الرئيسية  اتصل بنا  خارطة الموقع   
 
 
  إرسل لنا كتاب | أخبرنا عن خطأ  
أ ب ت  ...




ما رواه الأكابر عن مالك- محمد بن مخلد المروزي

ما رواه الأكابر عن مالك

محمد بن مخلد المروزي


[ 32 ]

ما رواه الأكابر عن مالك بن أنس

[ 33 ]

أخبرنا الشيخ أبو الفتح محمد بن عبد الباقي بن أحمد بن سلمان سنة ثلاث وستين وخمسمائة قال أنبا أبو الحسن علي بن محمد بن محمد بن محمد الخطيب الأنباري قال أنبا الشيخ أبو عمر عبد الواحد بن محمد بن عبد الله بن مهدي قال قرئ على أبي عبد الله محمد بن مخلد العطار يوم الثلاثاء في شهر صفر سنة ثلاثين وثلاثمائة قال حدثنا محمد بن الحارث أبو بكر قال حدثني عبيد بن محمد النساج المستملي البصري ثنا أحمد بن شبيب ثنا أبي عن يونس بن يزيد اليلي عن ابن شهاب الزهري قال حدثني مالك بن أنس عن سعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة عن عمته الفريعة عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل حديث الناس

[ 34 ]

حدثنا محمد قال حدثني محمد بن محمد بن سليمان أبو بكر صاحبنا في سنة سبعين ومائتين قال حدثنا عبيد بن محمد النساج ثنا أحمد بن شبيب ثنا أبي عن يونس بن يزيد عن الزهري قال حدثني رجل من أهل المدينة يقال له مالك بن أنس عن سعد بن إسحاق عن زينب عن أبي سعيد أنه خرج في طلب

[ 35 ]

أعلاج له ثم قدم على النبي صلى الله عليه وسلم فذكر الحديث مثل حديث الناس وهي اخت أبي سعيد حدثنا محمد ثنا محمد بن هارون أبو جعفر وكان حافظا ثنا عبيد الله بن عمر قال كنا عند حماد بن زيد فجاء نعي مالك بن انس فبكى فاخرج خرقة من كمه وكمد عينيه وقال

[ 36 ]

رحم الله أبا عبد الله إن كان من الإسلام لبمكان سمعت أيوب يقول رأيت لمالك يعني ابن أنس حلقة في زمان نافع حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور بن سيار بن معارك الرمادي قال ثنا ابن أبي مريم يعني سعيد بن الحكم أنبا الدراوردي عن سعد بن كعب بن عجرة عن عمته عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تنكح المرأة على إحدى خصال ثلاث تنكح على مالها وعلى جمالها ودينها وخلقها فخذ بذات الدين تربت يداك

[ 37 ]

حدثنا محمد ثنا أبو الحسن محمد بن محمد بن عمر الحكم بن العطار ثنا ابن قعنب عن مالك بن أنس عن سعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة عن عمته زينب بنت كعب بن عجرة أن الفريعة بنت مالك بن سنان وهي أخت أبي سعيد أخبرتها أنها جاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم تسأله أن ترجع إلى أهلها في بني خدرة فإن زوجها خرج في طلب أعبد له أبقوا حتى إذا كانوا بطرف القدوم لحقهم فقتلوه فسألت رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ترجع إلى أهلها فإن زوجي لم يتركني في مسكن يملكه ولا نفقة قالت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم قالت

[ 38 ]

فخرجت حتى إذا كنت في الحجرة أو في المسجد دعاني أو أمر بي فدعيت له فقال كيف قلت فرددت عليه القصة التي ذكرت له من شأن زوجي قال فقال امكثي في بيتك حتى يبلغ الكتاب أجله قالت فاعتددت فيه أربعة أشهر وعشرا فلما كان عثمان بن عفان أرسل إلي فسألني عن ذلك فأخبرته فأتبعه وقضى به حدثنا محمد ثنا أبو يحيى زكريا بن يحيى الناقد ثنا خالد بن خداش ثنا حماد بن زيد عن يحيى بن سعيد عن مالك بن أنس عن الزهري عن عبد الله بن محمد بن علي

[ 39 ]

عن أبيه عن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن متعة النساء يوم خيبر قال حماد بن زيد وحدثني به مالك ومعمر بهذا الاسناد عن النبي صلى الله عليه وسلم حدثنا محمد ثنا أبو بكر بن جنيد الأزدي ثنا عبد الله بن موسى بن شيبة بن كعب بن مالك ثنا إبراهيم بن صرمة ثنا يحيى بن سعيد يعني الأنصاري عن مالك بن أنس عن نافع عن ابن عمر ان النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحتلبن أحدكم ماشية غيره بغير إذنه أيسر أحدكم أن تؤتى مشربته فيها طعامه فيؤكل

