الرئيسية  اتصل بنا  خارطة الموقع   
 
 
  إرسل لنا كتاب | أخبرنا عن خطأ  
أ ب ت  ...




المعجم الكبير - الطبراني ج 7

المعجم الكبير

الطبراني ج 7


[ 1 ]

المعجم الكبير للحافظ أبي القاسم سليمان بن أحمد الطبراني

[ 2 ]

حقوق الطبع محفوظة 1405 ه‍ - 1985 م

[ 3 ]

المعجم الكبير للحافظ أبي القاسم سليمان بن أحمد الطبراني 260 ه‍ - 360 ه‍ حققه وخرج أحاديثه حمدي عبد المجيد السلفي الجزء السابع الطبعة الثانية - مزيدة ومنقحة

[ 4 ]

بسم الله الرحمن الرحيم

[ 5 ]

من اسمه سلمة سلمة بن عمرو بن الأكوع الأسلمي من أخباره حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا يحيى بن بكير قال توفي سلمة بن الأكوع ويكنى أبا العباس وأبو سعيد الخدري رضي الله عنه كلاهما سنة أربع وسبعين ويقال توفي سلمة بن الأكوع وسنه ثمانون سنة حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا إسحاق بن موسى الأنصاري ثنا عاصم بن عبد العزيز الأشجعي ثنا عثمان بن عبد الله بن رافع أنه رأى عبد الله بن عمر وأبا سعيد الخدري وجابر بن عبد الله وأبا أسيد الساعدي وأنس بن مالك ورافع بن خديج وسلمة بن الأكوع يحفون الشوارب حفا وينتفون الآباط ويقصون الأظفار حدثنا محمد بن يونس العصفري ثنا نصر بن علي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع أنه كان يصلي في ثوب واحد حدثنا محمد بن يونس ثنا نصر بن علي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة أنه كان يسخن له الماء فيتوضأ حدثنا محمد بن هشام المستملي ثنا علي بن المديني ثنا حميد بن مسعدة ثنا يزيد بن أبي عبيد أن سلمة بن الأكوع كان إذا توضأ يأخذ

[ 6 ]

المسك فيديفه في يده ثم يمسح بلحيته حدثنا محمد بن يونس ثنا نصر بن علي أنا حماد بن مسعدة عن يزيد قال كان يصلي الضحى ما أسند سلمة بن الأكوع * (أبو سلمة بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح حدثنا نعيم بن حماد ح وحدثنا أحمد بن إبراهيم بن عنبر المصري ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي قالا ثنا محمد بن طلحة التيمي ثنا موسى بن محمد بن إبراهيم بن الحارث بن خالد التيمي عن أبيه عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع قال كنت أرمي الوحش أصيدها وأهدي لحومها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ففقدني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال سلمة أين تكون فقلت نبعد على الصيد يا رسول الله فإنما أصيد بصدور قناة من نحو بيت فقال أما لو كنت تصيد بالعقيق لسبقتك إذا ذهبت وتلقيتك إذا جئت فإني أحب العقيق حدثنا مصعب ثنا إبراهيم بن حمزة الزبيري ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا محمد بن الوليد المدني قالا ثنا محمد بن طلحة التيمي عن موسى بن محمد بن إبراهيم التيمي عن أبيه عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع قال كان للنبي صلى الله عليه وسلم غلام يقال له يسار فنظر إليه يحسن الصلاة فأعتقه وبعثه في لقاح له

[ 7 ]

بالحرة وكان بها فأظهر قوم الإسلام من عرينة من اليمن وجاؤوا وهم مرضى موعوكون وقد عظمت بطونهم عروبة بهم النبي صلى الله عليه وسلم إلى يسار وكانوا يشربون من ألبان الإبل حتى انطوت بطونهم ثم عدوا على يسار فذبحوه وجعلوا الشوك في عينيه ثم طردوا الإبل عروبة النبي صلى الله عليه وسلم في آثارهم خيلا من المسلمين أميرهم كرز بن جابر الفهري فلحقهم فجاء بهم فقطع أيديهم وأرجلهم وسمل أعينهم حدثنا إبراهيم بن دحيم الدمشقي حدثني أبي ثنا محمد بن طلحة التيمي ثنا موسى بن محمد بن إبراهيم عن أبيه عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع قال ابتاع طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه بئرا بناحية الجبل فنحر جزورا فأطعم الناس فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنت يا طلحة الفياض) * عبد الرحمن بن كعب بن مالك عن سمة بن الأكوع) * حدثنا هارون بن كامل المصري ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث حدثني يونس عن بن شهاب أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك أن سلمة بن الأكوع قال لما كان خيبر قاتل أخي قتالا عطاء فارتد إليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك وشكوا في يرجل مات بسلاحه وشكوا في بعض أمره قال سلمة فقفل رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر فقلت يا رسول الله ائذن لي أن أرجز بك فأذن له رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه أعلم ما تقول فقلت والله لولا الله ما اهتدينا

[ 8 ]

ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا والمشركون قد بغوا علينا فلما قضيت رجزي قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال هذا قلت قالها أخي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يرحمه الله قلت يا رسول الله فوالله إن أناسا ليهابون الصلاة عليه يقولون رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال بن شهاب ثم سألت بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه مثل الذي حدثني عبد الرحمن غير أن بسلمة قال مع ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قلت يهابون الصلاة عليه قال كذبوا مات جاهدا مجاهدا فله أجره مرتين وقال بإصبعه حدثنا إسماعيل بن الحسن الخفان المصري ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب أخبرني يونس عن بن شهاب حدثني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك أن سلمة بن الأكوع قال لما كان يوم خيبر قاتل أخي قتالا وعطاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتد عليه سيفه فقتله ثم ذكر نحوه حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي حدثنا عبد الله بن صالح ثنا الليث حدثني عبد الرحمن بن خالد بن مسافر عن بن شهاب عن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك الأنصاري أن سلمة بن الأكوع قال لما كان يوم خيبر قاتل أخي قتالا وعطاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتد عليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك هذا رجل مات بسلاحه فشكوا في بعض أمره قال سلمة فلما قفل رسول الله صلى الله عليه وسلم من

[ 9 ]

خيبر قلت له ائذن لي يا رسول الله أرجز بك فأذن لي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه أعلم ما تقول فقلت والله لولا الله ما اهتدينا وما تصدقنا ولا صلينا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقت فأنزلن سكينة علينا وثبت القدام إن لاقينا والمشركون قد بغوا علينا قالوا اكفروا قلنا لهم أبينا إن الذين قد بغوا علينا إذا أرادوا فتنة أبينا فلما قضيت رجزي قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال هذا قال قلت قالها أخي يارسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يرحمه الله قلت يا رسول الله إن أناسا ليهابون الصلاة عليه ويقولون رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال بن شهاب ثم سألت عن ذلك بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه مثل الذي حدثني عنه عبد الرحمن غير أن بن سلمة قال مع ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قلت إنهم يهابون الصلاة عليه قد شكوا في شأنه كذبوا مات جاهدا مجاهدا فله أجران اثنان حدثنا عمارة بن وثيمة ثنا إسحاق بن إبراهيم بن زبريق الحمصي ثنا عمرو بن الحارث ثنا عبد الله بن سالم أخبرني محمد بن مسلم بن شهاب أن عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك الأنصاري أخبره أن سلمة بن الأكوع حدثه أن أخاه لما كان يوم خيبر قاتل قتالا وعطاء مع

[ 10 ]

رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتد عليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلف في ذلك مات بسلاحه وشكوا في بعض أمره قال سلمة فلما قفل رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر قلت له ائذن لي يا رسول الله أرجز بك فأذن لي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر بن الخطاب أعلم ما تقول فقلت والله لولا الله ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فقال النبي صلى الله عليه وسلم صدقت فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا والمشركون قد بغوا علينا قالوا اكفروا قلنا لهم أبينا فقال النبي صلى الله عليه وسلم من القائل هذه الأبيات قلت أخي قال النبي صلى الله عليه وسلم يرحمه الله قلت يا رسول الله فوالله إن ناسا ليهابون الصلاة عليه ويقولون رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال محمد بن مسلم الزهري ثم سألت عن ذلك بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه مثل الذي حدثني عبد الرحمن غير أن بن سلمة قد قال مع ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا وله أجران وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بأصبعه فحركهما حدثنا محمد بن المفضل الجندي ثنا أبو حمه محمد بن يوسف الزبيدي ثنا أبو قرة موسى بن طارق قال ذكر بن جريح عن الزهري حدثني عبد الرحمن بن كعب بن مالك الأنصاري أن سلمة بن الأكوع قال لما كان يوم خيبر قاتل أخي قتالا وعطاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتد إليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك وشكوا فيه رجل مات بسلاحه فقال سلمة يا رسول الله ائذن لي بأن ارتجز فقال

[ 11 ]

عمر بن الخطاب رضي الله عنه ما تقول فقلت والله لولا الله ما اهتدينا وما تصدقنا ولا صلينا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقت فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا إن الذين قد بغوا علينا إذا أرادوا فتنة أبينا فلما قضيت رجزي قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال هذه قلت قالها أخي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يرحمه الله فقلت والله يا رسول الله إن ناسا يهابون الصلاة عليه ويقولون رجل قتل بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال الزهري ثم سألت بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه مثل الذي حدثني عنه عبد الرحمن غير أن بن سلمة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قلت يهابون الصلاة عليه كذبوا مات جاهدا مجاهدا له أجره مرتين قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بأصبعيه حدثنا عمرو بن أبي الطاهر بن السرح المصري ثنا محمد بن عزيز الأيلي ثنا سلامة بن روح عن عقيل عن بن شهاب أخبرني عبد الرحمن بن عبد الله بن كعب بن مالك أن سلمة بن الأكوع قال لما كان يوم خيبر قاتل أخي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قتالا وعطاء فارتد إليه سيفه فقتله فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك وشكوا في أمره رجل مات بسلاحه فشكوا في بعض أمره فقال سلمه فقفل رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر فقلت يا رسول الله ائذن لي أن أرجز بك فأذن له رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه أعلم ما تقول فقلت والله لولا الله ما اهتدينا

[ 12 ]

ولا تصدقنا ولا صلينا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقت فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا والمشركون قد بغوا علينا فلما قضيت رجزي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال هذا قلت قالها أخي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يرحمه الله قال فقلت يا رسول الله إن ناسا ليهابون الصلاة عليه ويقولون رجل مات بسلاحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مات جاهدا مجاهدا قال بن شهاب ثم سألت بن سلمة بن الأكوع فحدثني عن أبيه بمثل الذي حدثني عبد الرحمن غير أن بن سلمة قال مع ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قلت يهابون الصلاة عليه كذبوا مات جاهدا مجاهدا فله أجره مرتين وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بإصبعيه) * الحسن بن محمد بن الحنفية عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عمرو بن دينار عن حسن بن محمد بن علي عن جابر بن عبد الله وسلمة بن الأكوع رجل من أسلم من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أنهما قالا كنا في غزوة فجاءنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول استمتعوا) *

[ 13 ]

سعيد المقبري عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا أبو بكر بن خلاد الباهلي ثنا بشر بن السري عن بن أبي ذئب عن سعيد المقبري أن ابن عباس وعروة بن الزبير اختلفا في المتعة فقال عروة هي زنى وقال بن عباس وما يدريك يا عرية فمر بهما سلمة بن الأكوع فسأله بن عباس فقال غرب بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أشهر كنت أخرج مع الجيش فأقيم حين يقيمون وأمسي حييمسون فقال النبي صلى الله عليه وسلم من شاء فليستمتع من هذه النساء) * إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه) * عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو حذيفة ح وحدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي قالا ثنا عكرمة بن عمار ثنا إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم خيبر لأعطين الراية اليوم رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله قال فبعثني إلى علي وهو أرمد فجئت به أقوده فتفل في عينه فبرأ وأعطاه الراية حدثنا محمد بن أحمد بن النضر الأزدي وعمرو بن حفص السدوسي قالا ثنا عاصم بن علي ح وحدثنا محمد بن يعقوب بن سؤرة البغدادي وأبو خليفة قالا ثنا أبو الوليد الطيالسي قالا ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال عطس رجل عن النبي صلى الله عليه وسلم فقال

[ 14 ]

يرحمك الله ثم عطس أخرى فقال يرحمك الله ثم عطس أخرى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجل مزكوم واللفظ لحديث عاصم بن علي حدثنا محمد بن يعقوب بن سورة البغدادي وأبو خليفة قالا ثنا أبو الوليد ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم أبصر بسر بن راعي العنز يأكل بشماله فقال كل بيمينك فقال لا أستطيع فقال لا استطعت فما نالت يمينه إلى فيه بعد حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عمرو بن العباس الرازي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه أن رجلا كان يأكل عند رسول الله صلى الله عليه وسلم بشماله فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم كل بيمينك قال لا أستطيع فقال النبي صلى الله عليه وسلم لا استطعت قال فما رفعها بعد إلى فيه حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قالا ثنا عكرمة بن عمار حدثني إياس بن سلمة عن أبيه قال خرجنا مع أبي بكر رضي الله عنه فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم علينا فغزونا فزارة فلما دنونا من الماء أمرنا أبو بكر رضي الله عنه فعرسنا فلما صلينا الصبح أمرنا أبو بكر فشننا الغارة فقتلنا على الماء من قتلنا قال سلمة فنظرت إلى عنق من الناس فيه الذرية والنساء وأنا أعدوا في آثارهم فخشيت أن يسبقوني إلى الجبل فرميت بسهم فوقع بينهم وبين الجبل فقاموا فجئت بهم أسوقهم إلى أبي بكر رضي الله عنه حتى أتيت على الماء وفيهم امرأة من فزارة عليها قشع من آدم معها بنت لها من أحسن العرب فنفلني أبو بكر ابنتها فما كشفت لها ثوبا حتى قدمنا المدينة فخرجت ولم أكشف لها ثوبا فلقيني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا سلمة هب لي المرأة فقلت يا رسول الله والله لقد أعجبتني

[ 15 ]

وما كشفت لها ثوبا فسكت رسول الله صلى الله عليه وسلم وتركني ثم لقيني من الغد في السوق فقال يا سلمة هب لي المرأة لله أبوك فقلت يا رسول الله والله ما كشفت لها ثوبا وهي لك فلما كان من الغد لقيني في السوق فقال يا سلمة ما فعلت المرأة لله أبوك قال عروبة بها رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل مكة وفي أيديهم أسرى من المسلمين ففداهم بتلك المرأة ففكهم بها واللفظ لحديث أبي الوليد حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عاصم بن النضر ثنا معتمر ثنا سفيان عن عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال أصبت جارية من بني فزارة فلقيني النبي صلى الله عليه وسلم فقال لله أبوك هبها لي فأعطيتها إياه ففادي بها ناسا من المسلمين حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد ثنا عكرمة بن عمار ثنا إياس بن سلمة عن أبيه قال أمر علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر رضي الله عنه فغزونا ناسا من المشركين فقتلناهم وكان شعارنا أمت قال سلمة قتلت بيدي تلك الليلة تسعة أهل أبيات حدثنا محمد بن الحسن بن جلس المصيصي ثنا حذيفة ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال قدمنا من الحديبية مع رسول الله فبايعناه في أصل شجرة قال وبايعت في أول الناس فقال لي النبي صلى الله عليه وسلم يا سلمة بايعني قلت يا نبي الله قد والله بايعتك في أول الناس فقال وأيضا قال فبايعته فرآني رسول الله صلى الله عليه وسلم وليس معي جنة وذكر الحديث حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد ح

[ 16 ]

وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قال ثنا عكرمة بن عمار حدثني إياس بن سلمة عن أبيه قال غزونا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم هوازن فبينما نحن قعود نتضحى إذ جاء رجل على جمل أحمر وانتزع طلقا من حقب البعير فقيد به بعيره ثم جاء يمشي حتى قعد معنا يتغذى فنظر في وجوه القوم فإذا ظهرهم فيه رقة وأكثرهم مشاة فلما نظر في وجوه القوم خرج يعدو حتى أتى بعيرة فقعد عليه فخرج يركبه وهو طليعة للكفار فاتبعه رجل منا من أسلم على ناقة له ورقاء فاتبعته أعدو على رجلي فلحقته فكنت عند ورك الناقة ثم تقدمت حتى أخذت بخطام البعير فاخترطت سيفي فضربت رأسه ثجئت بناقته أقودها عليها سلبه فاستقبلني رسول الله صلى الله عليه وسلم مع الناس فقال من قتل الرجل قالوا بن الأكوع قال لك سلبه أجمع واللفظ لحديث أبي الوليد حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد ثنا عكرمة بن عمار حدثني إياس بن سلمة عن أبيه قال قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم الحديبية ثم خرجنا راجعين إلى المدينة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير فرساننا اليوم أبو قتادة وخير رجالتنا اليوم سلمة ثم أعطاني رسول الله صلى الله عليه وسلم سهمين سهم الفارس وسهم الراجل جميعا وبه عن النبي صلى الله عليه وسلم من حمل علينا السلاح فليس منا وبإسناده قال خرجنا إلى خيبر وعامر يرتجز وهو يقول والله لولا الله ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا ونحن عن فضلك ما استغنينا وثبت الأقدام إن لاقينا

[ 17 ]

وأنزلن سكينة علينا فقال النبي صلى الله عليه وسلم من هذا فقالوا عامر فقال ورجاله الله لك ذنبك يا عامر وما استغفر رسول الله صلى الله عليه وسلم لرجل معه إلا استشهد فقال عمر رضي الله عنه يا رسول الله لو متعتنا بعامر فلما قدمنا خيبر خرج مرحب يخطر بسيفه وهو ملكهم وهو يقول قد علمت خيبر أني مرحب شاكي السلاح بطل مجرب إذا الحروب أقبلت تلهب فبرز له عامر فقال قد علمت خيبر أني عامر شاكي السلاح بطل مغامر فاخلفا ضربتين فوقع سيف مرحب في ترس عامر وذهب عامر يستقبل به فرجع سيفه إلى نفسه فقطع الجحفة وكانت نفسه فيها وإذا نفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بطل عمل عامر قتل نفسه فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أبكي فقلت يا رسول الله بطل عمل عامر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلمن قال هذا قلت ناس من أصحابك قال كذب من قال ذلك بل له أجره مرتين ثم أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي بن أبي طالب فأتيته وهو أرمد فقال لأعطين الراية اليوم رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله فجئت به أقوده وهو أرمد حتى أتيت به النبي صلى الله عليه وسلم فبسق في عينه فبرأ ثم أعطاه الراية ثم خرج مرحب فقال قد علمت خيبر أني مرحب شاكي السلاح بطل مجرب إذا الحروب أقبلت تلهب فقال علي بن أبي طالب رضي الله عنه

[ 18 ]

أنا الذي سمتني أمي حيدره كليث غابات كريه المنظره أوفيهم بالصاع كيل السندره فضربه ففلق رأس مرحب فقتله وكان الفتح على يدي علي بن أبي طالب رضي الله عنه حدثنا محمد بن الحسن بن جلس المصيصي ثنا أبو حذيفة ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال غزونا مع النبي صلى الله عليه وسلم هوازن فأصابنا جهد شديد حتى هممنا بنحر بعض ظهرنا فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم اجمعوا بعض أزوادكم فأمر نبي الله صلى الله عليه وسلم بنطع فمد فجاء القوم بتمر فنثروه فتطاولت له أحزره أنطركم هو فإذا هو كربضة الشاة فأكلنا جميعا حتى شبعنا ونحن أربع عشرة مائة فحشونا جربنا منه ثم دعا نبي الله صلى الله عليه وسلم بنطفة من ماء في إداوة فأمر به فصب في قدح فجعلنا نتطهر به حتى جميعا وبإسناده قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في قبة حمراء إذ جاءه رجل على فرس عقوق يتبعها مهره فقال من أنت قال أنا رسول الله قال متى الساعة قال غيب ولا يعلم الغيب إلا الله قال فمتى نمطر قال غيب ولا يعلم الغيب إلا الله قال فما في بطن فرسي قال غيب ولا يعلم الغيب إلا الله قال فاعطني سيفك قال ها فأخذه فسله ثم هذه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنك لن تستطيع الذي أردت ثم قال إن هذا أقبل فقال آتيه فأسأله ثم آخذ سيفي فأقتله فغمد السيف

[ 19 ]

حدثنا أحمد بن إبراهيم بن عنبر البصري ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال جاء عمي برجل من عجلان يقود به وبفرسه في سبعين من المشركين حتى وقف بهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم دعوهم قال فعقل عنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فأنزل الله عزوجل وهو الذي كف أيديهم عنكم وأيديكم عنهم ببطن مكة من بعد أن أظفركم عليهم الآية حدثنا عبدان بن أحمد ومحمد بن عبد الله الحضرمي قالا ثنا العباس بن عبد العظيم العنبري ثنا النضر بن محمد ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال جاء نبي الله صلى الله عليه وسلم والحسن والحسين على بغلته الشهباء حتى أدخلهم حجرة النبي صلى الله عليه وسلم هذا قدامه وهذا خلفه حدثنا عبدان ثنا العباس ثنا النضر بن محمد ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه قال عدنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا موعوكا فقلت يا رسول الله ما رأيت أشد حرا منه قال ألا أخبرك بأشد حرا يوم القيامة هذينك الرجلين الراكبين المقبلين لرجلين حينئذ من أصحابه) * سويد بن الخطاب عن إياس بن سلمة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حفص بن عمر الحوضي ثنا سويد بن الخطاب ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع قال سمعت أبي يقول سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول من سل السيف علينا فليس منا

[ 20 ]

) * أيوب بن عتبة عن إياس) * حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا أيوب بن عتبة اليمامي ثنا إيا س بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا حضر العشاء وحضرت الصلاة فابدأوا بالعشاء حدثنا محمد بن النضر الأزدي وعمر بن حفص السدوسي قالا ثنا عاصم بن علي ح وحدثنا محمد بن يعقوب بن سورة البغدادي ثنا أبو الوليد الطيالسي قالا ثنا أيوب بن عتبة اليمامي ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من حمل علينا السلاح فليس منا حدثنا موسى بن هارون ثنا علي بن الجعد ثنا أيوب بن عتبة عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير فرساننا أبو قتادة وخير رجالتنا سلمة) عمر بن راشد اليمامي عن إياس بن سلمة) * حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن يوسف الفريابي ثنا عمر بن راشد اليمامي ثنا إياس بن سلمبن الأكوع عن أبيه قال قلما سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يستفتح بدعاء إلا سمعته يستفتح ب سبحان ربي الأعلى الوهاب

[ 21 ]

حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا أبو معاوية عن عمر بن راشد عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يزال الرجل يتكبر ويذهب بنفسه حتى يكتب من الجبارين فيصيبه ما أصابهم حدثنا أحمد بن يحيى بن خالد بن حبان الرقي ثنا أبو عبيدة بن الفضيل بن العياض ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم ثنا عمر بن راشد عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أسلم سالمها الله وغفار ورجاله الله لها ما أنا قلته ولكن الله قاله حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عبد الرحيم أبو يحيى صاعقة ثنا عبد الصمد بن النعمان ثنا عمر بن راشد اليمامي عن إياس بن سلمة عن أبيه قال بايعت النبي صلى الله عليه وسلم فيمن بايع تحت الشجرة) * يعلى بن الحارث المحاربي عن إياس بن سلمة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو غسان النهدي وأبو نعيم ح وحدثنا محمد بن يعقوب بن سورة البغدادي وأبو خليفة قالا ثنا أبو الوليد الطيالسي قالوا ثنا يعلى بن الحارث المحاربي ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال كنا نصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة وليس للحيطان فئ يستظل به) *

[ 22 ]

أبو مريم عبد الغفار بن القاسم عن إياس بن سلمة) * حدثنا محمد بن إبراهيم بن شبيب العسال الأصبهاني ثنا إسماعيل بن عمرو الأسماء ثنا أبو مريم عبد الغفار بن القاسم ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فأتي بجنازة رجل من الأنصار فقال ترك عليه دينا قالوا نعم يا رسول الله دينارين قال صلوا على صاحبكم فقال أبو قتادة هما علي يا رسول الله فصلى عليه ثم أتى بأخرى فقال عليه دين قالوا لا قال فهل ترك كنزا قالوا دينارين قال كيتان وصلى عليه حدثنا محمد بن إبراهيم العسال ثنا إسماعيل بن عمرو الأسماء ثنا أبو مريم ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فأتي بجنازة فقال القوم إن كنت وإن كنت ثم أتي بأخرى فقال القوم إن كنت وإكنت فأثنوا على واحدة خيرا وعلى الأخرى شرا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنتم شهداء الله في الأرض والملائكة شهداء الله في السماء) * موسى بن عبيدة الربذي عن إياس بن سلمة) * حدثنا حفص بن عمر الرقي ثنا قبيصة بن عقبة ثنا سفيان عن موسى بن عبيدة الربذي عن إياس بن سلمة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال النجوم جعلت أمانا لأهل السماء وإن أهل بيتي أمان لأمتي

[ 23 ]

حدثنا عبدان بن أحمد ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا معاوية بن هشام ثنا عن موسى بن عبيدة عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا سفيان عن موسى بن عبيدة عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في جنازة فأثنى القوم عليه ثنا حسنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وجبت فقالوا يا رسول الله فما وجبت قال الملائكة شهداء الله في السماء التجارة شهداء الله في الأرض فإذا شهدت وجبت حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا منجاب بن الحارث ثنا سعيد بن سلام بن أبي الهيفاء الأسدي ثنا موسى بن عبيدة عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بايع لعثمان بن عفان رضي الله عنه بإحدى يديه على الأخرى وقال اللهم إن عثمان في حاجتك وحاجة رسولك حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا علي بن مجاهد أبو مجاهد الكابلي عن موسى بن عبيدة الربذي عن إياس بن سلمة عن أبيه قال أهدى رسول الله صلى الله عليه وسلم في البدن عام الحديبية جملا كان يخت أبي جهل يوم بدر في رأسه برة من فضة قال عبد الله حدثنا أبي عنه قديما ثم تركه بعد) *

[ 24 ]

محمد بن إياس بن سلمة عن أبيه) * حدثنا يحيى بن أيوب العلاف المصري ثنا سعيد بن أبي مريم أنا يحيى بن أيوب وسليمان بن بلال أو أحدهما عن عبد الرحمن بن حرملة عن محمد بن إياس بن سلمة بن الأكوع أن أباه حدثه أن سلمة بن الأكوع قدم المدينة فلقيه بريدة بن الحصيب فقال ارتددت عن هجرتك يا سلمة فقال معاذ الله في إذن من رسول الله صلى الله عليه وسلم إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ابدوا يا أسلم فشموا الريا واسكنوا الشعاب فقالوا إنا نخاف أن يغير ذلك هجرتنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنتم مهاجرون حيثما كنتم) * بن أبي ذئب عن إياس بن سلمة) * حدثنا محمد بن عبد الله بن بكر السراج العسكري ومحمد بن علي بن المديني فسقته قالا ثنا محمد بن عباد المكي ثنا حاتم بن إسماعيل عن بن أبي ذئب عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال أيما رجل وامرأة أيم تراضيا فعشرتهما ثلاث ليال فإن أرادا أن يتزايدا تزايدا وإن أرادا أن يتتاركا تتاركا واللفظ لحديث محمد بن علي) * علي بن يزيد بن حكيمة الأسلمي عن إياس بن سلمة) *

[ 25 ]

حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا علي بن يزيد بن حكيمة الأسلمي عن إياس بن سلمة عن أبيه قال أردفني النبي صلى الله عليه وسلم مرارا ومسح برأسي واستغفر لي أجترئ عدد ما بيدي من الأصابع حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا علي بن يزيد بن حكيمة الأسلمي ثنا إياس بن سلمة عن أبيه قال انتهبت لقاح النبي صلى الله عليه وسلم فجعلت أراميهم حتى جاءني الخيل من قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا أبو خليفة ثنا علي بن المديني ثنا علي بن يزيد بن حكيمة الأسلمي من أهل المدينة ثنا إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعامر بن الأكوع انزل يا عامر فأسمعنا من هنياتك فنزل وهو يرتجز والله لولا الله ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا إن الأولى قد بغوا علينا فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم يرحمك الله ربك فقال له عمر رضي الله عنه يا نبي الله معبد أنت هلا متعتنا من بن الأكوع فصبحنا خيبر الغد فكان من خبر عامر أن حال عليه سيفه فقتله فقال الناس قتل عامر نفسه فذهب سلمة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال كان من منية عامر أن حال عليه سيفه فقتله فزعم الناس أنه قتل نفسه فقال كذبوا والذي نفسي بيده لكأني أنظر إليه في الجنة السليمان عومان الدعموص) * موسى بن محمد بن إبراهيم التيمي عن إياس) * حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا علي بن الحسين اللؤلؤي

[ 26 ]

ثنا محمد بن عمر الواقدي عن موسى بن محمد بن إبراهيم انه سمع إياس بن سلمة بن الأكوع يحدث عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسل استقيموا ولن تحصوا واعلموا أن أفضل أعمالكم الصلاة ولن يحافظ على الصلاة إلا مؤمن ) * أبو عميس عن إياس بن سلمة) * حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني علي بن حكيم الأودي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني قالا ثنا شريك ثنا عتبة بن عبد الله عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال كان شعار النبي صلى الله عليه وسلم أمت أمت زاد علي بن حكيم في بعض غزواته حدثنا فضيل بن محمد الملطي ثنا أبو نعيم ثنا أبو العميس عن إياس بن سلمة بن الأكو عن أبيه قال أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم عين من المشركين وهو في سفر فجلس يتحدث عند أصحابه ثم انسل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اطلبوه فاقتلوه فسبقتهم إليه فقتلته وأخذت سلبه فنفلني إياه حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا قيس بن الربيع عن عتبة بن عبد الله عن إياس بن سلمة عن أبي قال كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ جاء رجل فدخل المسجد فقال أدركه فإنه عين فأدركته وكنت خفيفا فقتلته فنفلني النبي صلى الله عليه وسلم سلبه

[ 27 ]

) * محمد بن بشير الأسلمي والربيع بن أبي صالح عن إياس) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا أحمد بن النعمان الفراء ثنا يحيى بن يعلى الأسلمي عن محمد بن بشير الأسلمي والربيع بن أبي صالح عن إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه قال بارز عامر بن الأكوع رجلا فضربه فقتله وأصاب السيف رجل عامر فأنشأ يقول قتلت نفسي فمات فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال له أجران) * عمر بن موسى الأنصاري عن إياس) * حدثنا يعقوب بن غيلان العماني وأحمد بن زهير التستري قالا ثنا أبو كريب ثنا صيفي بن ربعي عن عمر بن موسى الأنصاري عن إياس بن سلمة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ترسلوا الإبل بهلا صروها صرا فإن الشياطين ترضعها) * عمرو بن يحيى بن سعد بن زرارة عن بن سلمة عن أبيه) * حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا عمرو بن خالد الحراني ثنا بن لهيعة عن معاذ بن محمد الأنصاري أن عمرو بن يحيى بن سعيد بن زرارة أخبره عن بن سلمة بن الأكوع عن أبيه عن نبي الله صلى الله عليه وسلم أنه قال نعم الإبل الثلاثون يخرج منها في زكاتها واحدة ويرحل منها في سبيل الله واحدة ويمنح منها واحدة وهي خير من الأربعين والخمسين والستين والسبعين والثمانين والتسعين والمئة وويل لصاحب المئة من المئة) *

[ 28 ]

محمد بن إبراهيم التيمي عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا بن الأصبهاني ثنا عقبة بن خالد عن موسى بن محمد بن ابراهيم حدثني أبي عن سلمة بن الأكوع قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في القوس والقرن قال صل في القوس واطرح القرن يعني الكنانة حدثنا أحمد بن إبراهيم بن عنبر البصري ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن طلحة التيمي عن أبيه عن سلمة بن الأكوع قال عدا عيينة بن حصن على لقاح رسول الله صلى الله عليه وسلم واستاقها قال سلمة بن الأكوع الأسلمي فخرجت بقوسي ونبلي وكنت أرمي الصيد حتى إذا كنت بثنية الوداع نظرت فإذا هم يطردونها اصدع في الجبل في سلع ثم صحت يا صباحاه فانتهى صياحي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فصيح في الناس الفزع الفزع وخرجت أرميهم وأقول خذوها وأنا بن الأكوع فلم أنشب أن رأيت خيل رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي تخلل الشجر فلحقهم ثمانية فرسان وكان أول من لحقهم أبو قتادة بن ربعي فطعن رجلا من بني فزارة يقال له مسعدة فنزع بردته فجلله إياها ثم مضى في أثر العدو مع الفرسان فمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد فزع الناس وهم يقولون أبو قتادة مقتول فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس معبد قتادة ولكنه قتيل أبي قتادة خلوا عنه وعن سلبه ثم قال امعنوا في أثر القوم فامعنوا واستنقذوا ما استنقذوا من اللقاح وذهبوا بما بقي قال محمد بن طلحة وفي الحديث وكان يسميهم الذين خرجوا في طلب اللقاح عكاشة بن محصن والمقداد بن عمرو وهو الذي يقال له بن الأسود حليف بني زهرة ومحرز بن نضلة الأسدي حليف بني عبد شمس قيل لم يقتل من القوم

[ 29 ]

غيره ومن الأنصار سعد بن زيد الأشهلي وهو أمير القوم وعباد بن بشر الأشهلي وظهير بن رافع الحارثي وأبو قتاد بن ربعي السلمي ومعاذ بن ماعص الزرقي وكان أبو عياش الزرقي أحد النفر الخمسة قال أقبلت على فرس لي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا أبا عياش لو أعطيت هذا الفرس من هو أفرس منك قال قلت أنا أفرس العرب فما جرى الفرس خمسين ذراعا حتى طرحني فكسر رجلي فقلت صدق الله ورسوله فحملت على فرسي بن عمي معاذ بن ماعص الزرقي) * ما روى موسى بن محمد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن أبي ربيعة عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنى مسدد قالا ثنا عطاف بن خالد المخزومي حدثني موسى بن محمد بن إبراهيم انه سمع بن الأكوع يقول قلت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إني أكون في الصيد وأصلي وليس علي إلا قميص واحد قال زره ولو لم تجد إلا شوكة) * يزيد بن أبي عبيد مولى سلمة عن سلمة) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عاصم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار حدثنا أبو مسلم ثنا أبو عاصم عن يزيد عن سلمة قال

[ 30 ]

بايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الحديبية ثتنحيت فقال يا سلمة ألا تبايع قلت قد بايعت قال أقبل فبايع فدنوت فبايعته قلت على م بايعت يا أبا مسلم قال على الموت حدثنا أبو مسلم ثنا أبو عاصم عن يزيد عن سلمة قال غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم سبع غزوات ومع زيد بن حارثة سبع غزوات كان يؤمره علينا حدثنا محمد بن يونس العصفري ثنا نصر بن علي ثنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة بن الأكوع قال غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم سبع غزوات أحد وحنين وخيبر والحديبية ويوم ذي قرد قال ونسيت بقيته حدثنا أبو مسلم ثنا أبو عاصم عن يزيد عن سلمة قال خرجت أريد الغابة فسمعت غلاما لعبد الرحمن بن عوف يقول أخذت لقاح رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت من أخذها قال غطفان وفزارة فصعدت الثنية فقلت يا صباحاه يا صباحاه ثم انطلقت أسعى في آثارهم حتى استنقذتها منهم وجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم في ناس من أصحابه فقلت يا رسول الله إن القوم عطاش أعجلناهم أن يسبقوا لسقيهم قال يا بن الأكوع ملكت فأسجح إن القوم غطفان يقرون حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ويحيى بن أيوب العلاف المصري قالا ثنا محمد بن الحارث المصري المؤذن حدثني يحيى بن راشد حدثني يزيد مولى سلمة بن الأكوع عن سلمة بن الأكوع قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم توضأ مرة ومسح رأسه مرة وسلم مرة

[ 31 ]

حدثنا محمد بن يحيى بن المنذر القزاز البصري ثنا القعنبي ثنا حاتم بن إسماعيل عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال أردفني رسول الله صلى الله عليه وسلم على ناقته حتى دخلنا المدينة حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم بن إسماعيل عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ليلة صبيحة خيبر لأعطين الراية غدا لرجل يحبه الله ورسوله يفتح الله عليه فإذا بعلي بن أبي طالب رضي الله عنه فأعطاه رسول الله صلى الله عليه وسلم الراية ففتح الله عليه حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث مناديا يوم عاشواء ينادي من كان لم يصم فليتبقية يومه ومن صام فليتم صومه حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي المغرب إذا غربت الشمس وتوارت بالحجاب حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم عن يزيد عن سلمة قال كنت قاعدا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وأتى بجنازة فقيل يا رسول الله صل على هذه قال هل ترك شيئا قيل لا قال هل عليه دين قالوا لا فصلى عليه فبينا أنا قائم أتي بجنازة فقال هل عليه دين قالوا لا قال هل ترك شيئا قالوا نعم ثلاثة دنانير قال ثلاث كيات ثم لبثنا ما شاء الله ثم أتي بجنازة فقال هل ترك

[ 32 ]

شيئا قالوا لا قال هل عليه دين قالوا على صاحبكم قال أبو قتادة علي يا رسول دينه فصلى عليه حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتي بجنازة فقالوا صل عليها يا رسول الله فذكر نحوه حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة قال مر رسول الله صلى الله عليه وسلم بنفر من أسلم ينتضلون فقال ارموا يا بني إسماعيل فقد كان أبوكم راميا ارموا وأنا مع بني فلان فأمسك أحد الرفيقين بأيديهم فقال رسول الله عليه وسلم ما لكم لا ترمون قالوا نرمي يا رسول الله وأنت معهم قال ارموا وأنا معكم كلكم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم على قوم من أسلم يتناضلون فذكر نحوه حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا القعنبي ثنا حاتم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى خيبر فسرنا ليلا فقال رجل من القوم لعامر يا عامر ألا تسمعنا من هنياتك وكان عامر رجلا شاعرا فنزل يحدوا بالقوم يقول اللهم لولا أنت ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فاغفر بذلك ما اقتضينا

[ 33 ]

وثبت الأقدام إن لاقينا إن الأولى قد بغوا علينا إنا إذا صيح بنا أتينا وبالصياح عولوا علينا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من هذا السائق قالوا عامر بن الأكوع قال يرحمه الله فقال رجل من القوم وجبت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم لو أمتعتنا به قال فأتينا خيبر فحاصرناهم حتى أصابتنا مخمصة شديدة ثم إن الله فتحها علينا فلما أمسى الناس مساء اليوم الذي فتحت عليهم رأى قدورا كثيرة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما هذا النيران على أي شئ توقدون قالوا على لحوم الحمر الإنسية فقال رسول اللصلى الله عليه وسلم اهريقوها واكسروها فقال رجل يا رسول الله أونهريقها قال أو ذاك فلما انصرف القوم كان سيف عامر فيه قصر فتناول ساق يهودي فضربه وترجع ذباب سيفه فأصاب ركبة عامر فمات منه فحزنت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لما رأى ما بي ما لك قلت له فداك أبي وأمي زعموا أن عامرا حبط عمله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذبوا من قاله إن له الأجر مرتين إنه جاهد مجاهد حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى خيبر فقال رجل من القوم أي عامر لو أسمعتنا من هنياتك فنزل يحدو ثم ذكر نحوه حدثنا عبدان بن أحمد ثنا أحمد بن عبدة ثنا المغيرة بن عبد الرحمن عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتدت الريح قال اللهم لقحا لا عقيما

[ 34 ]

حدثنا موسى بن هارون ثنا أبو موسى الأنصاري ثنا عاصم بن عبد العزيز الأشجعي ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا يحلف أحد على المنبر على يمين كاذبة إلا تبوأ مقعده من النار حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا القعنبي ثنا حاتم ثنا يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع أنه دخل على الحجاج فقال يا بن الأكوع ارتددت على عقبك تبديت قال لا ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم أذن لي في البدو حدثنا محمد بن يونس العصفري ثنا نصر بن علي أنا حماد بن مسعدة عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع أنه كان يسجد موضع المصحف يسبح فيه ويذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتحرى ذلك المكان حدثنا محمد بن يونس ثنا نصر بن علي أنا حماد بن مسعدة عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة قال جاء عامر عمي فقال اعطني سلاحك فأعطيته ثم جئت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقلت ابغني سلاحا قال فأين سلاحك قلت أعطيته عامرا عمي قال ما أجد أحدا أطرقني إلا الذي قال هب لي أخا أحب إلي من نفسي فأعطاني قوسه ومجنه وثلاثة أسهم من كنانته حدثنا محمد بن يونس ثنا نصر بن علي أنا حماد بن مسعدة عن يزيد عن سلمة بن الأكوع قال أصابتنا مخمصة يوم خيبر وأوقد

[ 35 ]

الناس النيران فقال النبي صلى الله عليه وسلم ما هذه النيران قالوا الحمر الأهلية قال أهريقوا ما فيها واكسروا القدور فقال رجل يا رسول الله أونهريق ما فيها ونغسلها قال أو ذاك حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا حرملة بن يحيى ثنا بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن بكير بن عبد الله بن الأشبح عن يزيد مولى سلمة عن سلمة بن الأكوع قال كنا في رمضان في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم من شاء صام ومن شاء أفطر وافتدى بطعام مسكين حتى نزلت هذه الآية فمن شهد منكم الشهر فليصمه بريدة بن سفيان الأسلمي عن سلمة حدثنا أبو شعيب عبد الله به الحسن الحراني ثنا أبو جعفر النفيلي ثنا محمد بن سلمة عن محمد بن إسحاق حدثني بريدة بن سفيان الأسلمي عن سلمة بن الأكوع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أعطى الراية أبا بكر الصديق فبعثه إلى بعض حصون خيبر مولاه ثم رجع ولم يكن فتوقد جهد فقال لأعطين الراية غدا رجلا يحب الله ورسوله يفتح الله على يديه ليس بفرارفدعا علي بن أبي طالب رضي الله عنه وهو أرمد فتفل في عينيه ثم قال خذ هذه الراية حتى يفتح الله لك قال سلمة فخرج والله يهرول هرولة وأنا خلفه أتبع أثره حتى ركز الراية في رضم حجارة فاطلع عليه يهودي من رأس الحصن فقال من أنت قال أنا علي بن أبي طالب قال اليهودي غلبتهم وما أنزل على موسى فما رجع حتى فتح الله عليه) *

[ 36 ]

عطاء مولى السائب بن يزيد عن سلمة) * حدثنا سهل بن موسى شيران الرامهرمزي وعبد الله بن أحمد قالا ثنا العباس بن عبد العظيم العنبري ثنا النضر بن محمد ثنا عكرمة بن عمار ثنا عطاء مولى السائب بن يزيد عن سلمة بن الأكوع قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأعطين الراية اليوم رجلا يحبه الله ورسوله ويحب الله ورسوله فبعثني نبي الله صلى الله عليه وسلم إلى علي فجئت به وكان أرمد فتفل في عينيه) * يزيد بن خصيفة عن سلمة) * حدثنا حفص بن عمر ثنا أبو حذيفة ثنا زهير بن محمد عن يزيد بن خصيفة عن سلمة قال سافرت مع رسول الله فما رأيته يصلي بعد الفجر ولا بعد العصر قط) * زيد بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع) * حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا زيد بن الحريش ثنا أبو همام محمد بن الزبرقان ثنا موسى بن عبيدة حدثني يزيد بن عبد الرحمن عن سلمة بن الأكوع قال أقبلت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل العقيق حتى إذا كنا على الثنية التي يقال لها ثنية الحوض التي بالعقيق أومأ بيده قبل المشرق فقال إني لأنظر إلى مواقع عدو الله المسيح إنه يقبل حتى ينزل من كذا حتى يخرج إليه غوغا الناس ما من نقب من أنقاب المدينة إلا عليه ملك أو ملكان كمستأمن معه صورتان صورة الجنة وصورة النار حمراء معه شياطين يتشبهون بالأموات يقولون للحي تعرفني أنا

[ 37 ]

أخوك أنا أبوك أنا ذو قرابة منك ألست قدمت هذا ربنا فاتبعه فيقضي الله ما يشاء منه ويبعث الله له رجلا من المسلمين فيسكته ويبكته فيقول هذا الكذاب أيها الناس لا يغرنكم فإنه كذاب ويقول باطلا وليس ربكم بأعور فيقول هل أنت متبعي فيأبى فيشقه شقتين ويعطي ذلك فيقول أعيده لكم فيبعثه الله أشد ما كان له تكذيبا وأشده شتما فيقول أيها الناس إن ما رأيتم بلاء ابتليتم به وفتنة افتتنتم بها إن كان صادقا فليعدني مرة أخرى ألا هو كذاب فيأمر به إلى هذه الناروهي صورة الجنة يخرج قبل الشام سلمة بن قيس الأشجعي حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري ثنا عبد الرزاق أنا معمر والثوري عن منصور بن المعتمر عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا توضأت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استنشقت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا سليمان بن حرب ثنا شعبة عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا توضأت فاستنثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا زائدة عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال رسول الله

[ 38 ]

صلى الله عليه وسلم إذا توضأت فانتثر وإذا استجمر ت فأوتر حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا أبو بلال الأشعري ثنا قيس بن الربيع عمنصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس الأشجعي قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استنشقت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عمر الضرير ثنا أبو عوانة عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استنشقت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا حماد بن زيد عن منصور بن المعتمر عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا توضأت فاستنثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا توضأت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا ورد بن أحمد بن لبيد البيروتي ثنا صفوان بن صالح ثنا الوليد بن مسلم أخبرني سفيان عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس الأشجعي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا توضأت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا أبو الأحوص وجرير عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا توضأت فانتثر وإذا استجمرت فأوتر حدثنا محمد بمحمد التمار البصري ثنا محمد بن كثير أنا

[ 39 ]

سفيان عن منصور عن هلال بن يساف عسلمة بن قيس الأشجعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع أربع ما أنا اليوم بأشح مني عليهن يوم سمعتهن قال لا تشركوا بالله شيئا ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا تزنوا ولا تسرقوا حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا جرير وأبو الأحوص عن منصور عن هلال بن يساف عن سلمة بن قيس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع ألا إنما هي أربع فما أنا اليوم بأشح مني يوم سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تشركوا بالله شيئا ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا تزنوا ولا تسرقوا حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا بن الأصبهاني ثنا شريك عن أبي إسحاق رفعه إلى سلمة بن قيس أن النبي صلى الله عليه وسلم مر على أبي موسى وهو يقرأ فقال لقد أوتي هذا من مزامير آل داود سلمة بن يزيد الجعفي حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ثنا معتمر بن سليمان قال سمعت داود بن أبي هند يحدث عن الشعبي عن علقمة بن قيس عن سلمة بن يزيد قال أتيت أنا وأخي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلنا يا رسول الله إن أمنا في الجاهلية كانت تقري الضيف وتصل الرحم هل ينفعها من عملها ذلك شئ قال لا فقلنا إنها وأدت أختا لنا لم تبلغ الحنث فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الموؤودة

[ 40 ]

والوائدة في النار إلا أن تدرك الوائدة الإسلام فتسلم حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو كريب حدثنا معاوية بن هشام عن شيبان عن جابر عن الشعبي عن علقمة عن سلمة بن يزيد الجعفي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الوائدة والموؤدة في النار حدثنا الحسن بن فضالة الصيرفي ثنا أبو حفص عمرو بن علي ثنا أبو داود ثنا سفيان عن جابر عن يزيد بن مرة عن سلمة بن يزيد الجعفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا قال من الثيب وغير الثيب حدثنا عبدان بن أحمد ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا عبيد بن عبيدة ثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن زائدة عن سماك بن حرب عن علقمة بن وائل الحضرمي عن سلمة بن يزيد الجعفي قال قلت يا رسول الله أرأيت إن كان علينا أمراء من بعدك يأخذون بالحق الذي علينا ويمنعونا الحق الذي جعله الله لنا نقاتلهم ونعصيهم فقال النبي صلى الله عليه وسلم عليهم ما حملوا وعليكم ما حملتم حدثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا آدم ثنا شيبان عن جابر عن يزيد بن مرة عن سلمة بن يزيد عن النبي صلى الله عليه وسلم في قول الله عزوجل إنا أنشأناهن إنشاء يعني الثيب وأبكارا اللاتي كن في الدنيا سلمة بن سلامة بن وقش الأنصاري عقبي بدري حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من شهد العقبة من الأنصار ثم

[ 41 ]

الأوس ثم من بني عبد الأشهل سلمة بن سلامة بن وقش وقد شهد بدرا حدثنا الحسن بن هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن بن شهاب في تسمية من شهد العقبة من الأنصار ثم من بني عبد الأشهل سلمة بن سلامة بن وقش حدثنا أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي ثنا عبد الملك بن هشام السدوسي ثنا زياد بن عبد الله عن محمد بن إسحاق في تسمية من شهد بدرا من الأنصار ثم من الأوس ثم من بني عبد الأشهل سلمة بن سلامة بن وقش بن زغبة بن زعوراء بن عبد الأشهل بن جشم بن الحارث بن الخزرج بن عمرو بن مالك بن الأوس حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث حدثني زيد بن جبيرة بن محمود بن أبي جبيرة الأنصاري من بني الأشهل عن أبيه جبيرة بن محمود عن سلمة بن سلامة بن وقش صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم أنهما دخلا وليمة وسلمة على وضوء فأكلوا ثم خرجوا فتوضأ سلمة فقال له جبيرة ألم تكن على وضوء قال بلى ولكني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وخرجنا من دعوة دعونا لها ورسول الله صلى الله عليه وسلم على وضوء فاكل ثم توضأ فقلت له ألم تكن على وضوء يا رسول الله قال بلى ولكن الأمر يحدث وهذا مما قد حدث حدثنا أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي ثنا

[ 42 ]

عبد الملك بن هشام ثنا زياد بن عبد الله عن محمد بن إسحاق ح وحدثنا سهل بن موسى شيران الرامهرمزي ثنا أحمد بن عبدة الضبي ثنا وهب بن جرير بن حازم ثنا أبي عن محمد بن إسحاق أنا صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن محمود بن لبيد عن سلمة بن سلامة بن وقش قال كان بين أبياتنا رجل يهودي وذكر الحديث سلمة بن صخر البياضي الأنصاري حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير أخبرني أبو سلمة بن عبد الرحمن عن سلمان بن صخر الأنصاري أنه جعل امرأته عليه كظهر أمه حتى يمضي رمضان فسمنت وتربعت فوقع عليها في النصف من رمضان فأتى النبي صلى الله عليه وسلم كأنه يعظم ذلك فقال له النبي صلى الله عليه وسلم هل تستطيع أن تعتق رقبة قال لا قال أتستطيع أن تصوم شهرين متتابعين قال لا قال أفتستطيع أن تطعم ستين مسكينا قال لا فقال النبي صلى الله عليه وسلم يا فروة بن عمرو أعطيه ذلك الفرق وهو مكتل يأخذ خمسة عشر صاعا فليعطه ستين مسكينا قال أعلى أفقر مني فوالذي بعثك بالحق ما بين لابيتها أهل بيت أحوج إليه منا فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال اذهب به إلى أهلك حدثنا محمد بن الحسين بن جلس المصيصي ثنا حبان بن هلال ثنا إبان بن يزيد عن يحيى بن أبي كثير أن أبا سلمة بن عبد الرحمن حدثه أن سلمة بن صخر جعل امرأته كظهر أمه حتى يمضي رمضان فلما مضى النصف وقع عليها ليلا وأنه أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك له فقال أعتق رقبة قال لا أجد قال تستطيع أن تصوم شهرين متتابعين قال لا قال فأطعم ستين مسكينا قال لا أجد فقال لفروة بن عمرو وكان يخرص النخل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أعطه

[ 43 ]

ذلك الزنبيل فيه خمسة عشر صاعا من تمر قال اذهب فأطعم ستين مسكينا حدثنا موسى بن هارون ثنا إسحاق بن راهويه ثنا الوليد بن مسلم عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن سلمان بن صخر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أعطاه مكتلا فيه خمسة عشر صاعا فقال أطعمه ستين مسكينا لكل مسكين مد حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا محمد بن المثنى أبو عامر ثنا علي بن المبارك عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة ومحمد بن عبد الرحمن بن ثوبان أن سلمان بن صخر البياضي جعل امرأته عليه كظهر أمه إن غشيها حتى يمضي رمضان فلما مضى النصف من رمضان سمنت وتربعت فأعجبه فغشاها ليلا فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فسأله عن ذلك فقال أعتق رقبة قال لا أجد قال صم شهرين متتابعين قال لا أستطيع قال أطعم ستين مسكينا قال لا أجد فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بفرق فيه خمسة عشر صاعا من تمر أو ستة عشر صاعا من تمر فقال خذها فتصدق به علستين مسكينا حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن سلمان بن صخر الأنصاري أنه تظاهر من امرأته فوقع عليها قبل أن يكفر فأمره النبي صلى الله عليه وسلم بكفارة واحدة حدثنا عبيد بن غنام بن حفص بن الصالح ثنا أبو بكر بن أبي

