجفي المولود 1273، والمتوفي 1365 في كراريس، رأيتها بخطه في مكتبته.

[ 378 ]

(5542: المقادير والحدايق) إسماعيلي، كما في ملحق (فهرسة مجدوع: 345) نقلا عن ايوانف: 146. (5543: مقادير الليل والنهار) لابي ريحان البيروني، ألفه للسلطان مسعود بن محمود بن سبكتكين (م 422)، حكاه (معجم الادباء) (17: 184) عن كتاب محمد بن المحمود النيسابوري. (5544: مقاربة الطية إلى مقارنة النية) للسيد الامام ضياء الدين أبي الرضا فضل الله بن علي بن هبة الله بن علي بن عبد الله الراوندي الحسيني، شيخ رشيد الدين محمد بن علي بن شهرآشوب، وتلميذ الشيخ أبي علي بن شيخ الطائفة الطوسي وكان حيا إلى سنة 548، ذكره في (الدرجات الرفيعة) و (الرياض). (5545: مقارنات ظهور الحجة (ع)) للمولى المعاصر الحاج شيخ محمد باقر ابن الحاج محمد جعفر البهاري الهمداني، المتوفي سنة 1333، موجود في خزانة كتبه بهمدان، وهو غير كتابه (العلائم لاهتداء الهوائم) وغير (شرح علائم الظهور) والجميع موجود في خزانته. (5546: المقاصد) للشيخ فخر الدين أحمد بن الشيخ عبد الله بن المتوج البحراني، تلميذ أبي العباس أحمد بن فهد الحلي، ومعاصر فاضل المقداد وصاحب (الوسيلة) في شرح (القواعد) و (النهاية). في تفسير آيات الاحكام واحتمل المحدث البحراني في (اللؤلؤة) أن يكون المقاصد لوالده يعني الشيخ عبد الله، وحكي صاحب (الرياض) عن (تحفة الاخوان) للمولى محمد سعيد المرندي الجزم بانه للشيخ عبد الله والد فخر الدين. (5547: المقاصد) لعبدان، إسماعيلي، راجع ايوانف: 8. (5548: مقاصد) ليار علي الشيرازي، مؤلف (اللمحات في شرح اللمعات) المذكور في (18: 339). واشار المؤلف في شرح لمعة 28 من شرحه المذكور إلى تأليفه (المقاصد) هذا بقوله: [ وتفصيل بحث را از كتاب (مقاصد) كه در أول دخول در طريقه ء اهل تصوف بجمع آن اعتنا رفته بود طلب بايد كردن ].

[ 379 ]

وذكرنا هناك أن فراغه من الشرح اواسط ج 1 / 812، فيكون تأليف (المقاصد) هذا قبل التاريخ، وكان وفاته ب‍ ارزنجان بين 812 و 816. ويأتي له (المقاصد الناجية) واحتمال اتحادهما. (5549: مقاصد الاخيار في شرح جامع الاخبار) فرغ مؤلفه من مسودته في السبت (خامس محرم سنة 1310) ثم فرغ تبييضه في (الجمعة 9 ع 1 / 1312) بقلم مؤلفه إبراهيم بن الحسين راى الشيخ حسن المصطفوي النسخة عند الدكتور علي الزمرديان ذكره في مقدمة طبع (جامع الاخبار). (5550: مقاصد اصول) في اصول الفقه فارسي، لمحمد بن الحسن الطهراني السنگلجي المعاصر، مطبوع مثل كتابه (دلائل السداد). (5551: مقاصد الحساب في شرح خلاصة الحساب) مزجا للسيد مرتضى ابن السيد رضى الموسوي القريب العصر جدا. أوله: [ الحمد لله الذي هدانا إلى صوب الصواب... ]، خرج منه الموجود عند السيد آقا التستري إلى آخر أبواب الكسور الباب الثالث في استخراج المجهولات بالاربعة المتناسبة. (5552: مقاصد حكمية) فارسي في الطب مطبوع، للحكيم أوراد حسين الهندي. (5553: مقاصد حيرت) للشاعر الميرزا حيرت الهندي طبع بالهند. راجع (9: 275). (5554: المقاصد الخمس) للسيد إسماعيل بن السيد علي مدد القائني، ذكره المولى المعاصر البيرجندي في (بغية الطالب). (5555: مقاصد الاولياء في محاسن الانبياء) لعماد الدين محمود بن أحمد بن حسن الفاريابي، الذي كان حيا في 597، ألفه باسم أبي المظفر إبراهيم بن جلال الديى الب قتلغ السلجوقي، من القرن الخامس. أوله: [ سپاس وستايش

[ 380 ]

مر خداوند را كه ياقوت ناطقه در اطراف لسان انسان وديعت أو نهاد ]. وهو في قصص الانبياء بالفارسية، من آدم إلى الخاتم، وفيه حالات الأمير (ع) أيضا. والخاتمة في أحوال العباسيين، يوجد بطهران (سپهسالار 1557) كتابته 28 رجب 1009. (5556: مقاصد ذوي الالباب في العمل بالاسطرلاب) للشيخ أبي علي الفارسي الحسن بن أحمد بن عبد الغفار المتوفي سنة 377. أوله: [ الحمد لله الواحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد... ]. رتبه على قسمين وجعل كل قسم مشتملا على مقالات. يوجد ضمن مجموعة في مكتبة قوله، كما في فهرسها (2: 282). (5557: المقاصد الرضية في شرح شواهد البهجة المرضية) للسيد أحمد بن السيد كاظم بن السيد قاسم الرشتي الحائري، المقتول على باب السدرة في الصحن الحسيني 1295. أوله: [ الحمد لله الذي قدر السالكين لخفضهم الكامل ونصبهم اعلاما للدين لكسر شوكة الباطل... ]. رأيت النسخة بخطه النسخ الجيد فرغ منه في عصر الجمعة (2 ع 1 / 1276) في مكتبة السيد سلمان هادي آل طعمة في كربلاء، وقد يعبر عنه (بشواهد الغيب) كما ذكره السيد راضي القزويني وفي بعض التقريظات الكثيرة: الحاج محمد علي كمونة، الحاج جواد بدفت، الشيخ موسى الاصغر، الشيخ قاسم الهر البصير المتوفي 1270، الشيخ إسحاق المؤمن، الشيخ يوسف بريطم، الشيخ عباس الزيوري الزوراني، الشيخ جابر الكاظمي، السيد راضي القزويني البغدادي، عبد الباقي العمري الموصلي، الشيخ محمد بن الشيخ فليح المقتول معه، أخوه السيد حسن بن كاظم، الميرزا محبط جعفر الصادق الهر. واستهل العمري بقوله: نحو على طريقة مرضية * مقاصد النحو بها مطوية واستهل الشيخ قاسم الهر بقوله: [ مقاصد مولانا العليم ابن كاظم ]. (5558: مقاصد السالكين) لضياء الله، فارسي في السير والسلوك. يوجد في پاكستان (لاهور پرفسور شيراني 254 / 3259) كما في فهرسها. (5559: مقاصد السؤال) في الاصول والكلام، للسيد ركن الدين أبي محمد الحسن بن محمد بن شرفشاه العلوي الحسيني الاسترآبادي، المتوفي سنة 715 أو 717

[ 381 ]

تلميذ المحقق الطوسي، وشارح (الكافية) والنسخة في مكتبة في داخل سراي الهمايوني بالاستانة، ومكتبة أياصوفية. (5560: مقاصد الصالحين) بلسان الاردو مطبوع. (5561: مقاصد الصالحين) في الادعية والزيارات، فارسي ألف قبل سنة 1229، للحاج سيد محمد باقر بن محمد الموسوي الشيرازي المعروف بمولى باشى صاحب (لوامع الانوار) في شرح (الصحيفة) المعبر عنه ب‍ (لوامع العرشية) أيضا والمؤلف 1229، قال في اللمعة الاولى منه عند التعرض لاداب الدعاء والداعي: [ وبسطنا الكلام فيها في كتابنا مقاصد الصالحين في الدعاء... ]. نسخة منه في مكتبة أمير المؤمنين (ع) كتابتها في حياة المؤلف بقلم السيد إسماعيل بن إبراهيم الحسيني، فرغ من الكتابة 1237، وفي أوله فهرس من المؤلف وفهرس من الكاتب مع تعيين أرقام الصفحات. (5562: مقاصد العارفين) في الفكر والذكر والشكر والتوكل والتوحيد، للشيخ العارف المتكلم المفسر الفقيه عبد الوحيد بن نعمة الله بن يحيى الجيلاني أو الاستر آبادي، كما في (الرياض) وهو تلميذ الشيخ البهائي على ما صرح به في آخر ما كتبه بخطه من (الاثني عشرية الحجية) لاستاده في ذي الحجة سنة 1025. (5563: المقاصد العالية في الحكمة اليمانية) كتاب كبير في الحكمة والكلام، للشيخ علينقي بن أبي العلاء محمد هاشم الكمره ئى الشيرازي الاصفهاني، شيخ الاسلام باصفهان، المتوفي سنة 1060، مرتبا على مقاصد، رأيت المقصد التاسع منه في حدوث العالم، افرده المصنف عن أصله في المشهد الرضوي وجعله رسالة مستقلة، عند الشيخ هادي بن الشيخ عباس آل كاشف الغطاء. (5564: المقاصد العلية) تعليقات على (قوانين الاصول) القمية للحاج مولى حسين علي بن نوروز علي التويسركانى المتوفي سنة 1286، ودفن بتخت فولاد، وكان تلميذ الشيخ محمد تقي صاحب (حاشية المعالم) ذكر في (الروضات): أنه في مجلدين. (5565: المقاصد العلية في اجوبة المسائل العلوية) للسيد عبد الله

