الرئيسية  اتصل بنا  خارطة الموقع   
 
 
  إرسل لنا كتاب | أخبرنا عن خطأ  
أ ب ت  ...




طبقات المحدثين بأصبهان - عبد الله بن حبان ج 2

طبقات المحدثين بأصبهان

عبد الله بن حبان ج 2


[ 1 ]

طبقات المحدثين باصبهان والواردين عليها

[ 2 ]

جميع الحقوق محفوظة الطبعة الاولى 1408 ه‍ - 1988 م مؤسسة الرسالة بيروت - شارع سوريا - بناية صمدي وصالحة هاتف: 319039 241692 - ص ب 7460 برقيا بيوشران

[ 3 ]

طبقات المحدثين باصبهان والواردين عليها لابي محمد بن عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان المعروف بابي الشيخ الانصاري 274 - 369 ه‍. دراسة وتحقيق عبد الغفور عبد الحق حسين البلوشي الجزء الثاني مؤسسة الرسالة

[ 4 ]

بسم الله الرحمن الرحيم

[ 5 ]

الطبقة الخامسة (81) د س النعمان بن عبد السلام بن حبيب بن حطيط بن عقبة بن خثيم بن وائل بن مهانة بن تيم الله بن ثعلبة بن بكر بن وائل أبو المنذر قرأت نسبه على باب داره وهو أرفع من روى عن سفيان الثوري من الاصبهانيين وكان أبوه عبد السلام مع السلطان بأصبهان وخلف ضيعة فتركه النعمان ولم يأخذه وذكروا أنه بن عم يزيد بن زريع وقدم البصرة بأخرة فكتب عنه عبد الرحمن بن مهدي وحدث عنه وكذاك أبو عمر الضرير ومحمد بن المنهال وإبراهيم بن أبي سويد وسليمان الشاذكوني ويحيى بن حكيم وكان ممن ينتحل السنة وينتحل مذهب سفيان في الفقه وكان قد جالس أبا حنيفة وروى عنه وتوفى سنة ثلاث وثمانين ومئة وقيل سبعين

[ 6 ]

وحكى أبو عبد الله الكسائي قال بلغني أن رجل رأى في النوم كأن ملكا يقول لآخر وهو على سور المدينة اقلب فقال كيف أقلب والنعمان بن عبد السلام قائم يصلي سمعت أبا عبد الله محمد بن يحيى يقول من كان بأصبهان من أصحاب الثوري أرفعهم النعمان بن عبد السلام أبو المنذر وعصام بن يزيد جبر أبو سعيد وهو أرواهم وإسماعيل بن خليفة أبو هانئ القاضي والحسين بن حفص وعامر بن ناجية لم نخرج حديثه وشيبان شيخ لنا وإبراهيم بن أيوب الفرساني وعامر بن حماد وكان يرمي بالارجاء لم نخرج حديثه وإبراهيم بن قرة ومحمد بن يوسف بن العباد لم نخرج حديثه قال أبو أحمد ثنا محمد بن أيوب قال ثنا محمد بن المنهال قال ثنا النعمان بن عبد السلام الاصبهاني قال سألت سفيان بن عيينة ما كلب العقور قال كل شئ كابدك من السباع في الحرم فاقتله وقد روى عن ثلاثة من التابعين ومن غرائب حديثه ما حدثنا به إبراهيم بن محمد بن الحارث قال ثنا محمد بن المغيرة قال ثنا النعمان عن سفيان عن خالد الحذاء عن عكرمة عن بن عباس قال بعث الله محمدا صلى الله عليه وسلم ليظهره على الدين كله فديننا فوق الملل ورجالنا فوق نسائهم ولا يكون

[ 7 ]

رجالهم فوق نسائنا (89) ثنا محمد بن يحيى قال ثنا الهذيل بن معاوية قال ثنا إبراهيم بن أيوب قال ثنا النعمان عن مالك بن أنس عن محمد بن عجلان عن أبيه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للمملوك طعامه وشرابه ولا يكلف من العمل إلا ما يطيق تابعه إبراهيم بن طهمان

[ 8 ]

حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا أحمد بن معاوية قال ثنا إبراهيم بن أيوب قال ثنا النعمان عن مسعر عن زياد بن علاقة عن معاوية قال ما بعد هذه الآية لا يعلمها أحد من الجن والانس (90) حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد بن النعمان قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا النعمان عن مالك بن مغول عن الزهري عن سليمان بن يسار عن بن عباس أن امرأة من خثعم أو قال رجل من خثعم جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إن فريضة الله في الحج على عباده أدركت أبي شيخا كبيرا لا يستمسك بواسطة الرحل فأحج عنه قال نعم

[ 9 ]

(91) وحدثنا عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا الحسين بن الحسن قال ثنا إبراهيم بن أيوب عن النعمان عن ورقاء عن

[ 10 ]

عاصم عن أبي وائل عن مسروق عن عائشة أنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عذاب القبر حق (92) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا الهذيل بن معاوية قال ثنا

[ 11 ]

إبراهيم بن أيوب قال ثنا النعمان عن أبي العوام عن قتادة عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا سلمتم علي فسلموا على المرسلين فإنما أنا رسول من المرسلين (93) وثنا أحمد بن علي بن الجارود قال ثنا الحسين بن الحسن

[ 12 ]

المكتب قال ثنا إبراهيم بن أيوب قال ثنا النعمان عن شريك عن بيان عن رجل عن أنس بن مالك قال خدمت النبي صلى الله عليه وسلم عشر سنين فما قال لي قط أسأت (94) ثنا محمد بن يحيى قال ثنا موسى بن عبد الرحمن بن خالد

[ 13 ]

عن أبيه عن النعمان عن سفيان عن عمرو بن دينار وأبي الزبير عن جابر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط عنها ما كانت بها من أذى ثم يأكلها ولا يدعها للشيطان الحديث وروى عنه عبد الرحمن بن مهدي رواه سليمان عن عبد الرحمن بن مهدي عن النعمان بن عبد السلام عن أبي رجاء وكان جليسا للنعمان عن أبي قبيصة عن عمرو بن قيس في قوله تعالى وجعلني مباركا أينما كنت قال مؤدبا ومعلما وروى أحمد الدورقي عن عبد الرحمن بن مهدي عن النعمان بن عبد السلام قال قيل للفضيل بن غزوان إن فلانا ذكرك قال لاغيظن من أمره قال ومن أمره قال الشيطان حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد بن النعمان قال ثنا محمد بن عامر قال سمعت محمد بن المغيرة قال سمعت النعمان وأنشد مثلا للدنيا أراها وإن كانت تحب كأنها سحابة صيف عن قليل تقشع حدثنا أحمد قال ثنا محمد قال ثنى قطري قال سمعت النعمان ينشد

[ 14 ]

وإن امرأ يمسي ويصبح سالما من الناس إلا ما جنى لسعيد وروى عنه من الائمة بأصبهان وكتبوا عنه أبو سفيان صالح بن مهران وإبراهيم بن أيوب صاحب الثوري وعامر بن إبراهيم ومحمد بن زياد ومحمد بن المغيرة ومحمد بن يوسف نزيل الكرج ويوسف بن مهران وغيرهم من الاجلة ثنا محمد بن أحمد بن عمرو قال ثنا رسته قال قال أبو سفيان قال النعمان في امرأة قبضت مهرها قال وتركته لسنة واحدة ليس عليها أن تزكي لما مضى من السنين حدثنا محمد بن أحمد قال ثنا رسته قال سمعت عبد الله بن بكر السهمي يقول قدم علينا النعمان بن عبد السلام فتزوج أختا لي فحكى قصته قال السهمي فكان يعجبني جميع خصاله إلا خصلة واحدة كان يشتهي الشئ فيشتريه بأربعة دراهم خمسة دراهم فيأكله وحده ثنا محمد بن يحيى بن مندة قال ثنا محمد بن عيسى الزجاج قال

[ 15 ]

ثنا محمد بن المغيرة قال ثنا النعمان قال ثني شيخ ثقة يعني أباه قال العلم علمان علم الدين وعلم العربية وسائره علاوة فإن أحسنه رجل فحسن وإن لم يحسنه لم يضر

[ 16 ]

(82) أبو هانئ إسماعيل بن خليفة ولي قضاء أصبهان روى عن إسماعيل بن أبي خالد ومجالد والثوري ومبارك بن فضالة وروى عنه الحسين بن حفص وعامر المؤذن وإبراهيم بن أيوب وأبو سفيان ويروي عنه ابنه سعيد بن أبي هانئ وحكى محمد بن يحيى بن مندة عن سعيد بن أبي هانئ عن أبيه قال أتيت الاعمش فسألته أن يحدثني فضربني أو كما قال (95) حدثنا عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا عقيل بن يحيى

[ 17 ]

قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا أبو هانئ إسماعيل بن خليفة عن سفيان الثوري عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة (96) ومما تفرد به ما حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن داود والهذيل بن معاوية قالا ثنا إبراهيم بن أيوب قال ثنا أبو هانئ عن محمد بن الربيع بن عم الثوري عن الثوري عن حماد بن يحيى عن بن أبي مليكة عن عائشة قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم من حوسب عذب حدثنا أبو عبد الرحمن بن المقري قال ثنا حسين المكتب قال ثنا

[ 18 ]

إبراهيم بن أيوب عن أبي هانئ عن مبارك بن فضالة عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر أنه كان ينهى عن متعة الحج فقيل له إنه ليس لك إنها لفي كتاب الله ما نسخت حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا سعيد بن أبي هانئ عن أبيه

[ 19 ]

عن مجالد عن أبي الوداك عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أول من يدخل الجنة أنا وأمتي فيحشر الناس فيتبع كل أمة ما كان يعبد فيساقون إلى النار فيأتينا آت فيقول قوموا فخذوا سبيل الناس فنقول إنا لسنا منهم إنما كنا نعبد الله فذكر الحديث

[ 20 ]

(98) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم بن عامر قال ثنا أبي عن أبي هانئ عن شريك عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر قال رمقت النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في ركعتي الفجر بقل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد

[ 21 ]

(83) محمد بن يوسف بن معدان بن سليمان أبو عبد الله المعروف بعروس الزهاد وكان يسكن جورجير وكانوا ثلاثة إخوة محمد وعبد الرحمن وعبد العزيز بنو يوسف مات محمد بن يوسف بالمصيصة وقبر إلى جنب قبر مخلد بن الحسين لم أر روى حديثا مسندا عنه أحد إلا حديثا رواه علي بن سعيد العسكري قال (99) حدثنا أحمد بن محمد بن أبي أسلم الرازي قال ثنا عبد الله بن

[ 22 ]

عمران الاصبهاني قال ثنا عامر بن حماد الاصبهاني عن محمد بن يوسف الاصبهاني عن عمر بن صبح عن أبان عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يحول الله يوم القيامة ثلاث قرى من زبرجدة خضراء تزف إلى أزواجهن عسقلان والاسكندرية وقزوين حدثني سالم بن عصام قال ثنا عبد الرحمن بن عمر رسته قال سمعت يحيى القطان يقول ما رأيت رجل أفضل من محمد بن يوسف حدثني أحمد بن يحيى بن زهير قال ثنا محمد بن منصور الطوسي قال ثنا عبيد بن جناد قال ثنا عطاء بن مسلم قال كان محمد بن

[ 23 ]

يوسف الاصبهاني يختلف إلي عشرين سنة لم أعرفه يجئ إلى الباب فيقول رجل غريب يسأل ثم يخرج حتى رأيته يوما في المسجد فقيل هذا محمد بن يوسف الاصبهاني فقلت هذا يختلف إلي مذ عشرين سنة لم أعرفه وفي غير هذا الحديث قال قدم بن المبارك المصيصة فسأل عنه فلم يعرف فقال بن المبارك من فضلك لا تعرف حدثنا أبو محمد بن أبي حاتم الرازي قال ثنا أحمد بن عصام قال بلغني أن بن المبارك كان يسمي محمد بن يوسف عروس الزهاد وحكى محمد بن يحيى عن بعضهم قال رأيت محمد بن يوسف يدفن كتبه ويقول هب أنك قاض فكان ماذا هب أنك مفت فكان ماذا هب أنك محدث فكان ماذا حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم بن عامر قال ثنا أبو سفيان قال قال محمد بن يوسف ليس هذا بزمان يبتغى فيه الفضل هذا زمان يبتغى فيه السلامة قال وسمعته يقول لقد خاب من كان حظه من الله عزوجل الدنيا

[ 24 ]

حدثنا أحمد بن الحسين الحذاء قال ثنا أحمد بن إبراهيم قال سمعت رجلا من أهل أصبهان يحدث بن مهدي قال كتب أخو محمد بن يوسف إلى أخيه يشكو إليه جور العمال فكتب إليه محمد يا أخي بلغني كتابك وأنه ليس ينبغي لمن عمل بالمعصية أن ينكر العقوبة وما أرى ما أنتم فيه إلا من شؤم الذنوب حدثنا محمد بن يحيى بن مندة قال حدثني محمد بن عصام قال سمعت أبي يقول جاء محمد بن يوسف بكتاب من البيت فقال لي أحب أن ألقى سفيان فأدخلته عليه فلما خرج قال يا ناس إن لم يدركه عجب حدثنا محمد بن أحمد الزهري قال ثنا إبراهيم بن عامر قال قال أبو سفيان سمعت محمد بن يوسف يقول لقد خاب من كان حظه من الله عز وجل الدنيا وثنا محمد قال ثنا إبراهيم قال ثنا أبو سفيان قال كان محمد بن يوسف كثيرا مما يتمثل بهذا البيت إذا كنت في دار الهوان فإنما ينجيك من دار الهوان اجتنابها حدثنا محمد قال ثنا إبراهيم قال ثنا أبو سفيان قال قال محمد بن يوسف ليس ذا زمانا يبتغي فيه الفضل هذا زمان يبتغي فيه السلامة

[ 25 ]

(84) عبد الرحمن بن يوسف أخوه حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو ثنا رسته ثنا عبد الرحمن بن يوسف قال سمعت عثمان بن زائدة يقول سمعت عبد العزيز بن أبي داود يقول آن أكرموا بهثت أرد هندم مسيرخوا هم سمعت أبا صالح الخطيب غير مرة يحكي عن محمد بن إبراهيم الحافظ ثني حفص بن معدان ثني عبد الرحمن بن يوسف ثني زيد المصيصي عن عبد الواحد بن زيد في قوله تعالى وامتازوا اليوم أيها المجرمون قال بايدمردمان بدكاران ازميان أنيكان برآئند وحكى أسيد بن عاصم قال دخلنا على عبد الرحمن بن يوسف وهو يقرأ فقال لو عقلنا لاكتفينا بهاتين الآيتين إن الابرار لفي نعيم وإن الفجار لفي جحيم حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو ثنا رسته قال سمعت عبد الرحمن بن يوسف يقول ما رأيت أحدا قط أفضل من أبيك صحبته ستين سنة

[ 26 ]

ما تعيبت عليه في شئ قط رحمه الله حكى عبد الله بن محمد بن العباس عن محمد بن عاصم قال سمعت أبا سفيان يقول سمعت عبد الرحمن بن يوسف يقول يروى عن بعضهم قال طلب الحلال فريضة على كل مسلم وحكى عن أبي أيوب الشاذكوني أنه سمع في مجلسه ضجة فقال ما لهم قال أهل اليهودية والمدينة فقال الشاذكوني اسكتوا فإن لهم ثلاثة أناس لم يكن في زمانهم مثلهم محمد بن يوسف وعبد الرحمن بن يوسف وأبو سفيان وحكى محمود بن أحمد بن الفرج عن سليمان الشاذكوني قال أخرجت أصبهان ثلاثة أناس لم أر مثلهم محمد بن يوسف في زهده وعبد الرحمن بن يوسف في عقله وأبو سفيان في رقته حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال ثنا إبراهيم بن عامر قال ثنا

[ 27 ]

أبو سفيان قال ثنا عبد الرحمن بن يوسف قال كتب إلي أخ لي من الكوفة بلغنا عن أبي بكر أنه قال اللهم إني أسألك الذل عند النصف من نفسي والزهد فيما جاوز الكفاف حدثنا أبو العباس الجمال عن شيخ له عن أبي سفيان قال كنت مع عبد الرحمن بن يوسف في طريق اليهودية فتلقاه نصراني فسلم عليه وأكرمه في مسألته إكراما أنكرته عليه فلما ولى قلت تصنع بهذا النصراني هذا الصنيع قال إنك لا تدري ما صنع هذا بأخي قلت وما صنع قال هذا رجل من أهل الرقة نزل أخي مع تسعة من العباد قرية لهم فقال لغلامه انظر من في القرية فرجع إليه فقال في القرية قوم في وجوههم سيماء الخير قال فجاء فنظر إليهم فتوسم فيهم الخير فرجع إلى منزله حمل إليهم مائة ألف درهم يوصلهم بها وقال استعينوا بها على ما أنتم فيه فأبى واحد منهم أن يقبل منه شيئا حدثنا أبو صالح بن المهلب قال ثنا محمد بن عاصم قال جرى عند عبد الرحمن بن يوسف الرحمة فقلت إنا نرجوا رحمة الله فقال عبد الرحمن إنما يرجوها من يعمل

[ 28 ]

(85) محمد بن أبان بن الحكم العنبري ويكنى أبا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر بن حيوان بن أخزم بن ذهل بن ذؤيب بن عمرو بن عنبر العنبري كوفي قدم أصبهان وهو عم محمد بن يحيى بن أبان سمع منه بعد المائتين روى عن الثوري وأبي حنيفة وزفر وحدث عنه سهل بن عثمان (100) حدثنا أبو سعيد أحمد بن محمد بن سعيد قال ثنا سهل بن

[ 29 ]

عثمان العسكري قال ثنا محمد بن أبان عن محمد بن مروان عن العلاء بن المسيب عن أبيه عن عبد الله بن مسعود قال قال النبي صلى الله عليه وسلم أنا زعيم بقصر في أعلى الجنة وقصر في وسط الجنة وقصر في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا ولمن ترك الكذب وإن كان لاعبا ولمن حسن خلقه (101) حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال ثنا محمد بن عمر بن

[ 30 ]

يزيد الزهري قال ثنا محمد بن أبان العنبري قال ثنا معلى بن هلال عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أبصر أحدكم أخاه قتيلا أو مصلوبا فليصل عليه (102) حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال ثنا محمد بن عمر قال ثنا محمد بن أبان قال ثنا عمرو بن شمر عن عطاء بن السائب قال سمعت عبد الرحمن بن سابط قال سمعت جابر بن عبد الله يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من أبغض الناس إلى الناس قالوا الله ورسوله أعلم قال فإن أبغض الناس إلى الناس أسألهم لهم وألحهم عليهم ثم قال أتدرون من أحب الناس إلى الله قالوا الله ورسوله أعلم قال أحب الناس إلى الله أسألهم له وألحهم عليه في الطلب قلنا صدق الله ورسوله

[ 31 ]

(103) حدثنا محمد قال ثنا محمد بن أبان قال ثنا معلى بن هلال عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم خطبهم في العيدين متوكئا على العنزة قائما ولم يخرج له منبر (104) حدثنا محمد بن أحمد قال ثنا محمد بن عمر قال ثنا محمد بنأبان قال ثنا سفيان عن أبي نضرة عن أبي هارون عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا فرغ من صلاته قال سفيان لا أدري قبل التسليم أو بعد التسليم يقول سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين هكذا رواه وهو عند الناس عن سفيان عن أبي هارون عن أبي سعيد

[ 32 ]

(105) حدثنا أبو عبد الرحمن بن المقرئ قال ثنا أحمد بن معاوية بن الهذيل قال ثنا محمد بن أبان العنبري قال ثنا النضر بن منصور عن أبي الجنوب عن علي قال كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ جاء أهل الذمة فقالوا اكتب لنا كتابا نأمن به من بعدك قال نعم أكتب لكم ما شئتم إلا معرة الجيش وسفه الغوغاء فإنهم قتلة الانبياء

[ 33 ]

(106) حدثنا محمد ثنا أحمد بن يعقوب بن الهذيل ثنا محمد بن أبان العنبري ثنا سفيان ثنا عمارة بن القعقاع عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال نهاهم النبي صلى الله عليه وسلم عن الوصال قالوا إنك تواصل قال إني لست مثلكم إني أطعم وأسقى

[ 34 ]

(86) خت 4 يعقوب بن عبد الله بن سعد الاشعري القمي يكنى بأبي الحسن روى عنه جرير بن عبد الحميد وعبد الرحمن بن مهدي وعامة من أدركه من أهل العراق وكان جرير إذا مر به يعقوب القمي يقول هذا مؤمن آل فرعون (107) أخبرنا أبو يعلى الموصلي قال ثنا أبو الربيع الزهراني قال ثنا جرير عن يعقوب عن جعفر بن أبي المغيرة عن سعيد بن جبير أن جبريل أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال أقرئ عمر السلام وأخبره أن رضاه حكم وغضبه عز

[ 35 ]

حدثنا محمد بن يحيى قال سمعت محمد بن حمزة يقول تحول يعقوب القمي عن قصبة قم إلى قرية خارجة من قم فكان يقول في كل يوم أو في أوقات لخادمه أشرف على أهل القرية هل خسف بهم البارحة وليعقوب أحاديث يتفرد بها من ذلك (108) أخبرنا أبو يعلى الموصلي قال ثنا أبو الربيع الزهراني قال ثنا يعقوب القمي قال ثنا عيسى بن جارية عن جابر بن عبد الله قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بقتل الكلاب فجاء بن أم مكتوم فقال يا رسول الله إن منزلي شاسع ولي كلب فرخص له أياما ثم أمر بقتله

[ 36 ]

(109) أخبرنا أبو يعلى قال ثنا أبو الربيع قال ثنا يعقوب أنا عيسى بن جارية عن جابر قال جاء بن أم مكتوم إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إني رجل مكفوف البصر شاسع الدار وكلمه في الصلاة أن يرخص له أن يصلي في منزله فقال أتسمع الاذان قال نعم قال ائتها ولو حبوا

[ 37 ]

(87) إبراهيم بن قرة القاشاني الاصم من أصحاب الثوري صنف له الجامع روى عنه إبراهيم بن أيوب وأبو حجر عمرو بن رافع وابن حميد وكان من الثقات وكان الثوري يحدثه في أذنه سمعت محمد بن يحيى بن مندة يقول إبراهيم بن قرة صاحب سفيان وكان من أهل قاشان فحدثني محمد بن الصباح القاشاني قال كان إبراهيم في أذنه ثقل فبلغني أن الثوري وصفه له وكان يحدثه في أذنه (110) حدثنا محمد بن شعيب قال ثنا محمد بن حميد قال ثنا

[ 38 ]

إبراهيم بن قرة عن سفيان الثوري عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أول مسجد وضع في الارض الكعبة ثم بيت المقدس وكان بينهما خمسمائة عام (111) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا بن حميد قال ثنا إبراهيم بن قرة عن أبي حفص المقرئ عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن

[ 39 ]

أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال صوم عاشوراء يكفر سنة وكان له بن يقال له

[ 40 ]

(88) إسحاق بن إبراهيم بن قرة خرج إلى مصر وقد كان سمع من أبي حفص الفلاس وغيره وحدث بمصر حدثنا أبو صالح محمد بن يعقوب قال ثنا أحمد بن معاوية قال ثنا إبراهيم بن أيوب عن إبراهيم بن قرة أو أخيه عبد الرحمن عن إبراهيم بن قرة عن الحسن في قوله تعالى إن الله يأمر بالعدل والاحسان قال العدل التوحيد والاحسان الصلاة وإيتاء ذي القربى قال مالك في أقاربك وينهى عن الفحشاء قال الزنى والمنكر قال الشرك والبغي قال قطيعة الرحم

[ 41 ]

(89) شيبان بن زكريا المعالج حدثنا محمد بن جعفر الاشعري قال ثنا عبد الرحمن بن عمر رسته قال ثنا أبو سفيان قال ثنا شيبان بن زكريا عن عباد بن كثير عن شعيب بن الحبحاب عن الشعبي عن فاطمة بنت قيس قالت أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بطوق فيه سبعون مثقالا فقلت يا رسول الله خذ حق الله منه فأخذ منه دينارا وثلاثة أرباع دينار

[ 42 ]

وروى محمد بن عاصم عن أبي سفيان عن شيبان قال تعلمت من سفيان خصلتين أحب إلي من جيمع ما سمعت منه قال قدم النية ثم أتبعها والثانية عجب للمؤمن كيف يعجب بعمله وهو الذي يمن عليه وحدثنا يوسف بن محمد المؤذن قال ثنا محمد بن عاصم قال ثنا أبو سفيان قال سمعت شيبان يقول والموفون بعهدهم إذا عاهدوا قال بيماني كه كره بدي براست داري حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو قال ثنا رسته قال سمعت أبا سفيان يقول سمعت شيبان بن زكريا يقول صليت إلى جنب أبي حنيفة فلم يتم الركوع والسجود فلما سلم ذكرت ذلك له فقال لو همك صلاتك شغلتك عن صلاتي

[ 43 ]

(90) عنبسة بن أبي حفص الاصبهاني يروي عن الحسن وعكرمة وابن سيرين ومجالد سمع منه بأصبهان شعبة بن عمران وعامر بن إبراهيم (113) حدثنا بن عامر عن أبيه عن جده عن عنبسة عن الحسن عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أدركته صلاة الصبح وهو جنب فلا يصوم ذلك اليوم