[ 44 ]

شيبة ثنا عبد الله بن نمير ثنا محمد بن إسحاعن محمد بن عمرو بن عطاء عن سليمان بن يسار عن سلمة بن صخر البياضي قال كنت امرأ استكثر من النساء لا أرى أن رجلا كان يصيب من ذلك أكثر مما أصيب فلما دخل رمضان ظاهرت من امرأتي حتى ينسلخ رمضان فبينما هي تحدث ليلة فكشفت لي منها شئ فوثبت عليها فواقعتها فلما أصبحت غدوت على قومي فأخبرتهم خبري فقلت لهم سلولي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا ما كنا لنفعل إذن ينزل فينا من الله كتاب أو يكون فينا من رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر فيبقى علينا عار ولكن سوف نسلمك فعوذه فاذهب أنت وأذكر شأنك لرسول الله صلى الله عليه وسلم قال فخرجت حتى جئته فأخبرته الخبر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنت بذاك قلت وأنا بذاك وها انا يا رسول الله صابر لحكم الله علي قال فأعتق رقبة قلت والذي بعثك بالحق ما أصبحت أملك إلا رقبتي قال فصم شهرين متتابعين قلت يا رسول الله ما دخل علي البلاء إلا من قبل الصوم قال فتصدق وأطعم ستين مسكينا قلت والذي بعثك بالحق لقد بتنا ليلتنا هذه مالنا من عشاء قال فاذهب إلى صاحب صدقبني زريق فقل له فليدفع إليك فأطعم ستين مسكينا وانتفع ببقيتها حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا عبد السلام بن حرب عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن سليمان بن يسار عن سلمة بن صخر قال ظاهرت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فوقعت قبل أن أكفر فسألت النبي صلى الله عليه وسلم فأفتاني بكفارة

[ 45 ]

سلمة المحبق الهذلي واسم المحبق صخر من بني لحيان حدثنا عبدان بن أحمد ثنا نصر بن علي ثنا بكر بن بكار ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق عن النبي صلى الله عليه وسلم في رجل وقع على جارية امرأته إن كان استكرهها فهي حرة وعليه مثلها وإن كانت طاوعته فهي له غنم عليه مثلها حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن قتادة عن الحسن عن قبيصة بن حريث عن سلمة بن المحبق قال قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم في رجل وطأ جارية امرأته إن كان استكرهها فهي حرة وعليه لسيدتها مثلها وإن كانت طاوعته فهي له أمة وعليه لسيدتها مثلها حدثنا أبو خليفة ثنا علي بن المديني ثنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن الحسن البصري عن سلمة بن المحبق أن رجلا أتى جارية امرأته وأن ذلك رفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن كانت طاوعته فهي أمة غنم مثلها يعني لسيدتها وإن كان استكرهها فهي حرة ولسيدتها مثلها قال علي فقلت لسفيان فإن قتادة يقول عن الحسن عن قبيصة بن حريث عن سلمة بن المحبق فقال سفيان قال عمرو بينهما إنسان أو رجل فقال له الهذلي يعني أبا بكر الهذلي بينهما قبيصة بن حريث قال سفيان وإنما أعرف هذا الهذلي إنه من قوم سلمة

[ 46 ]

حدثنا موسى بن هارون ثنا داود بن عن عمرو الضبي ثنا محمد بن مسلم عن عمرو بن دينار قال سمعت الحسن بن أبي الحسن عن سلمة بن ربيعة بن المحبق قال سمعت امرأة تسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن جارية لها خرج بها زوجها إلى سفر فأصابها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن كان استكرهها فهي حرة وعليه مثلها وإن كانت طاوعته فهي جاريته وعليه مثلها حدثنا يوسف القاضي ثنا القاسم بن سلام بن مسكين حدثني أبي قال سألت الحسن عن الرجل يقع بجارية امرأته فقال حدثني قبيصة بن حريث الأنصاري عن سلمة بن المحبق أن رجلا من صحابة النبي صلى الله عليه وسلم كان لا يزال يسافر ويغزو وإن امرأته بعثت معه جارية لها قالت تغسل رأسك وتخدمك وتحفظ رحلك ولم تجعلها له وإنه طال سفره في وجهه ذلك فوقع بالجارية فلما قفل أخبرت الجارية مولاتها بذلك فغارت غيرة شديدة وغضبت فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته بالذي صنع فقال لها نبي الله صلى الله عليه وسلم إن كان استكرهها فهي عتيقة وعليه مثلها وإن كان أتاها عن طيبة نفس فهي له وعليه مثل ثمنها ولم يقم فيه حدا حدثنا محمد بن محمد التمار وأبو خليفة الفضل بن الحباب قالا ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا حفص بن عمر الحوضي قالا ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في سفر فأتى على قربة معلقة فاستقى فقيل إنها ميتة قال ذكاة الأديم دباغه حدثنا عبدان ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا عمران

[ 47 ]

القطان عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى امرأة فاستسقى فأتى بقربة فشرب فقيل يا رسول الله إنها ميتة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم دباغ الأديم طهوره حدثنا أبو خليفة ثنا علي بن المديني ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق أن نبي الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك دعا بماء من عند امرأة فقالت ما عندي إلا ماء في قربة ميتة فقال أليس قد دبغتها قالت نعم فقال إن ذكاتها دباغتها حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال الضرير ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سلمة بن المحبق عن النبي صلى الله عليه وسلم مثلولم يذكر جون بن قتادة حدثنا محمد بن العباس الأخرم الأصبهاني حدثنا أحمد بن عبيد الله بن الحسن العنبري الهجيمي ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عجون عن سلمة بن المحبق أن رجلا من قريش سافر فأرسلت معه امرأته بجارية لهفغشاها فلما قدم على النبي صلى الله عليه وسلم أخبرته بذلك فقال إن كانت طاوعته فهي له وعليه مثلها وإن كان استكرهها فهي حرة وعليه مثلها حدثنا أبو خليفة ثنا علي بن المديني ثنا هشام بن يوسف أنا بن جريح أخبرني عبد الكريم بن أبي المخارق عن معاذ بن سعوة الراسبي عن سنان بن سلمة الهذلي عن أبيه وكان قد صحب النبي صلى الله عليه وسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه بعث ببدنتين مع رجل فقال أشعرهما من منحرهما ثم

[ 48 ]

ومريه النعل في يخوفنا ثم اضرب بها صفحتهما حتى يعلم أنهما بدنتان حدثنا أحمد بن إسماعيل بن الحرب العدوي البصري ثنا عمرو بن الاستثناء أنا حرب بن شداد أنا يحيى بن أبي كثير عن الحنفي عن سنان بن سلمة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه مر يوم خيبر بقدور فيها لحوم من حمر الناس فأمر بها فأكفئت سلمة بن نعيم الأشجعي حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا محمد بن حميد الرازي ثنا كنانة بن جبلة عن إبراهيم بن طهمان عن منصور عن سالم بن أبي الجعد عن سلمة بن نعيم الأشجعي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة حدثنا سهل بن موسى شيران الرامهرمزي ثنا عيسى بن شاذان ثنا موسى بن مسعود ثنا إبراهيم بن طهمان عن منصور عن سالم بن أبي الجعد عن سلمة بن نعيم الأشجعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال لا إله إلا الله دخل الجنة سلمة أبو عمرو بن سلمة الجرمي حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا حماد بن

[ 49 ]

زيد ثنا أيوب ثنا عمرو بن سلمة أبو يزيد الجرمي قال كنا بحضرة ماء ممر الناس فكنا نسألهم ما هذا الأمر فيقولون رجل يزعم أنه نبي وأن الله أرسله وأن الله أوحى إليه كذا وكذا فجعلت لا أسمع شيئا من ذلك إلا حفظته كأنما يغرى في صدري بغراء حتى جمعت منه قرآنا كثيرا قال فكانت العرب تلوم بإسلامها الفتح ويقولون انظروا فإن ظهره عليهم فهو صادق وهو نبي فلما جاءتنا وقعة الفتح بادر كل قوم بإسلام قومهم فانطلق أبي بإسلام أهحوائنا ذلك فأقام مع النبي صلى الله عليه وسلم ما شاء الله أن يقيم ثم أقبل فلما دنا منا تلقيناه فلما رأيناه قال جئتكم والله من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم حقا قال ثم قال إنه يأمركم بكذا وكذا وينهاكم عن كذا وكذا وأن تصلوا صلاة كذا في حين كذا فإذا حضرت الصلاة فليؤذن أحدكم وليؤمكم أكثركم قرآنا قال فنظروا إلى أهل حوائنا فما وجدوا أحدا أكثر مني قرآنا للذي كنت أحفظ من الركبان فقدموني بين أيديهم فكنت أصلي بهم وأنا بن ست سنين قال فكانت علي بردة كنت إذا سجدت تقلصت عني قال فقالت امرأة من الحي ألا تغطوا عنا أست قارئكم قال فكسوني قميصا من معقد البحرين فما فرحت بشئ أشد من فرحي بذلك القميص حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن أيوب قال سمعت عمرو بن سلمة قال كنا بحاضر يمر بنا من أتى النبي صلى الله عليه وسلم فكانوا يقولون قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا فحفظت من ذلك قرآنا كثيرا فانطلق أبي وافدا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في نفر من قومه فعلمهم الصلاة فقال ليؤمكم أقرؤكم قال فكنت أقرأهم لما كنت أحفظ فكنت أؤمهم وعلي بردة إذا سجدت تكشفت عني فقالت امرأة من القوم واروا عنا عورة قارئكم فاشتروا لي قميصا عمانيا فما فرحت بشئ بعد الإسلام ما فرحت به فكنت أؤمهم وأنا بن سبع سنين أو ثمان سنين

[ 50 ]

حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا أيوب عن عمرو بن سلمة قال كنا على حاضر ماء ممر الناس فذكر نحوه حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا إبراهيم بن محمد الشافعي ثنا الحارث بن عمير عن أيوب عن عمرو بن سلمة عن أبيه قال كنا بحاضر ماء عظيم على ظهر الطريق فيأتينا الركبان فنسألهم ما يقول هذا الرجل يعنون النبي صلى الله عليه وسلم فيقولون يقول كذا ويأمرهم بكذا وينهاكم عن كذا وأنا غلام بن ست سنين لا أسمع شيئا إلا كأنما كتب في قلبي وكان الناس يقولو انظروا ما يصنع قوم الرجل فلما فتحت مكة بعث الناس وفودهم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان أبي وافد قومه فأتاهم فقال أتيتكم من عند رسول الله يأمركم بكذا وينهاكم عن كذا وإذا حضرت الصلاة فليؤمكم أكثركم قرآنا فنظروا فلم يجدوا أكثر قرآنا مني فقدموني فصليت بهم على بردة لي أو شملة لي فقالت عجوز ألا تغطون عنا است قارئكم فاشترى ثوب من مقعدة البحرين فقطعته لي امرأة من الحي قميصفما فرحت بشئ قط بعد الإسلام فرحي بذلك القميص حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا زهير ثنا عاصم الأحول عن عمرو بن سلمة قال جاء نفر من الحي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمعوه يقول ليؤمكم أكثركم قرآنا فقدموني بين أيديهم وأنا غلام فكنت أؤمهم في بردة موصولة فكان فيها فتق فكنت إذا سجد ت خرجت استي فقالوا لأبي ألا تغطي عنا استه وكنت أرغبهم في تعليم القرآن قال زهيفلم يزل إمام قومه في الصلاة وعلى جنائزهم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد حدثني

[ 51 ]

مسعر الجرمي قال سمعت عمرو بن سلمة أن أباه وأناسا من قومقدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أسلم الناس وتعلموا القرآن وقضوا حوائجهم ثم سألوا النبي صلى الله عليه وسلم من يصلي بنا أو من يصلي لنا قال يصلي بكم أو يصلي لكم أكثركم أخذا أو قال أكثركم جمعا للقرآن فرجعوا إلى قومهم فسألوهم فلم يجدوا أحدا جمع أكثر مما جمعت وأنا غلام علي شملة فقدموني بين أيديهم فصليت بهم أو قال فصليت لهم فلم أزل إمام جرم إلى يومي هذا وكان يؤمهم في مسجدهم ويصلي على جنائزهم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يزيد بن زريع عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن عمرو بن سلمة قال كنت غلاما وكنت أتلقى الركبان من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فاستقرئهم فأخبروني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ليؤمكم أكثركم قرآنا فكنت أؤمهم سلمة بن نفيل السكوني ثم التراغمي حدثنا أبو زيد الحوطي ثنا أبو وابنه الحكم بن نافع ثنا أرطاة بن المنذر عن ضمرة بن حبيب عن سلمة بن نفيل قال بينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ سأله سائل هل أتيت بطعام من السماء قال نعم أتيت بطعام بمسخنة فقال يا نبي الله ما كان فيها من فضل عنك قال نعم قال فما فعل به قال رفع إلى السماء وهو يوحى إلى أني غير لابث فيكم إلا قليلا ثم لستم لابثين بعدي إلا قليلا تقولون متى متى ثم تأتون أفنادا وبين يدي الساعة موتان شديد وبعده سنوات

[ 52 ]

الزلازل حدثنا عمرو بن إسحاق بن إبراهيم بن زبريق الحمصي ثنا العباس بن إسماعيل ثنا هاني بن عبد الرحمن بن أبي عبلة عن عمه إبراهيم بن أبي عبلة عن الوليد بن عبد الرحمن عن جبير بن نفير عن سلمة بن نفيل قال كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال يوحى إلي أني مقبوض غير ملبث وأنكم متبعي أفنادا يضرب بعضكم رقاب بعض ولا يزال من أمتي ناس يقاتلون على الحق ويزيغ الله بهم قلوب أقوام ويرزقهم الله منهم حتى تقوم الساعة وحتى يأتي وعد الله والخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة وعقر دار المؤمنين بالشام حدثنا أبو زرعة ثنا أبو وابنه ثنا إسماعيل بن عياش عن الوليد بن عبد الرحمن ح وحدثنا بكر بن سهل ثنا عبد الله بن يوسف ثنا عبد الله بن صالح الحمصي حدثني إبراهيم بن سليمان الأفطس عن الوليد بن عبد الرحمن الجرشي عن جبير بن نفير حدثني سلمة بن نفيل السكوني قال دنوت من رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى كادت ركبتاي تمسان فخده فقلت يا رسول الله تركت الخيل وألقي السلاح وزعم أقوام أن لا قتال فقال كذبوا الآن جاء القتال لا تزال من أمتي أمة قائمة على الحق ظاهرة على الناس يزيغ الله قلوب قوم قاتلوهم لينالوا منهم وقال وهو مول ظهره إلى اليمن إني أجد نفس الرحمن من ههنا ولقد أوحى إلي حمامك غير ملبث وتتبعوني أفنادا والخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة وأهلها معانون

[ 53 ]

عليها حدثنا ورد بن أحمد بن لبيد البيروتي حدثنا صفوان بن صالح ثنا الوليد بن مسلم ثنا محمد بن مهاجر أن الوليد بن عبد الرحمن حدثه عن جبير بن نفير عن سلمة بن نفيل قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عقر دار الإسلام بالشام حدثنا أحمد بن يحيى بن حمزة الدمشقي حدثني أبي عن أبيه حدثني نصر بن علقمة يرد الحديث إلى جبير بن نفير عن سلمة بن نفيل قال بينما أنا جالس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاءه رجل فقال يا رسول الله إن الخيل قد سيبت ووضع السلاح وزعم أقوام أن لا قتال وأن قد وضعت الحرب أوزارها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذبوا فالآن جاء القتال ولا تزال طائفة من أمتي يقاتلون في سبيل الله لا يضرهم من خالفهم يزيغ الله قلوب قوم ليرزقهم منهم ويقاتلون حتى تقوم الساعة ولا يزال الخيل معقودا في نواصيها الخير حتى تقوم الساعة ولا تضع الحرب أوزارها حتى يخرج يأجوج ومأجوج حدثنا عبد الله بن سعد بن يحيى الرقي ثنا أبو فروة يزيد بن محمد بن يزيد بن سنان حدثني أبي ثنا ياسين الزيات عن أبي سلمة الحمصي عن يحيى بن جابر عن سلمة بن نفيل قال جاء شاب فقام بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال بأعلى صوته يا رسول الله أرأيت من لم يدع سيئة إلا عملها ولا خطيئة إلا ركبها ولا أشرف له سهم فما فوقه إلا اقتطعه بيمينه ومن لو قسمت خطاياه على أهل المدينة لغمرتهم فقال النبي صلى الله عليه وسلم

[ 54 ]

أسلمت أو أنت مسلم قال أما أنا فأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله قال اذهب فقد بدل الله سيئاتك حسنات قال يا رسول الله وغدراتي وفجراتي قال وغدراتك وفجراتك ثلاثا فولى الشاب وهو يقول الله أكبر فلم أزل أسمعه يكبر حتى توارى عني أو خفي عني سلمة بن نفيع لم يخرج سلمة بن جارية لم يخرج سلمة بن هشام بن المغيرة المخزومي حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عبد الملك بن أبي بكر قال فر عياش بن أبربيعة وسلمة بن هشام والوليد بن الوليد بن المغيرة من المشركين إلى النبي صلى الله عليه وسلم وعياش وسلمة متكفلان مرتد فإن على بعير والوليد يسوق بهما فكلمت إصبع الوليد فقال هل أنت إلا إصبع دميت وفي سبيل الله ما لقيت فعلم النبي صلى الله عليه وسلم الخاطون إليه وشأنهم قبل أن يعلم الناس فصلى الصبح فركع أول ركعة منهما فلما رفع رأسه دعا لهم قبل أن يسجد فقال اللهم أنج عياش بن أبي ربيعة اللهم أنج سلمة بن هشام اللهم أنج الوليد اللهم أنج المستضعفين من المؤمنين اللهم اشدد وطأتك على مضر واجعلها عليهم سنين كسني يوسف

[ 55 ]

سلمة بن أمية أخو يعلى بن أمية بن خلف الجمحي حدثنا محمد بن يونس العصفري البصري ثنا إسحاق بن إبراهيم الشهيد ثنا أبو خالد الأحمر ثنا محمد بن إسحاق عن عطاء بن أبي رباح عن صفوان بن عبد الله بن صفوان عن عميه يعلى وسلمة مشهور أمية قالا خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك ومعنا صاحب لنا من أهل مكة فقاتل رجلا فعض الرجل ذراعه فجذبها من فيه فسقطت ثنيتاه فذهب إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليسأله العقل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ينطلق أحدكم إلى أخيه فيعضه عض الفحل أو كما يعض الفحل ثم يأتي ليسأل العقل لا حق لها فأبطلها رسول الله صلى الله عليه وسلم سلمة بن سعد العنزي حدثنا أبو خليفة ثنا الحسين بن محمد بن سعيد الكرابيسي المعروف بشعبة وكان يجالس علي بن المديني ثنا حفص بن سلمة بن حفص بن المسيب بن شيبان بن قيس عن قيس بن سلمة عن سلمة بن سعد أنه وفد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم هو وجماعة من أهل بيته وولده فاستأذنوا عليه فدخلوا فقال من هؤلاء قيل له هذا وفد عنزة فقال بخ بخ بخ نعم الحي عنزة مبغي عليهم منصورون مرحبا بقوم شعيب وأختان موسى سل يا سلمة عن حاجتك قال جئت أسألك عما افترضت علي في الإبل والغنم والعنز فأخبره ثم جلس عنده قريبا ثم استأذنه في الانصراف فقال له انصرف فما غدا أن قام فقال اللهم ارزق عنزة كفافا لا قوت ولا إسراف

[ 56 ]

سلمة الهدي لم يخرج من اسمه سلامة سلامة بن قيصر الحضرمي حدثنا بكر بن سهل الدمياطي ثنا عبد الله بن يوسف وشعيب بن يحيى التجيبي ح وحدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج المصري ثنا سعيد بن عفير ح وحدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى قالوا ثنا بن لهيعة ثنا زبان بن فايد عن لهيعة بن عقبة عن عمرو بن ربيعة الحضرمي قال سمعت سلامة بن قيصر يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من صام يوما ابتغاء وجه الله بعده الله من جهنم بعد غراب طار وهو فرخ حتى مات هرما من اسمه سالم سالم بن عبيد الأشجعي حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عبد الحميد بن بيان الواسطي ثنا إسحاق الأزرق عن سفيان عن سلمة بن كهيل عن نعيم بن أبي هند عن سالم بن عبيد وكان من أصحاب الصفة حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الله بن داود ثنا سلمة بن نبيط عن نعيم بن أبي هند عن نبيط بن شريط عن سالم بن عبيد قال أغمى على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه فأفاق فقال حضرت الصلاة فقلت نعم فقال مروا بلالا فليؤذن ومروا أبا بكر فليصل بالناس فقالت عائشة رضي الله عنها إن أبي رجل أسيف فلو أمرت

[ 57 ]

غيره فليصل بالناس ثم أغمى عليه فأفاق فقال هل حضرت الصلاة قلت نعم قال مروا بلالا فليؤذن ومروا أبا بكر فليصل بالناس فقالت عائشة إن أبي رجل أسيف فلو أمرت غيره فيصلي بالناس ثم أغمى عليه فأفاق فقال أقيمت الصلاة قلت نعم قال ائتوني بإنسان أعتمد عليه فجاء بريدة وإنسان آخر فاعتمد عليهما فأتى المسجد فدخل وأبو بكر رضي الله عنه قائم يصلي بالناس فذهب أبو بكر يتنحى فمنعه رسول الله صلى الله عليه وسلم فأجلس إلى جنب أبي بكر رضي الله عنه حتى فرغ من صلاته فقبض رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر رضي الله عنه لا أسمع رجلا يقول مات رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا ضربته بالسيف فأخذ بذراعي فاعتمد علي وقام يمشي حتى جئنا قال أوسعوا فأوسعوا له فأكب عليه ومسه وقال إنك ميت وإنهم ميتون قالوا يا صاحب رسول الله مات رسول الله قال نعم فعلموا أنه كما قال قالوا يا صاحب رسول الله أنصلي على رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم قالوا كيف نصلي عليه قال يدخل قوم فيكبرون ويدعون ويصلون ثم ينصرفون ويجئ آخرون حتى يفرغوا قالوا يا صاحب رسول الله أيدفن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم قالوا وأين يدفن قال حيث قبض فإن الله تعالى لم يقبضه إلا في بقعة طيبة فعلموا أنه كما قال ثم قام فقال عندكم صاحبكم فأمرهم يغسلونه ثم خرج واجتمع المهاجرين يتشاورون فقالوا انطلقوا إلى إخواننا من الأنصار فإن لهم في هذا الأمر نصيبا فانطلقوا فقال رجل من الأنصار منا أمير ومنكم أمير فأخذ عمر بيد أبي بكر رضي الله عنهما فقال أخبروني من له هذه الثلاثة ثاني اثنين إذ هما في الغار من هما إذ يقول لصاحبه لا تحزن من صاحبه إن الله معنا فأخذ بيد أبي بكر رضي الله عنه فضرب عليها وقال للناس بايعوه فبايعوه بيعة حسنة جميلة

[ 58 ]

حدثنا أحمد بن خليد الحلبي ثنا محمد بن عيسى الطباع ثنا أبو عوانة عن منصور عن هلال بن يساف عن سالم بن عبيد قال كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم فعطس رجل فقال السلام عليكم فقال النبي صلى الله عليه وسلم وعلى أمك ثم قال إذا عطس أحدكم فليقل الحمد لله رب العالمين كثيرا أو الحمد لله على كل حال وليقل من عنده يرحمك الله وليرد عليهم يغفر الله لي ولكم حدثنا بشر بن موسى ثنا يحيى بن إسحاق السيلحيني ثنا أبو عوانة عن منصور عن هلال بن يساف عن رجل قال كنا مع سالم بن عبيد في سفر فعطس رجل فقال السلام عليكم فقال له سالم بن عبيد عليك وعلى أمك لعلك وجدت علي في نفسك شيئا مما قلت لك عليك وعلى أمك قال وددت أنك لم تذكر أمي بخير ولا بشر عند الناس ف قال له إنما قلت لك ما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فعطس رجل فقال السلام عليكم فقال النبي صلى الله عليه وسلم عليك وعلى أمك وقال النبي صلى الله عليه وسلم إذا عطس أحدكم فليقل الحمد لله على كل حال وليقل له أخوه أو صاحبه يرحمك الله ويقول يغفر الله لنا ولكم سالم مولى أبي حذيفة بن عتبة بن ربيعة شهد بدرا واستشهد يوم اليمامة رحمه الله من أخبار سالم ووفاته حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا بن

[ 59 ]

لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من شهد بدرا من قريش ثم من بني عبد شمس بن عبد مناف سالم مولى أبي حذيفة حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من استشهد يوم اليمامة سالم مولى أبي حذيفة بن عتبة بن ربيعة حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أنا نافع أنه سمع بن عمر رحمه الله يقول كان سالم مولى أبي حذيفة يؤم المهاجرين الأولين أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والأنصار في مسجد قباء فيهم أبو بكر وعمر رضي الله عنهما وأبو سلمة وزيد وعامر بن ربيعة حدثنا عبدان بن أحمد ثنا يحيى بن عثمان الحمص ثنا محمد بن جبر ثنا شعيب بن أبي الأشعت عن هشام بن عروة عن نافع عن بن عمر أن سالما مولى أبي حذيفة كان يؤم المهاجرين الذين هاجروا إلى المدينة فيهم عمر وغيره من المهاجرين لأنه كان أكثرهم قرآنا حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عبد الله بن عبيد الله بن أبي مليكة أن القاسم بن محمد بن أبي بكر أخبره أن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أخبرته أن سهلة بنت سهيل بن عمرو جاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن سالما لسالم مولى حذيفة معنا في بيتنا وقد بلغ ما يبلغ الرجال وقد علم ما يعلم الرجال فقال النبي صلى الله عليه وسلم أرضعيه تحرمي عليه حدثنا محمد بن يحيى القزاز البصري ثنا أبو عاصم

[ 60 ]

الضحاك بن مخلد أخبرني عبيد الله بن أبي زياد القداح حدثني القاسم بن محمد عن عائشة أن امرأة أبي حذيفة جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت إن سالما مولى أبي حذيفة يدخل علي وأنا واضعة ثوبي وأجد في نفسي فقال أرضعيه يذهب عنك الذي تجدين حدثنا المقدام بن داود ثنا سعيد بن مسلمة الأموي ثنا سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد وربيعة بن أبي عبد الرحمن عن القاسم بن محمد عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر سهلة بنت سهيل أن ترضع سالما ليذهب ما في نفس أبي حذيفة حدثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا عبد الله بن عبد الحكم أنا سفيان بن عيينة عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت جاءت سهلة بنت سهيل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إني لأرى في وجه أبي حذيفة من أمر سالم فقال النبي صلى الله عليه وسلم أرضعيه فقالت إنه كبير فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أو ليس أعلم أنه رجل ثم جاءت فقالت والذي أكرمك بما أكرمك به ما رأيت في وجه أبي حذيفة شيئا بعد حدثنا إسحاق بن إبراهيم عن عبد الرزاق عن مالك بن أنس عن بن شهاب عن عروة عن عائشة أن أبا حذيفة بن عتبة بن ربيعة وكان بدريا وكان قد تبنى سالما الذي يقال له سالم مولى أبي حذيفة كما تبنى النبي صلى الله عليه وسلم زيداوأنكح أبو حذيفة سالما وهو يرى أنه ابنه ابنة أخته فاطمة بنت الوليد بن عتبة وهي من المهاجرات الأول وهي يومئذ من أفضل أيامي قريش فلما أنزل الله عزوجل في ذلك ما أنزل ادعوهم لآبائهم الآية دعي كل واحد من أولئك المتبنين إلى أبيه فإن لم

[ 61 ]

يعلم أبوه رد إلى مواليه فجاءت سهلة بنت سهيل وهي امرأة أبي حذيفة وهي من بني عامر بن لؤي فقالت يا رسول الله كنا نرى ان سالما ولد وكان يدخل علي وأنا فضل وليس لنا إلا بيت واحد فماذا ترى فقال لها أرضعيه تحرمي عليه ما أسند سالم مولى أبي حذيفة حدثنا عثمان بن عمر الضبي ثنا عبد الله بن رجاء ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عبد الله بن معقل عن سالم مولى أبي حذيفة أنه كان مع أبي بكر رضي الله عنه على سطح في رمضان وهو يصلي فأتاه فقال ألا تطعم يا خليفة رسول الله فأشار بيده حتى فعل ذلك مرتين فلما كان في الثالثة قال ائتني بطعامك فطعم وصلى ركعتين ثم دخل المسجد وأقيمت الصلاة حدثنا أحمد بن إسحاق بن واضح العسال المصري ثنا سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن جعفر عن موسى بن عقبة عن أبي إسحاق عن عبد الله بن معقل عن سالم مولى أبي حذيفة مثله حدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا تميم بن المنتصر ثنا إسحاق الأزرق عن شريك عن أبي إسحاق عن عبد الله بن معقل عن سالم مولى أبي حذيفة مثله سالم بن حرملة بن زهير العدوي حدثنا عبدان بن أحمد ثنا العباس بن عبد العظيم العنبري ح

[ 62 ]

وحدثنا محمد بن نصر القطان الهمداني ثنا عبد الحميد بن عصام الجرجاني قالا ثنا سليمان بن عبد العزيز بن عتبة بن سالم بن حرملة بن زهير بن عبد الملك أخبرني أبي عبد العزيز أن أبا عتبة أخبره أن أباه سالما وفد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو غلام حدث فشمت عليه الرسول صلى الله عليه وسلم ودعا له وتطهر من فضل وضوئه وذلك اليوم عليه ذؤابة وقد بلغ أو كما قارب يبلغ سالم مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا محمد بن عبد الله بن بكر السراج العسكري ثنا إسماعيل بن إبراهيم الترجماني ثنا عمر بن هارون عن جعفر بن محمد عن أبيه عن سالم خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم كن يجعلن رؤوسهن أربع قرون فإذا اغتسلن جمعنهن على أوساط رؤوسهن من اسمه سليم سليم بن جابر أبو جابر أبو جرى الهجيمي ويقال جابر بن سليم والصواب سليم بن جابر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ومسلم بن إبراهيم ح وحدثنا محمد بن محمد التمار البصري ثنا أبو الوليد الطيالسي قالوا ثنا

[ 63 ]

سلام بن مسكين ثنا عقيل بن طلحة حدثني أبو جري الهجيمي قال قلت يا رسول الله إنا قوم من أهل البادية فنحب أن تعلمنا وأشار لعل الله أن ينفعنا به قال لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تفرغ من دلوك في إناء المستسقي ولو أن تكلم أخاك ووجهك منبسط إليه وإياك أن تسبل الإزار فإنها من الخيلاء لا يحبها الله عزوجل وإذا سبك رجل بما يعلم فيك فلا تسبه بما تعلم فيه فإن أجر ذلك لك ويكون عليه وباله حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا سهل بن بكار ثنا أبو الخليل عبد السلام ثنا عبيدة الهجيمي عن أبي تميم قال قال أبو جري جابر ركبت قعودا لي فأتيت مكة في طلبه فإذا هو جالس صلى الله عليه وسلم فقلت السلام عليك يا رسول الله فقال وعليك قلت إنا معشر أهل البادية قوم منا الجفا فعلمني كلاما ينفعني الله به قال اتق الله ولا تحقرن من المعروف أو الخير شيئا وإياك وإسبال الإزار فإنه من المخيلة وإن الله عزوجل لا يحب المختال فقال رجل يا رسول الله ذكرت إسبال الإزار وقد يكون بساق الرجل القرح أو الشئ يستحي منه فقال لا بأس إلى نصف الساق أو إلى الكعبين إن رجلا ممن كان قبلكم لبس بردة فتبختر فيها فنظر الله عزوجل إليه من فوق عرشه فمقته فأمر الأرض فأخذته فهو يتجلجل بين الأرض فاحذروا مقت الله عزوجل

[ 64 ]

حدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا عفان بن مسلم ثنا حماد بن سلمة عن يونس بن عبيد عن عبيدة الهجيمي عن أبي تميمة الهجيمي عن جابر بن سليم قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو محتب بشملة قد وقع هدبها على قدميه فقلت أيكم محمد رسول الله فأومأ بيده إلى نفسه قلت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إني من أهل البادية وفي جفاؤهم فأوصني قال لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تلقى أخاك ووجهك مبسط ولو أن تفرغ من دلوك في إناء المستسقي وإن امرؤ شتمك بما فيك فلا تشتمه بما تعلم فيه فإنه يكون لك أجره وعليه وزره وإياك وإسبال الإزار فإن إسبال الإزار من المخيلة وإن الله لا يحب المخيلة ولا تسبن أحدا فما سببت بعده أحدا ولا شاة ولا بعيرا

[ 65 ]

حدثنا معاذ بن المثنى ثنا يحيى بن سعيد ثنا المثنى أبو غفار ثنا أبو تميم الهجيمي عن أبي جري قال قلت عليك السلام يا رسول الله قال لا تقل عليك السلام عليك السلام تحية الميت قل السلام عليكم قلت أنت رسول الله قال أنا رسول الله الذي إذا أصابك ضر دعوته كشفه عنك وإذا أصابك عام سنة فدعوته أسهل لك قلت اعهد إلي عهدا قال لا تسبن أحدا ولا تحقرن شيئا من المعروف وأن تكلم أخاك وأنت منبسط إليه وارفع إزارك إلى نصف الساق فإن أبيت فإلى الكعبين وإياك وإسبال الإزار فإنه من المخيلة وإن الله لا يحب المخيلة وإن امرؤ شتمك بما يعلم منك فلا تشتمه بما تعلم فيه فإنما وبال ذلك عليه حدثنا موسى بن سهل أبو عمران الجوني ثنا هشام بن عمار ثنا عيسى بن يونس ثنا المثنى بن سعيد أبو غفار ثنا أبو تميم الهجيمي عن أبي جري قال انتهيت إلى رجل والناس لا يصدرون إلا عن قوله قلت بالله لهذا الرجل من هذا قالوا هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت عليك السلام يا رسول الله قال لا تقل عليك السلام فإنها تحية الميت ولكن قل السلام عليك فذكر نحوه حدثنا سليمان بن الحسن العطار البصري ثنا محمد بن عبد الملك بن أبي الشوارب ثنا سالم أبو جميع ثنا راشد أبو محمد الحماني عن

[ 66 ]

زيد بن هلال عن أبي تميمة الهجيمي عن سليم بن جابر قال سمعت بالنبي صلى الله عليه وسلم فدعوت براحلتي فقلت لآتين هذا الرجل فتركن منه فأتيته فوجدته قاعدا محتبيا في بردة فسمعته يرد على السائل لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تصب من فضل دلوك في إناء المستسقي وإياك وإسبال الإزار فإنها من المخيلة وإن الله لا يحب المخيلة وإن امرؤ شتمك أو قال ما ليس فيك فلا تشتمه ولا تقل له ما ليس فيه فيكون لك أجره وعليك وباله لا تسبن أحدا فما سببت شيئا بعيرا ولا شاة ولا إنسانا منذ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن السب حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا وهب بن بقية أنا خالد يعني بن عبد الله الطحان الواسطي عن خالد الحزاء عن أبي تميمة الهجيمي عن رجل قال طلبت النبي صلى الله عليه وسلم فلم أجده فجلست فرأيت رهطا خمسة أو ستة ورجل يصلح بينهم في جراحات كانت فأصلح بينهم على غنم فلما قام القوم قال رجل يا رسول الله فلما سمعت ذلك قلت عليك السلام يا رسول الله ثلاث مرات فقال لي ثلاث مرات عليك السلام تحية الموتى حدثنا عباس بن الفضل الأسفاطي ثنا سهل بن تمام بن بزيغ ثنا قرة بن خالدعن قرة بن موسى عن أبي جري الهجيمي عن النبي صلى الله عليه وسلم بنحوه

[ 67 ]

سليم الأنصاري ثم السلمي استشهد يوم أحد حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا القعنبي ثنا سليمان بن بلال عن عمرو بن يحيى عن معاذ بن رفاعة الزرقي ان رجلا من بني سلمة يقال له سليم أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إنا نظل في أعمالنا فنمسي حين نمسي فيأتي معاذ بن جبل فينادي بالصلاة فنأتيه فيطول علينا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا معاذ لا تكون فتانا إما أن تصلي معي وإما أن تخفف عن قومك ثم قال يا سليم ما معك من القرآن قال معي أن أسأل الله الجنة وأعوذ به من النار والله ما أحسن دندنتك ولا دندنة معاذ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهل دندنتي ودندنة معاذ إلا أن نسأل الله الجنة ونعوذ به من النار ولكن سترون غدا إذا لقينا القوم والناس يتجهزون إلى أحد فخرج الرجل فاستشهد من اسمه سفيان سفيان بن الحكم الثقفي رحمه الله حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر والثوري عن منصور عن سفيان بن الحكم أو الحكم بن سفيان أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا توضأ أخذ كفا من ماء فنضح به فرجه سفيان بن عبد الله الثقفي من أخباره سفيان بن عبد الله حدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري ثنا محمد بن

[ 68 ]

صالح بن وهب أخبرني أسامة بن زيد عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن بني شبابة بطن من فهم كانوا يؤدون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم على نحل كان لهم العشر من كل عشر قرب قربة وكان يحمي واديين لهم فلما كان عمر رضي الله عنه استعمل على ما هناك سفيان بن عبد الله الثقفي فأبوأن يؤدوا إليه شيئا وقالوا إنما كنا نؤديه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فكتب سفيان إلى عمر رضي الله عنه بذلك فكتب إليه عمر رضي الله عنه إنما النحل ذباب غيث يسوقه الله عزوجل رزقا إلى من يشاء فإن أدوا إليك ما كانوا يؤدو إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فاحم لهم أوديتهم وإلا فخل بينه وبين الناس فأدوا إليه ما كانوا يؤدون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وحمى لهم أوديتهم حدثنا موسى بن هارون ثنا كامل بن طلحة ثنا بن لهيعة ثنا عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن بطنا من فهم كانوا يؤدون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من نحل لهم من كل عشر قرب قربة فلما كان عمر رضي الله عنه استعمل على هناك سفيان بن عبد الله الثقفي فذكر نحو حديث أسامة بن زيد حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا القعنبي عن مالك عن ثور بن زيد الديلي عن بن لعبد الله بن سفيان عن جده سفيان بن عبد الله ان عمر بن الخطاب رضي الله عنه بعثه مصدقا فكان يعد على الناس بالسخل فقالوا تعد علينا بالسخل ولا تأخذ منه شيئا فلما قدم على عمر بن الخطاب رضي الله عنه ذكر ذلك له فقال له عمر بن الخطاب رضي الله عنه نعم تعد عليهم بالسخلة يحملها الراعي ولا تأخذها ولا تأخذ الأكولة ولا الربى ولا الماخض ولا فحل الغنم وتأخذ الجذعة والثنية وذلك عدل بين غذاء المال وخياره

[ 69 ]

وما أسند سفيان بن عبد الله حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا القعنبي ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ح وحدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ح وحدثنا أبو خليفة الفضل بن الحباب ثنا أبو الوليد الطيالسي قالوا ثنا إبراهيم بن سعد عن الزهري عن محمد بن عبد الرحمن بن ماعز العامري عن سفيان بن عبد الله الثقفي قال قلت يا رسول الله أخبرني بأمر أعتصم به قال قل ربي الله ثم استقم قلت ما أكثر ما تخاف علي فأخذ بلسان نفسه ثم قال هذا حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي ثنا عبد الله بن صالح ثنا الهقل بن زياد ثنا معاوية بيحيى عن الزهري عن محمد بن عبد الرحمن بن ماعز العامري أن سفيان بن عبد الله الثقفي قال قلت يا رسول الله حدثني بأمر أعتصم به قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قل ربي الله واستقم قلت يا رسول الله ما أكثر ما تخاف علي فأخذ بلسان نفسه ثم قال هذا حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد عن شعبة عن يعلى بن عطاء عن عبد الله بن سفيان عن أبيه قال قلت يا رسول الله قل لي في الإسلام قولا لا أسأل أحدا بعدك فقال قل آمنت بالله ثم استقم قلت ما أتقي يا رسول الله قال فأومأ إلى لسانه حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا علي بن معبد الرقي ثنا خالد بن حيان عن سليمان بن أبي داود عن سالم بن عجلان الأفطس عن

[ 70 ]

عروة بن الزبير عن سفيان بن عبد الله الثقفي قال قلت لنبي الله صلى الله عليه وسلم يا نبي الله قل لي قولا انتفع به واقلل لعلي أعقله فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم لا تغضب فعاوده مرارا يسأله عن ذلك يقول نبي الله صلى الله عليه وسلم لا تغضب حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا إبراهيم بن حمزة الزبيري ثنا حاتم بن إبراهيم عن إبراهيم بن إسماعيل بن مجمع عن عبد الكريم عن علقمة بن سفيان بن عبد الله الثقفي عن أبيه قال كنا في الوفد الذين وفدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فضرب لنا قبتين عند دار المغيرة بن شعبة فكان بلال يأتينا بفطرنا فنقول يا بلال أفطر رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقول نعم ما جئتكم حتى أفطر رسول الله صلى الله عليه وسلم فيضع فيأكل ونأكل وكان بلال يأتينا بسحورنا سفيان بن عطية بن ربيعة الثقفي حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا بن الأصبهاني ثنا إبراهيم بن المختار الرازي عن محمد بن إسحاق عن عيسى بن عبد الله عن سفيان بن عطية بن ربيعة الثقفي قال قدم وفدنا من ثقيف على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلموا في النصف من رمضان فأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فصاموا معه ما استقبلهم ولم يأمرهم بقضاء ما فاتهم

[ 71 ]

سفيان بن أسد الحضرمي حدثنا خير بن عرفة المصري ثنا حيوة بن شريح الحمصي ح وحدثنا موسى بن هارون ثنا إسحاق بن راهويه قالا ثنا بقية بن الوليد حدثني أبو شريح ضبارة بن مالك الحضرمي قال سمعت أبي يحدث عن سفيان بن أسد الحضرمي أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول كفى بها خيانة أن تحدث أخاك حديثا هو لك به مصدق وأنت به كاذب سفيان المحاربي حدثنا عبدان بن أحمد ثنا الجراح بن مخلد ثنا روح بن جميل أبو محمد العنزي الخواص حدثني يزيد بن عمرو بن سفيان المحاربي حدثني جدي عن أبيه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إنه قومك عن نبيذ الجر فإنه حرام من الله ورسوله سفيان بن وهب الخولاني حدثنا أحمد بن رشدين المصري ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن أبي عشانة عن سفيان بن وهب الخولاني أنه كان عند ظراحلة رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حجة الوداع أو أن رجلا حدثه ذلك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال روحة في سبيل الله عزوجل أو غدوة خير من الدنيا وما فيها حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عمرو بن سواد

[ 72 ]

السرحي ثنا بن وهب أخبرني عبد الرحمن بن شريح قال سمعت سعيد بن أبي شمر السبائي يقول سمعت سفيان بوهب الخولاني يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا تأتي مائة وعلى ظهرها أحد باق حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا أصبغ بن الفرج ثنا عبد الله بن وهب عن عبد الرحمن بن شريح قال سمعت سعيد بن أبي شمر يقول سمعت سفيان بن وهب الخولاني يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا تأتي المائوعلى ظهرها أحد باق سفيان بن أبي زهير الأزدي الشنوي حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق أنا بن جريج أخبرني هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ثم تفتح الشام فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا القعنبي عن مالك ح وحدثنا بكر بن سهل ثنا عبد الله بن يوسف أنا مالك بن أنس عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا زهير بن معاوية ثنا هشام بن عروة عن أبيه أن عبد الله بن الزبير أخبره أن سفيان

[ 73 ]

بن أبي زهير الأزدي أخبره أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتقوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ثم تفتح العراق فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم كانوا لو كانوا يعلمون ثم تفتح الشام قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا محمد بن معاذ الحلبي ثنا عبد الله بن مسلمة القعنبي حدثني أبي عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ثم تفتح العراق فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو يعلمون ثم تفتح الشام فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا أحمد بن داود المكي ومحمد بن زياد بن عبد الله بن خزاعي بن زياد بن عبد الله بن معقل المزني البصري قالا ثنا بن عائشة ثنا حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تفتح اليمن فيجئ رجال يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم ولكن المدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ثم تفتح العراق فيجئ رجال يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ثم تفتح الشام فيجئ رجال يبسون فيتحملون بأهاليهم ومن أطاعهم ولكن المدينة خير لهم لو كانوا يعلمون زاد أحمد بن داود المكي في حديثه قال عروة ثم لقيت سفيان بن أبي زهير عند موته فأخبرني بهذا الحديث حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا أصبغ بن الفرج ثنا

[ 74 ]

المنذر بن عبد الله عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا علي بن المبارك الصنعاني ثنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني أبي عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن سفيان بن أبي زهير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تفتح اليمن فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا القعنبي عن مالك ح وحدثنا بكر بن سهل ثنا عبد الله بن يوسف أنا مالك عن يزيد بن خصيفة أن السائب بن يزيد أخبره أنه سمع سفيان بن أبي زهير رجل من أزد شنوءة وهو من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدث ناسا عند باب المسجد يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من اقتنى كلبا لا يغني عنه زرعا ولا ضرعا نقص من عمله كل يوم قيراط قال أنت سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إي ورب الكعبة حدثنا علي عبد العزيز ثنا القعنبي ثنا سليمان بن بلال عن يزيد بخصيفة عن السائب بن يزيد أن سفيان بن أبي زهير أخبره أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من اقتنى كلبا لا يغني عنه زرعا ولا ضرعا نقص من عمله كل يوم قيراط قال السائب أي سفيان أسمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قاا إي ورب الكعبة

[ 75 ]

سفيان بن أبي العوجاء أبو ليلى الأنصاري) * ما روى عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه الحكم بن عتيبة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى) * حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا الحسن بن عبد الرحمن بن أبي ليلى ثنا سعيد بن أبي نصر السكوني عن بن أبي ليلى عن الحكم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يؤمن عبد حتى أكون أحب إليه من نفسه وأهلي أحب إليه من أهله وذاتي أحب إليه من ذاته حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا أزهر بن جميل ثنا معتمر بن سليمان قال قرأت على الفضيل بن ميسرة عن أبي جرير أن الحكم بن عتيبة وعيسى بن عبد الرحمن بن أبي ليلى حدثاه أن عبد الرحمن بن أبي ليلى حدثهما عن أبيه أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال من اشترى ناقة مصراة فإن كرهها فليردها وصاعا من تمر) * عبد الله بم عيسى بن عبد الرحمن عن عمه عبد الرحمن بن أبي ليلى) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا بن الأصبهاني أنا شريك عن عبد الله بن عيسى عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبي ليلى قال دخل النبي صلى الله عليه وسلم بيت الصدقة ومعه حسن رضي الله عنه فأخذ تمرة فوضعها في

[ 76 ]

فيه فأدخل النبي صلى الله عليه وسلم إصبعه فأخرجها من فيه ثم قال إنا أهل بيت لا تحل لنا الصدقة حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا حرب بن الحسن الطحان ثنا المطلب بن زيادة عن عبد الله بن عيسى عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبي ليلى قال كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفتح فقال إن أبا سفيان في الأراك فدخلنا فأخذناه فجعل المسلمون والوذر يخفون سيوفهم حتى جاؤوا به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له ويحك يا أبا سفيان قد جئتكم بالدنيا والآخرة فأسلموا تسلموا وكان العباس له صديقا فقال له العباس يا رسول الله إن أبا سفيان رجل يحب الصوت عروبة رسول الله صلى الله عليه وسلم مناديا ينادي بمكة من أغلق بابه فهو آمن ومن ألقى سلاحه فهو آمن ومن دخل دار أبي سفيان فهو آمن ثم بعثمعه العباس حتى جلسا على عقبة الثنية فأقبلت بنو سليم فقال يا عباس من هؤلاء قال هذه بنو سليم فقال وما أنا وسليم ثم أقبل علي بن أبي طالب رضي الله عنه والمهاجرون فقال يا عباس من هؤلاء قال هذا علي بن أبي طالب في المهاجرين ثم أقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأنصار فقال يا عباس من هؤلاء قال هؤلاء الموت الأحمر هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأنصار فقال أبو سفيان لقد رأيت ملك كسرى وقيصر فما رأيت مثل ملك بن أخيك فقال له العباس إنما هي النبوة حدثنا الحسن بن علي الفسوي ثنا بشار بن موسى الخفاف ثنا خالد بن نافع الأشعري ثنا عبد الله بن عيسى عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه قال كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في غزاة فأصابنا عطش شديد فشكونا ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال هل فضلة ماء في إداوة فأتاه رجل

[ 77 ]

بفضلة ماء في إداوة فحفر النبي صلى الله عليه وسلم في الأرض حفرة وضع عليها نطعا ووضع كفه على الأرض ثم قال لصاحب الإداوة صب الماء على كفي واذكر اسم الله ففعل قال أبو ليلى قد رأيت الماء ينبع من بين أصابع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى روى القوم وسقوا كلهم) * أبو فروة مسلم بن سالم الجهني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا ضرار بن صرد أبو نعيم ثنا علي بن هشام عن عبد الملك بن أبي سليمان عن أبي فروة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله فدعا عليا فأعطاه إياها) * أبو فزارة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمرو بن عون الواسطي ومحمد بن سعيد الأصبهاني قالا ثنا علي بن عابس عن أبي فزارة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبي ليلى قال اعتكف رسول الله صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من شهر رمضان في قبة من خوص عيسى بن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا زهير ثنا عبد الله بن عيسى عن أبيه عن أبيه عن جده عن أبي ليلى أن الحسن أو الحسين رضي الله عنهما كانا في حجر النبي صلى الله عليه وسلم قال فبال فرأيت بوله

[ 78 ]

أساريع فوثبت إليه فقال دعوا مشهور حتى يقضي بوله ولا تفزعوه حتى يقضي بوله ثم اتبعه الماء فأمره النبي صلى الله عليه وسلم فدخل بيت الصدقة فأخذ الغلام تمرة فجعلها في فيه فاستخرجها النبي صلى الله عليه وسلم وقال إن الصدقة لا تحل لنا حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا وكيع ثنا بن أبي ليلى عن أخيه عيسى عن أبيه عبد الرحمن بن أبي ليلى عن جده أبي ليلى قال كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فجاء الحسن يحبو حتى صعد على صدره فبال عليه فابتدرناه لنأخذه فقال النبي صلى الله عليه وسلم مشهور مشهور ثم دعا بماء فصبه عليه حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا عبيد الله بن موسى عن بن أبي ليلى عن أخيه عيسى أو الحكم أو كليهما عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من رأى حية فلم يقتلها مخافة طلبها فليس منا) * قيس بن مسلم الجدلي عن بن أبي ليلى) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن يعلى بن الحارث المحاربي حدثني أبي عن غيلان بن جامع عن قيس بن مسلم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى أن أباه أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قسم غنما فجعل لكل عشرة من أصحابه شاة وأنها كانت نهبة قال وأمر النبي صلى الله عليه وسلم يومئذ بالقدور فأكفئت وهو يوم خيبر

[ 79 ]

) * ثابت البناني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الله بن داود عن بن أبي ليلى ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا عبدة بن سليمان ووكيع وحميد بن بن عبد الرحمن الرواسبي عن بن أبي ليلى عن ثابت البناني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم في صلاة ليست بفريضة فمر بذكر النار فقال أعوذ بالله من النار ويل لأهل النار واللفظ لحديث عثمان بن أبي شيبة حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا عبيد الله بن موسى عن بن أبي ليلى عن ثابت البناني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال قال أبو ليلى جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسأله عن الحيات في البيوت فقال إذا رأيتموهن في مساكنكم فقولوا ننشدكم بعهد الله الذي أخذ عليكم نوح ننشد العهد الذي أخذ عليكم سليمان أن تؤذونا فإن عدن فاقتلوهن ثنا محمد بن الفضل السقطي ثنا سعيد بن سليمان ثنا علي بن هاشم ثنا محمد بن عبد الرحمن بن أبليلى عن ثابت البناني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن حيات البيوت فقال إذا رأيتم منهن شيئا في مساكنكم فقولوا نشدناكم العهد الذي أخذ عليكم نوح نشدناكم العهد الذي أخذ عليكم سليمان بن داود فإن عدن فاقتلوهن) * عدي بن ثابت عن أبي ليلى) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو غسان مالك بن إسماعيل