[ 382 ]

ابن نور الدين بن المحدث السيد نعمة الله الجزائري التستري، توفي سنة 1173، وهو جواب ثلاثين مسألة أكثرها في الفقه، سئلها عنه الشيخ علي الحويزي، كما ذكره نفسه في اجازته الكبيرة، موجود في مكتبة سيدنا الشيرازي بسامراء. أوله: [ الحمد لله الذي رفع منار العلم وسهل سبيله وفرض على كل مسلم ومسملة طلبه وتحصيله... ]. وأول مسائله السؤال عن قدر الواجب من المعرفة، وفرغ منه في الخميس (28 ج 2 / 1149) وما في نسخة الحاج ميرزا باقر القاضي التبريزي انها سنة 1153 فهو تاريخ الكتابة، والشيخ علي هذا ابن الشيخ محمد بن الشيخ عبد الله ابن المولى محمد ووصفه المجيب ب‍ [ المولى الجليل والعالم النبيل الموفق المسدد والمكرم المؤيد الممجد صاحب المحامد والماثر وحائز المناقب والمفاخر... ]. (5566: المقاصد العلية في تنقيح جملة من الادلة الشرعية) للمولى محمد تقي بن حسين علي الهروي الاصفهاني الحائري، المتوفي سنة 1299، ذكره تلميذه في (نتيجة المقال) وصرح به نفسه في (نهاية الامال). (5567: المقاصد العلية في شرح الالفية) للمير السيد علي المدرسي صاحب (الهام الحجة) ذكر في ترجمته. (5568: المقاصد العلية في شرح الرسالة الالفية الشهيدية) للشيخ زين الدين بن علي بن أحمد الشامي العاملي، الشهيد الثاني، المستشهد سنة 966 وهو شرح مزج. أوله: [ الحمد لله الذي شرع فرايض الصلاة... ]. فرغ منه 9 ع 1 سنة 950، وقد طبع بايران سنة 1312. (5569: المقاصد العلية في المطالب السنية) للشيخ الميرزا عبد الحسين ابن أحمد الاميني التبريزي المولود 20 صفر سنة 1320، المجلد الاول فيه أربع مطالب: المطلب الاول في شرح (امتنا اثنتين واحييتنا اثنتين - سورة المؤمن آية 12) وفيه ذكر المراحل الست للموت والحياة المذكورة أربعة منها في الاية الاول موت النطفة [ كنتم أمواتا فأحياكم ] الثاني حياة ولوج الروح، الثالث موت نزع الروح، الرابع حياة القبر وسؤاله، الخامس موت عالم البرزخ، السادس حياة المحشر. والموت

[ 383 ]

الاول في الاية موت النزع، والثاني موت البرزخ والحياة الاولى ولوج الروح والثانية المحشر وما ذكر فيها موت النطفة وحياة القبر وذلك تفسير الموتة الاولى في الايات الاخر بموت النزع والحياة في الجميع بروز الاثار الوجودية ومن قتل في سبيل الله والجهاد الاصغر أو الاكبر وليس ميتا بل أحياء، المطلب الثاني في شرح ولله الاسماء الحسنى وفيه تحقيقات عرفانية أيضا، المطلب الثالث في اثبات عالم الذر المذكور في [ ألست بربكم، الاية ] وبيان ان اختلافات مراتب البشر كلها من ذلك العالم الايات: الاعراف: [ وإذا أخذ ربك من بني آدم، وأحاديثه 27 ] 2 البقرة: [ صبغة الله ومن أحسن، الاية ] 3 آل عمران: [ وله أسلم من في السموات والارض طوعا وكرها ] 4 آل عمران: [ وإذا أخذ الله ميثاق النبيين ] 5 الانعام: [ ولو ردوا لعادوا ] 6 الانعام: [ ونقلب افئدتهم وأبصارهم كما لم يؤمنوا به أول مرة ] 7 الاعراف: [ تلك القرى نقص عليك بما كذبوا من قبل ] 8 يونس: [ لم يؤمنوا بما كذبوا من قبل ] 9 آل عمران: [ ولا ينقضون الميثاق ] 10 الحج: [ مضغة مخلقة وغير مخلقة ] 11 - الروم: [ فطرة الله التي فطر... ] 12 الاحزاب: [ وإذ أخذنا من النبيين ميثاقهم ] 13 الزخرف: [ إن كان للرحمن ولد فأنا أول العابدين ] التغابن: [ هو الذي خلقكم فمنكم كافر ] الجن: [ وان لو استقاموا على الطريقة ] 16 - النجم: [ هذا نذير من النذر الاولى ] 17 الواقعة: [ السابقون السابقون ] 18 الانسان: [ يوفون بالنذر ] 19 الاسما: [ يوم يأتي بعض - إلى - لم يكن آمنت من قبل ]. أحاديث الجميع ستون، وقال الحر في الفصول المهمة: أنها تزيد على الف حديث ولكن ذكر هنا 150، وصحح سند أربعين منها ثم نقل كلمات العلماء ثم الاشعار، المطلب الرابع تفسير: [ وكنتم أزواجا ثلثة ]. (5570: مقاصد اللغة) أو (لغة الاعراب) في ترجمة اللغات العربية إلى الفارسية، على ترتيب التهجي لاول اللغات، في حدود عشرة آلاف بيت، وذكره في ديباجته باسمه الاول، وفي آخره ذكر باسمه الثاني. أوله: [ الحمد لله الذي بعث بالحق نبيا، وأنزل قرآنا عربيا... أما بعد، قال الفقير لما رأيت القرآن ].

[ 384 ]

يوجد بطهران (دانشگاه 193) بخط علي اكبر اليزدي ابن الاخوند ملا حسين، ضمن مجموعة كتابتها 1288، واحتمل ابني في (فرهنگنامه هاي عربي بفارسي: 292) أن الكاتب هو المؤلف للكتاب. (5571: مقاصد الكلام) فارسي في ثلاثة أبواب: خاص الخاص، الخاص، العام. أوله: [ سپاس وحمد بيحد وشكر بيعد مر فرد را سبحانه وتعالى وآفريدگار هشتصد هزار عالم ]. يوجد في (پاريس، الملية 1 / 2067)، كما في الفهارس. (5572: مقاصد الكلام) في علم الكلام ويقال له (القواعد) أيضا كما مر، للشيخ كمال الدين ميثم بن علي بن ميثم البحراني، المتوفي سنة 679، كما في ثالث (كشكول) البهائي، والنسخة في مكتبة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف ورأيت نسخة منها عند السيد أبي القاسم الخوانساري في النجف. أوله: [ الحمد لله الولي الحميد ذي العرش المجيد الفعال لما يريد... ]. كتبه السلطان عز الدين أبي المظفر عبد العزيز بن جعفر، ورتب تلك المقاصد على عدة قواعد: الاولى في المقدمات وفيها أركان، الركن الاول وفيه ابحاث، البحث الاول حصول صورة الشيئ في العقل، اما ان يتجرد عن الحكم ويسمى ذلك الحصول معرفة وصورا إلى آخر الابحاث، ثم القواعد والمقاصد التي سادستها في المعاد، وثامنتها في الامامة، وفرغ منه سنة 676، وعليه حواشي رمزها: م ح، وينقل في بعض تلك الحواشي عن كتاب (غاية النظر) للشيخ ميثم البحراني. (5573: مقاصد المسترشدين) في المعارف، فارسي ملمع عرفاني، ألفه السيد مهدي بن محمد تقي الطباطبائي، واسمه يطابق 1328، ولعله تاريخ شروعه، والمكتوب في آخره: انه أتمه في شعبان 1330، وعليه تقريظ السيد أحمد بن محمد باقر الموسوي الدرب امامي الاصفهاني (6 ع 1 / 1331) وذلك في حياة مؤلفه ولما استحسن الكتاب الفاضل الكتبي أحمد الفرهومند الطهراني أقدم على طبعه فخرج من الطبع (30 محرم 1378) واحتمل ان المقرظ ابن صاحب (الروضات) الذي ترجمناه في النقباء ص 91.