[ 44 ]

(91) ت س ق محمد بن سليمان بن عبد الرحمن الاصبهاني يكنى أبا علي توفي سنة إحدى وثمانين ومائة يروي عن سهيل بن أبي صالح ومنزله بسنبلان (114) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا محمد بن بكير

[ 45 ]

قال ثنا محمد بن سليمان بن الاصبهاني عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صلى اثنتي عشرة ركعة في يوم سوى المكتوبة بني له بيت في الجنة اثنتين قبل الفجر وأربعا قبل الظهر وركعتين قبل العصر واثنتين بعد المغرب (115) حدثنا عبد الله بن محمد قال ثنا محمد بن بكير قال ثنا

[ 46 ]

محمد بن سليمان بن الاصبهاني عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم مدمن خمر كعابد وثن

[ 47 ]

(92) عمران بن الحصين الاصبهاني لم أر له ذكرا إلا في هذا الحديث حدثنا إسحاق بن ممك قال ثنا أحمد بن محمد بن أبي مسلم قال ثنا عبد الرحمن بن سفيان الملطي قال ثنا أبو عتبة قال ثنا عمران بن الحصين الاصبهاني عن عبد الرحمن بن هرمز الاعرج عن أبي هريرة قال يؤتى بعبد غدا في القيامة فيوقف بين يدي الله فيقول له عبدي لم لم تعمل لم لم تدعني فأستجيب لك لم لم تنظر إلى ولي لي في دار الدنيا فتحبه فأهبك اليوم له

[ 48 ]

(93) م 4 أبو داود الطيالسي سليمان بن داود بن الجارود من أهل البصرة قدم أصبهان بعد المائتين وولد سنة ثلاث وثلاثين ومائة وتوفي سنة أربع ومائتين وهو بن إحدى وسبعين سنة حدثنا بذلك محمد بن الحسين ثنا عمرو بن علي حدث عنه جرير بن عبد الحميد حدثنا محمد بن أحمد بن تميم قال ثنا محمد بن حميد قال ثنا جرير عن أبي داود عن شعبة عن منصور عن مجاهد قال كان بن عباس إذا أراد أن يتحف رجل بتحفة سقاه من ماء زمزم

[ 49 ]

حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال سمعت أبا مسعود يقول ما رأيت أحدا أكثر في شعبة من أبي داود أخبرنا إسحاق بن أحمد قال سمعت حفص بن عمر المهرباني قال كان وكيع يقول أبو داود جبل العلم أخبرنا إسحاق بن أحمد قال سمعت رسته يقول سمعت بن مهدي يقول وقيل له إن أبا داود لا يرفع يديه بأصبهان إذا ركع وإذا رفع رأسه من الركوع فسألني عن ذلك فقلت يرفعهما جميعا تحت ثيابه فقال بئس ما صنع ألا يظهر فيراه الناس فيقتدوا به أخبرنا إسحاق بن أحمد قال سمعت حفص بن عمر يقول سمعت أحمد بن شاذان بأصبهان يقول سمعت عن أبي داود ستين ألف حديث لم نر معه كتابا قط حدثنا أبو عبد الله بن أسيد قال ثنا علي بن أحمد بن النضر قال سمعت علي بن المديني يقول ما رأيت أحفظ من أبي داود الطيالسي حدثنا محمد بن عبيدة قال ثنا أبو مسعود قال سألت أحمد بن

[ 50 ]

حنبل عن أبي داود فقال أبو داود عندنا ثقة صدوق فقلت إنه يخطئ قال يحتمل له حدثنا علي بن رستم قال ثنا عمرو بن سعيد قال سمعت أبا داود يقول حدثني قيس بن الربيع قال فصاح الناس فقالوا لا حاجة لنا في قيس فقال أبو داود لا تفعلوا فإني سمعت شعبة يقول كلما جالست قيسا ذكرت أصحابي الذين مضوا فقالوا لا حاجة لنا في قيس فقال إن في صدري لقيس سبعة آلاف تتلجلج في صدري لست أخرج منها شيئا حتى ألقى الله تعالى خذوا في شعبة عن عمرو بن مرة حدثنا علي بن رستم قال سمعت أبا سعيد صالح بن الصباح يقول سمعت عبيد الله بن عمران يقول سألني بن عيينة فقال أبو داود عندكم قلت نعم نحتاج إليه فقال أهل الحرمين إليه أحوج وذكر مشايخنا أن أبا داود كان يقدم أصبهان فيما بين الستينات ومعه طيالسته فيهديها إلى الرؤساء فكان كل من أهدى إليه طيلسانا يعطيه لثمنه ألف درهم وكان رؤساء البلد يعطونه الالوف فيمتنع من أخذها ويقيم أشهرا ويحدث فإذا خرج صحبه قريب من ثلاثين ألف درهم وحكي عن محمد بن عاصم قال ما رأيت أبا داود يملي إلا من حفظه وحكى عامر بن إبراهيم عن أبي داود قال كتبت عن ألف شيخ وذكر أن أصله من فارس

[ 51 ]

(94) س بكر بن بكار أبو عمرو القيسي من أهل البصرة قدم أصبهان سنة ست ومائتين روى عن بن عون وشعبة والثوري وفطر بن خليفة حدث عنه أبو داود الطيالسي رواه أحمد بن بطة قال ثنا محمد بن عاصم قال ثنا أبو داود قال ثنا بكر بن بكار قال ثنا الجريري قال قال عمر بن الخطاب ما غبطنا أحدا على تعزية ما غبطنا أهل اليمن يقولون عند التعزية لا يفتنكم الله ولا يحرمكم أثابكم الله ثواب الصابرين وأوجب لكم الصلاة والرحمة حدثنا علي بن رستم قال ثنا محمد بن عيسى الزجاج قال سألت

[ 52 ]

أبا عاصم عن بكر بن بكار فقال ثقة وسألت أشهل عنه فقال ثقة ومما حدث من غرائب حديثه ما تفرد به حدثنا علي بن الصباح قال ثنا يونس بن حبيب قال ثنا بكر بن بكار قال ثنا شعبة عن قتادة عن عكرمة عن عبد الله بن عمرو قال قال النبي صلى الله عليه وسلم سيد الريحان الحناء

[ 53 ]

(117) وحدثنا محمد بن يعقوب أبو صالح قال ثنا سعيد بن بشر قال ثنا بكر قال ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق قال قال النبي صلى الله عليه وسلم فيمن وقع بجارية امرأته إن استكرهها فهي حرة ولها عليه مثلها وإن طاوعته فهي أمة ولها عليه مثلها حدثنا أبو جعفر محمد بن العباس قال ثنا النضر بن هشام قال ثنا بكر قال ثنا قرة بن خالد عن عطية عن أبي سعيد أن النبي

[ 54 ]

صلى الله عليه وسلم قال ما من أحد إلا ضرب على سماخه بجرير معقد فإن هو استيقظ حلت عقدة وإن استيقظ وتوضأ انحلت عقدة أخرى وإن قام فصلى انحلت العقد كلها وان هو لم يستيقظ ولم يتوضأ ولم يصل أصبح العقد كلهن كهيئتها وبال الشيطان في أذنه (119) وحدثنا إبراهيم بن محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم بن

[ 55 ]

سعدان قال ثنا بكر قال ثنا أبو عامر الخزاز عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من فاتته صلاة العصر فكأنما وتر أهله وماله

[ 56 ]

(95) م ق الحسين بن حفص بن الفضل بن يحيى بن ذكوان بن جريج بن محمد بن عبد الله بن همدان يكنى بأبي محمد توفي سنة ثنتي عشرة ومائتين من ناقلة الكوفة من همدان وكان له بنون ماتوا قبل أبيهم أحمد ومحمد وإبراهيم حدثنا محمد بن أحمد بن أبي يحيى قال سمعت أحمد بن محمد بن الحسين يقول سمعت جدي يقول حج سفيان الثوري على حماري حدث عن الحسين بن حفص سعيد بن سليمان الواسطي ويحيى بن حكيم حدثنا بن الجارود قال ثنا أحمد بن مهدي قال ثنا سعيد بن

[ 57 ]

سليمان قال ثنا حسين بن حفص الاصبهاني قال ثنا سفيان الثوري قال قال محارب بن دثار إني لادع الثوب الجديد لن ألبسه مخافة أن يحدث في جيراني حسدا لم يكن وحدث عنه محمد بن يحيى المكي صاحب الفضيل بن عياض وابن عيينة (120) حدثنا عبد الله بن بندار قال ثنا محمد بن يحيى المكي قال ثنا الحسين بن حفص عن هشام بن سعد عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن عبد الرحمن الصنابحي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا توضأ الرجل فمضمض خرجت خطاياه من فيه وإذا

[ 58 ]

استنثر خرجت خطاياه من أنفه وإذا غسل وجهه خرج خطايه من وجهه حتى من أشفاره فإذا غسل يديه خرجت خطاياه من يديه حتى من تحت أظفاره فإذا غسل رجليه خرجت خطاياه من رجليه حتى من تحت أظفاره فإذا مسح برأسه خرجت خطاياه من رأسه حتى من شعرات رأسه حكى أبو بكر بن أبي خيثمة قال سمعت عبد الله بن شيبة بصنعاء يقول سمعت حسين بن حفص الاصبهاني يقول قال لي سفيان الثوري بمكة يا حسين إذا رجعت إلى أصبهان فأكثر من شرب اللبن فإن لبنكم طيب والحسين أول رجل نقل إلى أصبهان الفقه والحديث وكان عمرو بن

[ 59 ]

علي وأبو مسعود يقدمان كل سنة على الحسين فيأخذان منه وظيفة كانت لهما من صلته وللحسين أحاديث كثيرة يتفرد بها من ذلك ما (121) حدثنا به محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن داود قال ثنا

[ 60 ]

الحسين بن حفص قال ثنا عكرمة بن إبراهيم عن هشام عن يحيى عن قتادة عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ثلاث منجيات خشية الله في السر والعلانية والعدل في الغضب والرضا والقصد في الغنى والفقر وثلاث مهلكات هوى متبع وشح مطاع وإعجاب المرء بنفسه (122) وحدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله قال ثنا

[ 61 ]

الحسين قال ثنا عكرمة عن هشام عن يحيى عن عبد الحميد بن ذكوان عن سالم بن عبد الله عن عبد الله بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من أمسك الكلب فإنه ينقص من عمله كل يوم قيراطان إلا كلب صيد أو ماشية وكان الحسين بن حفصة صاحب كتاب قليل الخطأ يخطئ عليه الغرباء ومن ذلك حديث رواه أبو قلابة في إسناده (123) لا تقوم الساعة حتى تكون خصوماتهم في ربهم وحديث رواه رستة عن الحسين في إسناده (124) إن الله وملائكته يصلون على الذين يصلون الصفوف لم يروه إلا رستة

[ 62 ]

وحديث رواه عمر بن شبة عن الحسين في إسناده (125) تحشرون حفاة عراة وقد أخرجت هذه الاحاديث في فوائد الاصبهانيين (126) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن داود قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا عكرمة بن إبراهيم عن هشام الدستوائي عن يحيى بن أبي كثير عن أيوب بن عتبة عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم من أدرك من الصلاة ركعة فقد أدرك

[ 63 ]

(127) حدثنا أبو علي بن إبراهيم قال ثنا أسيد بن عاصم قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا هشام بن سعد عن زيد بن أسلم قال كتب الاشعريون إلى أبي موسى وأبي عامر كلما رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يدعو الله على الاسد فإنه قد أكل مواشينا فكلما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم إن الاسد أكل ابنا لحواء وكانت حواء تسب الاسد فقام الاسد يسب حواء فذهبت حواء إلى آدم فجاء آدم إلى الاسد فقال تأكل ابنها وتسبها اخسأ قال فطأطأ رأسه فلا يقدر أن يرفع رأسه فقال صلى الله عليه وسلم إن شئتم قطعت له من أموالكم شيئا ولا يعدوه إلى غيره قالوا ما تطيب أنفسنا

[ 64 ]

له بشئ فقال دعوه يجالسكم وتجالسوه فما أصاب فهو رزق رزقه الله قال أسيد سمعت الحميدي ذكر هذا الحديث فقال لم نجده إلا عند الاصبهاني الحسين بن حفص

[ 65 ]

(96) شعبة بن عمران وكان ممن يسمع الحديث مع النعمان يكنى أبا رافع وكان يرى الارجاء وينازع النعمان بن عبد السلام (128) حدثنا محمد بن عامر قال ثنا عمي قال ثنا أبي قال ثنا

[ 66 ]

شعبة بن عمران وكان ممن يسمع الحديث مع النعمان بن عبد السلام عن الحسن بن عمارة عن سلمة بن كهيل وزبيد عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزى عن أبيه عن أبي بن كعب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقنت في الوتر قبل الركوع

[ 67 ]

(97) إبراهيم بن أيوب الفرساني سمع من سفيان الثوري ومبارك بن فضالة سمعت عبد الله بن محمد بن الجعد يقول رأيت إبراهيم بن أيوب الفرساني مخضوب الرأس واللحية وكان غضن الوجه من كبر سنه وحكى أبو صالح الوراق قال سمعت أحمد بن معاوية بن الهذيل يقول ما أعرف لابراهيم بن أيوب فراشا مذ أربعين سنة حدثنا أبو صالح قال ثنا مسعود بن يزيد قال ثنا إبراهيم بن أيوب ثنا سفيان الثوري عن ثور عن نافع عن بن عمر أنه كان يغسل قدميه

[ 68 ]

بأكثر من سائر وضوئه قال أبو صالح كان محمد بن يحيى يتعجب من هذا الحديث ويستغربه (129) حدثنا أبو أسيد قال ثنا النضر بن هشام قال سمعت إبراهيم بن أيوب الفرساني قال سمعت مبارك بن فضالة عن الحسن عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا أكلتم الطعام فكلوه من أسفله ولا تأكلوه من فوقه فإن البركة تنزل من فوقه ومن غرائب حديثه وما تفرد به

[ 69 ]

(130) ما حدثناه محمد بن يحيى قال ثنى عبد الله بن داود والهذيل بن معاوية قالا ثنا إبراهيم بن أيوب الاصبهاني قال ثنا أبو هانئ عن محمد بن الربيع بن عم الثوري عن الثوري عن حماد بن يحيى الابح عن بن أبي مليكة عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من حوسب عذب قلت يا رسول الله أليس الله يقول فأما من أوتي كتابه بيمينه قال ذاكم العرض لا من نوقش الحساب عذب حدثنا أبو أسيد ثنا النضر بن هشام قال سمعت إبراهيم بن أيوب الفرساني قال سمعت سفيان وسأله عامر بن حمدويه عن النكاح بغير ولي فقال لا نكاح إلا بولي فقلت أرأيت إن لم يكن لها ولي قال السلطان ولي من لا ولي له قال أرأيت إن لم يكن بحضرتها السلطان قال

[ 70 ]

يولى أمرها رجل من المسلمين حدثنا أبو أسيد ثنا النضر بن هشام قال سمعت إبراهيم بن أيوب يقول سمعت سفيان يقول تعرض الاشجار وتجري الانهار في أصل حائط الرجل وإن أضر بحائطه

[ 71 ]

(98) أبو إسحاق إسماعيل بن عمرو بن نجيح مولى بجيلة كوفي قدم أصبهان توفي سنة سبع وعشرين ومائتين روى عنه بن عائشة وأبو الربيع الزهراني وأحمد بن محمد بن عمر بن يونس رأيت كتابا في الفضائل تأليف محمد بن عمر بن يونس فيه أحاديث كثيرة عن إسماعيل بن عمرو البجلي حكى محمد بن يحيى بن مندة قال سمعت إبراهيم بن أورمة يقول شيخ مثل إسماعيل بن عمرو ضيعوه بأصبهان وحكى عن عبدان وسئل عن إسماعيل بن عمرو فقال إسماعيل بن عمرو بإزاء إسماعيل بن أبان إلا أن إسماعيل بن عمرو وقع بأصبهان فلم يعرف وغرائب حديث إسماعيل تكثر

[ 72 ]

(131) فمن غرائب حديثه ما حدثنا به محمود بن أحمد بن الفرج عن إسماعيل بن عمرو عن قيس عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم الندم توبة

[ 73 ]

(132) وحدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا إسماعيل بن عمرو قال ثنا سفيان الثوري عن أبي إسحاق عن أبي بردة عن أبي موسى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الساعة التي ترجى فيها يوم الجمعة عند نزول الامام

[ 74 ]

(133) حدثنا محمد بن نصر والفرقدي قالا ثنا إسماعيل بن عمرو قال ثنا عثمان بن غالب عن أبي الجحاف عن أبي جعفر عن فاطمة الصغرى عن فاطمة الكبرى قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لعلي يا علي إن قوما من شيعتك ممن يحبك ليصغرون الاسلام ثم يلفظونه لهم نبر يعرفون به يقال لهم الرافضة فإن أدركتهم فاقتلهم فإنهم مشركون حكى عن بن عفرة أنه كتبه أنه كتبه عن أصحابنا عن بن نصر وذكر أنه لا يسند عثمان بن غلب غير هذا الحديث

[ 76 ]

(99) محمد بن إبراهيم المدني أبو عبد الله روى عنه عامر بن إبراهيم (134) حدثنا محمد بن إبراهيم بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا محمد بن إبراهيم المدني أبو عبد الرحمن قال ثنى أبي عن عبد الله بن جعفر عن علي بن أبي طالب قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول أربع ركعات من صلاهن قبل العصر حرمه الله على النار

[ 77 ]

هذا الحديث بهذا الاسناد ما كتبنا إلا عنه حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا محمد بن إبراهيم قال سمعت محمد بن جحادة يقول في هذه الآية وما تسقط من ورقة إلا يعلمها قال لله تبارك وتعالى شجرة تحت العرش ليس مخلوق إلا له فيها ورقة فإذا سقطت ورقة خرجت روحه من جسده فذلك قوله تعالى وما تسقط من ورقة إلا يعلمها حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا محمد بن إبراهيم قال ثني عبد الله بن معاوية قال كان طول فرعون ولحيته ذراع وذكره ذراع يعني ذراعهم إنهم كانوا على غير خلقتنا

[ 78 ]

(100) زياد أبو حمزة روى عنه عامر (135) حدثنا محمد بن إبراهيم بن عارم قال ثنا أبي قال ثنا أبي قال ثنا زياد أبو حمزة عن حمزة الزيات عن الاعمش عن خيثمة عن عدي بن حاتم قال قال النبي صلى الله عليه وسلم كلكم سيكلمه ربه ليس بينه وبينه ترجمان فقال فقال النبي صلى

[ 79 ]

الله عليه وسلم اتقوا النار ولو بشق تمرة هذا حديث غريب من حديث حمزة الزيات

[ 80 ]

(101) زيادة بن طلحة روى عنه عامر (136) حدثنا بن عامر قال ثنا أبي وعمي قالا ثنا أبي ثنا زياد بن طلحة عن الاعمش عن أبي سفيان عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أيما امرئ لم يحط رعيته بالنصيحة حرم الله عليه الجنة

[ 81 ]

(102) أبو غالب النضر بن عبد الله الازدي كوفي قدم أصبهان لم يحدث عنه إلا عامر بن إبراهيم وعنده أحاديث غرائب ومن غرائب حديثه (137) ما حدثنا به عامر بن إبراهيم بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا أبي قال ثنا أبو غالب قال ثنا زائدة عن منصور عن زيد بن وهب عن عبد الله بن مسعود قال ثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق إن خلق أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين ليلة ثم يكون علقة مثل ذلك ثم يكون مضغة مثل ذلك فإذا أتت عليه أربعة أشهر أو عشرون ومائة بعث الله إليه الملك فينفخ فيه

[ 82 ]

الروح فيقال اكتب أجله ورزقه أو شقي أو سعيد فإن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فذكر الحديث لم يذكر عن منصور غيره وقد رواه زائدة عن الاعمش وعنده أحاديث يتفرد بها وقد خرجتها في فوائد الاصبهانيين وهو حدثني بحديث أبي غالب النضر بأحاديث حدث بها إسماعيل بن عمرو سواء لا يغادر منه شيئا وذكر أنهما كانا جارين بأصبهان والله أعلم بحالهما وحدث عن سفيان الثوري بالاحاديث التي كتبناها من إسماعيل بن عمرو والحسن بن صالح فلم يغادر منه شيئا حدث به عامر بن إبراهيم عنه

[ 83 ]

(103) س عامر بن إبراهيم بن واقد بن عبد الله ذكر محمد بن إبراهيم بن عامر قال خرج جدي إلى يعقوب القمي فأقام عنده في داره شهرا فكتب عنه الكتب وتوفي سنة إحدى أو اثنتين ومائتين وقال شاذة بن عطاء قلت لعامر بن إبراهيم كيف لم تكتب كتب النعمان قال هؤلاء كانوا أغنياء وكان لهم وراقون وأنا لم يكن لي شئ فكنت أكتب في هذه الصحف كان عامر يبيع الخشب وكان ابناه إبراهيم بن عامر ومحمد بن عامر من خيار الناس ومات إبراهيم بن عامر سنة ستين ومائتين وكان من الخاشعين

[ 84 ]

(104) قدامة بن ميمون ينزل شميكان عنده عن روح بن مسافر وغيره لم يحدث (138) حدثنا محمد بن يحيى بن منده قال وجدت في كتاب قدامة بن ميمون ثنا روح بن مسافر قال ثنا الاعمش عن أبي الضحى عن مسروق عن عائشة قالت خيرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فاخترناه فلم يكن ذلك طلاقا

[ 85 ]

(139) حدثنا محمد قال وجدت في كتاب قدامة ثنا روح قال ثنا الاعمش قال ثنا إبراهيم عن الاسود عن عائشة بهذا مثله

[ 86 ]

(105) قتيبة بن مهران الآزاذاني يحدث عن الكسائي وغيره حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا إسماعيل بن يزيد قال ثنا قتيبة بن مهران قال ثنا أبو الصباح عبد الغفور عن أبي هاشم عن زاذان عن علي بن أبي طالب أنه كان يمشي في الاسواق وحده وهو وال يرشد الضال ويعين الضعيف ويمر بالبقال والبياع فيفتح عليه القرآن ويقرأ تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في الارض ولا فسادا

[ 87 ]

فقال نزلت هذه الآية في أهل العدل والتواضع من الولاة وأهل القدرة من سائر الناس حدثني أبي رحمه الله قال ثنا يونس بن حبيب قال ثنا قتيبة بن مهران قال ثنا شريك عن أبي إسحاق عن أبي الاحوص عن عبد الله قال غدوت على النبي صلى الله عليه وسلم في حلة حمراء

[ 88 ]

(106) الاحنف بن حكيم حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا يونس بن حبيب قال ثنا الاحنف بن حكيم بأصبهان قال ثنا حماد بن سلمة قال سمعت إياس بن معاوية يقول أذكر الليلة التي ولدت فيها وضعت أمي على رأسي جفنة حدثنا محمد بن يحيى قال ثني يونس قال ثنا الاحنف قال أتيت بن عيينة فرفع على الخشبة فقلت له يا أبا محمد سمعت عبد الله بن ثعلبة العابد يقول اللهم إنا نشكوا إليك سفه أحلامنا ونقص عقولنا وذهاب الصالحين منا

[ 89 ]

(107) خ أبو الحسين محمد بن بكير بن واصل بن مالك بن قيس بن جابر بن ربيعة الحضرمي قدم أصبهان سنة ست عشرة ومائتين ومات بعد العشرين روى عنه ببلدنا أبو مسعود وأسيد والمحدثون وله أحاديث غرائب (140) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا محمد بن بكير الحضرمي قال ثنا يونس بن أبي يعفور العبدي عن عون بن أبي جحيفة

[ 90 ]

عن أبيه قال كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم وهو يخطب وعمي بين يدي في المجلس فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يزال أمر أمتي صالحا حتى يمضي اثنا عشر خليفة كلهم من قريش قال وخفض بها صوته فقال أبي لعمه ما قال أي بني وكلهم من قريش

[ 91 ]

(108) عز وجل إبراهيم بن فرقد الاصبهاني المعدل روى عنه عامر يكنى بأبي إسحاق كان يشهد عند مبشر بن ورقاء روى عن روح بن مسافر (141) حدثنا بن عامر عن أبيه عن جده قال ثنا إبراهيم بن فرقد أبو إسحاق قال ثنا روح عن أبي إسحاق عن يحيى بن وثاب عن عبد الله بن مسعود قال قال النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم خير من الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم

[ 93 ]

(109) محمد بن مالك الاشعري (142) روى عنه حسين بن الفرج وعامر بن إبراهيم أخبرنا بن عامر عن أبيه عن جده قال ثنا محمد بن مالك قال ثنا عيسى بن المسيب والحسن بن عمارة عن الحكم عن بن أبي ليلى عن بلال قال أمرني النبي صلى الله عليه وسلم أن أثوب في الصبح ولا أثوب في العشاء

[ 95 ]

(110) أحمد بن عبيد الخزاعي بن عبد الله بن الا حجم كان واليا على أصبهان من قبل أبي جعفر المنصور أقطعه أصبهان سبع سنين طعمة روى عن أبي معشر المدني عن محمد بن كعب قال الؤمن التقى الخفي يؤتى أجره مرتين قال الله تعالى وما أموالكم ولا أولادكم بالتي تقربكم عندنا زلفى إلا من آمن وعمل صالح فأولئك لهم جزاء الضعف بما عملوا وروى أيضا محمد بن عبيد الخزاعي عن النعمان عن سفيان قال قال وهب بن منبه حق على العاقل أن لا يغفل عن أربع ساعات ساعة يناجي فيها ربه وساعة يحسب فيها نفسه وساعة يقضي فيها إلى إخوانه وساعة يخلو فيها بينه وبين لذاته