[ 80 ]

ثنا المطلب بن زياد عن بن أبي ليلى عن عدي بن ثابت عن أبي ليلى جد محمد أنه مر على النبي صلى الله عليه وسلم والنبي صلى الله عليه وسلم يصلي تطوعا فمر بآية من ذكر النار فقال ويل لأهل النار أعوذ بالله من عذاب النار سفيان بن قيس بن أبان الثقفي حدثنا الحسن بن حماد بن فضالة الصيرفي البصري ثنا أبو حفص عمرو بن علي ثنا أبو عاصم ثنا عبد الله بن عبد الرحمن بن يعلى بن كعب أخبرني عبد الله بن الحكم حدثتني أمي أميمة عن أمها رقيقة أنها أخبرتها قالت لما جاء النبي صلى الله عليه وسلم يبتغي النصر بالطائف فدخل عليها فأمرت له بشراب من سويق فشرب فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا رقيقة لا تعبدي طاغتهم ولا تصلي لها قلت إذا يقتلوني قال فإذا قالوا لك ذلك فقولي ربي رب هذه الطاغية فإذا صليت حرقته ظهرك ثم خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من عندهم قالت بنت رقيقة فأخبرني أخواي سفيان ووهب ابنا قيس بن أبان قالا لما أسلم ثقيف خرجنا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ما فعلت أمكما قلنا هلكت في الحال التي تركتها فقال لقد أسلمت أمكما إذن من اسمه سفينة سفينة أبو عبد الرحمن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما روى محمد بن المنكدر عن سفينة حدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب أخبرني أسامة بن زيد أن محمد بن عبد الله بن عمرو

[ 81 ]

بن عثمان حدثه عن محمد بن المنكدر أن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ركبت البحر فانكسرت سفينتي التي كنت فيها فركبت لوحا من ألواحها فطرحني اللوح في أجمة فيها الأسد فأقبل يريدني فقلت يا أبا الحارث أنا مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم فطأطأ رأسه وأقبل إلي فدفعني بمنكبه حتى أخرجني من الأجمة ووضعني على الطريق وهمهم فظننت أنه يودعني فكان ذلك آخر عهدي به حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا إبراهيم بن عبد الله الهروي ثنا عبد الله بن موسى ثنا أسامة بن زيد عن محمد بن المنكدر عن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم بنحوه ولم يذكر محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان) * عمر بن سفينة عن أبيه) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا إبراهيم بن حمزة الزبيري ح وحدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري ثنا أحمد بن صالح أنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك عن برية بن عمر بن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أبيه عن جده قال احتجم فقال خذ هذا الدم فادفنه من الدواب والطير والناس فتغيبت فشربته ثم ذكرت ذلك له فضحك واللفظ لأحمد بن صالح حدثنا محمد بن محمد التمار البصري ثنا إبراهيم بن عبد الرحمن بن مهدي ثنا بن أبي فديك عن برية بن عمر بن سفينة عن

[ 82 ]

أبيه عن جده قال أكلت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لحم حبارى) * ثابت الأسماء عن سفينة) * حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا ضرار بن صرد ثنا علي بن هاشم عن شقيق بن أبي عبد الله عن ثابت الأسماء عن سفينة قال كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم وجاء علي رضي الله عنه يستأذن فدق الباب دقا خفيفا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا سفينة افتح له) * عبد الرحمن بن أبي نعم عن سفينة) * حدثنا عبيد العجلي ثنا إبراهيم بن سعد الجوهري ثنا حسين بن محمد ثنا سليمان بن قرم عن فطر بن خليفة عن عبد الرحمن بن أبي نعم عن سفينة مولى النبي صلى الله عليه وسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى بطير فقال اللهم ائتني بأحب خلقك إليك يأكل معي من هذا الطير فجاء علي رضي الله عنه فقال النبي صلى الله عليه وسلم اللهم وال) * أبو ريحانة عبد الله بن مطر عن سفينة) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا إسماعيل بن إبراهيم عن أبي ريحانة عن سفينة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتوضأ بالمد ويغتسل بالصاع) * سعيد بن جمهان عن سفينة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ح

[ 83 ]

وحدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قالوا ثنا حشرج بن نباتة حدثني سعيد بن جهمان قال سألت سفينة عن اسمه فقال أنا مخبرك باسمي سماني رسول الله صلى الله عليه وسلم سفينة قلت لم سماك سفينة قال خرج ومعنا أصحابه فثقل عليهم متاعهم فقال ابسط كساءك فبسطته فجعل فيه متاعه ثم حمله علي فقال احمل ما أنت إلا سفينة قال فلو حملت يومئذ وقر بعير أو بعيرين أو خمسة أوسق ما ثقل علي حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن سعيد بن جهمان عن سفينة قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر فكلما أعيا إنسان ألقى على سيفه وترسه حتى حملت شيئا كثيرا فقال النبي صلى الله عليه وسلم أنت سفينة حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة حدثني أبي محمد بن أبي شيبة عن بن العوام بن حوشب عن سعيد بن جمهان عن سفينة قال كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر فجعل كل من ثقل عليه متاعه من أصحابه حمله علي حتى حملت من ذلك شيئا كثيرا فمر بي النبي صلى الله عليه وسلم فقال ما أنت إلا سفينة حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا حشرج بن نباتة حدثني سعيد بن جمهان حدثني سفينة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الخلافة بين أمتي ثلاثون سنة ثم ملك بعد ذلك ثم قال لي سفينة أمسك فأمسكت خلافة أبي بكر وخلافة عمر وخلافة عثمان وخلافة علي رضي الله عنهم فوجدتها ثلاثين حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا هشيم عن العوام بن حوشب عن سعيد بن جمهان عن سفينة قال

[ 84 ]

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الخلافة بعدي في أمتي ثلاثون سنة ثم ملك حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا سوار بن عبد الله بن سوار العنبري ثنا عبد الوارث بن سعيد عن سعيد بن جمهان عن سفينة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خلافة النبوة ثلاثون سنة ثم يؤتي الله من يشاء أو قال ملكه من يشاء قال سعيد أمسك أبو بكر سنتين وعمر عشرا وعثمان ثنتي عشرة وعلي ست حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قال ثنا حشرج بن نباتة ثنا سعيد بن جمهان عن سفينة قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال إنه لم يكن نبي قبلي إلا حذر أمته الدجال هو أعور عينه اليسرى بعينه اليمنى ظفرة غليظة بين عينيه مكتوب كافر يخرج معه واديان أحدهما جنة والآخر نار فجنته نار وناره جنة معه ملكان من الملائكة يشبهان نبيين من الأنبياء أحدهما عن يمينه والآخر عن شماله وذلك فتنة الناس يقول ألست بربكم أحيي وأميت فيقول أحد الملكين كذبت فما يسمعه أحد من الناس إلا صاحبه فيقول له صاحبه صدقت ويسمعه الناس فيحسبون أنه صدق الدجال وذلك فتنة ثم يسير حتى يأتي المدينة ولا يؤذن له فيها فيقول هذه قرية ذلك الرجل ثم يسير حتى يأتي الشام فيهلكه الله عزوجل عند عقبة أفيق حدثنا إبراهيم بن نائلة الأصبهاني ثنا هدبة بن خالد ثنا حماد بن سلمة عن سعيد بن جمهان عن سفينة أن رجلا دعاه علي فصنع له طعاما فقالت فاطمة رضي الله عنها فلو دعونا النبي صلى الله عليه وسلم فأكل معنا عروبة إليه رجلا فجاء فأخذ بعضادتي الباب فرأى قراما في ناحيتي

[ 85 ]

البيت فرجع فقالت فاطمة رضي الله عنها لعلي رضي الله عنه اتبعه فانظر ما رجعه فتبعه فقال ما ردك يا رسول الله قال ليس لي أن أدخل بيتا مزوقا حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الوارث عن سعيد بن جمهان عن سفينة قال كنت مملوكا لأم سلمة فقالت أعتقك واشترط عليك أن تخدم رسول الله صلى الله عليه وسلم ما عشت قلت لو لم تشترطي علي ما فارقت رسول الله صلى الله عليه وسلم ما عشت فأعتقتني واشترطت علي من اسمه سويد سويد بن مقرن المزني حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن الثوري عن سلمة بن كهيل عن معاوية بن سويد بن مقرن عن سويد بن مقرن قال كنا بني مقرن سبعة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولنا خادم ليس لنا غيرها فلطمها أحدنا فقال النبي صلى الله عليه وسلم أعتقوها فقلت ليس لنا خادم غيرها يا رسول الله فقال النبي صلى الله عليه وسلم تخدمكم حتى تستغنوا عنها ثم خلوا سبيلها حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عبيد الله بن معاذ ثنا أبي ثنا شعبة عن سلمة بن كهيل عن معاوية بن سويد بن مقرن عن سويد بن مقرن قال كنا بني مقرن سبعة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولنا خادم ليس لنا غيرها فلطمها أحدنا فقال النبي صلى الله عليه وسلم أعتقوها فقلت ليس لنا خادم غيرها يا رسول الله فقال النبي صلى الله عليه وسلم تخدمكم حتى تستغنوا عنها ثم خلوا سبيلها

[ 86 ]

حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عبيد الله بن معاذ ثنا أبي ثنا شعبة عن سلمة عن معاوية بن سويد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل ذلك حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا فضيل بن عياض عن منصور وحصين بن عبد الرحمن عن هلال بن يساف قال كنا نزولا في دار سويد بن مقرن فبينا شيخ فيه حدة وجهل ومعه جارية فلطم وجهها فما رأيت سويد أشد غضبا منه ذلك اليوم ثم قال أعجز عليك إلا حر وجهها لقد رأيتني سابع سبعة من ولد مقرن وما لنا خادم إلا خادم فلطم أصغرنا وجهها فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بعتقها حدثنا محمد بن عبدوس بن كامل ثنا علي بن الجعد ثنا شعبة عن حصين عن هلال بن يساف قال كنا في دار سويد بن مقرن فخرجت جارية له فقالت لرجل شيئا ما أدري ما هو فلطمها فرأى ذلك سويد بن مقرن فقال لطمت وجهها لقد رأيتني سابع سبعة ما لنا إلا خادم فلطمه رجل فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نعتقه حدثنا يوسف القاضي ثنا عمرو بن الاستثناء ثنا شعبة قال لي محمد بن المنكدر ما أسمك قال قلت شعبة فقال حدثني أبو شعبة عن سويد بن مقرن المزني قال ورأى رجلا لطم غلاما له فقال أما علمت أن الصورة محرمة لقد رأيتني وأنا سابع سبعة أخوة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لنا إلا خادم فلطمه أحدنا فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نعتقه حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا سعيد بن عمرو الأشعشي ثنا عبثر بن القاسم عن مطرف بن طريف عن سوادة بن أبي

[ 87 ]

الجعد قال كنت جالسا عند سويد بن مقرن فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل دون مظلمة فهو شهيد سويد بن النعمان الأنصاري حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن عيينة وابن أبي سبرة عن يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى خيبر حتى أدركنا بالصهباء وبينها وبين خيبر روحة دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم القوم بأزوادهم فما اتي إلا بسويق فلاك ولكنا ثم قام فمضمض ثم صلى الظهر والعصر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا القعنبي عن مالك ح وحدثنا بكر بن سهل ثنا عبد الله بن يوسف أنا مالك ح وحدثنا علي بن المبارك الصنعاني ثنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني مالك عن يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار أن سويد بن النعمان أخبره أنه خرج مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام خيبر حتى إذا كنا بالصهباء وهي من أدنى خيبر نزل فصلى العصر ثم دعا بالأزواد فلم يؤت إلا بالسويق فأمر به فثري فأكل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأكلنا ثم قام رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المغرب فمضمض ومضمضنا ثم صلى ولم يتوضأ واللفظ لحديث القعنبي حدثنا أبو شعيب عبد الله بن الحسين ثنا يحيى بن عبد الله البابلتي ثنا الأوزاعي حدثني يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار حدثني سويد بن النعمان قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام خيبر فلما كان بالصهباء وصلينا العصر دعا النبي صلى الله عليه وسلم بأزواد القوم فجاءوا بسويق فأكلوا وشربوا ثم قام رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى صلاة المغرب فمضمض ومضمض

[ 88 ]

القوم وصلوا ولم يزيدوا على ذلك حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا حماد بن زيد ثنا يحيى بن سعيد حدثني بشير بن يسار الأنصاري مولى الأنصار أن سويد بن النعمان وهو من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أخبره أنهم خرجوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلخيبر قال حتى إذا كنا بالصهباء وهي على روحة من خيبر دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بطعام فلم يوجد غير سويق فأكلنا ثم شربنا عليه من الماء ثم مضمض رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام فصلى حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث حدثني يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج إلى خيبر فنزل منزلا قريبا منها يقال له الصهباء فدعا أصحابه بما بقي من زادهم فلم يأتوه إلا بسويق فخلطه وأكل ثم تمضمض فقام فصلى المغرب ولم يتوضأ حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا زهير بن معاوية ثنا يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى خيبر فذكر نحوه حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد بن بشر بن المفضل ثنا يحيى بن سعيد عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام غزا خيبر فذكر مثله حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد الأنصاري عن بشير بن يسار عن سويد بن النعمان قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر نحوه

[ 89 ]

سويد بن حنظلة حدثنا حفص بن عمرو الرقي ثنا أبو غسان مالك بن إسماعيل ثنا إسرائيل عن إبراهيم بن عبد الأعلى عن جدته عن أبيها سويد بن حنظلة قال خرجنا نريد رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعنا وائل بن حجر فأخذه عدو له فتحرج القوم أن يحلفوا وحلفت أنا أنه أخي فخلي سبيله فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت إن القوم تحرجوا أن يحلفوا وحلفت أنه أخي فقال صدقت المسلم أخو المسلم حدثنا فضيل بن محمد الملطي ثنا أبو نعيم ثنا إسرائيل عن إبراهيم بن عبد الأعلى عن جدته عن أبيها سويد بن حنظلة قال خرجنا نريد النبي صلى الله عليه وسلم ومعنا وائل بن حجر فأخذه عدو له فتحرج القوم أن يحلفوا فحلفت أنه أخي فخلوا سبيله فأتينا النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته فقال صدقت المسلم أخو المسلم سويد بن قيس العبدي يكنى أبا مرحب حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ح وحدثنا بشر بن موسى ثنا أبو عبد الرحمن المقري قالا ثنا سفيان عن سماك بن حرب أخبرني سويد بن قيس قال جلبت أنا ومخرمة العبدي بزا من هجر فأتينا به مكة فأتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنى فابتاع منا سراويل وثم وزان يزن بالأجر فقال يا وزان زن وأرجح

[ 90 ]

سويد بن عامر سويد أبو عقبة حدثنا عبد الرحمن بن جابر بن البختري ثنا الحمصي ثنا بشر بن شعيب بن أبي حمزة حدثني أبي عن الزهري أخبرني عقبة بن سويد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أحد جبل يحبنا ونحبه حدثنا موسى بن هارون وعبد الله بن ناجية قالا ثنا أبو مصعب ثنا محمد بن معن بن محمد بن نضلة الغفاري أنه سمع ربيعة بن أبي عبد الرحمن يحدث عن عقبة بن سويد عن أبيه قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الشاة قال لك أو لأخيك أو للذئب قال وسألته عن البعير وكان إذا غضب عرف ذلك في حمرة وجنتيه فقال مالك وله معه سقاؤه وحذاؤه يرد الماء ويصدر الكلأ خل سبيله حتى يلقى ربه وسألته عن اللقطة فقال عرفها ثم أوثق وكاءها وصدارها فإن جاء طالبها فأدها إليه وإلا فشأنك بها حدثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا أبو وابنه الحكم بن نافع أنا شعيب بن أبي حمزة عن الزهري قال أخبرني عقبة بن سويد أنه سمع أباه وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يقول أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من غزوة فلما بدا لنا أحد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الله أكبر جبل يحبنا ونحبه

[ 91 ]

سويد بن هبيرة حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الوارث بن سعيد عن أبي نعامة العدوي حدثني مسلم بن بديل عن إياس بن زهير أبي طلحة عن سويد بن هبيرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير مال المرء سكة مأبورة أو مهرة مأمورة حدثنا إدريس بن جعفر العطار ثنا روح بن عبادة ثنا أبو نعامة عن مسلم بن بديل عن إياس بن زهير عن سويد بن هبيرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير مال الرجل مهرة مأمورة أو سكة مأبورة سويد أبو عبد الله الألهاني حدثنا أحمد بن عبد الله بن نجدة الحوطي ثنا يحيى بن صالح الوحاظي ثنا يزيد بن سعيد بن ذي عضوان عن عتبة بن أبي حكيم عن عبد الله بن سويد الألهاني فخذ من الأشعرين عن أبيه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم أو حدثني من سمعه قال إن الله جعل هذا الحي من لخم وجذام مغوثة بالشام بالظهر والضرع كما جعل يوسف بمصر مغوثة لأهلها سويد بن غفلة مخضرم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا أبو عوانة عن هلال بن

[ 92 ]

خباب عن ميسرة أبي صالح عن سويد بن غفلة قال سرت أو أخبرني من سار مع مصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تأخذ من راضع لبن ولا تجمع بين متفرق ولا تفرق بين مجتمع حدثنا محمد بن إبراهيم بن بكير الطيالسي البصري ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا شريك عن عثمان بن أبي زرعة عن أبي ليلى الكندي عن سويد بن غفلة قال أتانا مصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذت بيده وأخذ بيدي فقرأت في عهده أن لا تجمع بين متفرق ولا تفرق بين مجتمع خشية الصدقة فأتاه رجل بناقة عظيمة فأبى أن يأخذها ثم أتاه بأخرى دونها فأبى أن يأخذها ثم قال أي أرض تقلني وأي سماء تظلني إذا أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد أخذت خيار مال امرئ مسلم من اسمه سواد سواد بن قارب السدوسي حدثنا محمد بن محمد التمار البصري ثنا بشر بن حجر الشامي ثنا علي بن منصور الأنباري عن عثمان بن عبد الرحمن الوقاصي عن محمد بن كعب القرظي قال بينما عمر بن الخطاب رضي الله عنه قاعدا في المسجد مر رجل في مؤخر المسجد فقال رجل يا أمير المؤمنين أتعرف هذا المار قال لا فمن هو قال هذا سواد بن قارب وهو رجل من أهل اليمن له فيهم شرف وموضع وهو الذي أتاه رئية بظهور رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر رضي الله عنه علي به فدعي له به قال أنت

[ 93 ]

سواد بن قارب قال نعم قال فأنت الذي أتاك رئيك بظهور رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم قال فأنت على ما كنت عليه من كهانتك فغضب غضبا وعطاء وقال يا أمير المؤمنين ما استقبلني بهذا أحد منذ أسلمت فقال عمر يا سبحان الله والله ما كنا عليه من الشرك أعظم من كهانتك أخبرني باتيانك رئيك بظهور رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم يا أمير المؤمنين بينا انا ذات ليلة بين النائم واليقظان إذا أتاني رئي فضربني برجله وقال قم يا سواد بن قارب فافهم واعقل إن كنت تعقل إنه قد بعث رسول من لؤي بن غالب يدعو إلى الله عزوجل وإلى عبادته ثم أنشأ يقول عجبت للجن ويجساسها وشدها العيس بأحلاسها تهوي إلى مكة تبغي الهدى ماخير الجن كأنجاسها فأرحل إلى الصفوة من هاشم واسم بعينيك إلى رأسها قال فلم أرفع لقوله رأسا وقلت دعني أنم فإني أمسيت ناعسا فلما أن كانت الليلة الثانية أتاني فضربني برجله وقال ألم أقل لك يا سواد بن قارب قم فافهم واعقل إن كنت تعقل إنه قد بعث رسول من لؤي بن غالب يدعو إلى الله عزوجل وإلى عبادته ثم أنشأ الجني يقول عجبت للجن وتطلابها وشدها العيس بأقتابها تهوي إلى مكة تبغي الهدى ما صادق الجن ككذابها فارحل إلى الصفوة من هاشم ليس أفسس كأذنابها

[ 94 ]

قال فلم أرفع بقوله رأسا فلما أن كان الليلة الثالثة أتاني فضربني برجله وقال ألم أقل لك يا سواد بن قارب افهم واعقل إن كنت تعقل إنه قد بعث رسول من لؤي بن غالب يدعو إلى الله عزوجل وإلى عبادته ثم أنشأ الجني يقول عجبت للجن وأخبارها وشدها العيس بأكوارها تهوي إلى مكة تبغي الهدى ما مؤمن الجن ككفارها فارحل إلى الصفوة من هاشم بين روابيها وأحجارها فوقع في نفسي حب الإسلام ورغبت فيه فلما أصبحت شددت على راحلتي فانطلقت متوجها إلى مكة فلما كنت ببعض الطريق أخبرت أن النبي صلى الله عليه وسلم قد هاجر إلى المدينة فأتيت المدينة فسألت عن النبي صلى الله عليه وسلم فقيل لي في المسجد فانتهيت إلى المسجد فعقلت ناقتي وإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم والناس حوله فقلت اسمع مقالتي يا رسول الله فقال أبو بكر رضي الله عنه ادنه فلم يزل بي حتى صرت بين يديه فقال هات فأخبرني بإتيانك رئيك فقلت أتاني نجي بعد هدء ورقدة ولم يك فيما قد بلوت بكاذب ثلاث ليال قوله كل ليلة أتاك رسول من لؤي بن غالب فشمرت من ذيل الإزار ووسطت بي الذعلب الوجناء بين السباسب فأشهد أن الله لا رب غيره وأنك مأمون على كل غائب وأنك أدنى المرسلين وسيلة

[ 95 ]

إلى الله يا بن الأكرمين الأطايب فمرنابما يأتيك يا خير من مشى وإن كان فيما جاء شيب الذوائب وكن لي شيوم لا ذو شفاعة سواك بمغن عن سواد بن قارب قال ففرح رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه بإسلامي فرحا وعطاء حتى رؤي في وجوههم قال فوثب عمر رضي الله عنه إليه والتزمه قال قد كنت أحب أن أسمع هذا منك حدثنا محمد بن هارون بن محمد بن بكار بن بلال الدمشقي ثنا سليمان بن عبد الرحمن الدمشقي ثنا الحكم بن يعلي بن عطاء ثنا أبو معمر عباد بن عبد الصمد قال سمعت سعيد بن جبير يقول أخبرني سواد بن قارب الأزدي قال كنت نائما على جبل من جبال السراة فأتى آت فضربني برجله وقال قم يا سواد بن قارب أتاك رسول من لؤي بن غالب فاستويت قاعدا وأدبر وهو يقول عجبت للجن وتجساسها وشدها العيس بأحلاسها تهوي إلى مكة تبغي الهدى ما صالحوها مثل أرجاسها قال ثم عدت فنمت فأتاني فضربني برجله وقال قم يا سواد بن قارب أتاك رسول من لؤي بن غالب وأدبر وهو يقول عجبت للجن وأخبارها

[ 96 ]

ورحلها العيس بأكوارها تهوي إلى مكة تبغي الهدى مامؤمنوها مثل كفارها قال ثم عدت فنمت فأتاني فضربني برجله وقال قم يا سواد قارب أتاك رسول من لؤي بن غالب فاستويت قاعدا وأدبر وهو يقول عجبت للجوت طلابها وشدها العيس بأذنابها تهوي إلى مكة تبغي الهدى ما صادقوها مثكذابها فارحل إلى الصفوة من هاشم واسم بعينيك إلى رأسها قال فأصبحت فاقتعدت بعيرا لي حتى أتيت مكة فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ظهر فأخبرته الخبر واتبعته سواد بن عمرو الأنصاري حدثنا محمد بن علي بن شعيب السمسار والحسن بن بشر الأسماء ثنا المعافى بن عمران عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عن سواد بن عمرو الأنصاري قال قلت يا رسول الله إني رجل حبب إلي الجمال وأعطيت منه ما ترى فما أحب أن يفوقني أحد في شسع نعلي أو قال شراك نعلي أفمن الكبر ذاك قال لا قلت فما الكبر يا رسول الله قال من سفه الحق وغمص الناس حدثنا أحمد بن عمرو البزار ثنا الحسن بن قزعة ثنا عاصم بن هلال عن أيوب عن محمد بن سيرين عن سواد بن عمرو الأنصاري

[ 97 ]

قال سأل رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إني رجل حبب إلي الحسن والجمال حتى إني لا أحب أن يفوقني أحد بشراك أفمن الكبر لك قال لا ولكن الكبر من غمص الناس وبطر الحق حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا حماد بن زيد ثنا أيوب عن محمد بن سيرين أن سواد بن عمرو كان رجلا جميلا قال يا رسول الله إني أعطيت من الحسن والجمال وحبب إلي فلا أحب أن يفضلني أحد بشراك نعلي أفمن الكبر هو قال لا ولكن الكبر من بطر الحق وغمص الناس من اسمه سوادة سوادة بن الربيع الجرمي حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا معلى بن راشد العمي ثنا محمد بن حمران ثنا سليمان الجرمي عن سوادة بن الربيع الجرمي قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر لي بذود وقال لي عليك بالخيل فإن الخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة حدثنا عبدان بن أحمد ثنا أبو كامل الجحدري ثنا محمد بن حمران ثنا سليمان الجرمي عن سوادة بن الربيع قال رأيت على النبي صلى الله عليه وسلم خاتما حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حفص بن عمر الحوضي ثنا مرجي بن رجاء ثنا سلم بن عبد الرحمن عن سوادة بن الربيع قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وأمر لي بذود قال إذا رجعت إلى بيتك فقل لهم يتعمق

[ 98 ]

اعمالهم ومرهم اعلق أظفارهم ولا يخدشوا بها ضروع مواشيهم إذا حلبوا من اسمه سليمان سليمان بن صرد الهدي يكنى أبا المطرف حدثنا محمد بن علي المديني فستقة ثنا داود بن رشيد عن الهيثم بن عدي قال هلك سليمان بن صرد سنة خمس وستين قال محمد بن علي وبلغني أن سليمان بن صرد الهدي خرج هو والمسيب بن نجبة الفزاري في أربعة آلاف فعسكرا بالنخيلة يطلبو بدم الحسين رضي الله عنه وعليهم سليمان بن صرد وذلك لمستهل ربيع الآخر سنة خمس وستين ثم ساروا إلى عبيد الله بن زياد فلقوا مقدمته فاقتتلوا مولاه سليمان بن صرد وابن نجبة في شهر ربيع الآخر ما أسند سليمان بن صرد حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن أبي إسحاق قال سمعت سليمان بن صرد الهدي يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الأحزاب الآن نغزوهم ولا يغزونا حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا شعبة عن أبي إسحاق عن سليمان بن صرد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال يوم الأحزاب اليوم نغزوهم ولا يغزونا حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا عبيد بن أسباط بن محمد ثنا أبي ثنا أبو سنان الشيباني عن أبي إسحار السبيعي قال قال خالد

[ 99 ]

بن عرفطة لسليمان بن صرد أو سليمان لخالد بن عرفطة أما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من قتله بطنه لم يعذب في قبره فقال أحدهما لصاحبه نعم حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني يعقوب بن حميد حدثني سفيان بن عيينة عن إسماعيل بن مسلم عن شمر بن عطية عن سليمان بن صرد أن أعرابيا صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم ومعه قرن فأخذها بعض القوم فلما سلم النبي صلى الله عليه وسلم قال الغلام فأين القرن فكأن بعض القوم ضحك فقا النبي صلى الله عليه وسلم من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يروعن مسلما حدثنا أبو شعيب الحراني ثنا جدي أحمد بن أبي شعيب ثنا موسى بن أعين عن الأعمش عن عدي بن ثابت عن سليمان بن صرد قال استب رجلان عند النبي صلى الله عليه وسلم فغضب أحدهما غضبا وعطاء فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه الذي يجد لو قال أعوذ بالله من الشيطان لذهب عنه الذي يجد حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا حفص بن الصالح عن الأعمش عن عدي بن ثابت الأنصاري عن سليمان بن صرد قال سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلين وهما يتقاولان أحدهما يغضب فاشتد غضبه فقال النبي صلى الله عليه وسلم إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه الشيطان فأتاه الرجل فقال قل أعوذ بالله من الشيطان حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا نصر بن علي ثنا أبي ثنا شعبة عن عبد الأكرم رجل من أهل الكوفة عن أبيه عن سليمان بن صرد

[ 100 ]

قال أتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم فمكث ثلاث ليال فلم نقدر على طعام أو لم نقدر قال عبد الله بن أحمد فذكرت هذا الحديث لأبي رحمه الله فاستحسنه سليمان بن أكيمة المؤذن حدثنا يحيى بن عبد الباقي المصيصي ثنا سعيد بن عمرو السكوني الحمصي ثنا الوليد بن سلمة حدثني يعقوب بن عبد الله بن سليمان بن أكيمة المؤذن عن أبيه عن جده قال أتينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلنا له بآبائنا أنت وأمهاتنا يا رسول الله إنا نسمع منك الحديث فلا نقدر أن نؤديه كما سمعناه فقال إذا لم تحلوا حراما ولم تحرموا حلالا وأصبتم المعنى فلا بأس من اسمه سنان سنان بن سنة الأسلمي حدثنا أبو شعيب عبد الله بن الحسن الحراني ثنا عبد الله بن جعفر الرقي ثنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن محمد بن عبد الله بن أبي حرة عن عمه حكيم بن أبي حرة عن سنان بن سنة الأسلمي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الطاعم الشاكر مثل الصائم الصابر

[ 101 ]

سنان بن سلمة بن المحبق أبو طريف الهذلي حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يزيد بن زريع ثنا حجاج الأحول عن سلمة بن جنادة عن سنان بن سلمة أن رجلا من المهاجرين تصدق بأرض له عظيمة على أمه فماتت وليست لها وارث غيره فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن أمي فلانة كانت من أحب الناس إلي وأعزهم علي وإني تصدقت عليها بأرض عظيمة فماتت وليس لها وارث غيري فكيف تأمرني أن أصنع بها قال قد أوجب الله أجرك ورد عليك أرضك اصنع بها ما شئت حدثنا محمد بن عبد الله بن بكر السراج العسكري ثنا بشر بن الوليد الكندي ثنا قزعة بن سويد عن الحجاج بن الحجاج عن سلمة بن جنادة عن سنان بن سلمة أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إني تصدقت على أمي بصدقة وإنها هلكت وكيف أصنع قال قد رد الله عليك أرضك وقبل صدقتك حدثنا الحسن بن علي الفسوي ثنا محمد بن عباد بن آدم ثنا معتمر بن سليمان قال سمعت عمران يحدث عن خالد الأشج عن سنان بن سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى على رجذعة ميتة فقال ماضر أهل هذه لو انتفعوا بمسكها سنان بن وبرة الجهني حدثنا أحمد بن عمرو البزار ثنا حميد بن الربيع الخزاز ثنا محمد بن الحسن الشيباني عن خارجة بن رافع الجهني عن أبيه عن سنان بن وبرة الجهني قال غزونا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوة المريسيع فكان شعارنا

[ 102 ]

يا منصور أمت أمت سنان بن غرفة حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ثنا عبد الخالق بن زيد بن حكى عن أبيه عن عطية بن قيس عن بسر بن عبيد الله عن سنان بن غرفة وله صحبة عن النبي صلى الله عليه وسلم في الرجل يموت مع النساء والمرأة تموت من الرجال وليس لواحد منهما محرم قال يتيمما ولا يغسلا سنين أبو جميلة حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري أن رجلا جاء إلى أهله وقد التقط منبوذا فذهب إلى عمر رضي الله عنه فذكره له فقال عمر عسى الغوير أبؤسا فقال الرجل ما التقط إلا وأنا غائب وسأل عنه عمر رضي الله عنه فأثنى عليه خيرا فقال له عمر رضي الله عنه فولاؤه لك ونفقته علينا من بيت المال حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق أنا مالك عن بن شهاب حدثني أبو جميلة أنه وجد منبوذا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتاه به فاتهمه به عمر فأثنى عليه خيرا فقال عمر فهو حر وولاؤه لك ونفقته من بيت المال حدثنا أبو خليفة ثنا عبد الله بن محمد بن أسماء ثنا جويرية بن أسماء عن مالك بن أنس عن الزهري أن أبا جميلة أخبره ونحن مع سعيد بن المسيب جلوس فزعم أبو جميلة أنه أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وكان معه

[ 103 ]

عام الفتح حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق أنا بن جريج أخبرني عمرو بن دينار أن بن شهاب أخبره أن رجلا أخبره أنه التقط ولد زنى فجاء به عمر رضي الله عنه فقال اذهب فاسترضع بمال الله ولك ولاؤه قال بن شهاب والرجل الذي التقطه فجاء به عمر بن الخطاب أخبرني ذلك نفسه من اسمه سماك سماك بن خرشة أبو دجانة الأنصاري بدري استشهد يوم اليمامة حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة فتسمية من شهد بدرا من الأنصار ثم من بني ساعدة أبو دجانة سماك بن أوس بن خرشة بن لوذان بن عبد ود بن زيد بن ثعلبة حدثنا الحسن بن هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن بن شهاب في تسمية من شهد بدرا من الأنصار ثم من بني ساعدة أبو دجانة سماك بن خرشة وهو الذي أخذ سيف رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من استشهد يوم اليمامة من الأنصار ثم من بني ساعدة سماك بن خرشة وهو أبو دجانة

[ 104 ]

حدثنا أبو شعيب الحراني ثنا أبو جعفر النفيلي ثنا محمد بن سلمة عن محمد بن إسحاق في تسمية من استشهد يوم اليمامة من الأنصار ثم من بني ساعدة سماك بن خرشوهو أبو دجانة حدثنا الحسن بن هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن بن شهاب في تسمية من استشهد يوم اليمامة من الأنصار ثم من بني ساعدة سماك بن خرشة وهو أبو دجانة حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا منجاب بن الحارث ثنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن عكرمة عن بن عباس رضي الله عنهما قال دخل علي على فاطمة يوم أحد فقال خذ هذا السيف غير ذميم فقال النبي صلى الله عليه وسلم أداء كنت أحسنت القتال لقا أحسنه سهل بن خنيف وأبو دجانة سماك بن خرشة حدثنا مسعدة بن سعد العطار المكي وأحمد بن إبراهيم بن عنبر البصري ثنا إبراهيم بن المنذر ثنا محمد بن عبد الله القرمطي من ولد عامر بن ربيعة ثنا عثمان بن يعقوب العثماني قالا ثنا محمد بن طلحة التيمي عن خالد بن سليمان بن عبد الله بن خالد بن سماك بن خرشة عن أبيه عن جده أن أبا دجانة يوم أحد أعلم بعصابة حمراء فنظر إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو مختال في مشيته بين الصفين فقال إنها مشية يبغضها الله إلا في هذا الموضع

[ 105 ]

من اسمه سليط سليط أبو سليمان الأنصاري بدري حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من شهد بدرا من الأنصار ثم من بني عدي بن ماتت سليط بن قيس بن عمرو بن عبيد الله بن مالك بن عدي بن عامر حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا عبد العزيز بن يحيى المديني ثنا محمد بن سليمان بن سليط الأنصاري عن أبيه عن جده قال لما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في الهجرة معه أبو بكر الصديق رضي الله عنه وعامر بن فهيرة مولى أبي بكر وابن أريقط يدلهم الطريق فمر بأم معبد الخزاعية وهي لا تعرفه فقال لها يا أم معبد هل عندك من لبن قالت لا والله وإن الغنم لعازبة قال فمن هذه الشاة التي أراها في كفاء البيت قالت شاة خلفنا الجهد عن الغنم قال أتأذنين في حلابها قالت والله ما ضربها من فحل قط وشأنك بها فمسح ظهرها وضرعها ثم دعا بإناء يربض الرهط فحلب فيه فملأه فسقى أصحابه عللا بعد نهل ثم حلب فيه أخرى فملأه فغادره عندها وارتحل فلما جاء زوجها عند المساء قال لها يا أم معبد ما هذا اللبن ولا حلوبة في البيت والغنم عازبة فقالت لا والله إلا أنه مر بنا رجل ظاهر الوضاءة مليح الوجه في أشفاره وطف وفي عينيه دعج وفي صوته صحل غصن بين غصنين لا تشنأه من المريض ولا تقتحمه من قصر لم تعلوه ثجلة ولم تزر به صعلة كأعنقه إبريق فضة إذا نطق فعليه البهاء وإذا صمت فعليه الوقار كلامه كخرز النظم أزين أصحابه منظرا وأحسنهم

[ 106 ]

وجها محشود غير مفند له أصحاب يحفون به إذا أمر تبادروا أمره وإذا نهى انتهوا عند نهيه قال هذه صفة صاحب قريش ولو رأيته لاتبعته ولأجهدن أن أفعل ولم يعلموا بمكة أين توجه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى سمعوا هاتفا يهتف على أبي قبيس جرى الله خيرا والجزاء بكفة رفيقين قالا خيمتي أم معبد هما نزلا بالبر وارتحلا به فقد فاز من أمسى رفيق محمد فما حملت من ناقة فوق رحلها أبر وأوفى ذمة من محمد وأكسى لبرالحال قبل ابتذاله وأعطى برأس السائح المتجرد ويهن بني كعب مكان فتاتهم ومقعدها للمؤمنين بمرصد سليط بن ثابت بن وقش الأنصاري استشهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من استشهد يوم أحد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأنصار ثم من بني النبت سليط بن ثابت بن وقش

[ 107 ]

من اسمه سبرة سبرة بن معبد بن عوسجة الجهني وقد اختلف في نسبه حدثنا محمد بن أحمد بن نصر أبو جعفر الترمذي ثنا الحارث بن معبد عن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة بن معبد بن عمرو بن صحارة بن جريج بن ذهل بن زيد بن جهينة بن قضاعة) * الربيع بن سبرة عن أبيه) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا عبد العزيز بن عمر عن الربيع بن سبرة الجهني أن أباه أخبره أنهم خرجوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع حتى نزلوا عسفان مهلين الحنفية وقام إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل من بني مدلج يقال له سراقة بن مالك بن جعشم فقال يا رسول الله اقض لنا قضاء قوم كأنما ولدوا اليوم قال إن الله عزوجل قد أدخل عليكم في حجتكم هذه عمرة فإذا أنتم قدمتم فمن يطوف بالبيت وبين الصفا والمروة فقد أحل إلا من كان معه هدي فلما أحللنا قال استمتعوا من هذه النساء والاستمتاع عندنا التزويج فعرضنا ذلك على النساء فأبين إلا أن يضربن بيننا وبينهن أجلا فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال افعلوا فخرجت أنا وابن عم لي ومعي برد ومعه برد وبرده أجود من بردي وأنا أشب منه فأتينا امرأة فأعجبها برده وأعجبها

[ 108 ]

سماتي ثم صار شأنها أن قالت هات بردك وكان الأجل بيني وبينها عشرا فبت عندها ثم أصبحت فخرجت إلى المسجد فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم قائم بين الركن والباب وهو يقول أيها الناس كنت أذنت لكم في الاستمتاع من هذه النساء ألا وإن الله عزوجل قد حرم ذلك إلى يوم القيامة فمن كان عنده منهن شئ فليخل سبيلها ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئا حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن عبد العزيز بن عمر عن ربيع بن سبرة عن أبيه قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة في حجة الوداع حتى إذا كنا بعسفان قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن العمرة قد دخلت في الحج إلى يوم القيامة فقال له سراقة بن مالك يا رسول الله علمنا تعليم قوم كأنما ولدوا اليوم عمرتنا هذه لعامنا هذا أم لأبد قال لا بل لأبد فلما قدمنا مكة طفنا بالبيت وبين الصفا والمروة ثم أمرنا بمتعة النساء فرجعنا إليه فقلنا إنهن قد أبين إلا إلى أجل مسمى قال فافعلوا فخرجت أنا المنكر لي علي برد وعليه برد فدخلنا على امرأة فعرضنا عليها أنفسنا فجعلت تنظر إلى برد صاحبي فتراه أجود من بردي وتنظر إلي فتراني أشب منه فقالت برد مكان برد واختارتني فتزوجتها ببردي فبت معها تلك الليلة فلما أصبحت غدوت إلى المسجد فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم على المنبر يخطب فسمعته يقول من كان تزوج امرأة إلى أجل فليعطها ما سمى لها ولا يسترجع مما أعطاها شيئا ويفارقها فإن الله عزوجل قد حرمها عليكم إلى يوم القيامة

[ 109 ]

حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا أبو حذيفة ثنا سفيان عن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليوسلم نحوه حدثنا علي بن عبد العزيز أنا أبو عبيد ثنا بشر بن عبد الله بن عمر بن عبد العزيز عن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه أالنبي صلى الله عليه وسلم نهى نكاح المتعة في حجة الوداع حدثنا أحمد بن عمر أسمع ثنا يعقوب بن حميد ثنا سفيان بن عيينة عن سفيان بن سعد عن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل حديث معمر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا شعبة عن عبد ربه بن سعيد عن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم رخص في المتعة فلما كان بعد ثلاث انتهيت إليه وهو يحرمها وينهى عنها أشد النهي حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان ثنا عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد رخص لنا في نكاح المتعة فلما قدمنا مكة أنا وابن عم لي فأتينا فتاة شابة ومعي بردة ومع بن عمي بردة وبردة بن عمي خير من بردتي وأنا أشب من بن عمي فجعلت تنظر في قالت بردة كبردة فاختارتني فأعطيتها بردتي ثم مكثت معها مشاء الله ثم أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجدته قائما بين الباب وزمزم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنا قد كنا أذنا لكم

[ 110 ]

في هذه المتعة فمن كان عنده من هذه النسوان شئ فليرسله فإن الله عزوجل قد حرمها إلى يوم القيامة ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئا حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا عبدة بن سليمان عن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال خرجنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع فذكر مثل حديث أبي نعيم بطوله حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا يحيى بن بكير حدثني الليث ح وحدثنا يوسف القاضي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا الليث بن سعد حدثني الربيع بن سبرة الجهني عن أبيه سبرة أنه قال أذن لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمتعة فانطلقت أنا ورجل إلى امرأة من بني عامر كأنها بكرة عيطاء فعرضنا عليها أنفسنا فقالت ما تعطينا فقلت ردائي وقال صاحبي ردائي وكان رداء صاحبي أجود من ردائي وكنت أشب منه فإذا نظرت إلى رداء صاحبي أعجبها وإذا نظرت إلي أعجبتها ثم قالت أنت ورداؤك يكفيني فمكثت معها ثلاثة أيام ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من كان عنده شئ من هذه النساء اللاتي يتمتع بهن فليحل سبيلها واللفظ لحديث يحيى بن بكير حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا المعتمر قال سمعت عمارة بن غزية يحدث عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل مكة يوم الفتح وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم أذن لهم في متعة النساء فخرجت أنا وابن عم لي ومعي برد قد مس منه ومع بن عمي برد جديد غض وأنا جميل فاضل الجمال عن بن عمي وابن عمي دوني في الجمال فخرجنا حتى إذا كنا بأعلى مكة أو بأسفلها لقيتنا فتاة من بني عامر بن صعصعة مثل البكرة فقلنا إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أمرنا أو قد أذن لنا أن نستمتع من

[ 111 ]

النساء فهل لك في أحدنا قالت أو فعل قلنا نعم قالت نعم فنشرنا بردينا فجعلت تنظر إلى البردين ثم تنظر إلي وإلى بن عمي فإذا رآها بن عمي تنظر إلي عطفها قال إن بردي هذه جديد غض وبردبن عمي خلق قد مس منه وتقول الفتاة وبرد هذا لا بأس به فكرر ذلك القول مرة أو مرتين ثم اختارتني ثم لم نخرج من مكة حتى حرمها رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا بشر بن المفضل عن عمارة بن غزية عن الربيع بن سبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا مسعدة بن سعد العطار المكي ثنا سعيد بن منصور ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا حرملة بن يحيى قالا ثنا بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن الربيع بن سبرة الجهني عن أبيه قال أذن لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في المتعة عام الفتح فانطلقت أنا ورجل آخر إلى امرأة شابة كأنها بكرة عيطاء لنستمتع منها فجلسنا بين يديها وعلي برد وعليه برد فكلمناها ومهرناها بردينا وكنت أشب منه وكان برده أجود من بردي فجعلت تنظر إلي مرة وإلى برده مرة ثم قبلتني فنكحتها فأقمت معها ثلاثا ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عنها ففارقتها أو نحو هذا حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا سلمة بن شبيب ثنا الحسن بن محمد بن أعين ثنا معقل بن عبيد الله عن إبراهيم بن أبي عبلة عن عمر بن عبد العزيز أخبرني الربيع بن سبرة عن أبيه قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المتعة قال إنها حرام من يومنا هذا إلى يوم القيامة ومن أعطى شيئا فلا يأخذه حدثنا محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني ثنا الحسين بن أبي السري ثنا الحسن بن محمد بن أعين الحراني ثنا معقل بن عبيد الله عن

[ 112 ]

إبراهيم بن أبي عبلة عن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ثنا وهب بن جرير بن حازم عن أبيه عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة يوم الفتح حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حرم متعة النساء حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا إسماعيل بن علية عن معمر عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى يوم الفتح عن متعة النساء حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ح وحدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة قالا ثنا سفيان عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن نكاح المتعة حدثنا عمرو بن أبي الطاهر بن السرح المصري ثنا محمد بن عزيز الأيلي ثنا سلامة بن روح عن عقيل عن بن شهاب حدثني الربيع بن سبرة الجهني أن أباه أخبره قال استمتعت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بامرأة من بني عامر ببردين أحمرين ثم نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن متعة النساء حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الوارث عن

[ 113 ]

إسماعيل بن أمية عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عنها في حجة الوداع حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى عن بحر السقاء عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن متعة النساء يوم فتح مكة حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرق الحمصي ثنا محمد بن مصفى ثنا بقية بن الوليد عن يونس عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال لما كان يوم فتح مكة ودخلها الناس إذا رجل من قيس قد واطأ امرأة فأعطاها ثوبين وكنت مطرف وجهامنه وكان معي ثوب فقلت لها أعطيك هذا الثوب فاستمتع بك فتركت القيس وقالت نعم فواعدتها أن أرجع إليها فدخلت المسجد فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم وفيه يحرمها فرجعت فأخذت ثوبي منها حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد قالا ثنا حماد بن زيد عن أيوب قال سمعت الزهري يقول نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن متعة النساء زمن الفتح فقلت من حدثك قال حدثني رجل عن أبيه حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى عن أبي حنيفة عن يونس عن أبيه عن الربيع بن سبرة عن أبيه سبرة قال نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن متعة النساء يوم فتح مكة حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ثنا إبراهيم بن سعد عن عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالاستمتاع في فتح مكة فاستمتعنا من النساء ثم نهانا عنه حدثنا أبو حنيفة محمد بن حنفية الواسطي ثنا عمي أحمد بن محمد بن ماهان بن أبي حنيفة ثنا أبي ثنا سلمة بن صالح عن أبي فروة

[ 114 ]

عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال نهى رسول اللصلى الله عليه وسلم عن متعة النساء حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني قالا ثنا إبراهيم بن سعد عن عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليستتر أحدكم في صلاته ولو بسهم حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا حرملة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة حدثني عمي عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده سبرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ليستتر أحدكم في صلاته ولو بسهم حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد بن كاسب ثنا سبرة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة عن عمه عبد الملك بن الربيع عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا زيد بن الحباب عن عبد الملك بن الربيع عن سبرة عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا أحمد بن عبد العزيز العكبري ثنا القدرة ثنا حرملة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة حدثني عمي عبد الملك بن الربيع عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال صلوا في مراحات الغنم ولا تصلوا في مراحات الإبل حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا سبرة بن معبد الجهني عن عمه عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن

[ 115 ]

جده عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا زيد بن الحباب ثنا عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ح وحدثنا خلف بن عمرو العامري ثنا القدرة قالا ثنا حرملة بن عبد العزيز حدثني عمي عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال علموا الصبي الصلاة بن سبع سنين واضربوه عليها بن عشر حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا إبراهيم بن سعد عن عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤمر الصبي بالصلاة إذا بلغ سبع سنين فإذا بلغ عشرا فاضربوه عليها حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا زيد بن الحباب ثنا عبد الملك بن الربيع بن سبرة حدثنا أبي عن جدي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا بلغ الغلام سبع سنين فمروه بالصلاة فإذا بلغ عشرا فاضربوه عليها حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد بن كاسب ثنا سبرة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة عن عمه عبد الملك بن الربيع عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله

[ 116 ]

حدثنا خلف بن عمرو العكبري ثنا القدرة ثنا حرملة بن عبد العزيز حدثني أبي عن جدي قال لما أن نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم الحجر قال لا تشربوا من مائهم شيئا فمنهم من عجن العجين وحاس الحيس فألقوه حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا سبرة بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة أن أباه حدثه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لأصحابه حين نزل الحجر من التسارسي من هذه يعني بئره شيئا فليلقه فألقى ذو العجين عجينه المنكر الحيس حيسه حدثنا أبو شعيب الحراني ثنا أبو جعفر النفيلي ثنا عثمان بن عبد الرحمن عن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لأصحابه حين راح من الحجر فذكر نحوه حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا إبراهيم بن سعد عن عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تصلوا في أعطان الإبل وصلوا في مراح الشاء حدثنا محمد بن نصير الأصبهاني ثنا سليمان بن داود الشاذكوني ثنا عبد العزيز بن محمد بن أبي عبيد الدراوردي عن أبيه عن الربيع بن سبرة عن أبيه قال حضرت النبي صلى الله عليه وسلم يوما يقول من كان ههنا من معد فليقم فقام عمرو بن مرة الجهني فقال له النبي صلى الله عليه وسلم اجلس حتى فعل ذلك ثلاثا ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم قضاعة بن مالك بن حمير حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي وعبدان بن أحمد قالا ثنا

[ 117 ]

هشام بن عمار ثنا سبرة بن عبد العزيز بن سبرة عن أبيه عن جده رفعه قال نشأت سحابة فقال أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إنا كنا نرجو أن تمطرنا هذه السحابة فقال هذه سحابة أمرت أن تمطر يعني الوادي حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا سبرة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة أن أباه حدثه عن أبيه عن جده قال رأى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم سحابة فقالوا يا رسول الله كنا نرجو أن تمطرنا هذه السحابة فقال أمرت أن تمطر بليل يعني واديا يقال له بليل سبرة بن فاتك الأسدي أخو خريم حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي وعبدان بن أحمد قالا ثنا هشام بن عمار ثنا معاوية بن يحيى ثنا الزبيدي عن جبير بن نفير عن سبرة بن فاتك الأسدي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الميزان بيد الله يرفع أقواما ويضع قوما وقلب بن آدم بين إصبعين من أصابع الرحمن إن شاء أزاغه وإن شاء أقامه سبرة بن أبي فاكه حدثنا عبيد بن غنام وعبد الله بن ناجية قالا ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا محمد بن فضيل عن موسى الثقفي أبي جعفر عن سالم بن أبي

[ 118 ]

الجعد عن سبرة بن أبي فاكه وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن الشيطان قعد لابن آدم بأطرقه كلها فقعد له بطريق الإسلام فقال تسلم وتدع دينك ودين آبائك ثم قعد له بطريق الهجرة فقال تهاجر وتدع مولدك فتكون كالفرس في طوله ثم قعد له بطريق الجهاد فقال تجاهد فتقتل فتزوج امرأتك ويقسم مالك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فمفعل ذلك ضمن الله له الجنة سبرة بن أبي سبرة الجعفي جد خيثمة بن عبد الرحمن حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن الحجاج عن عمير بن سعيد عن سبرة بن أبي سبرة أن أباه أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال ما ولدك قال عبد العزى وسبرة والحارث فقال لا تسم عبد العزى فسماه عبد الله ثم قال إن خير الأسماء عبد الله وعبد الرحمن ودعا له ولولده فلم يزالوا في شرف إلى اليوم قال أبو محمد الحجاج بن المنهال خيثمة بن عبد الرحمن منهم حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا يحيى الحماني ح وحدثنا عبد الله بن ناجية ثنا أبو معمر القطيعي قالا ثنا عباد بن العوام عن الحجاج بن أرطاة عن عمير بن سعيد عن سبرة بن أبي سبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه

[ 119 ]