[ 385 ]

(5574: مقاصد المعالم) ملخص مرادات صاحب (معالم الاصول) ومختاراته في المسائل الاصولية مع ذكر الخلافات والاشارة إلى بعض ادلة مختارة، للسيد زين العابدين بن أبي القاسم الطباطبائى الطهراني، ذكر فيه أنه كتبه في أقل من أربعين ساعة، رأيت منه نسختان بخط المصنف عند ابن اخته الميرزا محمد الطهراني. (5575: المقاصد المهمات في العقود والايقاعات) للحاج ميرزا أبي القاسم ابن الميرزا كاظم الموسوي الزنجانى، المتوفى سنة 1292، عند احفادة بزنجان. (5576: المقاصد المهمة في اصول أحكام الله والرسول والائمة) للمولى محمد علي بن محمد حسن الارانى الشهير ب‍ علي الارانى الكاشانى، المجاز من استاده المولى أحمد النراقى في (1217). يوجد عند السيد محمد الموسوي الجزائري. أوله: (الحمد لله الذي اهلنا للعروج في معراج منهاج اصول الشرع المبين...)، وله تلخيصه الموسوم ب‍ (مناهل الشوارد في تلخيص المقاصد) الموجود عند الشيخ عز الدين الجزائري، وقد فرغ من التلخيص 1224 شرع في (المقاصد) في (ع 2 / 1217) وفرغ من مجلده الاول المنتهى إلى آخر المفاهيم في (2 شعبان 1221) وفرغ من استنساخه عن خط المؤلف كاتب النسخة السيد محمد تقي بن السيد علي في ذى القعدة 1221 وكتب فهرس مطالبه مفصلا في أزيد من 500 بيت، وفرغ منه في (ج 2 / 1224) وأحال فيه إلى جملة من تصانيفه الاخر منها (الفوائد الصادقية) في المنطق و (الجواهر السنية) في شرح (العوامل) المحسنية في النحو، و (وينابيع الاصول) في شرح (عين الاصول) تأليف استاده النراقي، و (العمدة الالهية) في شرح (الزبدة البهائية)، و (فصل الخطاب) و (العجالة الحائرية) في الامتياز بين المشترك والمنقول والمرتجل والحقيقة والمجاز الموجود نسخته مع (المقاصد). (5577: المقاصد الناجية) لعلي يار الفارسي الصوفي. بالفارسية. يوجد ترجمته إلى التركية لصاري عبد الله، عبد الله بن السيد محمد بن عبدي المتوفي 1071 في (دار الكتب 450 مجاميع طلعت) ضمن مجموعة (ورق 150 - 225) كما في فهرسها. ومر ذكر مؤلف الاصل آنفا في ذكر كتابة (مقاصد 21: 378) ويحتمل

[ 386 ]

اتحاد التأليفين. راجعه. 5578: مقاصد النجاة) رسالة فارسية عملية في الطهارة والصلاة إلى آخر المسافر، مرتبا على مقاصد، للشيخ محسن بن محمد بن خنفر النجفي، المتوفي بها سنة 1271. أوله: [ الحمد لله رب... ]. عند الميرزا محمد علي الاردوبادي. (5579: المقاصد الوافية بفوائد (بغوامض) القانون والكافية) في النحو، للعلامة الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن يوسف بن المطهر الحلي المتوفي سنة 726، جمع فيه بين الجزولية والكافية مع ذكر أمثلة ما يحتاج إلى الامثلة، ذكره في (الخلاصة). (5580: المقاصد الوافية في العروض والقافية) للنواب عناية الدولة المتخلص ب‍ اوج، ابن نواب مدار الدولة السيد علي نقي خان بهادر، طبع وعليه تقريظ السيد سرافراز حسين. (5581: المقاطع والمبادي) في وقوف القرآن، كما ذكره طيفور في كتاب وقوفه الموسوم ب‍ سجاوندي. (5582: مقاطيع محبوكة الطرفين) لابن دريد اللغوي صاحب (الجمهرة) و (المقصورة) المشهورة، الشيخ أبي بكر محمد بن الحسن دريد المتوفي سنة 321. (5583: كتاب المقال في الادعية) ينقل عنه المولى عبد المطلب في (مجمع الدعوات) وينقل في المقال عن (عدة الداعي) و (المصباح) و (أنيس العابدين) والظاهر أنه كتاب (المقال في ما ورد من المراسم والاعمال) للمولى الحاج علي اصغر ابن محمد يوسف القزويني تلميذ المولى الخليل بن غازي القزويني، المتوفي سنة 1089 ويعبر عنه بالمقالات أيضا لانه مرتب على خمس مقالات، واسمه الحقيقي (سفينة النجاة) كما مر تفصيله بهذا العنوان. (5584: كتاب المقال في معرفة الرجال) للشيخ محمد بن علي الاوالي، ذكر فيه الصحابة والتابعين والمشايخ المصنفين من الاصوليين والاخباريين، ثم استخرج منه كتابه (مختصر المقال) كما مر.

[ 387 ]

(5585: مقالات) لبايزيد البسطامي، فارسي، وعنوانه (من مقالات أبو يزيد البسطامي) يوجد ضمن مجموعة في (الحميدية 60 / 1447)، كتابتها 751 - 755. ويحتمل أن يكون المنسوب إليه هو طيفور بن عيسى المتوفي 234 أو 261 أو 262 المذكور في (9: 125). (5586: المقالات) للشيخ صفي الدين إسحاق بن أمين الدين جبرئيل الاردبيلي، جد السلاطين الصفوية، المتوفي 12 محرم سنة 730، ينقل عنه المير محمد أشرف في (فضائل السادات). (5587: مقالات) للشيخ محمد تقي البجنوردي (غربي مشهد خراسان) ولد فيها 1306، وذكر فيها ترجمة بعض العلماء، وسرد نسبه فيها بقوله: محمد تقي بن محمد حسين بن محمد علي بن محمد صادق بن محمد بن إسماعيل المهاجر إلى خراسان من بلاد البحرين، وذكر فيها ولادة معاصره الشيخ محمد علي بن محمد رضا بن الشيخ محمد علي ابن محمد صادق المذكور، وقال: أنه يعرف بحاج آقا كوچك احتراما لاسم جده، وقد ولد المؤلف في قوچان من بلاد خراسان 1306، وتوفي بها في (11 رمضان 1345) وهاجر إلى النجف أوائل عمره، واشتغل عند المولى محمد حسين القمشهي الكبير والسيد أبي الحسن الاصفهاني والشيخ علي بن قاسم القوچانى، واجيز منهم في (1333) ولما توفي استاده القوچاني بتلك السنة تزوج بزوجته كريمة السيد محمد بن إبراهيم اللواساني، وأخذها معه إلى قوچان، وكان يقيم بالوظائف إلى أن توفى بها ودفن في مزار الامامزاده إبراهيم سلطان وخلف من الذكور ابنه الفاضل الشيخ عبد الرضا الذي كان يوم وفاة والده ابن أربعة أشهر. (5588: مقالات) لشمس الدين التبريزي، محمد بن علي بن ملك داد (م 645) (راجع 9: 539). فارسي في عدة فصول، ذكر خمسة نسخ منها في (فهرست نسخه هاي خطى فارسي: 1408). (5589: مقالات) مكتوب فارسي من الشاه طهماسب (930 - 984) ارسله إلى خواندگار روم، في خمسة فصول. أولها في طغيان أولاد تكلو، والثاني

[ 388 ]

في باب غازى خان، هكذا في الحوادث الجارية بين الروم وايران. أوله: [ اين پنج فصل حكايت وروايتي است در باب مجارى حالات وپيش آمدن وقايع وسوانح مهمات ]. يوجد بطهران (الملك 67 / 6323) كتابته ع 2 / 1010. ضمن مجموعة مكاتيب ومنشآت وفرامين. (5590: مقالات) للخواجه عبد الله الانصاري، وفارسي، في المواعظ ومباحثة النفس في ثلاثة مقالات، رتبه على بن طيفور البسطامي، ومر في (2: 421) بعنوان (انوار التحقيق) غير أن في نسخها الخطية اختلافات. (5591: المقالات) للفاضل القندهارى، الحاج مولى عبد الله بن نجم الدين القندهارى المشهدي، كان حيا إلى سنة نيف وثلاثمائة والف، ذكره في (مطلع الشمس). (5592: كتاب المقالات) لابي عيسى الوراق محمد بن هارون، عبر به الشريف المرتضى في (الشافي) وغيره والنجاشي عبر عنه ب‍ (اختلاف الشيعة والمقالات) كما مر (1: 361)، قال ابن شهرآشوب في باب الكنى من (المعالم): ان الوراق مطعون فيه، وان المرتضى في (الشافي) قال رموه المعتزلة مثل ما رموا به ابن الراوندي. (5593: المقالات) التي حكاها الشريف المرتضى علم الهدى عن شيخه أبي عبد الله محمد بن محمد بن النعمان المفيد المتوفي سنة 413، كان في خزانة شيخا الشريعة في مجموعة وهو غير (المقالات) للشيخ المفيد المشهور ب‍ (أوائل المقالات) كما مر. (5594: مقالات أبي نصر الشيباني) لابي نصر فتح الله خان بن محمد كاظم خان بن محمد حسينخان الشيباني الكاشاني نزيل كاشان، والمتوفي بها في 1308 عن 68 سنة ودفن بخانقاه له قرب دروازه قزوين في طهران، ذكر في سوانحه وأحواله نثرا وكثيرا من أشعاره، وقد أورد منه في (مجمع الفصحاء) بعض القصايد والقطعات في 21 صفحة وله (جواهر مخزون) و (فتح وظفر) الذي نظمه في 1302، وذكر أولاده الافاضل

[ 389 ]