[ 96 ]

(112) الحكم بن أيوب بن أبي الحر واسم أبي الحر إسحاق روى عن الثوري وزفر وسعيد بن أبي عروبة وإسرائيل ومات قبل النعمان (143) حدثنا أحمد بن رسته بن بنت محمد بن المغيرة قال ثنا

[ 97 ]

محمد بن المغيرة قال ثنا الحكم بن أيوب عن زفر بن الهذيل عن أبي حنيفة عن يزيد الفقير عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يخرج الله قوما من النار بشفاعة محمد صلى الله عليه وسلم فذلك المقام المحمود (144) قال وثني عطية عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله

[ 98 ]

(113) خلاد بن قرة بن خالد يروي عن الحسن بن أبي جعفر وغيره قدم أصبهان وسمع منه عامر بن إبراهيم (145) رأيت في رواية محمد بن عامر بن إبراهيم قال ثنا أبي

[ 99 ]

قال ثنا أبو أمية خلاد بن قرة بن خالد السدوسي عن الحسن بن أبي جعفر الجفري عن أبي ثفال عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا صلاة لمن لا وضوء له ولا وضوء لمن لم يذكر اسم الله عليه ولا يؤمن بالله عبد لا يؤمن بي ولا يؤمن بي عبد لا يحب الانصار

[ 100 ]

(114) وأخوه زفر بن قرة بن خالد قدم أصبهان وسمع منه الحجاج بن يوسف كتاب المغازي عن محمد بن إسحاق سمعت بن راشد يقول سألت إبراهيم بن أورمة عنه فقال قدم أصبهان وحدثهم بكتاب محمد بن إسحاق في المغازي وكان من الثقات يكنى بأبي أمية (146) حدثنا محمد بن أحمد بن معدان قال ثنا الحجاج بن يوسف قال ثنا أبو أمية زفر بن قرة بن خالد السدوسي قال ثنا بن إسحاق قال ثني هشام بن حسان عن بن سيرين عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن إبراهيم لم يكذب إلا ثلاثا في ذات الله قوله إني سقيم وقوله بل فعله كبيرهم هذا وبينما هو يسير في أرض جبار من الجبابرة فنزل منزلا إذا أتاه رجل فقال إنه نزل ها هنا رجل معه امرأة من أحسن الناس فأرسل إليه فسأله عنها فقال هي أختي

[ 102 ]

(115) غالب بن فرقد الاصبهاني يكنى أبا خالد يروي عن مبارك بن فضالة ومنزله بخشينان (147) حدثنا إبراهيم بن مالك القطان قال ثنا إسماعيل بن يزيد

[ 103 ]

قال ثنا غالب بن فرقد قال ثنا المبارك بن فضالة عن أيوب عن نافع عن بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم فرض صدقة الفطر على الذكر والانثى والعبد والحر صاعا من طعام أو صاعا من بر وروى عنه روح بن جبر وعقيل وغيرهم (148) وذكر إبراهيم بن نائلة قال ثنا مسور مؤذن مسجد جامع المدينة قال ثنا غالب بن فرقد قال ثنا كثير بن سيرين عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عليكم بأمهات الاولاد فإنهن مباركات الارحام

[ 104 ]

(116) عمرو بن صالح الثقفي يكنى أبا عثمان (149) روى عنه عامر بن إبراهيم قال حدثنا محمد بن إبراهيم بن عامر قال ثنا أبي وعمي قالا حدثنا أبي قال ثنا عمرو بن صالح عن أبي حرة عن الحسن عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه

[ 105 ]

وسلم قال كان فيمن كان قبلكم رجل اشترى خمرا فمزجها فجعل نصفها ماء ثم انطلق بها فباعها وأخذ دنانير فجعلها في كيس فركب سفينة في البحر وحمل معه قردا فلما كانوا في البحر أخذ القرد الكيس فترقى وصعد على الدقل ثم جاء القرد فجعل دينارا في البحر ودينارا في السفينة حتى أتى على ما في الكيس

[ 106 ]

(117) عذار بن عبد الله يكنى أبا عبيد الله يحدث عنه عامر بن إبراهيم حدثنا محمد بن إبراهيم بن عامر قال ثنا عمي قال ثنا أبي قال ثنا أبو عبيد الله عذار بن عبد الله قال سمعت أبا روق الهمداني في هذه الآية ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار قال أبو جهل وأصحابه وفي قوله تعالى

[ 107 ]

وصالح المؤمنين قال أبو بكر وفي قوله تعالى وما آتيتم من ربا ليربوا في أموال الناس فلا يربو عند الله قال يهدي الهدية يلتمس بها أكثر منها

[ 108 ]

(118) عامر بن حمدويه الزاهد كان مسكنه بمشتلة يحدث عن سفيان الثوري حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا أحمد بن معاوية بن الهذيل قال ثنا عامر بن حمدويه قال سمعت سفيان الثوري يحدث عن منصور عن إبراهيم قال لا تعطوا السؤال في المساجد فإنكم تعينوهم على أذى الناس سمعت أبا صالح محمد بن يعقوب يقول سمعت الحسن بن عبد الرحمن بن رسته يقول لما قدم أبو داود الطيالسي أصبهان قال عامر بن حمدويه عمن يحدث أبو داود قالوا عن شعبة قال سمعته أنا أيضا قد كتبت عنه إلا أني من مشتلة وذا من البصرة

[ 109 ]

(119) بن سالم مؤذن الجامع حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا علي بن رستم قال ثنا أحمد بن معاوية بن الهذيل قال ثنا أبو محمد قال ثني بن سالم مؤذن مسجد الجامع قال كنت في المسجد الحرام فرأيت سفيان يحدث الناس فلما فرغ استلقى فجعلت أنظر إليه فقال لي تعال فذهبت إليه فقال من أين أنت قلت من أصبهان قال وددت أني دخلت أصبهان

[ 110 ]

(120) عصام بن يزيد بن عجلان يلقب جبر مولى مرة الطيب يكنى أبا سعيد روى عنه النعمان سمعت أبا عبد الله محمد بن يحيى يقول سمعت محمد بن عصام بن يزيد بن عجلان الهمداني يقول سبي عجلان جدي سباه الديالمة فحمل إلى الكوفة فاشتراه مرة الهمداني وهم من موالي مرة وعصام يروي عن الثوري وشعبة وابن عيينة ويعقوب القمي وحدث عنه موسى بن المساور حدثنا سلم بن عصام قال ثنا رسته عن موسى بن المساور قال سمعت جبر يقول سمعت سفيان يقول أبو حنيفة ضال مضل

[ 111 ]

حدثنا الحسن بن أبي علي الزعفراني قال ثنا رسته قال ثنا عصام بن يزيد جبر قال كنت عند حمزة الزيات جالسا فجاء رجل يسأله عن أصحاب محمد فسكت ساعة ثم قرأ تلك أمة قد خلت لها ما كسبت

[ 112 ]

(122) وابناه محمد بن عصام وروح بن عصام وروح أسن من محمد وسمع روح من هشيم وابن علية ومن عباد بن عباد ومن ابنه ويكنى أبا يعلى (123) وسبطه إسماعيل بن محمد بن جبر يكنى أبا مالك يحدث عن أبيه وعمه وعن جده بأحاديث غرائب وذكرت عافية بنت يزيد بن عجلان قالت كان عند عصام أربعون صحيفة وإن محمدا لم يسمع منها إلا أربع صحائف ولا يعلم روى محمد بن عصام من غرائبه شيئا ثنا محمد بن أحمد الزهري قال ثنا محمد بن عاصم قال ثنا أبو سفيان عن جبر عن سفيان قال من كره عمله كره دينه ومن كره دينه كره ربه حدثنا محمد بن إبراهيم بن شبيب قال ثنا محمد بن المغيرة قال ثنا النعمان قال ثنا محدث يعني جبر عن يونس بن حبيب يعني النحوي

[ 113 ]

في قوله تعالى فاليوم ننجيك ببدنك قال نجعلك على نجوة من الارض كي ينظروا فيعرفوا أنك مت حكى ان أبي عاصم قال ثنا محمد بن عبد الله بن الحسين بن حفص قال ثنا عبد الله بن أيوب وكان شيخا فاضلا من خيار من كان ها هنا قال سمعت أبا سفيان صالح بن مهران يحكي عن عصام جبر صاحب سفيان قال سمعت سفيان الثوري يقول لقد غير الدين وبدل السنة أو قال ترك الدين وغير السنة وأراه حلف عليه يعني أبا حنيفة وبلغني أن جبر كان من برخوار من قرية بلومية وسبى الديلم عجلان فلما وقع أصحاب أبي موسى على الديلم فسبوهم سبوا هؤلاء معهم فوقع في سهم مرة بن همدان فأسلم معهم وتبنك بالكوفة فولد يزيد ومزيدا جميعا بالكوفة ثم رجع بعد مدة طويلة إلى بلده ونعمته وكانت نعمته باقية وسمع بالكوفة من سفيان الثوري وزائدة وشريك وأبي الاحوص ومالك وابن أبي ذئب ومبارك بن فضالة ويعقوب القمي والفرج بن فضالة ويقال إنه صحب سفيان الثوري

[ 114 ]

ثلاث عشرة سنة وبعث به الثوري إلى المهدي في رسالة فعرض عليه المهدي تبرا فلم يقبل وكان من أجلة أصحاب الثوري وكان لعصام امرأة يقال لها عافية وكانت تحدث وتقول هذا مما أهداه إلي سفيان بيدي زوجي عصام جبر وكانت متعبدة حدثني محمد بن يحيى قال سمعت محمد بن جبر يقول سمعت أبي يقول لما أراد سفيان الثوري أن يكتب إلى المهدي قال لي احمل كتابي قال قلت يا أبا عبد الله أنا رجل جبلي ولعلي أسقط بحرف فيدخل عليك من ذاك فقال لي لا تقل إلا بما تعلم فرأى هؤلاء الذين بحولي يعني أصحاب الحديث يود أحدهم أني وجهته فيرى أني قد أسديت إليه معروفا قال فكتب الكتاب فحملته فصرت إلى باب المهدي فقلت صاحب سفيان فقالوا كذبت سفيان مطلوبا في الدنيا لا نقدر عليه قال فجاء أبو عبيد الله فأنزلني وسأل عني حتى عرفت ثم جاء أبو عبد الله فقال أجب قال فأدخلني على المهدي وإذا هو جالس فقال لي أقرب وقال لي ممن الرجل قلت من همدان فقال من أنفسهم أم من مواليهم فقلت أما من حديث النبي صلى الله عليه وسلم فمن أنفسهم قال فجرى كلام ثم قال لو أن أبا عبد الله جاء بالكتاب اتزر بإزار وارتدى بأخرى فأضع كفي في كفه ثم خرجنا نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر ثم قال أما إنه قد جاء أصحاب الحديث فوعظوني فاتعظت وبكوا فبكيت معهم فما كان بأسرع أن أخرج كل رجل منهم رقعة حاجتي كذا وكذا قال أبو عبد الله وزادني غيره قال لسفيان لو أتيتهم يا أبا عبد الله قال حتى يعملوا بما يعلموا فإذا عملوا بما تعلموا لم يسعني إلا أن آتيهم ثم قال لي أترى أني أخاف هوانهم إنما أخاف كرامتهم قال ثم قدمت على سفيان بالبصرة فقال لي الحق بأهلك وألحقني بالكوفة فقدمت

[ 115 ]

أصبهان فما كان بأسرع أن استقبلني رجل فقال آجرك الله في سفيان

[ 117 ]

الجزء الثاني

[ 119 ]

بقية الطبقة الخامسة أخبرنا أبو الحجاج يوسف بن خليل بن عبد الله الدمشقي قال أنبأ أبو عبد الله محمد بن أبي زيد الكرانى قال أنبأ أبو طاهر إسحاق بن أحمد بن جعفر الراشتيانى قال أنبأ أبو المحاسن محمد بن الحسن بن الحسين الاصبهاني قال أنبأ أبو الفضل جعفر بن عبد الواحد الثقفى قال أنبأ أبو القاسم بن أبي بكر بن أبي علي الذكوانى قال أنبأ أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان المعروف بأبي الشيخ قال (124) م سهل بن عثمان بن فارس العسكري أبو مسعود قدم أصبهان سنة ثلاثين ومائتين وخرج عنها سنة اثنتين وثلاثين ومائتين إلى الري ثم رجع إلى العراق ومات بعسكر مكرم وكان يروي عن شريك وأبي الاحوص وحفص وحماد بن زيد والائمة كثير الفوائد

[ 120 ]

سمعت عبدان يقول قدم علي سهل بن عثمان وعمرو بن العباس أبو بكر الاعين وجماعة من أصحابه فقالوا في أحاديث ثنا بها إنه خطأ فقيل له فقال هكذا ثنا بها فلان وفلان فسكتوا وله غرائب بكثرة ومن غرائب حديثه (150) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا سهل بن عثمان قال ثنا حفص عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سمع المؤذن يتشهد قال وأنا وأنا

[ 121 ]

(151) حدثنا عمر بن أحمد بن إسحاق الاهوازي قال ثنا سهل بن عثمان قال ثنا بن المبارك عن خالد الحذاء عن عكرمة عن بن عباس قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لا نكاح إلا بولي رواه عنه أبو مسعود (152) وحدثنا أبويحيى الرازي في المسند قال ثنا سهل بن

[ 122 ]

عثمان قال ثنا بن المبارك عن الحجاج بن أرطأة عن عكرمة عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو الصحيح (153) وقرأت في كتاب إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا علي بن المديني قال ثنا سهل بن عثمان قال ثنا بن أبجر عن أبيه عن واصل بن حيان أن أبا وائل قال خطب عمار فأبلغ وأوجز فقلنا يا أبا اليقظان لو تنفست فقال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول طول صلاة الرجل وقصر خطبته من فقهه وإن من البيان سحرا وحدثنا أبويحيى الرازي قال ثنا سهل

[ 123 ]

(125) أبو أيوب سليمان بن داود بن بشر بن زياد المنقري الشاذكوني نقل وإنما سمي الشاذكوني لان أباه كان يتجر إلى اليمن وكان يبيع البز وكان يبيع هذه المضربات الكبار ويسمى باليمن شاذكونه فنسب إليه وهو من بني منقر بن عبيد بن قيس بن غيلان روى عنه رسته ومحمد بن عاصم وأسيد والناس وكتب عنه أبو زرعة ثم ترك الرواية عنهم قدم أصبهان ست قد مات ومات بها سنة ست وثلاثين ومائتين وقد تكلموا فيه سمعت أبا علي بن إبراهيم يقول سئل أحمد بن

[ 124 ]

مهدي وأنا حاضر عن قلة روايته عن الشاذكوني فقال سمعت أبا بكر بن أبي شيبة يقول كنا نجتمع للمذاكرة وفينا الشاذكوني وكان إذا مر حديث لم يكن عندي علقته فإن كان صاحبه الذي سمع منه حي سمعت منه وإلا ضربت عليه فتذاكرنا يوما فقال الشاذكوني ثنا معاذ بن معاذ فعلقته فذهبت إلى معاذ لاسأله فقال ما لهذا أصل حدثنا أبو علي قال ثنا أحمد بن مهدي قال سمعت العباس بن يزيد يقول أخذ كتاب التفسير من تصنيفي فقرأه على الخطيب بن سالم على أنه تصنيفه وبلغني أنت أخذ الناسخ والمنسوخ من تصنيف أبي عبيد فكان يرويه علي أنه تصنيفه قال أبو جعفر ومثل هذا لا يحدث عنه وحكى العوفي عن الحسن بن علي بن بحر قال سمعت أبي يقول جاءني بن الشاذكوني فأخذ مني حديث عيسى بن يونس وسمعها مني فذهب ورواها عن عيسى والله أعلم وحكى إبراهيم بن محمد بن الحارث قال دخلنا على سليمان عند موته فقال كل الناس في حل إلا من قال إني كذبت في حديث

[ 125 ]

رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال أحمد بن مهدي كتبت عنه كذا حديثا لا أروي منها شيئا وحكى يونس بن حبيب قال كنت وشاذة بن عبد كويه عند أبي أيوب فحدثنا بحديث ثم قال اصبروا فدخل ثم خرج وهو متغير اللون فقلن يا أبا أيوب مالك قال حدثتكم بحديث عن فلان وهو عن رجل آخر وغرائب حديثه تكثر ومن غرائبه (154) ما حدثنا به محمد بن عبد الله بن رسته قال ثنا سليمان قال ثنا بن إدريس عن أبيه عن عدي بن ثابت عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال كان للنبي صلى الله عليه وسلم فرس يقال له المرتجز

[ 126 ]

(155) حدثنا إبراهيم بن محمد بن الحارث قال ثنا سليمان قال ثنا أبو أسامة عن سفيان الثوري عن الاوزاعي عن عبيد الله بن المهاجر عن مولى لفضالة عن فضالة بن عبيد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعجبه حسن الصوت بالقرآن

[ 127 ]

(156) حدثنا الفرقدي قال ثنا سليمان قال ثنا يحيى بن آدم قال ثنا سفيان عن أبي سنان عن عبد الله بن أبي الهذيل عن عبيد الله بن الحارث عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على قبر بعدما دفن

[ 128 ]

(126) حيان بن بشر بن المخارق الضبي ولي القضاء بأصبهان أيام المأمون وكان ينتحل مذهب الكوفيين وهو من أجلة القضاة وأهل العلم يحدث عن هشيم وأبي يوسف ويحيى بن آدم وغيره وكان المأمون استقدمه ليستنيب علي بن عيسى ثم رده إلى البلد إلى عمله وكان حيان أصبهاني الاصل أقدر أني سمعت محمد بن جعفر بن عمار قال سمعت أكثم يقول جدنا بشر بن المخارق من أصبهان من قرية راوند من قاشان

[ 129 ]

(157) ومن حسان حديثه ما حدثنا به محمد بن أحمد بن راشد قال ثنا أبي قال ثنا حيان قال ثنا يحيى بن آدم عن سفيان عن زبيد عن إبراهيم عن مسروق عن عبد الله قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث النفس بالنفس والثيب الزاني والتارك للاسلام المفارق للجماعة

[ 130 ]

وحدثنا أحمد بن شهدل الحنظلي قال ثنا حيان بن بشر قال ثنا هشيم قال أنا حصين عن عكرمة عن بن عباس قال قد علمت السنة كلها غير أني لا أدري أكان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في الظهر والعصر أم لا ولا أدري كيف كان يقرأ هذا الحرف قد بلغت من الكبر عتيا أو عسيا

[ 131 ]

(127) بكار بن الحسن بن عثمان بن زياد بن عبد الله العنبري الفقيه مات سنة ثمان وثلاثين ومائتين روى عن بن المبارك وإسماعيل بن حماد وكان أصله من أصبهان ولد بالري ثم رجع إلى أصبهان وكان على الفتيا بأصبهان يتفقه على مذهب الكوفيين وكان يكاتب إسماعيل بن حماد بن أبي حنيفة وامتحن أيام المحنة فاستجار بعبد الله بن الحسن حتى دفع عنه وكان من أهل السنة وامتحن في أيام الواثق فلم يجبهم إلى ما يريدون وقال عيون الناس ممدودة إلي فإن أجبت أخشى أن يجيبوا ويكفروا وتجهز ليخرج قال فلما تهيأ ليخرج جاءه الكتاب من ليلتئذ بأن الثور انكسر رجله فجاء البريد بأن الواثق قد مات فطرد الاعوان عن داره وكان الذي يخرجه حيان بن

[ 132 ]

بشر فأنشأ الناس يقولون في الطرق والنساء والصبيان ذهب بكار بالدست وخرئ حيان في الطست ومن حديثه (158) حدثنا مسلم بن سعيد قال ثنا بكار بن الحسن قال ثنا أبي قال ثنا روح بن مسافر عن حماد عن إبراهيم عن الاسود عن عائشة قالت والله ما شبع آل محمد من خبز بر ثلاث ليال حتى قبضه الله إليه فلما قبضه الله صبت علينا الدنيا صبا وحدثنا عبد الله بن بندار عنه بأحاديث

[ 133 ]

(128) رضي الله تعالى عنهماد س أبو جعفر محمد بن سليمان بن حبيب المصيصي يلقب بلوين حدثني عبد الرحمن بن زيد قال ثنا لوين محمد بن سليمان بن حبيب الاسدي الكوفي من أنفسهم وهو من بني العائف من أنفسهم واسمه سعد بن مالك بن عامر وكان ممن يؤثر نزول الثغور وآثر المصيصة على ما سواها وكان معروفا بلوين وكان لا يكره أن يلقب بلوين ويقول لوين تصغير لون وذكر أنه كان له حلقة أيام سفيان بن عيينة في الفرائض يحدث عن مالك بن أنس وسليمان بن بلال والفضيل بن عياض وعبد الله بن المبارك والائمة وحدث عنه بالبصرة وبغداد والاهواز أحد العلماء حدثنا محمد بن إسحاق المسوحي قال ثنا لوين قال ثنا أبو

[ 134 ]

الاحوص قال سمعت الثوري يقول وددت أني أنجو من هذا الامر كفافا لا علي ولا لي وقال لوين والله الذي لا إله إلا هو وددت أني لا أثاب منه بحرف ولا أعتب منه على حرف وقال مرة أخى وددت أنه قد ذهب سمعي وبصري وما علي منه شئ سمعت محمود بن أحمد بن الفرج قال سمعت لوينا يقول القرآن كلام الله غير مخلوق ومن زعم أن القرآن مخلوق فقد زعم أن بعض الله مخلوق ومن زعم هذا فقد كفر ومن حديثه (158) حدثنا محمد بن عبد الرحيم بن شبيب قال ثنا لوين قال ثنا شريك عن وائل بن داود عن جميع بن عمير عن أبي بردة بن نيار قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أطيب كسب الرجل ولده أو بيع مبرور

[ 135 ]

(159) وحدثنا أبو بكر عبد الرحمن بن زيد قال ثنا لوين قال ثنا خديج بن معاوية عن أبي إسحاق عن شمر بن عطية عن المغيرة بن

[ 136 ]

سعد بن الاخرم عن أبيه عن عبد الله بن مسعود قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لا تتخذوا الضيعة فترغبوا في الدنيا حدثنا عبد الرحمن بن زيد قال لما أراد لوين الخروج دخل على محمد بن يحيى بن أبان فقال له يا أبا عبد الله اليوم يوم الفيصل اليوم تقضي أم عمرو دينها فحمل إليه مال في منديل فوضع بين يديه وانشأ يقول يقول لنا الواشون كم كان نيله فقلت بلا وزن تميل ولا عد خرائط أمثال الارانب جثما عليهن أوبار كسين من البرد حدثنا محمود قال سمعت لوينا يقول قال لابن عيينة وأنا حضر يزعمون أنك تقول القرآن مخلوق قال ما قلته قالوا يزعمون أنك تقول الميزان مثل قال ما قلته ثم قال بن عيينة ثنا عمرو بن دينار عن

[ 137 ]

عتبة قال يجاء بالرجل العظيم الطويل فيوضع في الميزان فلا يزن عند الله جناح بعوضة

[ 138 ]

(129) علي بن بشر بن عبيد الله بن عبد الله بن أبي مريم الاموي توفي سنة إحدى وثلاثين ومائتين وكان يضعف (160) حدث بحديث عن يزيد بن هارون عن حميد عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال رأيت في الجنة ذئبا فحكى أبو عبد الله محمد بن يحيى عن سمويه قال رأيت أبا

[ 139 ]

الحجاج الفرساني قد لبب علي بن بشر وهو يقول بيني وبينك السلطان فإنك تكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم حدث بحديث كثير وأحاديث لم تكتب إلا من حديثه فمن ذلك (161) ما حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا علي بن بشر قال ثنا عون بن عمارة قال ثنا الخليل بن أحمد عن عاصم عن الشعبي عن عائشة قالت رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم جبريل عليه ثياب سندس قد نشر ستمائة جناح يتساقط من أجنحته التهاويل الدر والياقوت

[ 140 ]

قال أبو الحسن التهاويل في كلام العرب التصاوير وكل شئ حسن وحدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا علي بن بشر قال ثنا أبو داود قال ثنا أبو حماد الحنفي عن منصور بن صفية بنت شيبة عن عبد الله بن عبيد بن عمير أن رجل أرسل إلى عائشة يسألها الوصية وله أربعمائة دينار فقالت عائشة ما في هذا فضل عن ولدك وعيالك (162) حدثنا إبراهيم بن محمد بن الحارث قال ثنا علي بن بشر

[ 141 ]

قال ثنا زيد بن الحباب قال ثنا نعيم بن المورع بن توبة العنبري عن علي بن سالم عن مكحول عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله لطف للملكين الحافظين حتى أجلسهما على الناجذين فجعل ريقه مدادهما ولسانه قلمهما (163) حدثنا محمد بن أحمد بن علي بن بشر قال وجدت في كتب جدي عن الوليد بن مسلم قال ثنا بحر السقاء عن قتادة عن الحسن عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قاد ضريرا أو مريضا أربعين خطوة عدلت له رقبة فإن قاده ثمانين خطوة عدل له رقبتين ومن قاده مائة خطوة أدخله الله الجنة