من اسمه سراقة سراقة بن مالك بن جعشم المدلجي كان ينزل في ناحية المدينة ما أسند سراقة بن مالك) * بن عباس عن سراقة بن مالك) * حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا أبو كريب ثنا فردوس الأشعري ثنا مسعود بن سليمان عحبيب بن أبي ثابت عن طاوس عن بن عباس عن سراقة بن مالك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال دخلت العمرة في الحج) * جابر بن عبد الله عن سراقة بن مالك) * حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا محمد بن أبي بكر المقدمي ح وحدثنا الحسن بن حماد بن فضالة الصيرفي البصري ثنا أبو حفص عمرو بن علي قالا ثنا الحسين بن حبيب بن ندبة ثنا روح بن القاسم عن أبي الزبير عن جابر عن سراقة بن مالك قال يا رسول الله أخبرنا عن عمرتنا هذه لعامنا هذا أم للأبد قال لا بل للأبد دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة قلت يا رسول الله أخبرنا عن ديننا كأنما ننظر إليه بما جرت به الأقلام وثبتت به المقادير أم لأمر نستأنفه قال بل ما جرت به الأقلام وثبتت به المقادير قال ففيم العمل يا رسول الله قال اعملوا فكل ميسر لما خلق له

[ 120 ]

حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا زهير ثنا أبو الزبير عن جابر قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مهلين حتى النساء والولدان فلما قدمنا مكة طفنا بالبيت وبالصفا والمروة فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن معه هدي فليحل قلنا أي الحل قال الحل كله فأتينا النساء ولبسنا الثياب ومسسنا الطيب فلما كان يوم التروية أهللنا الحنفية وكفانا الطواف الأول بين الصفا والمروة وأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نشترك في الإبل والبقر كل سبعة منا في بدنة فجاء سراقة بن مالك فقال يا رسول الله بين لنا ديننا كأننا خلقنا الآن أرأيت عمرتنا هذه لعامنا هذا أم للأبد قال بل للأبد حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا سهل بن عثمان ثنا المحاربي عن أشعث بن سوار عن أبي الزبير عن جابر قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فأهللنا الحنفية من ذي الحليفة وأهللنا عن الولدان وطفنا عنهم وسعينا عنهم ثم أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأحللنا الحل كله حتى إذا كانت عشية التروية أهللنا من البطحاء ولم يذكر قصة سراقة بن مالك حدثنا بشر بن موسى ثنا عبد الرحمن المقزي ثنا أبو حنفية عن أبي الزبير عن جابر أن سراقة بن مالك بن جعشم المدلجي قال يا رسول الله أخبرنا عن ديننا هذا كأننا خلقنا له الساعة في أي شئ نعمل أفي شئ تثبت فيه المقادير وجرت فيه الأقلام أم في أمر مستأنف بل فيما تثبت فيه الأقلام قال سراقة ففيم العمل يا رسول الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اعملوا فكل عامل ميسر لما خلق له وقرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الآية فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى بلا إله إلا الله فسنيسره لليسرى وأما من بخل واستغنى وكذب

[ 121 ]

بالحسنى قال لا إله إلا الله فسنيسره للعسرى حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وعبيد بن غنام قالا ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا علي بن هاشم عن بن أبي ليلى عن أبي الزبير عن جابر قال قدم سراقة بن مالك بن جعشم إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله حدثنا عن عمرتنا هذه لعامنا هذا أم للأبد قال بلى للأبد قال يا رسول الله أخبرنا عن أعمالنا كأنما خلقنا الساعة شيئا ثبت به الكتاب وجرت به المقادير أو شئ نستأنفه قال لا بل شئ ثبت به الكتاب وجرت به المقادير فقال يا رسول الله ففيم العمل قال اعملوا فكل ميسر لما خلق له حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا أبو المعافى الحراني ثنا محمد بن سلمة عن أبي عبد الرحمن عن زيد بن أنيسة عن أبي الزبير عن جابر قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مهلين الحنفية فقدمنا مكة فطفنا بالبيت وبين الصفا والمروة ثم قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال من لم يكن منكم ساق هديا فليحل وليجعلها عمرة قلنا حل ماذا يا رسول الله قال الحل كله فواقعنا النساء ولبسنا الثياب وتطيبنا الطيب فقال ناس يحل بيننا وبين عرفة أربعة أيام فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام فينا كالمغضب فقال والله لقد علمتم أني أتقاكم لله ولو علمت أن تقولوا ذلك ما سقت الهدي فاستجيبوا لما تؤمرون به فقام سراقة بن مالك فقال يا رسول الله عمرتنا هذه التي أمرتنا بها لعامها هذا أم للأبد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بل للأبد فقال سراقة حدثنا يا رسول الله عن ديننا كأننا خلقنا الآن أفي شئ جفت به الأقلام وجرت به المقادير أو فيما يستأنف قال بل فيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير فقال سراقة ففيم العمل يا رسول الله قال اعملوا فكل عامل ميسر ثم قرأ فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى فسنيسره لليسرى وأما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى فسنيسره للعسرى

[ 122 ]

حدثنا أحمد بن رشدين ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب حدثني عمرو بن الحارث عن أبي الزبير عن جابر أن سراقة بن مالك قال يا رسول الله أنعمل لأمر قد فرغ منه أم لأمر نأتنفه فقال لأمر قد فرغ منه فقال سراقة ففيم العمل إذن فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل عامل ميسر حدثنا جعفر بن محمد الفريابي ثنا أبو جعفر النفيلي قال قرأت على معقل بن عبيد الله عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حجاجا ما نريد إلا الحج ولا ننوي غيره حتى إذا كان بسرف حاضت عائشة فدخل عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي تبكي فقال ما يبكيك قالت أصابني الأذى قال إنما أنت من بنات آدم يصيبك ما يصيبهن قال فقدمنا مكة لأربع ليال خلون من ذي الحجة فطفنا بالبيت وبالصفا والمروة كما أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فتذاكرنا بيننا فقلنا خرجنا حجاجا ولا نريد إلا الحج ولا ننوي غيره حتى إذا لم يبق بيننا وبين عرفات إلا أربع ليال ومذاكيرنا تقطر المني من النساء فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام خطيبا فقال إن العمرة قد دخلت في الحج ولو أني استقبلت من أمري ما استدبرت ما سقت الهدي ولولا الهدي لأحللت فمن لم يكن معه هدي فليحلل فقال سراقة بن مالك بن جعشم المدلجي يا رسول الله حدثنا حديث قوم كأنما ولدوا اليوم عمرتنا هذه لعامنا هذا أم للأبد قال للأبد فأتينا عرفة فلما كان عند الانصراف قالت عائشة يا رسول الله إنكم قد طفتم بالبيت وبين الصفا والمروة ولم أكن طفت فقال إن لك مثل ما للقوم قالت فإني أجد في نفسي قال فوقف لها رسول الله صلى الله عليه وسلم في أعلى وادي مكة وأردفها عبد الرحمن بن أبي بكر حتى أتت التنعيم

[ 123 ]

حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا الربيع بن صبيح عن عطاء عن جابر قال قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم صبيحة أربع مضين من ذي الحجة مهلين الحنفية كلنا فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فطفنا بالبيت وصلينا وسعينا بين الصفا والمروة ثم أمرنا فقصرنا ثم قال أحلوا قلنا يا رسول الله حل ماذا قال حل ما يحل الحلال من النساء والطيب قال فغشيت النساء وسطعت المجامر قال وبلغه أن بعضهم يقول أينطلق أحدنا إلى منى وذكره يقطر منيا فخطبهم فحمد الله عزوجل وأثنى عليه ثم قال لو استقبلت من أمري ما استدبرت ما سقت الهدي ولو لم اسق الهدي حلقت ألا فخذوا مناسككم قال فأقام القوم كلهم حتى إذا كان يوم التروية وأرادوا التوجه إلى منى أهلوا الحنفية قال كان الهدي على من وجد والصيام على من لم يجد وأشرك بينهم في هديهم الجزور بين سبعة والبقرة بين سبعة وكان طوافهم بالبيت وسعيهم بين الصفا والمروة طوافا واحدا وسعيا واحدا لحجهم وعمرتهم ولم يذكر قصة سراقة بن مالك حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا أبو شهاب موسى بن نافع قال قدمت مكوأنا متمتع بعمرة فقدمنا قبل التروية بثلاثة أيام فقال لي أهل مكة تصير الآن حجتك مكية فدخلت على عطاء بن أبي رباح أستفتيه فقال حدثني جابر بن عبد الله أنه حج مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم ساق البدن وقد أهلوا الحنفية مفردا فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أحلوا من إحرامكم بطواف بالبيت وبين الصفا والمروة وأقيموا حلال حتى إذ كان يوم الترويه فأهلوا الحنفية واجعلوا الذي قدمتم بها متعة قالوا كيف نجعلها متعة وقد سمينا الحج فقال افعلوا ما أمرتكم فلولا أني سقت الهدي لفعلت مثل الذي أمرتكم ولكني لا يحل مني حرام حتى يبلغ الهدي محله ففعلوا ولم يذكر قصة سراقة بن مالك حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن

[ 124 ]

سلمة عن قيس بن سعد عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم لأربع خلون من ذي الحجة فلما طافوا بالبيت وبالصفا والمروة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اجعلوها عمرة فلما كان يوم التروية لبوا الحنفية فلما كان يوم النحر طافوا بالبيت ولم يطوفوا بين الصفا والمروة ولم يذكر قصة سراقة بن مالك حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا حماد بن زيد ثنا عبد الملك بن جريح عن عطاء عن جابر بن عبد الله ح وعن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس قالا قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه صبح رابعة مهلون الحنفية لم يخالطه شئ فلما قدمنا أمرنا فجعلناها وأن نحل إلى نسائنا فقيلت في ذلك القالة قال عطاء قال جابر فيروح أحدنا إلى منى وذكره يقطر منيا وقال جابر فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقام خطيبا فقال بلغني أن أقواما يقولون كذا وكذا والله لأنا أبر وأتقى لله منهم ولو أني استقبلت من أمري ما استدبرت ما أهديت ولولا أن معي الهدي لأحللت فقام سراقة بن مالك بن جعشم فقال يا رسول الله أهي لنا أم للأبد قال بل للأبد وجاع لي بن أبي طالب فقال أحدهما يقول لبيك بما أهل به النبي وقال الآخر لبيك بحجة النبي صلى الله عليه وسلم فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقيم على إحرامه وأشركه في الهدي حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث عن عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأهللنا معه الحنفية خالصا حتى قدمنا مكة صبح رابعة من ذي الحجة فطفنا بالبيت وبالصفا والمروة ثم أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن منا هديا أن يحل قال ولم يعزم في أمر النساء قال جابر فقلنا تركنا حتى إذا لم يكن بيننا وبين عرفة إلا خمس ليال أمرنا أن نحل فنأتي عرفات والمذي يقطر من

[ 125 ]

مذاكرينا ولم يحلل هو وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ساق الهدي قال فبلغ قولنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام يخطب الناس فحمد الله وأثنى عليه ثم ذكر الذي بلغه من قولهم فقال لقد علمتم أني أتقاكم لله عزوجل وأصدقكم وأبركم ولولا أني سقت الهدي لحللت ولو استقبلت من أمري ما استدبرت ما أهتديت قال جابر بن عبد الله فسمعنا وأطعنا فحللنا قال الليث يريد المتعة ولم يذكر الليث قصة سراقة بن مالك حدثنا يوسف بن يعقوب القاضي ثنا إبراهيم بن بشار الرمادي ثنا سفيان ثنا عمرو بن دينار وابن جريج عن عطاء عن جابر بن عبد الله قال قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة صبيحة رابعة فأمرنا أن نحل فقلنا أي الحل يا نبي الله قال أحلوا الحل كله قلنا نغدو إلى منى وأحاليلنا تقطر منيا قال احلوا الحل كله استقبلت من أمري ما استدبرت لصنعت مثل الذي صنعتم قال فأحللنا وأتينا النساء ولم يذكر بن عيينة قصة سراقة بن مالك حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا داود بن رشيد ثنا حسان بن إبراهيم عن يعقوب بن عطاء عن أبيه عن جابر قال أذن فينا النبي صلى الله عليه وسلم الحنفية فخرج حتى إذا قدمنا المسجد عند الشجرة نزل ونزلنا ثم ركبنا فوقفنا ننتظر حتى ركب فلما قدمنا مكة طاف وطفنا فصلى ركعتين قرأ فيهما قل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد ثم طفنا بالصفا والمروة حتى إذا كنا عند المروة قال من لم يكن أهدى فليحل فقلنا يا رسول الله نوينا الحج قال دخل الحج في العمرة فأصبنا النساء والطيب فلما قدمنا وبيننا وبين أن نأتي منى أربعة أيام فنأتي منى ومذاكيرنا تقطر من نسائنا فقام سراقة بن مالك فقال أنبئنا يا رسول الله كقوم إنما ولدوا اليوم قال إن الحج قد دخل في العمرة قال لنا أم للأبد قال لا بل للأبد

[ 126 ]

حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا أبو عوانة عن أبي بشر عن عطاء بن أبي رباح عن جابر عن عبد الله قال قدمنا مهلين الحنفية فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نجعلها عمرة ونحل وكان معه الهدي فلم يستطع أن يجعلها عمرة ولم يذكر أبو بشر في حديثه قصة سراقة بن مالك حدثنا جعفر بن أحمد بن سنان الواسطي ثنا إسحاق بن إبراهيم الشهيدي ثنا محمد بن سلمة عن خصيف عن عطاء عن جابر قال لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة في حجة الوداع قال لأصحابه بأي شئ أهللتم فمنهم من قال الحنفية ومنهم من قال بالعمرة ومنهم من قال بالذي أهللت به يا رسول الله قال فأحلوا جميعا إلا من ساق الهدي فإني لو استقبلت من أمري ما استدبرت ما سقت الهدي حتى أكون معكم حلالا قال وساق مائة بدنة ليقلده ولم يذكر محمد بن سلمة قصة سراقة حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا موسى بن أعين عن خصيف عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال لما قدمت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجته فسأل الناس بم أحرمتم قال ناس أهللنا الحنفية وقال آخرون قدمنا متمتعين وقال آخرون أهللنا باهلالك يا رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان قدم ولم يسق هديا فليحلل فإني لو استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي حتى أكون حلالا فقال له سراقة بن مالك يا رسول الله صلى الله عليه وسلم عمرتنا هذه لعامنا أم للأبد قال لا بل للأبد حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا هشيم عن الحجاج عن عطاء عن جابر أن سراقة بن مالك قال يا رسول الله عمرتنا هي لنا خاصة أم للأبد قال لا بل للأبد حدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا وهب بن بقية أنا خالد عن المثنى بن الصباح عن عطاء عن جابر قال قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ 127 ]

لا نريد إلا الحج فأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن معه هدي ان يجعلها عمرة فاشتد ذلك على الناس وكان مع طلحة بن عبيد الله هدي ربع علي رضي الله عنه من اليمن فسأله رسول الله صلى الله عليه وسلم بم أهللت قال بما أهللت به وكان مع النبي صلى الله عليه وسلم هدي ومئة هدي فقال سراقة يارسول الله أحجتنا هذه لعامنا أم للأبد قال لا بل للأبد حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا كثير بن يحيى أبو مالك ثنا محمد بن عبد الله بن عبيد بن عمير المؤذن ثنا عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لخمس بقين من ذي القعدة فدخلنا مكة لأربع مضين من ذي الحجة فقال سراقة بن مالك بن جعشم يا رسول الله هذه المتعة لنا خاصة أم للأبد قال لا بل للأبد دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا علي بن المنذر الطريقي ثنا محمد بن فضيل ثنا إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن جابر بن عبد الله قال أهللنا مع النبي صلى الله عليه وسلم فقدمنا مكة لأربع خلون من ذي الحجة فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحلها ونجعلها عمرة فأحللنا الحل كله فطفنا بالبيت وبين الصفا والمروة حتى إذا كان يوم التروية أمرنا فأهللنا الحنفية فقال بعضنا لبعض خرجنا من أرضنا حتى إذا لم يكن بيننا وبين منى إلا أربع نخرج ومذاكيرنا تقطر منيا فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أتتهموني وأنا أمين أهل السماء وأهل الأرض أما إني لو استقبلت من أمري ما استدبرت ما كان الهدي إلا من مكة ولم يذكر قصة سراقة حدثنا ورد بن أحمد بن لبيد البيروتي ثنا صفوان بن صالح ثنا الوليد بن مسلم ثنا الأوزاعي عن عطاء عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه حدثنا محمد بن يعقوب الخطيب الأهوازي ثنا حفص بن عمرو الربالي ثنا عبيد الله بن عبد المجيد ثنا رباح بن أبي معروف عن عطاء عن جابر أن سراقة بن مالك قال يا رسول الله العمرة لعامنا هذا أم

[ 128 ]

للأبد قال لا بل للأبد حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا علي بن بحر وعثمان بن أبي شيبة قالوا ثنا حاتم بن إسماعيل عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال قام سراقة بن مالك بن جعشم فقال عمرتنا لعامنا هذا أم لأبد أبد فشبك رسول الله صلى الله عليه وسلم أصابعه واحدة في الأخرى وقال دخلت العمرة في الحج مرتين لا بل لأبد أبد) * عروة بن الزبير عن سراقة بن مالك) * حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن عروة بن الزبير عن سراقة بن مالك أنه جاء النبي صلى الله عليه وسلم في وجعه فقال أرأيت الضالة ترد على حوض إبلي هل لي أجر إن سقيتها قال نعم في الكبد الحارة أجر) * مجاهد عن سراقة بن مالك) * حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا أحمد بن يونس ثنا عطاء بن مسلم عن الأعمش عن مجاهد عن سراقة بن مالك قال قلت يا رسول الله أنعمل على ما قد جف به القلم وجرت به المقادير أو لأمر مستقبل قال يا سراقة اعمل لما جف به القلم وجرت به المقادير فإن كلا ميسر

[ 129 ]

) * علي بن رباح عن سراقة بن مالك) * حدثنا بكر بن سهل الدمياطي ثنا عبد الله بن صالح ثنا موسى بن علي بن رباح عن أبيه عن سراقة بن جعشم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يا سراقة ألا أخبرك بأهل الجنة وأهل النار فقال بلى يرسول الله قال أما أهل النار فكل جعظري جواظ مستكبر وأما أهل الجنة فالضعفاء المغلوبون حدثنا محمد بن الفضل السقطي وجعفر بن أحمد بن سنان الواسطي قالا ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا وهب بن جرير ثنا موسى بن علي عن أبيه عن سراقة بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا محمد بن سنان العوفي ثنا موسى بن علي بن رباح ح وحدثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا آدم بن أبي إياس العسقلاني ثنا الليث بن سعد عن موسى بن علي بن رباح ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا بن المبارك عن موسى بن علي بن رباح قال سمعت أبي يذكر عن سراقة بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ألا أدلك على أفضل الصدقة ابنتك مردودة إليك ليس لها كاسب غيرك حدثنا أحمد بن مابهرام الأيذجي ثنا محمد بن الاستثناء ثنا شاهين بن حيان أخو فهد ثنا موسى بن علي بن رباح قال سمعت أبي يحدث عن سراقة بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له ألا أخبرك بأعظم الصدقة إن من أعظم الصدقة أجرا ابنتك مردودة إليك ليس لها كاسب غيرك

[ 130 ]

) * طاوس عن سراقة بن مالك) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة أخبرني قيس بن سعد عن طاوس عن سراقة بن مالك بن جعشم المدلجي أنه قال يا رسول الله أنعمل شيئا قد فرغ منه أم نستأنف العمل قال بل لعمل قد فرغ منه فقال يا رسول الله ففيم العمل فقال النبي صلى الله عليه وسلم كل ميسر له عمله قال يا رسول الله صلى الله عليه وسلم الآن الجد الآن الجد حدثنا أحمد بن سليمان بن يوسف العقيلي حدثني أبي ثنا حاتم بن عبيد الله النمري ثنا معاوية بن عبد الكريم الضال عن قيس بن سعد عن طاوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما حج قام إليه سراقة بن مالك فقال يا رسول الله افعل بنا فعل قوم كأنما ولدوا اليوم فلما أتوا البيت أمرهم فطافوا بالبيت وبين الصفا والمروة ثم قام في أعلى الوادي فخطبهم فقال دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا وكيع ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا إسحاق بن يوسف قالا ثنا مسعر عن عبد الملك بن ميسرة عن طاوس عن سراقة بن مالك بن جعشم قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا إن العمرة قد دخلت في الحج إلى يوم القيامة

[ 131 ]

حدثنا الحسن بن العباس وعبد الرحمن بن سلم الرازيان قالا ثنا سهل بن عثمان ثنا بن أبي عتبة عن إدريس الأودي عن عبد الملك بن ميسرة الزراد عن عطاء عن طاوس عن سراقة بن مالك بن جعشم قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبطحاء فقال دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة) * النزال بن سبرة عن سراقة) * حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا سعيد بن عمرو الأشعثي ثنا يونس بن بكير ثنا داود بن يزيد الأودي عن عبد الملك بن ميسرة عن النزال بن سبرة عن سراقة بن مالك بن جعشم قال أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم بحجة وعمرة جميعا فسمعته يقول دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة) * عبد الرحمن بن كعب بن مالك بن جعشم عن عمه سراقة) حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا بشر بن المفضل عن عبد الرحمن بن إسحاق عن الزهري عن عبد الرحمن بن جعشم عن عمه سراقة بن مالك قال دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي قبضه الله فيه فسألته فما سألته عن شئ إلا أخبرنيه حتى إني لأذكر شيئا الليلة فيما أذكره قال فكان مما سألته عنه أن قلت له أرأيت الرجل يفرغ في حوضه فترد عليه الهمل من الإبل والضالة أله أجر في أن يسقيها فقال لك في كل كبد جرى أجر

[ 132 ]

حدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا وهب بن بقية ثنا خالد عن عبد الرحمن بن إسحاق عن الزهري عن عبد الرحمن بن مالك عن سراقة بن مالك عمه قال دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي قبضه الله فيه فذكر مثله) * كعب بن مالك بن جعشم عن أخيه سراقة) * حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا حسان بن غالب ثنا بن لهيعة حدثني يونس بن يزيد عن محمد بن إسحاق عن محمد بن مسلم عن عبد الله بن كعب بن مالك عن أبيه كعب بن مالك عن سراقة بن مالك أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الضالة ترد على حوضه هل له فيها أجر إن أشبعها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم في كل ذات كبد حرى أجر حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن الزهري أخبرني عبد الرحمن بن كعب المدلجي أن أباه أخبره أنه سمع سراقة يقول جاءتنا رسل كفار قريش يجعلون في رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر دية كل واحد منهما لمن قتلهما أو أسرهما قال فبينا أنا جالس في مجلس من مجالس قومي من بني مدلج أقبل رجل منهم حتى قام علينا فقال يا سراقة إني رأيت آنفا أسودة بالساحل أراها محمدا وأصحابه قال سراقة فعرفت أنهم هم فقلت إنهم ليسوا بهم ولكنك رأيت فلانا وفلانا انطلقوا بغاة قال ثم ما لبثت في المجلس إلا ساعة حتى قمت فدخلت بيتي فأمرت جاريتي أن تخرج لي فرسي وهي من وراء أكمة تحبسها علي وأخذت رمحي فخرجت به من ظهر البيت فخططت

[ 133 ]

برمحي في الأرض وخفضت عالية الرمح حتى أتيت فرسي فركبتها فرفعتها تقرب بي حتى رأيت أسودتهم فلما دنوت منهم حيث يسمعون الصوت عثرت بي فرسي فخررت عنها فقمت فأهويت بيدي إلى كنانتي فأخرجت منها الأزلام فاستقسمت بها أضرهم أم لا فخرج الذي أكره أن لاأضرهم فركبت فرسي وعصيت الأزلام فرفعتها تقرب بي منهم أيضا حتى إذا دنوت سمعت قراءة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو لا يلتفت وأبو بكر رضي الله عنه يكثر الالتفات ساخت يدا فرسي في الأرض حتى بلغت الركبتين فخررت عنها فيسرقه فنهضت فلم تكد تخرج يداها فلما استوت قائمة إذ لأثر يديها عثان ساطع في السماء من هو الدخان قال معمر قلت لأبي عمرو بن العلاء ما العثان فسكت ساعة ثم قال الدخان من غير نار قال معمر قال الزهري في حديثه فاستقسمت بالأزلام فخرج الذي أكره أن لا أضرهما فناديتهما بالأمان فوقفا وركبت فرسي حتى جئتهم وقد وقع في نفسي حين لقيت منهم ما لقيت من الحبس عنهم أنه سيظهر أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت له إن قومك جعلوا فيك الدية وأخبرتهم من أخبار سفرهم وما يريد الناس بهم وعرضت عليهم الزاد والمتاع فلم يرزؤوني شيئا ولم يسألوني إلا أن أخف عنا فسألته أن يكتب لي كتاب موادعة آمن به فأمر عامر بن فهيرة فكتبه لي فرقعة من آدم ثم مضى حدثنا مسعدة بن سعد العطار المكي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة حدثني بن شهاب ثنا عبد الرحمن بن مالك بن جعشم المدلجي أن أباه مالكا أخبره أن أخاه سراقة بن مالك بن جعشم أخبره أنه لما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة مهاجرا إلى المدينة جعلت قريش لمن رده عليهم مائة ناقة قال فبينما أنا جالس في نادي قومي جاء رجل منا فقال والله لقد رأيت ركبة ثلاثة مروا علي آنفا

[ 134 ]

إني لأظنه محمدا قال فأومأت إليه أن اسكت وقلت إنما هم بنو فلان يتبعون ضالة لهم قال لعله ثم سكت فمكثت قليلا وقمت فأمرت بفرسي فقيد إلى بطن الوادي فأخرجت سلاحي من وراء حجرتي ثم أخذت قداحي التي استقسم بها ثم لبست لأمتي ثم أخرجت قداحي فاستقسمت بها وقال فخرج الذي أكره لا يضره وكنت أرجو أن أرده فآخذ المئة الناقة فركبت على أثره فبينما فرسي يشتد بي عثر فسقطت عنه فأخرجت قداحي فاستقسمت فخرج السهم الذي أكره لا يضره فأبيت إلا أن أتبعه فركبته فلما بدا لي القوم فنظرت إليهم عثر بي فرسي وذهبت يداه في الأرض فسقطت فاستخرج يده وأتبعها دخان مثل العثان فعرفت أنه قد منع مني وأنه ظاهر فناديتهم فقلت انظروني فوالله إني لا أريبكم ولا يبدؤكم مني شئ تكرهونه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم قل له ماذا يبتغى فقلت اكتب لي كتابا بيني وبينك آية قال اكتب يا أبا بكر قال فكتب لي ثم ألقاها إلي فرجعت فسكت فلم أذكر شيئا مما كان حتى إذا فتح الله على رسوله مكة وفرغ من أهل حنين خرجت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعي الكتاب الذي كتب لي قال فبينما أنا عامد له دخلت بين ظهري كتيبة من كتائب الأنصار فطفقوا يقرعوني بالرماح ويقولون إليك إليك حتى إذا دنوت من رسول الله صلى الله عليه وسلم على ناقته أنظر إلى ساقيه في غرزه كأنها جمارة فدفعت يدي بالكتاب فقلت يا رسول الله هذا كتابك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم وفاء وبرادنه فأسلمت ثم تذكرت شيئا أسأل عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم فما ذكرت شيئا إلا قد قلت يا رسول الله الضالة تغشى حياضنا قد ملأتها لإبلي هل لي من أجر أن أسقيها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم في كل ذات كبد حرى أجر فانصرفت فسقت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقتي حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا عبيد الله بن سعد ثنا

[ 135 ]

عمي ثنا أبي عن صالح بن جلس عن بن شهاب حدثني عبد الرحمن بن مالك بن جعشم المدلجي أن أباه أخبره أن سراقة بن مالك أخبره أنه لما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة مهاجرا إلى المدينة جعلت قريش لمن رده مائة ناقة فبينا أنا جالس في نادي قومي إذ أقبل رجل فقال والله لقد رأيت ركبة ثلاثة مروا علي آنفا إني لأراه محمد صلى الله عليه وسلم قال فأومأت إليه أن اسكت إنما هم بنو فلان يبغون ضالة لهم فلبثت قليلا ثم قمت فدخلت فأمرت بفرسي فقيد إلى بطن الوادي وأخرجت سلاحي من وراء حجرتي ثم أخذت قداحي الذي أستقسم بها وليست لأمتي ثم أخرجت قداحي فاستقسم خرج السهم الذي أكره أن لا أضره قال وكنت أرجو أن أرده فآخذ المئة الناقة فركبت على أثره فبينما فرسي يشتد بي عثر فسقطت عنه فأخرجت قداحي فاستقسمت بها فخرج السهم الذي أكره لا أضره فأبيت إلا أن أتبعه فركبت فرسي فلما بدا لي القوم فنظرت إليهم عثر بي فرسي وذهبت يداه في الأرض وسقطت عنه فاستخرج يديه فاتبعهما دخان مثل العصا فعرفت أن قد منع مني وأنه ظاهر فناديتهم فقلت انظروني فوالله لا آذيتكم ولا يأتيكم مني شئ تكرهونه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ماذا تبغي قلت اكتب لي كتابا يكون بيني وبينك آية قال أكتب له يا أبا بكر قال فكتب لي كتابا ثم القاهم إلي قال فرجعت فسكت فلم أذكر شيئا مما كان حتى إذا فتح الله عزوجل على رسوله صلى الله عليه وسلم مكة وفرغ من حنين خرجت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لألقاه ومعي الكتاب الذي كتب لي فبينما أنا عامدله دخلت بين كتيبة من كتائب الأنصار فجعلوا يقرعوني بالرماح ويقولون إليك إليك حتى دنوت من رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على ناقته أنظر إلى ساقه في غرزة كأنها جمارة فرفعت يدي بالكتاب وقلت يا رسول الله هذا كتابك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم وفاء وبر فأسلمت وسقت إليه صدقة مالي

[ 136 ]

) * عطاء بن أبي رباح عن سراقة بن مالك) * حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا سعيد بن أبي عروبة عن مالك بن دينار عن عطاء بن أبي رباح عن سراقة بن مالك بن جعشم قال تمتع رسول الله صلى الله عليه وسلم وتمتعنا معه فقيل يا رسول الله أهي لنا أو هي للأبد قال للأبد) * رجل غير مسمى عن سراقة بن مالك) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا زمعة بن صالح عن محمد بن أبي عبد الرحمن زعم أن رجلا حدثه من بني مدلج قال سمعت أبي يقوجاء سراقة بن مالك بن جعشم من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا وكذا فقال رجل كالمستهزئ أما علمكم كيف تخرون قال بلى والذي بعثه بالحق لأمرنا أن نتوكل على اليسرى وأن ننصب اليمنى سراقة بن عمرو بن عطية بن خنساء الأنصاري استشهد يوم مؤتة حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا بن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من استشهد يومؤتة من المسلمين ثم من الأنصار ثم من بني ماتت ثم من بني مازن بن ماتت سراقة بن عمرو بن عطية بن خنساء سراقة بن الحباب الأنصاري حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا بن

[ 137 ]

لهيعة عن أبي الأسود عن عروة في تسمية من استشهد يوم خيبر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأنصار من بني عمرو بن عوف ثم من بني العجلان سراقة بن الحباب حدثنا أبو شعيب الحراني ثنا أبو جعفر النفيلي ثنا محمد بن سلمة عن محمد بن إسحاق في تسمية من استشهد يوم خيبر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأنصار سراقة بن الحباب بن عدي بن العجلان حدثنا الحسن بن هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن بن شهاب في تسمية من استشهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم خيبر من الأنصار ثم من بني العجلان مرة بن سراقة بن حباب هكذا قال بشهاب من اسمه سواء سواء وحبة ابنا خالد العامريان من بني عمرو بن عامر بن ربيعة بن عامر قاله شباب العصفري حدثنا العباس بن الفضيل الأسفاطي ثنا سليما بن حرب ثنا جرير بن حازم عن الأعمش عن سلام أبي شرحبيل عن حبة وسواء ابني خالد قالا دخلنا على النبي صلى الله عليه وسلم وهو يعالج شيئا فأعياه فقال لا تيأسا من الرزق ما تهزهزت رؤوسكما فإن الإنسان تلده أمه أحمر ليس عليه قشر ثم يرزقه الله حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا أبو معاوية

[ 138 ]

عن الأعمش عن سلام بن شرحبيل عن حبة وسواء مشهور خالد قالا دخلنا على النبي صلى الله عليه وسلم فذكر مثله حدثنا محمد بن إسحاق بن راهويه ثنا أبي ثنا وكيع وأبو معاوية عن الأعمش عن سلام أبي شرحبيل عن سواء بن خالد قال دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر مثله من اسمه سخبرة سخبرة الأزدي حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا علي بن بحر ثنا محمد بن المعلى الرازي عن زياد بن خيثمة عن أبي داود عن سخبرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أعطى فشكر وابتلى فصبر وظلفا ستغفر وظلم فغفر ثم سكت فقالوا يا رسول الله ماله قال أولئك لهم الأمن وهم مهتدون حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا ربيح أبو غسان ثنا محمد بن المعلى عن زياد بن خيثمة عن أبي داود عن عبد الله بن سخبرة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا علي بن بحر ثنا محمد بن معلى عن زياد بن خيثمة عن أبي داود عن سخبرة قال مر رجلان على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جالس وهو يذكر فقال اجلسا فإنكما على خير فلما قام رسول الله صلى الله عليه وسلم وتفرق عنه أصحابه قاما فقالا يا رسول الله إنك قلت لنا اجلسا فإنكما على خير ألنا خاصة أم للناس عامة قال ما من عبد يطلب العلم إلا كان كفارة ما تقدم

[ 139 ]

حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا ربيح أبو غسان الرازي ثنا محمد بن المعلى عن زياد بن خيثمة عن أبي داود عن عبد الله بن سخبرة عن سخبرة قال كنت جالسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يذكر فمر رجلان فقال لهما رسول الله صلى الله عليه وسلم اجلسا فذكر نحوه من اسمه السائب السائب بن أبي السائب المخزومي واسم أبي السائب نميلة من أخباره حدثنا الحسن بن علويه القطان ثنا عباد بن موسى الختلي ثنا أبو إسماعيل المؤدب عن الأعمش عن مجاهد حدثنا مولاي قال بعث معي أهلي قدح لبن وزبد إلى آلهتهم فذهبت به فلقد خفت أن آكل منه شيئا فوضعته إذ جاء كلب فشرب اللبن وأكل الزبد وبال على الصنم ما أسند السائب حدثنا عثمان بن عمر الضبي ثنا سهل بن بكار ثنا وهيب عن عبد الله بن عثمان بن خيثم عن مجاهد عن السائب بن أبي السائب أنه كان يشارك رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل الإسلام في التجارة فلما كان يوم الفتح أتاه فقال مرحبا بأخي وشريكي لا يداري ولا يماري يا سائب قد كنت تعمل أعمالا في الجاهلية لا تتقبل منك وهي اليوم تتقبل منك وكان ذا سلف وصلة

[ 140 ]

حدثنا عبيد بن غنام ثنا أببكر بن أبي شيبة ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن إبراهيم بن مهاجر عن مجاهد عن قائد السائب عن السائب أنه قال للنبي صلى الله عليه وسلم كنت شريكي في الجاهلية فكنت خير شريك لا تداري ولا تماري حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى بن سعيد عن سفيان بن سعيد الثوري حدثني إبراهيم بن المهاجر عن مجاهد عن قائد السائب عن السائب قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فجعلوا يثنون علي ويذكروني فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا أعلمكم به قال صدقت معبد وأمي كنت شريكي فنعم الشريك كنت لا تداري ولا تماري حدثنا عمرو بن أبي الطاهر بن السرح المصري ثنا يوسف بن عدي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا أبو الأحوص عن إبراهيم بن مهاجر عن مجاهد مولى السائب عن السائب أنه كان يقول اشربوا من سقاية العباس فإنه من السنة السائب بن خباب مولى فاطمة بنت الوليد بن عتبة بن ربيعة بن عبد شمس بن عبد مناف حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني الهيثم بن خارجة ح

[ 141 ]

وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني وعثمان بن أبي شيبة قالوا ثنا إسماعيل بن عياش ثنا عبد العزيز بن عبيد الله عن محمد بن عمرو بن عطاء قال رأيت السائب بن خباب يشم ثوبه فقلت له مم ذلك رحمك الله قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا وضوء إلا من ريح أو سماع السائب بن خلاد الجهني حدثنا علي بن عبد العزيز وعبد الله بن أحمد بن حنبل ومحمد بن عبد الله الحضرمي قالوا ثنا هدبة بن خالد ثنا حماد بن الجعد ثنا قتادة حدثني أبي خلاد الجهني عن أبيه السائب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا دخل أحدكم الخلاء فليتمسح بثلاثة أحجار حدثنا عبد الله بن الحسن المصيصي ثنا محمد يزيد بن سنان الرهاوي ثنا أبي عن يحيى بن أبي كثير عن بن خلاد عن أبيه بمثله السائب بن خلاد بن سويد بن ثعلبة الأنصاري حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا عمرو بن خالد الحراني ثنا بن لهيعة قال سمعت حفص بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص يذكر أن خلاد بن السائب حدثه عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا دعا رفع راحتيه إلى وجهه

[ 142 ]

حدثنا علي بن عبد العزيز وحدثنا أبو مسلم الكشي قالا ثنا القعنبي عن مالك عن عبد الله بن أبي بكر بن حزم عن عبد الملك بن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحارث عن خلاد بن السائب الأنصاري عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أتاني جبريل عليه السلام فأمرني أن آمر أصحابي أو من معي أن يرفعوا أصواتهم بالتلبية أو بالإهلال وقال إنها من شعار الحج حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة سفيان بن عيينة ثنا عبد الله بن أبي بكر بمحمد بن عمرو بن حزم عن عبد الملك بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام عن خلاد بن السائب عن أبيه السائب بن خلاد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاني جبريل عليه السلام فقال مر أصحابك أن يرفعوا أصواتهم بالإهلال فإنه من شعار الحج قال سفيان وكان بن جريج كتمني حديثا فلما قدم علينا عبد الله بن أبي بكر لم أخبره فلما خرج إلى المدينة حدثته به فقال لي يا أعور تخبؤ عنا الأحاديث فإذا ذهب أهلها أخبرتنا بها لا أرويه عنك فكتب إلى عبد الله بن أبي بكر فكتب إليه به عبد الله بن أبي بكر وكان بن جريج يحدث به في كتبه كتب إلي عبد الله بن أبي بكر حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا سفيان بن عيينة ثنا عبد الله بن أبي بكر عن عبد الملك بن أبي بكر عن خلاد بن السائب بن سويد الأنصاري عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال أتاني جبريل صلى الله عليه وسلم فقال مر أصحابك أن يرفعوا أصواتهم بالإهلال أو قال بالتلبية حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا سعيد بن سالم عن بن جريج قال كتب إلي عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن

[ 143 ]

حزم يقول حدثني عبد الملك بن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحار ث أنه حدثه خلاد بن السائب بن خلاد بن سويد الأنصاري عن أبيه السائب بن خلاد أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول أتاني جبريل صلى الله عليه وسلم فقال من أصحابك أن يرفعوا أصواتهم بالتلبية أو الاهلال لا أدري أينا وهل أنا أو عبد الملك في الاهلال والتلبية حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا حاتم بن إسماعيل عن ربيعة بن عثمان عن عبد الله بن الفضل عن عبد الله بن أبي بكر عن خلاد بن السائب عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن يحيى بن سعيد عن مسلم بن أبي مريم عن عطاء بن يسار عن بن خلاد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من أخاف أهل المدينة أخافه الله وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل حدثنا خلف بن عمرو العكبري ثنا القدرة ثنا عبد العزيز بن أبي حازم حدثني يزيد بن عبد الله بن أسامة بن الهاد عن أبي بكر بن المنكدر عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من أخاف أهل المدينة فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين حدثنا خلف بن عمرو الكعبري ثنا القدرة ثنا بن أبي حازم حدثني يزيد يعني بن الهاد عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا حجاج بن إبراهيم الأزرق ثنا إسماعيل بن جعفر عن يزيد بن خصيفة عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله

[ 144 ]

حدثنا خلف بن عمرو ثنا القدرة ثنا أبو ضمرة أنس بن عياض حدثني يزيد بن خصيفة عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل والحسين بن إسحاق التستري قالا ثنا معاوية بن عبد الله الزبيدي حدثتنا عائشة بنت المنذر قالت حدثنا هشام بن عروة عن موسى بن عقبة عن عطاء بن يسار عن السائب بن خلاد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال اللهم من ظلم أهل المدينة وأخافهم فأخفهم وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه صرفا ولا عدلا حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبشيبة ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا زيد بن الحباب ثنا موسى بن عبيدة حدثني عبد الله بن دينار عن خالد بن خلاد بن السائب عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أخاف أهل المدينة أخافه الله عزوجل يوم القيامة ولعنه وغضب عليه ولم يقبل منه صرفا ولا عدلا حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا أبو تميلة يحيى بن واضح ثنا محمد بن إسحاق عن عبد الله بن أبي لبيد عن المطلب بن عبد الله بن حنطب عن إبراهيم بن خلاد بن سويد عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال جاء جبريل صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد كن عجاجا ثجاجا يعني بالعج التلبية والثج الدماء حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا

[ 145 ]

عبد الله بن موسى التيمي عن أسامة بن زيد عن محمد بن كعب القرظي عن السائب بن سويد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما من شئ يصيب زرع أحدكم من العوافي إلا كتب الله لبه أجرا السائب بن يزيد الكندي بن أخت النمر بن قاسط حدثنا عبيد بن غنام ثنا محمد بن عبد الله بن نمير قال مات السائب بن يزيد سنة إحدى وتسعين ويقال توفي سنة اثنتين وثمانين ما أسند السائب بن يزيد) * يزيد بن السائب بن يزيد عن أبيه) * حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا بن أبي ذئب عن عبد الله بن يزيد بن السائب عن أبيه عن جده أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول لا يأخذ أحدكم متاع صاحبه لاعبا جادا وإذا أخذ أحدكم عصا صاحبه فليردها إليه) * الزهري عن السائب بن يزيد) * حدثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ثنا أحمد بن خالد الذهبي ثنا محمد بن إسحاق عن الزهري عن السائب بن يزيد قال ماكان لرسول الله صلى الله عليه وسلم إلا مؤذن واحد لم يكن يؤذن له غيره فكان إذا

[ 146 ]

جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم على المنبر يوم الجمعة أذن على باب المسجد فإذا نزل أقام الصلاة ثم كان أبو بكر رضي الله عنه كذلك ثم كان عمر رضي الله عنه كذلك حتى إذا كان عثمان كثر الناس فأمر بالنداء الأول بالسوق على دار له يقالها الزوراء فكان يؤذن له عليها فإذا جلس عثمان رضي الله عنه على المنبر أذن مؤذنه الأول فإذا نزل أقام الصلاة حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عمر الضرير قالا ثنا حماد بن سلمة عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن السائب بن يزيد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان له مؤذن وكان إذا قعد رسول الله صلى الله عليه وسلم على المنبر أذن فإذا نزل أقام فكان ذلك زمن النبي صلى الله عليه وسلم وزمن أبي بكر وعمر رضي الله عنهما فلما كان عثمان رضي الله عنه فشا الناس وكثروا فأمر مؤذنا فأذن بالزوراء قبل خروجه يعلم الناس أن الجمعة قد حضرت حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني إبراهيم بن أبي الليث ثنا الأشجعي عن سفيان عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن السائب بن يزيد قال كان الأذان الأول يوم الجمعة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قعد رسول الله صلى الله عليه وسلم على المنبر أذن فإذا نزل أقا فكان ذلك زمن النبي صلى الله عليه وسلم وزمن أبي بكر وعمر رضي الله عنهما فلما كان عثمان رضي الله عنه فشا الناس وكثروا فأمر مؤذنا فأذن بالزوراء قبل خروجه حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا بن إدريس عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن السائب بن يزيد مثله حدثنا علي بن المبارك الصنعاني ثنا محمد بن عبد الأعلى ح وحدثنا عبدان ثنا هريم بن عبد الأعلى قالا ثنا معتمر بن سليمان حدثني أبي عن الزهري عن السائب بن يزيد قال كان النداء على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر رضي الله عنهما عند المنبر وأول من حالا

[ 147 ]

النداء الأخير عثمان رضي الله عنه حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا بن أبي ذئب عن الزهري عن السائب بن يزيد بن أخت النمر بن قاسط أن النداء يوم الجمعة كان أوله إذا جلس الإمام وإذا قامت الصلاة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر رضي الله عنهما حتى إذا كان عثمان رضي الله عنه وكثر الناس فزاد النداء الثالث على الزوراء حدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب أخبرني يونس عن بن شهاب أخبرني السائب بن يزيد أن الأذان كان أوله حين يجلس الإمام على المنبر يوم الجمعة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر فلما كان خلافة عثمان كثر الناس وأمر عثمان بن عفان يوم الجمعة بالأذان الثالث فأذن به على الزوراء حدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري حدثنا أحمد بن صالح ثنا بن عنبسة بن خالد ثنا يونس عن بن شهاب عن السائب بن يزيد وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا عبد العزيز بن أبي سلمة عن أبي سلمة عن بن شهاب عن السائب بن يزيد قال إنما أمر بالتأذين الثالث يوم الجمعة عثمان حين كثر أهل المدينة ولم يكن لرسول الله صلى الله عليه وسلم غير مؤذن واحد وإنما كان الأذان يوم الجمعة حين يجلس الإمام حدثنا مطلب بن شعيب الأزدي ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث عن عقيل عن بن شهاب حدثني السائب بن يزيد أن التأذين فذكر نحوه حدثنا أحمد بن رشدين المصري ثنا يوسف بن عدي ثنا رشدين بن سعد عن قرة وعقيل ويونس عن بن شهاب قال أخبرني السائب بن يزيد أن الأذان كان أوله حين يجلس الإمام على المنبر يوم

[ 148 ]

الجمعة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر رضي الله عنهما حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا عبيد بن سعد ثنا عمي ثنا أبي عن صالح بن جلس عن بشهاب أن السائب بن يزيد بن أخت نمر أخبره أنه إنما أمر بالتأذين الثالث عثمان بن عفان حين كثر أهل المدينة قال ولم يكن لرسول الله صلى الله عليه وسلم غير مؤذن واحد فكان التأذين يوم الجمعة حين يجلس الإمام حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ثنا القعنبي وإبراهيم بن بشار الرمادي ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي قالوا ثنا سفيان بن عيينة عن الزهري عن السائب بن يزيد قال كنت فيمن خرج من الصبيان إلى ثنية الوداع يتلقى النبي صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك حدثنا محمد بن حاتم المروزي ثنا حبان بن موسى وسويد بن نصر قالا ثنا بن المبارك عن يونس ح وحدثنا إسماعيل بن الحسن الخفاف المصري ثنا أحمد بن صالح ثنا بن وهب أخبرني يونس عن بن شهاب أن السائب بن يزيد أخبره أن شريحا الحضرمي ذكر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ذاك رجل لا يتوسد القرآن حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا محمد بن أبي بكر ثنا وهب بن جرير ثنا أبي قال سمعت النعمان بن راشد يحدث عن الزهري عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر عنده مخرمة بن شريح الحضرمي فقال ذاك رجل لا يتوسد القرآن

[ 149 ]

حدثنا موسى بن هارون ثنا إسحاق بن راهويه ثنا بقية بن الوليد ح وحدثنا عبدان بن أحمد ثنا محمد بن مصفى ثنا بقية عن الزبيدي عن الزهري عن السائب بن يزيد قال لم يقص على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا أبي بكر وعمر حتى كان أول من قص تميم الداري واستأذن عمر رضي الله عنه فأذن له فقص قائما حدثنا أبو أسامة الحلبي ثنا حجاج بن أبي منيع الرصافي ثنا جدي عن الزهري عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا عدوى ولا صفر ولا هامة حدثنا عبد الرحمن بن جابر بن البختري الطائي ثنا بشر بن شعيب بن أبي حمزة عن أبيه ح وحدثنا أبو زيد أحمد بن يزيد الحوطي ثنا أبو وابنه ثنا شعيب أبي حمزة عن الزهري عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا عدوى ولا صفر ولا هام حدثنا أحمد بن شعيب أبو عبد الرحمن النسائي أخبر أبو أمية عمرو بن هشام قال وجدت في كتاب عتاب عن إسحاق بن راشد عن الزهري عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا عدوى ولا صفر ولا هام حدثنا محمد بن صالح بن الوليد النرسي ثنا الحسين بن سلمة بن أبي كبشة ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن مالك عن الزهري عن

[ 150 ]

السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ الجزية من مجوس هجر وأن عمر بن الخطاب أخذ من مجوس فارس وأخذها عثمان رضي الله عنه من بربر حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا الحسن بن سهل الخياط قال ثنا أبو خالد الأحمر عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخطب يوم الجمعة خطبتين يجلس بينهما حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا هشام بن عمار ثنا الوليد بن مسلم ثنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن الزهري عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبا بكر رضي الله عنه لم يتخذا قاضيا وأول من استقضى عمر رضي الله عنه قال له رد عني الناس في الدرهم والدرهمين حدثنا جعفر بن سليمان النوفلي المدني حدثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا معن بن عيسى عن عيسى بن سبرة أبي عباد الزرقي عن الزهري عن السائب بن يزيد قال كان خاتم رسول الله صلى الله عليه وسلم في يد أبي بكر رضي الله عنه حتى هلك ثم في يد عمر حتى هلك ثم في يد عثمان حتى سقط في بئر أريس حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا محمد بن بكار ثنا أبو معشر عن صالح بن أبي الأخضر عن الزهري عن السائب بن يزيد قال كانت الدية على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم مائة من الإبل أربعة أسنان خمسة وعشرين حقة وخمس وعشرين جذعة وخمسة وعشرين بنات لبون

[ 151 ]

وخمسة وعشرين بنات مخاض حتى كان عمر رضي الله عنه ومصر الأمصار قال عمر ليس كل الناس يجدون الإبل فقوموا الإبل أوقية أوقية فكانت أربعة آلاف درهم ثم غلت الإبل فقال عمر رضي الله عنه قوموا الإبل فقومت الإبل وقية ونصف فكانت ستة آلاف درهم ثم غلت الإبل فقال عمر رضي الله عنه قوموا الإبل فقومت أوقيتين فكانت ثمانية آلاف درهم ثم غلت الإبل فقال عمر رضي الله عنه قوموا الإبل فقومت ثلاثة أواق فكانت اثنتي عشر ألفا فجعل على أهل الورق اثنتي عشر ألفا وعلى أهل الإبل مائة من الإبل وعلى أهل الذهب ألف دينار وعلى أهل الحلل مئتي حلة قيمة كل حلة خمسة دنانير وعلى أهل الضأن ألف ضائنة وعلى أهل المعز ألف ماعزة وعلى البقر مئتي بقرة حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا أيوب بن محمد الوزان ثنا عبد الله بن سليم عن رشدين بن سعد عن يونس بن يزيد وعقيل عن الزهري عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قسم الفئ الذي أفاء الله بحنين من غنائم هوازن فأفشى القسم في أهل مكة من قريش وغيرهم فغضب الأنصار فلما سمع ذلك النبي صلى الله عليه وسلم أتاهم في منازلهم ثم قال من كان ههنا ليس من الأنصار فليخرج إلى رحلة ثم تشهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وحمد الله عزوجل ثم قال يا معشر الأنصار قد بلغني من حديثكم في هذه المغانم التي آثرت بها أناسا أتألفهم على الإسلام لعلهم أن يشهدوا بعد اليوم وقد أدخل الله قلوبهم الإسلام ثم قال يا معشر الأنصار ألم يمن الله عليكم بالإيمان وخصكم بالكرامة وسماكم بأحسن الأسماء أنصار الله وأنصار رسوله ولولا الهجرة لكنت امرأ من الأنصار

[ 152 ]