[ 40 ]

حدثنا محمد قال سمعت أبا بكر أحمد بن منصور الرمادي يقول وهلك نافع سنة سبع عشرة ومائة حدثنا محمد قال ثنا الرمادي ثنا أبو النضر يعني هاشم بن القاسم ثنا عاصم بن محمد قال حدثني زيد بن محمد عن نافع قال قلت يا أبا عبد الله قال الرمادي كنية نافع أبو عبد الله حدثنا محمد ثنا صالح بن أحمد بن حنبل عن علي بن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعني ابن مهدي قال حدثني وهيب وكان من أبصر أصحابه بالحديث وبالرجال انه قدم المدينة قال فلم أر أحدا إلا وأنت تعرف وتنكر غير مالك ويحيى بن سعيد الأنصاري

[ 41 ]

قال وسمعت عبد الرحمن قال قال وهيب قلت رواية وهيب لمالك بن أنس ليس أحد أروى عن نافع من عبيد الله إن كان يحفظ وليس أحد أحفظ عن نافع من أيوب فتبسم حدثنا محمد ثنا أبو القاسم عنبس بن اسماعيل القزاز رواية الثوري عن مالك ثنا شعيب بن حرب ثنا سفيان الثوري عن مالك بن أنس ثنا عامر بن عبد الله عن عمرو بن سليم عن أبي قتادة بن ربعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل أحدكم المسجد فليصل ركعتين قبل أن يقعد

[ 42 ]

حدثنا محمد ثنا العلاء بن سالم ثنا شعيب بن حرب ثنا مالك بن أنس ثنا عامر بن عبد الله بن الزبير عن عمرو بن سليم عن أبي قتادة بن ربعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل أحدكم المسجد فليصل ركعتين قبل أن يقعد قال الشيخ لم يذكر سفيان الثوري وهذا هو عندي الصواب

[ 43 ]

حدثنا محمد ثنا أبو بكر أحمد بن منصور الرمادي ثنا رواية الثوري عن مالك عبد الرزاق أنبأ ابن جريج عن سفيان الثوري عن مالك بن أنس عن يزيد بن عبد الله بن قسيط عن ابن المسيب أن عمر وعثمان قضيا في الملطاة وهي السمحاق بنصف ما في الموضحة

[ 44 ]

قال عبد الرزاق ثم قدم علينا سفيان فسألناه عنه فحدثنا به عن مالك ثم لقيت مالكا فقلت ان سفيان الثوري حدثنا عنك عن ابن قسيط عن ابن المسيب ان عمر وعثمان قضيا في الملطاة بنصف الموضحة فقال صدق حدثته به قلت حدثني قال ما أحدث به اليوم قال له مسلم بن خالد عزمت عليك يا أبا عبد الله ألا حدثته به قال تعزم علي لو كنت محدثا به أحدا اليوم لحدثته به قال فلم لا تحدثني وقد حدثته غيري قال إن العمل عندنا على غيره ورجله ليس عندنا هناك يعني ابن قسيط حدثنا محمد ثنا إبراهيم بن راشد الأدمي ثنا محمد بن كثير العبدي ثنا سفيان بن سعيد عن مالك بن أنس عن عبد الله بن الفضل عن نافع بن جبير بن مطعم عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الأيم أحق بنفسها والبكر تستأذن وإذنها صماتها

[ 45 ]

حدثنا محمد قال حدثني أبو محمد القاسم بن هارون بن جمهور بن منصور الأصبهاني وكتبه لي بخطه قال ثنا أبو سعيد عمران بن عبد الرحيم الباهلي الأصبهاني ثنا بكار بن الحسن الأصبهاني ثنا حماد بن أبي حنيفة عن مالك بن أنس عن عبد الله بن الفضل عن نافع بن جبير بن مطعم عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الأيم أحق بنفسها من وليها والبكر تستأذن في نفسها وصماتها إقرارها

[ 46 ]

حدثنا محمد ثنا عبد الملك بن محمد الرقاشي ثنا أبو غسان العنبري يحيى بن كثير ثنا شعبة عن مالك بن أنس عن عمرو بن مسلم عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا دخل العشر وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظافره

[ 47 ]