في (المجمع 2: 224). (المقالات الاثني عشرية) للمحقق الفيض يسمى (قرة العيون) كما مر. (5595: المقالات الاحمدية) فارسي في الاخلاق، لاقا ميرزا أحمد بن ميرزا حسن الاشتياني الطهراني، فرغ منه 1354 ق وطبع 1316 ش. (5596: المقالات الاخلاقية) 98 مقالة بديعة بليغة مختصرة، لبعض الاصحاب انشأها في بيت الله الحرام، رأيته عند الاقا سيد ناصر الطهراني. (5597: مقالات أربعين) لابي سعيد أبي الخير، (357 - 14 شعبان 440) المذكور في (9: 41). فارسي، يوجد في (اياصوفيا 6 / 4819)، كما في الفهارس. (5598: المقالات الاسلامية) في رد المسيحيين والطعن على العهدين، والجواب عن قضية زيد وزينب، فارسي في 7000 بيت، ومختصره (المقالة الجوابية) في 3000 بيت، كلاهما لميرزا عبد الرزاق الهمداني المعاصر المولود سنة 1291 كما ذكره في فهرس تصانيفه. (5599: مقالات الاصول) للاقا ضياء الدين بن المولى محمد العراقي النجفي، المتوفي ليلة الاثنين (28 ذي القعدة 1361) طبع بايران. (5600: المقالات الاصولية) للمولى علي الخوينى، من أجل تلاميذ الشيخ الانصاري، طبعت في آخر (مشارق الاصول)، متفرقة وقد اشترى جملة مما كتبة المولى علي الخوئى بخط الميرزا حسين الابرقوئى، وحملها إلى ابرقو، فليراجع هناك كذا اخبر به بعض الثقات الاعلام. (5601: مقالات بعض المشايخ) فارسي، للشيخ محمد علي الزاهدي، الحزين اللاهيجي. كما مر في فهرس كتبه. (5602: مقالات تاريخي) فارسي، لمتين السلطنة عبد الحميد بن اعتضاد الاطباء عبد الباقي الثقفي، طبع مجلده الاول بطهران في 1334. (5603: مقالات التبيانية في المقامات السياقية) لميرزا علي رضا تبيان الملك الرضائى التبريزي، المولود 1278، ابن داود وقايع نگار. في اصول الدفاتر

[ 390 ]

الحكومية، في بابين: 1 - الحساب 2 - السياق، ألفه في 1315. وطبع في تبريز 1323 مع مقدمة لاخيه علي اكبر مشكاة السلطان. أوله: [ بهترين مقالي كه سياق سخن را زينت افزايد ]. ويوجد منه نسخة خطية في طهران (دانشگاه 2626) كتابته 1327. (5604: المقالات التوحيدية) مثنوى فارسي في التوحيد والمعارف في عشرين مقالة، آخرها في النصيحة والموعظة، لميرزا محمود بن محمد الخويى التبريزي صاحب (مشارق الاصول) فرغ منه 7 شوال 1306. أوله: حمد بى حد شكر بى پايان من * بر خداوند قديم ذوالمنن وآخره: هرچه گفتم طبق شرع است * مقتضاى قول هر پيغمبر است والنسخة عند السيد شهاب الدين بقم. (5605: المقالات الثلاث) لجالينوس، في الخزانة الغروية، نسخة عتيقة يشبه الخط الكوفي مكتوب عليها انها عورضت بنسخة محمد بن يوسف الوراق. (5606: مقالات جمالية) مجموعة مقالات السيد جمال الدين الاسدآبادي المعروف بالافغاني. طبع بمباشرة لطف الله الاسدآبادي بطهران 1312 ش في 311 ص كما في فهرس مشار. (5607: مقالات جهانگيرى) لجهانگير پادشاه (1014 - 1037)، فارسي، وفيه شرح حالاته وسوانحه، يوجد بطهران (فرهاد معتمد 15)، كما في فهرسها ويحتمل اتحاده مع (تزوك جهانگيرى) المعروف ب‍ (جهانگير نامه) أيضا. (5608: مقالات الحكمية) في الطب، لسيد علي اكبر بن سلطان العلماء السيد محمد النقوي اللكهنوي، المتوفي سنة 1326 ذكره في (التجليات). (5609: مقالات حكمية) لمحمد وارث علي خان الهندي. يوجد في (پاكستان، انجمن ترقى اردو 33 (4) ف 36)، كما في فهرسها. (5610: مقالات حكيم) فارسي، اجتماعي، في عدة مقالات وفصول. وفيه الدفاع عن الدستور. أوله: [ مقالات حكيم. مقاله ء ثانيه، دربيان معاني بعضى از از الفاظ مستعمله در اين صحيفه است، واشاره بپاره أي از مباحث شريفه... واين مقاله

[ 391 ]

نيز محتوى بر فصولى چند واصولى سودمند بود ]. يوجد في (المجلس 6082 الغير مفهرسة) كتابته 9 رجب 1328. (5611: مقالات الحنفاء) في مقامات شمس العرفاء، للسيد عبد الحجة البلاغي النائيني، طبع بطهران 1369 في 293 ص. (5612: المقالات الخيالية) في مناظرة العشق والعقل، ملمع من الفارسية والعربية، ألف باسم السلطان محمد بن مراد العثماني، يوجد في (دار الكتب 146 ادب فارسي طلعت) كتابته 19 ع 1 / 1299. واحتمل صاحب الفهرس أن السلطان هو أبو الفتح محمد الثاني العثماني (855 - 886). (5613: المقالات الست) في الهندسة التي لا تحتاج إلى الفرجار. هو من المبتكرات للسيد أبي القاسم بن محمود الموسوي الخوانساري، فرغ من تبييضه وتنقيحه في 1352 تاريخه (علم غريب). (5614: المقالات الست) 1 - في وجود الباري، 2 - في صفاته، 3 - في أفعاله، 4 - في أحوال الاجسام، 5 - في أفعالها، 6 - في النفوس، للمحقق الطوسي نصير الدين محمد بن محمد بن الحسن الطوسي المتوفي 672، طبعت في اروپا سنة 1824 م ونسخة منه في خزانة شيخنا الشريعة. (5615: المقالات السمية) للحاج ميرزا محمد آقا ابن الحاج ميرزا محمد حسين المعروف بالشيخ آقا الطباطبائي التبريزي، المولود سنة 1284 والمتوفي سنة 1330. (5616: مقالات سه گانه) لابي نصر فتح الله الشيباني الكاشاني، يوجد بتبريز (الملية 2954) كما في فهرسها. (5617: مقالات العارفين) لاستاد البشر الامير غياث الدين منصور بن الامير صدر الدين محمد الدشتكى الشيرازي، المتوفي سنة 948، قال القاضي في (المجالس): إني رأيته. (5618: المقالات العالية في بيان فرقة الناجية) للمولى محمد طاهر الشيرازي القمي، كما في ظهر نسخة من (حق اليقين) له.

[ 392 ]

(5619: مقالات عرفاء) فارسي، في اصطلاحات العرفاء، طبع في هامش (اشعة اللمعات) لعبد الرحمان الجامى في 1329. (5620: المقالات العشر) في السياسة الاسلامية، للسيد عبد الله بن أبي القاسم الموسوي البلادي البوشهري، وهو فارسي. أوله: [ الحمد لله رب العالمين سبحان من خلق الانسان علمه البيان... ]. (5621: المقالات العلمية) للسيد محمد حسين بن الميرزا علي اصغر بن الميرزا محمد تقي القاضي الطباطبائي التبريزي، المتوفي بها 1293، تلميذ صاحب (الجواهر) والمجاز منه، مباحث علمية متفرقة جمعها ولد المصنف بعده من مسوداته، موجود عند حفيده السيد محمد حسين بن محمد المصنف. (5622: مقالات العلية في موجبات سعادة الابدية) وهو مختصر (معراج السعادة) للملا أحمد النراقي، ألفه الشيخ عباس القمي بن محمد رضا، طبع بطهران وتبريز. (5623: المقالات الغرية في المباحث الاصولية) للميرزا محمد صادق بن محمد بن محمد علي التبريزي المعاصر، في مقدمة ومقالات ذات فصول، انتهى المقالة الاولى إلى مبحث الاوامر، وقد طبع بتبريز سنة 1317. (5624: مقالات غيبية وكلمات عينية) للحاج بكتاش الولي الخراساني، فارسي في آداب الطريقة البكتاشية، وعناوينه: ذكر، ذكر. أوله: [ حمد له. أما بعد، هذه مقالات غيبية وكلمات عينية صدرت من... اعلم أن الوصول إلى الله تعالى ثلاثة انواع... ذكر، درويش بايد كه از صفات خود فانى شود ]. يوجد في (دانشگاه 1 / 3451) من القرن الرابع عشر. (5625: المقالات في اصول الديانات) من الخوارج والمعتزلة والشيعة، للعلامة المسعودي أبي الحسن علي بن الحسين بن علي الهذلي، من ولد عبد الله بن مسعود الصحابي، المتوفي سنة 346، ذكره النجاشي وصرح به نفسه في أول كتابه (مروج الذهب) وأحال إليه في كتابه (التنبيه والاشراف).