ولو سلك الناس واديا وسلكتم واديا لسلكت واديكم أفلا ترضون أن يذهب الناس بهذه الغنائم الشاة والنعم والبعير وتذهبون برسول الله صلى الله عليه وسلم فلما سمعت الأنصار قول النبي صلى الله عليه وسلم قالوا رضينا فقال النبي صلى الله عليه وسلم أجيبوني فيما قلت فقالت الأنصار يا رسول الله وجدتنا في ظلمة فأخرجنا الله بك إلى النور ووجدتنا على شفا حفرة من النار فأنقذنا الله بك ووجدتنا ضلالا فهدانا الله بك فرضينا بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا فاصنع يا رسول الله ما شئت في أوسع الحل فقال النبي صلى الله عليه وسلم أما والله لو أجبتموني بغير هذا القول لقلت صدقتم لو قلتم ألم تأتنا طريدافآ ويناك ومكذبا فصدقناك ومخذولا فنصرناك وقبلنا ما رد الناس عليك لو قلت هذا لصدقتم فقالت الأنصار بل الله ولرسوله المن والفضل علينا وعلى غيرنا ثم بكوا فكثر بكاءهم فبكى النبي صلى الله عليه وسلم معهم ورضي عنهم فكانوا بالذي قال لهم أشد اتيناك وأفضل عندهم من كل مال) * خصيفة أبو يزيد عن السائب بن يزيد) * حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا جعفر بن محمد الوارق الواسطي ثنا خالد بن مخلد حدثني يزيد بن عبد الملك النوفلي عن يزيد بن خصيفة عن أبيه عن السائب بن يزيد قال لقي رسول الله صلى الله عليه وسلم جواري يتغنين يقلن تحيونا نحييكم فوقف رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم دعاهن فقال لا تقولوا هكذا ولكن قولوا حيانا وإياكم فقال رجل يا رسول الله أترخص للناس في هذا قال نعم إنه نكاح لا سفاح أشيدوا بالنكاح

[ 153 ]

حدثنا محمد بن نصر الصائغ ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا يحيى بن يزيد بن عبد الملك عن أبيه عن يزيد بن خصيفة عن أبيه عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم لما هلك ابنه طاهر ذرفت عين النبي صلى الله عليه وسلم فقيل يا رسول الله بكيت فقال النبي صلى الله عليه وسلم إن العين تذرف وإن الدمع يغلب وإن القلب يحزن ولا نعصي الله عزوجل حدثنا محمد بن النصر الصائغ ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا يحيى بن يزيبن عبد الملك عن أبيه عن يزيد بن خصيفة أن أباه أخبره عن السائب بن يزيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال حبة من كبر قالوا يا رسول الله هلكنا وكيف لنا أن نعلم ما في قلوبنا من ذلك الكبر وأين هو فقال النبي صلى الله عليه وسلم من لبس الصوف أو حلب الشاة أو أكل مع ما ملكت يمينه فليس في قلبه إن شاء الله الكبر) * يزيد بن خصيفة عن السائب) * حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا سفيان بن

[ 154 ]

عيينة عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم ظاهر يوم أحد بين درعين حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا يحيى بن بكير حدثني بن لهيعة عن محمد بن عبد الرحمن بن نوفل عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول بحسب امرئ أن يدعو أن يقول اللهم اغفر لي وارحمني وأدخلني الجنة حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا أصبغ بن الفرج ثنا بن وهب حدثني عبد الله بن الأسود القرشي عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا تزال أمتي على الفطرة ما صلوا المغرب قبل إطلاع النجوم حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا سليمان بن داود الشاذكوني ثنا محمد بن سليمان بن مسمول ثنا يزيد بن عبد الملك عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من شرب مسكرا ما كان لم يقبل الله له صلاة أربعين يوما حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ثنا يحيى بن بكير حدثني الليث عن بن الهاد عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر قال بلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما من إنسان يكون في مجلس فيقول حين يريد أن يقوم سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك إلا ورجاله له ما كان في ذلك المجلس فحدثت بهذا الحديث يزيد بن خصيفة فقال هكذا حدثني السائب بن يزيد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا هشام بن عمار ثنا

[ 155 ]

يحيى بن حمزة ثنا إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن يزيد بن خصيفة أنه أخبره عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فضلت على الأنبياء بخمس بعثت إلى الناس كافة وادخرت شفاعتي لأمتي ونصرت بالرعب شهرا أمامي وشهرا خلفي وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا علي بن بحر ثنا محمد بن شعيب أخبرني إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة ح وحدثنا الحسين بن إسحاق ثنا هشام بن عمار ثنا يحيى بن حمزة ثنا إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن يزيد بن خصيفة عن السائب بن يزيد قال اشتكيت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فحملت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فرأيته يرقيني بالقرآن ونفث علي به واللفظ لهشام بن عمار) * سعد بن سعيد الأنصاري عن السائب) * حدثنا علي بن المبارك الصنعاني ثنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني سليمان بن بلال عن سعد بن سعيد قال سمعت السائب بن يزيد الكندي بن أخت النمر يقول فرضت الصلاة ركعتين ركعتين ثم زيد في صلاة الحضر وأقرت صلاة السفر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا القعنبي ثنا عبد العزيز بن محمد عن سعد بن سعيد الأنصاري عن السائب بن يزيد قال فرضت الصلاة ركعتين ركعتين ثم زيد في صلاة الحضر وأقرت صلاة السفر

[ 156 ]

) * محمد بن يوسف عن السائب بن يزيد) * حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ح وحدثنا موسى بن هارون ثنا قتيبة بن سعيد ثنا حاتم بن إسماعيل عن محمد بن يوسف عن السائب بن يزيد قال حج بي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع وأنا بن سبع سنين حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ثنا حاتم بن إسماعيل عن محمد بن يوسف عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا بشر بن عيسى بن مرحوم العطار ثنا حاتم بن إسماعيل عن محمد بن يوسف أو غيره شك بشر عن السائب بن يزيد قال ذهبت بي خالتي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن بن أختي يشتكي فتوضأ رسول الله صلى الله عليه وسلم فشربت وضوءه ثم قمت خلف ظهره فرأيت خاتمه بين كتفيه مثل زر الحجلة) * الجعيد بن عبد الرحمن عن السائب) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا القاسم بمالك المزني عن الجعيد بن عبد الرحمن قال قال لي السائب بن يزيد كان الصاع على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم الفساد وثلث بمدكم اليوم فزيد فيه في زمن عمر بن عبد العزيز قال وقال السائب حج بي في زمان النبي صلى الله عليه وسلم وأنا غلام

[ 157 ]

ثنا أحمد بن المعلى الدمشقي ثنا هشام بن عمار ح وحدثنا موسى بن هارون وجعفر بن محمد الفريابي قالا ثنا قتيبة بن سعيد قالا ثنا حاتم بن إسماعيل عن الجعيد بن عبد الرحمن قال سمعت السائب بن يزيد قال ذهبت بي خالتي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن بن أختي وجع فمسح رأسي ودعا لي بالبركة ثم توضأ فشربت من وضوئه ثم قمت خلف ظهره فنظرت إلى خاتمه بين كتفيه مثل زر الحجلة حدثنا موسى بن هارون ثنا قتيبة بن إسماعيل ثنا حاتم بن إسماعيل عن الجعيد بن عبد الرحمن قال سمعت السائب بن يزيد قال كنا في زمن النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وبعض زمن عمر رضي الله عنهما لا نجلد في الخمر حتى عتوا فيها فجلد عمر رضي الله عنه ثمانين فلم يبكتوا فجعل عمر رضي الله عنه فيها ثمانين وقال إنه إذا سكر افترى وقال البهتان حدثنا إبراهيم بن متويه الأصبهاني ثنا الحسين بن خريث ثنا الفضل بن موسى عن جعيد بن عبد الرحمن أخبرني السائب بن يزيد قال أتي برجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا يا رسول إن هذا سرق جل بعير أو جل دابة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أخاله فعل ثم قالوا يارسول الله إن هذا سرق قال ما أخاله فعل حتى شهد على نفسه شهادات فقال اذهبوا به فاقطعوه ثم ائتوني به فقطعوه ثم جاؤوا به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ويحك تب إلى الله قال تبت إلى الله قال اللهم تب عليه

[ 158 ]

حدثنا محمد بن زريق بن جامع البصري ثنا عبدة بن عبد الرحيم المروزي ثنا الفضل بن موسى السناني عن الجعيد بن عبد الرحمن قال كنت عند السائب بن يزيد إذ جاءه الزبير بن سهيل بن عبد الرحمن بن عوف وفي وجهه أثر السجود فلما رآه قال من هذا قيل الزبير قال لقد أفسد هذا وجهه أما والله ما هي السيماء التي سماها الله ولقد صليت على وجهي ثمانين سنة ما أثر السجود بين عيني حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا علي بن بحر ثنا مكي بن إبراهيم عن الجعيد بن عبد الرحمن عن السائب بن يزيد أن امرأة دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا عائشة أتعرفين هذه قالت نعم فغنتها فقال لقد نفخ الشيطان في منخريها) * يوسف بن يعقوب عن السائب بن يزيد) * حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني محمد بن بكار ثنا أبو معشر عن يوسف بن يعقوب عن السائب بن يزيد قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم أخرج عبد الله بن حنظل من تحت أستار الكعبة فقتله ثم قال لا يقتل قرشي بعد هذا صبرا) * أبو مودود عبد العزيز بن أبي سليمان المدني عن السائب) * حدثنا جعفر بن سليمان النوفلي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا عيسى بن المغيرة بن الضحاك حدثني أبو مودود عبد العزيز بن أبي سليمان قال سمعت السائب بن يزيد يقول لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة من غزوة تبوك خرج الناس يتلقونه فخرج النساء والصبيان قال السائب فكنت فيمن تلقاه مع الصبيان حتى لقينا رسول الله صلى الله عليه وسلم بثنية

[ 159 ]

الوداع) * عبد الملك بن المغيرة النوفلي عن السائب) * حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا خالد بن يزيد العمرى ثنا يزيد بن عبد الملك النوفلي عن أبيه عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم السحور التمر وقال يرحم الله المتسحرين حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا خالد بن يزيد العمري ثنا يزيد بن عبد الملك عن أبيه عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم الإدام الخل حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا خالد بن يزيد ثنا يزيد بن عبد الملك عن أبيه عن السائب بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع رجلا خلفه يقلب الحصى وهو في الصلاة فقال من قلب الحصى فقال رجل أنا فقال ذلك حظك في صلاتك) * داود بن قيس الفراء عن السائب بن يزيد) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري وعبدان بن أحمد قالا ثنا هشام بن عمار ثنا عبد الله بن يزيد البكري ثنا داود بن قيس المدني قال سمعت السائب بن يزيد يقول عوذني رسول الله صلى الله عليه وسلم بفاتحة الكتاب تفلا

[ 160 ]

) * عطاء مولى السائب عن السائب) * حدثنا سهل بن موسى الرامهرمزي ثنا العباس بن عبد العظيم العنبري ثنا النضر بن محمد ثنا عكرمة بن عمار ثنا عطاء مولى السائب بن يزيد أخي النمر بن قاسط قال كان وسط رأس السائب أسود وبقية رأسه ولحيته أبيض فقلت له يا سيدي والله ما رأيت مثل رأسك هذا بيض وهذا أسود قال أو لا أخبرك يا بني قلت بلى قال إني كنت مع صبيان نلعب فمر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرضت له فسلمت عليه فقال وعليك من أنت فقلت أنا السائب بن يزيد أخو النمر بن قاسط فمسح رسول الله صلى الله عليه وسلم رأسي وقال بارك الله فيك قال فوالله لا يبيض أبدا أو قال لا يزال هكذا أبدا) * الزبير بن الخريت عن السائب بن يزيد) * حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى بن أبي بكير ثنا يحيى بن كثير العنبري ثنا سليمان بن كثير ثنا الزبير يعني بن الخريت عن السائب بن يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حسنا فقال له الأقرع بن حابس لقد ولد لي عشر ما قبلت أحد منهم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يرحم الله من لا يرحم الناس) * إسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيد عن السائب) * حدثنا مسعدة بن سعد العطار المكي ثنا إبراهيم بن المنذر

[ 161 ]

الحزامي ثنا محمد بن طلحة التيمي حدثني إسحاق بن يحيى بن طلحة قال كنت مع عمي عيسى بن طلحة في المسجد فدخل السائب بن يزيد فبعثني إليه فقال اذهب إلى ذلك الشيخ فقل له يقول لك عمي عيسى بن طلحة هل رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذهبت إليه فقال نعم قد رأيته صلى الله عليه وسلم ودخلت عليه أنا وغلمة معي فوجدناه يأكل تمرا في قناع ومعه ناس من أصحابه فقبض لنا من ذلك التمر قبضة ومسح على رؤوسنا) * إبراهيم بن عبد الله بن قارظ عن السائب) * حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا إبراهيم بن عمر العلاف الرازي ثنا عبد الرحمن بن مغراء عن محمد بن إسحاق عن عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله عن إبراهيم بن عبد الله عن السائب بن يزيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من السحت ثمن الكلب ومهر البغي وكسب الحجام من اسمه سليك سليك بن عمرو ويقال بن هدبة الغطفاني حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر والثوري عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال جاء رجل يقال له سليك من غطفان والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب قائما فقال له النبي صلى الله عليه وسلم يا سليك قم فاركع ركعتين خفيفتين حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا أبو معمر القطيعي

[ 162 ]

وداود بن رشيد قالا ثنا حفص بن الصالح عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة ح وأبي سفيان عن جابر قال جاء سليك الغطفاني والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فقال له النبي صلى الله عليه وسلم صل ركعتين تجوز فيهما حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر غندر ثنا سعيد بن أبي عروبة عن الوليد أبي بشر عن طلحة يعني بن نافع أنه سمع جابر بن عبد الله يحدث أن سليكا جاء ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب فجلس فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يصلي ركعتين يتجوز فيهما حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عمرو بن دينار أنه سمع جابر بن عبد الله يقول جاء رجل والنبي صلى الله عليه وسلم على المنبر يوم الجمعة يخطب فقال له أركعت ركعتين قال لا قال فاركع حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا شعبة عن عمرو بن دينار قال سمعت جابر بن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يخطب إذا كان أحدكم يوم الجمعة والأمام يخطب أو قد خرج فليصل ركعتين حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا داود بن عمر الضبي ح وحدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسقالا ثنا محمد بن مسلم أنا عمرو بن دينار عن جابر قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب يوم الجمعة فدخل رجل فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أصليت قال لا قال فصل قال فركع ركعتين حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد بن

[ 163 ]

عبد الوارث ثنا أبي عن حبيب عن عمرو عن جابر أن رجلا من غطفان جاء يوم الجمعة ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم صليت قال لا قال اسجد سجدتين وأخفهما حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان ثنا عمرو بن دينار عن جابر قال دخل رجل المسجد والنبي صلى الله عليه وسلم على المنبر يخطب يوم الجمعة قائما فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أصليت قال لا قال فصل ركعتين حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا محمد بن عبد الرحمن العلاف ثنا محمد بن سواء ثنا روح بن القاسم عن عمرو بن دينار عن جابر أن رجلا دخل والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يصلي ركعتين حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا إسماعيل بن علية عن أيوب عن عمرو بن دينار عن جابر قال جاء رجل يوم الجمعة ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب فقال هل صليت قال لا قال قم فاركع حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال وعارم أبو النعمان قالا ثنا حماد بن زيد عن عمرو بن دينار عن جابر بن عبد الله قال جاء رجل ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب الناس فقال صليت يا فلان قال لا قال قم فاركع حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن الحسن بن الفرات القزاز ثنا حبان بن علي عن الأعمش عن أبي الزبير عن جابر قال جاء سليك الغطفاني والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فأمره أن يصلي ركعتين حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان ثنا أبو الزبير أنه سمع جابر بن عبد الله يقول دخل سليك بن عمرو الغطفاني المسجد

[ 164 ]

والنبي صلى الله عليه وسلم على المنبر يخطب يوم الجمعة قائما فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أصليت قال لا قال فصل ركعتين حدثنا الحسين بن جعفر القتات الكوفي ثنا منجاب بن الحارث ثنا علي بن مسهر عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن جابر قال جاء سليك الغطفاني ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب على المنبر يوم الجمعة فأمره ان يصلي ركعتين يتجوز فيهما حدثنا محمد بن أبان الأصبهاني ثنا أبو أمية ختن عمرو بن عون الواسطي ثنا عمرو بن عون ثنا هشيم عن منصور بن زاذان عن الحسن عن جابر قال جاء سليك الغطفاني والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يصلي ركعتين يتجوز فيهما وقال إذا جاء أحدكم والأمام يخطب فليصل ركعتين يتجوز فيهما حدثنا محمد بن صالح بن الوليد النرسي ثنا الحسين بن سلمة بن أبي كبشة ثنا صفوان بن عيسى عن هشام بن حسان عن الحسن عن سليك الغطفاني أنه جاء ورسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب على المنبر فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أركعت قال لا قال فصل ركعتين تجوز فيهما ما أسند سليك حدثنا عبدان بن محمد المروزي ثنا إسحاق بن راهويه ثنا أحمد بن أيوب الضبي عن أبي حمزة السكري عن جابر عن حبيب بن أبي ثابت عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن سليك الغطفاني عن النبي صلى الله عليه وسلم قال توضؤوا من لحوم الإبل ولا توضؤوا من لحوم الغنم وصلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في مبارك الإبل

[ 165 ]

أبي اللحم واسمه حدثنا مطلب بن شعيب ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن يزيد بن الهاد أن عميرا مولى أبي اللحم أخبره عن أبي اللحم قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم عند أحجار الزيت وهمقنع بكفيه يدعو من اسمه سيدان سيدان أبو عبد الله حدثنا عبد الوارث بن إبراهيم أبو عبيدة العسكري ثنا يونس بن موسى الشامي ثنا الحسين بن حماد ثنا عبيد الله بن الغسيل عن عبد الله بن سيدان عن أبيه قال أشرف النبي صلى الله عليه وسلم على أهل القليب فقال يا أهل القليب هل وجدتم ما وعد ربكم حقا فقالوا يا رسول اللوهل يسمعون قال يسمعون كما تسمعون ولكن لا يجيبون من اسمه سرق سرق حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا معلى بن مهدي الآتي ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثنا العباس بن الوليد النرسي

[ 166 ]

قالا ثنا مسلم بن خالد الزنجي عن زيد بن أسلم عن عبد الرحمن بن البيلماني قال كنت بمصر فقال لي رجل ألا أدلك على رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت بلى فأشار إلى رجل بجنبه فقلت من أنت يرحمك الله قال أنا سرق فقلت سبحان الله ما ينبغي أن تسمى بهذا الاسم وأنت رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم سماني سرقا فلن أدع ذلك أبدا قال قلت ولم سماك سرقا قال قدم رجل من أهل البادية ببعيرين له يبيعهما فابتعتهما منه فقلت له انطلق حتى أعطيك فدخلت بيتي وقضيت بثمن البعيرين حاجتي وتغيبت حتى ظننت أن الغلام قد خرج فخرجت فإذا الغلام مقيم فأخذني فقدمني إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره الخبر فقال النبي صلى الله عليه وسلم ما حملك على ما صنعت قلت قضيت بثمنهما حاجتي يا رسول الله قال فاقضه قلت ليس عندي قال أنت سرق اذهب به يا أعرابي فبعه حتى تستوفي حقك فجعل الناس يسومونه ويلتفت إليهم فيقول ماذا تريدون قالوا نريد أن نفديه منك قال فوالله إن منكم أحد أحوج إلى الله مني اذهب فقد أعتقتك حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا جويرية بن إسماعيل عن عبد الله بن يزيد مولى المنبعث عن الرجال من أهل مصر عن رجل منهم يقال له سرق أن النبي صلى الله عليه وسلم قضى بشاهد ويمين سابق مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ 167 ]

من اسمه سابط سابط أبو عبد الرحمن الجمحي حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا أبو بردة عن علقمة بن مرثد عن عبد الرحمن بن سابط عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أصيب أحدكم بمصيبة فيذكر مصيبته بي فإنها أعظم المصائب عنده من اسمه سيار سيار بن بلزق أبو أبي العشراء الدارمي واسم العشراء بلان حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال وعارم أبو النعمان وحدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى قالا ثنا حماد بن سلمة عن أبي العشراء الدارمي عن أبيه قال قلت يا رسول الله أما يكون الذكاة الا من الحلق أو اللبة قال لو طعنت في فخذها لأجزأت عنك حدثنا عبد العزيز بن الحسن بن بكر بن الشرود الصنعاني حدثني أبي عن جدي عن سفيان الثوري عن حماد بن سلمة عن أبي

[ 168 ]

العشراء الدارمي عن أبيه قال قلت يا رسول الله أما تكون الذكاة إلا في الحلق أو اللبة قال لو طعنت في فخذها لأجزأت عنك حدثنا محمد بن العباس الأخرم الأصبهاني ثنا أبو محذورة محمد بن عبيد الله ثنا داود بن شبيب ثنا حماد بن زيد عن حماد بن سلمة عن أبي العشراء الدرامي عن أبيه قال قلت يا رسول الله أما تكون الذكاة إلا في الحلق قال لو طعنت في فخذها لأجزأ عنك حدثنا أحمد بن محمد الجمالي الأصبهاني ثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات ثنا عبد الرحمن بن قيس الضبي ثنا حماد بن سلمة عن أبي العشراء الدارمي عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل عن العتيرة فحسنها حدثنا الحسن علي بن شهريار ثنا أبي ح وحدثنا أسلم بن سهل الواسطي ثنا سعد أبو الرضي قالا ثنا محمد بن مصعب القرقساني عن حماد بن سلمة عن أبي العشراء عن أبيه قال أتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي يموت فتفل عليه من قرنه إلى قدمه فكأني أنظر إلى رضاض البزاق على جسده من اسمه سيابة سيابة بن عاصم السلمي حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا عمرو بن عوف

[ 169 ]

الواسطي ثنا هشيم ثنا يحيى بن سعيد عن عمرو بن سعيد بن العاص أنا سيابة بن عاصم السلمي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوم حنين أنا بن العواتك سيمويه حدثنا محمد بن يحيى بن منده الأصبهاني ثنا صالح بن قطن البخاري ثنا محمد بن مسكين الأزدي ثنا منصور بن صبيح أخو اصبهاني بن صبيح حدثني سيمويه قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وسمعت من فيه إلى أذني وحملنا قمحا من البلقاء إلى المدينة فبعنا وأردنا أن نشتري تمر المدينة فمنعونا فأتينا النبي صلى الله عليه وسلم فخبرناه فقال لهم النبي صلى الله عليه وسلم للذين منعونا أما يكفيكم رخص هذا الطعام بغلاء هذا التمر الذي يحملونه ذروهم يحملونه وكان سيمويه من بلقاء نصرانيا شماسا فأسلم وحسن إسلامه وعاش مائة وعشرين سنة من اسمه سندر سندر أبو عبد الله مولى زنباع الجذامي حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا أبو الأسود النضبن عبد الجبار ثنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن ربيعة بن لقيط التجيبي عن عبد الله بن سندر عن أبيه أنه كان عند الزنباع بن سلامة الجذامي فغضب عليه فأخصاه وجدعه وأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره فأغلظ للزنباع القول وأعتقه منه قال أوص بي يا رسول الله قال أوصى بكل مسلم

[ 170 ]

من اسمه سعر سعر الدؤلي حدثنا موسى بن هارون ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا عبد الله بن موسى التيمي عن أسامة بن زيد عن أبي مرارة الجهني عن أبي سعر الدؤلي عن أبيه قاكنت في ناحية مكة فجاء رجل مسلم وأنا بين ظهراني غنمي فقلت من أنت فقال أنا رسول رسول الله فقلت مرحبا برسول رسول الله وأهلا فما تريد قال أريد صدقة غنمك قال فجئته بشاة ماخض حين ولدت فلما نظر إليها قال ليس حقنا في هذه قلت ففيم حقك قال في الثنية والجذعة اللحة من اسمه سمرة سمرة بن معير أبو محذورة الجمحي مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو سمرة بن معير بن وهب بن دعموص بن سعد بن جمح وقد اختلف في اسمه قال بن الكلبي اسمه أوس بن معير حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ح وحدثنا محمد بن يحيى بن المنذر القزاز ثنا حفص بن عمر الحوضي

[ 171 ]

ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا زكريا بن حمدويه الصفار ثنا عفان قالوا ثنا همام ثنا عامر الأحول حدثني تثبت أن بمحيريز حدثه أن أبا محذورة حدثه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم علمه الأذان تسع عشرة كلمة والإقامة سبع عشرة كلمة الأذان الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أمحمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله والإقامة مثنى مثنى حدثنا أحمد بن شعيب أبو عبد الرحمن النسائي ثنا إسحاق بن إبراهيم بن راهويه ثنا معاذ بن هشام عن أبيه عن عامر الأحول عن تثبت عن عبد الله بن محيريز عن أبي محذورة قال علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم الأذان فقال الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ثم يعود فيقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لاإله إلا الله حدثنا بكر بن سهل الدمياطي ثنا عمرو بن هاشم البيروتي ثنا عبدة بن سليمان عن سعيد بن أبي عروبة عن عامر بن عبد الواحد عن تثبت عن عبد الله بن محيريز عن أبي محذورة قال علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم الأذان تسع عشرة كلمة والإقامة سبع عشرة كلمة

[ 172 ]

حدثنا محمد بن صالح بن الوليد النرسي ثنا محمد بن المثنى أبو موسى ثنا أبو عاصم الضحاك بن مخلد ثنا بن حريج حدثني عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة أن عبد الله بن محيريز حدثه وكان يتيما في حجر أبي محذورة فجهزه إلى الشام قال فقلت لأبي محذورة إني خارج إلى الشام فأخشى أن أسأل عن تأذينك فأخبرني أن أبا محذورة أخبره قال خرجت في نفر وكنا ببعض الطريق فأذن مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم بالصلاة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمعنا صوت المؤذن ونحن عنده فصرخنا نحكيه ليسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم الصوت فأرسل إلينا فوقفنا بين يديه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أيكم الذي سمعت صوته قد ارتفع فأشار القوم كلهم إلي وصدقوا فأرسلهم كلهم وحبسني قال فقم فأذن بالصلاة فقمت ولا شئ أكره إلي من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا مما يأمرني به فقمت بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فألقى علي رسول الله صلى الله عليه وسلم التأذين هو بنفسه فقال قل الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ثم قال لي ارجع فمد من صوتك فقل أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله ثم دعاني حين قضيت التأذين فأعطاني صرة فيها شئ من فضة ثم وضع يده على ناصية أبي محذورة ثم أمرها على وجهه من بين يديه ثم على كبده ثم بلغت يد رسول الله صلى الله عليه وسلم صرة أبي محذورة ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بارك الله فيك وبارك عليك قلت يا رسول الله مرني بالتأذين بمكة قال قد فعلت وذهب كل شئ كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم في

[ 173 ]

قلبي من كراهية وعاد ذلك كله محبة لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقدمت على عتاب بن أسيد عامل رسول الله صلى الله عليه وسلم فأذنت معه بالصلاة عن أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا الحسين بن منصور الرماني المصيصي وجعفر بن محمد الفريابي وأحمد بن عبد الرحمن بن عقال قالوا ثنا أبو جعفر النفيلي ثنا إبراهيم بن إسماعيل بن عبد الملك بن أبي محذورة قال سمعت جدي عبد الملك بن أبي محذورة يذكر أنه سمع أبا محذورة يقول ألقى علي رسول الله صلى الله عليه وسلم الأذان حرفا حرفا الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد ان لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج المصري ثنا يحيى بن بكير ثنا إبراهيم بن أبي محذورة عن أبيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر جده أبا محذورة فذكر مثله حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عثمان مولاهم عن أبيه الشيخ مولى أبي محذورة وعن أم عبد الملك بن أبي محذورة قالا قال أبو محذورة خرجت في عشرة فتيان مع النبي صلى الله عليه وسلم إلى حنين وهم أبغض الناس إلينا فأذنوا وقمنا نستهزئ بهم فقال النبي صلى الله عليه وسلم ائتوني بهؤلاء الفتيان فقال أذنوا فأذنوا فكنت آخرهم فقال النبي صلى الله عليه وسلم نعم هذا الذي سمعت صوته اذهب فأذن لأهل مكة وقل لعتاب بن أسيد أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أؤذن لأهل

[ 174 ]

مكة ومسح على ناصيته فقال قل الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله مرتين ثم ارجع فقل أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله مرتين أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله مرتين حي على الصلاة مرتين حي على الفلاح مرتين الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله وإذا أذنت بالأولى من الصبح فقل الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم وإذا أقمت فقلها مرتين قد قامت الصلاة سمعت فكان أبو محذورة لا يجز ناصيته ولا يفرقها لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم مسح عليها قال أبو القاسم عثمان الذي روى بن جريج عنه هذا الحديث هو عثمان بن السائب مولى بني جمح حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا الحارث بن عبيد عن محمد بن عبد الملك بن أبي محذورة عن أبيه عن جده قال قلت يا رسول الله علمني سنة الأذان فمسح مقدم رأسه قال تقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبترفع بها صوتك ثم تقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله تخفض بها صوتك ثم تقول أشهد أن لا لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح فإن كان صلاة الصبح قلت الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا داود بن أبي عبد الرحمن القرشي ثنا مالك بن دينار قال صعدت إلى بن أبي محذورة فوق المسجد الحرام بعدما أذن فقلت له أخبرني عن أذان أبيك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال كان يبدأ فيكبر فيقول أشهد أن لا إله إلا الله

[ 175 ]

أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة مرة مرة ثم يرجع فيقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حتى يأتي إلى آخر الآذان الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا محمد بن معاوية ثنا الهذيل بن بلال قال سمعت بن أبي محذورة عن أبيه قال جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم لبني عبد المطلب السقاية ولبني عبد الدار الحجابة وجعل الأذان لنا ولموالينا حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن الثوري عن أبي جعفر عن أبي سلمان عن أبي محذورة قال كنت أؤذن لرسول الله صلى الله عليه وسلم في صلاة الفجر فأقول إذا قلت في الأذان الأول حي على الفلاح الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي والحسين بن إسحاق التستري قالا ثنا يحيى الحماني ثنا أبو بكر بن عياش ثنا عبد العزيز بن رفيع قال سمعت أبا محذورة يقول كنت غلاما صبيا فأذنت بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم يوم حنين فلما انتهيت إلى حي على الصلاة حي على الفلاح قال لي النبي صلى الله عليه وسلم الحق فيها الصلاة خير من النوم حدثنا يحيى بن عبد الباقي المصيصي ثنا محمد بن سليمان لوين ثنا محمد جابر عن أبي إسحاق عن الأسود قال سألت أبا محذور كيف كنت تؤذن للنبي صلى الله عليه وسلم أي شئ كنت تجعل آخر أذانك قال كنت أثني الأذان وأثني اشتراط وأجعل آخر أذاني لا إله إلا الله حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا محمد بن عبد الله بن

[ 176 ]

نمير ثنا معاوية بن هشام عن عمار بن زريق عن أبي إسحاق عن الأسود عن أبي محذورة قال كان آخر الأذان الله أكبر الله أكبر لاإله إلا الله حدثنا علي بن سعيد الرازي ثنا إبراهيم بن يزيد الأزرق ثنا محمد بن نصر بن خالد البخاري حدثني أبي عن حمزة عن رقبة بن مصقلة عن أبي إسحاق عن الأسود قال سألت أبا محذورة عن آخر الأذان فقال لا إله إلا الله والله أكبر حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي والحسين بن إسحاق التستري قالا ثنا يحيى الحماني ثنا إبراهيم بن أبي محذورة عن أبيه عن جده عن أبي محذورة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المؤذنون أمناء المسلمين على فطرهم وسحورهم حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا يحيى ثنا إبراهيم بن أبي محذورة عن أبيه عن جده عن أبي محذورة قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أذنت المغرب فاحذرها مع الشمس حدرا حدثنا محمد بن عبدوس بن كامل السراج ثنا عبد الله بن عمر بن أبان ثنا إبراهيم بن عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة قال سمعت أبي يقول عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وقت المغرب أحدرها مع الشمس حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو حذيفة ثنا أيوب بن ثابت عن صفية بنت مجزأة أن أبا محذورة كانت له قصة في مقدم رأسه إذا قعد أرسلها فتبلغ الأرض فقالوا له ألا تحلقها فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم مسح عليها بيده فلم أكن لأحلقها حتى أموت فلم يحلقها حتى مات

[ 177 ]

حدثنا محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني ثنا موسى بن سهل الرملي ثنا محمد بن عمرو بن عبد الرحمن بن عبد الله بن محيريز قال سمعت أبي يحدث عن عبد الرحمن بن عبد الله بن محيريز عن أبيه قال رأيت أبا محذورة وله شعر فقلت له ألا تأخذ شعرك فقال ما كنت لأخف شعرا مسح أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم يده عليه حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن أوس بن خالد قال كنت إذا قدمت على أبي محذورة سألني عن رجل وإذا قدمت على الرجل سألني عن أبي محذورة فقلت لأبي محذورة إذا قدمت عليك سألتني عن فلان وإذا قدمت عليه سألني عنك فقال كنت أنا وأبو هريرة وفلان في بيت فقال النبي صلى الله عليه وسلم آخركم موتا في النار فمات أبو هريرة ثم مات أبو محذورة ثم مات الرجل سمرة بن جندب ها نزل البصرة ومات بها من أخباره حدثنا محمد بن عبدوس بن كامل السراج ثنا إبراهيم بن عبد الله الهروي ثنا هشيم أنا عبد الحميد بن جعفر عن أبيه أن أم سمرة بن جندب مات عنها زوجها وترك ابنه سمرة وكانت امرأة جميلة فقدمت المدينة فخطبت فجعلت تقول لا أتزوج رجلا إلا رجلا يكفل لها بنفقة ابنها سمرة حتى يبلغ فتزوجها رجل من الأنصار على ذلك وكانت معه في الأنصار وكان النبي صلى الله عليه وسلم يعرض غلمان الأنصار في كل عام فمن بلغ منهم بعثه فعرضهم ذات عام فمر به غلام فبعثه في

[ 178 ]

البعث وعرض عليه سمرة من بعده فرده فقال سمرة يا رسول الله أجزت غلاما ورددتنولو صارعني لصرعته قال فدونك فصارعه قال فصرعته فأجازني في البعث ما أسند سمرة بن جندب) * عامر الشعبي عن سمرة بن جندب) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا عمرو بن الاستثناء أنا شعبة عن فراس عن الشعبي عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى صلاة الصبح فقال ههنا أحد من بني فلان إن صاحبكم محبوس بباب الجنة بدين عليه حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا بن الأصبهاني ثنا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن يزيد بن عبد الرحمن الدالاني عن فراس عن الشعبي عن سمرة بن جندب قال صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض الصلوات ثم قال من ههنا من رهط فلان إن صاحبكم قد احتبس عن الجنة بدين كان عليه فإما أن تفدوه من عذاب الله وإما أن تسلموه حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا الفضيل بن الحسين أبو كامل الجحدري ثنا أبو عوانة عن فراس عن الشعبي عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم ههنا أحد من بني ماتت فنادى ثلاثا لا يجيبه أحد ثم إن رجلا أجابه فقال سمعت ندائي قال نعم قال إن فلانا الذي توفي منكم قد احتبس عن الجنة من أجل الدين الذي عليه

[ 179 ]

فإن شئتم فافدوه وإن شئتم فأسلموه إلى عذاب الله حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى ثنا شيبان عن فراس عن الشعبي عن سمرة بن جندب قال صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما انصرف قال ههنا من بني ماتت أحد فنادى ثلاثا فأجابه رجل في الثالثة فقال هل سمعت ندائي قال نعم قال فإن صاحبكم فلانا احتبس عن الجنة من أجل الدين الذي كان عليه فإن شئتم فافدوه من عذاب الله وإن شئتم فأسلموه حدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا معاوية بن عمرو عن أبي إسحاق ها عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي عن سمرة بن جندب قال أقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم على القوم فقال ههنا من بني فلان أحد فسكت القوم وكان إذا ابتدأهم بشئ سكتوا ثم قال ههنا من بني فلان أحد فقال رجل من القوم هذا فلان قال إن صاحبكم محبوس دون الجنة بدينه فقال رجل من القوم علي دينه حدثنا الحسين بن جعفر القتات الكوفي ثنا منجاب بن الحارث ثنا أبو الأحوص عن سعيد بن مسروق عن الشعبي عن سمعان بن مشنج عن سمرة بن جندب ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا سعيد الوراق ثنا سفيان الثوري عن أبيه عن الشعبي عن سمعان بن مشنج عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى على جنازة فلما انصرف قال ههنا أحد من آل فلان قال فلم يقم أحد حتى قالها ثلاثا فقام رجل فقال أنا يا رسول الله فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ما منعك أن تقوم في المرتين الأوليين أما إني لم أنوه باسمك إلا لخير إن فلانا رجل مات مأسور بدينه قال فلقد رأيت أهله ومن يحزن بأمره قال فقضوا ما عليه حتى ما بقي عليه شئ حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا وكيع عن

[ 180 ]

سفيان عن أبيه عن الشعبي عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ولم يذكر سمعان) * عبد الرحمن بن أبي ليلى عن سمرة) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا حجاج بن نصير ح وحدثنا يوسف القاضي ثنا سليمان بن حرب ح وحدثنا محمد بن عبدوس بن كامل ثنا علي بن الجعد قالوا ثنا شعبة عن الحكم قال سمعت بن أبي ليلى عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من روى عني حديثا وهو يرى أنه كاذب فهو أحد الكاذبين) * علي بن ربيعة الوالبي عن سمرة) * حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا نعيم بن حماد ثنا بن المبارك أنا وقاء بن إياس عن علي بن ربيعة عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه خط ب الناس فنهى عن الدباء والمزفت) * ميمون بن أبي شبيب عن سمرة) * حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن الثوري ح

[ 181 ]

وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن ميمون بن أبي شبيب عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البسوا هذه الثياب البياض وكفنوا فيها موتاكم فإنها أطهر وأطيب حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا المسعودي عن حبيب بن أبي ثابت عن ميمون بن أبي شبيب عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البسوا الثياب البياض فإنها أطيب وأطهر وكفنوا فيها موتاكم حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا قيس بن الربيع عن حبيب بن أبي ثابت عن ميمون بن أبي شبيب عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البسوا الثياب البياض فإنها أطيب وأطهر وكفنوا فيها موتاكم حدثنا محمد بن يزداد التوزي ثنا الحسن بن حماد سجادة ثنا عبد الرحيم بن سليمان عن إسماعيل بن مسلم عن حبيب بن أبي ثابت عن ميمون بن أبي شبيب عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن أطهر ثيابكم البياض فالبسوها وكفنوا فيها موتاكم) * عبد الله بن بريدة عن سمرة بن جندب) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم وحجاج بن المنهال ثنا همام ثنا حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن سمرة بن جندب أن امرأة ماتت في نفاسها على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى النبي صلى الله عليه وسلم عليها فقام وسطها

[ 182 ]

حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا عبد الله بن المبارك ويزيد بن هارون عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على امرأة فقام وسطها حدثنا أحمد بن زهير ثنا أحمد بن عمرو الأنصاري ثنا شبابة بن سوار ثنا شعبة عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن سمرة بن جندب أن امرأة ماتت في البطن فصلى عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام وسطها) * زيد بن عقبة ها عن سمرة بن جندب) * حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن يوسف الفريابي ثنا سفيان عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المسائل كد يكد الرجل بها وجهه فمن شاء أبقى على وجهه ومن شاء ترك حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا شعبة ح وحدثنا أبو مسلم الكشي وأحمد بن عمرو القطراني قالا ثنا عمرو بن الاستثناء أنا شعبة عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إنما المسائل كدوح يكدح بها الرجل وجهه فمن شاء أبقى على وجهه ومن شاء ترك إلا أن يسأل ذا سلطان أو في أمر لا يجد منه بدا حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا وكيع عن سفيان عن معبد بن خالد عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب قال قال

[ 183 ]

رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذه المسائل كد يكد بها أحدكم وجهه إلا أن يسأل الرجل ذا سلطان أو أمر لا بد له منه حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه المسائل كد يكد بها الرجل وجهه إلا أن يسأل ذا سلطان أو في أمر لا يجد منه بدا حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى ثنا شيبان عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة ها عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال إنما هذه المسائل كد يكد بها الرجل وجهه فمن شاء أبقى على وجهه ومن شاء ترك إلا أن يسأل الرجل ذا سلطان أو في أمر لا بد منه حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا جرير عن عبد الملك بن عمير عن عقبة أو فلان بن عقبة ها عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إنما هذه المسائل كد يكد بها الرجل وجهه فمن شاء أبقى على وجهه ومن شاء ترك إلا أن يسأل الرجل ذا سلطان أو في أمر لا بد منه حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا الربيع بن يحيى الأشناني ثنا زائدة عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إنما هذه المسائل كد يكد بها الرجل وجهه حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا هشيم عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في العيدين سبح اسم ربك الأعلى وهل أتاك حديث الغاشية

[ 184 ]

حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا وكيع عن سفيان عن معبد بن خالد عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في العيدين سبح اسم ربك الأعلى وهل أتاك حديث الغاشية حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا مسعر عن معبد بن خالد عمن حدثه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ في الجمعة سبح اسم ربك الأعلى وهل أتاك حديث الغاشية حدثنا عبد العزيز ثنا أبو نعيم ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قالا ثنا المسعودي عن معبد بن خالدعن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في العيدين سبح اسم ربك الأعلى وهل أتاك حديث الغاشية حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا أبو معاوية الحجاج عن معبد بن خالد عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في العيدين سبح اسم ربك الأعلى في الأولى وفي الثانية هل أتاك حديث الغاشية حدثنا محمد بن حاتم المروزي ثنا حبان بن موسى وسويد بن نصر قالا ثنا بن المبارك عن حجاج بن أرطاة عن زيد بن عقبة عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في العيدين سبح اسم ربك الأعلى في الأولى وفي الثانية هل أتاك حديث الغاشية حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا الربيع بن يحيى الأشناني ثنا شعبة عن معبد بن خالد عن زيد بن عقبة عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ يوم الجمعة في صلاة الجمعة سبح اسم ربك الأعلى وهل أتاك حديث الغاشية

[ 185 ]

حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمربن عون ثنا أبو بكر الداهري عن مسعر عن سعيد بن زيد عن أبيه عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يقد الرجل السير بين إصبعيه حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد قالا ثنا أبو معاوية عن الحجاج عن سعيد بن زيد بن عقبة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من ضاع له متاع فوجده في يد رجل بعينه فهو أحق به ويرجع المشتري على البائع بالثمن حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا يزيد بن هارون عن أبي شيبة عن سعيد بن زيد بن عقبة عن أبيه عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يتم شهران ستين يوما حدثنا عبد الله بن أحمد بن أسيد الأصبهاني ثنا الحسن بن يحيى الرازي ثنا إسحاق بن إدريس ثنا إبراهيم بن العلاء عن سعيد بن زيد بن عقبة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا يتم شهران ستين يوما) * حصين بن أبي الحر عن سمرة) * حدثنا أبو مسلم الكشي وأحمد بن عمرو القطراني قالا ثنا عمرو بن الاستثناء ثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن أبي الحر عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال خير ما تداويتم به الحجامة

[ 186 ]

حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن أبي الحر عن سمرة بن جندب قال دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حجاما فحجمه بقرن وشرطة شفرة فرآه أعرابي من بني فزارة فقال يا رسول الله على م تدع هذا يقطع لحمك قال هل تدري ما هذا الحجم وهو خير ما تداويتم به حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا زهير عن عبد الملك بن عمير حدثني حصين بن أبي الحرعن سمرة قال كنت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فدعا حجاما وأمره أن يحجم فأخرج محاجما له من قرون فألزمهن إياه ثم شرطه بطرف شفرة وهب الدم في إناء عنده فدخل عليه رجل من بني فزارة فقال ما هذا يا رسول الله على م تمكن هذا من جلدك يقطعه فقال هذا الحجم قال هو خير ما يتداوى به الناس حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى ثنا شيبان عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن أبي الحر عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا أبو عوانة ح وحدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج المصري ثنا عمرو بن خالد الحراني ثنا عبيدالله بن عمرو عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن قبيصة عن سمرة بن جندب قال سأأعرابي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يخطب فقطع عليه خطبته فالتفت إليه وهو عن يمينه فقال يا رسول الله ما تقول في

[ 187 ]

الضباب قال مسخت أمة من بني إسرائيل الله أعلم في أي الدواب مسخت حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى ثنا شيبان عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن أبي الحر عن سمرة قال سأل أعرابي رسول الله صلى الله عليه وسلم ما تقول في الضباب فقال مسخت أمة من بني إسرائيل فالله أعلم أي الدواب مسخت حدثنا أحمد بن القاسم بن مساور ثنا عفان ثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن حصين بن أبي الحر عن أبي الحر عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله) * الربيع بن عميلة عن سمرة بن جندب) * حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا زهير عن منصور عن هلال بن يساف عن الربيع بن عميلة عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب الكلام إلى الله عزوجل أربع لا إله إلا الله والله أكبر وسبحان الله والحمد لله لا يضرك بأيهن بدأت حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا أبو معمر المقعد ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني قالا ثنا عبد الوارث بن سعيد عن محمد بن جحادة عن منصور عن عمارة بن عمير عن الربيع بن عميلة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أحب الكلام إلى الله عزوجل الله سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر لا يضرك بأيهن بدأت

[ 188 ]

حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي ثنا زهير عن منصور عن هلال بن يساف عن الربيع بن عميلة عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تسمين غلامك يسارا ولا رباحا ولا نجيحا ولا أفلحا فإنك تقول أثم هو فلا يكون فيقال لا إنما هو أربع ولا تزيدوا عليهن حدثنا حفص بن عمر الرقي ثنا أبو معمر المقعد ح وحدثنا الحسين بن إسحاق ثنا يحيى الحماني قالا ثنا عبد الوارث عن محمد بن جحادة عن منصور عن عمارة بن عمير عن الربيع بن عميلة عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا تسم عبدك رباحا ولا نجيحا ولا أفلح ولا يسارا حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ح وحدثنا الحسين بن إسحاق ثنا يحيى الحماني ثنا معتمر عن الركين بن الربيع عن أبيه عن سمرة قال نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نسمي رقيقنا بأربعة أسماء نافع وأفلح ورباح ويسار) * ثعلبة بن عباد العبدي عن سمرة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن الأسود بن قيس عن أبي عباد عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى بهم في كسوف الشمس لا يسمع له صوت حدثنا جعفر بن محمد الفريابي ثنا حبان بن موسى ح

[ 189 ]

وحدثنا أبو سعد يحيى بن منصور الهروي ثنا سويد بن نصر قالا ثنا عبد الله بن المبارك عن سفيان عن الأسود بن قيس عن ثعلبة بن عباد العبدي قال سمعت سمرة بن جندب في خطبته يقول بينا أنا وغلام من الأنصار نرمي غرضا إذ طلعت الشمس فكانت في عين الناظر على قدر رمحين وثلاثة ثم أشرقت حتى أضاءت كأنها تنومة فقال أحدنا لصاحبه اذهب بنا ليحدثن رسول الله صلى الله عليه وسلم في كسوف الشمس في شأن أمته حديثا فانتهينا إلى المسجد فإذا المسجد ملآن يتأزز ووافق ذلك خروج رسول الله صلى الله عليه وسلم واستقدم وصلى بالناس ونحن بعده فقام بنا كأطول ما قام بنا في صلاة لا نسمع له صوتا ثم ركع بنا كأطول ما ركع بنا في صلاة لا نسمع له صوتا ثم سجد بنا كأطول السجود ما نسمع له صوتا ثم فعل في الثانية مثل ذلك ووافق تجلي الشمس قعود رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم انصرف فحمد الله وأثنى عليه وشهد أن لا إله إلا الله وشهد أنه عبده ورسوله ثم قال أيها الناس إنما أنا بشر رسول أذكركم بالله إن كنتم تعلمون أني قصرت عن شئ من تبليغ رسالات ربي لما أخبرتموني فبلغت رسالات ربي كما ينبغي لها أن تبلغ وإن كنت بلغت رسالات ربي لما أخبرتموني فقالوا نشهد أنك بلغت رسالات ربك ونصحت لأمتك وقضيت الذي عليك ثم قال أما بعد فإن رجالا يزعمون أن كسوف هذه الشمس وهذا القمر أو زوال النجوم عن مطالعها لموت رجال من عظماء الأرض وإنهم قد كذبوا ولكن هو آيات من آيات الله يعتبر بها عباده لينظر من يحدث له منهم توبة فقد أريت في مقامي وأنا أصلي ما أنتم لاقون في دنياكم وآخرتكم ولا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذابا آخرهم الأعور الدجال ممسوح العين اليسرى كأنها عين أبي تحيى شيخ من الأنصار بينه وبين حجرة عائشة وإنه متى خرج يزعم أنه الله فمن آمن به وصدقه لم ينفعه صالح من عمله سلف ومن كفر به وكذب به لم يعاقب بشئ من عمل سلف وإنه سيظهر على

[ 190 ]

الأرض كلها إلا الحرم وبيت المقدس وأنه سيحصر المؤمنون في بيت المقدس وإنه سيحصر المؤمنون في بيت المقدس حصرا وعطاء ويؤزلون أزلا وعطاء قال الأسود بن قيس وحسبت أنه قال يصبح فيهم عيسى بن مريم صلى الله عليه وسلم فيهزمه الله وجنوده حتى إن جذم الحائط وغصن الشجر لينادي المؤمن يقول هذا كافر استتر بي تعال فاقتله ولم يكن ذلك كذلك حتى ترون أشياء من شأنكم يتفاقم في أنفسكم حتى تسألون بينكم هل ذكر نبيكم من هذا ذكرا وحتى تزول الجبال عن مراتبها ثم يكون على ذلك القبض القبض قال بن المبارك أي الموت حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني قالا ثنا أبو عوانة عن الأسود بن قيس عن ثعلبة بن عباد قال شهدت سمرة بن جندب وهو يخطب فذكر في خطبته حديثا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بينما أنا وغلام من الأنصار نرمي غرضين لنا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ طلعت الشمس فكانت في عين الناظر قيد رمح أو رمحين من الأفق فاسودت حتى أضاءت كأنها تنومة فقال أحدهما لصاحبه انطلق بنا إلى مسجد النبي صلى الله عليه وسلم فوالله ليحدثن له من أمر هذه الشمس اليوم في أمته حديثا قال فدفعنا إلى المسجد فوافقنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حين خرج إلى الناس فاستقدم فصلى فقام بنا كأطول ما قام بنا في صلاة قط ما نسمع له صوتا ثم ركع بنا كأطول ما ركع بنا في صلاة قط ما نسمع له صوتا ثم سجد بنا كأطول ما سجد بنا في صلاة قط ما نسمع له صوتا ثم قام فصلى بنا ركعة أخرى مثلها ثم جلس فوافق جلوسه تجلي الشمس

[ 191 ]

فسلم وانصرف فحمد الله وأثنى عليه ثم قال يا أيها الناس أذكركم الله إن كنتم تعلمون أني قد بلغت رسالة ربي لما أخبرتموني وإن كنتم تعلمون أني قصرت عن شئ من تبليغ رسالة ربي لما أخبرتموني قالوا نشهد إنك بلغت رسالة ربك ونصحت لأمتك وقضيت الذي عليك ثم قال أما بعد فإن رجالا يزعمون أن كسوف هذه الشمس وخسوف هذا القمر وزوال النجوم عن مطالعها لموت رجال عظماء من أهل الأرض وإنهم قد كذبوا ولكن إنما هي آيات الله يعتبر بها عباده لينظر من يحدث له منهم توبة وإني والله لقد رأيت ما أنتم لاقون من أمر دنياكم وآخرتكم منذ قمت أصلي وإنه والله لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذابا آخرهم الأعور الدجال ممسوح العين اليسرى كأنها عين أبي تحيى شيخ بينه وبين حجرة عائشة من الأنصار فإنه متى يخرج فسوف يزعم أنه الله فمن آمن بوصدقه فليس ينفعه صالح من عمله سلف ومن كفر به وقاتله فليس يعاقب بشئ من عمله سلف وإنه سيظهر على الأرض كلها غير الحرم وبيت المقدس وإنه يسوق الناس إلى بيت المقدس فيحصرون حصرا وعطاء قال وأحبسه أنه قال فيصبح فيهم عيسى بن مريم فيقتله وجنوده حتى إن الحجر أو جذم الحائط لينادي يا مسلم أو يا مؤمن هذا كافر مستتر بي فتعال فاقتله ولن يكون ذلك حتى ترون أمورا عظاما يتفاقم شأنها في أنفسكم وتساءلون بينكم هل كان نبيكم صلى الله عليه وسلم ذكر لكم منها ذكرا ثم قال على إثر ذلك القبض حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو غسان مالك بن إسماعيل ح وحدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني ثنا أبي قالا ثنا زهير عن