حدثنا محمد ثنا محمد بن إسحاق الصاغاني قال أخبرني يحيى بن معين ثنا غندر ثنا شعبة عن مالك بن أنس عن عمر أو عمرو بن مسلم عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من أراد أن ينحر ثم أهل ذو الحجة فلا يأخذ من شعره ولا من أظافره حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور الرمادي ثنا عمرو بن حكام ثنا شعبة عن مالك بن أنس عن عمرو بن مسلم عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال من رأى هلال ذي الحجة فأراد أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره حتى يضحي

[ 48 ]

حدثنا محمد ثنا إبراهيم بن راشد الادمي ثنا ابن كثير العبدي ثنا سفيان بن سعيد عن مالك بن أنس عن عبد الله بن الفضل عن نافع بن جبير بن مطعم عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الأيم أحق بنفسها والبكر تستأمر وإذنها صماتها حدثنا محمد ثنا إبراهيم بن راشد أيضا ثنا مسلم يعني ابن ابراهيم ثنا شعبة عن مالك بن أنس عن عبد الله بن الفضل عن نافع بن جبير عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا محمد ثنا أبو العباس أحمد بن محمد بن أنس القربيطي ثنا أبو هبيرة الدمشقي ثنا أبو كلثم سلامة بن بشر ثنا يزيد بن السمط عن الأوزاعي عن مالك يعني ابن أنس عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الغادر ينصب له لواء يوم القيامة فيقال هذه غدرة فلان

[ 49 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد بن محمد بن بكر بن خالد النيسابوري ثنا عبد الرحمن بن ابراهيم دحيم قاضي الرملة قال حدثني الوليد عن الأوزاعي عن يحيى ومالك عن نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا سلم من المغرب انصرف إلى منزله فركع ركعتين

[ 50 ]

حدثنا محمد ثنا أبو علي أحمد بن ابراهيم القوهستاني قال حدثني إبراهيم بن المنذر الحزامي قال حدثني معن ثنا مالك عن الأوزاعي عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن الله عز وجل يحب الرفق في الأمر كله

[ 51 ]

حدثنا محمد ثنا أبو محمد العباس بن عبد الله الباكسائي الترقفي ثنا حفص بن عمر العدني أنبا مالك عن الأوزاعي عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله عز وجل يحب الرفق في الأمر كله

[ 52 ]

حدثنا محمد ثنا العباس بن عبد الله أيضا ثنا محمد بن يوسف ومحمد بن كثير عن الأوزاعي عن الزهري عن عروة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله حدثنا محمد ثنا أبو جعفر محمد بن الجارود بن دينار القطان ثنا عيسى بن جعفر الرازي السني ثنا ابراهيم بن طهمان عن مالك بن أنس عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة أن رجلا من أهل البادية أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إن امرأتي ولدت غلاما أسود فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم هل لك من إبل قال نعم قال فما ألوانها قال حمر قال فيها من أورق قال نعم قال فأنى كان هذا قال أظنه نزع عرق فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلعل ابنك هذا نزعه عرق

[ 53 ]

حدثنا محمد ثنا جعفر بن أحمد بن عاصم الدمشقي ثنا محمد بن مصفي ثنا محمد بن حرب عن ابن جريج عن مالك بن أنس عن الزهري عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة زمن الفتح وعلى رأسه المغفر

[ 54 ]

حدثنا محمد حدثني أحمد بن سعد أبو إبراهيم الزهري حدثني ابن أبي بكير زكير أو ابن بكير ثنا ابن وهب عن مالك بن أنس قال قل رجل كنت أتعلم منه مات حتى جاء فسألني حدثنا محمد ثنا أبو إبراهيم الزهري أيضا قال ذكر علي بن بحر القطان قال سمعت ابن ابي حازم يقول رأيت زيد بن أسلم قائما على رأس مالك بن أنس يسأله

[ 55 ]

حدثنا محمد قال حدثني أبو غانم حميد بن يونس بن يعقوب الزيات ثنا يحيى بن عثمان يعني ابن صالح ثنا حرملة بن يحيى التجيبي ثنا ابن وهب ثنا ابن لهيعة قال حج الأعمش من الكوفة ومالك بن أنس من المدينة وعثمان البتي من البصرة فجلسوا في المسجد الحرام يفتون يخالف بعضهم بعضا فقال رجل للاعمش أتخالف أهل المدينة فقال قديما ما اختلفنا وإياهم فرضينا بعلمائنا ورضوا بعلمائهم حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور بن سيار الرمادي ثنا نعيم بن حماد ثنا يحيى بن حسان عن وهيب قال أخبرني شعبة بن الحجاج قال قدمت المدينة أريد نافعا فوجدته قد مات وان لمالك بن أنس لحلقه

[ 56 ]