[ 393 ]

(المقالات في الرجعة والاحاديث المتعلقة بها) للسيد الامير محمود بن فتح الله الحسيني الكاظمي النجفي، تليمذ الفاضل الجواد، الذي هو تلميذ البهائي، كما ذكر في ترجمته، ومر باسمه (تفريج الكربة عن المنتقم لهم في الرجعة 4: 230). (المقالات في ما ورد من المراسم والاعمال) للمولى علي اصغر بن محمد يوسف القزويني تلميذ المولى خليل القزويني حكى عن الرياض أنه على خمسة مقالات يعبر عنه بالمقالات لترتيبه. مر باسمه (سفينة النجاة 12: 199). (5626: مقالات قزويني) للميرزا محمد خان القزويني المولود بطهران، عشرون مقالة (بيست مقاله) طبع الميرزا إبراهيم پورداود الرشتي في بمبئى. (5627: المقالات اللطيفة في المطالب المنيفة) الاصولية أو الفقهية أو الرجالية، للسيد الحاج ميرزا محمد هاشم بن زين العابدين الموسوي الخوانساري الاصفهاني، المتوفي بالنجف سنة 1318، طبع في مجموعة رسائله الموسومة ب‍ (معدن الفوائد) قبل وفاته بسنة فيه أربع عشرة مقالة، ذكر فهرسها على ظهره. (5628: المقالات المبسوطة في أعيان دولة المشروطة) للشيخ محمد علي ابن زين العابدين الحبيب آبادي الاصفهاني المولود سنة 1308. (5629: مقالات نجومية) فارسية منتخبة من (روضة المنجمين) للحكيم شهمردان بن أبي الخير الرازي المستوفي، الذي ألف (نزهة نامه ء علايى) بعد سنة 477. يوجد المنتخب بعنوان المذكور في (المتحف البريطاني: 5 / 23568) Add ضمن مجموعة كتابتها 889. (5630: مقالات نظامية) فارسي في الاخلاق، طبع سنة 1315 باقدام صديق الكتاب محمد بن موسى التبريزي، مشتمل على أربعين مقالة وخاتمة، في حديث الاربعين عن النبي (ص)، وفرغ منه في رمضان سنة 1309، مصنفه السيد رفيع الدين نظام العلماء التبريزي الطباطبائي المتوفي سنة 1326، وفي آخره فهرس تصانيفه وفي (المجالس النظامية) ذكر نسبه وانه ابن الميرزا علي اصغر بن الميرزا رفيع بن الميرزا أبو طالب بن الميرزا سليم نايب الصدارة.

[ 394 ]

(4631: المقالات والاراء والديانات) للحكيم المنجم الماهر أبي ريحان محمد بن أحمد البيروني الخوارزمي، المتوفي بعد سنة 430، ومر (الاراء والديانات) للفارابي في حرف الالف. (المقالات والفرق واسمائها وصنوفها) لشيخ الطائفة سعد بن عبد الله بن أبي خلف الاشعري القمي، المتوفي سنة 299 أو بعدها بسنتين، وفي الفهرست (مقالات الامامية) وعبر ب‍ (المقالات) أيضا المجلسي الثاني عند ذكره لمأخذ (البحار) ولكن عبر عنه النجاشي ب‍ (الفرق) ومر بعنوانه مع غيره من كتب الفرق، نسخة منه عند سلطان علي السلطاني البهبهاني وكيل المجلس في طهران، واخرى عند السيد محمد المحيط. (5632: مقالات وافية) لنجيب الدين رضا الذهبي التبريزي الاصفهاني، المتوفي 1077 أو 1080. فارسي عرفاني، ألفه باسم الشاه سليمان الصفوي (1077 - 1105). أوله: [ باب أول در صفت خاك، واين هفت فصل است. فصل أول، بعد از اين بتوفيق... از نقطه ء خاك ابتدا ميكنيم ]. يوجد بطهران (ادبيات 157 ج) بخط من القرن الثالث عشر، في 33 ورق، كما في فهرسها. (5633: مقالة اثنى عشرية) فارسي في النبوة الخاصة، للحاج سيد أبي الحسن الطالقاني المعاصر نزيل طهران، طبع سنة 1349. (5634: مقالة اجمال الكلام) طبع بايران. (5635: مقالة بديعة) فارسي في المعارف، للفاضل المعاصر الشيخ أحمد بن الحاج الشيخ محمد بن عبد الله المعروف بعرب الترشيزي الكاشمري المظفرآبادي، من نواحى ترشيز خراسان، المولود حدود 1307، وهاجر إلى النجف 1323 عند والده الذي توفي بها سنة 1327 وحج 1330، وصاهر الشيخ إسماعيل المحلاتي، وتلمذ عليه وعلى الميرزا النائيني والسيد الاصفهاني وأجيز من الثاني، وكان شريك البحث مع السيد جمال الدين الگلپايگاني، ورجع إلى ايران 1341 إلى 1379 - هذه السنة - وقد بعث إلى ترجمته وتصانيفه والفهرس المفصل لمندرجات كتابه هذا الذي خرج منه من هذا التاريخ ثلاث مجلدات كبار.

[ 395 ]

(5636: المقالة الجوابية) لان فيها دفع مقالات المسيحية والجواب عن قصة زيد وزينب فارسي في 3000 بيت، للميرزا عبد الرزاق بن الميرزا علي رضا بن الميرزا عبد الحسين الاصفهاني المولد الحائري المنشأ الهمداني المسكن، الشهير بالواعظ اختصره من (المقالات الاسلامية 21: 389). (5637: مقاله در حساب منجمين) لدهرام داس الهندي، فارسي في النجوم ألفه في 1056:. أوله: [ مقاله ء ديگر در حساب منجمين. در دانستن نامهاى بروج. بدانكه حكماى متقدمين ومنجمان پيشين هم فلكها را نه فلك مى گويند ]. يوجد في (لاهور، پنجاب بهلك لائبريرى 520 دهر) من أواخر القرن الثالث عشر، كما في فهرسها. راجعه. (5638: مقاله ء سياح) في تاريخ البهائية ترجمه محمد حسين بيچاره، مطبوع أخيرا ذكره (جامع التصانيف) للزركلي. (5639: المقالة العلوية في نقض الرسالة العثمانية) للسيد جمال الدين أبي الفضائل أحمد بن موسى بن طاووس الحسني الحسيني الحلي، المتوفي سنة 673، كان عند شيخنا النوري نسخة منه بخط تلميذ المصنف الشيخ تقي الدين الحسن بن علي بن داود الحلي صاحب الرجال، وقد قرئه على شيخه المصنف في الروضة الغروية، وانتقلت النسخة إلى سبط النوري الاقا ضياء الدين. (5640: مقالة فقهية) لم يتعرض لها الفقهاء وهي في ان الامة المتزوجة لمولاها الذي جعل مهرها عتقها هل هي سائبة لاولاء لها الا الله اوان عتقها عتق متبرع ويبقى لمولاها ولاء العتق وتجرى أحكام الولاء من الميراث وغيره لزوجها الذي اعتقها، وهى مختصرة، ألفها الشيخ موسى بن الشيخ حسن بن أبي المحامد جمال الدين الشيخ أحمد المحسني الهجري، والنسخة بخطه ضمن مجموعة عند الشيخ حسين القديحي، قال في آخره: [ وكتب محرر الكلمات خادم العلماء بل تراب نعل... العبد المسيئ الراجي... رحمة ربه الغني موسى بن العالم الاوحد المؤمن المحقق الشيخ حسن - إلى قوله: الهجري في (23 ع 2 / 1278) ]. ومر له في ج 3 من

[ 396 ]

الذريعة (الباكورة) مع بعض أحواله واختار في المسألة ثبوت الولاء لانه عتق متبرع به من غير ملزم شرعي ولا سبب قهري فيشمله اطلاق الولاء لمن اعتق قال: [ الاظهر الاقرب في نظر الفقير هو ان هذا العتق متبرع به ليس له ملزم شرعي ولا سبب قهري ]. (5641: مقالة في اثبات المفارقات) للمعلم الثاني أبي نصر محمد بن أحمد ابن طرخان الفارابي المتوفي سنة 339. أولها: [ المفارقات أربع مراتب مختلفة الحقايق... ]. يوجد في خزانة سيدنا الشيرزاي بسامراء. (5642: مقالة في الاجماع الضروري والنظري) وحجية الشهرة، للوحيد البهبهاني، من اجزاء شرحه لديباجة (المفاتيح) ذكره في فهرس تصانيفه. (5643: مقالة في الاخفات بالتسبيحات) في الاخيرتين وذكر ادلته من الروايات، لسيدنا أبي محمد الحسن بن السيد هادي صدر الدين العاملي الكاظمي. (5644: مقالة في استعمال الاسطرلاب الكري) للحكيم أبي ريحان محمد ابن أحمد البيروني الخوارزمي، المتوفي بعد سنة 430. (5645: مقالة في أسماء من استبصر من علماء العامة) ورجع إلى الحق، للسيد الامير محمد حسين بن الامير محمد صالح الخواتون آبادي، المتوفي سنة 1151، ينقل عنها في (الروضات) تشيع عبد الرحمان الجامي في ترجمته. (5646: مقالة في اصحاب الاجماع) كما ذكره الشيخ عبد النبي القزويني في (تتميم الامل). (5647: مقالة في أصل الطهارة) للوحيد البهبهاني الاقا باقر المتوفي سنة 1206 رد فيها على صاحب (الذخيرة) وهى مختصرة طبعت مع (مشارق الاصول) سنة 1312. (5648: مقالة في اصول الدين) ورؤس العقايد وحد العلم المعتبر فيها لعامة الناس ومعرفة من يرجع إليه في الفروع، وفيه بيان شرح [ من عرف نفسه فقد عرف ربه ]، فارسية للمولى الورع عبد الله بن الحسين التستري المتوفي سنة 1021، وتاريخ النسخة سنة 1025، وهي عند سيدنا الصدر. أوله: [ بايد دانست عمل

[ 397 ]