[ 192 ]

الأسود بن قيس عن ثعلبة بن عباد العبدي قال شهدت خطبة يوما لسمرة بن جندب فذكر في خطبته عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بينا أنا وغلام من الأنصار نرمي غرضين لنا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى إذا كانت الشمس قدر رمحين أو ثلاثة في عين الناظرين من الأفق أسودت حتى أضاءت كأنها تنومة فقال أحدنا لصاحبه انطلق بنا إلى المسجد فوالله ليحدثن شأن هذه الشمس لرسول الله صلى الله عليه وسلم في أمته حدثا فذهبت إلى المسجد فإذا هو يتأزز يعني ممتلئ فوافقنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حين خرج إلى الناس فاستقدم فقام بنا كأطول ما قام بنا في صلاة قط ما نسمع له صوتا ثم ركع كأطول ما ركع بنا في صلاة قط ما نسمع له صوتا ثم سجد كأطول ما سجد بنا في صلاة قط لا نسمع له صوتا ثم فعل في الركعة الثانية مثل ذلك فوافق تجلي الشمس جلوسه في الركعة الثانية فسلثم حمد الله وأثنى عليه وشهد أن لا إله إلا هو وأنه عبد الله ورسوله ثم قال أيها الناس إني إنما أنا بشر رسول فأنشدتكم بالله إن كنتم تعلمون أني قصرت عن شئ من تبليغ رسالات ربي لما أخبرتموني فبلغت رسالات ربي كما ينبغي لها أن تبلغ وإكنتم تعلمون أني قد بلغت رسالات ربي لما أخبرتموني فقام الناس فقالوا نشهد أنك قد بلغت رسالات ربك ونصحت لأمتك وقضيت الذي عليك ثم سكتوا ثم قال أما بعد فإن رجالا يزعمون أن كسوف هذه الشمس وكسوف هذا القمر وزوال هذه النجوم عمطالعها لموت رجال من عظماء أهل الأرض وإنهم قد كذبوا ولكن إنما هي آيات من آيات الله عزوجل يعتبر بها عباده لينظر من يحدث له منهم توبة وإني والله قد رأيت منذ أقمت أصلي ما أنتم لاقون في أمر دنياكم وآخرتكم وإنه والله لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذابا آخرهم الدجال الأعور ممسوح العين اليسرى كأنها عين أبي تحيى شيخ من الأنصار حينئذ بينه وبين حجرة عائشة وإنه متى يخرج فإنه سوف يزعم أنه الله فمن آمن به وصدقه واتبعه لم ينفعه صالح عمله

[ 193 ]

سلف ومن كفر به وكذبه لم يعاقب بشئ من عمله سلف وإنه سيظهر على الأرض كلها إلا الحرم وبيت المقدس وإنه يحصر المسلمين في بيت المقدس فيؤزلون أزلا وعطاء ثم يهلكه الله وجنوده حتى لأن جذم الحائط وأصل الشجرة ليقول يا مؤمن أو يا مسلم هذا كافر تعال اقتله ولن يكون ذلك حتى تروا أمورا عظاما يتفاقم شأنها في أنفسكم ثم تساءلون بينكم هل كان نبيكم صلى الله عليه وسلم ذكر لكم منها ذكرا وحتى تزول جبال عن مراتبها ثم على إثر ذلك القبض وقبض أصابعه وأشار يمينا وشمالا ثم شهدت خطبة لسمرة فذكر فيها هذا الحديث فما قدم كلمة ولا أخرها عن موضعها) * الحسن بن أبي الحسن البصري عن سمرة بن جندب رضي الله عنه) * باب قتادة عن الحسن حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ومسلم بن إبراهيم قالا ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قضى بالجوار

[ 196 ]

حدثنا محمد بن محمد التمار وأبو خليفة ومحمد بن يعقوب بن سورة البغدادي قالوا ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم جار الدار أحق بالدار والأرض من غيره حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا أبو عمر الحوضي ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بالدار من غيره حدثنا موسى بن هارون ثنا إسحاق بن راهويه ثنا عيسى

[ 197 ]

بن يونس عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بشفعة الدار حدثنا محمد بن أحمد بن إسحاق الدقيقي التستري ثنا الحسن بن علي بن عفان ثنا يحيى بن فضيل عن حسن بن صالح عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بالدار حدثنا المؤمل بن محمد بن سيار الشيرازي ثنا محمد بن يحيى بن المثنى الباهلي ثنا سالم بن نوح عن عمر بن عامر عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى بالجوار حدثنا أحمبن عبد الله البزار التستري ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد حدثني أبي ثنا عمر بن ابراهيم عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بالدار حدثنا زكريا بن يحيى الساجي حدثنا محمد بن المثنى ثنا أبو داود ثنا هشام الدستوائي عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بالدار) * باب) * حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا محمد بن محمد الجذوعي القاضي ثنا أبو الربيع الزهراني ثنا هشيم عن شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه

[ 198 ]

حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا خالد بن خداش قالا ثنا أبو عوانة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا سعيد بن عامر ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا محمد بن أحمد بن إسحاق الدقيقي التستري ثنا الحسن بن علي بن عفان ثنا يحيى بن فضيل ثنا الحسن بن صالح عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه حدثنا بكر بن أحمد بن سعدويه الطاحي البصري ثنا أبو الخطاب زياد بن يحيى ونصر بن علي قالا ثنا بكر بن بكار قالا ثنا هشام الدستوائي عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه ومن خصى عبده خصيناه حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا محمد بن المثنى ثنا معاذ

[ 199 ]

بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من خصى عبده خصيناه ومن جدع أنفه جدعناه) * باب) * حدثنا علي بن عبد العزيز ومحمد بن يحيى بن المنذر القزاز قالا ثنا أبو عامر الحوضي ح وحدثنا أبو خليفة ويوسف القاضي قالا ثنا أبو الوليد الطيالسي قالا ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من توضأ يوم الجمعة فبها ونعمت ومن اغتسل فالغسل أفضل حدثنا يوسف القاضي ثنا محمد بن المنهال ثنا يزيد بن زريع عن شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من توضأ يوم الجمعة فبها ونعمت ومن اغتسل فالغسل أفضل حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا محمد بن المثنى ثنا سعيد بن سفيان الجحدري ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا عبد الواحد بن الصالح ثنا أبو عوانة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من توضأ فبها ونعمت ومن اغتسل فالغسل أفضل) * باب) * حدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا عفان ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر مناديه في ليلة باردة أن ينادي الصلاة في الرحال حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا محمد بن المثنى ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أصابتنا السماء

[ 200 ]

ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فنادى الصلاة في الرحال) * باب) * حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الدمشقي ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب أن نبي الله صلى الله عليه وسلم أمرنا أن نحافظ على الصلوات والصلاة الوسطى وأنبأنا أنها صلاة العصر حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا أبان بن يزيد عن قتادة عن الحسن عسمرة في قوله عزوجل حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هي صلاة العصر حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يزيد بن زريع ح وحدثنا موسى بن هارون ثنا أبو غسان المسمعي ثنا خالد بن الحارث قالا ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال صلاة الوسطى صلاة العصر حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا علي بن هاشم بن الاستثناء الرازي ثنا أبو داود ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال صلاة الوسطى صلاة العصر) * باب) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال وابن عائشة قالا ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال

[ 201 ]

الغلام مرتهن بعقيقته حدثنا محمد بيحيى بن المنذر القزاز ثنا أبو عمر الحوضي ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل غلام رهينة بعقيقته يذبح عنه يوم السابع ويحلق رأسه حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا معلى بن أسد العمي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا إبراهيم بن الحجاج السامي قالا ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل غلام مرتهن بعقيقته ويذبح عنه يوم سابعه ويحلق رأسه ويسمى حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا محمد بن جابر المحاربي ثنا يحيى بن يعلى بن الحارث حدثني أبي عن غيلان بن جامع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل غلام رهينة بعقيقته يذبح عنه يوم سابعه ويسمى ويحلق رأسه حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال ح وحدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا وهب بن بقية ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل غلام رهن بعقيقته يذبح عنه يوم سابعه ويلطخ رأسه ويسمى حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا محمد بن بشر عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الغلام رهن بعقيقته يعق عنه يوم سابعه ويحلق رأسه ويسمى) * باب) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا هشام

[ 202 ]

الدستوائي ثنا قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال البيعان بالخيار ما لم يتفرقا إلا أن يكون بيعهما بالخيار حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا سعيد بن عامر ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال البيعان بالخيار ما لم يتفرقا حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا أبو عمر الحوضي ثنا همام بن يحيى عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البيعان بالخيار ما ليتفرقا ويأخذ كل واحد منهما ما رضي من البيع حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا أبو كامل الجحدري ثنا أبو عوانة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البيعان بالخيار ما لم يتفرقا حدثنا محمد بن العباس الأخرم الأصبهاني ثنا زيد بن أخرم ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال البيعان بالخيار ما لم يتفرقا حدثنا إبراهيم بن محمد السلمي الغزال ثنا أبو هشام الرفاعي ثنا سالم بن نوح عن عمر بن عامر عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم البيعان بالخيار ما لم يتفرقا) * باب) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا هشام الدستوائي عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أيما امرأة

[ 203 ]

زوجها وليان فهي للأول منهما وأيما رجل باع بيعا من رجلين فهو للأول منهما حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا عبد الأعلى بن حماد النرسي ح وحدثنا محمد بن محمد التمار ثنا عبيد الله بن عائشة ح وحدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا عبد الواحد بن الصالح قالوا ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا زوج الرجلان المرأة فالأول أحق وإذا اشترى الرجلان بيعا فالأول أحق حدثنا محمد بن يحيى القزاز ثنا أبو عمر الحوضي ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نكحت المرأة من زوجين فهي للأول منهما وإذا بيع البيع من رجلين فهو للأول منهما حدثنا محمد بن أحمد بن إسحاق الدقيقي التستري ثنا الحسن بن علي بن عفان ثنا يحيى بن فضيل عن حسن بن صالح عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال أيما امرأة أنكحها وليان جميعا فهي للأول منهما وأيما رجل باع بيعا من رجلين جميعا فهو للأول منهما حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نكح الوليان فهي للأول منهما وإذا باع المجيزان فهو للأول منهما

[ 204 ]

) * باب) * حدثنا يوسف القاضي وأبو خليفة قالا ثنا أبو الوليد ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال العمرى جائزة حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال ح وحدثنا يوسف القاضي ثنا محمد بن أبي بكر المقدمي قالا ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال العمرى جائزة حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا محمد بن بشر ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم العمرى جائزة لأهلها) * باب) * حدثنا محمد بن الحسن بن جلس المصيصي ثنا حسان بن هلال ثنا أبان بن يزيد عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة حدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا سريج بن النعمان ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا عبد الأعلى بن حماد النرسي قالوا ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة حدثنا إدريس بن جعفر العطار ثنا يزيد بن هارون ثنا سعيد بن أبي عروبة ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ويوسف القاضي قالا ثنا محمد بن المنهال

[ 205 ]

قالا ثنا يزيد بن زريع ح وحدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا شهاب بن عباد ثنا محمد بن بشر قالا ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة حدثنا المؤمل بن محمد بن سيار الشيرازي ثنا محمد بن يحيى بن المثنى الباهلي ثنا سالم بن نوح عن عمر بن عامر عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى ثنا حسن بصالح عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة) * باب) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ومسلم بن إبراهيم ح وحدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا سريج بن النعمان ح وحدثنا محمد بن محمد التمار ثنا عبيد الله بن عائشة وحدثنا يوسف القاضي ثنا عبد الواحد بن الصالح قالوا ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من ملك ذا رحم محرم فهو حر

[ 206 ]

حدثنا أحمد بن القاسم بن مساور الجوهري ثنا عفان ح وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أنزل القرآن على ثلاثة أحرف حدثنا محمد بن العباس المؤدب والحسن بن المتوكل قالا ثنا سريج بن النعمان الجوهري ثنا الحكم بن عبد الملك عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم احضروا الجمعة وادنوا من الإمام فإن الرجل ليكون له المنزلة في الجنة فيتأخر عن الجمعة فيؤخر عنها حدثنا محمد بن علي بن شعيب السمسار ثنا الحسن بن بشر ثنا الحكم بن عبد الملك عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للشيطان كحلا ولعوقا فإذا كحل الإنسان من كحله نامت عيناه عن الذكر وإذا لعقه من لعوقه ذرب لسانه بالشر

[ 207 ]

حدثنا محمد بن جعفر بن أعين البغدادي البصري ثنا الحسن بن بشر ثنا الحكم بن عبد الملك عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يرد علي قوم ممن كان معي فإذا رفعوا إلي رأسهم اختلجوا دوني فأقول ربي أصحابي أصحابي فيقال إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك حدثنا أبو زيد الحوطي ثنا أبو وابنه ثنا عفير بن معد عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقوم الساعة حتى تزول الجبال عن أماكنها وترون الأمور العظام التي لم تكونوا ترونها حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا هشام الدستوائي ثنا قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلاعنوا بلعنة الله ولا بغضب الله ولا بالنار حدثنا عبد الله بن علي الجارودي النيسابوري ثنا أحمد بن جعفر حدثني أبي ثنا إبراهيم بن طهمان عن الحجاج بن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلاعنوا بلعنة الله ولا بغضب الله ولا بالنار حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمرو بن عون ثنا هشيم عن موسى بن السائب عن قتادة عن الحسن عن سمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من وجد عين ما له فهو أحق به ويتبع البيع من باعه حدثنا عثمان بن خالد بن عمرو السلفي الحمصي ثنا عبد الله بن عبد الجبار الحمصي ثنا إسماعيل بن عياش عن نافع بن عامر

[ 208 ]

عن قتادة عن الحسن عن سمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من عرف ماله فليأخذه ويطلب البيع بيعه حيث كان حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو عمر الحوضي ثنا مرجي بن رجاء ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال ثنا يزيد بن زريع ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يحيى ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا محمد بن بشر كلهم عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم على اليد ما أخذت حتى تؤدي ) * باب) * حدثنا أبو مسلم الكشي ويوسف القاضي قالا ثنا محمد بن المنهال ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أحاط على شئ فهو له حدثنا عبد الرحمن بن الحسين الصابوني التستري ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى بن أبي بكير ثنا يحيى بن أبي بكير ثنا هريم بن سفيان الأسماء عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة

[ 209 ]

قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أحاط حائطا على أرض فهي له حدثنا عبد الله بن محمد بن العباس الأصبهاني ثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات ثنا أبو داود ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من أحاط حائطا فهي له حدثنا يحيى بن عبد الباقي المصيصي ثنا محمد بن سليمان لوين ثنا عباد بن العوام عن عمر بن إبراهيم عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من أحاط على أرض حائطا فهي له حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أحاط حائطا على أرض فهي له) * باب) * حدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا وهب بن بقية ثنا خالد ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا محمد بن خالد بن عبد الله الواسطي حدثني أبي ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من غلب على ماء فهو له وقال وهب بن بقية فهو أحق به حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي ثنا عبد الله بن يزيد بن راشد الدمشقي ثنا صدقة بن عبد الله عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يبيع المهاجر الغلام حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ومحمد بن عمرو بن خالد

[ 210 ]

الحراني قالا ثنا سعيد بن عفير ثنا كهمس بن المنهال ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع السنين حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا محمد بن عبد الله الرقاشي ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال سام أبو العرب وحام أبو الحبش ويافث أبو الروم حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الدمشقي ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال ولد نوح سام ويافث وحام حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا هشام بن عمار ثنا الوليد بن مسلم ثنا خليد بن دعلج وسعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ولد نوح ثلاثة سام ويافث وحام حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ح وحدثنا عبدان بن أحمد ثنا محمد بن عبد الله بن نمير قالا ثنا عبدة بن سليمان ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عهدة الرقيق ثلاثة أيام حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن المنهال ثنا يزيد بن زريع عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن قال قال سمرة

[ 211 ]

حفظت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم سكتة إذا كبروسكتة إذا فرغ من قراءة السورة فعاب ذلك عليه عمران بن حصين فكتبوا إلى أبي بن كعب في ذلك فكتب أبي صدق سمرة ويقول إن سمرة حفظ الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا محمد بن محمد التمار ثنا محمد بن إسماعيل بن أبي سمينة ثنا يزيد بن زريع ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا داود بن رشيد ثنا عباد بن العوام قالا ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال كانت لرسول الله صلى الله عليه وسلم سكتتان حدثنا الحسين بن علي المعمري ثنا يوسف بن حماد المعنى ثنا عبد الأعلى عن سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتى أحدكم على ماشية فإن رأى فيها صاحبه فليستأذنه فإن أذن له فليحلب وليشرب وإن لم يكن فيها فليصوت ثلاثا فإجاء فليستأذنه وإلا فليحلب وليشرب ولا يحمل حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عبد القدوس بن محمد العطار ثنا سيف بن عبيد الله ثنا سرار بن مجشر عن سعيد بن ابي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا مر أحدكم بماشية فليناد ثلاثا فإن أجابه أحد وإلا حلب وشرب حدثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي وعبد الله بن الحسين المصيصي قالا ثنا محمد بن بكار بن بلال الدمشقي قال ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ 212 ]

أشد حسرات بني آدم على ثلاث رجل كانت عنده امرأة حسناء جميلة فولدت له غلاما فماتت وليس عنده ما يسترضع لابنه ورجل كان على فرس في غزوة فرأى الغنيمة فسابق أصحابه إليها حتى إذا قرب منها وقع الفرس فمات وواقع أصحابه الغنيمة فاقتسموها ورجل كان له زرع وناضح فلما استوى زرعه واستحصد مات ناضحه وليس عنده ما عمي بعيرا حدثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي وعبد الله بن الحسين المصيصي قالا ثنا محمد بن بكار ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال المهجر إلى الجمعة كالمهدي بدنة ثم كالمهدي بقرة ثم كالمهدي شاة ثم كالمهدي دجاجة حدثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي وعبد الله بن الحسين المصيصي قالا ثنا محمد بن بكار ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن لكل نبي حوضا يتباهون به أيهم أكثر وارده وإني أرجو أن أكون أكثرهم وارده حدثنا الحسن بن جرير الصوري ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعجبه أن يليه المهاجرين والأنصار في الصلاة ليأخذوا عنه حدثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي ثنا محمد

[ 213 ]

بن بكار بن بلال ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نعتدل في السجود ولا نستوفز حدثنا الحسن بن جرير الصوري ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نعتدل في السجود ولا نستوفز حدثنا عبد الله بن الحسين المصيصي ثنا الحسن بن بشر ثنا الحكم بن عبد الملك عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم جنة الفردوس هي ربوة الجنة العليا التي هي أوسطها وأحسنها حدثنا الحسن بن جرير الصوري ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الفردوس ربوة الجنة وأعلاها وأوسطها ومنها تفجر أنهار الجنة حدثنا محمد بن هارون بن محمد بن بكار حدثني أبي عن جدي عن سعيد بن بشير ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا مخلد بن مالك ثنا محمد بن سليمان بن أبي داود الحراني ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ليقم الأعراب خلف المهاجرين والأنصار ليقتدوا بهم في الصلاة حدثنا أحمد بن محمد بن صدقة البغدادي ثنا الهيثم بن مروان الدمشقي ثنا مروان بن محمد ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن

[ 214 ]

الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يهرم بن آدم ويشب منه اثنان الحرص على المال وطول العمر حدثنا إسحاق بن أبي حسان الأنماطي ثنا هشام بن عمار ثنا الوليد بن مسلم ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من أهل النار من تأخذه النار إلى كعبيه وإلى ركبتيه وإلى حقويه وإلى ترقوته حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرق الحمصي ثنا محمد بن مصفى ثنا الوليد بن مسلم عن سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم الإمام أن نرد عليه حدثنا محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني ثنا محمد بن خلف العسقلاني ثنا روادبن الجراح عن سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قال الإمام غير المغضوب عليهم ولا الضالين فقولوا آمين يجبكم الله حدثنا جعفر بن محمد الفريابي ثنا محمد بن أبي السري العسقلاني ثنا سويد بن عبد العزيز عن شعبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب ح وشعبة عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن عقبة عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المسألة كدوح وخدوج في وجه الرجل إلا أن يسأل الرجل أباه أو الأمير الذي عليه حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ح وحدثنا موسى بن هارون ثنا إسحاق بن راهويه ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن التبتل

[ 215 ]

ثم قرأ قتادة ولقد أرسلنا رسلا من قبلك وجعلنا لهم أزواجا وذرية حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا إبراهيم بن محمد عرعرة ثنا معاذ بن هشام قال وجدت في كتاب أبي عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يوم الحج الأكبر يوم حج أبو بكر رضي الله عنه بالناس حدثنا علي بن عبد العزيز والعباس بن الفضل الأسفاطي ومعاذ بن المثنى وأبو خليفة ومحمد بن حيان المازني قالوا ثنا شاذ بن الفياض ثنا عمر بن إبراهيم عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن حواء كان لا يعيش لها ولد فقال لها الشيطان سميه عبد الحارث فإنه يعيش فسموه وكان ذلك من وحي الشيطان وأمره فحملت حملا خفيفا لم يستبن فمرت به لما استبان حملها حدثنا محمد بن صالح بن الوليد النرسي ثنا محمد بن المثنى ح

[ 216 ]

وحدثنا أبو خليفة وزكريا بن يحيى الساجي قالا ثنا محمد بن يسار قالا ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ثنا عمر بن إبراهيم عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الميت يعذب ببكاء الحي حدثنا أحمد بن إسماعيل العدوي البصري ثنا عمرو بن الاستثناء أنا عمران القطان عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وحجوا واعتمروا واستقيموا يستقم بكم حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ومحمد بن أبي بكر المقدمي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني قالوا ثنا أبو داود الطيالسي ثنا عمران القطان عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يخطب الرجل على خطبة أخيه حدثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ثنا أبي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا هشام بن عمار قالا ثنا إسماعيل بن عياش عن أبي بكر الهذلي عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم الإمام فردوا عليه حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا عمرو بن عون ثنا

[ 217 ]

هشيم عن الحجاج بن أرطاة ح وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عثمان بن سعيد المدني ثنا المنهال بن خليفة عن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال اقتلوا شيوخ المشركين واستحيوا شرخهم حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا أبو معاوية عن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقتلوا شيوخ المشركين واستحيوا شرخهم حدثنا إبراهيم بن دحيم الدمشقي حدثني أبي ثنا الوليد بن مسلم ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقتلوا شيوخ المشركين واستحيوا شرخهم حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا عمر بن حفص بن الصالح حدثني أبي عن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال كان شعار المهاجرين عبد الله وشعار الأنصار عبد الرحمن حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا سهل بن عثمان ثنا يحيى بن أبي زائدة عن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا استسقى قال اللهم أنزل في أرضنا زينتها وسكنها حدثنا إبراهيم بن نائلة الأصبهاني والحسين بن عبد الله الخرقي البغدادي قالا ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا إسحاق بن إدريس ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تساكنوا المشركين ولا تجامعوهم فمن ساكنهم أو جامعهم فهو منهم

[ 218 ]

حدثنا محمد بن صالح بن الوليد النرسي وزكريا بن يحيى الساجي قالا ثنا عبدة بن عبد الله ح وحدثنا الحسين بن عبد الله الخرقي ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي قالا ثنا عبد الأعلى بن القاسم ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نسلم على أيماننا وأن يسلم بعضنا على بعض حدثنا جعفر بن محمد الفريابي ثنا عبد الرحمن بن عمرو الحراني ثنا عثمان بن مقسم عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نسلم على نسائنا وأن يرد بعضنا على بعض حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وعبيد العجلي قالا ثنا محمد بن إسماعيل البخاري ثنا محمد بن بلاثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تنكح المرأة على عمتها ولا على خالتها حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن يحيى الأزدي ح وحدثنا عبدان بن أحمد بن إسحاق الأهوازي قالا ثنا يعلى بن عباد ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفطر الحاجم والمحجوم

[ 219 ]

حدثنا الحسين بن أحمد بن يونس الأهوازي الكاتب ثنا راشد بن سلام الأهوازي ثنا يعلى بن عباد ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قانهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يحز الرجل السير بين إصبعين حدثنا الحسين بن إسحاق التستري وزكريا بن يحيى الساجي قالا ثنا نصر بن علي ثنا نوح بن قيس عن أخيه خالد بن قيس عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من فاتته الجمعة فليتصدق بدينار فإن لم يجد فنصف دينار حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ومحمد بن علي الصائغ المكي قالا ثنا محمد بن معاوية النيسابوري ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسب المال والكرم التقوى حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة قالا ثنا يونس بن محمد ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسب المال والكرم التقوى حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا عبد الرحمن بن عمرو

[ 220 ]

بن جبلة ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المستشار مؤتمن حدثنا أبو عبيدة عبد الوارث بن إبراهيم العسكري ثنا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة ثنا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم موضع الإزار الساق ولا حق للإزار في الكعبين حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا إبراهيم بن سعيد الجوهري ثنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد حدثني أبي عن محمد بن إسحاق عن عمر بن موسى عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال نزلت اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا يوم عرفة ورسول الله صلى الله عليه وسلم واقف بعرفة يوم الجمعة حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا محمد بن حميد ثنا كنانة بن جبلة ثنا إبراهيم بن طهمان عن الحجاج عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صلى الفجر فهو في ذمة الله فلا يطلبنكم الله بشئ من ذمته حدثنا محمد بن عبد الله بن بكر السراج العسكري ثنا سليمان بن عمر بن خالد الرقي حدثني أبي عن الخليل بن مرة ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا سلمة بن شبيب ثنا يزيد بن أبي حكيم ثنا إبراهيم بن طهمان عن الحجاج بن الحجاج جميعا عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الدجال خارج وإنه أعور عين الشمال فيها طفرة غليظة وإنه يبري الأكمه والأبرص ويحيي

[ 221 ]

الموتى ويقول للناس أنا ربكم فمن قال أنت ربي فقد افترى ومن قال ربي الله حتى يموت على ذلك فقد عصم من فتنة الدجال واللفظ للخليل بن مرة حدثنا محمد بن عبدوس بن كامل السراج ثنا الحسن بن الصباح البزاز ثنا روح بن عبادة ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن الحسن عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الدجال خارج وهو أعور عين الشمال عليها طفرة غليظة وإنه يبرأ الأكمه والأبرص ويحيي الموتى ويقول للناس أنا ربكم فمن قال أنت ربي فقد فتن ومن قال ربي الله حتى يموت على ذلك فقد عصم من فتنة الدجال ولا فتنة عليه فيلبث في الأرض ما شاء الله ثم يجئ عيسى بن مريم من قبل المغرب مصدقا بمحمد صلى الله عليه وسلم فيقتل الدجال وإنما هو قيام الساعة) * يحيى بن أبي كثير عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن علي الجارودي الأصبهاني ثنا محمد بن سعيد بن يزيد بن إبراهيم التستري ثنا خلف بن الوليد ثنا أيوب بن عتبة عن يحيى بن أبي كثير عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم جار الدار أحق بالدار) * يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ح

[ 222 ]

وحدثنا أحمد بن محمد بن القاسم بن مساور ثنا عفان قالا ثنا حماد بن سلمة أنا يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يوشك أن يملأ الله أيديكم من العجم ثم يجعلهم أسدا لا يفرون فيقتلون مقاتليكم ويأكلون فيأكم حدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا حفص بن عمر ثنا معاذ بن محمد الهذلي عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل الذي يفر من الموت كمثل الثعلب تطلبه الأرض بدين فجعل يسعى حتى إذا أعيى وانتهر دخل حجره فقالت له الأرض يا ثعلب ديني فخرج وله حصاص فلم يزل كذلك حتى تقطعت عنقه فمات حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا أحمد بن حباب المصيصي ثنا عيسى بن يونس عن شعبة عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم جار الدار أحق بالدار حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا أحمد بن طارق الوابشي ثنا يوسف بن عطية الصفار عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أنكح الوليان فالأول أحق وإذا باع البيعان فالأول أحق حدثنا علي بن بيان المطرز وعبد الله بن العباس الطيالسي

[ 223 ]

قالا ثنا أبو معمر صالح بن حرب ثنا سلام بن أبي خبزة عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ان نصلي من الليل من قال أو كثر وان نجعل ذلك وترا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا الجراح بن مخلد ثنا خالد بن يحيى ثنا يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من توضأ يوم الجمعة فبها ونعمت ومن اغتسل فالغسل أفضل حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا محمد بن حميد ثنا هارون بن المغيرة ثنا أبو جعفر الرازي عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه) * مطر الوراق عن الحسن) * حدثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو وأحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الدمشقيان قالا ثنا أبو الجماهر ثنا سعيد بن بشير عن مطر الوراق عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو إذا استسقى اللهم ضع في أرضنا بركتها وزينتها وسكنها حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا علي بن المديني ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن مطر عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن تلقي الجلب حتى تبلغ السوق حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ح وحدثنا عبد الله بن ناجية ثنا شباب العصفري قالا ثنا معاذ بن

[ 224 ]

هشام حدثني أبي عن مطر الوراق عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يبع حاضر لباد حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عمر بن محمد بن الحسن ثنا إبراهيم بن طهمان عن مطر الوراق عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال كل مولود مرتهن بعقيقته يذبح عنه يوم سابعه ويسمى ويحلق حدثنا سعيد بن عبد الرحمن التستري ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا محمد بن بكاثنا سعيد بن بشير عن مطر الوراق عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكفار اقتلوا شيوخهم واستحيوا شرخهم حدثنا محمد بن راشد الأصبهاني ثنا الهيثم بن مروان الدمشقي ثنا زيد بن يحيى بن عبيد ثنا سعيد بن بشير عن مطر الوراق عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يرفع يديه إذا خطب حتى يرى بياض إبطيه) * أشعث بن عبد الملك عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن بشار بندار ثنا روح بن عبادة ثنا أشعث عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من صلى الصبح فهو في ذمة الله حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ثنا قريش بن أنس عن أشعث بن عبد الملك عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يقد

[ 225 ]

الرجل السير بين إصبعيه) * أبو حرة واصل بن عبد الرحمن عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أسلم بن سهل الواسطي ثنا طلق بن محمد بن السكن ثنا حفص بن عمر ماتت عن أبي حرة عن الحسن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل غلام مرتهن بعقيقته يذبح عنه يوم سابعه ويحلق رأسه ويسمى) * هشام بن حسان عن الحسن عن سمرة) * حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو خليفة الفضل بن الحباب قالا ثنا عثمان بن الهيثم المؤذن ثنا هشام بن حسان الفردوسي عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عبده قتلناه ومن جدع عبده جدعناه) * عطاء بن أبي ميمونة عن الحسن) * حدثنا زكريا بن يحيى الساجي ثنا أبو كامل الجحدري ثنا روح بن عطاء بن أبي ميمونة حدثني أبي وحفص المنقري عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يسلم تسليمة حيال وجهه حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا رجاء بن محمد بن رجاء العدوي ثنا شاهين أبو حازم ثنا روح بن عطاء بن أبي ميمونة عن أبيه عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من دعي إلى سلطان فلم يجب فهو ظالم لا حق له

[ 226 ]

) * مجاعة بن الزبير العتكي عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى عن مجاعة بن أبي عبيدة البصري عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة حدثنا أحمبن زهير التستري ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا عبيد الله بن موسى عن مجاعة عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال جار الدار أحق بالشفعة) * حميد الطويل عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن القاسم بن مساور الجوهري ثنا عفان ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد قالا ثنا حماد بن سلمة عن حميد عن الحسن عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسكت سكتتى إذا دخل في الصلاة وإذا فرغ من القراءة فأنكر ذلك عمران بن حصين فكتبوا في ذلك إلى أبي بن كعب فكتب إليهم أن صدق سمرة) * عنسبة بن أبي رائطة الغنوي الأعور عن الحسن) * حدثنا أحمد بن يحيى الحلواني ثنا الفيض بن وثيق الثقفي ثنا عبد الوهاب الثقفي ثنا عنبسة الأعور عن الحسن عن عمران بن حصين وسمرة بن جندب أن رجلا أعتق ستة أعبد له عند الموت لم يكن له مال غيرهم فأقرع النبي صلى الله عليه وسلم بينهم فأعتق اثنين وأرق أربعة

[ 227 ]

) * يزيد بن إبراهيم التستري عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد بن كاسب ثنا وكيع ثنا يزيد بن إبراهيم عن الحسن عن سمرة بن جندب قال كان النبي صلى الله عليه وسلم ينهى عن المثلة ويحث على الصدقة) * حسام بن مصك عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن مالك ثنا سلمة بن رجاء عن حسام بن مصك عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحث على الصدقة وينهى عن المثلة ) * إسماعيل بن مسلم المكي عن الحسن عن سمرة) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري ثنا إسماعيل بن مسلم المكي عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تحروا بصلاتكم طلوع الشمس ولا غروبها فإنها تطلع بين قرني شيطان وتغرب في قرني شيطان حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري ثنا إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الحمى قطعة من النار فأبردوها عنكم بالماء البارد وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا حم دعا بقربة من ماء فأفرغها على قرنه فاغتسل حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عاصم بن علي ثنا قيس بن الربيع عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال نهى رسول الله

[ 228 ]

صلى الله عليه وسلم أن يتلا عن بلعنة الله أو بغضبه أو بالنار حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عاصم بن علي ثنا قيس بن الربيع عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقطع أحدنا الشئ أو السير بين إصبعيه عتبين عتب القطع ويغرز بيده حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا محمد بن أبي نعيم الواسطي ثنا محمد بن يزيد ثنا إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اللهم باعدني من ذنوبي كما باعدت بين المشرق والمغرب ونقني من خطيئتي كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس حدثنا أحمد بن علي الأبار ثنا عبد الرحمن بن بكر بن الربيع بن مسلم ثنا محمد بن حمران عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنا ثلاثة أن نقدم أحدنا فيكون إماما وإذا كنا اثنين صففنا صفا حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا محمد بن عبد الأعلى ثنا معتمر بن سليمان قال سمعت إسماعيل المكي يحدث عن الحسن عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا استسقى قال اللهم أنزل في أرضنا زينتها وأنزل في أرضنا سكنها وارزقنا وأنت خير الرازقين حدثنا الحسن بن علي الطوسي ثنا محمد بن مخلد البصري ثنا محمد بن أبي عدي عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نصل رمضان بصوم

[ 229 ]

حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عبد الله بن عمر بن أبان ثنا عبد الرحيم بن سليمان عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال كنا نسافر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وإذا مطرت السماء سمعنا منادي رسول الله صلى الله عليه وسلم صلوا في رحالكم حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا سهل بن عثمان ثنا علي بن هاشم والمحاربي عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الغلام مرتهن بعقيقته يعق عنه يوم السابع ويسمى ويحلق رأسه حدثنا عبد الله بن العباس الطيالسي ثنا أبو معمر صالح بن حرب ثنا سلام بن أبخبزة عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا نعس أحدكم يوم الجمعة والأمام يخطب فليقم من مقعده وليجلس أخاه في مكانه حدثنا عبد الله بن العباس الطيالسي ثنا أبو معمر صالح بن حرب ثنا سلام بن أبخبزة عن إسماعيل بن مسلم عن الحسن عن سمرة بن جندب قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الإقعاء في الصلاة) * مبارك بن فضالة عن الحسن عن سمرة) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا إبراهيم بن الوليد بن محمد الأبلي حدثني أبي ثنا مبارك بن فضالة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم طعام الواحد يكفي الإثنين وطعام الإثنين يكفي الأربعة

[ 230 ]

حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا إبراهيم بن الوليد بن محمد الأبلي حدثني أبي ثنا مبارك بن فضالة عن الحسن عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المؤمن يأكل في معي واحد والمنافق يأكل في سبعة أمعاء حدثنا عبد الرحمن بن الحسن الصابوني التستري ثنا إبراهيم بن المستمر العروقي ثنا خلاد بن بزيع الإكره صاحب المحامل عن مبارك بن فضالة عن الحسن عن سمرة قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تصبر البهيمة وأن يأكل لحمها إذا صبرت) * جرير بن حازم عن الحسن عن سمرة) * حدثنا عبد الله بن محمد بن بكر السراج العسكري ثنا محمد بن أبي سمينة ثنا أبو مالك الجوداني ثنا جرير بن حازم عن الحسن عن سمرة أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إن أبي اجتاح مالكا قال أنت ومالك لأبيك) * أبو بكر الهذلي عن الحسن عن سمرة) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا محمد بن أبي نعيم الواسطي ثنا محمد بن يزيد عن أبي بكر الهذلي عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل الصدقة اللسان قيل يا رسول الله وما صدقة اللسان قال الشفاعة يفك بها الأسير ويحقن بها الدم وتجر بها

[ 231 ]

المعروف والإحسان إلى أخيك وتدفع عنه الكريهة حدثنا عبدان بن أحمد ثنا أيوب بن محمد الوزان ثنا فهير يحيى بن زياد ثنا بن جريج ثنا أبو بكر عن الحسن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال طعام الإثنين كافي الأربعة وطعام الأربعة كافي الثمانية حدثنا عبد العزيز بن محمد بن عبد الله بن عبيد بن عقيل المقري ثنا إبراهيم بن سلم الهجيني ثنا عون بن عمارة ثنا أبو بكر الهذلي عن الحسن عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما تصدق الناس بصدقة مثل علم ينشر) * عبد الرحمن أبو الأشعث عن سمرة) * حدثنا أحمد بن القاسم الجوهري ثنا عفان ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد قالا ثنا حماد بن سلمة ح وحدثنا أبو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي ثنا أحمد بن يحيى الطويل أنا حماد بن سلمة عن الأشعث بن عبد الرحمن عن أبيه عن سمرة بن جندب أن رجلا قال يرسول الله رأيت كأن دلوا دليت من السماء فجاء أبو بكر رضي الله عنه فأخذ بعراقيها فشرب شربا ضعيفا ثم جاء عمر رضي الله عنه فأخذ بعراقيها حتى تضلع ثم جاء عثمان رضي الله عنه فأخذ بعراقيها فشرب حتى تضلع ثم جاء علي رضي الله عنه فأخذ بعراقيها فاشتطت منه وانتضح

[ 232 ]

) * هياج بن عمران عن سمرة بن جندب) * حدثنا أحمد بن القاسم بن مساور ثنا عفان ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن هياج بن عمران عن سمرة بن جندب قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن المثلة ويحث على الصدقة) * يزيد بن عبد الله بن الشخير أبو العلاء عن سمرة بن جندب) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا يحيى بن معين ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة قالا ثنا يزيد بن هارون أنا سليمان التيمي عن أبي العلاء بن عبد الله بن الشخير عن سمرة بن جندب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى بقصعة من ثريد فوضعت بين يدي القوم فتعاقبوها إلى الظهر من غدوة يقوم قوم ويجلس آخرون فقال رجل لسمرة أكانت تمد فقال سمرة من أي شئ تعجب ما كانت تمد إلا من ههنا وأشار بيده إلى السماء) * أبو أيوب العتكي عن سمرة بن جندب) * حدثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا محمد بن بكار ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن أبي أيوب عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ضرب مثل المهجر يوم الجمعة كالناحر بدنة وكذابح البقرة وكذابح الشاة وكذابح الطير حتى انتهى إلى العصفورة) * أبو نضرة المنذر بن مالك عن سمرة) * حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الدمشقي ثنا أبو

[ 233 ]

الجماهر محمد بن عثمان ثنا سعيد بن بشير عن قتادة عن أبي نضرة عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من أهل النار من تأخذه إلى كعبيه ومنهم من تأخذه إلى ركبتيه ومنهم من تأخذه إلى حجزته ومنهم من تأخذه إلى تراقيه حدثنا أحمد بن عنبر البصري ثنا العباس بن الوليد النرسي ثنا يزيد بن زريع ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أبي نضرة عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال منهم من تأخذه النار إلى كعبيه ومنهم من تأخذه إلى حجزته ومنهم من تأخذه إلى ترقوته) * الأسقع بن الأسلع عن سمرة) * حدثنا أحمد بن محمد السوطي ثنا عفان بن مسلم ثنا وهيب بن خالد ح وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ثنا يزيد بن زريع ثنا داود بن أبي هند عن أبي قزعة عن الأسقع بن الأسلع عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما تحت الكعبين من الإزار في النار) * أبو الدهماء عن سمرة بن جندب) * حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا الحسن بن يحيى الرازي ثنا إسحاق بن إدريس ثنا الحسن بن دينار ثنا حميد بن هلال عن أبي الدهماء عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يضر أحدكم ما يسد به الجوع إذا أصاب حلالا

[ 234 ]

) * المهلب بن أبي صفرة عن سمرة بن جندب) * حدثنا أحمد بن محمد السوطي ثنا عفان بن مسلم ثنا وهب بن خالد ح وحدثنا عبد العزيز ثنا أبو النعمان ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سماك بن حرب قال سمعت المهلب بن أبي صفرة يخطب يقول قال سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا تصلوا حين تطلع الشمس ولا حين تسقط فإنها تسقط بين قرني شيطان وتغيب بين قرني الشيطان حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا أبو داود الطيالسي ثنا شعبة عن سماك بن حرب قال سمعت المهلب بن أبي صفرة يحدث عن سمرة بن جندب قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يصلي بعد الصبح حتى تطلع الشمس فإنها تطلع على قرني شيطان) * أبو المهلب عم أبي قلابة الجرمي عن سمرة بن جندب) * حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن أبي المهلب عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عليكم بهذا البياض ليلبسه أحياؤكم وكفنوا فيها موتاكم فإنها من خيار ثيابكم حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا العباس بن الوليد النرسي ثنا يزيد بن زريع عن سعيد بن أبي عروبة عن أيوب عن أبي قلابة عن عمه أبي المهلب عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال

[ 235 ]

عليكم بالبياض ليلبسه أحياؤكم وكفنوا فيها موتاكم فإنه من خيار ثيابكم حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا إسماعيل بن علية عن أيوب عن أبي قلابة عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عليكم بهذه الثياب البياض فليلبسها أحياؤكم وكفنوا فيها موتاكم ولم يذكر بن علية أبا المهلب) * أبو مجلز لاحق بن حميد عن سمرة بن جندب) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا أبو الوليد ثنا حماد بن سلمة عن عاصم الأحول عن أبي مجلز عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من نسي صلاة فليصلها إذا ذكرها من الغد للوقت) * قدامة بن وبرة العجيفي عن سمرة) * حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا عبد الله بن رجاء ح وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عفان بن مسلم ح وحدثنا محمد بن يحيى بن المنذر القزاز ثنا أبو عمر الحوضي ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد ح وحدثنا محمد بن جعفر الرازي ثنا علي بن الجعد قالوا ثنا همام عن قتادة عن قدامة بن وبرة عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من ترك جمعة من غير عذر فليتصدق بدينار فإن لم يجد فبنصف دينار

[ 236 ]

) * سوادة بن حنظلة القشيري عن سمرة) * حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ثنا همام ثنا سوادة بن حنظلة إمام مسجد بني قشير قال سمعت سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يغرنكم نداء بلال ولا بياض يرى بأعلى السحر حدثنا يوسف القاضي ثنا عمرو بن الاستثناء ثنا شعبة عن سواد بن حنظلة القشيري قال سمعت سمرة بن جندب يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يغرنكم أذان بلال ولا هذا السواد حتى ينفجر هكذا وقال بيده عرضا حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا حجاج بن نصير وأبو عمر الضرير ح وحدثنا يوسف القاضي ثنا سليمان بن حرب ح وحدثنا أحمد بن عمرو القطراني ثنا هدبة بن خالد ح وحدثنا جعفر بن محمد الزيادي ثنا مسلم بن إبراهيم قالوا ثنا أبو هلال عن سوادة بن حنظلة عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يمنعكم من السحور أذان بلال ولا الصبح المستطيل ولكن الصبح المستطيل في الأفق واللفظ لحجاج بن نصير حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا عارم أبو النعمان ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني محمد بن أبي بكر المقدمي قالا ثنا حماد بن زيد ثنا عبد الله بن سوادة عن أبيه قال سمعت سمرة بن جندب رضي الله عنه يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يغرنكم من سحوركم أذان بلال ولا بياض الصبح هكذا ورفع يديه حتى يطير في الأفق وعرس بيده

[ 237 ]

) * أبو رجاء العطاردي عن سمرة بن جندب) * حدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا هوذة بن خليفة ثنا عوف عن أبي رجاء العطاردي ثنا سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما يقول لأصحابه هل رأى أحد منكم رؤيا قال فنقص عليه ما شاء الله أن نقص قال فقال ذات غداة إنه أتاني الليلة اثنان أو آتيان فابتعثاني وقالا لي انطلق فانطلقت معهما وإنا أتينا على رجل مضطجع فإذا آخر قائم عليه بصخرة وإذا هو يهوي بالصخرة لرأسه فيثلغ رأسه فيتدهده الحجر فيذهب ههنا فيتبعه فيأخذه فلا يرجع إليه حتى يصح رأسه كما كان ثم يعوعليه فيفعل مثل فعل المرة الأولى قلت لهما سبحان الله ما هذا قالا لي انطلق فانطلقنا فأتيطنا على رجل مستلق لقفاه وإذا آخر قائم بكلوب من حديد وإذا هو يأتي إحدى شقي وجهه فيشر شر شدقه إلى قفاه ثم يتحول إلى الجانب الآخر فيفعل به مثل ذلك فما يفرغ منه حتى يصح ذلك الجانب كان ثم يعود إليه فيفعل به كما فعل المرة الأولى قال قلت لهما سبحان الله ما هذان قالا لي انطلق فانطلقنا فأتينا على بناء مثل التنور قال فاحسب أنه قال فسمعنا لغطا وأصواتا قال فاطلعنا فيه فإذا فيه رجال ونساء عراة وإذا هو يأتيهم لهب من أسفل منهم فإذا أتاهم ذلك اللهب ضوضوا قلت لهما سبحان الله ما هؤلاء قالا لي انطلق قال فانطلقنا فأتينا على نهر حسبت أنه قال أحمر مثل الدم وإذا في النهر

[ 238 ]

رجل يسبح وإذا على شاطئ النهر رجل قد جمع عنده حجارة وإذا ذلك السابح يسبح ما يسبح ثم يأتي ذلك الذي قد جمع عنده حجارة فيفغر له فاه فيلقمه حجرا فيذهب فيسبح ما يسبح ثم يرجع كلما رجع فغر له فاه فألقمه حجرا قلت لهما ما هذا قالا لي انطلق فانطلقنا فأتينا على رجل كريه المرآة كأكره ما أنت راء رجلا المرآة وإذا نار يحشها ويسعى حولها قال قلت لهما ما هذا قالا لي انطلق انطلق فانطلقنا فأتينا روضة معشبة فيها من كل الربيع وإذا بين ظهراني الروضة رجل طويل لا أكاد أن أرى رأسه طولا في السماء وإذا حول الرجل من أكثر ولدان رأيتهم قط وأحسنهم قال قلت لهما سبحان الله ما هذا وما هؤلاء قالا لي انطلق فأنتهينا إلى دوحة عظيمة لم أر دوحة قط أعظم منها ولا أحسن قال قالا لي ارق فيها فارتقينا فانتهينا إلى مدينة مبنية بلبن ذهب ولبن فضة فأتينا باب المدينة فاستفتحناها ففتح لنا فدخلناها فتلقانا فيها رجال شطر مخلقهم كأحسن ما أنت راء وشطر كأقبح ما أنت راء رجلا قال فقالا اذهبوا فقعوا في ذلك النهر وإذا نهر معترض يجري كأن ماءه المحض بالبياض قال فذهبوا فوقعوا فيه ثم رجعوا إلينا وقد ذهب عنهم السوء وصاروا في أحسن صورة قال قالا لي هذه جنة عدن وها هو ذاك منزلك فسما بصري مصعدا قال فإذا قصر مثل الربابة البيضاء قال قالا هو ذاك منزلك فقلت لهما بارك الله فيكما خلياني ذراني أدخله قالا لي : أما الآن فلا وأنت داخله قال قلت لهما إني قد رأيت منذ الليلة عجبا فما هذا الذي رأيت قال قالا لي أما إنا سنخبرك أما الرجل الأول الذي أتيت عليه يثلغ رأسه بالحجر فإنه رجل يأخذ القرآن وينام عن الصلاة المكتوبة وأما الرجل الذي أتيت عليه يشرشر شدقه وعينه ومنخراه إلى قفاه فإنه الرجل يغدو من بيته فيكذب الكذبة تبلغ الآفاق وأما الرجال والنساء العراة الذين في مثل بناء التنور فإنهم الزناة والزواني وأما الرجل الذي يسبح في النهر

[ 239 ]

ويلقم الحجارة فإنه آكل الربا وأما الرجل الذي عنده الكريه المرآة فإنه مالك خازن جهنم وأما الرجل الذي في الروضة فإنه إبراهيم صلى الله عليه وسلم وأما الولدان الذين حوله فكل مولود على الفطرة قال وقال بعض المسلمين يا رسول الله وأولاد المشركين قال وأولاد المشركين وأما القوم الذين كانوا شطرا منهم حسنا وشطر منهم قبيحا فإنهم قوم خلطوا وأشار صالحا وآخر سيئا فتجاوز الله عنهم حدثنا أحمد بن داود المكي بمصر ثنا معاوية بن عطاء الهدي ثنا شعبة عن عوف عن أبي رجاء العطاردي عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما مطرف قال لأصحابه هل رأى أحد منكم رؤيا قال وإنه مطرف ذات يوم فقال إني رأيت كأن اثنين أتياني فقالا انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي على شيخ أبيض الرأس واللحية كئيب حزين عنده نار وهو يحشها ويصلح منها فقلت بارك الله فيكما من هذا الشيخ وما هذه النار فقالالي انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى رجل وإذا رجل قائم على رأسه وإذا بيده كلوب من حديد وهو يشرشر فمه إلى قفاه ومنخره إلى قفاه وعينه إلى قفاه ثم يفعل بهذه الناحية الأخرى فما يفرغ منها حتى تعود تلك الناحية كأصح ما كانت فقلت يا بارك الله فيكم ما هذان الرجلان قالا لي انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى أتيا بي إلى رجل مستلق على قفاه وإذا رجل قائم على رأسه بيده صخرة وهو يثلغ بها رأسه فيدهده الحجر مكانا أتاك أتاك فيذهب فيأخذه فما يرجع إلى صاحبه حتى يرجع رأسه كأصح ما كان فيفعل نحو ما فعل فقلت يا بارك الله فيكما ما هذان قالا انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى العطار البركة وإذا فيها رجل يسبح وإذا رجل قائم على شفة البركة بيده صخرة فيجئ السابح فيفغر له فاه فيلقمه ذلك الحجر فقلت يا بارك الله فيكما ما هذان قالا لي انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى

[ 240 ]

العطار التنور وإذا فيه رجال ونساء فيأتيهم لهب أسفل منهم فيضوضووا فقلت يا بارك الله فيكما ما هؤلاء فقالا لي انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى أرض بيضاء كأنها الفضة وإذا فيها كل نور ربيع وإذا رجل أبيض الرأس واللحية كأجمل ما أنت راء من الرجال وإذا عنده ولدان فهو محوشهم ويصلح منهم فقلت يا بارك الله فيكما من هذا الشيخ ومن هؤلاء الولدان قالا انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى أرض بيضاء كأنها الفضة وإذا فيها نهر يجري ويجئ قوم نصف أجسادهم كأحسن ما أنت راء ونصف أجسادهم كأقبح ما أنت راء فيدخلون في ذلك النهر كأنما أمروا به فيخرجون منه كأنما دهنوا بالدهان فقلت يا بارك الله فيكما ما هؤلاء قالا انطلق انطلق فانطلقت معهما حتى انتهيا بي إلى سدرة المنتهى وهي جنة عدن وذاك منزلك قلت يا بارك الله فيكما دعاني فأدخله قالا لا وأنت داخله قلت يا بارك الله فيكما إني قد رأيت منذ الليلة عجبا قالا نخبرك أما الذي رأيت أبيض الرأس واللحية فذاك مالك خازن جهنم وأما الذي رأيت يشرشر فمه إلى قفاه ومنخره إلى قفاه فذاك رجل يخرج من منزله يكذب الكذبة فيشيع في الآفاق وأما الذي رأيت يثلغ رأسه فيترك كأنه خبزة فذلك الرجل النمام وأما الذي رأيت في البركة يلقم حجرا فذلك الرجل الذي يأكل مال اليتيم وأما الذي رأيت في العطار التنور فأولئك الزواني والزناة وأما الذي رأيت الأبيض الراس واللحية فذاك إبراهيم خليل الله والولدان الذين رأيت فذاك ولدان المسلمين وكل مولود يولد على الفطرة وأما الذين رأيت نصف أجسادهم كأحسن ما أنت راء ونصف أجسادهم كأقبح ما أنت راء فأولئك قوم عملوا وأشار صالحا وآخر سيئا فيغفر الله لهم