[ 142 ]

قال أبو الشيخ رحمه الله سمعت عبد الرحمن بن محمد بن عمر بن زيد يقول لحقت لوينا يقول ما رأيت كورة أحسن بناء ولا أعذب ماء من هذه الكورة وجعل يذكر أنهارها وكثرة أهلها وعمرانها ونظافة طرقها فقال لو كانت مجالس تصلح فيها ثم نظر إلى نهر فدين فأعجبه فقال لو أقمت بكورة ما أقمت إلا بأصبهان وحدث عن بن أبي الزناد عن هاشم بن عروة قال ما ليم قوم نزلوا على ماء عذب حدث عنه أبو داود السجستاني بحديث سليمان بن بلال عن أبي وجزة

[ 143 ]

السعدي وأخرجه في كتاب السنن (164) حدثنا به علي بن رستم قال ثنا محمد بن سليمان لوين ثنا سليمان بن بلال ثنا أبو وجزة عن عمر بن أبي سلمة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم ادن بسم الله وكل مما يليك وحدث عن بن عيينة حديثا تفرد به

[ 144 ]

(165) حدثنا الحسن بن أحمد المالكي والقاسم بن عباد بالبصرة قالا ثنا لوين ثنا بن عيينة عن أبي جعفر عن إبراهيم بن سعد عن أبيه قال كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم وعنده قوم فدخل علي رضي الله تعالى عنه فلما دخل قال اخرجوا فلما خرجوا تلاوموا فقال بعضهم

[ 145 ]

لبعض والله ما أخرجنا فارجعوا فقال النبي صلى الله عليه وسلم والله ما أدخلته وأخرجتكم ولكن الله عزوجل أدخله وأخرجكم قال لوين ثنا به بن عيينة مرة أخرى عن إبراهيم بن سعد بن أبي وقاص لم يجاوز به (166) حدثنا بهذا الحديث أبو بكر البزار ثنا إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد ثنا محمد بن سليمان الاسدي قال البزار هكذا يرويه محمد بن سليمان غير محمد بن سليمان إنما يرويه عن سفيان بن عيينة عن عمرو عن محمد بن علي هو أبو جعفر يرجع إلى ثنا محمد بن إسحاق المسوحي

[ 146 ]

(130) الحسن بن محمد بن جميل المروزي قدم أصبهان روى عن جرير وابن المبارك وأبي زهير أحاديث مستقيمة (167) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا أنا الحسن بن محمد بن جميل ثنا جرير عن الاعمش عن عبد الرحمن بن هرمز الاعرج عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم غفر لي عن أمتي ما حدثت به أنفسها ما لم يعملوا به أو تكلموا به

[ 147 ]

(168) حدثنا عبد الله ثنا الحسن بن جميل ثنا جرير عن الاعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن لله ملائكة يطوفون في الطرق يلتمسون أهل الذكر الحديث (169) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا ثنا الحسن بن محمد بن جميل ثنا أبو زهير عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال لما كان يوم الاحزاب جاء عمر إلى رسول الله صلى الله عليه

[ 148 ]

وسلم وقد غربت الشمس قال قاتل الله قريشا والذي أكرمك بالنبوة ما صليت العصر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن ما صليناها بعد ثم قال لاصحابه قوموا فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه فصفهم خلفه فصلى بهم العصر وقد غربت الشمس

[ 149 ]

(131) علي بن قرين قدم أصبهان وحدث بها كتب عنه أسيد بن عاصم وغيره وكان يضعف (170) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا علي بن قرين قال ثنا عبد الله بن وهب عن عمرو بن الحارث عن عبد الملك بن عبد

[ 150 ]

الملك عن مصعب بن أبي ذئب عن القاسم بن محمد بن أبي بكر عن أبيه أو عمته عن جده أبي بكر الصديق عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله تبارك وتعالى ينزل في النصف من شعبان إلى السماء الدنيا فيغفر لكل بشر خلا مشرك أو إنسان في قبله شحناء حدثنا عبد الله بن محمد قال ثنا علي بن قرين قال ثنا سيف بن سالم عن أيوب بن عتبة قال مكتوب في التوراة لا تستشيرن رجلا ضيق الخفين ورجلا به بول

[ 151 ]

(132) عصام بن سلم بن عبد الله بن أبي مريم أبو أسلم بن عصام من أهل المدينة توفي سنة إحدى وثلاثين ومائتين ولم يخرج حديثه توفي وهو شاب (171) حدثنا سلم بن عصام قال وجدت في كتاب أبي قال حدثني جهور بن سفيان الجرموزي قال حدثني أبي سفيان بن الحارث قال ثني أبو غالب عن أبي أمامة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا مررتم على أرض قد أهلكت بها أمة من الامم فأغذوا السير

[ 152 ]

(172) حدثنا سلم قال وجدت في كتاب أبي ثنا جهور قال ثني أبي قال ثني أبو غالب قال كنا في مسير مع أبي أمامة إذا رؤوس منصوبة على أبواب المسجد فقال أبو أمامة ما هذه الرؤوس قالوا رؤوس الخوارج قال شر قتلى تحت ظل السماء شر قتلى طوبى لمن قتلهم وقتلوه يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية قلنا أشئ تقوله قال إني إذا لجرئ إن لم أكن سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم غير مرة ولا مرتين حتى تم سبعا ثم وضع أصبعيه في أذنيه وقال

[ 153 ]

اصطكتا إن لم أكن سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ 154 ]

(133) موسى بن المساور بن موسى بن المساور الضبي أبو الهيثم روى عن سفيان بن عيينة وعبد الله بن معاذ ووكيع والناس وكان خيرا فاضلا ترك ما ورثه عن أبيه لاخوته تورعا ولم يأخذ منه شيئا لان أباه كان يتولى للسلطان وأنفق على الرباطات وإصلاح الطرق مالا عظيما وله آثار كثيرة ورباطات وبلغني أنه رئي في المنام بعد موته فقيل له ما فعل الله بك فقال غفر لي يوما مررت بمرأة تحمل جرابا فثقل عليها حمله فحملتها معها فشكر الله ذلك لي فغفر لي (173) حدثنا أحمد بن المساور الضبي قال ثنا موسى بن المساور قال ثنا عبد الله بن معاذ عن معمر عن الزهري قال ثني أبو سلمة أن

[ 155 ]

جابر بن عبد الله قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يحدث عن فترة الوحي فقال في حديثه بينا أنا أمشي سمعت صوتا من السماء فرفعت رأسي فإذا الملك الذي جاءني بحراء جالس على كرسي بين السماء والارض قال فجثثت منه رعبا فرجعت فقلت زملوني زملوني فأنزل الله عزوجل يا أيها المدثر إلى قوله والرجز فاهجر وهي الاوثان ثم كثر الوحي وتتابع

[ 156 ]

حدثنا محمد بن عمرو قال ثنا رسته قال ثني موسى بن المساور قال سمعت عصام بن يزيد يقول سمعت سفيان الثوري يقول كان أبو حنيفة ضالا مضلا

[ 157 ]

(134) م هريم بن عبد الاعلى بن الفرات الاسدي يكنى بأبي حمزة حدث بأصبهان سنة عشرين ومائتين كتبنا عن محمد بن أسد وعبدان وأبي يعلى وابن رسته عنه (174) حدثنا عبدان قال ثنا هريم قال ثنا معتمر عن أبيه عن ثابت عن أنس قال لما نزلت لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي

[ 158 ]

جلس ثابت بن قيس في بيته فقال أنا الذي كنت أرفع صوتي فوق صوت النبي صلى الله عليه وسلم وأنا من أهل النار فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال لست من أهل النار (175) حدثنا محمد بن عبد الله بن رسته قال ثنا هريم بن عبد الاعلى قال ثنا معتمر قال ثنا أبي عن قتادة عن أنس قال كان عامة وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم حين حضرته الوفاة صلاتكم وما ملكت أيمانكم حتى جعل يغرغر وما يفيض بها لسانه

[ 159 ]

(176) حدثنا بن رسته قال ثنا هريم قال ثنا معتمر عن أبيه عن قتادة عن أنس قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إني لاتوب في اليوم سبعين مرة

[ 160 ]

(135) ق عبد الله بن عمران بن أبي علي الاسدي مولى سراقة بن وهب الاسدي أصبهاني نزل الري حدث بأصبهان سنة خمس وعشرين ومائتين ثم تحول إلى الري ومات بها يكنى بأبي محمد وأبو علي جده قدم أصبهان أيام عبد الملك بن مروان ونزل ميدان الشبيبة روى عن أبي داود ووكيع والناس وروى عن أبي داود أحاديث تفرد بها من غرائب حديثه (177) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا عبد الله بن

[ 161 ]

عمران قال ثنا يحيى بن الضريس قال ثنا سفيان عن الاعمش عن أبي وائل عن عبد الله قال قال النبي صلى الله عليه وسلم أجيبوا الداعي واقبلوا الهدية ولا تضربوا المسلمين ورواه محمد بن حميد عن يحيى بن الضريس عن قيس (178) وأخبرنا إسحاق بن أحمد الفارسي قال ثنا عبد الله بن عمران قال ثنا أبو داود عن شعبة عن عاصم عن زر عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنتم الغر المحجلون بلق من آثار الوضوء

[ 162 ]

وأخبرنا إسحاق بن أحمد قال ثنا عبد الله بن عمران قال ثنا يحيى بن آدم قال ثنا سفيان عن موسى بن أبي عائشة عن سعيد بن جبير عن بن عباس في قوله تعالى أولى لك فأولى قال أبو جهل

[ 163 ]

(136) سعيد بن يحيى الطويل يقال له سعدويه من محدثي أصبهان والمعروفين بها صدوق يحدث عن مسلم بن خالد الزنجي وأبي بكر بن عياش وسملة بن صالح الاحمر وغيرهم وكان مسكنه بسروشاذران وله أحاديث كثيرة يتفرد بها فمن حديثه مما يتفرد بها ما (179) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا سعيد بن يحيى

[ 164 ]

قال ثنا مسلم بن خالد الزنجي عن النعمان بن راشد عن عاصم عن زر عن صفوان بن عسال عن النبي صلى الله عليه وسلم قصة المسح رأيت هذا الحديث في فوائد أبي بكر البرديجي ببغداد نقلا عنه عن عبد الله بن محمد بن زكريا وكان البرديجي كتب عنه بأصبهان (180) وروى عنه عبد الله بن بندار قال ثنا سعيد بن يحيى قال ثنا سلمة بن صالح عن غيلان بن جامع عن أبي الزبير عن جابر قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا نرى حجا ولا عمرة فقال أحلوا بعمرة وله بن يقال له

[ 165 ]

(137) إبراهيم بن سعيد حدثنا عنه محمد بن يحيى بن مندة قال ثنا إبراهيم بن سعيد بن يحيى

[ 166 ]

(138) أبو عبد الله المقرئ محمد بن عيسى توفي سنة إحدى وأربعين ومائتين كان إماما في القراءة وكان قد صنف كتبا في القرآن وكان إمام أهل زمانه وولد بالري وكان أصله من أصبهان فذكر مشايخنا أنه قال يوما يا أهل الري من الذي أفلح منكم إن كان بن الاصبهاني فمنا وإن كان إبراهيم بن موسى فمنا وإن كان جرير فمنا وإن كان الخط فجدي علمكم ما أفلح منكم إلا رجل واحد ولن أقول لكم حتى تموتوا كمدا

[ 167 ]

(181) ومن حديثه حدثنا يعقوب بن إبراهيم الغزال قال ثنا أبو عبد الله المقرئ قال حدثنا إسحاق بن سليمان قال حدثنا أبو جعفر الرازي عن حميد الطويل عن أنس بن مالك قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم من أوجز الناس صلاة في تمام

[ 168 ]

حدثنا يعقوب قال ثنا أبو عبد الله المقرئ قال ثنا قبيصة عن سفيان عن أبي حيان التيمي عن أبيه في قوله تعالى من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا قال سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر

[ 169 ]

(139) موسى بن عبد الرحمن بن مهدي قدم أصبهان وحدث بها حديثا كثيرا يروي عن أبيه ويحيى القطان وروح وحماد بن مسعدة ووهب بن جرير والناس مات قديما (182) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا موسى بن عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا أبو أسامة قال ثنا أبو فروة يزيد بن سنان قال ثني أبو المنيب عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي

[ 170 ]

الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خلق الله الجن على ثلاثة أصناف صنف حيات وعقارب وخشاش الارض وصنف كالريح في الهواء وصنف كبني آدم عليهم الحساب والعقاب وخلق الله الانس على ثلاثة أصناف صنف كالبهائم لهم قلوب لا يعقلون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم آذان لا يسمعون بها قال الله تعالى أولئك كالانعام بل هم أضل وصنف أجسادهم كأجساد بني آدم وأرواحهم أرواح الشياطين وصنف في ظل الله يوم لا ظل إلا ظله (183) حدثنا عبد الله قال ثنا موسى قال ثنا فليح بن محمد قال ثنا يحيى بن سعيد بن زيد بن النجار من أهل اليمن قال سمعت إسحاق بن يحيى بن طلحة يحدث عن أبيه عن جده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من غسل واغتسل وغدا وابتكر واقترب

[ 171 ]

وأنصت ولم يلغ كان له لكل خطوة خطاها أجر سنة صيامها وقيامها

[ 172 ]

(140) محمد بن يحيى المكي قدم أصبهان وحدث عنه أبو مسعود وغيره يحدث عن بن عيينة والفضيل بن عياض وعيسى بن يونس وأبي إسحاق الفزاري وغيرهم روى عنه أبو مسعود حديث تفرد به قال (184) حدثنا محمد بن يحيى المكي قال ثنا يحيى عن

[ 173 ]

إسماعيل عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم أولكن لحوقا بي أطولكن يدا رواه الناس عن مجالد عن الشعبي (185) حدثنا عبد الله بن بندار الضبي قال ثنا محمد بن يحيى

[ 174 ]

المكي قال ثنا فضيل بن عياض عن هشام عن عمرو بن دينار عن سالم عن بن عمر عن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال في السوق لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيى ويميت وهو على كل شئ قدير كتب الله له ألف ألف حسنة ومحا عنه ألف ألف سيئة وبنى له بيتا في الجنة (186) وحدثنا محمد بن سهل قال ثنا أبو مسعود قال ثنا محمد بن يحيى المكي قال ثنا هارون بن معاوية قال ثنا محمد بن عمران الحجبي قال سمعت صفية بنت شيبة تحدث عن عائشة قالت

[ 175 ]

قال النبي صلى الله عليه وسلم ما أحل اسمي وحرم كنيتي

[ 176 ]

(141) محمد بن معاوية العتكي بصري قدم أصبهان يروي عن المعتمر ويزيد بن زريع والناس (187) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا محمد بن معاوية العتكي قال ثنا معتمر عن سلم بن أبي الذيال قال ثنا محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال نادى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم أيصلي أحدنا في ثوب واحد فقال أوكلكم يجد ثوبين

[ 177 ]

(188) حدثنا عبد الله بن محمد قال ثنا محمد بن معاوية العتكي قال ثنا عمر بن علي عن مسعر عن وبرة عن عبد الله قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لان أحلف بالله وأكذب أحب إلي من أن أحلف بغير الله وأصدق هكذا حدث به محمد بن معاوية ورفعه ورواه الناس عن عبد الله بن مسعود من قوله (198) حدثنا عبد الله قال ثنا محمد بن معاوية قال ثنا يزيد بن

[ 178 ]

زريع قال ثنا روح بن القاسم عن العلاء عن أبيه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تطلع الشمس ولا تغرب على يوم أعظم من يوم الجمعة ما من شئ إلا يفزع ليوم الجمعة غير الثقلين الجن والانس على كل باب من أبواب المسجد ملكان يكتبان الناس على منازلهم كرجل قدم بدنة وكرجل قدم بقرة أو كرجل قدم شاة وكرجل قدم طيرا وكرجل قدم بيضة فإذا خرج الامام طووا صحفهم

[ 179 ]

(142) محمد بن أيوب بن زياد يحكي عن شريك وكان أبوه والي أصبهان حدثنا سلم بن عصام قال ثنا عبد الرحمن بن عمر رسته ثنا محمد بن أيوب بن زياد قال أخرجني أبي إلى الكوفة في كتابة الحديث فقال لي شريك من واليكم قلت عباد بن مشكان قال بقول من يقضي قلت بقول أبي حنيفة قال لقيه قلت لا قال لو لقيه كان أضل وأضل

[ 181 ]

(143) أبو عبيدة حاتم بن عبيد الله النمري روى عنه رسته وسمويه وغيرهما وكان من الثقات ولحقت شيخا لقيه يقال له موسى بن حازم وكان عنده جزء عنه فصرت إليه غير مرة مع والدي رحمه الله فلم يخرج إلينا كتابه ولم أسمع منه وعنده أحاديث غرائب ومن ذلك (190) حدثني خالي قال ثنا عبد الله بن أحمد بن يزيد الاصبهاني قال ثنا أبو عبيدة حاتم بن عبيد الله قال ثنا سلام أبو المنذر عن داود بن أبي هند عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب

[ 182 ]

إلى عماله في سنة الصدقات أن في أربعين شاة شاة إلى عشرين ومائة فإن زادت واحدة ففيها شاتان إلى مائتين فإن زادت واحدة ففيها ثلاث شياه إلى ثلاثمائة فإذا كثرت الغنم ففي كل مائة شاة وكتب في صدقة البقر في ثلاثين بقرة جذعة وفي أربعين مسنة وكتب في صدقات الابل أن في خمس من الابل شاة وفي عشر شاتان وفي خمس عشرة ثلاث شياه وفي عشرين أربع وفي خمس وعشرين بنت مخاض فذكر الحديث حدثنا علي بن الصباح قال ثنا مسعود بن يزيد قال ثنا أبو عبيدة

[ 183 ]

قال ثنا مبارك بن فضالة عن الحسن عن أبي الاحوص عن عبد الله قال قدم قوم من الزط فقال عبد الله ما رأيت قوما أشبه بالجن الذين آمنوا برسول الله صلى الله عليه وسلم من هؤلاء

[ 184 ]

(144) محمد بن الوليد الاموي الخياط من أهل المدينة روى عن بن عيينة وهشام بن سليمان حكى ابنه عن أبيه قال أنا من ولد سليمان بن عبد الملك بن مروان ولا تخبر به أحدا فإني رجل خياط وإياك أن يسمع منك أحد وقال محمد بن يحيى بن منده كان محمد بن الوليد من الابدال (191) قال وثنا محمد بن الوليد الخياط قال ثنا هشام بن سليمان عن سفيان عن منصور عن مجاهد عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم دينار أنفقته في سبيل الله

[ 186 ]

(145) محمد بن المنذر البغدادي قدم أصبهان قديما لم نكتب عنه إلا عن محمود روى عن بن عيينة وأبي أسامة وغيرهما حدثنا أبو حامد محمود بن أحمد بن الفرج قال ثنا محمد بن المنذر البغدادي سنة اثنتين وثلاثين ومائتين قال ثنا سفيان عن عبد الله بن شريك العامري عن بشر بن غالب الاسدي أن بن الزبير لحق الحسين بن علي فقال أين تريد قال العراق قال هم الذين قتلوا أباك وطعنوا

[ 187 ]

أخاك وأنا أرى أنهم قاتلوك قال وأنا أرى ذلك قال فأخبرني عن المولود متى يجب غطاؤه قال إذا استهل صارخا وجب غطاؤه وورث وورث قال فأخبرني عن الرجل يقاتل عن أهل الذمة فيؤسر قال فكاكه في جزيتهم قال فأخبرني عن الشرب قائما قال فحلب الحسين بن علي ناقته تحته فشرب قائما قال فأخبرني عن الصلاة في جلود الميتة قال فأومأ الحسين إلى كلاب له عليه فرو فقال هذا من جلود الميتة دبغناها فإذا حضرت الصلاة صليت فيها

[ 188 ]

(146) الحسن بن حابس الجصاص قدم أصبهان على المغيرة بن الفيض الثقفي وكان يقص ويفسر القرآن

[ 189 ]

(147) درهم بن مظاهر الزبيري من أهل المدينة من ولد حبيب بن الزبير بن مشكان يقال حج ثلاثين أو أربيعن حجة وكان على المسائل بالبلد وكان ينازع سهل بن المنهال القاضي فعمل عليه حتى عزله روى عنه عقيل بن يحيى وإبراهيم بن عون وأحمد الدورقي والحجاج بن يوسف حدثنا أحمد بن الحسن الحذاء قال ثنا أحمد الدورقي قال ثنا درهم بن مظاهر الاصبهاني قال ثني عبد الله بن علي وأثنى عليه خيرا قال سمعت يحيى القطان يقول كان محمد بن يوسف يقدمه على سفيان فقيل له في ذلك فقال كنت إذا رأيت محمدا رأيت رجلا كأنه قد عاين قال درهم وما أعلمني سمعته قط يذكر الدنيا حدثنا أبو علي بن إبراهيم قال ثنا يحيى بن مطرف قال ثنا درهم

[ 190 ]

بن مظاهر قال ثنا عبد العزيز بن مسلم قال ثنا عبد الله بن دينار قال كتب عمر بن عبد العزيز إلى عدي بن أرطاة انظر ما كان من حديث عمرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فاكتبه فإني أخشى ذهاب العلماء ودروس العلم (192) حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا

[ 191 ]

عقيل بن يحيى قال ثنا درهم بن مظاهر قال ثنا أبو صدقة الجدي عن مالك عن نافع عن بن عمر أن رجلا في زمان النبي صلى الله عليه وسلم أتى امرأة في دبرها فاشتد على الناس فأنزل الله عزوجل نسائكم حرث لكم الآية

[ 192 ]

(148) ع أبو حفص عمرو بن علي بن بحر بن كنيز السقا يقال له أبو حفص الفلاس قدم أصبهان سنة ست عشرة وسنة أربع وعشرين وسنة ست وثلاثين حكى بن مكرم بالبصرة قال ما قدم علينا بعد علي بن المديني مثل عمرو بن علي روى عنه عفان بن مسلم حدثنا محمد بن العباس قال ثنا الفضل بن سهل قال ثنا عفان بن مسلم قال ثنا عمرو يعني أبا حفص الفلاس

[ 193 ]

قال ثنا خالد بن الحارث عن شعبة عن خالد الحذاء عن بن سيرين أن عمر كتب إلى أبي موسى الاشعري في عشرين تجفافا أن يفرقها في أشجع حي بالبصرة ففرقها في بني رياح التجفاف القلوص حدثني أبي قال ثنا أحمد بن مهدي قال قدم أبو حفص من أصبهان فذكر لابي النعمان عارم فقال قدم أبو حفص من أصبهان وحمل خمسة آلاف درهم فقال هاجر أبو داود إلى أصبهان وصيروها دار هجرة قال المسوحي سألت أبا زرعة عن عمرو بن علي

[ 194 ]

فقال ذاك من فرسان الحديث وقال حجاج بن الشاعر لا يبالي أبي يأخذ عن عمرو بن علي من حفظه أو من كتابه حكى محمد بن يحيى بن منده قال سمعت أبا حفص يقول كتب إلي رجل في رقعة بسم الله الرحمن الرحيم اطلب الدنيا على قدر مكثك فيها واطلب الآخرة على قدر حاجتك إليها والسلام حدثنا الفتح بن إدريس قال ثنا عمرو بن علي قال ثنا أبو عاصم قال ثنا رزيق بن مسلم قال ثنا زياد بن أبي عياش عن يحيى بن جعدة في قوله تعالى ومن دخله كان آمنا قال من النار

[ 195 ]

حدثنا الفتح قال ثنا أبو حفص قال ثنا أبو عاصم قال ثنا إسماعيل بن عبد الملك قال سمعت عطاء يقول من مات من الموحدين في الحرم بعث آمنا يوم القيامة لان الله يقول ومن دخله كان آمنا حدثنا الفتح قال ثنا عمرو قال ثنا أبو عاصم قال ثنا عيسى عن بن أبي نجيح عن مجاهد ومن دخله كان آمنا قال هو كقوله ادخل وأنت آمن

[ 196 ]

(149) 4 حميد بن مسعدة بن المبارك البصري كاتب القاضي قدم أصبهان وكان كاتبا لابن أبي الشوارب حدث بأصبهان سنة اثنتين وأربعين ومائتين ثم تحول إلى البصرة وتوفي سنة أربع وأربعين ومائتين (193) حدثنا إبراهيم بن جعفر الاشعري قال ثنا حميد بن مسعدة قال ثنا القاسم بن بلج قال ثنا أبو غالب عن أبي أمامة قصة الخوارج بطولها ما كتبنا إلا عنه

[ 197 ]

(194) وحدثنا إبراهيم قال ثنا حميد قال ثنا أبو بحر البكراوي قال ثنا شعبة عن قتادة عن أنس قال ما أكل النبي صلى الله عليه وسلم على خوان قط ولا أكل هذا المرقق (195) حدثنا محمد بن إبراهيم بن الحزور قال ثنا حميد قال ثنا

[ 198 ]

سفيان بن حبيب قال ثنا شعبة عن زبيد عن بن أبي ليلى عن عمر قال صلاة السفر ركعتين والاضحى ركعتين تمام غير قصر على لسان النبي صلى الله عليه وسلم (196) حدثنا عمر بن عبد الله بن الحسن قال ثنا حميد بن مسعدة قال ثنا جدي محمد بن زياد العنبري عن الحجاج عن مكحول قال ثني بن محيريز عن فضالة بن عبيد الانصاري أن رسول الله صلى الله عليه