چند است جهت پروردگار... ] وهي بخط الشيخ عبد الوحيد بن نعمة الله الديلمي تلميذ الشيخ البهائي كتبه سنة 1025. (5649: المقالة في اصول الفقه) تمام مباحثه في 20000 بيت، للشيخ الاقا ضياء الدين العراقي النجفي من تلاميذ شيخنا الخراساني. (5650: مقالة في الاكتفاء بالمعرفة الحاصلة من التقليد في الايمان) من دون اقامة البراهين والاقسية المقررة في علم الميزان، للشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي المتوفي سنة 1121 استشهد فيها بكلام الخواجه نصير الدين في رسالته الوجيزة في تفصيل العقيدة وكلامه في (أوصاف الاشراف) ان أول مراتب الايمان التقليد، وذكر أنه تبعه الفاضل المقداد في (الانوار الجلالية) وابن أبي الجمهور في (شرح الالفية) رأيتها منضمة إلى آخر كتاب (الدروس) عند الحاج السيد أبي القاسم الاصفهاني في النجف، ومرت رسالة في (كفاية النظر على انفراده) لابن زهرة و (الشافية) في رد من انكره. (5651: مقالة في الامامة) للشيخ عابد بن داود الكشميري المولد الطوسي الموطن. أوله: [ قال قائل لما نظرت نفسي اني ما كنت بل خلقت... ولم اخلق نفسي وما خلقني من هو مثلي... ]. فرغ منه أواخر ذي القعدة سنة 1130، ضمن مجموعة من كتب السيد الخامنه أي التبريزي، بخط عبد الحسين بن عبد الرحمان البغدادي 1137. (5652: مقالة في امتناع الزوجة عن مطلق الاستمتاع لا خصوص الوطي قبل قبض تمام المهر) للشيخ بهاء الدين محمد بن الحسين بن عبد الصمد الحارثي، في مجموعة من كتب الخوانساري. (5653: مقالة في الامر بالشيئ) وانه نهى عن ضده الخاص، للمولى المقدس أحمد بن محمد الاردبيلي، المتوفي بالنجف في صفر سنة 993، ولتلاميذه ردود عليه، منها رد السيد محمد صاحب (المدارك) ورد الخواجه أفضل الدين محمد

[ 398 ]

التركة، ومناقشة المير فيض الله بن عبد القاهر التفريشي، وجواب صاحب (المعالم) كلها بخط الشيخ شرف الدين علي بن جمال الدين المازندراني في مجموعة عند الشيخ هادي كاشف الغطاء. (5654: مقالة في انتشار النور وانعكاسه) فارسي لبعض المهندسين الجديدين، وهو الميرزا علي خان مؤلف حساب علي خان، استخرج من كتاب فيزيك له، وفيه بيان ذره بين ودوربين المستحدثان، طبع مع تحرير المناظر وبعض الاكرات في ايران سنة 1304. (5655: مقالة في انعكاس الشعاعات وانعطافها) للخواجه نصير الدين مختصرة، مبنية على ثلاثة مقدمات، تقرب من مائة بيت، بخط الشيخ محمد السماوي عن نسخة عتيقة. (5656: مقالة في ان الجوهرية والعرضية من ثواني المعقولات) كما في عبارة التجريد، للمولى حمزة الجيلاني أرشد تلاميذ المولى محمد صادق الارجستاني الذي توفي سنة 1134، نسخة منها على ظهر الشوارق كتابتها 1226، يوجد عند الشيخ مرتضى الچهاردهى بطهران. (5657: مقالة في ان مثل أمير المؤمنين (ع) مثل قل هو الله أحد) للمحقق الداماد، في مجموعة من تصانيفه بخط تلميذه مير عادل بن مراد الاردستاني سنة 1020، عند مجد الدين النصيري بن صدر الافاضل ميرزا لطفعلي الشيرازي نزيل طهران. (5658: مقالة في بقاء النفس) في عدة حجج الموجود منها إلى الحجة العاشرة موجود ضمن مجموعة من تصانيف الشيخ ابن سينا، كلها بخط شهاب البحراني في 737، عند السيد حسين الطبيب التبريزي في النجف. (5659: مقالة في بيان اغراض الحكيم في مقالاته في كتاب ما بعد الطبيعة) للمعلم الثاني أبي نصر محمد بن أحمد بن طرخان الفارابي المتوفي سنة 339، طبع مع جملة من مقالاته في سنة 1325، ومر له (مقالة في اثبات المفارقات) ويأتي (مقالة في العقل).

[ 399 ]

(5660: مقالة في بيان المصادرة التي في المقالة الاولى من مقالات اقليدس) وقد قال المحقق الطوسي: أنه ينبغي ادرجها في المسائل دون المصادرات، للسيد أبي القاسم الخوانساري الموسوي الرياضي المعاصر، ذكر كلام الطوسي والقطب الشيرازي واثبت أن المصادرة ببراهين متقنه واشار إلى بديهية (بلايفرر) مأخوذة من كلام القطب. (5661: مقالة في تربيع الدائرة) لابن الهيثم وهو أبو علي محمد بن حسين ابن حسن بن سهل بن هيثم المتوفي سنة 430، نسختها في الرضوية كتبت في سنة 1058. (5662: مقالة في ترتيب التسبيحات الاربع) أولها: [ ان سأل سائل عن وجه ترتيب التسبيحات الاربع ثم عن وجه مخالفة ترتيب التسبيح في وقت النوم وفي تعقيب الصلاة... ] للسيد صدر الدين محمد بن محمد باقر الرضوي القمي شارح (الوافية) التونية، والمتوفي حدود 1160 في مجموعة من فوائده ومقالاته في كتب المولى محمد علي الخوانساري في مائة بيت. (5663: مقالة في التصورات) للمولى جلال الدواني. أوله: [ اعلم ان قولهم ]. وآخره: [ مما يحتاج إلى لطف قريحة ]. في مجموعة من الرسائل الدواني بمدرسة فاضلخان. (5664: مقالة في تضعيف حديث سهو النبي) للمحقق المير الداماد، مختصرة أحال التفصيل إلى ما ذكره في (الرواشح السماوية) والنسخة في مجموعة من كتب الخوانساري، وللداماد أيضا (مقالة في قل هو الله أحد). (5665: مقالة في تغيير الاسلوب بين الاية): [ لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا ] وآية: [ لو كان معه آلهة كما يقولون إذا لا تبغوا إلى ذي العرش سبيلا ] حكم بالفساد بمجرد وجود الشريك في الاولى وبالشريك المتمكن من المنازعة والغلبة والقهر في الثانية أيضا في مجموعة الخوانساري للسيد صدر الدين القمي المذكور في خمسين بيتا، فرغ منه سحر بعض ليالي شهر رمضان سنة 1148. (5666: مقالة في التقية) للشيخ نور الدين علي بن الحسين بن عبد العالي الكركي، المتوفي سنة 940، في مجموعة من كتب الخوانساري.

[ 400 ]

(5667: مقالة في تلافي عوارض الزلزلة) للحكيم المنجم الماهر أبي ريحان البيروني. (5668: مقالة في تناهي الاجسام) أولها: [ الحمد لله حمدا بغير نهاية... ] مرتب على عشرة فصول، في ضمن مجموعة من تصانيف الشيخ أبي علي سينا، كلها بخط شهاب البحراني في 737، عند السيد حسين الطبيب التبريزي في النجف. (5669: مقالة في جواز تقليد الميت) وجواز خلو الزمان من المجتهد الحي، للشيخ محمد بن جابر النجفي ذكرت في الرسالة. (5670: مقالة في الجوهر والعرض) وان شيئ واحد لا يكون جوهرا وعرضا في آن واحد، لابن سينا يوجد في كتب شيخ الاسلام الزنجاني. (5671: مقالة في الحث على صلاة الجمعة) للشهيد الثاني الشيخ زين الدين بن علي بن أحمد العاملي المستشهد سنة 966، طبعت مع رسالته في (صلاة الجمعة) وله أيضا مقالة في (قبلة الشامات). (5672: مقالة في حقيقة الرؤيا) فارسية في مجموعة بعد (الوجيزة) و (ميزان المقادير) الذين للمجلسي الثاني، وبعد المقالة رسالة في الديات الفارسية له ظاهرا، والمقالة أيضا له على الظاهر، بخط: [ اقل الخليفة محمد باقر بن الحاج عباس كتبها بامر السيد النجيب العالم العامل الفاضل الكامل مجتهد الزماني المير محمد طاهر الحسيني ساكن شيراز، والمتولي لمدرسة محمد صالح بيك... ]. يظهر جميع ذلك من مواضع من هذه المجموعة، وهي من كتب المولى محمد علي الخوانساري. (5673: مقالة في الخروج عن حد الترخص من محل الاقامة) للمحقق الكركي الشيخ علي بن عبد العالي، املاه علي بعض تلاميذه، وكتبه التلميذ بخطه في مجموعة عند السيد محمد باقر اليزدي.