[ 241 ]

حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا محمد بن حميد الرازي ثنا هارون بن المغيرة عن عنبسة بن سعيد عن أبي هاشم الواسطي عن أبي الحارث العبدي عن أبي رجاء العطاردي عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا مطرف قال هل منكم من رأى رؤيا فيعبرها له حتى إذا مطرف يوما فقال هل منكم من أحد رأى رؤيا فسكت القوم فقال ولكني أنا رأيت في المنام أتاني رجلان فقالا لي انطلق فمر بي على رجل في يده صخرة يضرب بها رأس رجل فينثر دماغه فتعود الصخرة في يده ويعود رأسه كما كان قال فقلت ما هذا فقالا انطلق فمربي على رجل في يده كلاب من حديد يشق به شدق رجل حتى إذا بلغ أقصاه أخذ في الآخد عاد هذا كما كان قلت ما هذا فقالا لي انطلق فمر بي على رجل في نهر من دم وقد ألجمه وعلى شط النهر رجل يوقد نارا فيها حجارة كلما أراد أن يخرج أخذ حجرا منها فألقاه في فيه فرجع قلت ما هذا قالا لي انطلق فمر بي على بيت أسفله أضيق من أعلاه فيه ناس عراة يوقد النار تحتهم كلما أوقدت ضجوا فإذا أطفئت سكنوا قلت ما هذا قالا لي انطلق فمر بي على شجرة تحتها رجل يوقد نارا ويصلها فإذا تفرقت جمعها قلت ما هذا قالا لي انطلق حتى أتيا بي وسط شجرة فإذا منازل حسان فقلت ماهذا قالا لي انطلق فانطلقا بي حتى أتيا بي أعلى الشجرة فإذا منازل هي أحسن منها وإذا غرف ثلاثة قلت ما هذا قالا على رسلك أما الذي في يده صخرة يضرب على رأس الرجل فأولئك الذين ينامون عن الصلاة وقال بن عباس هذا الذي أوتي علما فهو يوقظ له وأما الرجل الذي رأيت في يده كلاب يشق به شدق رجل فأولئك الذين يسعون بالنميمة وأما الذي رأيت في نهر من دم فأولئك أكلة الربا وأما الذين رأيت أسفله أضيق من أعلاه فيه ناس عراة فأولئك زناة الأمة وكذلك يكونون إلى يوم القيامة وأما الرجل الذي رأيت تحت

[ 242 ]

الشجرة يوقد النار ويصلحها فمالك خازن النار وأما المنازل التي رأيت وسط الشجرة فتلك منازل المؤمنين عامة وهذه منازل النبيين والصديقين والشهداء وهذه الغرفة لك وأنا جبريل وهذا ميكائيل حدثنا يعقوب بن غيلان العماني ثنا أبو كريب ثنا يونس بن بكير ثنا خالد بن دينار البصري حدثني أبو رجاء العطاردي ثنا سمرة بن جندب قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما المسجد فقال أيكم رأى رؤيا فليتحدث بها ثم ذكر نحوه حدثنا إبراهيم بن هاشم البغوي ثنا محمد بن أبي بكر المقدمي ثنا وهب بن جرير بن حازم ثنا أبي ثنا أبو رجاء العطاردي عن سمرة بن جندب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أيكم رأى رؤيا ثم ذكر نحوه حدثنا العباس بن الفضل ثنا موسى بن إسماعيل ثنا جرير بن حازم عن أبي رجاء عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا الهيثم بن خالد المصيصي ثنا داود بن منصور القاضي ثنا جرير بن حازم عن أبي رجاء العطاردي عن سمرة بن جندب قال أقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما وكان إذا صلى أقبل علينا بوجهه فقال هل رأى أحد منكم الليلة رؤيا فإن أحد منا رأى رؤيا يقصها عليه قال فيها ما شاء الله فسألنا يوما هل رأى أحد منكم رؤيا قلنا لا قال النبي صلى الله عليه وسلم أنا رأيت رجلين أتياني فأخذا بيدي فأخرجاني إلى أرض مستوية أو فضاء فمررت برجل ورجل قائم على رأسه بيده كلوب من حديد يدخله في شدقه هذا فيشقه حتى يبلغ قفاه ثم يفعل

[ 243 ]

بشدقه الآخر مثل ذلك ويلتئم شدقه هذا فيعود فيصنع به مثل ذلك قلت ما هذا قالا انطلق فانطلقنا حتى أتينا على رجل مستلق على قفاه ورجل قائم على رأسه بصخرة أو فهر يشدخ به رأسه فيتدهده الحجر فينطلق إليه ليأخذه فلا يرجع إلى هذا حتى يلتئم رأسه وعاد رأسه كما هو فعاد إليه فضربه فهو يفعل به ذلك قلت ما هذا قالا انطلق فانطلقنا حتى انتهينا إلى بيت قدبني بناء التنور أعلاه ضيق وأسفله واسع توقد تحته نار وفيه رجال ونساء عراة فإذا أوقد تحته ارتفعوا حتى يكادون أن يخرجوا منه وإذا أخمدت رجعوا فيها فقلت ماهذا قالا انطلق فانطلقنا حتى أتينا على نهر من دم فيه رجل قائم على وسط النهر رجبين يديه حجارة فأقبل يرمي الرجل الذي في النهر كلما أراد أن يخرج منه رماه الرجل بحجر في فيه فرده حيث كان قلت ما هذا قالا انطلق فانطلقنا حتى انتهينا إلى روضة حمراء فيها شجرة عظيمة في أصلها شيخ حوله صبيان ونساء ورجل عند الشجرة بين يديه نار يوقدها ويحشها فسألتهما فقالا انطلق فانطلقنا حتى أتينا الشجرة فأدخلاني دارا فلم أر دارا قط أحسن منها فيها رجال شيوخ وشباب وصبيان ونساء ثم صعدا الشجرة وأدخلاني دارا أخرى هي أحسن من الأولى وأفضل منها فيها شيوخ وشبا ب فقلت لهما إنكما قد طوفتماني منذ الليلة وشفقتما علي فأخبراني عما رأيت قالا نعم أما الرجل الأول الذي رأيت فإنه رجل كذاب كان يكذب الكذبة فتحمل عنه حتى تبلغ الآفاق فيصنع ما رأيت به إلى يوم القيامة وأما الرجل الذي يشدخ رأسه فإن ذلك رجل علمه الله القرآن فنام عنه صارت ولم يعمل بما فيه بالنهار فهو يعمل به ما رأيت إلى يوم القيامة وأما الذي رأيت في البيت فهم زناة هذه الأمة وأما الذي رأيت في النهر الدم فهو آكل الربا وأما الشيخ الذي رأيت في أصل الشجرة فذاك إبراهيم عليه والسلام وأما الصبيان الذين رأيت فأولاد الناس

[ 244 ]

وأما النار التي رأيت والرجل الذي يوقدها فتلك النار وذلك خازن النار وأما الدار الأولى التي دخلت دار عائشة أم المؤمنين وأما هذه فدار الشهداء وأنا جبريل وهذا ميكائيل قلت لهما أخبراني أين منزلي قالا ارفع رأسك فرفعت رأسي فإذا فوقي مثل السحابة فقالا ذاك منزلك فقلت دعاني أدخل منزلي فقالا إنه قد بقي لك عمل لم تستكمله بعد فلو قد استكملت دخلت منزلك حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي ثنا هشام بن عمار ثنا الربيع بن بدر عن عوف عن أبي رجاء عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل ما تداوى به الناس الحجامة حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا محمد بن كثير العبدي ثنا جعفر بن سليمان عن عوف عن أبي رجاء العطاردي عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما المرأة كالضلع إن أقمتها كسرتها فدارها تعش بها حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا عقبة بن مكرم الضبي ثنا عيسى بن شعيب عن عباد بن منصور عن أبي رجاء عن سمرة بن جندب قال سألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أطفال المشركين فقال هم خدم أهل الجنة) * محمد بن سيرين عن سمرة) * حدثنا بكر بن مقبل البصري ثنا ريحان أبو غسان ثنا الصلت بن محمد أبو همام الخاركي ثنا عوف بن معمر العودي عن إبراهيم الصائغ قال سألت مطر الوراق فقلت أيقرأ الرجل بسم الله الرحمن

[ 245 ]

الرحيم ويتعوذ من الشيطان الرجيم في كل ركعة وفي كل سورة يفتتحها فقال أخبرني قتادة عن محمد بن سيرين عن عمران بن حصين وسمرة بن جندب عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال هما السكتتان يفعل ذلك في نفسه إذا افتتح الصلاة وإذا نهض من الجلوس في الركعتين) * سليمان بن سمرة عن أبيه) * حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا موسى بن محمد الأنصاري عن أبي مالك الأشجعي عن نعيم بن أبي هند عن بن سمرة بن جندب عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من قتل قتيلا فله سلبه حدثنا مصعب بن إبراهيم بن حمزة الزبيري حدثني أبي ح وحدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا إبراهيم بن حمزة الزبيري ح وحدثنا علي بن سعيد ثنا أبو مصعبثنا حاتم بن إسماعيل عن بن جريج عن أبي مالك الأشجعي عن سعيد بن طارق عن سمربن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل قتيلا فله سلبه حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من قتل قتيلا فله سلبه حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن

[ 246 ]

سمرة ثنا خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا من قتل رجلا فإن له سلبه من الفئ إذا ما لقفها حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة قالا ثنا مروان بن معاوية عن أبي مالك الأشجعي عن نعيم بن أبي هند عن بن لسمرة عن سمرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان يوم مطير أراه قال في السفر نادى مناديه أن صلوا في رحالكم حدثنا الهيثم بن خالد المصيصي ثنا محمبن عيسى الطباع ثنا أبو إسحاق ها عن أبي مالك الأشجعي عن نعيم بن أبي هند قال قال سمرة بن جندب قال النبي صلى الله عليه وسلم من قتل قتيلا فله سلبه حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وموسى بن هارون قالا ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة بن جندب قال أما بعد فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا أن يصلي أحدنا كليله بعد الصلاة المكتوبة ما قل أو كثر ويجعلها وترا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا أن يصلي الرجل كل ليلة بعد الصلاة المكتوبة ما كثر أو قل ويجعلها وترا حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وموسى بن هارون قالا ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب عن جعفر بن

[ 247 ]

سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا نعس أحدكم في الجمعة فليتحول عن مقعده حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نعس أحدكم في جمعة فليتحول عن مقعده في مكان آخر حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وموسى بن هارون قالا ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي وموسى بن هارون قالا ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول لنا إن أحدكم لو كان له وادملآن ما بين أعلاه إلى أسفله أحب أن يمتلئ له واد آخر قال أما والله لو استطعت لأملأنك وإن الرجل لا تمتلء نفسه من المال حتى تمتلئ من التراب

[ 248 ]

حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سليمان بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا أن نصلي أية ساعة شئنا من الليل والنهار غير أنه أمرنا أن نتجنب طلوع الشمس وغروبها وقال إن الشيطان يغيب معها ويطلع معها حين تطلع حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة بن جندب عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا أن نصلي أية ساعة شئنا من الليل والنهار غير أنه أمرنا أن نجتنب طلوع الشمس وغروبها وقال إن الشيطان يغيب معها حين تغيب ويطلع معها حين تطلع حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحافظ على الصلوات كلها وأوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالصلاة الوسطى ونبأنا أنها صلاة العصر حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا ان نحافظ على الصلوات كلهن وأوصى بالصلاة الوسطى ونبأنا أنها صلاة العصر حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا

[ 249 ]

سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نواصل في شهر الصوم وكرهه وليس بعزمة حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نواصل في شهر الصوم يكرهه وليست بالعزيمة حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة ثنا خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن لا نلعن بلعنة الله وغضبه حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن نتلاعن بلعنة الله أو بغضبه ونهانا أن نتلاعن بالنار حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا إذا أدركتنا الصلاة ونحن ثلاثة أو أكثر من ذلك أن يقوم لنا رجل منا فيكون لنا إماما وإن كنا اثنين أن نصفا معا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة بن جندب قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا إدركتنا

[ 250 ]

الصلاة ونحن ثلاثة أو أكثر من ذلك أن نقدم لنا رجلا منا فيكون إماما وإن كنا اثنين أن نصف جميعا حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا أن يحب بعضنا بعضا وأن يسلم بعضنا على بعض إذا التقينا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنا في وسط الصلاة أو في حين انقضائها فابدؤوا قبل التسليم بقول التحيات الطيبات الصلوات والسلام والملك لله ثم سلموا على النبيين ثم سلموا على أقاربكم وعلى أنفسكم حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا كان حين التسليم في وسط الصلاة أو حين انقضائها فابدأوا قبل التسليم فقولوا التحيات الطيبات والصلوات والسلام والملك لله ثم سلموا على النبي صلى الله عليه وسلم ثم سلموا على أقاربكم وعلى أنفسكم حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى الكوفي ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن

[ 251 ]

سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا إذا كنا في الصلاة ورفعنا من رؤوسنا من السجود أن وبباء على الأرض جلوسا ولا نستوفز على أطراف الأقدام حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد حدثنا خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى الرجل أن يتبتل وحرم ولوج بيوت المؤمنين حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان ثنا جعفر بن سعد عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى الرجل أن يتبتل ويحرم ولوج بيوت المؤمنين حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه سليمان عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من كتم غالا فهو مثله ومن جامع المشرك وسكن معه فإنه مثله حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كتم غالا فإنه مثله ومن جمع المشرك وسكن معه فإنه مثله حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن خبيب قال

[ 252 ]

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا تبايع منا الرجلان فإن أحدهما يبيعه بالخيار حتى يقار صاحبه ويخير كل واحد منهما صاحبه فيختار كل واحد منهما هواه من البيع حدثنا عبدان ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى نا جعفر بن سعد حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر بالمساجد أن نصنعها في ديارنا ونصلح صنعتها ونطهرها حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سعد عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا بالمسجد أن نصنعها في ديارنا ونحسن صنعتها ونطهرها حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان ثنا جعفر بن سعد ثنا خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة قال أتاه يعني النبي صلى الله عليه وسلم رجل من الأعراب يستفتيه عن الرجل ما الذي يحل له والذي يحرم عليه في ماله ونسكه وماشيته وعتر وفرعه من نتاج إبله وعقمه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أحل لك الطيبات وأحرم عليك الخبائث إلا أن تفتقر إلى طعام فتأكل منه حتى تستغني عنه وأنه سأله الرجل حينئذ فقال ما فقري الذي آكل ذلك إذا بلغته أم غناي الذي يغنيني عنه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنت ترجو نتاجا فتبلغ بلحوم ماشيتك إلى نتاجك أو كنت ترجو غيثا يصبه مدركا فتبلغ إليه بلحوم ماشيتك

[ 253 ]

إلى نتاجك أو كنت ترجو فائدة مالها فتبلغها بلحوم ماشيتك وإذا كنت لا ترجو من ذلك شيئا فأطعم أهلك ما بدا لك حتى تستغني عنه قال الغلام وما غناي الذي أدعه إذا وجدته قال إذا رويت أهلك غبوقا من اللبن فاجتنب ما حرم عليك من الطعام وأما مالك فإنه ميسور كله ليس منه حرام غير أن في نتاجك من إبلك فرعا وفنتاجك من غنمك فرعا تغدوه ماشيتك حتى تستغني ثم إن شئت فأطعمه أهلك وإن شئت تصدق بلحمه وأمره أن يعتر من الغنم من كل مائة عشرا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا برقيق الرجل والمرأة الذي هو تلاده وهم في عمله لا يريد بيعهم وكان يأمرنا أن نخرج عنهم من الصدقة شيئا وكان يأمرنا أن نخرج الصدقة من الذي يعد للبيع حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة عن جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نسب وقال إن كان أحدكم سابا صاحبه لا محالة فلا يفترى عليه ولا يسب والديه ولا يسب قومه ولكن إن كان يعلم ذلك فليقل إنك لبخيل أو ليقل إنك جبان أو ليقل إنك كذوب أو ليقل إنك لؤوم

[ 254 ]

حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا لا تحلفوا بالطواغيت ولا تحلفوا بآبائكم واحلفوا بالله فإنه أحب إليه أن تحلفوا به ولا تحلفوا بشئ من دونه حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب عن جعفر بن سعد عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة رضي الله عنه قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا أن نقرأ القرآن الكريم كما أقرأناه وقال إنه أنزل على ثلاثة أحرف لا تختلفوا فيه ولا تحاجوا فيه فإنه مبارك فاقرأوه كالذي أقرئتموه حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن العرب بنو سام بن نوح وإن الروم بنو يافث بن نوح وإن الحبشة بنو حام بن نوح حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا إن شغل أحدنا عن الصلاة أو نسيها حتى يذهب حينها الذي تصلى فيه أن نصليها مع التي تليها من الصلاة المكتوبة

[ 255 ]

حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سعد عن خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن الشهر لا يكمل ثلاثين ليلة قال موسى بن هارون معناه أنه لا يكمل كل شهر ثلاثين أي إنه أحيانا يكون تسعة وعشرين حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سعد عن خبيب بن سليمان بن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا قمتم إلى الصلاة فلا تسبقوا قارئكم في الركوع والسجود والقيام ولكن ليسبقكم تدركون مسبقتم به في ذلك إذا كان هو يرفع رأسه في الركوع والسجود والقيام قبلكم وليرفع ما فاتكم به حينئذ حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر ثنا محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا إذا قاتلتم المشركين فاقتلوا شيوخهم فإن ألينهم قلوبا شرخهم وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا نفث أحدكم وهو في صلاته فلا ينفث قدام وجهه ولا عن يمينه ولينفثها تحت قدمه فيدلكها بالأرض

[ 256 ]

وبإسناده عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا أنه من ضل له مال أو استرق فعرفه وجاء عليه سنة فإن ماله يؤدي إليه وأن الذي ابتاعه يبيع العجلي عند بيعه الذي ابتاع منه وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال زمن الفتح إن هذا عام الحج الأكبر قال اجتمع حج المسلمين وحج المشركين في ثلاثة أيام متتابعات واجتمع حج المسلمين والمشركين والنصارى واليهود العام في ستة أيام متتابعات ولم يجتمع منذ خلقت السماوات والأرض كذلك قبل العام ولا يجتمع بعد العام حتى تقوم الساعة وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى النساء أن يضطجعن مع بعض إلا بينهن ثياب وأن يضطجع الرجل مع صاحبه إلا وبينهما ثوب شوال عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم ينهى المسلم أن يستل على المسلم السلاح وبإسناده عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول المؤمن يأكل في معي واحد والكافر يأكل في سبعة أمعاء وبإسناده عن سمرة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول أيكم ما صنع طعاما قدر ما يكفي رجلين فإنه يكفي ثلاثة أو صنع لثلاثة فإنه

[ 257 ]

يكفي أربعة أو لأربعة فإنه يكفي خمسة فكنحو ذلك من العدد وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمرنا أن نشهد الجمعة ولا نتغيب عنها وإذا انتدب المؤمنون بندبة يوم الجمعة وقاموا فإن أحدهم هو أحق بمقعده إذا رجع إليه وبإسناده عن سمرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه أتاه رجل من الأعراب يستفتيه في الذي يحرم عليه والذي يحل له وفي نسكه وماشيته وفي عتره وفرعه من نتج إبله وغنمه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم يحل لك الطيبات ويحرم عليك الخبائث إلا أن تفتقر إلى طعام لا يحل لك فتأكل منه حتى تستغني عنه وأنه سأل رجل حينئذ فقال ما فقري وما الذي آكل من ذلك إذا بلغته وما غناي الذي يغنيني عنه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنت ترجو نتجا فتبلغ بلحوم ماشيتك إلى نتجك أو كنت ترجو غيثا تظنه مدركك فتبلغ بلحوم ماشيتك أو كنت ترجو ميرة تنالها فتبلغ إليها من لحوم ماشيتك وإن كنت لا ترجو من ذلك شيئا فأطعم أهلك مما بدالك حتى تستغني عنه فقال الغلام ما غناي الذي أدعه وجدته فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رويت أهلك غبوقا من اللبن فاجتنب ما حرم عليك من الطعام أما مالك فإنه ميسور لك كله ليس فيه حرام غير أن في نتجك من إبلك فرعا وفي نتجك من غنمك فرعا تغدوه ماشيتك حتى تستغني ثم إن شئت أطعمته أهلك وإن شئت تصدقت بلحمه وأمره ليعتر من الغنم من كل سائمة عتيرة وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمر برقيق الرجل

[ 258 ]

والمرأة الذي هم تلاده وهم عملته لا يريد بيعهم فكان يأمرنا أن لا نخرج عنهم من الصدقة شيئا وكان يأمرنا أن نخرج الصدقة من الرقيق الذي يعد للبيع حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا صلى أحدكم فليقل اللهم باعد بيني وبين خطيئتي كما باعدت بين المشرق والمغرب اللهم أعوذ بك أن تصدعني وجهك يوم القيامة اللهم نقني عن خطيئتي كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس اللهم أحيني مسلما وأمتني مسلما وبإسناده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لنا يوما قد قيل لي اقرأ على بن الخطاب فدعاه فأمر أن يحضر القرآن إذا أنزل ليقرأه عليه وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن النهبة حتى إنه ليأمر الرفقة بلحم الشاة وهم يطبخون يقول لا تطعموه وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إنما المرأة كالضلع إذا أردت أن تقيمها حتى تكسرها أو تتركها وهي عوجاء وبإسناده عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن الأنبياء يوم القيامة كل اثنين منهم خليلان دون سائرهم قال فخليلي

[ 259 ]

منهم يومئذ خليل الله إبراهيم صلى الله عليه وسلم وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن الأنبياء يتباهون أيهم أكثر أصحابا من أمته فأرجو أن أكون يومئذ أكثرهم كلهم وارده فإنه كل رجل منهم يومئذ قائم على حوض ملآن معه عصا يدعو من عرف من أمته ولكل أمة سما يعرفهم بها نبيهم وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من الأمم أمة ضرب لهم مثلا كمثل أجراء ائتجرهم رجل يعملون له يوما كله وجعل لهم قيراطا فعملوا حتى إذا انتصف النهار سئموا فقالوا للرجل حاسبنا فحاسبهم فكان لهم نصف قيراط فقال من يكتل لي عملي إلى الليل على قيراط قيراط فبايعه قوم آخرون فعملوا حتى إذا كان قريبا من صلاة العصر سئموا فقالوا حاسبنا فحاسبهم فكان لهم نصف قيراط وأحب الرجل أن يقضله عمله قبل الليل فائتجر قوما على أن يكملوا ما غبر من عمله إلى الليل على قيراطين فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إني لأرجو إن شاء الله أن تكونوا أنتم أصحاب القيراطين وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه رجل من الأنصار يستفتيه في الكلالة أنبئني يا رسول الله أكلالة الرجل يريد أخوه من أمه وأبيه فلم يقل له النبي صلى الله عليه وسلم شيئا غير أنه قرأ عليه آية الكلالة التي في سورة النساء ثم عاد الرجل يسأله فكلما سأله قرأها حتى أكثر وصخب الرجل فاشتد صخبه من حرص على أن يبين له النبي صلى الله عليه وسلم فقرأ عليه الآية ثم قال له النبي صلى الله عليه وسلم إني والله لا أزيدك على ما أعطيت

[ 260 ]

إني والله لا أزيدك على ما أعطيت حتى أزاد عليه فجلس حينئذ الرجل وسكت وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى رب النخل أن يدين في ثمر نخله حتى يؤكل من ثمرتها مخافة أن يدين بدين كثير تفسد الثمرة فلا توفي عنه وكان ينهى رب الزرع أن يدين في زرعه حتى يبلغ الحصد وكان ينهى رب الذهب إذا باعها بطعام في الثمر أن يبيع الطعام بالذهب حتى يكال الطعام فيقبضه مخافة الربا وبإسناده عن سمرة قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا إن أبا بكر تأول الرؤيا وإن الرؤيا الصالحة حظ من النبوة وبإسناده عن سمرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا لعن المشركين في الصلاة يبدؤ بقريش ثم يتبعهم بعد ذلك قبائل كثيرة من العرب فقيل له مرة العن كفار قريش فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا أراد أن يلعن قبيلة اللهم العن كفار قريش بني فلان وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا لا يحل لرجل مسلم أن يجدع عبده ولا يخصيه ومن نعلمه فعل من ذلك شيئا نفعل به مثله وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لا يقطع طريق ولا يمنع فضل ماء ولا ابن السبيل عارية الدلو والرشا والحوض إن لم يكن أداه بعينه ويخلى بينه وبين الركية يسقي ولا يمنع

[ 261 ]

المحفر إذا نزل الحافر خمسة وعشرين ذراعا عطنا للماشية حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سليمان بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقري الضيف وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى أن يحلب ماشية الرجل إلا بإذنه ويقول إنما ألبانها كما في حقيلتكم ليس أحدهما بأحل من الآخر وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إن الشمس والقمر لا ينخسف لموت أحد منكم ولا لشئ تحدثونه ولكن ذلكم من آيات الله يعبر بها عباده ليشكر من يخافه ويذكره فإذا رأيتم بعض آيات الله عزوجل فافزعوا إلى ذكر الله فاذكروه واخشوه وكان صلى لنا يوم خسفت الشمس ثم وعظنا وذكرنا ثم قال ما رأيتم في شئ في الدنيا له لون ولا نبئتم به في الجنة ولا في النار إلا وقصور لي في قبل هذا الجدار منذ صليت لكم صلاتي هذه فنظرت إليه منظورا في جدار المسجد وبإسناده عن سمرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول لنا ليس

[ 262 ]

في الدنيا حسد إلا في اثنين الرجل يحسد الرجل أن يعطيه الله المال الكثير فينفق منه فيكثر النفقة يقول الآخر لو كان لي مثل هذا لأنفقت مثل ما ينفق وأحسن فهو يحسده ورجل يقرأ القرآن فيقوم به الليل وعنده رجل إلى جنبه لا يعلم القرآن فهو يحسده على قيامه وعلى ما علمه الله عزوجل القرآن فيقول لو علمني الله مثل هذا لقمت مثل ما يقوم وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا لا تلقوا الأجلاب قبل أن تأتي سوقها وبإسناده عن سمرة قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لا تبيعوا الأعراب وإن كان أخا أحدكم أو أباه أو أمه وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول من باع أرضا أو دارا فإن جار الأرض وجار الدار هو أحق بابتياعها إذا أقام ثمنها وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا أنكحت امرأة ينكحها رجلان شتى كلاهما مولى فأحق الناكحين أولهما والبيع إذا ابتاع رجلان سلعة واحدة فإن أحقهما بها أولهما وبإسناده عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان ينهى عن الشغار بالنساء وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان

[ 263 ]

ينهى ثلاثة أن ينتجي اثنان منهم دون الآخر وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا إذا غزونا فدعا رجل في أخرى القوم فقال يا أيها الأول أن ينتظره حتى يلحق وبإسناده عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى إذا دعي الرجل على الطعام أن يدعو معه أحدا إلا أن يأمره أهل الطعام وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه رجل يستفتيه في أكل الضب كل فقال لست آمرا به ولا ناهيا عنه أحدا غير أنا آل محمد لسنا طاعميه وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهانا مرة صارت ونحن على حفرة نازلون أن نأكل لحم حمار الأهلي وأمرنا بلحم معنا فألقيناه وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا إني والله ما سرني أن لي أحدا ذهبا كله ثم أورثه وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا إن لأحدكم يوم يموت ثلاثة أخلاء منهم من يمنعه مما يسأل فذلك ماله ومنهم خليل ينطلق معه حتى يلج القبر ولا يعطيه شيئا

[ 264 ]

ولا يصحبه بعد ذلك فأولئك قرابته ومنهم خليل يقول أنا والله ذاهب معك حيث ذهبت ولست مفارقك أبدا فذلك عمله إن كان خيرا وإن كان شرا وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا إنكم تحشرون إلى بيت المقدس ثم تجتمعون يوم القيامة وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى أحدنا أن يحز السير بين إصبعيه فيقول إن في ذلك عينين اثنين وبإسناده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا خاصم الرجل الآخر فدعا أحدهما صاحبه إلى الرسول ليقضي بينهما من أبى أن يجئ فلا حق له وبإسناده عن سمرة قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يستغفر للمؤمنين والمؤمنات وللمسلمين وللمسلمات كل يوم جمعة وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا مطرنا في السفر ونودي بالصلاة من كراهية أن يشق علينا يأمر المؤذن أن صلوا في رحالكم وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول لنا إني أتغيظ عليكم وأعذركم ثم أدعو الله بيني وبينه اللهم ما لعنتهم أو شتمتهم أو تغيظت عليهم فاجعله لهم بركة ورحمة ومغفرة وصلاة فإنهم أهلي وإني لهم ناصح

[ 265 ]

وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إن المسيح الدجال أعور عين الشمال عليها طفرة غليظة وإنه يبرئ الأكمه والأبرص ويحيي الموتى ويقول أنا ربكم فمن اعتصم بالله فقال ربي الله ثم أبى ذلك حتى يموت فلا عذاب عليه ولا فتنة ومن قال أنت ربي فقد فتن وقال النبي صلى الله عليه وسلم إن المسيح الدجال يلبث في الأرض ما شاء الله ثم يجئ عيسى بن مريم صلى الله عليه وسلم من المشرق مصدقا بمحمد صلى الله عليه وسلم وعلى ملته ثم يقتل المسيح الدجال وبإسناده عن سمرة بن جندب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم سوف ترون قبل أن تقوم الساعة أشياء تستنكرونها عظاما تقولون هلكنا حدثنا بهذا فإذا رأيتم ذلك فاذكروا الله تعالى واعلموا أنها أوائل الساعة حتى قال سوف ترون جبالا تزول قبل حق الصيحة وكان يقول لنا لا تقوم الساعة حتى يدل الحجر على اليهودي مختبئة كان يطرده رجل مسلم فاطلع قدامه فاختفى فيقول الحجر يا عبد الله هذا ما تبغضه وبإسناده عن سمرة بن جندب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول ليس في الدنيا حسرة إلا في ثلاث رجل كان له سقي وله سانية يسقي عليها أرضه فلما اشتد ظمأ أرضه وخرج ثمارها ماتت سانيته فيجد حسرة على سانيته الذي قد علمه السقي أن يجد مثله ويجد حسرة على ثمرة أرضه أن تفسد قبل أن يحيل لها حيلة ورجل كان له فرس جواد فلقي جمعا من الكفار فلما دنا بعضهم من بعض انهزم أعداء الله فسبق الرجل على فرسه فلما كرب أن يلحق كسرت به فرسه وترك قائما عنده يجد حسرة على فرسه أن لا يجد مثله ويجد حسرة على ما فاته من الظفر الذي كان قد أشرف عليه ورجل تحته امرأة قد رضي هيأتها

[ 266 ]

ودينها فنفست غلاما فماتت بنفسه فيجد حسرة على امرأته يظن أنه لن يصادف مثلها ويجد حسرة على ولدها يخشى أن يهلك ضيعة قبل أن يجد له مرضعة قال وهذه أكثر أولئك الحسرات وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمر المهاجرين والأنصار أن الريح في مقدم الصفوف ويقول هم أعلم بالصلاة من الأعراب والسفهاء ويأتم بهم من ورائهم ولا أحب أن يكون الأعراب قدامهم لا يدرون كيف الصلاة وبإسناده عن سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن في الجنة شجرة مستقلة على ساق واحد عرض ساقها مسيرة سبعين سنة وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا إن اسم الرجل المؤمن في الكتب الكرم من أجل ما كرمه الله على ناحية وإنكتدعون الحائط من العنب الكرم وإنما اسمه الحفر والرجل هو الكرم وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إن الفردوس هي ربوة الجنة الوسطى التي هي أرفعها وأحسنها وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إني لا أجد صنفا من الدواب الدابة الواحدة منها خيرمن مائة من صواحبه غير الرجل يجد الرجل هو خير من مائة رجل

[ 267 ]

وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول من رهن أرضا بدين عليه فإنه يقضي من ثمرتها ما فضل بعد نفقتها ويقضي ذلك له من حينه ذلك الذي عليه بعد أن يحسب لصاحبها الذي عنده عمله ونفقته بالعدل وبإسناده عن سمرة بن جندب قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهانا يوم ورد حجر ثمود على ركبه عند جانب المدينة أن نشرب منها أو نسقي بها ونهى أن نولج بيوتهم ونبأنا أن ولد الناقة ارتقى في قارة سمعت الناس يدعونها كنانة وأن أثر ولد الناقة مبين فقبلها وبإسناده عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا غزا أو سافر فأقبل راجعا إلى المدينة يقول آيبون لربنا حامدون لربنا عابدون حدثنا موسى بن هارون ثنا مروان بن جعفر السمري ثنا محمد بن إبراهيم بن خبيب بن سمرة ثنا جعفر بن سعد بن سمرة عن خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له رجل مرة إذا جاءت الأحزاب حر على أهل المدينة سقي النخل فقال لو أني أحرم عليكم احترقتم وإن تحريم الأنبيا لا تطيقه الجبال وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إياكم والغلو والزهو فإن بني إسرائيل قد غلا كثير منهم حتى كانت المرأة القصيرة تتخذ خفين من خشب تحشوهما ثم تولج فيهما رجليها ثم

[ 268 ]

تعمد إلى المرأة الطويلة فتمشي معها فإذا هي قد ساوت بها أو كانت أطول منها وبإسناده عن سمرة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا استسقى المطر اللهم أنزل في أرضنا زينتها اللهم أنزل في أرضنا سكنها وبإسناده عن سمرة بن ج ندب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول بنو غفار وأسلم كانوا ككثير من الناس فتنة يقولون لو كان خيرا ما جعلهم الله أول الناس فيوإنها غفار ورجاله الله لها وأسلم سالمها الله حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنيحيى بن حسان حدثني سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد حدثني خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا إن أحدكم سيوشك أن يحب أن ينظر إلى نظرة بماله من أهل ومال حدثنا عبدان بن أحمد ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا يوشك أن تكونوا في الناس كالملح في الطعام لا يصلح الطعام إلا بالملح حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد حدثني خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا

[ 269 ]

يعتبط أحدكم أسير صاحبه إذا أخذه قتله حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بم موسى ثنا جعفر بن سعد حدثني خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ليس منكم رجل إلا أنا ممسك بحجزته أن يقع في النار حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد ثنا خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قاكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لنا من قتل منكم صابرا مقبلا يقتل في سبيل الله في الجنة حدثنا عبدان ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد ثنا خبيب بن سليمان بن سمرة عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم جعل شعار المهاجرين يا بني عبد الرحمن وشعار الخزرج يا بني عبد الله وشعار الأوس يا بني عبيد الله وسمى خيلنا خيل الله إذا فزعنا وبإسناده عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا فزعنا يأمر بالجماعة والصبر والسكينة وإذا قاتلنا حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان بن سمرعن أبيه عن سمرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن أمتي أمة الخطبة الجنة بينهم سبعين ألفا بغير حساب حدثنا عبدان بن أحمد ثنا دحيم ثنا يحيى بن حسان ثنا

[ 270 ]

سليمان بن موسى ثنا جعفر بن سعد بن سمرة حدثني خبيب بن سليمان عن أبيه عن سمرة بن جندب قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إني لألج هذه الغرفة ما ألجها حينئذ إلا خشية أن يكون فيها مال فأتوفى ولم أنفقه سمرة أبو جابر السوائي حدثنا إبراهيم بن نائلة الأصبهاني ثنا سليمان بن داود الشاذكوني ثنا إسماعيل بن عبد الله بن موهب عن عثمان بن عبد الله بن موهب عن جابر بن سمرة عن أبيه سمرة السوائي قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت إنا أهل بادية وماشية فهل نتوضأ من لحوم الإبل وألبانها قال نعم قلت فهل نتوضأ من لحوم الغنم وألبانها قال لا) * باب الشين) * من اسمه شداد شداد بن الهاد المؤذن وهو شداد بن أسامة بن الهاد واسم الهاد عمرو بن عبد الله بن جابر بن عتوارة بن عامر بن ليث بن بكر بن عبد مناة بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا موسى بن إسماعيل ثنا جرير بحازم قال سمعت محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب يحدث عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن أبيه قال خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم قي إحدى صلاتي النهار الظهر أو العصر وهو حامل الحسن أو

[ 271 ]

الحسين فتقدم فوضعه عند قدمه اليمنى فسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم سجدة فأطالها فرفعت رأسي من بين الناس فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم ساجد وإذا الغلام راكب ظهره فعدت فسجدت فلما انصرف رسوالله صلى الله عليه وسلم قال ناس يا رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد سجد ت في صلاتك هذه سجدة ما كنت تسجدها أشيئا أمرت به أو كان يوحى إليك قال كل لم يكن ولكن مشهور ارتحلني فكرهت أن أعجله حتى يقضي حاجته حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن بن جريج أخبرني عكرمة بن خالد عن أبي عمار عن شداد بن الهاد أن رجلا من الأعراب جاء النبي صلى الله عليه وسلم فآمن به واتبعه وقال أهاجر معك فأوصى النبي صلى الله عليه وسلم به أصحابه فلما كانت غزوة خيبر أو قال حنين غنم رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا فقسمه وقسم له فأعطى أصحابه ما قسم له وكان يرعى ظهرهم فلما جاء دفعوه إليه فقال ما هذا قالوا قسم قسمه لك النبي صلى الله عليه وسلم فأخذه فجاء به النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد ما هذا قال قسم قسمته لك قال ما على هذا اتبعتك ولكني اتبعتك على أن أرمي ههنا وأشار إلى حلقه بسهم فأموت فأدخل الجنة فقال إن تصدق الله يصدقك فلبثوا قليلا ثم نهضوا في قتال العدو فأتي به يحمل قد أصابه سهم حيث أشار فقال النبي صلى الله عليه وسلم أهو هو قال نعم قال صدق الله فصدقه فكفنه النبي صلى الله عليه وسلم في جبة النبي صلى الله عليه وسلم ثم قدمه فصلى عليه وكان مما ظهر من صلاته عليه اللهم هذا عبدك خرج مهاجرا في سبيلك مولاه شهيدا أنا عليه شهيد شداد بن أسيد السلمي حدثنا معاذ بن المثنى ثنا علي بن المديني ح

[ 272 ]

وحدثنا أحمد بن عمرو البزار ثنا عبدة بن عبد الله الصفار قالا ثنا زيد بن الحباب ثنا عمرو بن قيظي بن عامر بن شداد بن أسيد السلمي المدني حدثني أبي عن جده شداد أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم فبايعه على الهجرة فاشتكى فقال مالك يا شداد قال قلت اشتكيت يا رسول الله ولو شربت من ماء بطحاء لبرأت قال فما يمنعك قلت هجرتي قال فاذهب فأنت مهاجر حيثما كنت شداد أبو المستورد الفهري وهو شداد بن عمرو بن حسل بن الأجب بن عمرو بن شيبان بن محارب بن فهر بن مالك حدثنا الحسين بن السميدح الأنطاكي ونعيم بن محمد الطوري قالا ثنا موسى بن أيوب النصير ثنا الوليد بن مسلم عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن المستورد بن شداد عن أبيه قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذت بيده فإذا هي ألين من الحرير وأبرد من الثلج شداد بن شرحبيل الأنصاري حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الدمشقي وخير بن عرفة المصري قالا ثنا حيوة بن شريح الحمصي ثنا بقية بن الوليد ثنا حبيب بن صالح ثنا عياش بن مؤنس عن شداد بن شرحبيل الأنصاري قال مهما

[ 273 ]

نسيت فإني لم أنس أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قائما يصلي ويده اليمنى على اليسرى قابضا عليها شداد بن أوس الأنصاري يكنى أبا عبد الرحمن وهو بن أخت حسان بن ثابت نزل الشام ومات بها ما أسند شداد) * أسامة بن عمير الهذلي عن شداد بن أوس رضي الله عنه) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا واصل بن عبد الأعلى ثنا محمد بن فضيل عن حجاج عن أبي مليح عن أبيه عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الختان سنة للرجال ومكرمة للنساء

[ 274 ]

حدثنا محمد بن الحسن بن جلس المصيصي ثنا عارم أبو النعمان ثنا حفص بن الصالح عن حجاج بن أرطاة عن أبي المليح عن أبيه عن شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال الختان سنة للرجال ومكرمة للنساء) * أبو الأشعث الصنعاني عن شداد) * حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق ثنا الرازي عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال حفظت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم اثنتين أنه قال إن الله عزوجل كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته ثم فميلوا ذبيحته حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا شعبة عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال خصلتان سمعتهما من النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا سهل بن بكار ثنا وهب عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله عزوجل كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا إسماعيل بن إبراهيم

[ 275 ]

الترجماني ثنا أبو حفص الأبار عن الأعمش عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليوسلم إن الله عزوجل كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا جرير عن منصور عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله تعالى كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته حدثنا معاذ بن المثنى ثنا هشيم وخالد بن عبد الله عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم خصلتين إن الله كتب الإحسان على كل شئ فذكر نحوه حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا إسماعيل عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال اثنتان حفظتهما من رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله عزوجل كتب الإحسان على كل شئ فذكر نحوه حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق ثنا معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن أبي الأشعث الصنعاني عن شداد بن أوس قال حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم اثنتين أنه قال إن الله عزوجل محسن يحب الإحسان فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته ثم فميلوا ذبيحته حدثنا أحمد بداود المكي ثنا سهل بن بكار ثنا وهب ثنا أيوب عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم

[ 276 ]

قال إن الله عزوجل كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته حدثنا محمد بن العباس الأخرم الأصبهاني ثنا إسماعيل بن أبي الحارث ثنا شبابة بن سوار ثنا شعبة عن عاصم الأحول عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله عز وجل كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته) * باب) * حدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا أبو حذيفة ثنا سفيان عن خالد الحذاء وعاصم الأحول عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري أنا عبد الرزاق أنا معمر عن عاصم بن سليمان عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال مر النبي صلى الله عليه وسلم برجل يحتجم في ثمان عشرة من رمضان وأنا معه فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا عبدان بن أحمد ثنا الحسين بن سلمة بن أبي كبشة ثنا محمد بن بكر البرساني ح وحدثنا أحمد بن شعيب ثنا عبد الله بن الصباح العطار ثنا عبد الأعلى قالا ثنا هشام بن حسان عن عاصم الأحول عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال أفطر الحاجم

[ 277 ]

والمحجوم حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث الصنعاني عن شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى على رجل وهو يحتجم بالبقيع في ثمان عشرة خلت من رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال قالا ثنا يزيد بن زريع عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد قال رأى النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يحتجم زمن الفتح لثمان عشرة خلت من رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا محمد بن أبان الأصبهاني ثنا أبو أمية عبد الله بن محمد بن خلاد الواسطي ثنا عمرو بن عون أنا هشيم عن منصور بن زاذان وخالد عن أبي قلابة عن أبي الأشعث الصنعاني عن شداد بن أوس قال كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام الفتح فمر برجل يحتجم في ثماني عشرة أو سبع عشرة في رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا محمد بن يحيى بن منده الأصبهاني ثنا سعيد بن أبي هاني عن أبيه عن سفيان عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال مر النبي صلى الله عليه وسلم على معقل بن يسار في شهر رمضان وهو يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا موسى بن إسحاق والحسين بن إسحاق التستري وعبدان بن أحمد قالوا ثنا شيبان بن فروخ ثنا سويد أبو حاتم عن قتادة عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر برجل يحتجم في رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا فضيل بن محمد المطي ثنا أبو نعيم ثنا أبو قحدم

[ 278 ]

ح وحدثنا محمد بن يعقوب الخطيب ثنا حفص بن عمرو الربالي ثنا عبيد الله بن عبد المجيد ثنا أبو قحذم عن أبي قلابة ثنا أبو الأشعث الصنعاني أن شداد بن أوس حدثه قال كنت أمشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض طرق المدينة وهو آخذ بيدي إذ أبصر رجلا يحتجم في رمضان فقال أفطر الحاجم والمحجوم) * باب) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا قزعة بن سويد عن أبي عاصم عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قرض بيت شعر بعد العشاء لم يقبل الله له تلك الليلة صلاة

[ 279 ]

حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرق الحمصي ثنا عبد الوهاب بن الضحاك ثنا إسماعيل بن عياش عن راشد بن داود عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من غسل واغتسل يوم الجمعة وغدا وابتكر ثم جلس قريبا من الإمام فاستمع وأنصت كان له بكل خطوة خطاها عمل سنة صيامها وقيامها حدثنا جعفر بن محمد الفريابي وسليمان بن أيوب بن حذلم الدمشقي قالا ثنا سليمان بن عبد الرحمن ثنا إسماعيل بن عياش حدثني محمد بن يزيد الرحبي عن أبي الأشعث الصنعاني عن شداد بن أوس قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا شداد بن أوس إذا رأيت الناس قد اكتنزوا الذهب والفضة فاكنز هؤلاء الكلمات اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد وأسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم إنك أنت علام الغيوب حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي ثنا هشام بن عمار ح وحدثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ثنا أبي ح وحدثنا موسى بن هارون ثنا الهيثم بن خارجة قالوا ثنا إسماعيل بن عياش عن راشد بن داود الصنعاني عن أبي الأشعث أنه راح إلى مسجد دمشق وهجر بالرواح فلقي شداد بن أوس الأنصاري والصنابحي معه قلت أين تريدان حلاقيمهم الله قالا نريد ههنا إلى أخ لنا مريض نعوده فانطلقت معهما حتى دخلا على ذلك فقالا له كيف أصبحت قال

[ 280 ]

أصبحت بنعمة وفضل فقال له شداد أبشر بكفارات السيئات وحط الخطايا إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن الله عزوجل يقول إذا ابتليت عبدا من عبادي مؤمنا فحمدني على ما ابتليته فإنه من مضجعه كيوم ولدته أمه من الخطايا ويقول الرب عزوجل أنا قيدت عبدي هذا وابتليته فأجروا له ما كنتم تجرون له قبل ذلك وهو صحيح حدثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا إسماعيل بن أبي الحارث ثنا شبابة بن سوار ثنا خارجة بن مصعب عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا انقطع شسع أحدكم فلا يمش في نعل واحدة) * عبد الرحمن بن غنم الأشعري عن شداد بن أوس) * حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا عبد الله بن صالح حدثني بن لهيعة عن بن أنعم عن عبادة بن نسي عن عبد الرحمن بن غنم ثنا معاذ بن جبل وأبو عبيدة بن الجراح وعباد بن الصامت وشداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال المرأة إذا قتلت عمدا لا تقتل حتى تضع ما في بطنها إن كانت حاملا وحتى تكفل ولدها وإن زنتلم ترجم حتى تضع ما في بطنها وحتى تكفل ولدها

[ 281 ]

حدثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا أسد بن موسى ح وحدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي قالوا ثنا عبد الحميد بن بهرام عن شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم عن شداد بن أوس قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من صلى يرائي فقد أشرك ومن صام يرائي فقد أشرك ومن تصدق يرائي فقد أشرك حدثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا أسد بن موسى ح وحدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ثنا عبد الله بن رجاء قالوا ثنا عبد الحميد بن بهرام عن شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم عن شداد بن أوس حدثه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ليحملن شرار هذه الأمة على سنن الذين خلوا من قبلهم من أهل الكتاب حذو القذة بالقذة حدثنا محمد بن عبد الله بن عبد السلام البيروتي تثبت ثنا إبراهيم بن عمرو بن بكر السكسكي قال سمعت أبي يحدث عن ثور بن يزيد وغالب بن عبد الله عن تثبت عن بن غنم عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من اتبع نفسه هواها وتمنى على الله

[ 282 ]

) * جبير بن نفير عن شداد بن أوس) * حدثنا عمرو بن إسحاق بن إبراهيم بن زبريق الحمصي ثنا أبي ح وحدثنا عمارة بن وثيمة المصري ثنا إسحاق بن إبراهيم بن زبريق ثنا عمرو بن الحارث ثنا عبد الله بن سالم عن الزبيدي ثنا الوليد بن عبد الرحمن أن جبير بن نفير قال ثنا شداد بن أوس قال قلت يا رسول الله كيف أسري بك ليلة أسري بك قال صليت لأصحابي صلاة العتمة بمكة معتما فأتاني جبريل صلى الله عليه وسلم بدابة بيضاء فوق الحمار ودون البغل فقال اركب فاستصعب علي فدارها بأذنها ثم حملني عليها فانطلقت تهوي بنا يقع حافرها حيث أدرك طرفها حتى بلغنا أرضا ذات نخل فقال انزل فنزلت ثقال صل فصليت ثم ركبنا فقال أتدري أين صليت قلت الله أعلم قال صليت بيثرب صليت بطيبة ثم انطلقت تهوي بنا يقع حافرها حيث أدرك طرفها حتى بلغنا أرضا بيضاء فقال انزل فنزلت ثم قال صل فصليت ثم ركبنا فقال تدري أين صليت قلت الله أعلم قال صليت بمدين صليت عند شجرة موسى ثم انطلقت تهوي بنا يقع حافرها حيث

[ 283 ]

أدرك طرفها ثم بلغنا أرضا بدت لنا قصورها فقال انزل فنزلت ثم قال صل فصليت فقال أتدري أين صليت قلت الله ورسوله أعلم قال صليت ببيت لحم حيث ولد عيسى عليه السلام المسيح بن مريم ثم انطلق بي حتى دخلنا المدينة من بابها اليماني فأتى قبلة المسجد فربط دابته ودخلنا المسجد من باب فيه تميل الشمس فصليت من المسجد حيث شاء الله وأخذني من العطش أشد ما أخذني فأتيت بإناءين في أحدهما لبن وفي الآخر عسل أرسل إلي بهما جميعا فعدلت بينهما ثم هداني الله عزوجل فأخذت اللبن فشربت حتى قرعت به جبيني وبين يدي شيخ متكئ على مثراة له فقال أخذ صاحبك الفطرة إنه ليهدي ثم انطلق بي حتى أتينا الوادي الذي في المدينة فإذا جهنم تنكشف عن مثل الزرابي فقلنا يا رسول الله كيف وجدتها فقال مثل الحمة السخنة ثم انصرف بي فمررنا بعير لقريش بمكان كذا وكذا قد أخلوا بعيرا لهم قد جمعهم فلان فسلمت عليهم فقال بعضهم هذا صوت محمد صلى الله عليه وسلم ثم أتيت أصحابي قبل الصبح بمكة فأتاني أبو بكر رضي الله عنه فقال يا رسول الله أين كنت الليلة فقد التمستك في مكانك فقال أعلمت أني أتيت مسجد بيت المقدس الليلة فقال يا رسول الله إنه مسيرة شهر فصفه لي ففتح لي مرآة كأني أنظر إليه لا يسألوني عن شئ إلا أنبأتهم عنه فقال أبو بكر رضي الله عنه أشهد أنك رسول الله وقال المشركون انظروا إلى بن أبي كبشة يزعم أنه أتى بيت المقدس الليلة فقال إن من آية ما أقول لكم أني مررت بعير لكم بمكان كذا وكذا يقدمهم جمل آدم عليه مسح أسود وغرارتان سوداوان فلما كان ذلك اليوم أشرف القوم ينظرون حتى كان قريب من نصف النهار حتى أقبل القوم يقدمهم ذلك الجمل الذي وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم

[ 284 ]

) * ضمرة بن حبيب عن شداد بن أوس) * حدثنا علي بن عبد العزية ومحمد بن علي الصائغ المكي قالا ثنا سعيد بن منصور ثنا بن المبارك عن أبي بكر بن أبي مريم عن ضمرة بن حبيب عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من اتبع نفسه هواها وتمنى على الله) * عبادة بن نسي عن شداد) * حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا يزيد بن موهب الرملي ثنا بن وهب حدثني الحارث بن نبهان عن عبد الواحد بن زيد عن عبادة بن نسي قال دخلت على شداد بن أوس وهو يبكي فقال حديثان سمعتهما من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال قلت وما هما قال دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فرأيت في وجهه شيئا ساءني قلت يا رسول الله ما هذا الذي أرى في وجهك قال أمران أتخوفهما على أمتي من بعدي الشرك والشهوة الخفية أما إنهم لا يعبدون شمس ولا قمرا ولا حجرا ولا وثنا ولكنهم يراؤون بأعمالهم فقلت يا رسول الله أشرك ذاك قال نعم قلت وما الشهوة الخفية قال يصبح العبد صائما فتعرض له شهوة من شهواته فيواقعها ويدع صومه حدثنا أحمد بن موسى بن يزيد السلمي البصري ثنا مسلم