حدثنا محمد قال حدثني أحمد بن سعد بن ابراهيم بن سعد أبو إبراهيم الزهري قال ذكر علي بن بحر بن بري القطان قال سمعت ابن أبي حازم يقول رأيت البتي قائما على رأس مالك بن أنس يسأله حدثنا محمد ثنا محمد بن الحسين بن أبي الحنين كوفي ثنا الأصمعي عن شعبة يعني ابن الحجاج قال قدمت المدينة سنة ثمان عشرة فوجدت لمالك حلقة ووجدت نافعا قد مات حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور بن سيار الرمادي ثنا يحيى بن أبي بكير قال أخبرني من سمع ابن لهيعة يقول قدم علينا أبو الأسود محمد بن عبد الرحمن بن نوفل يتيم عروة بن الزبير سنة أربع وثلاثين يعني الفسطاط فقيل له من تركتم في المدينة يفتي فإن ربيعة ويحيى بن سعيد بالعراق فقال أبو الأسود فتى قال من ذي أصبح يقال له مالك بن أنس حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور الرمادي ثنا حرملة بن يحيى عن ابن وهب قال سمعت مالك بن أنس يحدث عن من مضى من أهل العلم والسلف قال ما كان أشدهم في الإكثار وأشدهم في الكلام قال مالك وإذا كثر الكلام كان من صاحبه فيه الخطأ وإذا أصيب الجواب قل الكلام

[ 57 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور الرمادي ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال حدثني مالك بن أنس أن رجلا قال لرجل من أهل الخير وسأله عن طلب العلم فقال إن طلب العلم لحسن ولكن أنظر الى الذي يلزمك من حين تصبح ومن حين تمسي فالزمه ولا تؤثرن عليه شيئا حدثنا محمد ثنا هارون بن العباس الهاشمي ثنا أبو موسى الأنصاري قال سمعت معن بن عيسى يقول إن طال بالناس زمان كان كلام مالك يعني ابن انس مثل رواية ابن عون وابن سيرين

[ 58 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور ثنا حرملة بن يحيى عن ابن وهب قال قال مالك وهو ينكر كثرة الجواب للسائل يا عبد الله ما علمت فقله ودل عليه وما لم تعلم فاسكت عنه وإياك أن تتقلد للناس قلادة سوء حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور الرمادي ثنا حرملة بن يحيى أنبأ ابن وهب قال سمعت مالكا يقول إن من سعادة المرء أن يوفق للخير وشقوة المرء أن لا يزال يخطئ حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور ثنا الحكم بن عبد الله قال أخبرني أبي عن مالك قال رحت إلى الظهر من بيت ابن هرمز اثنا عشر سنة حدثنا محمد ثنا الرمادي ثنا الحكم أنبأ أشهب عن مالك حدثنا ابن شهاب حديثا فقلت له اعده علي قال لا فقلت اما كان يعاد عليك قال لا فقلت له كنت تكتب قال لا قال وكف الحديدة يعني اللجام

[ 59 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد نا حرملة أنبا ابن وهب عن مالك قال لقد سمعت من ابن شهاب أحاديث كثيرة ما حدثت بها قط ولا احدث بها حدثنا محمد ثنا أبو يحيى محمد بن سعيد بن غالب العطار ثنا ابن عيينة عن ابن جريج عن أبي الزبير عن أبي صالح عن أبي هريرة يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم ليضربن الناس أكباد الإبل في طلب العلم فلا يجدون عالما أعلم من عالم المدينة

[ 60 ]

حدثنا محمد ثنا ليث بن الفرح أبو العباس بالعسكر ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن ابن جريج عن أبي الزبير عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتي على الناس زمان يضربون أكباد الإبل فذكر الحديث حدثنا محمد حدثني أبو العباس إسحاق بن يعقوب العطار ثنا أبو موسى الأنصاري قال سألت سفيان بن عيينة فحدثنا عن ابن جريج عن أبي الزبير عن أبي صالح عن أبي هريرة مرفوعا قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوشك أن يضرب الرجل أكباد الإبل في طلب العلم فلا يجد عالما أعلم من عالم المدينة قال أبو موسى فقلت لسفيان أكان ابن جريج يقول نرى انه مالك بن أنس فقال إنما العالم من يخشى الله عز وجل ولا نعلم أحد أكان أخشى لله عز وجل من العمري يعني عبد الله بن عبد العزيز العمري