[ 401 ]

(5674: مقالة في الخط) للشيخ أحمد رضا الباحث المشهور، أدرجها منشئ مجلة العرفان، وطبعت أيضا مستقلة بمطبعة العرفان. (5675: مقالة في الخفة والثقل) لارشميدس، مختصرة في ثلاثة أوراق، في مجموعة فيها البصائر من كتب المدرسة الفاضلية. (5676: المقالة في رد المنجمين) دروزي، كما في ملحق (فهرسة مجدوع: 345) نقلا عن ايوانف 633. (5677: مقالة في رد العامة) في قولهم أن عليا كثيرة الدعابة، لبعض الاصحاب، كتبه بخطه في مجموعة بالتماس صاحب المجموعة وهو السيد المير معين الدين أشرف بن السيد شريف الشريفي الجرجاني الشيرازي، في عصر الجمعة 10 محرم 978، والمجموعة في موقوفة الحاج مولى نوروز علي البسطامي بمشهد الرضا (ع). (5678: مقالة في الزيارة) وأنه يستمد الزائر من بركات المزور، للشيخ أبي علي الحسين بن عبد الله بن سينا، المتوفي 427، كتبه في جواب سؤال العارف أبي سعيد أبي الخير، في مجموعة علمية بخط المولى علي بن محمد أمين القاري الساروي في سنة 1100، عند السيد هادي بن السيد حسين الاشكوري، ومر جواب شبهة أبي سعيد أبي الخير من ان الشكل الاول دوري لابن سينا. (5679: مقالة في سجدات القرآن وأحكامها وآدابها) للشيخ البهائي، مختصرة قرب 40 بيتا، مع بعض مقالات آخر، عند السيد جعفر بن باقر بحر العلوم في النجف ونسخة بخط الشيخ شمس الدين محمد بن نصير الخمامي عن خط استاده [ جامع المعقول والمنقول المولى عبد الحكيم... ]. الذي كتبه عن خط البهائي والخمامي كتبه حدود سنة 1042، والنسخة عند الشيخ مشكور، وله أيضا مقالة فيما لا تتم به الصلاة. (5680: رسالة في شرح دعاء أبي حمزة في السحر) للسيد أبي القاسم جعفر بن الحسين بن قاسم بن محب الله الخوانساري، المتوفي سنة 1158، ذكرها حفيده في (الروضات).

[ 402 ]

(5681: مقالة في الطب) لمحمد بن زكريا الرازي الطبيب المتوفي سنة 311، يوجد في الرضوية مضمة إلى فصول البقراط، وجيزة في أربعة أوراق وقف سنة 1166. (5682: مقالة في طريقة القدماء والمتأخرين في استنباط الاحكام) لبعض تلاميذ المولى رفيع الجيلاني المدرس بالمشهد الرضوي، ذكر في آخرها ان الاخباري والاصولي اصطلاح جديد، وحكى عن شيخه المذكور أن من كان له ملكة استنباط المدلول من الدليل فهو عالم وإلا فهو جاهل مغرور، في مجموعة عليها تملك السيد محمد شريف بن فلاح، المتوفي قبل سنة 1191 ثم بحر العلوم ثم ابنه. (5683: مقالة في العام المخصص) للسيد ماجد بن هاشم بن علي بن مرتضى الحسيني الجد حفصي، المتوفي سنة 1022، اختار الحقيقية بمتصل والمجازية بمنفصل. أولها: [ اختلف الاصوليون في العام المخصص احقيقة أم مجاز... ]. موجود منضمة إلى رسالته في مقدمة الواجب في مكتبه سيدنا الشيرازي بسامراء. (5684: مقالة في العقل) للمعلم الثاني أبي نصر الفارابي، والنسخة في مكتبة راغب پاشا باسلامبول، ومكتبه السيد الشيرازي بسامراء، أولها: [ اسم العقل يقال على أشياء كثيرة... ]. وطبع في جملة من مقالاته في 1325، مر له (مقالة في بيان اغراض الحكيم 21: 398). (5685: مقالة في علاج الحزن) لاحمد بن محمد بن مسكوية الرازي. [ الحزن الم نفساني يعرض لفقد محبوب أو فوت مطلوب ]. طبع ضمن مجموعة في بيروت سنة 1911 م بمباشرة اليسوعيين. (5686: مقالة في علم الالهى) مختصرة للمحقق المير محمد محمد باقر الداماد، في مجموعة كتب المولى محمد علي الخوانساري، ومر رسائل متعددة بعنوان (العلم إلهى) و (العلم الباري) في (15: 317 - 320). (5687: مقالة في علم الالهى) للمولى محمد شريف القشميري، كتبه من تقرير استاده السيد الشاه تقي الدين محمد النسابة الشيرازي، المتوفي سنة 1019،

[ 403 ]

في مجموعة عند الشيخ هادي كشف الغطا. (5688: مقالة في عينية صفات الواجب) للحاج مولى محمد علي الجوشاني بخط ولده الشيخ حسن، تاريخه سنة 1231. أولها: [ كل كمال ممكن بالامكان العام يجب للواجب... ]. موجود في خزانة السيد الشيرازي بسامراء. (5689: مقالة في غيبة صاحب الزمان (ع)) للسيد عبد الكاظم النجفي، قال بعد الحمد: [ فقد سئلني بعض الاخوان ان أوضح له غيبة صاحب الزمان بتحرير هذه الرسالة... ]. والنسخة في ظهر (كنز العرفان) في خزانة شيخنا الشيراز. (5690: مقالة في فتح الباب) في النجوم، للشيخ محمد بن عبد الجليل السنجري، من الفضلاء في علم النجوم، قال السيد بن طاووس في الباب الخامس من (فرج المهموم): [ وصلنا هذا الكتاب مع كتابه (الزيجات) وكتاب ولده الشيخ أبي سعيد محمد بن محمد السنجري الموسوم ب‍ (تحويل سنى المواليد) ]. (5691: مقالة في الفرق بين الاصولي والاخباري) للسيد محمود الحسيني الخفري، تلميذ الحاج كريخان، ذكرنا تفصيله في ترجمته في (الكرام). (5692: مقالة في فضل صلاة الجماعة) للشيخ علي بن فضل بن هيگل الحلي، تلميذ أبي العباس أحمد بن فهد الحلي، والنسخة بخطه عند الصدر. (5693: مقالة في قبلة الشامات) وميلها عن الجنوب، مختصرة في 25 بيتا، للشهيد الثاني، يوجد عند الميرزا محمد الطهراني، وله ايضا مقالة في الحث على صلاة الجماعة (5694: مقالة في قتل الحمام) واستحباب التصدق عنه بدينار، للشيخ محمد ابن الشيخ قاسم بن الشيخ محمد بن جواد الكاظمي، كتبه في ظهر نسخة من (الكافي) في الجمعة الاولى من (ج 2 / 1095) وتلك النسخة بخط السيد نعمة الله بن حمزة العميدي الحسيني النجفي، فرغ منها سنة 996، وهي نسخة جيدة خطا وكاغذا، وعليها حواشي لمحمد إبراهيم بن القاسم، وبلاغات بخط العلماء في خزانة السيد مهدي آل حيدر الكاظمي.

[ 404 ]

(5695: مقالة في قل هو الله أحد) وانه ثلث القرآن، للمحقق الداماد يوجد ضمن مجموعة من تصانيفه، كما ذكرنا عند ذكر مقالته الاخرى، في مثل أمير المؤمنين 21: 398. (5696: مقالة في القوس والهالة) مبسوطة تقرب من 1000 بيت، للحسن بن الحسن بن الهيثم، كما على النسخة العتيقة. أولها: [ كل معنى يبحث عن حقيقة فانما يبحث بالنحو المجانس لنوعه، إلى قوله: أما الهالة فيكون ابدا على شكل دائرة ما لم يعرض لها عارض يفسدها واما القوس فيكون ابدا على شكل قطعة من دائرة... ]. نسخة بخط الشيخ محمد السماوي معها كتاب التفهيم في صناعة التنجيم لابي ريحان البيروني. (5697: مقالة في الكفر) فارسي في الرد على ما كتبه بعض النصارى وسماه (مقالة في الاسلام)، للشيخ محمد علي بن علي اصغر الطهراني الدولت آبادي الروضه خوان المعاصر، وجعل في خاتمته كتابه (دستور حكومت) في ترجمة عهد مالك الاشتر. (5698: مقالة فيما لا تتم به الصلاة من الحرير) للشيخ البهائي المتوفي 1031، يوجد عند السيد جعفر بن باقر بحر العلوم في النجف، وله أيضا (مقالة في سجدات القرآن). (5699: مقالة فيما ينبغي تقديمه على تعلم الفلسفة) وهو تسعة اشياء، للفارابي، طبع مع جملة من مقالاته في 1325، كما ذكرنا عند ذكر مقالته في الاخرى في العقل 21: 402. (5700: مقالة في المساحة ونسبة المحيط إلى القطر) لارشميدس، في مجموعة مع مقالته في الخفة والثقل في المدرسة الفاضلية. (5701: مقالة في المسهلات) للشيخ ابن سينا، في مجموعة بخط السيد بهاء الدين محمد الموسوي، عند السيد آقا التستري في النجف.