[ 285 ]

بن إبراهيم ثنا عبد الواحد بن زيد ثنا عبادة بن نسي قال دخلت على شداد بن أوس وهو يبكي فقلت ما يبكيك يا أبا عبد الرحمن قال لحديث سمعته من رسول اللصلى الله عليه وسلم يذكره إن من أخوف ما أخاف على أمتي الشرك بالله والشهوة الخفية يصبح الرجل صائما فيرى الشئ يشتهيه فيواقعه والشرك قوم لا يعبدون حجرا ولا وثنا ولكن يعملون وأشار يراؤون) * أبو أسماء الرحبي عن شداد) * حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا هدبة بن خالد ثنا حماد بن سلمة ثنا أشعث بن عبد الرحمن الجرمي عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله عزوجل كتب كتابا قبل أن يخلق السماوات والأرض بألفي عام وأنزل فيه آيتين ختم بهما سورة البقرة لا يقرآن في دار ثلاث ليال فيقربها شيطان حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن أبي أسماء عن شداد بن أوس قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا يوسف القاضي ثنا محمد بن عبيبن حساب ثنا حماد بن زيد عن أيوب عن أبي قلابة لا أعلمه إلا عن أبي الأشعث عن شداد بن أوس قال بينما أنا أمشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض طرق المدينة ورسول الله صلى الله عليه وسلم آخذ بيدي لثمان عشرة خلت من رمضان إذ أتى على رجل يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا محمد بن بشار ثنا سهل بن يوسف ثنا المثنى بن سعد أبو عفان عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن

[ 286 ]

أبي أسماء عن شداد بن أوس قال بينما النبي صلى الله عليه وسلم آخذ بيدي لثمان عشرة خلت من رمضان إذ التفت فرأى رجلا يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ح وحدثنا أحمد بن شعيب النسائي ثنا علي بن المنذر قالوا ثنا محمد بن فضيل عن داود بن أبي هند عن عبد الله بن زيد عن أبي الأشعث عن أبي أسماء عن شداد بن أوس قال مر رسول الله صلى الله عليه وسلم في ثمان عشرة خلون من رمضان فأبصر رجلا يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد ثنا عاصم الأحول عن أبي قلابة عن أبي الأشعث الصنعاني عن أبي أسماء الرحبي عن شداد بن أوس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى على رجل وهو يحتجم لثمان عشرة خلت من رمضان فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا إبراهيم بن الحجاج السلمي وقيس بن جعفر الدارمي قالا ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا عاصم الأحول عن أبي قلابة عن أبي الأشعث الصنعاني عن أبي أسماء الرحبي عن شداد بن أوس قال كنت أمشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو آخذ بيدي صبيحة ثمان عشرة فحانت منه التفاتة فرأى رجلا يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا محمبن صالح بن الوليد النرسي ثنا عبد القدوس بن محمد العطار ثنا عمرو بن عاصم ثنا همام عن قتادة عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن شداد بن أوس قال كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لثمان عشرة مضت من رمضان فأبصر رجلا يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم

[ 287 ]

حدثنا محمد بن أبان الأصبهاني ثنا أحمد بن سنان ثنا يزيد بن هارون ثنا أيوب أبو العلاء عن قتادة عن أبي أسماء عن شداد بن أوس قال كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لثمان عشرة من رمضان فأبصر رجلا يحتجم فقال أفطر الحاجم والمحجوم حدثنا عمرو بن إسحاق بن إبراهيم بن العلاء بن زبريق الحمصي ثنا جدي إبراهيم بن العلاء ثنا إسماعيل بن عياش ثنا راشد بن داود الصنعاني عن أبي أسماء الرحبي عن شداد بن أوس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إنه سيكون عليكم كثرة يميتون الصلاة عن مواقيتها فصلوا الصلاة لوقتها واجعلوا صلاتكم معهم سبحة) * أبو إدريس الخولاني عن شداد بن أوس) * حدثنا عبد الرحمن بن سلم الرازي ثنا عبد المؤمن بن علي أنا عبد السلام بن حرب عن برد بن سنان عن تثبت عن أبي إدريس أخبرني غير واحد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم منهم شداد بن أوس وثوبان أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال رفع القلم في الحد عن الصغير حتى يكبر وعن النائم حتى يستيقظ وعن المجنون حتى يفيق وعن المعتوه الهالك) * أبو عبيد الله مسلم بن مكشم عن شداد) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ومحمد بن أبي زرعة الدمشقي قالا ثنا هشام بن عمار ثنا سويد بن عبد العزيز ثنا الأوزاعي عن

[ 288 ]

حسان بن عطية عن أبي عبيد الله مسلم بن مكشم أنه سمع شداد بن أوس يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا كنز الناس الدنانير والدراهم فاكنزوا هؤلاء الكلمات اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم) * كثير بن مرة الحضرمي عن شداد) * حدثنا أبو يزيد الحوطي ثنا يحيى بن صالح الوحاظي ثنا أبو مهدي سعيد بن سنان عن أبي الزاهرية عن أبي شجرة كثير بن مرة عن شداد بن أوس قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول أيها الناس إن الدنيا عرض حاضر يأكل منها البر والفاجر وإن الآخرة وعد صادق يحكم فيها ملك قادر يحق بها الحق ويبطل الباطل أيها الناس كونوا أبناء الآخرة ولا تكونوا أبناء دنيا فإن كل أم يتبعها ولدها) * أبو المصبح المقرائي عن شداد بن أوس) * حدثنا محمد بن جعفر بن سفيان الرقي ثنا أيوب بن محمد الوزان ثنا مروان بن معاوية ها ثنا محمد بن أبي قيس الشامي عن أبي مصبح الحمصي قال جلست إلى نفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيهم شداد بن أوس وثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يتذاكرون فقالوا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الرجل ليعمل كذا وكذا من الخير وإنه لمنافق قالوا يا رسول الله وكيف يكون منافقا وهو مؤمن بك قال يلعن الأئمة ويطعن عليهم

[ 289 ]

) * يعلى بن شداد بن أوس عن أبيه) * حدثنا أحمد بن حماد بن زغبة ثنا سعيد بن أبي مريم أنا بن لهيعة عن عمارة بن غزية عن يعلى بن شداد بن أوس عن أبيه قال كنا نعد الرياء على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بالشرك الأصغر حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا سعيد بن عفير حدثني شداد بن عبد الرحمن من ولد شداد بن أوس عن أبيه عن يعلى بن شداد عن أبيه أنه دخل على معاوية رضي الله عنه وهو جالس وعمرو بن العاص على فراشه فجلس شداد بينهما وقال هل تدريان ما يجلسني بينكما إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا رأيتموهما جميعا ففرقوا بينهما فوالله ما اجتمعا إلا على غدرة فأحببت أن أفرق بينكما حدثنا علي بن سعيد الرازي ثنا محمد بن مسلم بن وارة ثنا محمد بن عبد الرحمن بن شداد بن محمد بن شداد قال سمعت أبي يذكر عن أبيه عن جده عن شداد بن أوس أنه كان عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يجود بنفسه فقال مالك يا شداد قال ضاقت بي الدنيا فقال ليس عليك إن الشام يفتح ويفتح بيت المقدس فتكون أنت وولدك كثرة فيهم إن شاء الله حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي والحسين بن إسحاق التستري قالا ثنا هشام بن عمار ثنا عبد الملك بن محمد الصنعاني ثنا راشد

[ 290 ]

بن داود الصنعاني ثنا يعلى بن شداد بن أوس عن أبيه قال إني لمع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت رجل من أصحابه فقال انظروا هل فيكم من غيركم فقالوا لا فقال احف الباب فأغلق الباب ثم قال ارفعوا أيديكم وقولوا لا إله إلا الله فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم فرفعنا أيدينا ثم قال ضعوا أيديكم وأبشروا فقد ورجاله لكم إني بعثت بها وبها أمرت وعليها أدخل الجنة حدثنا بكر بن سهل الدمياطي ثنا عبد الله بن يوسف ثنا أبو معاوية عن هلال بن ميمون عن يعلى بن شداد عن أبيه أو غيره من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم شك هلال قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلوا في نعالكم ولا تشبهوا باليهود حدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي ثنا هشام بن عمار ثنا مروان بن معاوية عن هلال بن ميمون عن يعلى بن شداد بن أوس عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلوا في نعالكم خالفوا اليهود حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا حرملة بن يحيى ثنا بن وهب أخبرني بن لهيعة عن عبيد الله بن المغيرة عن يعلى بن شداد بن أوس عن أبيه قال كان أبو ذر يسمع من رسول الله صلى الله عليه وسلم الأمر فيه الشدة ثم يخرج إلى باديته ثم يرخص فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد فيحفظ من رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك الأمر الرخصة فلا يسمعها أبو ذر فيأخذ أبو ذر بالأمر الأول الذي سمع قبل ذلك) * محمود بن الربيع عن شداد بن أوس رضي الله عنه) * حدثنا عبد الله بن محمد بن العباس الأصبهاني ثنا أبو مسعود

[ 291 ]

أحمد بن الفرات ثنا سهل بن عبد ربه السندي ثنا عمرو بن أبي قيس عن غيلان بن جامع عن حميد الشامي عن محمود بن الربيع عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم إذا جمع الله الأولين والآخرين ببقيع واحد ينفذهم البصر ويسمعهم الداعي قال أنا خير شريك كل عمل كان عمل لي في دار الدنيا كان لي فيه شريك فأنا أدعه اليوم ولا أقبل اليوم إلا خالصا ثم قرأ إلا عباد الله المخلصين من كان يرجو لقاء ربه فليعمل وأشار صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا) * محمود بن لبيد عن شداد بن أوس) * حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا روح بن عبد المؤمن المقري وإبراهيم بن الحجاج السامي قالا ثنا قزعة بن سويد ثنا حميد الأعرج عن الزهري عن محمود بن لبيد عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا حضرتم موتاكم فأغمضوا البصر فإن البصر يتبع الروح وقولوا خيرا فإنه يؤمن على ما قال أهل البيت حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني شيبان بن فروخ ح وحدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا حفص بن عمر الجدي ثنا قزعة بن سويد عن يحيى بن جرجة عن الزهري عمحمود بن لبيد عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ليس بالكاذب من قال خيرا أو نمى خيرا

[ 292 ]

حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا إبراهيم بن الحجاج السامي ثنا قزعة بن سويد عن يحيى بن جرجة عن الزهري عن محمود بن لبيد عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من ظلم شبرامن الأرض طوقه من سبع أرضين ومن قتل دون ماله فهو شهيد حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا سويد بن سعيد ثنا الوليد بن محمد الموقري عن الزهري عن محمود بن لبيد عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن تدع ورثتك أغنياء خير من أن تدعهم عالة يتكففون الناس ولن تنفق نفقة تبتغي بها وجه الله إلا أجرت بها حتى ما تجعل في في امرأتك) * بشير بن كعب العدوي عن شداد) * حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا حفص بن عمر الحوضي ثنا مرجي بن رجاء عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن بشير بن كعب العدوي عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال سيد الاستغفار أن تقول اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وعلى عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت وأبوء بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت فإن قال بعدما يمسي فمات من ليلته دخل الجنة وإن قالها بعد ما يصبح فمات من يومه دخل الجنة حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا يزيد بن زريع عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن بشير بن كعب عن شداد بن أوس عن

[ 293 ]

النبي صلى الله عليه وسلم بنحوه حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا أبو أسامة عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن بشير بن كعب عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله) * الحنظلي عن شداد بن أوس) * حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن يوسف الفريابي ثنا سفيان عن سعيد الجريري عن يزيد بن عبد الله بن الشخير عن رجل من بني حنظلة عن شداد بن أوس قال ألا أعلمكم ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلمنا اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم قال قال النبي صلى الله عليه وسلم ما من عبد مسلم يقرأ سورة من كتاب الله عند نومه إلا وكل الله به ملكا لا يقربه شئ حتى يهب متى يهب حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا خالد بن عبد الله ثنا الجريري عن أبي العلاء عن الحنظلي عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من قرأ سورة من القرآن حين يأخذ مضجعه وكل به ملك يحفظه حتى يهب متى يهب وسمعته يقول أسألك الثبات في الأمر وأسألك عزيمة الرشد وأسألكشكر نعمتك وأسألك حسن عبادتك وأسألك

[ 294 ]

قلبا سليما ولسانا صادقا وأستغفرك لما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا وهب بن بقية ثنا خالد عن الجريري عن أبي العلاء عن الحنظلي عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا بشر بن المفضل عن سعيد الجريري عن أبي العلاء عن رجل من بني مجاشع عن شداد بن أوس قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا أن نقول في صلاتنا اللهم إني أسألك التثبيت في الأمر وأسألك عزيمة الرشد فذكر نحوه حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عمر الضرير ثنا عدي بن الفضل ثنا سعيد الجريري عن أبي العلاء بن عبد الله بن الشخير عن رجلين قد سماهما عن شداد بن أوس أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يقول في صلاته اللهم إني أسألك الثبات في الأمر وعزيمة الرشد وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك مشر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عمر الضرير ثنا حماد بن سلمة ح وحدثنا خليفة ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة عن سعيد الجريري عن أبي العلاء عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول في صلاته اللهم إني أسألك الثبات في الأمر وعزيمة الرشد وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم) * الحسن بن أبي الحسن عن شداد بن أوس) * حدثنا محمد بن خالد الراسبي ثنا مهلب بن العلاء ثنا

[ 295 ]

شعيب بن بيان الصفار ثناعمران القطان عن قتادة عن الحسن عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الفقر أزين على المؤمن من العذار الحسن على خد الفرس حدثنا محمد بن خالد الراسبي ثنا مهلب بن العلاء ثنا شعيب بن بيان الصفار ثنا عمران القطان عن قتادة عن الحسن عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن أول ما تفقدون من دينكم الأمانة حدثنا محمد بن خالد الراسبي ثنا مهلب بن العلاء ثنا شعيب بن بيان ثنا عمران القطان عن قتادة عن الحسن عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أول ما يرفع من الناس الخشوع حدثنا عبيد العجلي ثنا زكريا بن يحيى المدائني ثنا شبابة بن سوار ثنا المغيرة بن مسلم عن مطر الوراق عن الحسن عن شداد بن أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفطر الحاجم والمحجوم) * العلاء بن زياد العدوي عن شداد) * حدثنا عبدان بن أحمد ثنا محمد بن مرداس ثنا جارية بن هرم عن إسحاق بن سويد عن العلاء بن زياد عن شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من عبد إذا مطرف وإذا أمسى قال اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وعلى عهدك ووعدك ما استطعت أبوء بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر ذنوبي إنه لا يغفرها غيرك فإن مات من يومه دخل الجنة وإن مات من ليلته دخل الجنة

[ 296 ]

) * عنبسة بن أبي سفيان عن شداد) * حدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا يعقوب بن حميد ثنا إسحاق بن إبراهيم مولى مزينة عن صفوان بن سليم عن داود بن صالح عن معاوية بن سعيد عن عنبسة بن أبي سفيان قال قال شداد بن أوس وهو بن أخي حسان بن ثابت الأنصاري وهو افتتح إيليا لمعاوية بن أبي سفيان وهو يراجع معاوية رضي الله عنه فذكر الإمارة فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الإمارة فقال أول الإمارة ملامة وثانيها ندامة وثالثها عذاب من الله يوم القيامة إلا من رحم وعدل وقال هكذا وهكذا بيده بالمال ثم سكت ما شاء الله ثم قال كيف بالعدل مع ذوي القربى ) * عمر بن ربيعة عن شداد بن أوس) * حدثنا أحمد بن داود المكي ثنا عبد العزيز بن يحيى المدني ثنا سليمان بن بلال عن كثير بن زيد عن عمر بن ربيعة عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ألا أخبركم بسيد الاستغفار قالوا بلى يا رسول الله قال اللهم لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وعلى عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك وأبوء لك بذنوبي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت لا يقولها أحد حين يمسي فيموت من ليلته إلا وجبت له الجنة ولا يقولها أحد حين يصبح فيأتيه الموت إلا وجبت له الجنة

[ 297 ]

) * عبد الرحمن بن سابط عن شداد) * حدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ثنا عبد الوارث عن ليث عن عبد الرحمن عن شداد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أفطر الحاجم والمحجوم * المغيرة بن سعيد بن نوفل عن شداد) * حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا زيد بن حباب حدثني كثير بن زيد المدني حدثني المغيرة بن سعيد بن نوفل عن شداد بن أوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له ألا أدلك على سيد الاستغفار أن تقول اللهم أنت إلهي أنت خلقتني وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت وأبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنوبي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ما من عبد يقولها فيأتيه قدره في يومه قبل أن يمسي أو في مسائه قبل أن يصبح إلا كان من أهل الجنة إن شاء الله من اسمه شيبة شيبة بن عثمان بن طلحة بن عبد العزى بن عثمان بن عبد الله بن عبد الدار بن قصي الحجبي يكنى أبا عثمان أسلم يوم الفتح ويقال يوم حنين وكان من المؤلفة حدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا محمد بن سعيد الأصبهاني ثنا

[ 298 ]

عبد الرحيم بن سليمان عن عبد الله بن مسلم بن هرمز عن عبد الرحمن بن الزجاج قال قلت لشيبة بن عثمان يا أبا عثمان إنهم يزعمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل الكعبة فلم يصل فيها فقال كذبوا لقد صلى ركعتين بين العمودين ثم ألصق بهما بطنه وظهره حدثنا محمد بن العباس المؤدب ثنا محمد بن بكير الحضرمي ح وحدثنا عبدان بن محمد المروزي ثنا قتيبة بن سعيد قالا ثنا أيوب بن جابر عن صدقة بن سعيد عن مصعب بن شيبة عن أبيه قال خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حنين والله ما أخرجني الإسلام ولا معرفة به ولكني أنفت أن تظهر هوازن على قريش فقلت وأنا واقف معه يا رسول الله إني أرى خيلا بلقاء قال يا شيبة إنه لا يراها إلا كافر فضرب بيده على صدري ثم قال اللهم اهد شيبة ثم ضربها الثانية ثم قال اللهم اهد شيبة ثم ضربها الثالثة فقال اللهم اهد شيبة فوالله ما رفع يده من صدري من الثالثة حتى ما كان أحد من خلق الله أحب إلي منه قال فالتقى الناس والنبي صلى الله عليه وسلم على ناقة أو بغلة وعمر آخذ بلجامه والعباس بن عبد المطلب أخذ ينفر دابته فانهزم المسلمون فنادى العباس بصوت له جهير فقال أين المهاجرين الأولون أين أصحاب سورة البقرة والنبي صلى الله عليه وسلم يقول قدما أنا النبي لا كذب أنا بن عبد المطلب فعطف المسلمون فاصطكوا بالسيوف فقال النبي صلى الله عليه وسلم الآن حمي الوطيس قال وهزم الله المشركين حدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا بن الأصبهاني ثنا بن المبارك عن أبي بكر الهذلي عن عكرمة قال قال شيبة بن عثمان لما غزا

[ 299 ]

النبي صلى الله عليه وسلم حنين تذكرت أبي وعمي قتلهما علي وحمزة فقلت اليوم أدرك ثأري في محمد فجئته فإذا العباس من يمينه عليه درع بيضاء كأنها الفضة فكشف عنها العجاج فقلت عمه لن يخذله فجئت عن يساره فإذا أنا معبد سفيان بن الحارث فقلت بن عمه ولن يخذله فجئته من خلفه فدنوت ودنوت حتى إذ لم يبق إلا أن أسوره سورة بالسيف رفع إلي شواظ من نار كأنه البرق فخفت أن يمحشني فتتركنا القهقري فالتفت إلي النبي صلى الله عليه وسلم قال تعال يا شيب فوضع رسول الله صلى الله عليه وسلم يده على صدري فاستخرج الله الشيطان من قلبي فرفعت إليه بصري وهو أحب إلي من سمعي ومن بصري ومن كذا فقال لي يا شيب قاتل الكفار ثم قال يا عباس اصرخ بالمهاجرين الذين بايعوا تحت الشجرة وبالأنصار الذين آووا ونصروا فما شبهت عطفة الأنصار على رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا البقر على أولادها حتى نزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم كأنه حرجة قال فلرواح الأنصار كانت عندي أخوف على رسول الله صلى الله عليه وسلم من رماح الكفار ثم قال يا عياش ناولني من البطحاء قال فأفقه الله البغلة كلامه فأخفضت به حتى كاد بطنها يمس الأرض فتناول رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحصباء فنفخ في وجوههم وقال شاهت الوجوه حم لا ينصرون حدثنا محمد بن خالد الراسبي ثنا محمد بن عبيد بن حساب ثنا محمد بن حمران أخبرني أبو بشر عن مسافع بن شيبة عن أبيه شيبة قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم الكعبة فصلى ركعتين فرأى فيها تصاوير فقال يا شيبة اكفني هذه فاشتد ذلك على شيبة فقال له رجل من أهل فارس إن شئت طليتها ولطختها بزعفران ففعل حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أحمد بن محمد بن أيوب صاحب المغازي ثنا أبو بكر بن عياش عن ثابت الثمالي عن محيصة

[ 300 ]

عن شيبة بن عثمان قال صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد الخيف فقال ثلاث لا يغل عليهن قلب مؤمن إخلاص العمل والنصح لأئمة المسلمين ولزوم جماعتهم فإن دعوتهم تحيط من ورائهم حدثنا عبيد بن غنام وعبدان بن أحمد قالا ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن الشيباني واصل الأحدب عن شقيق قال بعث معي رجل بدراهم هدية إلى البيت فدخلت البيت وشيبة جالس على كرسي فناولته إياها فقال لك هذه فقلت لا ولو كانت لي لم آتك بها قال أما إن قلت ذلك فقد جلس عمر بن الخطاب مجلسك الذي أنت فيه فقال إن أخرج أقسم ما في الكعبة بين فقراء المسلمين قلت ما أنت بفاعل قال لأفعلن ولم ذاك قلت لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد رأى مكانه وأبو بكر رضي الله عنه فهما أحوج منك إلى هذا المال فلم يحركاه فقام كما هو فخرج حدثنا حفص بن عمر الرقي ثنا قبيصة بن عقبة ثنا سفيان ح وحدثنا أحمد بن عمرو أسمع المكي ثنا محمد بن أبي عمر العدني ثنا سفيان بن عيينة عن سفيان الثوري عن الأحدب عن أبي وائل شقيق بن سلمة قال جلست إلى شيبة بن عثمان في المسجد الحرام فقال لي جلس إلي عمر مجلسك هذا فقال لقد هممت أن لا أترك فيها صفراء ولا بيضاء إلا قسمتها يعني الكعبة قال شيبة فقلت له إنه كان لك صاحبان لم يفعلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر رضي الله عنه قال عمر رضي الله عنه هما المرآن أقتدي بهما حدثنا محمد بن يزداد التوزي ثنا محمد بن سليمان لوين ثنا

[ 301 ]

سفيان بن عيينة عن عبد الله بن زرارة عن مصعب بن شيبة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا انتهى أحدكم إلى المجلس فإن وسع له فليجلس وإلا فلينظر إلى أوسع مكان يرى فليجلس شيبة بن عتبة بن ربيعة بن عبد شمس بن عبد مناف أبو هاشم خال معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه وأمه خناس بنت مالك بن مالك بن المضرب حجير بن عبد معيص بن عامر بن لؤي بن غالب بن فهر بمالك وكان أعور فقئت عينه يوم اليرموك ضرر في زمن معاوية رضي الله عنه حدثنا إبراهيم بن دحيم الدمشقي ثنا أبي ثنا محمد بن شعيب بن شابور حدثني خالد بن دهقان ح وحدثنا أحمد بن المعلى الدمشقي وموسى بن سهل أبو عمران الجوني قالا ثنا هشام بن عمار ثنا صدقة بن خالد ثنا خالد بن دهقان أخبرني خالد سبلان عن كهيل بن حرملة عن أبي هريرة أنه أقبل حتى نزل على أبي كلثوم الدوسي فتذاكروا الصلاة الوسطى فقال اختلفنا فيها كما اختلفتم ونحن بفناء بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفينا الرجل الصالح أبو

[ 302 ]

هاشم بن عتبة بن ربيعة بن عبد شمس فقال أنا أعلم لكم ذلك فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فكان جريئا عليه فاستأذن فدخل إليه ثم خرج إلينا فأخبرنا أنها صلاة العصر حدثنا محمد بن النضر الأزدي ثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن منصور عن شقيق ثنا سمرة بن سهم قال نزلت على أبي هاشم بن عتبة وهو طعين فدخل عليه معاوية يعوده فبكى فقال له معاوية رضي الله عنه ما يبكيك أوجع يشمئزك أم على الدنيا فقد ذهب صفوها فقال على كل لا ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم عهد إلي عهدا فوددت أني اتبعته إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلك تدرك أموالا تقسم بين أقوام وإنما يكفيك من جمع المال خادم ومركب فوجدت فجمعت حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن يوسف الفريابي ثنا سفيان عن منصور ح وحدثنا حفص بن عمر بن الصباح الرقي ثنا أبو حذيفة ثنا سفيان عن منصور والأعمش عن أبي وائل قال دخل معاوية على خاله أبي هاشم بن عتبة بن ربيعة وهو مريض يبكي فقال يا خال ما يبكيك أوجع يشمئزك أم حرص على الدنيا قال كل لا ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم عهد إلي عهدا لم آخذ به فقال يا أبا هاشم سترى أموالا يؤتاها أقوام وإنما يكفيك من جميع الدنيا خادم ومركب في سبيل الله فأراني اليوم قد جمعت حدثنا محمد بن النصر القطاني الهمداني ثنا هاشم بن الوليد الهروي ثنا أبو بكر بن عياش عن عاصم عن أبي وائل قال دخل معاوية على خاله فلما رآه قال مالك أجزع وحرص على الدنيا قال

[ 303 ]

لا ولكني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول عسى أن تدركوا أقواما يؤثرون أموالا وإنما يكفي أحدكم من الدنيا دار ومركب في سبيل الله حدثنا الحسن بن العباس الرازي ثنا محمد بن هارون الرازي ثنا الوليد بن سلمة الأردني ثنا يزيد بن حسان عن أبيه أن أبا هاشم بن عتبة بن ربيعة كان له شارب يعقده خلف قفاه فقلت ما بال شاربك وقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم في إحفاء الشارب ما جاء فقال إني كنت أخذت شاربي فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر يده علي فقال متى أخذت شاربك قلت الساعة قال فلا تأخذه حتى تلقاني فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن ألقاه فلن أجزه حتى ألقاه شيبة بن أبي كثير الأشجعي حدثنا مسعدة بن سعد العطار المكي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن عمر الواقدي حدثني سلمة بن عمر عن عمر بن شيبة بن أبي كثير الأشجعي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خدر الوجه من النبيذ تتناثر منه الحسنات حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا جعفر بن محمد الوراق الواسطي ثنا خالد بن مخلد القطواني ثنا يحيى بن عمير المدني قال حدثني عمر بن شيبة بن أبي كثير عن أبيه قال كنت أداعب امرأتي فأثري في يدي فماتت وذلك في غزوة رسول الله صلى الله عليه وسلم تبوكا فأتيته فأخبرته عن امرأتي التي أصبتها خطأ فقال لا ترثها

[ 304 ]

من اسمه شرحبيل شرحبيل بن حسنة واسم أبيه شفعة وحسنة أمه ويقال إنها من حارد ويكنى أبا عبد الله بن الغوث بن مر أخي تميم بن مر ممن هاجروا إلى أرض الحبشة نزل الشام وهو ملعق بني نجيح حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج المصري ثنا يحيى بن بكير قال شرحبيل بن حسنة وهو شرحبيل بن حسنة بن عبد الله بن المطاع بن عمرو وهو رجل من الغوث وقال بن الكلبي شرحبيل بن عبد الله بن المطاع بن عبد الله بن الغطريف بن عبد العزى بن جثامة بن مالك بن بلادم بن مالك بن دهم بن سعد بن يشكر بن منشر بن الغوث بن مر أخي تميم بن مر ويقال إنه من كندة حدثنا الحسن بن هارون بن سليمان الأصبهاني ومحمد بن علي المديني فستقة قالا ثنا محمد بن إسحاق المسيبي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة في تسمية من هاجر إلى أرض الحبشة فأقام بها حتى قدم بعد بدر شرحبيل بن عبد الله وحسنة أمه حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج حدثنا يحيى بن بكير قال توفي شرحبيل بن حسنة ويكنى أبا عبد الله سنة سبع عشرة أو ثمان عشرة سنة سبع وستون وكان عاملا لعمر بن الخطاب حدثنا مطلب بشعيب الأزدي ثنا أبو صالح عن عبد الحميد بن بهرام عن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم عن حديث الحارث بن عميرة قال طعن أبو عبيدة وشرحبيل بن حسنة وأبو مالك جميعا في يوم واحد

[ 305 ]

ما أسند شرحبيل بن حسنة حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا همام ثنا قتادة ومطر الوراق عن شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم قال وقع الطاعون بالشام فخطبنا عمرو بن العاص فقال إن هذا الطاعون رجس ففروا منه في الأودية والشعاب فبلغ ذلك شرحبيل بن حسنة فقال كذب عمرو صحبت رسول الله صلى الله عليه وسلم وعمرو أضل من حمار أهله ولكنه رحمة ربكم ودعوة نبيكم ووفاة الصالحين قبلكم حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ح وحدثنا أبو مسلم الكشي ثنا سليمان بن حرب قالا ثنشعبة عن يزيد بن خمير عن شرحبيل بن شفعة قال وقع الطاعون بالشام فقام عمرو فقال إن هذا الرجس قد وقع فتفرقوا عنه قال بن حسنة قد صحبت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو أضل من حمار أهله إنما هي رحمة ربكم ودعوة نبيكم وموت الصالحين قبلكم فاجتمعوا له ولا تفرقوا عنه فبلغ ذلك عمرا فقال صدق حدثنا محمد بن زريق المصري وعبدان بن أحمد قالا ثنا أبو الطاهر بن السرح ثنا رشدين بن سعد عن موسى بن أيوب الغافقي عن عمر بن عبد الرحمن عن شرحبيل بن حسنة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام في الركعتين من الصلاة فلم يقعد حتى فرغ من صلاته ثم سجد سجدتين ثم سلم

[ 306 ]

شرحبيل بن أوس الكندي حدثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ثنا أبو المغيرة وعلى بن عياش الحمصي قالا ثنا حريز بن عثمان ثنا أبو الحسن نمران بن مخمر عن شرحبيل بن أوس الكندي وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا شرب الخمر فاجلدوه فإن شربها الثانية فاجلدوه فإن شربها الثالثة فاجلدوه فإن شربها الرابعة فاقتلوه شرحبيل الجعفي حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا أبو عون الزيادي ثنا حماد بن يزيد المنقري عن مخلد بن عقبة بن شرحبيل عن جده شرحبيل قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ جاءه أعرابي طويل أبيض فقال يا رسول الله شيخ كبير به حمى تفور تزيد القبور فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم شيخ كبير به حمى تفور هي له كفارة وطهور فأعادها وأعادها عليه النبي صلى الله عليه وسلم ثلاث مرات أو أربعة قال النبي صلى الله عليه وسلم أما إذا أبيت فهي كما تقول وما قضى الله فهو كائن قال فما أمسى من الغد إلا ميتا حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا أبو عون الزياد ثنا حماد بن يزيد المنقري عن مخلد بن عقبة بن شرحبيل عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من تعذرت عليه الضيعة فعليه بعمان حدثنا عبدان بن أحمد ثنا الفضل بن سهل الأعرج ثنا يونس بن محمد ثنا حماد بن يزيد حدثني مخلد بن عقبة بن شرحبيل عن جده عبد الرحمن عن أبيه قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبكفي سلعة فقلت يا

[ 307 ]

نبي الله هذه السلعة قد آذتني تحول بيني وبين قائمة السيف أن أقبض عليه وعن عنان الدابة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ادن مني فدنوت منه فقال افتح يدك ففتحتها ثم قال اقبضها فقبضتها قال ادن مني فدنوت منه قال افتحها ففتحتها فنفث في كفي ثم وضع يده على السلعة فما زال يطحنها بكفه حتى رفع عنها وما أرى أثرها شرحبيل بن الأعور أبو شمر الضبابي ذو الجوشن حدثنا أبو مسلم الكشي ومعاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر أبي شيبة ح وحدثنا أحمد بن عبد الرحمن بن عقال الحراني ثنا أبو جعفر النهشلي قالوا ثنا عيسى بن يونس ثنا أبي عن أبي إسحاق عن ذي الجوشن رجل من الضباب قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن فرغ من أهل بدر بابن فرس لي يقال لها القرحاء فقلت يا محمد إني جئتك بابن القرحاء لتتخذه قال لا حاجة لي فيه وإن شئت ان أقضيك به المختارة من دروع بدر فعلت قلت ما كنت لأقضيه اليوم بغيره قال لا حاجة لي فيه ثم قال يا ذا الجوشن ألا تسلم فتكون من أول هذا الأمر قلت لا قال لم قلت رأيت قومك لغبوا بك قال أبو بكر أبي شيبة في حديثه لعبوا بك قال فكيف بلغك عن مصارعهم ببدر قلت قد بلغني قال عقد بك قلت نعم أن تغلب على الكعبة وتقطنها قال لعلك إن عشت أن ترى ذلك قال يا بلال وخذ حقيبة الرجل فزوده من العجوة فلما أدبرت قال اما إنه من خير فرسان بني عامر قال فوالله إني بأهلي بالفور إذ أقبل راكب فقلت من أين قال من مكة قلت ما فعل

[ 308 ]

الناس قال والله لقد غلب عليها محمد صلى الله عليه وسلم وقطنها قلت هبلتني أمي فوالله لو أسلم يومئذ ثم أسأله الحيرة لأقطعنيها قال أبو مسلم قال مسدد بلغني عن بن المبارك قال اسمه شرحبيل وإنما سمي ذو الجوشن لأنه كان ناتئ الصدر من اسمه شراحيل شراحيل بن مرة الهمداني حدثنا أبو حصين محمد بن الحسين الوداعي القاضي ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا عبادة بن زياد الأسدي ثنا قيس بن الربيع عن أبي إسحاق عن أبي البختري عن حجر بن عدي قال سمعت شراحيل بن مرة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لعلي رضي الله عنه أبشر يا علي حياتك وموتك معي من اسمه شريك شريك بن طارق بن سفيان أحد بني ثعلبة بن ذبيان بن نغيض بن ريث بن غطفان حدثنا عثمان بن عمر الضبي ثنا عبد الله بن رجاء ثنا إسرائيل عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لن يدخل الجنة أحد منكم بعمل قالوا ولا أنت يا رسول الله قال

[ 309 ]

ولا أنا إلا أن يتغمدني الله منه برحمة وفضل حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا شيبان أبو معاوية عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يدخل الجنة أحد بعمل قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا يتغمدني الله منه برحمة وفضل حدثنا عبدان بن أحمد ثنا جعفر بن حميد ثنا الوليد بن أبي ثور عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يدخل الجنة أحد منكم بعمل قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا يتغمدني الله برحمة حدثنا أحمد بن عمرو القطراني ثنا كامل بن طلحة الجحدري ثنا أبو عوانة عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما منكم من أحد يدخله عمله الجنة قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله منه برحمة حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا شيبان عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما منكم أحد إلا له شيطان قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا أن الله أعانني عليه فأسلم حدثنا أحمد بن عمرو القطراني ثنا كامل بن طلحة الجحدري ثنا أبو عوانة عن زياد بن علاقة عن شريك بن طارق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس من أحد إلا وله شيطان قالوا ولك قال ولي إلا أن الله أعانني عليه

[ 310 ]

شريك بن حنبل 698 - شريك رجل من الصحابة غير منسوب حدثنا محمد بن شعيب الأصبهاني ثنا حفص بن عمر المهرقاني ثنا عامر بن إبراهيم عن يعقوب القمي عن عنبسة عن عيسى بن جارية عن شريك رجل من الصحابة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من زنى خرج منه الإيمان ومن شرب الخمر غير مكره ولا مضطر خرج منه الإيمان ومن انتهب نهبة يستسمر فيها الناس خرج منه الإيمان فإن تاب تاب الله عليه شكل بن حميد العبسي حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا أبو نعيم ثنا سعد بن أوس الكاتب حدثني بلال بن يحيى العبسي أن شتير بن شكل أخبره عن أبيه شكل بن حميد قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله علمني تعويذا أتعوذ به فأخذ بيدي ثم قال قل أعوذ بك من شر نفسي ومن شر سمعي ومن شر بصري ومن شر لساني ومن شر قلبي ومن منيي ثم قال لي احفظها قال سعد والمني ماؤه شفي بن ماتع الأصبحي وقد اختلف في صحبته حدثنا أبو يزيد القراطيسي ثنا أسد بن موسى ثنا إسماعيل

[ 311 ]

بن عياش عن ثعلبة بن مسلم الخثعمي عن أيوب بن بشير العجلي عن شفي بن ماتع الأصبحي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال أربعة يؤذون أهل النار على ما بهم من الأذى يسعون بين الحميم والجحيم يدعون بالويل والثبور يقول أهل النار بعضهم لبعض ما بال هؤلاء قد آذونا على ما بنا من الأذى قال فرجل مغلق عليه تابوت من جمر ورجل يجر أمعاءه ورجل يسيل فوه قيحا ودما ورجل يأكل لحمه قال فيقال لصاحب التابوت ما بال الأبعد قد آذانا على ما بنا من الأذى قال فيقول إن الأبعد مات وفي عنقه أموال إلى الناس ما نجد لها قصاء أو وفاء ثم يقال للذي يجر أمعاءه ما بال الأبعد قد آذانا على ما بنا من الآذى فيقال إن الأبعد كان لا يبالي إن أصاب البول منه لا يغسله ثم يقال للذي يسيل فوه قيحا ودما ما بال الأبعد قد آذانا على ما بنا من الآذى فيقول إن الأبعد كان يأكل لحوم الناس شبل بن معبد المدني حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن الثوري عن سليمان التيمي عن أبي عثمان النهدي قال شهد أبو بكرة ونافع وشبل بن معبد على المغيرة بن شعبة أنهم نظروا إليه كما ينظر إلى المرود في المكلحة فجاء زياد فقال عمر جاء رجل لا يشهد إلا بحق فقال رأيت منظرا قبيحا وابتهارا قال فجلدهم عمر الحد شيبان أبو يحيى الأنصاري جد أبي هبيرة حدثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا

[ 312 ]

قيس بن الربيع عن أشعث بن سوار عن يحيى بن عباد عن جده شيبان أنه غدا إلى المسجد فجلس إلى بعض حجر النبي صلى الله عليه وسلم فسمع صوته فقال أبا يحيى قال نعم قال ادخل فدخل فإذا النبي صلى الله عليه وسلم يتغذى فقال هلم إلى الغداء فقال يا رسول الله إني أريد الصيام قال وأنا أريد الصيام إن مؤذننا في بصره سوء أذن قبل الفجر شريح بن أبرهة حدثنا محمد بن نصير الأصبهاني ثنا سليمان بن داود الشاذكوني ثنا عبد الواحد بن عبد الله الأنصاري ثنا شرقي بن القطامي عن عمرو بن قيس عن محل بن وداعة عن شريح بن أبرهة قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم كبر في أيام التشريق من صلاة الظهر يوم النحر حتى خرج من منى حدثنا أحمد بن عبد الكريم الزعفراني العسكري ثنا عمر بن حفص الشيباني ثنا سليمان بن داود السعدي أبو داود ثنا عبد الواحد بن عبد الله الأنصاري ثنا شرقي بن قطامي عن عمرو بن قيس عن محل بن وداعة عن شريح بن أبرهة قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يكبر أيام التشريق حتى يخرج من منى يكبر في دبر كل صلاة من اسمه شهاب شهاب رجل من الصحابة كان ينزل مصر حدثنا محمد بن معاذ الحلبي ثنا القعنبي ثنا معتمر عن

[ 313 ]

سليمان عن سلم بن أبي الذيال عن أبي سنان رجل من أهل المدينة سمع جابر بن عبد الله يحدث عن شهاب رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينزل مصر أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من ستر على مؤمن عورة فكأنما أحيا ميتا شهاب بن المجنون جد عاصم بن كليب واختلف في اسمه وقال بعضهم اسمه شبيب وقال بعضهم شتير حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا معلى بن أسد العمي ثنا محمد بن عمران ثنا أبو معدان عن عاصم بن كليب عن أبيه عن جده قال دخلت المسجد ورسول الله صلى الله عليه وسلم واضع يده على فخده يشير بالسبابة ويقول يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك شبيب بن نعيم لم ينسب حدثنا معاذ بن المثنى ثنا سويد بن سعيد ثنا بقية بن الوليد عن أبي بكر بن أبي مريم عن راشد بن سعد عن شبيب بن نعيم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال أم ملدم تأكل اللحم وتشرب الدم بردها وحرها من جهنم

[ 314 ]

شعيب بن عمرو لم ينسب حدثنا عبد الله بن الصقر السكري ثنا يعقوب بن حميد بن كاسب ثنا سلمة بن رجاء ثنا عائذ بن شريح انه سمع أنس بن مالك وشعيب بن عمرو وناجية بن عمرو قالوا رأينا النبي صلى الله عليه وسلم يخضب شطب الممدود أبو طويل حدثنا أبو زيد أحمد بن يزيد الحوطي ثنا أبو المغيرة ثنا صفوان بن عمرو ثنا عبد الرحمن بن جبير عن أبي طويل شطب الممدود أنه أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أرأيت رجلا عمل الذنوب كلها فلم يترك منها شيئا وهو في ذلك لم يترك حاجة ولا داجة إلا أتاها فهل له من توبة قال فهل أسلمت قال أما أنا فأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأنك رسول الله قال نعم تفعل الخيرات وتترك السيئات فيجعلهن الله لك خيرات كلهم لا قال ؟ وغدراتي وفجراتي ؟ قال : " نعم " . قال : الله أكبر فما زال يكبر حتى تواري . 709 - شويفع لم ينسب حدثنا محمد بن خالد الراسبي ثنا أبو ميسرة النهاوندي ثنا الوليد بن سلمة الحراني ثنا عبيد الله بن عبد الله بن عمرو بن شويفع عن

[ 315 ]

أبيه عن جده قال قال النبي صلى الله عليه وسلم من لم يستحي بما قال أو قيل له فهو لغير رشده حملته أمه على غير طهر الشريد بن سويد الثقفي) * ما روى عمرو بن الشريد عن أبيه) * حدثنا أبو مسلم الكشي والحسن بن سهل المحور البصري قالا ثنا أبو عاصم عن عبيد الله بن عبد الرحمن الطائفي ثنا عمرو بن الشريد عن أبيه قال أردفني النبي صلى الله عليه وسلم خلفه فقال أما تروي لأمية بن أبي الصلت شيئا قلت بلى قال هيه فأنشدته مائة بيت أو قافية كلما أتيت على بيت أو قافية قال هيه حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان ثنا إبراهيم بن ميسرة أخبرني عمرو بن الشريد عن أبيه قال كنت ردف رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال هل معك من شعر أمية بن أبي الصلت شئ قلت نعم قال هيه فأنشدته بيتا فلم يزل يقول هيه فأنشدته بيتا فلم يزل يقول هيه وأنشده حتى أنشدته مائة حدثنا عبدان بن أحمد ثنا مؤمل بن هشام ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا روح بن القاسم عن إبراهيم بن ميسرة عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال كنت رديف النبي صلى الله عليه وسلم فقال هل معك من شعر قلت نعم قال فأنشدني شيئا فأنشدته بيتا ثم سكت قال إيه فأنشدته بيتا ثم سكت قال إيه فأنشدته بيتا حتى أنشدته مائة ثم سكت وسكت حدثنا بشر بن موسى ثنا القدرة ثنا سفيان عن إبراهيم

[ 316 ]

بن ميسرة عن عمرو بن الشريد أو يعقوب بن عاصم كذلك كان يشك سفيان عن الشريد قال بصر النبي صلى الله عليه وسلم رجلا قد أسبل إزارة فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ارفع إزرك فقال الرجل يا رسول الله إني أحنف يصطك ركبتاي قال ارفع إزارك وكل خلق الله حسن فما رؤي ذلك الرجل إلا وإزره إلى نصف ساقيه حدثنا المقدام بن داود ثنا أسد بن موسى ثنا سفيان بن عيينة عن إبراهيم بن ميسرة عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال أبصر النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يسبل إزاره فاسرع إليه أو هرول إليه فقال ارفع إزارك واتق الله قال إني أحنف الساقين تصطك ركبتي قال كل خلق الله حسن قال فما رؤي ذلك الرجل إلا وإزاره إلى نصف ساقيه أو يضرب أنصاف ساقيه لم يذكر أسد بن موسى في حديثه الشك في عمرو بن الشريد ويعقوب بن عاصم حدثنا محمد بن عمرو بن خالد الحراني حدثني أبي ثنا عيسى بن يونس عن بن جريج عن إبراهيم بن ميسرة عن عمرو بن الشريد عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم مر به وهو قاعد هكذا متكئ على إلية يده خلف ظهره فقال هذه قعدة المغضوب عليهم حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ثنا مندل عن بن جريج عن إبراهيم بن ميسرة عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال أبصر النبي صلى الله عليه وسلم رجلا قد جلس فاتكأ على يده اليسرى فقال هذه جلسة المغضوب عليهم

[ 317 ]

حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا محمد بن عبد الله الرقاشي ح وحدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني عبيد الله بن عمر القواريري قالا ثنا يزيد بن زريع ثنا محمد بن إسحاق حدثني عبد الله بن عتبة بن عروة بن مسعود الثقفي عن عمرو بن الشريد عن الشريد قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا شرب أحدكم فاضربوه فإن عاد فاضربوه ثم إن عاد فاضربوه ثم إن عاد الرابعة فاقتلوه حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ح وحدثنا محمد بن علي الصائغ المكي ثنا يحيى بن معين قالا ثنا أبو عبيدة الحداد عن خلف بن مهران أبو الربيع عن عامر الأحول عن صالح بن دينار عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قتل عصفورا عبثا عج إلى الله يوم القيامة فيقول يا رب إن عبدك هذا قتلني عبثا ولم يقتلني بمنفعة حدثنا أحمد بن علي الجارودي الأصبهاني ثنا يعقوب بن سفيان ثنا خالد بن يزيد الكاهلي ثنا أبو بكر بن عياش عن أبان بن صالح عن بن دينار عن عمرو بن الشريد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا أبو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي ثنا أبو الوليد الطيالسي ح وحدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا يحيى الحماني ح وحدثنا أحمد بن يحيى الحلواني ثنا سعيد بن سليمان قالوا ثنا شريك

[ 318 ]

عن يعلى بن عطاء عن عمرو بن الشريد عن أبيه أن مجذوما أتى النبي صلى الله عليه وسلم ليبايعه فأتيته فذكرت له فقال ائته فأعلمه أني قد بايعته فليرجع حدثنا خير بن عرفة المصري ثنا عبد الله بن عبد الحكم ثنا بن لهيعة عن عمران بن ربيعة الصدفي عن عمرو بن الشريد عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم مسح على الخفين حدثنا أبو مسلم الكشي ثنا أبو عاصم عن وبر بن أبي دليلة عن محمد بن عبد الله بن ميمون عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لي الواجد يحل عرضه وعقوبته حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم ثنا محمد بن يوسف الفريابي ثنا سفيان عن وبر بن أبي دليلة عن محمد بن عبد الله بن ميمون عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لي الواجد يحل عرضه وعقوبته قال سفيان يحل عرضه أن يشكوه وعقوبته حبسه والصواب وبر بن أبي دليلة بضم الدال ورواه النعمان بن عبد السلام عن سفيان فقال عمرو عن وبر بن أبي دليلة بنصب الدال حدثنا إبراهيم بن نائلة الأصبهاني ثنا محمد بن المغيرة ثنا النعمان بن عبد السلام ح وحدثنا المقدام بن داود المصري ثنا أسد بن موسى ثنا حاتم بن إسماعيل ثنا عبيد الله بن هرمز عن يزيد بن أبي الفتيان عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يسأل عن شئ من أمر الإبل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم انحر سمينتها واحمل على نحيفتها واحلب

[ 319 ]

يوم الماء وادخل الجنة بسلام حدثنا العباس بن الفضل ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا القاسم بن رشدين بن عمير ثنا مخرمة بن بكير عن أبيه عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال رجمت امرأة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما فرغنا منها جئت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت قد رجمنا هذه الخبيثة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجم كفارة ما صنعت حدثنا الحسين بن إسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة ح وحدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة قالا ثنا أبو أسامة عن حسين المعلم عن عمرو بن شعيب عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الجار أحق بسقبه حدثنا أحمد بن يحيى الحلواني ثنا سعيد بن سليمان عن عبد الله بن المبارك عن عبد الله بن عبد الرحمن بن يعلى عن عمرو بن الشريد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الجار أحق بسقبه قلت لعمر ما السقب قال الجوار حدثنا أحمد بن زهير التستري ثنا عبدة بن عبد الله الصفار ثنا أبو داود الحفري عن يونس بن الحارث الطائفي عن عمرو بن الشريد قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقضي بالشفعة في البئر والدار والحائط قبل أن يقسم حدثنا أحمد بن زهير ثنا أبو حاتم الرازي ثنا الفضل بن دكين ثنا أبو بكر بن عياش عن يعقوب بن عطاء أخبرني عمرو بن الشريد

[ 320 ]

عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الجار أحق بسقبه ما كان أحوج إليه أبو سلمة بن عبد الرحمن عن الشريد حدثنا أبو خليفة ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا حماد بن سلمة عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن الشريد بن سويد الثقفي قال قلت يا رسول الله إن أمي أوصت أن تعتق عنها رقبة وعندي خادم سوداء فقال أدع بها فجاء فقال من ربك قالت الله قال من أنا قالت رسول الله قال فأعتقها فإنها مؤمنة عطاء بن أبي رباح عن الشريد حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن إبراهيم بن عمر المكي قال سمعت عطاء بن أبي رباح قال جاء الشريد إلى النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفتح فقال يا رسول الله إني نذرت إن الله فتح عليك مكة أن أصلي في بيت المقدس فقال النبي صلى الله عليه وسلم ههنا فصل ثلاث مرات عمرو بن رافع عن الشريد) * حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد حدثني أبي حدثني أبو يونس القشيري ثنا سماك بن حرب أن عمرو بن رافع حدثه وكان مولى لأبي سفيان أن الشريد بينما هو يمشي بين منى والشعب في حجة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي حج قال وإذا وقع ناقة خلفي فالتفت فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرفني فقال الشريد قلت نعم قال ألا أحملك خلفي يا شريد قلت بلى يا رسول الله قال ما بي إعياء

[ 321 ]

ولا لغوب ولكن التمس البركة في مركبي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا أنا قالت رسول الله قال فأعتقها فإنها مؤمنة عطاء بن أبي رباح عن الشريد حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن إبراهيم بن عمر المكي قال سمعت عطاء بن أبي رباح قال جاء الشريد إلى النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفتح فقال يا رسول الله إني نذرت إن الله فتح عليك مكة أن أصلي في بيت المقدس فقال النبي صلى الله عليه وسلم ههنا فصل ثلاث مرات عمرو بن رافع عن الشريد) * حدثنا عبدان بن أحمد ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد حدثني أبي حدثني أبو يونس القشيري ثنا سماك بن حرب أن عمرو بن رافع حدثه وكان مولى لأبي سفيان أن الشريد بينما هو يمشي بين منى والشعب في حجة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي حج قال وإذا وقع ناقة خلفي فالتفت فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرفني فقال الشريد قلت نعم قال ألا أحملك خلفي يا شريد قلت بلى يا رسول الله قال ما بي إعياء

[ 321 ]

ولا لغوب ولكن التمس البركة في مركبي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا شريد هل معك من شعر أمية بن أبي الصلت شئ قلت أنا أروى الناس قال هات فأنشدته فإذا سكت رسول الله صلى الله عليه وسلم سكت وإذا قال إيه أنشدته حتى إذا طال ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك عند الله علم أمية بن أبي الصلت انتهى الجزء السابع ويليه الجزء الثامن واوله باب الصاد

مكتبة يعسوب الدين عليه السلام الإلكترونية