[ 199 ]

وسلم أتي برجل قد سرق فأمر به فقطعت يده ثم أمر بها فعلقت في عنقه

[ 200 ]

(150) حسين بن الفرج البغدادي قدم أصبهان وحدث بها المبتدأ والمغازي عن الواقدي وليس بالقوي حدثنا أبو علي بن إبراهيم قال ثنا أحمد بن مهدي قال سمعت أحمد الدورقي يقول ما سمع الحسين بن الفرج من عبد الرحمن بن مهدي إلا مجلسا واحدا مع أخي ورأيت له بعد في كتاب واحد سبعمائة حديث (197) حدثنا جعفر بن محمد بن شريك قال ثنا الحسين بن

[ 201 ]

الفرج قال ثنا أبو معاوية قال ثنا قنان بن عبد الله النهمي عن عبد الرحمن بن عوسجة عن البراء بن عازب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفشوا السلام تسلموا والاشرة شر قال أبو معاوية يعني كثرة العتب (198) حدثنا جعفر بن شريك قال ثنا الحسين قال ثنا أبو معاوية قال ثنا أبو إسحاق الشيباني عن عبد الله بن أبي أوفى قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر وكان صائما فلما أمسى قال لرجل انزل فاجدح قال يا رسول الله لو أمسيت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسيت وأقبل الليل من هاهنا فقد أفطر الصائم

[ 202 ]

حدثنا بن الجارود قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا الحسين بن الفرج قال سمعت يحيى بن آدم يقول سمعت في تفسير هذه الآية وأما السائل فلا تنهر قال هو الرجل يجيئك يسألك عن شئ من أمر دينه فلا تنهره وأجبه حدثنا محمد بن محمد بن فورك قال ثنا رجاء بن صهيب قال سمعت الحسين بن الفرج يقول سمعت شعيب بن حرب يقول قال عمرو بن قيس الملائي حديث يرق قلبي ساعة أتبلغ به إلى الجنة أحب إلي من أربعمائة من قضايا شريح

[ 203 ]

(151) أبو عمر الجرمي صالح بن إسحاق قدم أصبهان مع فيض بن محمد أو عصام بن الفيض منصرفة من الحج وأخذ الناس عنه النحو والغريب وأعطاه عصام يوم أقدمه عشرين ألف درهم ثم كان يعطيه كل سنة اثني عشر ألف درهم حدثنا أبو علي بن إبراهيم قال ثنا محمد بن محبوب الزعفراني قال ثنا أبو عمر الجرمي صالح بن إسحاق قال ثنا يزيد بن زريع عن يونس عن الحسن ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله قال لا تعطلوا الحدود وفي قوله ولا تؤتوا السفهاء أموالكم قال المرأة والصغير

[ 204 ]

حدثنا أبو علي قال ثنا محمد بن محبوب قال ثنا أبو عمر الجرمي قال ثنا يزيد بن زريع عن يونس عن الحسن في قوله تعالى وجوه يومئذ خاشعة عاملة ناصبة قال لم تخشع لله في الدنيا فأخشعها وأنصبها في النار فذلك عملها وقوله تعالى يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي قال يخرج الكافر من المؤمن ويخرج المؤمن من الكافر وفي قوله تعالى لقد خلقنا الانسان في كبد قال لا يزال يكابد شيئا ما عاش حدثنا أبو أسيد قال ثنا النضر بن هشام قال ثنا أبو عمر النحوي الجرمي قال ثنا مهدي بن ميمون قال رأيت بن سيرين توضأ فحرك خاتمه في أصبعه

[ 205 ]

(152) أبو صالح يحيى بن واقد بن محمد بن عدي بن حاتم الطائي يروي عن هشيم وابن أبي زائدة وابن أبي عنية وغيرهم وكان رأسا في النحو والعربية وذكر أن أبا علي كلدة كان يأتيه فيسأله عن الغريب والنحو كثير الحديث وقال إبراهيم بن أورمة يحيى من الثقات وذكر أن مولده سنة خمس وستين في خلافة المهدي ومن حسان حديثه (199) حدثنا إسحاق بن محمد بن حكيم قال ثنا يحيى بن واقد

[ 206 ]

قال ثنا بن أبي غنية قال ثنا أبي قال ثنا جبلة بن سحيم عن بن عمر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إذا زار أحكم فلا يقوم حتى يستأذنه (200) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا يحيى بن واقد قال ثنا بن أبي زائدة قال أخبرني أبو أيوب الافريقي عن عبد الله بن دينار عن بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أرسل إلى عمر بحلة سيراء فبعث بها إلى أخ له من أمه مشرك بمكة

[ 207 ]

(201) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا أبو صالح الطائي قال ثنا بن علية قال ثنا روح بن القاسم عن العلاء عن أبيه عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم المستبان ما قالا فعلى البادئ ما لم يعتد المظلوم حدثنا أبو العباس الجمال قال أنشدني يحيى بن واقد لنفسه تمسك بكلب لا خلاق له في المكرمات فقد شاع الخنازير وأنشدني إذا ما ترضيت اللئيم وجدته بعيدا إذا لم يخش أنك غاضبه

[ 208 ]

(153) عبيد الله بن عمر بن يزيد القطان أبو عمرو توفي سنة ست وثلاثين ومائتين وكانوا أربعة إخوة وكان عبيد الله أسن الاخوة يروي عن جرير ووكيع ويحيى القطان وابن أبي عدي وغيرهم وله أحاديث يتفرد بها (202) حدثنا عبدان بن أحمد قال ثنا عبيد الله بن عمر قال ثنا بن أبي عدي عن بن عون عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل حديث قبله يلقى في النار أهلها فتقول هل من مزيد حتى يضع قدمه فيها فتقول قط قط

[ 209 ]

(203) حدثنا محمد بن يحيى بن منده قال ثنا عبيد الله بن عمر سنة سبع وثلاثين قال ثنا جرير عن هشام بن عروة عن عروة عن عائشة قالت جاء رجل من أسلم إلى النبي صلى الله عليه وسلم يقال له حمزة بن عمرو فقال يا رسول الله إني رجل أصوم فأصوم في السفر فقال إن شئت فصم وإن شئت فأفطر

[ 210 ]

(204) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبيد الله قال ثنا عبد الوهاب عن أيوب عن هشام بن عروة عن عائشة بمثله (405) أخبرنا إسحاق بن جميل قال حدثنا عبيد الله بن عمر قال ثنا عبد الوهاب الثقفي قال ثنا أيوب عن محمد ونافع عن بن عمر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح فركعة

[ 211 ]

الطبقة 6 (154) محمد بن النعمان بن عبد السلام التيمي بن حبيب بن حطيط محدث بن محدث بن محدث توفي سنة أربع وأربعين ومائتين يحدث عن وكيع وابن عيينة وحفص بن غياث وأبي بكر بن عياش وغيرهم أحد الورعين قليل الحديث لم يحدث إلا بالقليل (206) حدثنا جعفر بن أحمد بن فارس قال ثنا محمد بن النعمان قال ثنا يحيى بن حماد عن شعبة عن أبان بن تغلب عن فضيل بن عمرو عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يدخل الجنة من كان في قلبه حبة من خردل من

[ 212 ]

كبر ولا يدخل النار من كان في قلبه مثقال حبة من خردل من إيمان قلت يا رسول الله إني أحب أن يكون ثوبي جديدا وشراك نعلي حسنا أفمن الكبر هو قال لا الكبر من سفه الحق وغمص الناس يعني حقرهم قال محمد بن النعمان هذا حديث غريب ولم أر أحدا أعبد من يحيى بن حماد وأظنه لم يضحك

[ 213 ]

حدثني محمد بن الحسن بن المهلب قال ثنا محمد بن عاصم قال سمعت محمد بن النعمان يقول المعر لا يقبل له عمل حدثني محمد قال ثنا محمد بن عاصم قال سمعت محمد بن النعمان يقول للناس خمسون موقفا كل موقف ألف عام حدثنا سلم بن عصام قال سمعت محمد بن مسلم يقول سمعت محمد بن النعمان يقول سمعت بن عيينة يقول من أراد بي سوءا جعله الله محدثا وذكر أنه خرج إلى البصرة فأقام بها زمانا وتزوج بها ابنة عبد الله بن بكر السهمي حدثنا أبو أمية قال ثنا محمد بن مسلم قال ثنا محمد بن النعمان عن وكيع عن سفيان في قوله تعالى وسلام على عباده الذين

[ 214 ]

اصطفى قال أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال سمعت محمد بن عاصم يقول سمعت محمد بن النعمان يقول دانق تدفعه في مظلمة أحب إلي من مائة ألف تتصدق به حدثنا عبد الرحمن بن الفيض قال ثنا هارون بن سليمان قال سمعت محمد بن النعمان بن عبد السلام يقول أتى رجل مالك بن أنس فقال الرحمن على العرش استوى كيف استوى قال فأطرق وجعل يعرق وجعلنا ننتظر ما يأمر به فرفع رأسه فقال الاستواء منه غير مجهول والكيف منه غير معقول والايمان به واجب والسؤال عنه بدعة وما أراك إلا ضالا أخرجوه ما داري

[ 215 ]

حكي انه كان أبيض الرأس واللحية وكم قميصه إلى أطراف أصابعه وثيابه خشن ثم وصفوا له التنعم وأنه إن لم يفعل خيف على عقله قال فكان بعد ذلك يلبس الثياب الفاخرة ويتغلف بالغالية الجيدة وذكر العباس بن حمدان قال ثنا زيد بن أخزم قال ثنا عابد أهل أصبهان محمد بن النعمان

[ 216 ]

(155) د س أبو سفيان صالح بن مهران مولى زكريا بن مصقلة بن هبيرة خراساني الاصل حدث عنه عمرو بن علي ومحمد بن عاصم وأسيد بن عاصم وكان يقال له الحكيم وكان إذا قعد يكتب كلامه ويقال إنه يتكلم بالحكمة حكى أسيد بن عاصم عن الشاذكوني قال ما رأيت أورع من أبي سفيان وحدثنا أحمد بن علي بن الجارود قال ثنا محمد بن عاصم قال سمعت أبا سفيان يقول ليستيقن الناس أنهم لا يرون في الاسلام فرحا قال محمد بن عاصم وسمعت أبا سفيان يقول إذا رأيت العالم لا يتورع في علمه فليس لك أن تأخذ عنه وقال محمد عن أبي سفيان قال كل صاحب صناعة لا يقدر أن يعمل في صناعته إلا آلة وآله الاسلام

[ 217 ]

العلم قال وقال أبو سفيان السكوت زين للعالم وستر للجاهل وقال محمد عن أبي سفيان قال وضعوا مفاتيح الدنيا على الدنيا فلم تنفتح فوضعوا عليها مفاتيح الآخرة فانفتحت وحدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا محمد بن عاصم قال سمعت أبا سفيان يقول الورع ورعان ورع صواب وورع أحمق فأما الصواب أن تقول للرجل منأين جئت فيقول من السوق والورع الاحمق أن يقول من أين جئت فيقول من السوق إن شاء الله ذكر عبد الله بن سيدة عن محمد بن عاصم قال سمعت أبا سفيان يقول إذا رأيت العالم لا يتورع في علمه فليس لك أن تأخذ عنه قال وكل عمل عمل لغير الله فهو ذنب على عامله والاخلاص اليقين حدثنا أبو بكر بن الجارود قال ثنا محمد بن عامر قال ثني أبو سفيان عن محمد بن يوسف أنه كان يقول ربي الذي يقضي ولا يقضى عليه وهو أحد باق وإليه المصير

[ 218 ]

حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو قال ثنا رسته قال سمعت أبا سفيان يقول جامع سفيان الذي تقاتل الناس عليه ما خالف أبا حنيفة إلا في خمس عشرة مسألة حدثنا محمد بن الحسن بن مهلب قال سمعت محمد بن عامر يقول ثنا أبو سفيان قال قال محمد بن يوسف الدنيا عصمة الله أو الهلكة والآخرة عفو الله أو النار حدثني محمد بن الحسن قال ثنا محمد بن عاصم عن أبي سفيان قال لا بأس أن يقرأ الرجل من أول البقرة عشر آيات أو عشرين حتى يأتي على القرآن كله حدثنا بن صبيح قال ثنا محمد بن عاصم قال قال أبو سفيان تماروا بمكة في حامل القرآن فسألوا عن سفيان بن عيينة فقال العامل به حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم بن عامر قال ثنا أبو سفيان قال قال ثنا محمد بن يوسف ليس هذا زمان يبتغي فيه السلامة وحمل إليه مال ليفرقه فامتنع وقال هذا القول حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم قال قال أبو سفيان

[ 219 ]

سمعت محمدا يقول لقد خاب من كان حظه من الله تبارك وتعالى الدنيا حدثنا أبو أسيد قال ثنا محمد بن عاصم قال سمعت أبا سفيان يقول من كان له عند الله خير فأشد شئ ثم عليه الموت ومن لا فأهون شئ يمر عليه الموت حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو قال ثنا رسته قال سمعت أبا سفيان يحكي عن جبر عن سفيان أنه ذكر عنده الامراء فقال أترون أني أخاف هوانهم إنما أخاف كرامتهم حكى محمد بن عاصم عن أبي سفيان قال قال لي النعمان إن كنت تنتفع بما تأخذ وإلا فأقلل من الحجة عليك (207) حدثنا أبو بكر جعفر بن محمد الفريابي قال ثنا عمرو بن

[ 220 ]

علي قال ثنا أبو سفيان عن النعمان عن سفيان الثوري عن عاصم بن كليب عن أبيه عن أبي هريرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي حتى تزلع رجلاه فقيل له أليس قد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر فقال أفلا أكون عبدا شكورا (208) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا محمد بن عاصم

[ 221 ]

قال ثنا أبو سفيان عن النعمان عن سفيان عن عبد الملك بن عمير عن قزعة عن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تشدوا الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد مسجدي هذا ومسجد الاقصى ومسجد الحرام قال أبو عبد الله لا أعلم أحدا رواها إلا النعمان

[ 222 ]

(156) محمد بن المغيرة بن سلم بن عبد الله بن المغيرة الاموي أبو عبد الله حدث عنه أبو مسعود ومحمد بن عاصم وأسيد توفي سنة إحدى وثلاثين ومائتين حكى سلم بن عصام قال كان محمد بن المغيرة ينعس في مجلس النعمان فيمسك النعمان عن القراءة ويقول دعوه فإنه صاحب ليل وحضرت مجلس إبراهيم بن محمد بن الحارث فصار إليه أبو بكر البزار سنة ست وثمانين ومائتين فأخرج إليه كتب النعمان فانتخب نحو خمسين حديثا من كتب النعمان وكتبه عنه فيما انتخب عليه حدثنا إبراهيم بن محمد بن الحارث قال ثنا محمد بن المغيرة قال ثنا النعمان عن سفيان عن الاعمش عن ذكوان عن أبي هريرة قال من أدرك من الفجر ركعة قبل طلوع الشمس فقد أدرك ومن أدرك

[ 223 ]

ركعتين من العصر قبل غروب الشمس فقد أدرك (209) حدثنا إبراهيم قال ثنا محمد قال ثنا النعمان عن سفيان عن محمد بن عمرو بن علقمة عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل ذلك (210) حدثنا عبد الله بن محمد بن العباس قال ثنا محمد بن

[ 224 ]

المغيرة قال ثنا النعمان عن إبراهيم بن طهمان وسفيان عن إبراهيم الهجري عن بن أبي أوفى أن النبي صلى الله عليه وسلم كبر على الجنائز أربعا

[ 225 ]

(157) الحجاج بن يوسف بن قتيبة الهمداني يروي عن النعمان والكسائي وكان من المعمرين كان بين موته وموت النعمان قريب من ستين سنة وذكر أنه مات عن مائة وعشرين سنة ومات سنة ستين ومائتين روى عن الكسائي الآثار ولم يروها عنه غيره وفيه حديث تفرد به حدثناه (211) حدثناه أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا الحجاج قال ثنا الكسائي قال ثنا حماد بن زيد عن أبي جمرة عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ إنه عمل غير صالح

[ 226 ]

(212) حدثنا محمد بن يحيى بن مندة وأحمد بن محمود قالا ثنا الحجاج قال ثنا النعمان قال ثنا سفيان عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أدرك ركعة من الصبح قبل أن تطلع الشمس فقد أدرك ومن أدرك ركعتين من العصر قبل أن تغيب الشمس فقد أدرك (213) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا الحجاج قال ثنا علي بن حمزة الكسائي قال ثنا سليمان بن أرقم عن الزهري عن نافع عن بن

[ 227 ]

عمر قال قال عمر وذكر إسلامه فذكر أنه حيث جاء إلى الدار ليسلم سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ ومن عنده علم الكتاب قال وسمعه في الركعة الثانية بل هو آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم

[ 228 ]

(158) محمد بن زياد الشروشاذراني صاحب النعمان وكان أحد الثقات حدثنا بن الجارود قال ثنا إسماعيل بن عبد الله قال ثنا محمد بن زياد قال قال ثنا النعمان عن زفر عن يحيى بن سعيد التيمي عن حبال بن رفيدة عن مسروق بن الاجدع قال دخلنا على عائشة فقالت يا جارية خوصي لبني شرابا فخاصت لهم شرابا فقالت لهم ذوقوا فإن رابكم شئ فمروا الامة فتزيدكم فإني لو كنت مفطرة لذقت لكم قلنا نحن صيام فقالت وما صومكم قلنا إن كان

[ 229 ]

من رمضان أدركناه وإن لم يكن تطوعناه فقالت إنما الصوم صوم الناس والفطر فطر الناس وإني صمت الشهر فإن يكن من رمضان فإن ناسا كانوا يصومون حتى نزلت الآية يا أيها الذين آمنوا لا تقدموا بين يدي الله ورسوله

[ 230 ]

(159) يوسف بن مهران الجرواءاني من أصحاب النعمان أحد الثقات (214) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال حدثني عبد الرحمن بن عمر قال ثنا يوسف بن مهران قال ثنا النعمان عن سفيان عن عبد الملك بن عمير عن قزعة عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن صوم يوم الفطر والاضحى

[ 231 ]

(215) حدثنا الحسن بن بطة قال ثنا رسته قال ثنا يوسف بن مهران قال ثنا النعمان عن سفيان عن عبد الله بن دينار عن بن عمر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم الشهر تسع وعشرون لا تصوموا حتى تروه ولا تفطروا حتى تروه فإن غم عليكم فأقدروا له

[ 232 ]

(160) راشد بن معدان بن عبد الرحيم الثقفي أبو محمد يروي عن النعمان (216) حدثنا محمد بن أحمد بن راشد بن معدان قال ثني أبي قال وجدت في كتاب أبي عن النعمان عن سفيان عن يونس بن عبيد

[ 233 ]

عن الحسن عن عتي عن أبي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رأيتم الرجل يتعزى بعزاء الجاهلية فاعضوه بهن أبيه ولا تكنوا (217) حدثنا محمد بن أحمد بن راشد قال ثني أبي عن جدي

[ 234 ]

عن النعمان عن سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم كناها بأم عبد الله ولم تلد شيئا

[ 235 ]

(161) حماد بن زيد المكتب يحدث عن النعمان من أهل المدينة وكان من أفاضل الناس حكى إبراهيم بن عامر قال كان حماد المكتب يكتب من الحديث ما فيه الثواب والباقي يتركه قال وكان إذا كان يوم الجمعة ذهب بالايتام إلى منزله فيدهن رؤوسهم ويروي عنه الحجاج بن يوسف قال (218) حدثنا حماد المكتب قال ثنا النعمان عن سفيان عن

[ 236 ]

إسماعيل بن أبي خالد عن قيس عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الامام أمير فإن صلى قاعدا فصلوا قعودا

[ 237 ]

(162) د س محمد بن يحيى بن فياض الزماني قال أبو جابر زيد بن عبد العزيز الموصلي قال ثنا محمد بن يحيى بن فياض قال ثنا محمد بن عبد الله الانصاري قال سمعت هلال بن حق عن سليمان التيمي عن أبي نضرة عن أبي سعيد مولى أبي أسيد

[ 238 ]

الانصاري قال لما حصر عثمان في القصر فأشرف على الناس فقال السلام عليكم فما علمت أحدا رد السلام إلا أن يرد أحد في نفسه فقال أنشدكم بالله هل تعلمون أني اشتريت بئر رومة من مالي لتستعذبوا بها فجعلت رشائي فيها كرجل من المسلمين قالوا اللهم نعم قال فعلام تمنعوني أن أشرب منها حتى أفطر على ماء البحر

[ 239 ]

(163) حبيب بن هوذة بن حبيب بن الزبير الهلالي روى عنه يوسف بن حبيب وهو من أخواله (219) حدثنا أبو بكر الجارودي ومحمد بن يوسف بن الوليد قالا ثنا يونس بن حبيب قال ثنا حبيب بن هوذة قال ثنا مندل قال ثنا أبو إسحاق الشيباني عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا طلاق لما لا تملكون ولا عتق فيما لا

[ 240 ]

تملكون ولا نذر فيما لا تملكون ولا نذر في قطيعة رحم (220) وروى عنه يونس حديثا آخر قال حدثنا حبيب بن هوذة عن مندل عن مسلم عن مجاهد عن بن عباس قال قال رسول الله

[ 241 ]

صلى الله عليه وسلم لولا أن تضعفوا عن السواك لامرتكم به عند كل صلاة

[ 242 ]

(164) عبد الله بن خالد كان على قضاء أصبهان أدخل فيه كرها وكان فاضلا روى عنه أسيد بن عاصم قال ثنا عبد الله بن خالد عن أبي إسحاق الشيباني وهو إبراهيم بن بكر عن عيسى بن ميمون عن سالم والقاسم ونافع عن عائشة قالت إذا أردتم أن تزينوا مجالسكم فاذكروا النبي صلى الله عليه وسلم

[ 243 ]

واذكروا عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه حدثني أبو صالح الوراق قال ثنا عمرو بن سعيد قال ثنا عبد الله بن خالد قاضي أصبهان قال سئل سفيان بن عيينة عن الايمان فقال قول وعمل يزيد وينقص يزيد ما شاء الله وينقص حتى لا يبقى معك مثل ذي وأشار بأصابعه حدثنا محمد بن إبراهيم بن شبيب قال ثنا محمد بن المغيرة قال ثنا عبد الله بن خالد قال أخبرني أبو إسحاق الشيباني عن الحسن بن عمارة عن المنهال بن عمرو عن سويد بن غفلة قصة الشيعة

[ 244 ]

حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو قال ثنا عبد الرحمن بن عمر قال ثنا عبد الله بن خالد قال ثنا شعيب بن حرب قال قلت لمالك بن مغول أوصني قال أوصيك بحب الشيخين أبي بكر وعمر فوالله إني لارجو لك في حبهما ما أرجو لك في التوحيد حدثنا محمد بن أحمد قال ثنا عبد الرحمن بن عمر قال ثنا عبد الله بن خالد قال ثنا شعيب بن حرب قال كان عبد العزيز بن أبي رواد إذا قام يصلي كأنه ينظر من شق إلى القيامة حكى عبد الله السلمي قال سمعت يحيى بن مطرف يقول مر يوما عبد الله بن خالد يريد مجلس الحكم وجونته على عاتق غلام له فمر رجل قد وقع حمله عن حمار له فقال أعينوني على حمل هذا فقال عبد الله لغلامه ضع الجونة فوضع الجونة ووضع عبد الله كساءه على عاتقه فحمل

[ 245 ]

مع غلامه حمله على حمار الرجل ثم لبس كساءه وتوجه إلى المجلس قال وجلس يوما بالمدينة للقضاء فحكم بشئ فقال المحكوم عليه أيها القاضي أزخدا بترس قال فوضع يده على رأسه وجعل يضرب بيده على رأسه ويقول قاضي خاكش بسر قاضي خاكش بسر ويقال إنه ختم جونته وديوانه وهرب ولم ير بعد ذلك إلا يوما في الثغر وهو في الحرس

[ 246 ]

(165) عبد الكريم بن هارون الكوفي قدم أصبهان روى عن مالك بن أنس (221) حدثني أبو صالح محمد بن يعقوب قال ثنا عبد الله بن أحمد بن يزيد قال ثنا عبد الكريم بن هارون عن مالك عن سمي

[ 247 ]

عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال السفر قطعة من العذاب يمنع أحدكم طعامه وشرابه فإذا قضى أحدكم نهمته من سفره فليعجل الرجوع إلى أهله (222) حدثني أبو صالح قال ثنا عبد الله بن أحمد بن يزيد قال ثنا عبد الكريم قال ثنا عبد الحميد بن سليمان عمن ذكره عن المقبري عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله

[ 248 ]

(166) م 4 سلمة بن شبيب أبو عبد الرحمن النيسابوري قدم أصبهان وحدث بها ومات بمكة سنة سبع وأربعين ومائتين حدث عن الائمة والقدماء أحد الثقات وحدث عنه أبو مسعود (223) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى بن مندة قال ثني

[ 249 ]