[ 405 ]

(5702: مقالة في مضطربة الدم) شرحا لقول العلامة في الارشاد: [ وإذا ذكرت المضطربة أول الحيض... ] أول المقالة: [ منك الامداد والارشاد... ] والمقالة للشيخ سليمان الماحوزي المتوفي 1121، ضمن مجموعة من رسائل الماحوزي، كلها بخط تلميذه الشيخ محمد بن سعيد بن محمد المقابي، فرغ من كتابة بعضها سنة 1144. والمجموعة في كتب السيد خليفة. (5703: مقالة في معالجة الاطفال) أيضا للشيخ ابن سينا، يقرب من ستين بيتا، مخروم أوله وأواسطه في تلك المجموعة التي عند السيد آقا بذلك الخط كما اشرنا في ذيل مقالة الشيخ في المسهلات. (5704: مقالة في قول أبي علي بن سينا): [ ان الحرارة في الرطب سوادا وفي ضده بياضا والبرودة بالعكس ]. للخواجه نصير الدين الطوسي، كتبها في جواب [ علامة العصر نجم الدين ]. في مجموعة عند الشيخ هادي كاشف الغطا. (5705: مقالة في مناقب أمير المؤمنين (ع)) للحافظ أبي مسعود أحمد بن الفرات بن خالد بن مسعود الرازي الشهيد، نزيل اصفهان، والمتوفي بها سنة 285 كما في (الشذرات) وترجمه (طبقات الحفاظ 2: 124) دخل اصفهان حاجا ولما رآى أهلها مجدا في سب الامير على المنابر رجح هدايتهم على الحج فبقى فيها أربع سنوات كل يوم يجلس في الجمامع العتيق برنگرزان ويحضره الناس ويملي عليهم كل يوم أربع منقبة عن النبي في حق صحابي لم يصرح باسمه بعد المدة الح عليه الناس بالكشف عن اسمه فانشأ هذه المقالة: [ انه أول من آمن وهاجر الهجرتين وصلى القبلتين وضرب بالسيفين ]. رأيت النسخة ضمن مجموعة فيها قطعة من (الاختصاص) وقطعة من (الخرايج) من كتب السيد محمد خليفة. أول سنده: [ أخبرنا الشيخ الرشيد محمد بن أبي عبد الله المدني ثم الاصفهاني اجازة، قال: حدثني الصدر الامام صدر الدين عبد الصمد، قال: حدثني والدي الصدر السعيد صدر الدين أبو شجاع محمد ابن عبد اللطيف الخجندي، قال: حدثني الامام فضل الله محمود الدينوري، قال:

[ 406 ]

حدثني أبو عبد الله الحسين بن محمد بن أبي منصور القزويني، قال: حدثني عبد الرحمان ابن سعيد بن الصمد الاصفهاني الشهرستاني، قال: حدثني الامام الحافظ قال: كنت في صحبة الامام الشهيد أبي مسعود أحمد بن الفرات الرازي: خرجنا لطلب الحج فلما وصلنا اصفهان فرأينا أهلها مظهرين سب أمير المؤمنين (ع) على المنابر، فقال أصحابي رأيت الاشتغال بهداية هؤلاء اهم من الحج، فأقام أربع سنوات ] إلى آخر ما اشرنا إليه. (5706: مقالة في المنع عن تقليد الميت) بل عن البقاء عليه. للمحقق الكركي، ومر في (4: 390 - 393) رسائل في هذا الموضوع. (5707: مقالة في الموسيقى) لافضل الحكماء بابا أفضل الدين الكاشانى. أولها: [ لحن آوازها بود بهم بر آورده از نغمه هاي مختلف... ]. يوجد ضمن مجموعة من مكتبة السيد الشيرازي، ويأتي في حرف (الموسيقى) رسائل متعددة في هذه الموضوع. (5708: مقالة في نسبة مفهوم الشيئ والوجود) أيضا لبابا أفضل أولها: [ بدانكه نخست لفظيكه معنى وى برهمه معاني عام بود لفظ چيز... ]. في مجموعة في مكتبة السيد الشيرازي بسامراء. (5709: مقالة في النفس) وانها ليست بمزاج البدن ولا كائنة عن مزاج البدن في 11 فصلا، لابن كمونة سعد بن منصور بن سعد، رأيته بخطه منضما إلى (اللمعة الجوينية) في مجلد في الخزانة الغروية. ويأتي رسائل متعددة بعنوان (النفس) في محلها. (5710: مقالة في نكاح أب المرتضع في أولاد صاحب اللبن) للمولى محمد فاضل بن محمد مهدي المشهدي، المجاز من الشيخ الحر والمجلسي الثاني. أوله. [ هذا تحقيق خبر وتوجيه اثر يتعلق بالرضاع، عن أبي جعفر الثاني في الكتب الثلاثة عن امرئة ارضعت لي صبيا فهل لي أن أتزوج بنت زوجها... ]. بخط السيد

[ 407 ]

محمد تقي بن محمد صادق الموسوي، عن خط المؤلف سنة 1090، وكتب عن خط السيد المذكور الشيخ محمد فاضل بن جعفر سنة 1148 عند الاردوبادي. (5711: مقالة في وجوب الاخذ بالكتاب والسنة) في جميع الاحكام ورجوع العوام إلى نقلة الاحاديث عن سيد الانام في الاصول والفروع من غير اشتراط تحصيل الدليل، لقوله تعالى: [ فاسألوا أهل الذكر، وكونوا مع الصادقين ] وقوله (ص): [ تارك فيكم الثقلين ] للشيخ عبد علي بخط الشيخ شبيب آل شيخ راضي سنة 1213. (5712: مقالة في وجوب الافتاء وبيان الحق على كل من علم به) للشيخ عز الدين الحسين بن عبد الصمد الحارثي، المتوفي سنة 984، منضمة إلى مقالة السيد ماجد في العام المخصص، أولها: [ يجب بيان الحق في أحكام الشرعية على كل من علم به مجتهدا كان أو غيره... ]. وفي آخرها عدم جواز التورع عن مال اليتيم المعرض للتلف بل يجب حفظه. (5713: مقالة في وجوب اوامر في الصلاة) وقد اختار أكثر الفقهاء استحبابها، للسيد الامير معز الدين محمد بن أبي الحسن الموسوي صاحب (ذخيرة يوم الجزاء) الذي فرغ منه 1032، والمقالة الملحقة بالذخيرة بخط مؤلفه، قال فيها: [ وقد استدلت على وجوبها في كتبنا الاستدلالية وفي رسالة عليحدة، سميتها بعيوان اللئالي ]. وذكر أنها 34 امرا ثمان في القيام وواحد في القرائة وعشرة في الركوع واثني عشر في السجود وثلاث في التشهد. (5714: مقالة في وجه التغليب في قوله تعالى: ما كنا أصحاب السعير) في سورة الملك، للشيخ البهائي، تعرض فيه لكلام البيضاوي، عند السيد جعفر بحر العلوم في النجف، ولعله جزء حاشيته علي البيضاوي. (5715: المقالة القاسمية) للشيخ قاسم بن الشيخ حسن محيي الدين الجامعي صاحب (الشعر المقبول) جواب عن المكتوب الادبي، للشيخ محمد طاها بن الشيخ نصر الله الحويزي النجفي. أوله: [ حمدك اللهم على هبتك... ]. توفي الشيخ نصر الله سنة 1346

[ 408 ]

(5716: المقالة الكافية في تعيين الفرقة الناجية) للسيد هادي بن السيد حسين الصائغ البحراني المولود 1302 بخطه عنده. (5717: مقاله ء مسلمان با نصراني) فارسي نظير (گفتار خوش يار قلى) طبع سنة 1336. (5718: المقالة النجفية في القارة الهندية) للشيخ عبد الرضا بن الشيخ عبد الحسين بن الشيخ محمد بن الشيخ على بن الشيخ الاكبر كاشف الغطاء النجفي، طبع يوم الجزاء) الذي فرغ منه 1032، والمقالة الملحقة بالذخيرة بخط مؤلفه، قال فيها: [ وقد استدلت على وجوبها في كتبنا الاستدلالية وفي رسالة عليحدة، سميتها بعيوان اللئالي ]. وذكر أنها 34 امرا ثمان في القيام وواحد في القرائة وعشرة في الركوع واثني عشر في السجود وثلاث في التشهد. (5714: مقالة في وجه التغليب في قوله تعالى: ما كنا أصحاب السعير) في سورة الملك، للشيخ البهائي، تعرض فيه لكلام البيضاوي، عند السيد جعفر بحر العلوم في النجف، ولعله جزء حاشيته علي البيضاوي. (5715: المقالة القاسمية) للشيخ قاسم بن الشيخ حسن محيي الدين الجامعي صاحب (الشعر المقبول) جواب عن المكتوب الادبي، للشيخ محمد طاها بن الشيخ نصر الله الحويزي النجفي. أوله: [ حمدك اللهم على هبتك... ]. توفي الشيخ نصر الله سنة 1346

[ 408 ]

(5716: المقالة الكافية في تعيين الفرقة الناجية) للسيد هادي بن السيد حسين الصائغ البحراني المولود 1302 بخطه عنده. (5717: مقاله ء مسلمان با نصراني) فارسي نظير (گفتار خوش يار قلى) طبع سنة 1336. (5718: المقالة النجفية في القارة الهندية) للشيخ عبد الرضا بن الشيخ عبد الحسين بن الشيخ محمد بن الشيخ على بن الشيخ الاكبر كاشف الغطاء النجفي، طبع بلسان الاردو والانگليزي كما في آخر (الانوار الحسينية). (5719: المقالة النورية في شرح الرسالة الكافورية) للحكيم محمد ولي، كتبه قبل سنة 1272، وفي هذا التاريخ كتب (شرح البحرانية) المذكور في الشرح، موجود في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني.

مكتبة يعسوب الدين عليه السلام الإلكترونية