[ 61 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد بن يونس بن يعقوب أبو غانم الزيات ثنا يحيى بن عثمان يعني ابن صالح ثنا يوسف بن أبي ظبية ثنا سعيد الادم عن ابن وهب قال سمعت مناديا ينادي بالمدينة ألا لا يفتي الناس إلا مالك بن أنس وابن أبي ذئب حدثنا محمد ثنا أبو إبراهيم أحمد الزهري ثنا إسحاق بن موسى قال حدثني إبراهيم بن عبد الله بن قريم الأنصاري قاضي المدينة قال مر مالك بن أنس على أبي حازم وهو يحدث فجازه فقيل له فقال لم أجد موضعا فكرهت أن آخذ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا قائم

[ 62 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال حدثني مالك بن أنس قال قال بعضهم ما تعلمت العلم إلا لنفسي وما تعلمته ليحتاج إلي قال مالك وكذلك قال بعض الناس لم يكونوا يتكلفون هذه الأشياء ولا يسألون عنها قال مالك العلم حكمة ونور يهدي الله به من يشاء ليس بكثرة المسائل حدثنا محمد ثنا أحمد بن منصور ثنا حرملة ثنا ابن وهب قال سمعت مالكا وقال له رجل طلب العلم فريضة قال طلب العلم حسن لمن رزق خيره وهو قسم من الله عز وجل قال وقال مالك ما أعلم أن يسع رجلا حدث بكل ما سمع ولا يكون إماما أبدا وهو يحدث بكل ما سمع ولا تمكن الناس من نفسك وما شككت فيه فاتركه

[ 63 ]

حدثنا محمد نا أحمد بن منصور ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال سمعت مالكا يقول ذل واهانة للعلم إذا تكلم الرجل بالعلم عند من لا يطيعه حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا حرملة ثنا ابن وهب قال سمعت مالكا يقول إن حقا على من طلب العلم أن يكون له وقار وسكينة وخشية وأن يكون متبعا لأثر من مضى قبله حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال وحدث مالك قال أدركت هذه البلدة وإنهم ليكرهون هذا الإكثار الذي نحن فيه اليوم يريد المسائل

[ 64 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا عبد الحكم أنبأ ابن وهب قال قال مالك كانت صلاة الناس الهاجرة والليل قال وقيل لمالك يا أبا عبد الله الرجل يختم القرآن في كل ليلة قال ما أجود ذلك إن القرآن إمام أو أمام شك الرمادي كل خير حدثنا محمد ثنا صالح بن أحمد بن حنبل عن علي يعني ابن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعني ابن مهدي يقول ابن عون في البصريين إذا رأيت الرجل يحبه فاطمإن عن إليه وفي الكوفيين زائدة ومالك بن مغول إذا رأيت كوفيا يحبه فارج خيره ومن أهل الشام الأوزاعي وأبو إسحاق الفزاري أبدا وهو يحدث بكل ما سمع ولا تمكن الناس من نفسك وما شككت فيه فاتركه

[ 63 ]

حدثنا محمد نا أحمد بن منصور ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال سمعت مالكا يقول ذل واهانة للعلم إذا تكلم الرجل بالعلم عند من لا يطيعه حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا حرملة ثنا ابن وهب قال سمعت مالكا يقول إن حقا على من طلب العلم أن يكون له وقار وسكينة وخشية وأن يكون متبعا لأثر من مضى قبله حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا حرملة أنبا ابن وهب قال وحدث مالك قال أدركت هذه البلدة وإنهم ليكرهون هذا الإكثار الذي نحن فيه اليوم يريد المسائل

[ 64 ]

حدثنا محمد ثنا أحمد ثنا عبد الحكم أنبأ ابن وهب قال قال مالك كانت صلاة الناس الهاجرة والليل قال وقيل لمالك يا أبا عبد الله الرجل يختم القرآن في كل ليلة قال ما أجود ذلك إن القرآن إمام أو أمام شك الرمادي كل خير حدثنا محمد ثنا صالح بن أحمد بن حنبل عن علي يعني ابن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعني ابن مهدي يقول ابن عون في البصريين إذا رأيت الرجل يحبه فاطمإن عن إليه وفي الكوفيين زائدة ومالك بن مغول إذا رأيت كوفيا يحبه فارج خيره ومن أهل الشام الأوزاعي وأبو إسحاق الفزاري وأهل الحجاز مالك بن أنس

[ 65 ]

حدثنا محمد ثنا نفيس بن عبد الله أبو سعيد قال سمعت أبا موسى الأنصاري يقول كان عبد الرحمن بن مهدي يقول ما بقي أحد آمن على حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم من مالك بن أنس حدثنا محمد ثنا محمد بن هارون أبو جعفر وكان حافظا ثنا أبو موسى الأنصاري عن سهل بن مزاحم المروزي

مكتبة يعسوب الدين عليه السلام الإلكترونية