سلمة بن شبيب قال ثنا أبو المغيرة عن صفوان بن عمرو عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن عوف بن مالك الاشجعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هل أنتم تاركولي أمرائي فإنما مثلكم ومثلهم كرجل اشترى بقرا أو إبلا فرعاها ثم أوردها حوضا فأشرعت فيه فشربت صفوته وتركت كدرته فصفوة أمرهم لكم وكدره عليهم قال أبو عبد الله هذا الحديث حدثني به أبو مسعود عن سلمة ثم حدثني به سلمة

[ 250 ]

(224) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا سلمة قال ثنا عبد الله بن إبراهيم بن عمر بن كيسان قال ثنا أبي عن عبد الله بن وهب عن أبي خليفة عن علي رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله رفيق يحب الرفق ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف

[ 251 ]

(167) ق العباس بن يزيد البحراني يعرف بعباسويه قد أصبهان وكتب عنه المحدثون يروي عن يزيد بن زريع وأبي معاوية الضرير والناس وكان حافظا وعنده غرائب فمن غرائب حديثه (225) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا العباس بن يزيد قال ثنا

[ 252 ]

أبو معاوية عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من حلف فقال إن شاء الله لم يحنث (226) حدثنا محمد بن جعفر الاشعري قال ثنا العباس بن يزيد

[ 253 ]

قال ثنا أبو أحمد عن الثوري عن أبي إسحاق عن أبي الاحوص عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الوائدة والموءودة في النار

[ 254 ]

الطبقة 7 (168) أبو مسعود أحمد بن الفرات بن خالد الرازي توفي سنة ثمان وخمسين ومائتين صلى عليه إبراهيم بن أحمد الخطابي يروي عنه عبد الرزاق حدثنا عنه الفريابي وأبو خليفة من الحفاظ الكبار وصنف المسند والكتب الكثيرة قدم أصبهان قديما قبل أن يخرج إلى العراق أيام الحسين بن حفص فكتب عنه ثم ارتحل إلى العراق فرجع فاستوطن بها سمعت يوسف بن محمد المؤذن يقول سمعت أبا عمران الطرسوسي

[ 255 ]

قال سمعت أبا عبد الله أحمد بن حنبل يقول ما تحت أديم السماء أحفظ لاخبار رسول الله صلى الله عليه وسلم من أبي مسعود وحكى العباس بن حمدان عن إبراهيم بن أورمة قال بقي اليوم في الدنيا ثلاثة محمد بن يحيى النيسابوري بخراسان وأبو مسعود الرازي بأصبهان والحسن بن علي الحلواني بمكة فأكثرهم حديثا محمد بن يحيى وأرفعهم حديثا الحسن بن علي وأحسنهم حديثا أبو مسعود وحكى عبد الله بن سندة عن محمد بن آدم المصيصي قال لو كان أبو مسعود أحمد بن الفرات على نصف الدنيا لكفاهم يعني في الفتيا (227) وسمعت أبا عبد الله محمد بن يحيى قال أخرجنا الورقة التي أخرج على أبي مسعود إلى العراق إلى حجاج بن الشاعر نسأله عنها فخرج إلينا فلما رأيناه قمنا إليه فرجع معنا ودخل الدار وصعد الخوخة وقال ما حاجتكم قلنا ها هنا أشياء نريد أن نسألك عنها فقال سلوا

[ 256 ]

فقال من حضر من أصحابنا سفيان عن أيوب عن عكرمة عن بن عباس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يصبح جنبا قال من قلنا أبو نعيم فقال قد نظرت في كل ما عند أبي نعيم عن سفيان وليس فيه هذا قال ثم ذكرنا له أحاديث فلم يمكن يجيبنا جوابا شافيا فاستقصينا عليه فقلنا نحتاج أن تعطينا خطك في هذه الاحاديث فامتنع فلما استقصينا عليه قلنا له فدلنا على إنسان نسأله فقال لا أعرف اليوم أحد أحذق بهذه الصناعة من أحمد بن الفرات الرازي وعباس الطبري قلنا أما عباس فلا نعرفه وقلنا هو يردنا إلى أبي مسعود وحكى عن أبي بكر الاعين قال وقع إلينا الخبر أن أبا مسعود قادم فعنينا له ونظرنا في الكتب وسهرنا فلما جاء لم يكن عنده شئ وبلغني أن رجلا قال لابي مسعود إنا ننسى الحديث فقال أيكم يرجع في حفظ حديث واحد خمسمائة مرة قالوا ومن يقوى على هذا فقال لذاك لا تحفظون

[ 257 ]

(228) وغرائب حديثه وما يتفرد به كثير ومنه ما حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا أبو مسعود قال أنا يحيى بن آدم قال ثنا قطبة بن عبد العزيز عن الاعمش عن بكير بن الاخنس عن مجاهد عن بن أبي ليلى عن أبي بن كعب قال قال النبي صلى الله عليه وسلم أنزل القرآن على سبعة أحرف

[ 258 ]

ذكر أبو صالح بن مهدي أنه جاء أبو داود السجستاني إلى أبي مسعود فسأله عن هذا الحديث (229) وحدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا أبو مسعود قال ثنا هشام بن بلال قال ثنا محمد بن مسلم عن أيوب بن موسى عن نافع عن بن عمر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم ذكاة الجنين ذكاة أمه

[ 260 ]

(230) حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن معدان قال ثنا أبو مسعود قال أنا الفريابي عن سفيان عن حارثة عن عمرة عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفرش اليسرى وينصب اليمنى

[ 261 ]

(231) حدثني عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا أبو مسعود قال ثنا أبي عن بن أبي ذئب عن الزهري عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أهل من مسجد ذي الحليفة حتى استوت به راحلته

[ 262 ]

(232) حدثنا أبو العباس الجمال ومحمد بن الحسين قالا ثنا أبو مسعود قال ثنا سهل بن عبدويه الرازي ولقبه السندي قال ثنا عمرو بن أبي قيس عن ميسرة النهدي عن المنهال بن عمرو عن التميمي عن بن عباس قال كنا نتحدث أن النبي صلى الله عليه وسلم عهد إلى علي ثمانين عهدا أو سبعين لم يعهدها إلى أحد

[ 263 ]

(233) حدثنا أبو جعفر محمد بن العباس بن أيوب قال ثنا أحمد بن الفرات قال ثنا سهل بن عبدويه قال أنا عمرو بن أبي قيس عن غيلان بن جامع المحاربي عن حميد الشامي عن محمود بن الربيع قال سمعت شداد بن أوس يقول قال النبي صلى الله عليه وسلم مرارا وحدثنا هكذا أن الله تبارك وتعالى إذا جمع الاولين والآخرين ببقيع واحد يبعدهم البصر ويسمعهم الداعي يقول أنا خير شريك من كان يعمل عملا في الدنيا كان لي فيه شريك فأنا أدعه اليوم ولا أقبل إلا خالصا ثم قرأ قوله تعالى إلا عبادك منهم المخلصين وقوله فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا

[ 264 ]

(234) حدثنا محمد بن يحيى وعلي بن رستم قالا ثنا أبو مسعود قال ثنا عبد الرحمن بن قيس عن حماد بن سلمة عن أبي العشراء عن أبيه قال سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن العتيرة فحسنها

[ 265 ]

(169) أبو جعفر محمد بن عاصم بن عبد الله الثقفي توفي في صفر سنة اثنتين وستين في آخره حكى إبراهيم بن أورمة قال ما رأيت مثل محمد بن عاصم ولا رأى محمد بن عاصم مثل نفسه حدثنا محمد بن أحمد بن أبي يحيى قال ثنا علي بن محمد الثقفي قال كنت أختلف إلى أبي بكر بن أبي شيبة وأكتب عنه فما رأيت أحدا أشبهه في حسن دينه وحفظ لسانه إلا محمد بن عاصم حدثنا عامر بن إبراهيم قال سمعت محمد بن عاصم يذكر في هذه الآية وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا سأل عن الدنيا فلم يأخذوا منها ما لا يصلح

[ 266 ]

حدثنا عامر قال سمعت محمد بن عاصم يقول بلغني عن الوليد بن كوفي أنه قال إن افتقدت كلبا لم تجد له خلفا (235) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثني محمد بن عاصم من أصله قال ثنا مؤمل عن سفيان عن عمرو بن دينار عن أبي العباس عن عبد الله بن عمرو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا صام من صام الابد قال أبو عبد الله هذا الحديث لم أكتب عن أحد سواه وهو عند الناس عن

[ 267 ]

(236) حدثنا أحمد بن علي بن الجارود قال ثنا محمد بن عاصم قال ثنا محمد بن سعيد بن سابق قال ثنا عبد الله بن المبارك عن يونس عن الزهري عن عروة عن عائشة أنها كانت تأمر بالتلبينة للمريض وتقول إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إن التلبينة تجلي فؤاد المريض وتذهب ببعض الحزن

[ 268 ]

(237) حدثنا محمد بن يحيى ثنا محمد بن عاصم قال ثنا مؤمل قال ثنا سفيان عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم وضع يده على شماله عند صدره

[ 269 ]

(238) حدثنا أبو جعفر محمد بن العباس قال ثنا محمد بن عاصم قال ثنا عبدة بن سليمان عن مصعب بن ماهان عن سفيان عن يونس وأبي سعيد البصري قالا سمعنا الحسن يقول قدم عقيل بن أبي طالب البصرة فتزوج امرأة من بني جشم فقالوا له بالرفاه والبنين فقال لا تقولوا ذاك فإن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن ذلك وأمرنا أن نقول بارك الله لك وبارك عليك

[ 270 ]

(170) إسماعيل بن يزيد بن مردانبه أبو أحمد القطان توفي قبل الستين والمائتين يروي عن بن عيينة وسمع منه وسمع من الحميدي عن بن عيينة فاختلط حديثه ولم يتعمد الكذب وروى عن وكيع والوليد بن مسلم ومعن والناس وكان خيرا فاضلا كثير الفوائد والغرائب روى عنه محمد بن حميد الرازي حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا محمد بن حميد قال ثنا إسماعيل بن يزيد القطان عن أبي داود عن أبي خلدة قال قال لي أبو

[ 271 ]

العالية إذا لقيت عثمان الطويل فقل له يأتيني فإني أريد أن أكلمه بشئ ومن غرائب حديثه (237) حدثنا سلم بن عصام قال ثنا إسماعيل بن يزيد قال ثنا محمد بن عبد الملك قال ثنا الحسن بن أبي جعفر عن عمرو بن دينار عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من منع فضل مائه في الدنيا منع الله فضله يوم القيامة فقال اليوم أمنعك فضلي كما منعت فضل ما لم تعمل يداك

[ 272 ]

(238) حدثنا سلم ومحمد بن أحمد بن عمرو وغيرهما قالوا ثنا إسماعيل بن يزيد قال ثنا أبو داود عن شعبة عن مسعر عن عاصم عن زر قال سألت عائشة فقالت أعن ميراث رسول الله صلى الله عليه وسلم تسأل ما ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم صفراء ولا بيضاء ولا شاة ولا بعيرا ولا عبدا ولا وليدة ولا ذهبا ولا فضة

[ 273 ]

(239) حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا إسماعيل بن يزيد قال ثنا الوليد بن مسلم قال ثنا عنبسة بن عبد الرحمن عن خالد بن كلاب عن أنس بن مالك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله قد أكرم أمتي بالالوية

[ 274 ]

(171) الرب عز وجل إبراهيم بن عامر الاشعري توفي سنة ستين ومائتين حكى عامر عن أبيه قال كنت آتي مسددا لاسمع منه وكنت إذا أبطأت عليه يغطي رأسه فيقول جاء إبراهيم فإذا قالوا ذلك رفع رأسه قال وقال لي مسدد قال يحيى القطان ثنا مسدد لو علمت وقت مجيئك لجئتك ثنا إبراهيم لو علمت وقت مجيئك لجئتك وكان إبراهيم خيرا فاضلا كان محمد بن عامر أخوه أيضا خيرا فاضلا وكان يروي

[ 275 ]

(172) محمد بن عامر عن أبي داود عنده غرائب ومات سنة ست وستين ومائتين وكان لابراهيم بن عامر بنون يحدثون منهم عامر ومحمد كتبنا عنهما جميعا وصلى على إبراهيم بن عامر أخوه محمد في خلافة المعتمد ومن غرائب حديثه (240) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم بن عامر قال ثنا أبي عن أبي هانئ عن شريك عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر قال رمقت النبي صلى الله عليه وسلم شهرا يقرأ في الركعتين بعد المغرب قل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد وفي الركعتين

[ 276 ]

قبل الغداة قل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد

[ 277 ]

(173) إبراهيم بن عون بن راشد السعدي روى عن بن عيينة ووكيع وغيرهما وكان فاضلا خيرا ولم يخرج له كثير حديث (241) حدثنا محمود بن أحمد بن الفرج قال ثنا إبراهيم بن عون سنة أربع وأربعين ومائتين قال ثنا عبيد الله بن موسى قال ثنا دلهم بن صالح عن حجير بن عبد الله عن عبد الله بن بريدة عن أبيه أن النجاشي أهدى إلى النبي صلى الله عليه وسلم خفين أسودين ساذجين فلبسهما

[ 278 ]

ومسح عليهما (242) وحدث أحمد بن عبد الله بن محمد بن النعمان قال ثنا أحمد بن شاذة المؤدب قال ثنا إبراهيم بن عون بن راشد المديني قال سمعت سفيان بن عيينة ينشد سدت الرجال وكنت غير مسود ومن الشقاء تفردي بالسؤدد

[ 279 ]

حدثني الزهري عن سعيد بن المسيب عن سعد بن أبي وقاص قال قلت يا رسول الله من أنا قال أنت سعد بن مالك بن وهيب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب من قال غير ذلك فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين

[ 280 ]

(174) إبراهيم بن عبد العزيز بن الضحاك المديني كان يقول له شاذة بن عبد كويه يحدث عن بن علية وغيره روى عنه يونس بن حبيب في المسند (243) حدثنا محمد بن علي بن الجارود قال ثنا يونس بن حبيب قال ثنا إبراهيم بن عبد العزيز بن الضحاك قال ثنا أبو داود قال ثنا سليمان بن معاذ الضبي عن أبي يحيى القتات عن مجاهد عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مفتاح الجنة الصلاة

[ 281 ]

ومفتاح الصلاة الوضوء (244) حدثنا عبد الله بن جعفر قال ثنا يونس قال ثنا إبراهيم بن عبد العزيز قال ثنا أبو داود عن الحسن بن أبي جعفر عن أبي الزبير عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي جبريل يا محمد عش ما شئت فإنك ميت وأحبب من أحببت فإنك مفارقه واعمل ما شئت فإنك لاقيه

[ 282 ]

وحكى أنه قعد للحديث وأخرج الفضائل فأملى وأملى فضائل أبي بكر وعمر ثم قال لاصحاب الحديث بمن نبدأ بعثمان أو علي فقالوا أو تشك في هذا هذا والله رافضي فتركوا حديثه

[ 283 ]

(175) إسحاق بن الفيض بن محمد بن سليمان أبو يعقوب مولى عتاب بن أسيد بن أبي الفيض روى عن الوليد بن مسلم وأبي زهير عبد الرحمن بن مغراء ومهران الرازي وغيرهم حكي عنه أنه قال عندي عن عبد الرحمن بن مغراء ثلاثون ألف حديث توفي بعد الخمسين ومائتين وعنده أحاديث غرائب ومن غرائب حديثه ما (245) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال حدثنا إسحاق بن الفيض قال حدثنا سلمة بن حفص عن حماد بن أبي حنيفة عن عبد الملك بن عمير عن

[ 284 ]

أبي ليلى عن علي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم فدى رجلا غير سعد (246) حدثنا محمد بن يحيى قال حدثنا إسحاق قال ثنا سلمة عن

[ 285 ]

محمد بن زائدة عن رقبة بن مسقلة عن عبد الملك بن عمير عن بن أبي ليلى عن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله (247) أخبرنا إسحاق بن إبراهيم بن جميل قال ثنا إسحاق بن الفيض قال ثنا سلمة بن حفص السعدي قال ثنا عبد الله بن عثمان السعدي عن يوسف الصباغ عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام

[ 286 ]

هذه الاحاديث لم تكتب إلا عن إسحاق بن الفيض تفرد بها

[ 287 ]

(176) محمد بن معروف العطار يعرف بمهوله وكان من العباد والورعين وكان إمام مسجد الجامع يحدث عن يحيى بن سعيد القطان ويزيد بن هارون وأبي عبيدة النمري لم يخرج حديثه إلى الناس إلا القليل حدثنا محمد بن أحمد بن تميم قال ثنا محمد بن معروف قال ثنا يحيى بن سعيد القطان قال ثنا إسماعيل بن أبي خالد قال كنا عند عامر فقال أشهد على وهب السوائي أنه حدثني أنه سمع عليا يقول خير الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبو بكر ثم عمر ولو شئت لسميت الثالث

[ 288 ]

(248) حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا محمد بن معروف العطار قال ثنا أبو عبيدة حاتم بن عبد الله قال ثنا نصر بن طريف عن قتادة عن أبي حسان الاعرج عن ناجية بن كعب عن

[ 289 ]

بن مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خلق الله يحيى بن زكريا في بطن أمه مؤمنا وخلق فرعون في بطن أمه كافرا

[ 290 ]

(177) أبو جعفر الرازي محمد بن هارون يحدث عن بن عيينة وإسحاق بن منصور وعثمان بن عمر وغيرهم سمعت عامر بن عقبة يقول سمعت أبا مسعود يقول اكتبوا عنه فإنه ثقة (249) حدثنا عامر بن عقبة قال ثنا أبو جعفر الرازي محمد بن هارون قال ثنا سعد بن عبد الحميد الانصاري قال ثنا عبد الله بن

[ 291 ]

زياد قال ثنا عكرمة بن عمار العجلي عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم نحن بنو عبد المطلب سادة أهل الجنة أنا وعلي وجعفر ابنا أبي طالب وحمزة والحسن والحسين والمهدي

[ 292 ]

(178) الطائي شيح قدم أصبهان أيام أبي داود يحدث عن قيس (250) حدثنا عبد الرحمن بن الحسن قال ثنا عقيل ثنا الطائي شيخ قدم علينا أيام أبي داود قال ثنا قيس عن السدي عن زيد بن وهب قال ثني وابصة بن معبد أن رجلا صلى خلف النبي صلى الله عليه وسلم وحده فلما قضى النبي صلى الله عليه وسلم صلاته قال ألا دخلت في الصف أو جذبت إليك رجلا أعد الصلاة

[ 294 ]

(179) أحمد بن يحيى قدم أصبهان يحدث عن جرير بن عبد الحميد حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا أحمد بن يحيى قال ثنا جرير عن ليث عن الحكيم عن أبي عياض عن بن عباس في قول الله فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون الآية قال سبحان الله حين تمسون المغرب والعشاء وحين تصبحون الفجر وعشيا العصر وحين تظهرون الظهر

[ 295 ]

(180) أحمد بن موسى الضبي قدم أصبهان روى عنه إسحاق بن الفيض وهو من أهل الكوفة يحدث عن أبي بكر بن عياش وأبي عوانة وغيرهم

[ 296 ]

(181) علي بن أبي علي الاصبهاني روى عن بن عيينة وغيره (251) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا علي بن أبي علي قال ثنا حبيب بن هوذة قال ثنا مندل عن ليث عن مجاهد عن بن عباس قال جمع النبي صلى الله عليه وسلم بين الظهر والعصر بعرفات

[ 297 ]

حدثنا الحسن بن علي بن يونس قال ثنا علي بن أبي علي قال ثنا أبو داود عن أبي شهاب عبد ربه عن الاعمش عن إبراهيم قال كانوا يشمتون العاطس ويردون السلام والامام يخطب

[ 298 ]

(182) إسحاق بن إسماعيل الفلفلاني روى عن إسحاق بن سليمان الرازي وغيره يكنى بأبي يعقوب توفي بعد الستين ومائتين وكان له أخ يقال له محمد بن إسماعيل وكان أحد الثقات حدثنا بن الجارود وعبد الله بن جعفر قالا ثنا بن إسماعيل قال حدثنا إسحاق بن سليمان الرازي قال ثنا أبو جعفر الرازي عن

[ 299 ]

أيوب عن نافع عن بن عمر أن عثمان أصبح يحدث الناس أني رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فقال يا عثمان أفطر عندنا فأصبح صائما وقتل من يومه حدثنا أبو العباس أحمد بن محمد البزاز قال ثنا إسحاق بن إسماعيل قال ثنا إسحاق بن سليمان عن أبي سنان عن حبيب بن أبي ثابت أن أبا أيوب قدم على بن عباس بالبصرة ففرغ له بيته وقال لاصنعن بك ما صنعت برسول الله صلى الله عليه وسلم كم عليك من

[ 300 ]

الدين قال عشرون ألفا فأعطاه أربعين ألفا وعشرين مملوكا وقال لك ما في البيت كله (252) حدثنا عبد الله بن عبد الملك قال ثنا إسحاق عن بكير بن شهاب الدامغاني عن عمران بن مسلم المنقري عن عمرو بن دينار عن سالم عن أبيه عن عمر بن الخطاب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل المسلم السوق فقال لا إله إلا الله وحده فذكره

[ 301 ]

(184) الحسين بن عبد الله بن حمران الرقي قدم أصبهان على محمد بن يحيى بن أبان بن الحكم يحدث عن بن عيينة والناس (253) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا الحسين بن عبد الله بن حمران قال ثنا القاسم بن بهرام عن زيد بن أسلم عن أبيه عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أول من يختصم من هذه الامة بين يدي الله علي ومعاوية وأول من يدخل الجنة من هذه الامة أبو بكر وعمر

[ 302 ]

(254) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا الحسين قال ثنا إسحاق بن نجيح قال ثنا بن جريج عن عطاء عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما زنى عبد فأدمن على الزنى إلا ابتلي في أهل بيته

[ 303 ]

(185) نوح بن يعقوب بن عبد الله الاشعري روى عنه علي بن بشر (255) حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال ثنا علي بن بشر قال ثنا نوح بن يعقوب بن عبد الله الاشعري قال ثنا أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن عبد الرحمن بن سمرة قال خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رأيت البارحة عجبا رأيت رجلا من أمتي يلهث عطشا كلما ورد حوضا منع فجاءه صيام رمضان فسقاه وأرواه

[ 304 ]

(186) أحمد بن سعيد بن جرير بن يزيد الاصبهاني يحدث عن جرير وعبد الرحمن بن مغراء وأبي ضمرة وغيرهم (256) حدثنا أبو العباس أحمد بن محمد الجمال قال ثنا أحمد بن جرير قال ثنا عيسى بن خالد قال ثنا ورقاء بن عمر عن عمرو بن دينار عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل دون ماله فهو شهيد

[ 305 ]

(257) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا أحمد بن سعيد قال ثنا عيسى بن خالد عن ورقاء عن الاعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله يحب أن يرى أثر نعمته على عبده ويكره البؤس والتناوش ويجب الحيي الحليم العفيف المتعفف ويبغض البذئ السائل الملحف

[ 306 ]

(187) أحمد بن إسماعيل بن مثلم الاصبهاني يروي عن أبي هانئ (258) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا أحمد بن إسماعيل بن مثلم الانصاري عن أبي هانئ عن سفيان عن الاعمش عن ذكوان عن أبي هريرة قال كره النبي صلى الله عليه وسلم أن يقول الرجل عبدي ولكن فتاي أنبأنا محمد بن يحيى قال سمعت أحمد بن إسماعيل عن أبي

[ 307 ]

هانئ عن سفيان عن هارون عن عبد الله بن عبيد بن عمير عن أبيه قال جاء رجل إلى أبي بن كعب فسأله عن الارنب فقال وما يحرمها قال إنها تطمث قال فمتى تطهر قال لا أدري قال فإن الذي يعلم متى تطمث يعلم متى تطهر إن الله تبارك وتعالى لم يدع لشئ أن يبينه أن يكون نسيا ما قال الله فهو كما قال الله وما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو كما قال وما لم يقل الله ولا رسوله فبعفو الله ورحمته لا تبحثوا عنه فإنما هي حاملة من الحوامل

[ 308 ]

(188) الحسن بن نصر بن عثمان بن زيد بن مزيد جد إبراهيم بن متويه وكان نصر يكنى أبا الحسن من موالي الانصار وكان صار إلى أصبهان مع إخوته وولد الحسن بأصبهان ويقال إنه كان كتب عنه النعمان وزفر وكان يتفقه (189) وابنه محمد المعروف بمتويه ممن حدث بأصبهان وكان يكنى أبا عبد الله وله أخ يقال له الضحاك وكانت أمهما بنت الضحاك بن مزيد بن عجلان وكان سمع متويه من محمد بن بكير و عبد الله بن عمران وسعيد بن يحيى الطويل وغيرهم وابنه إبراهيم وعلي ابنا متويه ويجئ ذكرهما بعد إن شاء الله

[ 309 ]

(190) إسماعيل بن يوسف بن محمد الزاهد يحدث عن يحيى القطان وابن المهدي وغيرهما لم يحدث العامة وسمع من ابنه

[ 310 ]

(191) وابنه أحمد بن إسماعيل وكان أيضا من خيار عباد الله قاله إسماعيل (259) وروى عنه محمد بن إبراهيم بن شبيب قال ثنا إسماعيل بن يوسف قال ثنا نائل بن نجيح قال ثنا مسعر عن عمرو بن مرة عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول في التطوع الله أكبر كبيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا وكان له بن يقال له

[ 312 ]

(192) الله تبارك وتعالى أبو إبراهيم يقرئ الناس أدركته وكان له فضل وعبادة وكانوا أهل بيت الزهد والعبادة (193) ويوسف بن محمد كان من خيار الناس من أصحاب عبد الرحمن بن يوسف المعداني رحمه الله

[ 313 ]

(194) الحسن بن أيوب بن زياد الكندي يحدث عن مبارك بن فضالة وكان أيوب بن زياد على خراج أصبهان حدثنا علي بن الصباح قال ثنا محمد بن الحسن بن أيوب بن زياد قال ثنا أبي قال ثنا مبارك بن فضالة قدم علينا بأصبهان عن الحسن قال اهتز العرش لموت سعد

[ 314 ]

(195) إبراهيم بن حجاج الابهري جد محمد بن يونس الغزال المديني يحدث عن أبي داود مات قبل الخمسين ومائتين (260) حكى محمد بن يونس قال قرأت في كتاب جدي إبراهيم بن الحجاج ثنا أبو داود ثنا شعبة عن منصور وزبيد والاعمش عن سعد بن عبيدة عن أبي عبد الرحمن عن علي أن النبي

[ 315 ]

صلى الله عليه وسلم بعث سرية فذكر الحديث

[ 316 ]

الطبقة 8 (196) محمد بن عامر (261) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا محمد بن عامر قال حدثني أبي قال ثنا يعقوب القمي عن عنبسة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم قتل الصبر لا

[ 317 ]

يمر بذنب إلا محاه توفي محمد بن عامر يوم الاثنين سنة سبع أو ست وستين ومائتين (262) وحدثنا أبو علي بن إبراهيم قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا أبي قال ثنا النعمان قال ثنا أبو بكر عن شريك بن عبد الله بن أبي نمر عن أنس بن مالك قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول اللهم انفعنا بما علمتنا وعلمنا ما ينفعنا وزدنا علما إلى علمنا قال أبو علي كان حاتم بن يونس معنا فقال أبو بكر هذا هو من أهل البصرة

[ 318 ]

(263) حدثنا عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا محمد بن عامر قال ثنا أبو داود قال ثنا قرة عن قتادة عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم طاف على نسائه في غسل واحد هذا مما تفرد به حكي عن مجلسه أنه كان يجري فيه من كل العلوم الفقه والنحو والغريب والشعر والحديث وقد حدث عن أبي داود الطيالسي

[ 319 ]

(197) أبان بن شهاب أبي الخصيب وكان أبان يكنى أبا أحمد وكان فاضلا يحدث عن أبي عبد الرحمن المقرئ وغيره (264) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا أبان بن أبي الخصيب قال ثنا أحمد بن يزيد الحراني قال ثنا فليح بن سليمان عن سعيد المقبري عن أبي هريرة قال مر النبي صلى الله عليه وسلم ببقعة من المناصع والبقيع فقال نعم هذا موضع الحمام فاتخذ حماما

[ 320 ]

قال أبان كتب عني هذا الحديث إبراهيم بن موسى الفراء (265) وحدثنا أحمد بن محمود قال ثنا أبان بن أبي الخصيب قال ثنا أحمد بن يونس قال ثنا أبو شهاب عن الشيباني عن بن أبي أوفى أنه كبر على جنازة أربعا ثم مكث هنية ثم انصرف فقال أتروني كنت أكبر خمسا ما كنت أفعل هكذا رأيت النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل كان يكبر أربعا

[ 321 ]

حدثنا الزهري قال ثنا أبان قال ثنا مسلم بن منصور قال ثنا إبراهيم بن هراسة قال سمعت سفيان الثوري يقول صحبت الحجاج بن فرافصة أحد عشر يوما أو قال ثلاثة عشر يوما ما رأيته أكل ولا شرب ولا نام ومن ولده

[ 322 ]

(198) الله تعالى الخصيب بن الفضل بن خصيب يروي عن عبد الله بن عمران وكانوا من بني حنيفة بن لجيم

[ 323 ]

(199) رجاء بن صهيب الجرواءاني يكنى أبا غسان ويقال إنه لم يكن بأصبهان أفضل منه وإنه كان مجاب الدعوة يروي عن روح وبكر بن بكار وسعيد بن عامر وغيرهم مات سنة إحدى وخمسين ومائتين (266) حدثنا عبد الله بن سندة بن الوليد قال ثنا رجاء بن صهيب قال ثنا محمد بن زنبور قال ثنا عمر بن صبح عن خالد بن ميمون عن مطر بن طهمان عن عبد الله بن أبي مليكة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال بيت بالشام لا يحل للمؤمنين أن يدخلوه إلا بمئزر ولا

[ 324 ]

يحل للمؤمنات أن يدخلنه ألبتة (267) حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا رجاء بن صهيب قال سمعت علي بن داود عن محمد بن أنس عن الاعمش عن الطائي عن عطية عن أبي سعيد قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لا يدخل الجنة صاحب مكس ولا خمر ولا مؤمن بسحر ولا قاطع رحم ولا

[ 325 ]

منان حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا رجاء بن صهيب قال حدثني علي بن أبي علي قال التفت إلينا سفيان بن عيينة فقال لشرار من مضى عام أول خير من خياركم

[ 326 ]

(200) زياد بن هشام البزار يحدث عن عبد الصمد ومحمد بن عبد الملك (268) حدثنا أبو الحسن إسماعيل بن عبد الله الضبي قال ثنا زياد بن هشام بن جعفر قال ثنا محمد بن عبد الملك عن محمد الشعاب عن بن أبي مليكة عن القاسم عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أعطي حظه من الرفق فقد أعطي حظه من خير الدنيا والآخرة ومن حرم حظه من الرفق فقد حرم حظه من خير الدنيا والآخرة وحسن الخلق وصلة الرحم وحسن الجوار يزدن في الاعمار ويعمرن

[ 327 ]

الديار (269) حدثنا إسماعيل قال ثنا زياد بن هشام قال ثنا عبد الصمد قال ثنا سفيان الثوري عن عبده بن أبي لبابة عن سويد بن

[ 328 ]

غفلة عن أبي الدرداء أو أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اجعلوا من صلاتكم في بيوتكم

[ 329 ]

(201) عبد الله بن محمد الكناني يكنى أبا الوليد روى عن أبي معاوية وابن إدريس وأبي داود وكان مشهورا بكتابة الحديث والطلب ثم بدل به وقال بقول الرافضة وأنكر خلافة أبي بكر الصديق فأحضره عبد العزيز بن دلف والي البلد فجمع مشايخ البلد منهم أبو مسعود ومحمد بن بكار ومحمد بن الفرج وزيد بن خرشة وغيرهم فناظروه على ما أبدعه فأبى أن يرجع عن قوله فضربه أربعين سوطا فباينه الناس وذهب حديثه وبطل

[ 330 ]

(202) عبد الله بن داود سنديله وكان خيرا فاضلا من المتعبدين وكان يروي عن الحسين بن حفص وغيره (270) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن داود ولقبه سنديله قال ثنا الحسين قال ثنا عكرمة يعني بن إبراهيم عن هشام عن يحيى عن قتادة عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاث منجيات خشية الله في السر والعلانية والعدل في الرضا والغضب والقصد في الغنى والفقر وثلاث مهلكات هوى متبع وشح مطاع وإعجاب المرء بنفسه

[ 331 ]

(271) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن داود قال ثنا الحسين قال ثنا أبو مسلم عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن بن عمر قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يسقى البهائم الخمر

[ 332 ]

(203) عبد الله بن محمد بن داود البراد (272) حدثنا الحسن بن علي بن يونس قال ثنا عبد الله بن محمد بن داود البراد قال ثنا يحيى القطان قال ثنا عبيد الله بن عمر قال ثنا إسماعيل بن أبي حكيم عن سعيد بن مرجانة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أعتق رقبة مؤمنة أعتق الله بكل إربا منه إربا من النار (273) حدثنا الحسن بن علي قال ثنا عبد الله بن محمد بن داود

[ 333 ]

قال ثنا يحيى القطان قال ثنا عبيد الله بن عمر قال ثني عمر بن نافع عن نافع عن بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن القزع قلت وما القزع قال أن يحلق بعض رأس الصبي ويترك بعضه

[ 334 ]

(204) إبراهيم بن ناصح بن المعلى يحدث عن النضر بن شميل وكان ضعيفا يحدث بالبواطيل متروك الحديث ومن بواطيل حديثه (274) حدثنا بن المقرئ قال ثنا إبراهيم بن ناصح قال ثنا النضر بن شميل قال ثنا عوف عن الحسن عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أن من الشعر لحكمة

[ 336 ]

(205) إبراهيم بن عبد الله بن الحارث الجمحي كوفي قدم أصبهان وحدث بها عن يعلى بن عبيد وحفص بن غياث وغيره وكان صدوقا (275) حدثنا محمد بن عمر بن حفص قال ثنا إبراهيم بن عبد الله الجمحي قال ثنا يعلى بن عبيد قال ثنا حريث عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت ربما باشرني رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا حائض من فوق الازار

[ 337 ]

(276) حدثنا محمد بن عمر قال ثنا إبراهيم قال ثنا يعلى قال حدثنا حريث عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت ربما اغتسل رسول الله صلى الله عليه وسلم من الجنابة ثم أتاني فضممته إلي وأنا جنب ثم أغتسل وربما اغتسلت أنا وهو من إناء واحد من الجنابة

[ 338 ]

(206) إبراهيم بن بوبة بن كوفي من أهل جرواءان يحدث عن عبد الوهاب الخفاف وأبي النضر هاشم بن القاسم وكان صدوقا (277) حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال ثنا إبراهيم بن عبد العزيز بن كوفي قال ثنا عبد الوهاب الخفاف قال ثنا هشام عن قتادة عن الحسن عن جندب وعن أبي رافع عن أبي هريرة عن النبي صلى

[ 339 ]

الله عليه وسلم قال إذا جلس بين شعبها الاربع ثم جهدها فقد وجب الغسل (278) حدثنا بن الجارود قال ثنا إبراهيم بن بوبة قال ثنا عبد الوهاب قال ثنا أبو الاشهب عن الحسن عن أبي هريرة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن أول ما يحاسب به العبد الصلاة فذكر الحديث

[ 340 ]

(279) حدثنا بن الجارود قال ثنا إبراهيم قال ثنا عبد الوهاب عن عون عن الحسن عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله

[ 341 ]

(207) إبراهيم بن عيسى الزاهد كان عنده عن أبي داود وشبابة وكان صحب معروف الكرخي توفي سنة سبع وأربعين ومائتين وكان خيرا فاضلا عابدا لم يكن ببلدنا مثله في زمانه لم يخرج حديثه وما رأينا أحدا حدث عنه إلا أبو العباس البزار أحاديث يسيرة حدثنا حمويه بن أبي شداد بنهاوند قال ثني أبو جعفر اللاذاتي قال كنت في دار إبراهيم بن عيسى رحمه الله في منزله فكان كلما فرغ من صلاته وقت السحر يدعو للناس ويدعو لليهود والنصارى والمجوس ويقول اللهم اهدهم وسلم تجاراتهم حتى يدعو لكلاب محلة كذا وكذا يقول اللهم ادفع شر كلاب محلة كذا وكذا عن الناس فإذا فرغ من دعائه وأراد أن يخرج إلى الاذان يرفع يديه فيقول اللهم إن كنت مدخلي النار فعظم

[ 342 ]

خلقي فيها حتى لا يكون لامة محمد صلى الله عليه وسلم فيها موضعا حدثني محمد بن محمد بن فورك قال سمعت عبد الله يقول سمعت علي بن بشر يقول أتاني إبراهيم بن عيسى الزاهد فقال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرى النائم فقال عليكم بجامع سفيان ولابراهيم فضائل كثيرة ومن حديثه حدثنا أبو العباس أحمد بن محمد البزار قال ثنا إبراهيم بن عيسى الزاهد قال ثنا شبابة قال ثنا أبو الاحوص سلام بن سليم عن أبي عبد الرحمن عن الشعبي عن علقمة قال هلكت الشيعة في علي كما هلك النصارى في عيسى بن مريم حدثنا أبو العباس البزار قال ثنا إبراهيم بن عيسى قال ثنا شبابة قال ثنا خارجة بن مصعب عن سلام عن الشعبي عن عيسى بن أبي

[ 343 ]

عثمان قال جاء نفر من الشيعة إلى علي فقالوا أنت هو قال من أنا قالوا أنت هو قال ويلكم من أنا قالوا أنت ربنا قال ارجعوا وتوبوا فأبوا فضرب أعناقهم ثم خد لهم في الارض أخدودا فقال يا قنبر إيتني بحزم الحطب فأتاه بحزم الحطب فأحرقهم بالنار ثم قال إني لما رأيت أمرا منكرا أوقدت نارا ودعوت قنبرا (280) حدثنا أبو العباس قال ثنا إبراهيم بن عيسى قال ثنا مروان بن محمد قال ثنا سعيد بن عبد العزيز عن ربيعة بن يزيد عن عبد الرحمن بن أبي عميرة وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو لمعاوية فقال اللهم اهده

[ 344 ]

واجعله هاديا مهديا أخبرني خالي إجازة قال ثنا أحمد بن نعيم بن ناصح قال سمعت إبراهيم بن عيسى يقول ثنا عبد الله بن يزيد المقرئ قال بلغني أن

[ 345 ]

خلاد بن كثير بن عبد الله بن مسلم كان في النزع فوجدوا عند رأسه رقعة فيها مكتوب هذه براءة من النار لخلاد بن كثير فسألوا عنه ما كان عمله فقال أهله وأهل بيته إنه كان يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم كل جمعة ألف مرة يقول اللهم صل على النبي الامي حدثنا عبد الله بن محمد بن زكريا قال سمعت إبراهيم بن عيسى الزاهد يقول تعلمت هذا الدعاء في المنام يا جليل يا جميل يا غوث يا غياث يا مغيث يا سند يا من إليه المستند يا حبيب التائبين يا قرة عين العابدين يا منقذ الغرقين يا مدرك الهاربين أسألك بجلالك وجمالك وبحقك على المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ووعدك إياه أن لا تسئ به في أمته أن تصرف عنه البلاء والعذاب اللهم اهدنا من عندك وافض علينا من فضلك وانشر علينا من رحمتك وأنزل علينا من بركاتك اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك وأغننا بفضلك عمن سواك واجعلنا ممن يفتقر إليك ويستغني بك اللهم اشفنا بشفائك وداونا بدوائك وعافنا من بلائك وثبتنا برحمتك وأيدنا بقوتك وتمم علينا نعمتك وهبنا كراماتك اللهم أغننا بالتقوى وزينا بالحلم وارفعنا بالعلم واسترنا بالعافية عافية كافية عافية شافية ظاهرة باطنة يتبعها عافية تجر إلى عافية الدنيا والآخرة اللهم هب لنا أنفسا مطمئنة تؤمن بلقائك وتقنع بعطائك وترضى بقضائك وتصبر على بلائك اللهم اجمع على الهدى أمرنا واجعل التقوى زادنا والجنة مآبنا اللهم قلوبنا ونواصينا بيدك لم تملكنا منها شيئا فإذا فعلت ذلك بهما فاهدهما إلى سواء السبيل اللهم أوسع لنا من الدنيا حلالا وزهدنا فيها ولا ترغبنا فيها ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار

[ 346 ]

بسم الله الرحمن الرحيم قرأت في كتاب جدي عظة كتاب من سعيد بن العباس أبي عثمان إلى إبراهيم بن عيسى آنس الله يا أخي وحشتك وسكن روعتك وستر الذي خفت كشفه منك وأقامك مقام أهل الصدق برحمته وسرك بجميع مواهب الدنيا والآخرة وصلى الله على محمد عبده ونبيه وعلى أهل بيته الطاهرين الذين طهرهم الله تطهيرا ولا حول ولا قوة إلا بالله وكفى بالله وليا وكفى بالله نصيرا فكتب إليه من إبراهيم بن عيسى الحقير في نفسه الذليل بين يدي ربه الفقير إلى رحمة مولاه إلى أبي عثمان سعيد بن العباس أكرمه الله بالتقوى وجنبه الردى وغفر له في الآخرة والاولى السلام عليك يا أخي تحية من عند الله مباركة طيبة فإني أحمد إليك الله الذي لا إله إلا هو خالق الخلق ووليه ومنتهى الحمد وهو به لم يزل ولا يزال واحدا في ملكه ماجدا في عزه أحدا صمدا لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد سبقت مشيئته في خلقه خلق الخلق كما شاء ودبر الامور على ما أراد وجرت المقادير على ما أحب قدر الارزاق ووقت الآجال وعد الانفاس والآثار بقضاء وقدر في علمه السابق لا يسأل ربنا جل حلاله وتقدست أسماؤه ولا إله غيره لا يسأل عما يفعل وهم يسألون خص من عباده بفضله ورحمته قوما جعلهم ورثة الانبياء وحملة العلم أزهدم في الدنيا الفانية وأرغبهم في الآخرة الباقية مذكورين في الملا الاعلى محبوبين في الناس معروفين في الآفاق يحبهم من لم يراهم ويذكرهم من لم يخالطهم ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم جعلك الله يا أخي منهم وصلى الله على خير خلقه محمد أكرم الانبياء وأفضل المرسلين في الخلق أول الانبياء في البعث آخر

[ 347 ]

الانبياء محمد عبده ورسوله الامين المصطفى والنجيب المرتضى خاتم الانبياء والنور الساطع والمصباح الواقد والضياء الابلج والسبيل المنهج والدليل على المخرج والقائد إلى الحق والداعي إلى الله بلسان عربي مبين ذاك السيد المسود أشد العرب وأكرم النسب القرشي الهاشمي المكي المدني الشافع والمشفع الصادق المصدق النبي الامي المعروف في التوراة والانجيل والزبور والقرآن العظيم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد حبيب رب العالمين كما وصفه لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم صلوات الله عليه وعلى آله الطيبين الاخيار أفضل وأطهر وأزكى صلاة صلاها على أحد من خلقه وعلى جميع الانبياء والمرسلين والملائكة المخصوصين بطاعته أما بعد حفظك الله يا أخي حفظ العاملين بطاعته الموفين بعهده المقيمين لحدوده القائمين بحقه الزاهدين في الدنيا الراغبين في الآخرة المجتهدين في العبادة المقيمين على سنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم حتى يجعل درجتك في جنات عدن مع الذين وصفهم الله في كتابه المسطور وكلامه الشفاء والحق المبين وهو خير القائلين ومن يطع الله ورسوله فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ذلك الفضل من الله وكفى بالله عليما جعلك الله منهم فإن تفعل فقد عظمت بها النعمة وإلا فهو الهلاك قد كنت يا أخي أسمع بذكرك وقد مررت بك ثلاث مرات فجعلت أستعذر نفسي أن أسائل مثلك مع ما ارتكبت من الذنوب ولا أزداد إلا شرا وقد أخبرنا بعض المشايخ

[ 348 ]

عن الحسن بن أبي الحسن أنه قال أقلوا من معرفة الصالحين أن لا تفتضحوا في أعينهم يوم القيامة لا أخلف الله ظنك ولا قطع رجائك ولا فضحني في عينيك يوم القيامة وما ذكرت في كتابك من أمر العدو فمقصوم ومخذول وقد علم الله جل وجهه أن لا يقوى المخلوق على طاعة الله إلا بمعونته والعدو مسلط فإن سلط كان له سلطان ولا راد لقضائه وإن عصم العبد فالعدو ذليل حقير ونستعين بالله بالكلمة التي ألهمها الله حملة العرش لا حول ولا قوة إلا بالله واعلم يا أخي أنك في الزمان الذي وصفه الله فقال وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا إنما نحن مصلحون والزمان الذي لا تدري ذا المال من أين اكتسب ماله أمن حلال أم من حرام يأكل الربا فإن لم يأكل أصابه من غباره والزمان الذي قال النبي صلى الله عليه وسلم يكذب فيه الصادق ويصدق فيه الكاذب والزمان الذي كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم

[ 349 ]

والتابعون يخافونه فقد ابتلينا بكثرة الهوى والخصومات في الله والمجادلة في القرآن وقد أميتت السنن وأحييت البدع وأرجو إن شاء الله لو لم يبق أحد في الدنيا إلا رجل واحد من أهل السنة والجماعة لكان أكثر لانه دين الله الاعظم الذي أظهره على الدين كله ولو كره المشركون وقد ينبغي يا أخي للعاقل أن يعرف أهل زمانه ولا يأتمن على دينه أحدا فإن العبد إذا علم أنه خلق وحده ويموت وحده ويحاسب وحده وما قدر الله له من الذنوب والخطايا لا يحمله عنه غيره يكون حذرا ويتوقع رسول رب العالمين عند كل نفس وعند كل كلمة وعند كل خطوة والدنيا ميدان الله والمؤمنون خيل الله اليوم المضمار وغدا السباق ولا يجاوز الصراط إلا كل ضامر مهزول من خشية الله واعلم يا أخي أن الامر جد ليس بالهزل واسأل الله أن يجعل مرافقتك مع أبي بكر الصديق وعمر الفاروق ومع عثمان ذي النورين ومع علي بن أبي طالب أخي رسول الله وابن عمه ختن رسوله وسيف رسوله يبارز الاقران بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فهؤلاء الخلفاء الراشدون المهديون الذين عملوا بطاعة الله وبكتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم

[ 350 ]

(208) الله تعالى عبد الله بن محمد بن يحيى بن أبي بكير الكرماني قدم أصبهان وحدث بها وكان صدوقا (282) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى بن أبي بكير قال ثنا أبي قال ثنا داود بن الزبرقان عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي عن عدي بن حاتم أن النبي صلى

[ 351 ]

الله عليه وسلم بعثه مصدقا إلى قومه فلما أخذ صدقاتهم وافق ذلك وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فوثب قومه وقالوا اردد علينا ما أخذت منا (283) حدثنا محمد بن العباس بن أيوب وأبو العباس الجمال قالا ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى قال ثنا يحيى بن أبي بكير قال ثنا العباس بن عوسجة عن فرات القزاز عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إني أمر في زمرة سبعين ألفا على صورة القمر ليلة البدر كهيئة البرق قالوا يا رسول الله ما يدخل الجنة غير سبعين ألفا قال مع كل ألف سبعون ألفا ثم يمرون كالريح وكحضر الفرس وكأيضاع البعير وكشد الرجل ثم يكون آخر من يمر على الصراط رجل يكون على إبهامه كشراك النعل من نور فتصيب النار منه فينطلق به إلى نهر الحياة فيغتسلون

[ 353 ]

(209) عمرو بن سعيد بن علي يحدث عن وهب بن جرير وأبي عامر العقدي عن زمعة نسخة (284) حدثنا أبو بكر بن الجارود قال ثنا عمرو بن سعيد بن علي قال ثنا أبو عامر العقدي قال ثنا زمعة عن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس قال أمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يسجد على سبعة ولا

[ 354 ]

يكفت ثوبا ولا شعرا على الانف والجبين والكفين والركبتين وأطراف الرجلين (285) حدثنا بن الجارود قال ثنا عمرو قال ثنا أبو عامر قال ثنا زمعة عن بن طاوس عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال حق لله على كل امرئ واجب أن يغتسل له في كل سبعة أيام

[ 355 ]

اغتساله يغسل رأسه ويغسل جلده ويجعل ذلك في يوم الجمعة حدثنا بن الجارود قال ثنا عمرو قال ثنا أبو عامر قال ثنا شعبة عن مسعر بن كدام عن وبرة بن عبد الرحمن عن خرشة بن الحر قال لقد رأيت عمر ضرب أيدي الرجبيين حتى يفطروا

[ 356 ]

(210) عمرو بن سليم القرشي البصري قدم أصبهان (286) حدثنا بن الجارود قال ثنا عمرو بن سليم القرشي البصري قال ثنا بشر بن وضاح قال ثنا أبو عقيل الدورقي عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال كان خاتم النبي صلى الله عليه وسلم بضعة ناشزة

[ 357 ]

حدثنا بن الجارود قال ثنا عمرو بن سليم قال ثنا خلال بن يحيى قال ثنا أبو بحر البكراوي قال سمعت شعبة يقول شك بن عون وسليمان التيمي يقين

[ 358 ]

(211) عمرو بن سهل بن تميم الضبي (287) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عمرو بن سهل بن تميم الضبي قال ثنا أبو عبيدة حاتم بن عبيد الله قال ثنا الربيع بن مسلم عن محمد بن زياد عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال قال الله تبارك وتعالى للنفس اخرجي قالت لا أخرج إلا كارهة حدثنا أحمد بن محمود قال ثنا عمرو بن سهل قال ثنا أبو عبيدة قال ثنا وهيب قال ثنا داود عن منصور يعني بن صفية عن أمه

[ 359 ]

عن عائشة قالت توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم حين شبعنا من الاسودين التمر والماء

[ 360 ]

(212) أبو عبد الله أحمد بن محمد بن جهور البغدادي يحدث عن عفان وسعدويه والحسن بن البشر وغيرهم (288) حدثنا بن الجارود قال ثنا أحمد بن محمد بن جهور قال ثنا الحسن بن بشر قال ثنا زهير عن أبي الزبير عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكاة الجنين ذكاة أمه (289) حدثنا بن الجارود قال ثنا أحمد بن محمد قال ثنا عفان قال ثنا خليفة بن غالب قال ثنا سعيد المقبري عن أبيه عن

[ 361 ]

أبي هريرة أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا نبي الله أي الاعمال أفضل قال الايمان بالله والجهاد في سبيل الله قال فأي الرقاب أعظم أجرا قال أغلاها ثمنا وأنفسها عند أهلها قال فإن لم يستطع قال فاحبس نفسك عن الشر فإنها حسنة تصدق بها على نفسك

[ 362 ]

(290) حدثنا بن الجارود قال ثنا أحمد بن محمد قال ثنا عفان قال ثنا عبد الواحد بن زياد قال ثنا إسحاق بن شرقي مولى بن عمر قال ثني أبو بكر بن عبد الرحمن قال ثني بن عمر قال ثني أبو سعيد الخدري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما بين قبري ومنبري روضة من رياض الجنة

[ 364 ]

(213) صالح بن سهل بن المنهال أبو نصر (291) حدثنا بن الجارود قال ثنا صالح بن سهل قال ثنا إسحاق بن بشر الكاهلي قال ثنا عبد الكريم الخراز عن أبي إسحاق عن البراء قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي قل اللهم اجعل لي عندك عهدا واجعل لي عندك ودا واجعل لي في صدور المؤمنين مودة

[ 365 ]

(292) حدثنا بن الجارود قال ثنا صالح بن سهل قال ثنا إسحاق بن بشر قال ثنا أبو معشر عن محمد بن المنكدر عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات بطريق مكة لم يعرضه الله ولم يحاسبه

[ 366 ]

وقال (293) الحجر يمين الله في الارض يصافح بها عباده

[ 367 ]

(294) وقال إن الله عزوجل يدخل الجنة بالحجة الواحدة ثلاثة نفر الميت والحاج عنه والمنفذ ذلك

[ 368 ]

(295) حدثنا إسحاق بن محمد بن حكيم قال ثنا صالح بن سهل بن المنهال قال ثنا القاسم بن جعفر بطرسوس قال ثنا موسى بن أيوب عن عثمان بن عبد الرحمن عن حمزة الزيات عن حميد عن أنس قال قال النبي صلى الله عليه وسلم اطلبوا العلم يوم الاثنين فإنه ميسر لصاحبه

[ 370 ]

(214) إبراهيم بن أبي يحيى المكتب كان يقال له افرجه من أهل المدينة كان عنده القراءات عن يعقوب الحضرمي وغيره وسمع من يحيى القطان وغيره من المحدثين كتبنا عن ابنه عنه وروى عنه أسيد بن عاصم (296) حدثنا عبد الله بن محمد بن إسحاق قال ثنا أسيد بن عاصم قال ثنا إبراهيم بن أبي يحيى قال ثنا أبو عمر الضرير قال ثنا حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس كلهم يحاسبون إلا أبا بكر

[ 371 ]

(297) حدثنا أحمد بن إبراهيم بن أبي يحيى قال ثنا أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن سفيان عن منصور والاعمش عن إبراهيم عن عبيدة عن عبد الله أن يهوديا جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد إن الله يمسك السماوات على أصبع والارضين على أصبع والجبال على أصبع والخلائق على أصبع ثم يقول أنا الملك قال فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه وقال وما قدروا الله حق قدره وقال يحيى وزاد فيه فضيل بن عياض عن منصور عن إبراهيم عن عبيدة عن عبد الله قال فعجب رسول الله

[ 372 ]

صلى الله عليه وسلم تعجبا وتصديقا لقوله

[ 373 ]

(215) الله تبارك وتعالى إبراهيم بن الحجاج الابهري روى عن أبي داود مات قبل الخمسين ومائتين لم يخرج حديثه

[ 374 ]

(216) عبد الوارث بن الفردوس يعرف بنزار من أهل المدينة كان يتفقه وكان صاحب شروط يروي عن بكر بن بكار ثقة (298) حدثنا أبو علي بن إبراهيم وأبو عبد الرحمن بن المقرئ قال ثنا عبد الوارث بن الفردوس قال ثنا بكر بن بكار قال ثنا شعبة عن عياش الكليبي عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله دخل الجنة

[ 375 ]

حدثنا إسحاق بن حكيم قال ثنا عبد الوراث قال ثنا بكر قال ثنا حمزة عن عاصم بن بهدلة عن زر بن حبيش قال قال لي أبي بن كعب يا زر كأين تعد سورة الاحزاب قلت ثلاثا أو أربعا وسبعين قال إن كنا لنوازي بها البقرة وإن فيها آية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما ألبتة نكالا من الله والله عزيز حكيم

[ 376 ]

(217) عبد الوهاب بن زكريا بن أبي زكريا المعدل يروي عن أبي داود والحسين بن حفص وبكر وأزهر والقعنبي وعبد الله بن بكر السهمي كان من الرؤساء المقدمين (299) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا عبد الوهاب بن زكريا قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا أبو مسلم عن الاعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرجون قوما من النار بعدما احترقوا فيها حتى يصيروا مثل الحميم فيرش عليهم أهل الجنة من الماء فينبتون كما ينبت الغثاء في حمالة السيل

[ 377 ]

(300) حدثنا عبد الله بن محمد بن عيسى قال ثنا عبد الوهاب قال ثنا أبو داود قال ثنا حماد وشعبة عن محمد بن زياد فأما حماد فقال ثنا محمد عن أبي هريرة قال سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم يقول عجب ربنا من رجال يقادون إلى الجنة في السلاسل فأما شعبة فحدثنا عن محمد عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عجب ربنا من قوم يقادون في السلاسل حتى يدخلوا الجنة

[ 378 ]

(218) عبد الرزاق بن بكر المكتب من أهل المدينة يروي عن بكر وهريم وغيرهما (301) حدثنا أبو بكر بن الجارود قال ثنا عبد الرزاق بن بكر قال ثنا هريم بن عبد الاعلى قال ثنا يوسف السمتي عن أبي حازم عن سهل بن سعد أن النبي صلى الله عليه وسلم أتي بشراب فشرب منه ثم ناوله من عن يمينه وعن يمينه غلام وعن يساره أشياخ

[ 379 ]

(302) حدثنا أبو بكر قال ثنا عبد الرزاق قال ثنا هريم قال ثنا يوسف عن أبي حازم عن سهل قال كنا نصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم الجمعة ثم نرجع فنقيل

[ 380 ]

(219) عمر بن الخليل القاضي يكنى أبا كرديز يروي عن حماد بن مسعدة ولي القضاء بأصبهان ووطن بها وكان يحيى بن مطرف يداخله

[ 381 ]

(220) عامر بن أسيد الواضحي يكنى أبا عمر الواضحي كان إمام مسجد أيوب بن زياد يروي عن معتمر وابن مهدي ويحيى القطان ووكيع وابن عيينة (303) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عامر بن أسيد قال ثنا يحيى القطان قال ثنا المسعودي عن سعيد بن أبي بردة عن أبيه عن عوف بن مالك الاشجعي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة

[ 382 ]

من كرب يوم القيامة ومن ستر على مؤمن ستره الله في الدنيا والآخرة والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه (304) حدثنا علي بن الصباح قال ثنا عامر بن أسيد قال ثنا سفيان بن عيينة قال ثنا عبدة بن أبي لبابة وعاصم عن زر قال سألت أبي بن كعب عن ليلة القدر فحلف لا يستثني أنها ليلة سبع وعشرين قلت مم تقول ذاك يا أبا المنذر قال بالعلامة أو الآية التي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنها تصبح من ذلك اليوم تطلع الشمس ليس لها شعاع

[ 383 ]

(305) حدثنا بن صبيح قال ثنا عامر بن أسيد قال ثنا محمد بن الصباح البزار قال ثنا أبو بكر بن عياش عن الاعمش عن مالك بن الحارث عن عبد الله بن عصمة عن حكيم بن حزام قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول قال الله تعالى إذا شغل عبدي بذكري عن مسألتي أعطيته أفضل ما أعطي السائلين

[ 385 ]

(221) ق عبد الرحمن بن عمر رسته يكنى أبا الحسن وكان رواية عن يحيى القطان وعمرو وعبد الرحمن بن مهدي والبصريين خرج إلى الري فحضر مجلسه أبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن مسلم بن وارة ويقال كان عنده عن بن مهدي ثلاثون ألف حديث وتوفي سنة ست وأربعين ومائتين ويقال سنة خمسين حكى إبراهيم بن محمد بن الحارث عن أحمد بن حنبل قال ما ذهبت يوما إلى عبد الرحمن بن مهدي إلا وجدت الاخوين الازرقين عنده يعني عبد الرحمن وأخاه وله أحاديث يتفرد بها

[ 386 ]

(306) حدثنا محمد بن يحيى قال ثنا رسته قال ثنا بن مهدي عن سفيان عن أبي إسحاق عن أبي الاحوص عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البادئ بالسلام برئ رواه عمرو بن العباس عن بن مهدي موقوفا وحكى محمد بن يحيى قال سمعت رسته يقول قدمت البصرة

[ 387 ]

فأتاني شباب العصفري فقال لي كيف تحفظ عن عبد الرحمن بن مهدي حديث البادئ بالسلام برئ فقلت ثنا عبد الرحمن قال ثنا سفيان عن أبي إسحاق الحديث فقال فرجت عني فرج الله عنك أنكروا ذلك علي فقلت حدثنا به عبد الرحمن مرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ومرة عن عبد الله موقوفا من قول عبد الله (307) أخبرنا إسحاق بن أحمد قال ثنا رسته قال ثنا عبيد الله بن سفيان الغداني قال ثنا بن عون عن نافع عن بن عمر قال قال النبي صلى الله عليه وسلم من أتى الجمعة فليغتسل

[ 388 ]

لم يحدث به رسته إلا بالري ورواه أبو عاصم عن بن عون وغرائب حديثه تكثر (308) وفيما انتقى أبو بكر عمر بن سهل على إسماعيل بن عبد الله قال ثنا عبد الرحمن بن عمر قال ثنا عبد الوهاب قال ثنا أيوب عن محمد عن أبي هريرة قال نهي أن يستعجل قبل رمضان بيوم

[ 389 ]

(222) عبد الله بن عمر بن يزيد الزهري يكنى أبا محمد ولي القضاء بالكرخ وخرج إليها ومات بها سنة اثنتين وخمسين ومائتين وكان رواية عن يحيى و عبد الرحمن وروح وحماد بن مسعدة ومحمد بن بكر وأبي قتيبة وغيرهم وله مصنفات كثيرة وقد حدث بغير حديث يتفرد به (309) حدثنا محمد بن سهل بن الصباح قال ثنا عبد الله بن عمر قال ثنا يحيى بن سعيد عن الاعمش عن زيد بن وهب عن عبد الله قال قال النبي صلى الله عليه وسلم السلام اسم من أسماء الله فأفشوا السلام بينكم

[ 390 ]

(310) حدثنا محمد بن يحيى وسلم بن عصام قالا ثنا عبد الله بن عمر قال ثنا عبد الله بن وهب المصري ومحمد بن بكر عن سعيد بن

[ 391 ]

أبي عروبة عن قتادة عن عكرمة عن بن عباس قال ثني رجال مرضيون من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأرضاهم عندي عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث مناديا فنادى لا تصوموا هذه الايام فإنها أيام أكل وشرب ذكر لنا أن المنادي كان بلالا حكى أبو عبد الله محمد بن يحيى قال قدم فضلك الرازي أصبهان فجاءني بعد المغرب فسلم علي قال الله الله تصير معي إلى عبد الله بن عمر لاسأله عن حديث قتادة عن عكرمة عن بن عباس فقلت حتى تصبح فقال الله الله فإني أخاف أن أموت أو يموت فيفوتني فصرت معه فخرج إلي فقال هذا فضلك جاء يسأل في حديث قتادة فلم يصبر إلى أن يصبح وقال أخاف أن أموت فقال إنه خاف أن أموت فيفوته فحدثنا به (311) وحدثنا سلم بن عصام قال ثنا عبد الله قال ثنا

[ 392 ]

إسماعيل بن حكيم عن يونس عن الحسن عن عمران بن الحصين أن عمر قال ما خطبنا النبي صلى الله عليه وسلم خطبة إلا أمرنا بالصدقة ونهانا عن المثلة (312) حدثنا عبد الله بن محمد بن عمران قال ثنا عبد الله

[ 393 ]

قال ثنا سالم بن علي قال ثنا معمر عن نافع عن بن عمر قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يغسل رأسه في سطل من نحاس هذه الاحاديث مما تفرد بها ومثل هذا يكثر (313) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عبد الله قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا سفيان عن أبي الزناد عن الاعرج عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الله تبارك وتعالى بن آدم أنفق أنفق عليك قال عبد الله بن عمر ليس بالكوفة ولا بالبصرة هذا الحديث عند أحد

[ 394 ]

(223) علي بن يونس بن أبان بن علي بن مهران التميمي من مواليهم يروي عن أبي داود وسعيد بن عامر وابن مهدي ويعقوب الحضرمي وأبي بكر الحنفي ثقة (314) حدثنا الحسن بن علي بن يونس قال ثنا أبي قال ثنا أبو داود قال ثنا بن فضالة عن داود بن ميسرة عن الصدائي أن رسول الله

[ 395 ]

صلى الله عليه وسلم قال إنما يقيم من يؤذن وكان بلال غائبا ولم يحضر فأذن الصدائي فجاء بلال فأراد أن يقيم فقال النبي صلى الله عليه وسلم يا بلال إن أخا صداء قد أذن وإنما يقيم من أذن (315) حدثنا الحسن بن علي قال ثنا أبي قال ثنا أبو داود قال ثنا خارجة بن مصعب عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا نعس أحدكم فلينم لا يدعو

[ 396 ]

لنفسه فيسبها ويدعو عليها

[ 397 ]

(224) العباس بن الوليد بن مرداس يحدث عن القاسم بن الحكم العرني (316) حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا العباس بن الوليد بن مرداس قال ثنا يحيى بن سعيد عن خالد بن حيان عن بدر بن راشد عن الحسن عن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شرب مسكرا نجس ونجست صلاته أربعين يوما فإن تاب تاب الله عليه فإن عاد في الرابعة كان حقا على الله أن يسقيه من طينة الخبال قيل وما

[ 398 ]

طينة الخبال قال صديد أهل النار

[ 399 ]

(225) يحيى بن محمد أبو بشر القواريري بصري كان من الحفاظ وكان يختلف في البلدان سمع منه بالري وأصبهان يروي عن أبي عاصم والبصريين قدم أصبهان قبل الخمسين ثم خرج عنها حدثنا أبو مسعود عبد الله بن محمد بن عبدان قال ثنا أبو بشر يحيى بن محمد البصري قال ثنا مسلم قال ثنا مرزوق أبو عبد الله الخياط قال ثني مجاهد أبو يوسف الخياط قال كانت لمحمد بن سيرين ثياب يصلي فيها وثياب ينام فيها وثياب يدخل فيها الكنيف وكان إذا دعي الخياط قال اغسل جلمك واغسل إبرتك واغسل خيوطك ولا تبل خيوطك بريقك حدثنا عبدان قال ثنا أبو بشر قال ثنا عمر بن عاصم قال ثنا همام قال رأيت محمد بن سيرين توضأ وضوءا عشرا ثم دخل المسجد ورمى بالثوبين اللذين توضأ فيهما وأخذ ثوبين آخرين فصلى فيهما

[ 400 ]

(226) يسار بن سمير بن يسار العجلي يكنى أبا عثمان من خيار عباد الله يحدث عن سعيد بن عامر وأبي داود ويحيى بن أبي بكير وغيرهم (317) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا يسار بن سمير قال ثنا سعيد بن عامر عن شعبة عن عاصم الاحول عن أبي عثمان النهدي عن سعد وعن أبي بكرة قال وسعد أول من رمى بسهم في سبيل الله حدثنا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال من ادعى إلى غير أبيه وهو يعلم أنه غير أبيه فالجنة عليه حرام

[ 401 ]

(318) حدثنا محمد بن أحمد بن يزيد قال ثنا يسار بن سمير قال ثنا ثابت بن موسى قال ثنا أبو داود النخعي عن خالد بن سلمة المخزومي عن أبان بن عثمان عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الثابت في مصلاه في صلاة الصبح حتى تطلع الشمس أبلغ في طلب

[ 402 ]

الرزق من الضارب في الامصار

[ 403 ]

(227) محمد بن علي بن وضاح قدم أصبهان يحدث عن وهب بن جرير وغيره

[ 404 ]

(228) عبد الله بن الحسن بن حفص بن الفضل بن يحيى بن ذكوان يكنى أبا محمد وهو بن أخي الحسين بن حفص وكان مقدما في البلد معروفا عند السلطان يسمى مختار البلد وكان ممن يرجع إليه في الشهود يروي عن عمه الحسين بن حفص وبكر بن بكار ومات سنة أربع وخمسين ومائتين وكاتبه من الخلفاء المعتصم ثم الواثق ثم المتوكل ثم المستعين فكتب إليه المستعين وإلى محمد بن بكار من عبد الله أبي محمد الامام المستعين بالله أمير المؤمنين إلى مختار البلد عبد الله بن الحسن وفقيهها محمد بن بكار سلام عليكم فذكر الكتاب

[ 405 ]

(229) الضحاك بن مزيد بن عجلان وهو عم عصام جبر وجد أبي إبراهيم بن متويه لامه وكان مولد الضحاك بأصبهان ومولد أبيه وعمه يزيد ابنا عجلان بالكوفة لان عجلان لما تخلص من الديلم نزل الكوفة وكان مولد عجلان بأصبهان وقد كان رحل وكتب ولم يخرج حديثه

[ 406 ]

(230) عبد الله بن الضريس الاصبهاني أبو محمد من باطرقان (319) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عبد الله بن الضريس قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا بشر بن منصور عن سفيان الثوري عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن حمزة بن عمرو الاسلمي قال يا رسول الله إني رجل أصوم أفأصوم في السفر قال إن شئت فصم وإن شئت فأفطر

[ 407 ]

(231) محمد بن يحيى بن نصر الرازي يحدث عن هشيم وابن إدريس وله أحاديث مناكير عن قوم ثقات (320) حدثنا الحسن بن إبراهيم بن بشار قال ثنا محمد بن يحيى بن نصر الرازي قال ثنا هشيم عن حميد عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا عليكم أن لا تعجبوا بأحد حتى تنظروا بم ختم له

[ 408 ]

حدثنا الحسن بن إبراهيم قال ثنا محمد بن يحيى قال ثنا إبراهيم عن حميد عن أنس أنه سئل عن الحرير فقال أعوذ بالله من شره كنا نقول من لبسه في الدنيا لم يلبسه في الآخرة (321) حدثنا الحسن قال ثنا محمد بن يحيى الرازي قال ثنا بن إدريس عن الاعمش عن عطية عن أبي سعيد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن في الجنة طيرا فقال أبو بكر يا رسول الله طوبى لذلك الطير ما أنعمها قال أكلتها أنعم منها وأنت يا أبا بكر منهم وأنعم

[ 409 ]

(232) إسحاق بن يوسف الخرجاني توفي سنة خمس وأربعين ومائتين كتب عن بن عيينة وحفص العدني ثقة (322) حدثنا عبد الله بن إسحاق بن يوسف قال ثنا أبي قال ثنا حفص بن عمر العدني قال حدثنا الحكم عن عكرمة أن أبا هريرة قال ثلاث خصال أوصاني بهن خليلي صلى الله عليه وسلم لا أتركهن أبدا صوم ثلاثة أيام في الشهر ونوم على وتر وركعتي الضحى في سفر كنت أو حضر

[ 410 ]

(323) حدثنا عبد الله قال ثنا أبي قال ثنا حفص قال ثنا الحكم عن عكرمة عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم حدثه قال من خالف دين الله من المسلمين فاقتلوه ومن قال لا إله إلا الله محمد رسول الله فلا سبيل لاحد عليه إلا من أصاب حدا فإنه يقام عليه

[ 411 ]

(233) الله تبارك وتعالى سعيد بن عثمان بن عيسى الكريزي من ولد عبد الله بن عامر بن كريز يحدث عنه يحيى بن سعيد القطان والناس (324) حدثنا يوسف بن محمد المؤذن قال ثنا سعيد بن عثمان قال ثنا الاحولان يحيى بن سعيد وأبو نعيم أحول البصرة وأحول الكوفة قالا ثنا سفيان الثوري عن الاعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء من غير علة قلت لابن عباس ما أراد بذلك قال أراد أن لا يحرج أمته

[ 412 ]

(325) حدثنا محمد بن الفضل بن الخطاب ومحمد بن أحمد الزهري قالا ثنا سعيد الكريزي قال ثنا أبو عمر الضرير قال ثنا حماد بن زيد عن يونس بن عبيد عن بن سيرين عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله تبارك وتعالى من على قوم

[ 413 ]

وألهمهم وأدخلهم في رحمته وابتلى قوما فخذلهم وذمهم على فعالهم ولم يستطيعوا أن يرحلوا عما ابتلاهم به وذلك عدل فيهم (326) حدثنا يوسف قال ثنا سعيد قال ثنا يحيى بن سعيد قال ثنا سفيان عن الاعمش عن عبد الله بن مرة عن البراء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رجم يهوديا

[ 414 ]

(234) سعيد بن أبي هانئ واسم أبي هانئ إسماعيل بن خليفة كان أبوه على قضاء أصبهان لم يسمع من أبيه وذكر عنه وجادة (327) حدثنا أبو عبد الله محمد بن يحيى قال ثنا سعيد بن هانئ عن أبيه عن سفيان عن محمد بن سعيد عن حميضة بن الشمردل عن قيس بن الحارث أنه أسلم وعنده ثمان نسوة فأمر أن يمسك أربعا

[ 415 ]

(235) عبد الوهاب بن المندلث الضبي كان يتفقه ويؤذن في مسجد عامر الشونيزي من عباد الله الصالحين حكى عامر بن أحمد الشونيزي قال كان عبد الوهاب جارنا وكان صواما قواما لزوما للمسجد ولم يكن له عمل إلا قراءة القرآن كلما ختمه عاد في أوله وكان هذا دأبه إلى أن مات رحمه الله (328) روى عن معتمر عن أبيه عن أنس قال قيل يا رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجل يلقى أخاه أفيقبله قال لا قيل فينحني له قال لا قيل أفيصافحه قال نعم وهو خطأ والصحيح ما حدثنا

[ 416 ]

(329) محمد بن عبد الله بن رسته قال ثنا محمد بن عبيد بن حساب قال ثنا حماد بن زيد عن حنظلة السدوسي عن أنس بن مالك مثله سواء

[ 417 ]

(236) محمد بن عثمان بن عمرو بن مرزوق مات سنة تسع وأربعين ومائتين (237) صلى الله عليه وسلم عمر بن عبد الجليل القاضي كان على القضاء بأصبهان من أهل البصرة

[ 418 ]

(238) عقيل بن يحيى الطهراني أبو صالح توفي في شهر رمضان سنة ثمان وخمسين ومائتين روى عن بن عيينة ويحيى بن سعيد وابن مهدي وكان ثبتا من الحفاظ حكى أبو عبد الله محمد بن يحيى عن حسين الجرجاني قال نظرت في ثلاثين ألف حديث عن عقيل عن أبي داود فلم أر فيه حديثا خطأ (330) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عقيل قال ثني أبو داود وأنا سألته قال ثنا يزيد أبو خالد عن طلحة عن عطاء عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال اللهم بارك لامتي في بكورها

[ 419 ]

(331) حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا عقيل قال ثنا شعيب بن إبراهيم التيمي قال ثنا سيف بن عمر التيمي عن مطين بن فضل عن محمد بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحق مع عمار ما لم يغلب عليه دلهة الكبر وقد دلهه وخرف

[ 420 ]

(332) حدثنا أبو عبد الرحمن بن المقرئ قال ثنا عقيل قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا أبو هانئ عن سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم لا يزني الزاني وهو مؤمن ولا يسرق حين يسرق وهو مؤمن

[ 421 ]

(333) حدثنا أبو عبد الرحمن قال ثنا عقيل قال ثنا أبو داود قال ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا الحسن بن صالح عن بن عيينة ويحيى بن سعيد وابن مهدي وكان ثبتا من الحفاظ حكى أبو عبد الله محمد بن يحيى عن حسين الجرجاني قال نظرت في ثلاثين ألف حديث عن عقيل عن أبي داود فلم أر فيه حديثا خطأ (330) حدثنا أحمد بن محمود بن صبيح قال ثنا عقيل قال ثني أبو داود وأنا سألته قال ثنا يزيد أبو خالد عن طلحة عن عطاء عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال اللهم بارك لامتي في بكورها

[ 419 ]

(331) حدثنا أبو العباس الجمال قال ثنا عقيل قال ثنا شعيب بن إبراهيم التيمي قال ثنا سيف بن عمر التيمي عن مطين بن فضل عن محمد بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحق مع عمار ما لم يغلب عليه دلهة الكبر وقد دلهه وخرف

[ 420 ]

(332) حدثنا أبو عبد الرحمن بن المقرئ قال ثنا عقيل قال ثنا الحسين بن حفص قال ثنا أبو هانئ عن سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم لا يزني الزاني وهو مؤمن ولا يسرق حين يسرق وهو مؤمن

[ 421 ]

(333) حدثنا أبو عبد الرحمن قال ثنا عقيل قال ثنا أبو داود قال ثنا عبد الرحمن بن مهدي قال ثنا الحسن بن صالح عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر قال آل محمد أمته.

مكتبة يعسوب الدين عليه السلام الإلكترونية